بداية الرواية

رواية جروحي تنزف احزاني -26

رواية جروحي تنزف احزاني - غرام

رواية جروحي تنزف احزاني -26

صحيح هي ماتحبه بس مايهون عليها تجرحه من يوم رجعت من عند عمها ماكلمت وليد ولا ردت على مشاعل كانت محتاجه تفكر وتختار بين حبها الجنوني لوليد وولد عمها اللي ماتحبه بس ماتتمنى له الا كل خير.....
الجزء السابع عشر
صحت من نومها على صوت الجوال ومهي قادره تفتح عيونها ...انتفضت لما تذكرت ان اليوم اول يوم بتروح الجامعه واكيد اللي متصل هي امل ناظرت الساعه اللي بجنب خالد واللي كان نايم....البارح اكد لها انه بيحط المنبه حتى يصحيها... قامت وهي تتنرح من كثر النوم وشافت الساعه لقت خالد حاط المنبه على الساعه ثمان يعني على الوقت اللي بيصحى عليه...درت انه قاصد ياخرها عن الجامعه...وبكل هدوء حتى مايحس...حطت المنبه على الساعه عشر....واخذت الجوال وطلعت الصاله حتى تتصل في امل....دقت الرقم...
امل:"يمه وش هذا كله نوم..."
بسمه:"ايه مانمت الامتاخره ...وينك اللحين..."
امل:"حول بيتكم..."
بسمه:"يووووه توني صاحيه تدرين شكلي مارح يمديني اروح معك..."
امل:"مو على كيفك ...انا بدخل عند جدتي اللين تخلصين بس عجلي..."
بعد ماسكرت منها راحت تتسبح بسرعه عسى يمديها تخلص وكل هذا بهدوء حتى مايصحى خالد حتى ترد له مقلبه اللي سواه فيها...
مر على زواجها من خالد شهرين الشهر الاخير احسن بكثير كانت علاقتها مع خالد ماشيه للاحسن فيه اختلافات بسيطه بس كان حلها سهل كان خالد محترمها صحيح بس ماحست بحبه لها مثل ماتسمع من اللي توهم متزوجات بس متامله خير في المستقبل ...ارتاحت من عبير واللي توها وصلت هلاسبوع واليوم معزومه هي وامها في بيت اهل خالد.... لوما تخاف بسمه من زعل ام خالد كان ماقعدت في البيت بس لازم من قعدتها...
اول مانزلت كان ابو خالد وام خالد وامل قاعدين تحت.... بعد ماسلمت عليهم كانت بتقعد..
...لما شافتها امل بتقعد:"هيه يتقعدين انتي ووجهك ياللا مافيه وقت..."
ابو خالد:"كان وداك خالد بدل ماتروحين مع امل..."
امل:"لا ياجدي انا اللي طلبت تروح معي وبعدين لا تنسى طريق الجامعه لازم امر قريب من بيتكم.."
ام خالد:"اصلا من بكره بتروح مع ريم ..."
امل:"ذكرتيني بريم ياليت عندي وقت اطلع انكد عليها نومتها بس ماعليه اذا رجعت..."
ام خالد:"خلاص تعالي مع بسمه...خصوصا ان امك بتجي في الليل..."
امل وهي قايمه بتطلع:"ايه ماعليه بكلمها وبقولها..."
كانت علىالساعه تسع مجتمعه مع جيرانها في بيت ام عبد العزيز على قهوة الضحى...بعد ماراحوا عيالهم المدارس والشغالات ماشاء الله يسدون في البيوت.... مالهم اذا استعصى النوم الصبح الا مجلس الحش والنميمه اللي يعقد كل صباح...
ام عبد العزيز:"ماحددتوا ملكة امل"
بدريه:"اول ماخطبها قالنا الزواج عقب سنتين قال مايخالف واللحين كل شوي يتصل على عمه يبي يعرس هالسنه"
ام عبد العزيز:"ايه حتى خطيب هدى...هذا شباب هالايام عجلين"
ام علي:"اذا الرجال مكون نفسه وما عليه قصور وشوله التاجيل وبناتكم ماشاء الله حريم"
بدريه:"صادقه والله ياام علي بس تدرين امل هي الكبيره ماادري اشلون بتحمل البيت من عقبها..."
ام علي:"ايه تتحملين مثل ماتحملوا اهلنا...الا اشلون بسمه مع خالد اخوك"
بدريه وهي تبتسم:"ماعليها طيبه..."
ام علي :"سبقتينا يابدريه كان خاطري اخطبها لعلي ولدي.."
بدريه:"ههههههه ادعي لها الله يوفقها وولدك الله يرزقه..."
ام علي:"تستاهل بسمه كل خير"
كانت ام عبد العزيز تسمع وهي حاقده على بسمه اللي الكل يحبها ودوم يمدح فيها... اخ يالقهر من اول حاكمتها ومخليتها على كيفي واللحين استقوت وصارت زياراتها نادره وحتى لو جات صار فيها قوه والضعف تركته من تزوجت خالد.....
ام عبد العزيز حتى تغير السالفه:"مابغى عبد العزيز يصحى اليوم للمدرسه..."
ام علي:"حتى عيالي بس ماينلامون من السهر الي كانوا فيه بس تعدلهم اللحين المدارس..."
بدريه:"صااااادقه ماكانوا يهنونا في النوم من سهرهم الله يصلحهم..."

سمع رنة الساعه ضربها بيده توقع بسمه تكون نايمه لما التفت ماشافها ناظر الوقت كانت الساعه عشر...ابتسم لانه عرف ان بسمه على طول ردت له المقلب اللي كان ناوي يسويه فيها رفع الجوال حتى يكلمها سمع صوتها وهي تضحك...
بسمه:"صح النوم..."
خالد:"قلبتيها علي.. كان خاطري انا اللي اقولك صح النوم لما تصحين متاخره..."
بسمه:"الحمد لله ....طلعت اشطر منك..."
خالد:"افرضي ان كان عندي موعد مهم..."
بسمه:"احسن حتى ما تلعب علي.....انا اقول غريبه خالد مهتم في الساعه لا وتقول انا بصحيك وخلي الساعه قريبه مني "
خالد:"هههههههههه جزاتي اللي بغيت اريحك من تعب اول يوم"
بسمه:"مشكور عمري ادري ان مصلحتي تهمك..."
خالد:"الحمد لله فوق انك مضيعه من وقتي ساعتين معطيك وجه واسولف معك..."
بسمه:"ياللا باي حتى انا مشغوله بس ماودي اكسر بخاطرك ادري انك حريص تسمع صوتي من الصبح..."
خالد:"مشكله الثقه الزايده ....اقول انا اللي بمركم اوكيه..."
بسمه:"ماودي اتعبك بس ماعليه..."
خالد:"تعبك راحه وبعدين يمدحون بنات الجامعه مره... خل الواحد يوسع صدره حتى لو بالنظر..."
بسمه:"صدق ماتنعطى وجه وبعدين حتى النظر يحاسب عليه ربك..."
خالد:"صح بس النظره الاولى حلال..."
بسمه:"وماشاء الله تفتي بعد بس النظره الاولى عندك طويييييله حيل..."
خالد:"اقول ياللا مع السلامه اشوفني قمت افتي بغير علم...."
بسمه:"مع السلامه واستغفر ربك...."

بعد ماسكر ابتسم فضيعه هالبسمه....فرضت نفسها في حياتي غصب عني...
ناظر الساعه حس انه فعلا تاخر واكيد بيحصل محاظره من ابوه تمنى يكون ابوه راح الشركه...بس لما نزل سمع صوته تحت توكل على الله ودخل...
خالد:"السلام على احلى اثنين..."
ابو خالد:"وعليكم السلام ....بدري وانا ابوك وش مصحيك اللحين..."
راح حب راس ابوه وامه:"تدري ياابو خالد مانمت البارح بدري..."
ابو خالد وهو يقاطعه:"وش حادك على السهر..."
خالد:"من الزهق يابوي..."
ابو خالد:"مااقول الا الله يعين مرتك عليك...."
خالد:"غريبه للحين مارحت الشركه...."
ابو خالد:"ياللا مشينا بروح معك...."
ام خالد:"خله يفطر اول..."
ابوخالد:"مهو لازم يفطر....بعدين لا تخافين عليه هو وفهد يعرفون يدبرون انفسهم..."
خالد:"كاشفنا والله يابو خالد..."
ابو خالد:"ايه كاشفكم ...ياللا بس قم..."

.بعد ماطلعوا اخذت ام خالد التلفون حتى تكلم ام محمد اللي من رجعت من السفر وما شبعت من سوالفها...
ام محمد:"الو"
ام خالد:"صباح الخير..."
ام محمد:"ياهلا والله صباااح النور...اشلونك ياوخيتي"
ام خالد:"بخير الله يسلمك اشلونك واشلون عبير"
ام محمد"الحمد لله بخير وعبير نايمه تقول مهي رايحه الجامعه اليوم"
ام خالد:"اكيد متفقه مع ريم ...اما بسمه راحت مع امل..."
ام محمد:"اشلونها مرة ولدك..."
ام خالد:"ماعليها بخير..."
ام محمد:"تسلم عليك مرة عمها وتراها تقول لا تغركم البنت تراه مهي بهينه"
ام خالد واللي بدت تتضايق من هالموضوع اللي ماتكلم اختها الا وفتحته معها:"المهم اليوم تجين ان شاء الله"
ام محمد:"ان شاء الله بس ماادري عن خالتك بتجي..."
ام خالد:"ههههههه لا مهي بجايه..."


كانت ميته ضحك هي وامل وهم يسمعون كلام دلال واللي تشكي لهم الحال بعد الزواج....
دلال:"احاول اطلب....بس لما اشوف عليه اقساط السياره وايجار البيت اضطر اسكت عن اشياء ضروريه"
بسمه:"يالظالمه لك اقل من شهرين متزوجه واكيد كل اغراضك جديده لا تصيرين طماعه"
دلال:"أي طماااعه واللي يرحم والديك...حتى شهر عسل زي الناس مارحت..."
بسمه:"مو اانتي اللي مارحتي شهر عسل حتى انا مارحت والحمد لله مانقصنا شي..."
دلال:"انتي اللي مابغيتي تروحين...انا منقطع قلبي واسافر بس الظروف صعبه"
بسمه بجديه:"انتي لا يكون تقولين هالكلام لزوجك وتحطمينه..."
دلال:"لا ياحبيبتي عنده امثل دور القنوعه لاني عارفه لو عنده مابقصر بس الواحد اذا ضاقت نفسه يحب يفضفض شوي عند احبابه"
بسمه:"احمدي ربك بينك وبين زوجك الحب اللي غيرك يدوره "
دلال وهي تبتسم:"صادقه اما الحب والله اني اموت فيه وحتى هو بس مثل ماقلت لك فشة خلق على قولتهم ومالي الا انتوا..."
امل:"تدرون انا الظاهر مابعرس... يااختي الزواج كله مشاكل.."
بسمه:"ياشيخه ...وان قال طلال امولتي ابقدم العرس..."
امل وهي تضحك:"اقوله على رااااحتك حبيبي..."
بسمه:"ياعيني على الحب..."
امل وهي تحط يدها على خدها:"أي حب يابسمه...يمه مادريت ان الحب كذا.... يالله بس اسمع صوته اروح في عالم ثاني...العالم اللي تروحينه لما تشوفين خالي..."
ابتسمت بسمه بمراره فخاطرها ماعرفت هالعالم ياامل لان خوفي معكر علي حياتي واحساسي ان خالك لازل يحب عبير محسسني بعدم الامان.... الامان اللي لازم منه حتى ادخل هالعالم اللي تقولين....
وهم قاعدين على الغدا بعد مارجعوا من اعمالهم وليد من شركة اخوانه اللي يداوم فيها ولو ماهم اخوانه دوم يتصلون فيه ويهاوشونه ماكان دوام من الاساس....وسعود وعمر من اعمالهم...
وليد:"يااخي تغيرت علي مهي بريم اللي اعرفها..."
سعود وهي ياكل:"تراك صدعت راسي من هالريم..."
وليد:"جاتني فرصه انتقم من هالحيوااان تبيني اضيعها.."
عمر:"فهد ماقال الا اللي شافه واي واحد غيره بيسوي كذا..."
وليد:"يااخي اسكت واللي يرحم والديك...وبعدين هو اللي تبرع من حاله وسوى نفسه شهم..."
سعود:"بس هو اشلون شافك..."
وليد:"ماادري...انا حطيت الكيس اللي انت خابر في سيارة سلمان وبلغت عنه وقبضوا عليه.... بعد يومين قبضوا علي وطلع فهد شهد هو اثنين كانوا معه اني انا اللي حطت الكيس في السياره..."
عمر:"انت بعد على طول اعترفت يمكن لو انكرت كان كلمتك ضد كلمتهم..."
وليد:"ايه بلاك ماشفت اللي شفته.... وبعدين واااااثق اني بطلع منها..."
سعود:"وش عليك اهلك لهم اسمهم... لو انا كان للحين في السجن "
وليد:"المهم خل هالخايسه اللي معك تكلمها..."
عمر:"ليش ماعاد تكلمك..."
وليد:"تكلمني بس ماعندها وين ابوك؟؟؟ متى بتخطبني؟؟"
سعود:"بكلم مشاعل ونشوف"
وليد:"يااخي اللحين مااتجرى اقولها تطلع معي ...لو اقول كذا شكت فيني على طول..."
عمر واللي كان يتمنى يتركون هالبنت في حالها:"ياشيخ خلك منها وترى اهلها مهم هينين..."
وليد:"ماهموني اهلها....اقول سعود مشاعل ماتقدر تجيب لي صورتها.."
سعود:"وش تبي بصورتها؟؟
وليد:"ماعليك اهم شي شف تقدر ..."
عمر يناظرهم نظرات كلها احتقار بس اللي مثله مدمن يكون ساعه بعقله وساعات بلا عقل..
في نفس الوقت كان اهل خالد متجمعين على الغدا ومعهم امل واللي جات مع بسمه
ريم جالسه بعيد عنهم لانها مالها نفس تاكل ...
خالد وهويناظر بسمه:"الله ياريم السنه هذي جوكم بنات شكلهم بيغطون على القديمات مثلك..."
ريم:"ايه اكيد كلهم قراوه وحالتهم حاله..."
خالد:"بتشوفينهم بكره وبتعرفين..."
بسمه:"اصلا انت حرام عليك تناظرهم وتاكد اللي تسويه في محارم المسلمين بيصير في محارمك..."
خالد حتى يستفزها:"نظره الله يهديك ماتضر..."
بسمه:"ترضى احد يناظر احد من هلك..."
خالد:"يخسى اللي هم احد يناظر..."
ابو خالد:"اجل غض النظر وخاف ربك عندك خوااات..."
كلامهم هز ريم من الاعماق...وحست كانه موجه لها مولخالد...
خالد:"يبه وشفيك قلبت علينا الله يهديك..."
ابو خالد:"ماقلت الا الحق..."
خالد:"حسبي الله على فهد جاتك عين قويه منه ...ابوك حبيب ابوك متفهم ...اليوم اجيبه واخليه يذكر ربه"
امل:"ههههههه اخاف جدي ماقلب عليك الا من بسمه بس"
بسمه وهي تناظرها:"ترى يسمون اللي تسوينه فتنه..."
خالد حتى يحرج بسمه:"اذا ابوي ماقلب الا مع بسمه بيكون زي العسل على قلبي..."
امل:"ياعيني على الحب..."
ناظرتها بسمه نظرة تهديد لما شافت امل نظراتها ضحكت...
خالد:"اقول اموله شخبار طلول..."
امل:"وش طلوله ...اسمه طلال..."
خالد:"طيب شخباره"

امل:"ماعليه يسلم عليك..."
خالد:"ياقواتك تتكلمين عنه عادي..."
امل:"ايه اتكلم عادي مش خطيبي..."
خالد وهو يناظر بسمه:"فيه ناس متزوجين وللحين يستحون..."
امل:"هالناس متخلفين ندعي لهم بشفاء العاجل..."
ريم واللي زهقت من سوالفها كعادتها ماتحب تكون مهمشه في القعده:"اقول يمه بيجي احد غير خالتي (وهي تناظر بسمه)وعبييير"
ام خالد وهي قايمه:"بتجي العنود وخواتك..."
ماتدري ليش ماارتحت من سمعت اسم عبير..اخر مره شافتها كان في المزرعه
تكره عبير بشكل فضيع وتحسها تهديد لحياتها مع خالد بس مستحيل تنولها اللي في بالها بساهل...


بعد المغرب في بيت ابو عبد العزيز...كان قاعد مع مرته وبناته...
ابو عبد العزيز:"ترى يوسف كلمني ويبي يملك..."
هدى:"توه بدري وشوله ملكه اللحين..."
ابو عبد العزيز:"اكلم امك ماكلمتك انتي..."
ام عبد العزيز:"اجلها شوي...."
ابو عبد العزيز:"بقولهم وماادري عنهم يطيعون...شفتي اليوم بسمه..."
هدى واللي كانت تتفرج على التلفزيون التفتت على ابوها:"ايه شفتها...الله يالكشخه..."
هند :"صدق..."
هدى:"أي ...والله كل شي حتى الجزمه والشنطه واللي مبين عليها ماركه.."
هند:"وش عليها ماخذه مليونير..."
ابو عبد العزيز:"مليونير لها بالحالها ماقالت عمي رباني..."
هند وهي تضحك:"يبه ماشافت خير عندنا حتى ترده لنا..."
ام عبد العزيز واللي ماعجبها تبرير بنتها:"حتىلا ولو...وبعدين احنا كنا ندور مصلحتها"
ماردت على امها لانها عارفه ان أي شي يخص بسمه لازم امها تكون على حق فيه وبعدين هي ماتحب بسمه حتى تدافع عنها...
"العنود لا تنسين اليوم تكلمينها مهو زي كل مره..."
العنود وهي ملتهيه في نواف تعدل بجامته:"ها طيب..."
فهد واللي بدى يفقد صبره:"اشفيك من اول ماكلمتك ماانتي بطبيعيه..."
العنود وهي تضحك:"انت الله يهديك اتصلت في وقت مشغوله فيه تدري اللحين طالعه بيت عمي..."
فهد:"بتاخذين عيالك..."
العنود:"لا...تدري عندهم مدارس ...بس نواف رافض الشغاله تساعده في لبسه...وش كنت تقول تو..."
فهد:"اقوووول لا تنسين تكلمين ريم..."
العنود بعد ماخلصت من نواف رجعت سندت ظهرها:"لا ان شاء الله ماانسى..."
فهدبضيق:"من متى مكلمك تاجلين كل شوي..."
العنود:"تدري بعد ماكنت القى فرصه بس اليوم بحاول وان شاء الله خير..."
فهد:"تهقين توافق..."
العنود ماكانت متاكده من ريم بس ماحبت تحطمه:"تطول هي فهد..."
فهد:"اما لك البشاره يالعنود لو وافقت..."
العنود:"ان شاء الله توافق..."
فهد:"تصدقين من اول لو رفضت بزعل بس من بعد ماشفتها زعلي بيكون اكبر..."
العنود:"اقول تراك عطلتني...اذا جيت كلمتك ولو اني متاكده انها رح تقول بفكر"
فهد:"تفكر براحتها بس توااافق..."
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -