بارت مقترح

رواية غثيثة مزحة الايام -17

رواية غثيثة مزحة الايام - غرام

رواية غثيثة مزحة الايام -17

احمد مطنش كلامها:تبين نرجع ؟
نوره فتحت عينها ..داخلها شي فرح وتهلل ..وكأن الشمس اشرقت عليها من بعد ليل وظلام طوويل .. :نرجع السعوديه؟..الريـآض؟؟؟
احمد هز راسها بـ:إيه
نوره:ايه ابي ارجع .. "تذكرت يوم تكلم امها "..خالي خطب وزواجه قريب وابي احضر
كانت تتكلم بشكل عادي جداً .. وكأنها ماشاف زوجها سكران قبل هالوقت ..بس كانت تبي تنسـآ ..شي جواها يقول سايريه وشي ثاني يقول..ذليـه عشان كرامتك!
وكيف يتجراء يفكر ياخذك وهو سكرااااااان
أحمد : طيب .. انا مامشيتك الى الان
نوره :مب لازم ماأبي منك شي .. كل اللي أبيه اني ارجع للريـاض !
أحمـد طلع جواله ..وطلع بـرآ السويت :بحجز من الحين !
وطلـع
جلست عالسرير وهي مبسووطه ..رفعت الجوال وأتصلت على سطام لانها من زمان مادقت عليه
لكنـه مايرد ..رجعت تدق من جديد ..بس مـا في احد يرد

◙◙◙◙◙
كان جالس في سيارته .. في أرض فاضيه ..فاتح الشباك .. ووالهواء يداعب خصلات شعره القصير ..الاسـود ..كان الجوو بآرد خصوصا انهم في عز الشتاء ..كان الجو ساكن ..الصمت هو سيد المكان ..الا من صوت قطرات المطر اللي ترتطم بالارض .. المطر اللي كثر هالايآم .. رفع عينه البنيه للسمآء ودعا ربه انه ينصره .. ويحنن قلب امه عليه ..لان ضربتين فالراس توجع ..امه زعلانه عليه ..وصديق عمـره وتوأم روحه ظالمه .. ولا هو أي ظلم !
كان ثاني رجوله ومسند يده عليها .. وحد ظهر يده تحت ذقنه ويطالع فالـ"لآشيء" ..نظراته كانت عميقه وكلها حزن ..
تنهد وسكر عينه وسند راسه عالمرتبه .. راسه انشل من كثر التفكير ..
حس بإهتزاز جنبه ..التفت كان جواله .. اللي محطوط عالصامت
سطام يكلم نفسه:ياحول اكيد نوره !
ناظر المتصل >مشعل
رجع سكر عيونه ..ماله خلق يكلم احد ابد ..نوره اتصلت عليه مرتين ولا يبي يرد عليها ..أطلق آه تحمل الكثير من الالم والقهر .. والظييم ..
هناك في ركـنٍ بعيــد
في أقاصي روح مهمله
أنـزوى قلبي والى جوآره عقلي المصدوم بـ‘هم احاول ان اصغي لصوت عقلي لأجد له ارتطاما عنيفـاً
أيعقل ان مثلي يُقراء بـ/ هذا الشكل البآرد ؟!
أي صقيع تحفته روحي هذا المسـاء ؟ >
هل كان عليهم ان يقطعـوا حكمهم الشنيع عليّ ؟ بـ هذا الشكل الاكثر قسوه
ثم لِم لَمْ اخبره بـ كل شيء
وهل اذا اخبرته سوف أنجو من عينيه !؛ من سيآط كلماته ؛ من ريبـته ؟!
وألآن .. تبقـى "هل" الاكثر إلاماً ؛ هل سوف يصدقني لو قلت له الحقيقه ؟!
هذه الـ"هل" تجعل مسافات الالم شــآسعه !
تمزق روحي المتشعثه ثم تذروها للرييح
لأبقـى انا وفي نفس الركن عآريـاً من كل شيء
عارياً الا من وجعي بـ هم ,‘
إلا من ألف ألف ألف ..خيبه تطوقني وتحكم قبظتها على عنقي المنهـك !

◙◙◙

الجزء العـآشــــر..!

◙◙◙
كانت ماسكه الملزمه .. وتذاكر لان عندها إمتحان بكره .. لمت شعرها كله وحطته على جنب .. رفعت ورقه ونفخت على نفسها تحس بحـر وهي في الشتاء ..
رن جوالها
المتصـل>>خجل
نجلا:آلوو
خجل:انا إنسانه طفشااانه
نجلا ماسكه قلمها حبر ناشف وترسم عالملزمه :اتصلي على فراس في هالوقت هو يقدر يتحملك
خجل طالعت الشباك .. كانت غرفتها تطل على مساحه خضرا صغيره شوي ..ومرجيحه ..تنهد وهي تحط يدها عالزجاج البآرد :توني مسكره منه
نجلا ترجع شعرها ورا اذنها:اوووو .. في تقدم والله
خجل :ههههههه .. هو اللي داق مب انا
نجلا:طيب؟..عادي اهم شي في اتصال ..
خجل:شكلك بزي .. وش عندك؟
نجلا:امتحان .. عاد تدرين صار لي محاظرتين ماجيبتهم لو ماأحظر بكره بحمل الماده
خجل:وامتحان عاد ياسـلام !..يالله اجل اخليك تذاكرين
نجلا:اوكي يالله !
سكرت من خجل وحطت جوالها جنبها .. ورجعت تذاكر ..
سمعت صوت دق الباب ..
نجلا: أدخــل
دخل اخوها الصغير .. مشاري .. كان لابس تي شيرت واسع شوي مخطط بالابيض والاصفر .. وبرمودا جنز ... :اووخس تذاكرين !
نجلا: إيه ..بغيت شي
تقدم لها .. وجلس عالسرير معاها .. :كنت ابي اسولف معك بس .. ونطلع انا وانتي
نجـلا تطالع اخوها بتفحص : فيك شي ميشوو
مشاري أبتسم : لآ .. بس زهقـان
نجلا:طب دق على عامر .. اخبره خويك من المتوسط
مشاري :لا ابيك انتي
نجـلا نزلت عينها عالملزمه وشافت كم باقي لها من صفحه .. كان باقي لها قليل .. ويمديها تخلصه فاليل ..ناظرت مشاري:طيب بس ساعه ..ساعتين بالكثير ونرجع
قام:طيب ..
نجلا : بغير ملابـسي

◙◙◙◙◙
كانت منسدحه عالسرير .. وتطالع السقف وفي يدها حلآو مصاص .. وتفكر بالشغل اللي كسر ظهرها وهي حتى الشهر ماكملت ربعه ..
رن التلفون ..بس مالها حلق ترد .. رجع يرن من جديد .. ونفس الشي ..
طلع صوتها في التسجيل الآلي ..
(iam not in the hous please leave a message)
جآ صوت عمها : السلام عليكم ..هلا جوان شلونك يا بنتي .. بس حبيت اشوف وش اخبارك .. وكانك لقيتي شغل ..
رمت الحلآو فالزباله الي جنب السرير ..لفت عالجهه الثانيه .. وهي كارهه تسمع صوته .. محد حرمها من اختها الا هو .. طنشت الباقي من الرساله ولا سمعت هو وش يقول ..
قامت ولمت شعرها ..وجلست على مكتب في غرفتها .. وفتحت الاب توب فتحت ايميلها بس الجوري اوف لاين ..
طـق طــق !
جوان:ادخلي ام حسن
دخلت ام حسن وفي يدها قهوه فرنسيه ..وبسكوت .. :صحيتي؟
جوان ويدها على خدها .. وتحرك الماوس وبـ ملل :يس
ام حسن حطت القهوه :عشان تصحيحي ..ماعندكيش دوام دي الوقتي
جوان :لآ .. انا بس أداوم الصباح
ام حسن راحت للسرير جوان وشالت الحاف وقامت ترتب ..
قامت جوان من الكرسي .. واخذت جوالها ودقت على وحده من صديقاتها الخليجيات اللي متعرفه عليهم من الجامعه .. بس مافي رد
رمت الجوال ووراحت لـ دولاب وطلعت لها لبس .. عشان تطلع

◙◙◙◙◙
وصلوا للفيصليه .. دخلوا واجهوا للدور الثالث وين ماالمطاعم ..
مشاري حط يده في جيبه واليد الثانيه يصلح شعره اللي كان مثل مايسوون الشباب اللي بعمره ..كـدش!..ويطالع في المطاعم ولا يدري وش يختار
مشاري:وين تبين نروح ؟
نجـلا :وش رآيك نروح لـ أليفن آي ..11a
مشـاري :يالله
اتجهوا للبرج .. وطلعهم على للوبي كبير .. وصلوا عند منطقه مثل التفتيش حق المطار ..حطت نجلا شنطتها .. وعدوا من الباب ..اخذت شنطتها ..وراحوا للأصنصير ..
اول ماوصلوا للفوق ..قال مشاري:خل نجلس برآ .. الجو بيصير حلو ولا ؟
نجلا :اوكي
راحوا للجلسات اللي برآ .. كانت تطلع عالشوارع ..جلسوا واول ماأستقروا جاهم المنيو ..
نجلا حطت المنيو .. وقالت :ميشو انت فيك شي؟
مشآري طالعها بعيونه .. ونزلها عالمنيو : زي؟
نجلا:متطاق مع عامر مو ؟
مشاري ضحك :ههههههههههههههههههه
نجـلا :ليش تضحك ؟..متطاق صح ؟
مشاري وفي وجهه باقايا من ضجكته المزيفه اللي تو : هو اللي بــادي
ابتسمت نجـلا: خل نطلب ..ثم نتفاهم

◙◙◙◙◙
فتحت دولابها .. محتاره ماتدري وش تلبس .. اخر شي رست على بنطلون وبلوزه ..
اول ماخلصت لبس لمت شعرها ونزلت تحت .. سمعت صوت خالد وهيا وعليا تحت
الجوري:السسلآم عليكم
الكل : وعليكم السلآم
هيا:تدرين عندي لك بشارتين ! ..الاولى ملاك بنت عموو راح تجي تو دااي .. والبشاره الثانيه .. ان اخوي مالك بيجي بعد بااااااتسر
الجوري:جــد ؟..خلص دراسه
عليـا :لا ماخلص بس انه مب وجه دراسه قال له ابوي يرجع ويشتغل وبس
خالد ماسك الريموت ويقلب في القنوات :انا قايل لكم انه مب وجه دارسه بس محد حولك
الجوري: عاد احس ماله دآعي .. يعني مابقى على تخرجه الا سنه ونص ..
هيـا: صح والله اللي صبركم سنتين ونص ..يصبركم سنه ونص .. ولا
عليـا:هذي قرارات تصدر من جهات عليا .. إنّـا مالنا دخل !
خالد:هههه صح صح ! ..

◙◙◙◙◙
متىا{تموت أوجاعي. .؟
اعتقد إنْالحياهتقول]. . !بـ موتـڪ
ياموت وينڪ. .؟
ياموت وينڪ. .؟
ياموت وينڪ . .؟
◙◙◙◙◙
طلعت من مكتب المدير وهي مصدووومه .. وش بتسوي في هالشهر .. ومن هاللي اشتكى عليها .. تسندت عالجدار .. وكثير من الاسأله في رآسها .. تحس بـ قهر قوي .. الحين وش بتسوي في هالشهر من غير راتب المستشفى ؟؟.. لو بس انخصم منه شوي .. كان ماقلنا شي ..بس الرااتب كله يروح ..صعبه صعبـه !
يوم اخذت اشياءها .. راحت عند الشآرع ..وقف عالرضيف تنتظر السواق اللي تتعامل معاه .. الى الان تفكر وتفكـر .. هذا اكيد ولد امه اللي مشتكي محد غيره ! ..
بس أنا أوريييه ..
وصلت السياره وركبت ..كانت تتحسب عليه ..وتسب وتدعي علييه في سرها .. هو ماجرب حياة الحرمان .. كثير ناس انولدوا وفي فمهم ملعقة ذهب .. بس اللي مثلهم محد يحـس فيهم ..
مسكت شنطتها بـ قووه تمنت لو انها تعرف مكااانه .. عشان تروح له وتدفنه وهو حيّ..او تذبحه وتششرب من دمه .. وهالشي شوي في حقه ..
وصلت للبيت وعطت السواق اجره .. ودخلت .. وهي بالحوش ماتدري وش تقول للأهلها .. تقولهم لازم تنحرمون من كل شي هالشهر .. اكثر مما انتوا محرومين ؟ .. وش تقول ..
دخلت البيت .. كان اخوها عبدالله يلعب بسيارته .. أبتسمت يوم شافته ..
هيله:عبـــــدالله .. وش تسوي..مانمت؟
عبدالله رفع راسه لها:ديتي؟..لآ مانمت ..بس دود (جود) نامت
هيله جلست جنبه ..وهي بعبايتها : الله يهدي هالبنت .. وانت ليه ماتنام ؟
عبدالله هز كتوفه وهو يركب كفر السياره :ماودي .. نمت كثييل اليوم .."طالعها"..هيله ابي الوح المدلسه ..تعبت من النوم
ماقدر هيله الا انها تضحك :ههههههههههههههههه
عبدالله :والله تعبت تعبببببت كل يوم انوم ..كل ابوم داايم انووم .. ابي الوح المدلسه !
هيله وهي تقوم :اييه لاحق عالشقـى .. توك !
راحت فصخت عبايتها .. واتجهت للمطبخ عند امها .. دخلت وسلمت وامها ردت السلام .. والسؤال الروتيني عن الحال ..
جلست هيله عالكرسي .. حطت يدها على خدها وهي تطالع الثلآجه .. اللي كانت فيها صورتها يوم كانت ام 3 سنين .. وفي يوم كانت ام 16 .. هالصورتين التقطت لها وهي في اسعد مراحل حياتها .. يوم كان ابوها في صحته .. ويشغل وهي عايشه عيشة من هم في عمرها ..
رفعت رجلها .. وطيحت الشبشب منه ..:يمـه !
ام عبدالله :سمي
هيله تدخل رجلها في الشبشب .. وترفعها مره ثانيه ويطيح عالارض : احسبوا حسابكم .. أن هالشهر رااح نكون مضغوطين مرره .. "وتمتمت بقهر"..حسبي الله عليه ولد امه ..الدلوووع!
ام عبدالله التفت : وليه ؟
هيله :صـ..صارت مشاكل فالشغل ..
ام عبدالله : هوو !.. وش مشاكله .. "هزت راسها"..هيله لا يكون تمشكلتي مره ثانيه!
هيله :يمه تراك ماخذه فكره عني اني راعية مشاكل .. بس ماسويت شي
ام عبدالله لفت عالفرن :يعني ماأعرفك انا .."وكملت تغير اللسالفه"..غيري ملابسك وعطي ابوك دواه .. وتعالي مسوية لك آكل ..

◙◙◙◙◙
قام مشاري .. بعد مادفعـوا الحساب .. :نجوله والله انبسطت لما تكلمت معاك
نجـلا تحط شنطتها على كتفها : انت أي شي تبي تقوله ..تعالي وانا استقبلك بالأحضان
مشاري:هههههههه متأكده ؟
نجـلا حمّر وجهها :وجع لا تصدق ..
مشـوا عشان يطلعون من القهـوه
مشاري يحك راسه .. ويرفع بنطلونه اللي شوي ويطيح لانه لوست: مدري ليه تستحين مني ..خبري بك اول ماغير طايحة لي خمخمه انتي فراس
نجـلا ولع وجهها لان علاقتها مع اخوانها مب مره .. يعني اكثر واحد فراس .. ومن توظف معد صارت مره معه .. ظغطت زر الاصنصير .. : عادي انتوا أخواني .. بس لا تتحمس الله يعافيك !
مشاري مد يده ومسك يد نجـلا .. :يصلح كذا
نجلا طالعته .. ضحكت :طيب .. الحين يحسبونك رجلي
مشاري :والله ان يتوطى في بنطي نويصير .. بس ماعليه
نجـلا :ههههههه
وهم نازلين .. اتجهوا للمواقف .. ركبوا في سيارة مشاري ..
نجـلا تطالع ساعتها :الله !..11 ونص والى الان ماخلصت مذاكره .. "طالعت مشاري"..بليـز ميييش بسرعه ودني عالبيت!
مشاري: بــرق !..ابششري كم عندي من .."يقلدها".. نجلاآآآ
نجلا ينص عين :بيجيك كف انت !

◙◙◙◙◙
’.ح ـنونهـ .. صـوتهآآ دآفي لهآآ نبـرهـ | تـدوخني
◙◙◙◙◙
دخل البيت .. وتوه بالحووش .. شاف اخته ملاك ومع عزوز واميره .. عيال اخته أحلام .. حاول يبتسم بس ماقدر .. كن شي طابق على صدره ..
عبدالعزيز:خالي سطااااااااام .. انت هنا
اميره جته تركض .. وسلموا عليه .. :وش رآيك نطلع
ملاك :الله !..توه داخل .. وبعدين وين بتروحين الساعه 11 ونص
امير ناظرتها:انتي الحين من حاكاك ..
ملاك طارت عيونها :انا خالتك جعلك الجدري
امير تصحح لها النطق:جُدريّ الماء .."لفت للسطام"..خالي تكفى خل نطلع
سطام ماله خلق : اطلبوا من المطعم .. وحسابكم علي ..
رآح .. واول مادخل كانت اخته احلام وامه جالسين بالصاله ..
سطام :السلام عليكم ..
احلام :هلا سطام .. شلونك ؟
سطام مظطر يجلس وهو ماله خلق : هلا احلام ..الحمدالله انتي وشلونك؟
احلام :بخيير ..
لاحظ سطام ان امه ساكته .. تنهد وقام جلس قبالها وحب رآسها .. ومسك يدها .. يوم جا يبوسها .. سحبتها ..:رح عني انت منتب ولدي!
طالعها سطام :يمـه سامحيني ..ادري ان المفروض ماأغلط عليك ولا ارفع صوتي .. بس والله كنت متضاايق ..يمه سامحيني وش تبين بس اسوي لك !
ام سطام وهي ماتناظره :ماأبي منك شي .. رح عني قلت لك
الله يخليكخفف [ ظلمك شويـه ] .. !
تراني " إنسان " عندي إحساس ويتألم.. !

سطام يبيها ترضى :وش رآيك نروح نعتمر ؟
طالعته ام سطام وكأنها بدت ترضى .. قال سطام وهو يحس انه بدى يراضيها : ان بغيتي احجز لك من بكـره
ام سطام :بس .. نوره بتجي قريب
سطام عقد حواجبه مستغرب :بس هي ماكملت الشهر..ولا حتى نصه ؟
احلام :تقول انها مشتاقة لنا ..
تذكر سطام يوم كانت تكلمه وهي تعبانه نفسيـاً .. وش كثر هو أناني فكر في نفسه وترك اخته اللي تعاني فالغربه وحيده ..شلون نسى انها كانت حزينه وشكلها تعاني .. ويمكن من احمد بعد
سطام :هي متى دقت؟
ام سطام وكأنها نست الزعل :بعد ماطلعت بشوي
طلع جواله ..وقام :بقوم ادق عليها
طلع برآ وجلس عالزلفه ..والتلفون يرن
نوره :هلااا والله باللي ناسيني .. وين الناااس؟
أبتسم :هلا والله نوير ..اخبارك ؟
نوره :الحمدالله ..بس بعض الناس معد يدقون ..
طالع السما ..وحس براحه يوم سمع صوتها وواضح مافيها شي : نوره شلونك الحين ؟
نوره سكتت شوي .. مرت لحظات وكأنها دهر بالنسبه للسطام ..آخر شي قالت:عايشه !
سطام :احمد مسوي لك شي
نوره توقعت انه يسألها لانه بينت له اول .. بس انها ماتوقعت كذا فجأه وعلطوول .. سكتت .. ثم قالت : وش يخليك تقولي كذا
سطام :أسألي نفسك!
نوره : مـ..مافي شي .. سطام تراك موسوس
سطام :يعني ماودك تقولين
نوره :سطام .. مب حلوه اقولك أسراري الزوجيه من اولها ..لازم اعتمد على نفسي
سكت سطام .. لانه ماقدر يقول شي .. اخذ نفس وقال: طيب اسمعي .. ان بغيتي تتكلمين انا موجود طيب؟
نوره :اوكي !.."تغير السالفه ".. اممم وش اخبار خالي مشعل
سطام أبتسم :خطب مادريتي ..
سطام وجعه قلبه لان الذكــرى رجعت له .. يوم كانوا بالكوفي
" ليشش تسوي كذا ياسطام ..تراني فهد مب واحد ثاني!"
" ليشش تسوي كذا ياسطام ..تراني فهد مب واحد ثاني!"
نوره :ايه قالت لي امي .. ياحبي له .. ودي اشوف زوجته ..
سطام : بتشبعين منها .. يالله عاد يتجلسون تدهروون من الحين
نوره :ههههههههههههههه

 ◙◙◙
الجزء الحـآدي عشـــر..!
◙◙◙
قامت من النوم ..كانت الساعه 7 ونص .. والكويز بيبدا عالساعه 9 .. راحت للحمام وانتوا بكرامه عشان تتروش ..
يوم خلصت وقفت قدام المرايه تشوف المويه اللي قطر من شعرها ..ملامحها الدقيقه والناعمه .. زمت شفايفها القـرمزيه ..
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -