رواية عيون فارس -19

رواية عيون فارس - غرام


رواية عيون فارس -19

ياب لي الشيلة .. لبستها .. و وقفت بـ صعوبة .. مسكني من ذراعي و ساعدني اوصل لـ السيارة ..


بشار : متى ايي هـ الياهل و يخلصنا من العذاب ..
احلام : هيه متى ايي احس كل يوم روحي بـ تطلع مني ..
ابتسم لي : ما عليج حبيبتي باقي كم اسبوع .. هونيها و تهون .. و تولدين و تييبين بـدر ..
احلام : ان شاء الله يا ابو بدر ..
بشار : لا عاد هذه كبيرة .. بشار احلى ..
احلام : هههههههههه .. ان شاء الله يا أغلى بشار بـ الدنيا ..


" رهــف "

[ بيتهم " ابو سامر " في الغرفة .. 9:30 الصبح ]

رهف : اووه .. سامر حبيبي الله يخليك قوم ..
انقلب الجهة الثانية : هممممم ..
رهف : حتى غفران نشت و انت بعدك رااقد ..
سامر : اففففف .. الواحد حتى ما يتهنى في اجازته ..

انفتح الباب و انصك .. دخلت غفران و هي مبرطمة ..
نزلت من ع السرير و بقيت اتاملها ..

رهف : هااه ماما شووه فيج ؟؟
غفران : يدوو مو لادية تأتيني هليب
رهف : وا خزيتاه .. في حد في الدنيا يزعل حبيبتي وعمري ..
سامر : أغار انـــا ..
ارتعت : بسم الله .. انت من متى قاعد ..
سامر : مـن " يقلد ع صوت غفران " يدوو مو لادية تأتيني هليب ..
راحت له غفران و ضربته ع كتفه بـ كف ايدها ..
سامر : آآآآي ..
غفران بـ نبرة تهديد : أسان ملة ثانية ما تأيب ألي ..
" علشان مرة ثانية ما تعيب علي "
رهف : ههههههههههههه .. تستاهل ..
سامر : هههههههههههه

سمعنا صوت خالتي ام سامر تزاعج ..

ام سامر : يــا رهــف .. ســامــر .. غـفـران .. الـفـطــور زاهــب ..

ركضت غفران و هي تضحك ..

غفران : انااا بـ اوسل تبل .. انااا بـ اوسل تبل .. " انا بـ اوصل قبل "


" مريــم "

[ بوابة الصالون "سيارة سلطان ".. 11:30 الضهر ]

سلطان : متى اييكم ..
هيفاء : همممم .. ما ندري .. اذا خلصنا ندق عليك ..
سلطان : عيل انا رايح .. اذا خلصتون دقوا علي ..
هيفاء : لـحـضة .. شلون انت الي توصلنا .. المفروض حنا نوصل قبلك القاعة بعدين انت تيي مع الزفة .. بـ نتصل في حد غيرك ..
سلطان : منوه عااد !!
هيفاء : ما ندري .. ع ما اضن ان راشد هو الي بـ يوصلنا ..
سلطان : انزين .. " سكت شوي " الا مريم شبلاج ساكتة ما تتكلمين ..
بـ نعومة : و لا شي ..
سلطان : يلا هيفاء نزلي ..

هيفاء فتحت الباب ..

هيفاء : يلا مريم ..
سلطان : هههههه فهميها يا ذكية .. عندي كلمة راس معاها ..
بـ نص عيون : ان شاء الله .. مريوم بديت اغار منج هاااه ..
مريم : ههههههه
سلطان : يا حلو الضحكة عليج ..

" انصبغت احمر "

هيفاء : احم احم حشمونا عااد ..
سلطان : اكرمينا و نزلي ..
هيفاء : ههههههههه .. انتضرج مريوم داخل ..

نزلت هيفاء .. و انا ارجف من الخوف ..

سلطان : مريم ..!!
مريم : نـ نـ نعم ..

نزل من السيارة و ركب ورى .. يلس يمي و همس ..

سلطان : انتي تحبيني مريوم .. ؟؟

رفعت راسي و تلاقت انضاري بـ انضاره ..
شووه هـ السؤال ؟؟؟ .. يدري اني اموت فيه .. يعني لازم يحرجني معاه ..
نزلت راسي ..!

سلطان : تحبيني !!
بـ خوف : هيه ..
سلطان : بـس !!!!
مريم : ......
سلطان : قوليها مريم الله يخليج .. من عرفتج و انتي و لا مرة نطقتيها ..
مريم : .....
سلطان : يلا مريوم ..
مريم : ....
سلطان : ازعل عليج ..
مريم : قلت لك هيه ..
سلطان : انزين بـ اسألج سؤال ثاني ؟؟
مريم : تفضل ..
سلطان : لما قلت لج اباا رقم تلفونج شووه كان احساسج ذاك الوقت .. ؟؟
عقدت حواجبي : ما فهمت ..!!
سلطان : هممممم .. يعني شووه كانت الفكرة الي اخذتينها عني .. ؟؟
مريم : في البداية فكرت انك تباا تقص علي و تلعب بـ مشاعري .. بس لما وصلتني رسالتك قريتها و راقبت حركاتك و تعمدت اني احطك في مواقف علشان اتاكد من مشاعرك اتجاهي ..
سلطان : تأكدتي الحينه ..
ابتسمت : لو ما تأكدت ما كنت عطيتك رقم تلفوني ..
سلطان : همممم .. ما جاوبتيني تحبيني مريوم ..
رديت بـ دلع : سـلطان
سلطان : يا عيون سلطان ..
مريم : بس عاد استحي ..
سلطان : ههههههه .. عيوني ع الي يستحون .. قولي لي أول ..!
رديت بـ استسلام : و الله احبك يا سلطان احبك ..
فتحت الباب بـ انزل .. بس هو مسك يدي ..
سلطان : و أنـا أمـوت فيـج يا أغلى مريم في الدنيا ..
ابتسمت له و خدودي محمرين : .....
سلطان : اهتمي بـ نفسج .. و شوي شوي ..
مريم : ان شاء الله ..

سحبت يدي و نزلت بسرعة ..


" عـيـون "

[ عالم الأحلام .. 8:22 الليل ]

نشيت لقيت نفسي في البيت .. متى وصلت هني .. و منو يابني .. دخل علي سامر .. بس مدري و كأن طيف فارس جدامي .. شوي شوي سامر بدى يرد ع ورى .. وقفت و ركضت له و انا اناديه ..

عيون : سامر .. سامر .. وين بـ ترووح ..؟؟

وقفت لما لقيت نفسي بـ روحي في الظلمة بس انا و " فـارس" الي قطعني لقيته مبتسم لي .. ضماني لـ صدره ..

في هذه اللحظة نشيت متروعة .. محد في الغرفة .. نزلت من ع السرير .. فتحت الستارة ..
" لـــيــل "

يعني نمت وايد .. عفدت صوب الحمام .. توضيت و انا احس بـ الالم في بطني خف .. فرشت السجادة و صليت .. خلصت و شليتها .. انفتح الباب و انصك كانت الممرضة .. ابتسمت لي من شافتني .. رديت لها الابتسامة .. شلت القرآن و تربعت ع السرير ..

الممرضة " منال " : شلونج الحينه ؟؟!
عيون : الحمدلله احسن ..
الممرضة " منال " : تبين نييب لج عشى !!
عيون : لا مشكورة ..ما ابااا غير " طالعت زوايا الغرفة بـ أســى " اطلع من المستشفى ..!!
الممرضة " منال " : ادري فيج تمللتي .. سنة كاملة انتي هني مو هينة ..
رديت و انا اتذكر ماضيي في المستشفى ..
عيون : اييييه صح كلامج .. و الحين بعد متى اطلع ..؟
الممرضة "منال" : مدري .. قريب ان شاء الله .. " ربتت ع كتفي " بس انتي اهتمي في نفسج .. تراج هذه المرة حـامـل .. وفي بطنج يـاهـل يعني اكلي زين ..
ابتسمت لها : ان شاء الله ..

دخــل فـارس ..!

الممرضة " منال " : استأذن ..
ابتسمت : اذنج معاج ..

طلعت .. تلاقت انضاري معاي .. فـ نزلت راسي .. فارس راح يم الدريشة .. ضل يطالعها و فكره مو معاه .. استغربت !! يعني ما بـ يروح خطوبة مريم .. طالعت ساعتي ( 8:30 ) ..
وقفت و تقربت منه ..

همست : ما بـ تروح خطوبة مريم .. !!

طالعني بعدين رد نضره لـ الدريشة ..

بـ ببرود : لا
عيون : ليش ؟؟؟؟
صرخ علي : انا الي بـ اروح لو انتي ..

غمضت عيني من صرخته .. انا قلت شي الحينه ..!! حرااام عليه يعاملني جيه .. كل ما احاول اتقرب منه يباعدني الف خطوة ع ورى ..

رديت و انا قريب ابجي : انزين .. انا ما قلت شي الحين ..
صرخ علي مرة ثانية : و هذا الي عندج .. تبجين و تنثرين دموعج .. عندج شي غير ؟؟
صـحـت : ......
فارس : اذا اكلمج ردي علي ..
و انا اشهق من البجي : شووه تبيني اقول لك .. انك تعذبني يا فارس .. تـعـذبـنـي ..

طحت ع الارض و انا اصيح .. تمنيت لو الدنيا تنشق و تبلعني .. اباا امووت ..ما اباا هـ الدنيا .. يا ليتني توفيت في الحادث قبل ما اعيش مثل هذه العيشة الـمُُُُُـر .. !
وقفت و انا اشوفه يطالعني بـ نضرات ما فهمتها ..

همس : سامحيني عيون ..!
عيون :....

" مسحت دموعــي "
تقرب مني ..

فارس : سـامحتيني ..!!

" .. استغليت الفرصـة .. "

عيون : بـ شرط ..
فارس : شووه ؟؟
عيون : تروح خطوبة مريم ..
فارس : و تبين تضلين بـ روحج هني ..
عيون : شفيها .. ؟! مـتـعودة ..

طالع الجهة الثانية أونه يـفكـر ..

بـ لهفة : بـ تروح ..
فارس : همممممم .. هيه !
ابتسمت بـ نصر :.....

لـ أول مرة اقدر اقنعه بـ رايي .. مشيت بس وقفني صوته ..

فارس : تبين شي قبل ما اروح ..

فريت له ..

عيون : لا ..

بس قبل ما يطلع .. زقـرتـه ..

عيون : فارس ..!!

لف لي بـ دون ما يتكلم ..

عيون : لا تقول لهم اني في المستشفى ..
فارس : ليش عاد ؟؟
عيون : خلهم يستانسون بـ حفلتهم ..
فارس : ان شاء الله ..

رد بـ يطلع بس رديت زقرته ..

عيون : فـارس ..

وقف .. و لف لي ..

فارس : بعد شي ثاني ..

تقربت منه اكثر .. خليت يدي ع يده بـ ارادتي .. حسيته انصدم مني .. و خصوصا بـ التغير الكبير في تصرفاتي ..

عيون : مشكور فارس ..
فارس : ع شووه ؟
نزلت دموعي : مدري بـ دونك كنت شووه سويت .. !!

مسك ايدي بـ يده الثانية ..

رد بـ حنية : لو شووه صار يا عيون .. بـ تضلين زوجتي و لج حقوق علي ..

ما قدرت في هذه اللحظة اتحمل .. الكل يعرفني مو راعية مواقف جيه .. بـجـيـت ..

بس هذه المرة ما داريت دمعتي بـ وحدتي .. ولا كانت دمعة تحرق قـلـبي .. الااا كانت بــاااردة .. و يا ليتها تدوم ع خـدي ..!
ضماني لـ صدره .. و هــمــس ..

فارس : بـ تضلين غالية يا عيون .. غـاليـة يا وصية المرحـوم ..

مر علي و انا مرتمية في صدره .. يمكن اكثر من ربع ساعة ..
رفعت راسي و خدودي محمرين من البجي .. و من المـوقـف ..

ابتسم لي : كل هذاا .. ما خلصت دمـوعج ..!!

ضحكت و انا امسح دموعي .. ضل يطالعني بـ نضراات هذه المرة عرفت افسرها ..

كانت خليط من الحب .. الحنان .. العشق ..!

فريت نفسي لـ الجهة الثانية ..

بـ ابتسامة : فارس لا تطالعني جيه ..
حباني ع خدي : اهتمي في نفسج .. مع السلامة ..!

طلع من الغرفة ..
ضميت يديني مع بعض و همست ..

عيون : الله يسلمك و يحفظك ..

تقربت من الدريشة .. خليت يدي عليها ..
بـ رايكم الي سويته صح و الله خطأ..!!!!
من اليوم المفروض اعدل سلوكي معاه .. لانه لو ركب و نزل بـ يبقى زوجي .. " خليت يدي ع بطني " و أبـو ولدي ..


" فـــارس "

[ عند باب البيت .. 9:25 الليل ]

نزلت من السيارة و عباراتها .. كلماتها .. حركاتها .. كلها في بالي لـ الحين ما انمحت ..

تــحـبـنـي !! .. مـن قدي .. عيون بنت راشد تحبني يا ناااس ..

دخلت البيت و انا اطالع زواياه .. ما اجذب ..

" مظلمة بدونج يا عيون "
والله اني احبج رغم كل الضروف
رغم كل المتاعب و الأسى والجراح

أخذت شاور .. لبست بانطلون جلد أسود .. معه قميص رصاصي .. لبست فوقه جاكيت أسود جلد .. طالعت نفسي في المنضرة .. رديت شعري ع ورى .. و طلعت من البيت ..

قبل ما اروح القاعة .. رحت محل ذهـب ..

فارس : السلام عليكم ..
صاحب المحل : و عليكم السلام ..
فارس : هممم .. لو سمحت ابي اليديد عندك ..
صاحب المحل : ذهب .. لو فضة .. ألماس .. و هو الأكثر الحين الألماس ..
فارس : زين عطني الألماس ..

طلع لي 3 أطقم .. أحترت بينهم ..
اخترت لـ مريم طقم كان وايد حلو .. السلسلة ع شكل حلق .. في نهايته وردة في وسطتها بلورة بـ اللون الاحمر .. اما التراكي و الخاتم و السويرة فـ ما يقلون في روعتهم عن السلسلة ..

فكرت آخذ لـ عيون بعد .. اخترت لها طقم نـاعـم .. سلسلة فـي نهايـتـها قلب فـي وسـطـه I love you بـ الوردي .. و الخاتم و التراكي و السويرة مثل الشي ..

دفعت الحساب و طلعت ..

يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم