رواية تلاشت قواي بين يديك -33


رواية تلاشت قواي بين يدك -33

رواية تلاشت قواي بين يدك -33

جدتها بغضب لانهم فاهمين قصدها:ضي خلج جالسه

معانا

اخ ياضي كل ماذكر الي صار اكره عمري وتحسر اشلون سمحت لنفسي اطقك واهزئك وانتي ظيفه بيتنا ماحسبت حساب القرابه وانك بنت عمتي الي يعزها ابوي خليتك تكرهين بيتنا ولاتدخلينه من ذيك السالفه مالومك

ذياب وقف بيطلع بس جدته مسكت يده:منت رايح اجلس تعشا معانا

ذياب وعينه بضي باصرار:معليه جده مره ثانيه

وطلع وعلي الي حاس بالفشله من تصرف ضي لحق ذياب

بسرعه وقفه صوت علي عند الباب

علي :ذياب وقف
ذياب برود:نعم

كان يحس بضيقه ومايبي يكلم احد

علي بضيق:ممكن اخذ من وقتك شوي

تفشل من قرار علي وانه يرده كون هذي اول مره يطلب منه شي

ذياب برضا:ممكن حياك امش معاي بسيارتي

ركب معاه ومشوا


عند ضي

في بيت الجده

حاسه بقهر اول مره جدتها تخانقها بهالشكل


جدتها:الظاهر صج ماعرفت اربيج وكلام جمال صح


ضي بغضب:يمه شهالكلام كل هذا عشان واحد نذل و
ماكملت لان جدتها عطتها طراق يسكتها


ضي منصدمه اول مره جدتها تطقها وعشان منو عشان ذياب ماقدرت تحمل ونزلت دموعها بغزاره


قالت بضيق ويدهاعلى خدها: عمر عيني ماذرفت على طقهم كلهم لان عندي الي احتمي فيه عقب الله


كملت بصياح:طقني ابوي ماصحت طقني جمال هم ماصحت كفخني ذياب لين ماقلت بس وهم ماصحت لكن انتي يمه لا تكفين خذت شنطتها وطلعت ركض برا



جدتها حست برجفه من كلامها وختل توازنهاوقعدت على الكنبه


حست بخناجرتنغرس بقلبها عقب كلام ضي

كانت لها الملاذ الي تحتمي فيه منهم والحين جروها لصفهم

في الشاليه الساعه خمس العصر

عند غلا

مر عليها اسبوع صعيب ذاقت فيه من الذل لما شبعت

كان يصرخ عليها بكل وقت بس ماطقها عقب اخر مره

جهزت الغدا وراحت بتحطه عنده شافته جالس وبيده الريموت يفرفر بهالقنوات

قربت عنده وهي تسمي ونزلت الغدا وجت بتروح وقفها صوته


عزام بعده منقهر من استحقارها له قال:وين وين

ياكرهي لك محسسني كأني جاريه له

غلا بنظره قويه:بروح اكمل شغلي واذا خلصت أكل نادني


كانت نظرات القوه الي بعيونها تقهر عزام

عزام بأصرار:لا بتجلسين هني لين اخلص وتشيلين لأكل


غلا تدري انه يحب يغثهاويتعبها مرات ودها تذبحه ومرات يكسر خاطرها بضياعه الي سبته انشغال الأهل


استسلمت وجلست بكنبه منفرده بعيد عنه
لو ماجلست كان ذبحتها

عزام تم ياكل وانتبه لنظرة غلا له قال بغرور:عاجبك شكلي ادري ولا من يصدق انك يابنت الحارس تاخذين ولدعز


كمل بسخريه:انتي مع هالملابس المقرفه راعي الغنم يقب عليك وضحك



غلا يبيني اكشخ له ولد ابوه انا شلي خلاني اجيب اقدم ماعندي عشان تلوع جبده ومايفكر فيني


قلت برود:هذا لبسي وعاجبني بعد


عزام بقهر: وانا موعاجبني من بكره اوديك السوق تشترين لك ملابس غيرعن هالقرف فاهمه


وقف وقال :تجهزي بنروح شوي للمزرعه وشوفي لك شي سنع اهلي بيجون هناك مابي يشوفونك بهالشكل



غلا بخوف:ماجبت لي شي عدل كل الي عندي نفس هالنوع


عزام حس انها كانت قاصده هالشي وانها تبي تقرفه منها بهالشكل

تذكر اول ماشافها كان لبسها ذرب


ابتسم قال:خلاص ألبسي بننزل لسوق اول


عند علي
فهم من ذياب كل السالفه ولامه على تسرعه وحس بالضيق عشان ضي كلهم مو عارفين يتصرفون معاها ألا بصراخ وطق


تنهد عمر الصراخ والطق فاد اخ ياقلبي الي عذبوه قطع عليه تيلفونه وكانت جدة ضي


عند شجون
تحس بالقهر ماتبي تعيش عنده بس عشان خالها رضت ترجع نزلت اغراضهامع الخدامه وطلعت له


خالد جالس بالسياره ينطرها مايدري ليش يتصرف بهالشكل معها هوكان ممكن يطلقها ويفتك لكن عقب شاف عدم مبالاتها فيه هون وحب يقهرها



في السوق

عند غلا

اول مره تدخل هالمحلات الفخمه والغاليه بالنسبه لها

عزام دخل محل للبدل واشر لها تختار


غلا برود:مو انت الي تبيني اكشخ عند اهلك فختار لي لاني ماافهم بلبسكم يالكباريه وشدت على اخر كلمه



عزام بطنازه هوكاشف ألاعيبها قال:اي صح نسيت

وراح يمشي وياخذ الي يعجبه ومن غير لايستشيرها حتى او ياخذ قياسها



غلا انصدمت من الي اخذه اغلبهم نفانيف قصيره وبرمودات وبديات علاق ورقبه



غلا بنرفزه:ان شالله تبيني ألبس هاللبس عن اهلك

عزام بثقه:لا هذا تلبسينه عندي والحين بنشتري الي تلبسينه عندهم


حاس بمتعه وهويشتري مافكر بحلاة الي ياخذه من ملابس لانه متوقع ان كل شي حلو عليها



عند علي
دخل بيته وطيران للغرفه يشوفها حاس بقهر عقب ماقالت له جدتها انهم تهاوشوا وطلعت زعلانه



دخل شافها مثل ماتوقع منسدحه على السرير وتصيح

قرب عندها وجلس مسح راسها يهديها بس هي فزت مثل اللبوه ودزته قالت بصراخ: شتبي جاي جاي تشمت حالك حالهم ٠
روح قول لهم ان امي طقتني لان طافهم هالمنظر
خصوصاالزفت ذياب


علي بأسى لحالتها:لاياعمري انا عمري ماتشمت فيك ضي انتي

قاطعته بصراخ:لا تجذب انت مثلهم بعد وطاحت تصيح


علي عرف انها لايمكن تسمعه قام وطلع عنها


انسدح على الكنبه يريح اعصابه بس قطع عليه تيلفونه

علي برود:الو
عليابسعاده:هلاوالله بأخوي الي مقطعني بجياته له

علي والله مووقتك ياعليا انا ماغبت عنك ألا اسبوع حرام احس اني معرس وباخذ راحتي لكن حظي الردي تعقدت الامور قال بأسف: شاسوي ياأختي مشاغل

عليابضيق:ولو انا مالي غيرك والمفروض كل يوم تزورني وكملت بنرفزه:ولابنت حنان اغسلت مخك

علي بقهر:عليا شهالكلام ضي مرتي ومارضى عليهاهدا نفسه وكمل: واذا داقه عشان ازورك باجر بعد الدوام بجي اتغدى عندك شقلتي


عليابفرح:شقول بعد حياك الله وسكرت منه



عند خالد
دخلوا جناحهم ونزل شنطتها

شجون بسرعه راحت لغرفتها

خالد بقهر اصبري علي ياشجون ان مااشعلت بقلبك الغيره ماكون خالد بس خل اتزوج


اخذ شنطتها وراح يدخلها

دخل وشافها واقفه عند الدريشه سرحانه كانت فاصخه عباتها ولابسه ثوب حمل اصفر وبارزبياضها الصارخ

كان قصيرشوي وجبنيزكمه
خالد تنح من شكلها نزل شنطتها وقرب لها من غير شعور
اسحرته خصوصا بشعرها الي يطيرمن هوا الشباك



قرب وحضنها من ورا ومسك بطنها بيدينه
شجون فزت وحاولت تبعد عنه بس ماقدرت قالت بقهر:ابعد احسن لك اكرهك وكره قربك بعد

خالد طنشهاوحب يقهرها لفها له وقربها له حيل وقطع خدودها وشفايفها بوس



بعدفتره رحمها وتركها بس عقب صار وجهها جمره من الأحمرار

شجون بقهر:شتبي في وحده كارهتك
كملت بطنازه:وفر رجولتك للمدام الجديده


سكتت لان خالد شد يدها وقال بغضب:لو منتي حامل جان عرفت اربيك ياشجون ترك يدها وكمل :بس الايام جايه وبعرف اشلون اربيك


طلع وهو ثايرحده من كلامها

شجون قعدت على سرير تحاول تهدي توترها الي سببه خالد لها


عند غلا
كانت مستغربه كمية الأغراض الي شراها لها
كان مبعثر الاكياس على السرير قال :شوفي شنو بتلبسين والباقي جهزيهم بشناط الي شريتهم عشان بنروح بعد ساعه


غلا ماردت وضلت واقفه تطالع له

عزام طفش من نظراتها الي تحسسه بالاستحقار


قال بغضب وهو يحذف عليها كيس في بدله اطر انه يختار لها :روحي تجهزي بسرعه بنمشي٠



غلا بسرعة البرق راحت تلبس وعزام جلس يضف ملابسهم بالشناط



بعد ساعه طلعت وهي لابسه عباتها فوق البدله ماتبيه يشوفها لان شكلها جذاب بهاللبس هي انبهرت بشكلها فشلون عزام

اللبس كان نفنوف احمرعلاق لي نص الساق وعليه جوليه ذهبي بكموم طوال شبكه


اطلعت له وقالت برود:انا جاهزه

عزام الي لبس وخلص وجلس يشوف التيلفزيون ألتفت شافها لابسه عباتها


خاف لايكون معانده ولابسه شي يفضح قدام اهله راح صوبها وجرعباتها بينزلها



غلا دزته بس عزام اقوى منها وقدريفصخ عباتها


غلا ترجع ورا من الخوف وتدعي بداخلها

عزام اعجبه جمالها مسك يدها قبل تهرب وسحبها لحضنه قال بسخريه: خلي نروح للمزرعه وهناك بشوف اشلون تبعديني عنك


البارت الثالث عشر


عند حنان

كانت رايحه لسوق هي وشجون عشان جهازهاكان موديهم خالد شجون كانت كارهه الروحه بس حنان اصرت عليها



دخلوا محل العطور وماخلت عطرجديد ماشرته وبعدها راحو لمحل القمصان واشرت شجون لخالد مايدخل بس هو طنش ودخل وحنان حست بالفشيله

٠

خالد احب اعاندها اتلذذ وانا اشوفها معصبه
شجون طنشته وخذت حنان وراحن يشوفون الي يعجبهن


حنان بخجل :ياربي احس بالفشله من خالد
شجون بقهر:اخوج هاذا فاصخ الحيا طرته وحقرني

حنان بتلطف الجو:يمكن بياخذ لج شي لبعد ماتولدين


شجون بغصه لانها تذكرت موقف خالد اول ماجت واشلون هددها:يحلم خل ياخذ لامرته الجديده


خالد سمع اخر جمله وقال بقهر:انا بخليكم على راحتكم اول ماتخلصون دقوا علي


كان يتكلم وهو يحرق شجون بنظراته بس

شافها حاقرته ولاخافت منه راح وطلع عند الباب وقف يتأمل شجون وهي تختار لحنان


فقدتك يا اعز الناس فقدت الحب و الطيبه

وانا من لي في هالدنيا سواك ان طالت الغيبة


رحلت ومن بقى وياي يحس بضحكتي وبكاي

وحتى الجرح في بعدك يغزيني وأهليبه


تصدق قد ما حنيت اشوفك في زوايا البيت

واسولف معك عن حزني واحس ان انت تدري به


شسوي بالالم والاه ولكن البقى لله

يصبرني على بعادك وذا حضي وراضيبه

خالد هين ياشجون دواك عندي خل نرجع بس للبيت

وعلمك اشلون تستهزيين فيني قدام اختي


في بيت علي
الساعه خمس العصر

سحبت نفسها من يدين علي بشويش وراحت للحمام

دخلت تحت الدش وفتحت الماي وختلط الماي بدموعها
ضي بشهاق ليش ياربي ليش ماحس بالراحه مع علي مع انه

ماقصر معي بشي ليش احس بالخوف من اني احبه وبعدين افقده

^

مايموت الشوق لو قل الوصل!!

ومايهز(الحــــــــــب) زلزال الظروف!!

وانت داري معزتك فيني أصل!!

ولو يطول الصمت لايلحقك خوف؟؟

والغلا بالقلب والله متصـــــــــــــــل

ثابت مثل الاصابع بالكفـــــــــــــــوف

==

بعدساعه

اطلعت بالروب بعد مافضت كل الي بقلبها

وقفت تنشف شعرها وهي تشوف صورة علي المعكوسه بالمنظره

كان غاط بنومه واللحاف مرفوع عن صدره العاري امسحت دمعه خانتها


ضي بشهاق سامحني ياعلي على كل شي سويته فيك والله اني احبك واموت فيك بس ماقدر اقول

قطع عليها صوت التيلفون وراحت ترد بسرعه قبل يزعج علي


بس علي صحى عليه

ضي برود:الو


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم