رواية طلبتك لاتحاكيني -35

رواية طلبتك لاتحاكيني - غرام


رواية طلبتك لاتحاكيني -35

سكرت هديل منه وحط الجوال على قلبها والله احبك وعمري مارارح احب احد غيرك ابتسمت ودخلت الحمام...
على الطاوله كان سلطان يطالع مشاعل بنظرات اربكتها بس حمدت ربها ان راشد مو ملاحظ لانه يسولف مع عبدالعزيز ومنشغل معها,قامت من مكانها تروح الحمام لانها ما تقدر تتحمل تجلس اكثر من كذا...

توها بتدخل الحمام الا تسمع صوت سلطان وراها...

مشاعل(وهي معطتيه ظهرها):نعم شتبي ؟
سلطان(قرب منها ووقف وراها بالضبط وهمس باذنها):انا ادرى انك تحبيني
مشاعل(انصدمت لما قالها هالكلمه وحست قلبها يدق بقوه):من قال انا احب راشد وبس
سلطان:هالكلام تقولينه لراشد مو لي اصلا واضح عليك انك تموتين على
مشاعل(انقهرت من غروره):وشلون واضح على؟
سلطان:لو ماكنتي تحبيني كنتي جلستي معاي عادي وسولفتي معاي عادي ولما اكلمك تطالعين فيني زي أي شخص ثاني
مشاعل(خافت منه لان تاثيره عليها قوي):بالعكس انت اصلا ماتهمني بشي
سلطان(بخبث):لو كنتي صادقه حطي عينك بعيني وقوللي هالكلام

مشاعل عارفه ان ثقتها كلها بتنهد لما تشوفه بس تشجعت ولفت عليه ويالتها مالفت كان قريب منها مره لدرجه تحس ان انفاسها وانفاسه وحده ضاعت في عيونه شجعتها وقوتها خاونها في اللحظه هاذي كان ودها ترمي نفسها بحظنه وتحس بدقات قلبه بس تجاهلت هالرغبه ...

سلطان(مسكها من ذراعها يصحيها من احلامها):مشاعل انا احبك قوليها قولي انك تحبيني مثل مانا احبك

مشاعل كانت ضايعه محتاجه راشد يكون معها لما تشوفه تحس بالقوه لاكن مع وجود سلطان وتاثيره عليها تحس بالضعف خانتها ثقتها وقلبها الي ما طاوعها وتوها بتنطقها الا شافت الي كانت تستنه شافت راشد واقف يطالعها بكل عصبيه وغيره...

مشاعل كانت تحاول تبعد ايد سلطان عنها بس هو ماسكها بقوه مو قادره تتحرك ماقدر يحركه الا ايد راشد الا بعدته عن مشاعل...
سلطان تفاجاء بوجود راشد لانه قطع اعتراف مشاعل بانها تحبه...

راشد(وهو ماسك بلوزه سلطان من قدام):انت شلون تسمح لنفسك انك تلمسها
سلطان(ببرود):ليه حلال عليك وحرام علينا
راشد(عصب من كلمته ):اسمعني عدل مشاعل لي انا ومره ثانيه اذا قربت منها ولا حتى كلمتها ماتلوم الا نفسك
سلطان:اصلا قبل لا تجي كانت بتعترف لي انها تحبني
راشد(طالع في مشاعل مو مصدق):....
مشاعل(خافت من نظرات راشد):لا راشد صدقني انا ماكنت بقول شي
سلطان:خلاص مشاعل ليش تعذبيني وتعذبين نفسك قوليله الحقيقه ليش تخلينه مخدوع
مشاعل:راشد لا تصدقه هذا يكذب عليك
راشد(هد سلطان ومسك ايد مشاعل):مشاعل طالعي فيني وقوللي انتي تحبينه؟
مشاعل(كانت متوتره طالعت في عيونه وشافت الخوف من جوابها):لا
سلطان:كذابه كل مره تقولك كذا وترجع تحبني هذي الحقيقه يار اشد هي تحبني والكل يعرف هالشي
راشد(طالع بعيون مشاعل ومالقى فيهم الي يبيه عرف لحظتها ان كلام سلطان صح ):عموما اتهنى فيه انا خلاص عافك الخاطر

ابتعد راشد عن مشاعل وهو يلم بقايا حبه وكرامته الي انهدرت حس بالقهر في قلبه ليش حبها هو يعرف ان عمرها ما تتغير متعوده تلعب على اكثر من واحد ولا عمرها بتتغير طلع من المطعم وظل يمشى تايه مو عارف وين يروح يحس انه انخدع منها ليش ليش حبيتها وانا الي كنت بنتقم منها اروح في الاخير واحبها .....


قهر ماكنت انا ادرى تعيش بقلبي كذابه
قهر توي عرفت انك على الحبلين لعابه
كذب كانت سواليفك وكل كلمه على كيفك
وانا الي احسبك روحي ولقلبي اقرب احبابه

وفيت لقلبك بعمري ولك ضحيت بايامي
لقيتك للاسف كذبه اعيش بها مع احلامي
نعم صدقت كلماتك ولا ادرى بنياتك
وهذا اليوم انا كلي ندم من راسي لقدامي

خلاص الحين ابي ارحل وانا فيني الم غدرك
اباخذ قلبي من قلبك وخلي قلبك بصدرك
بداوي روحي بروحي وبكتم فيني جروحي
بعيش بدنيا من دونك وعيشي بالقهر عمرك

قهر ماكنت انا ادرى تعيش بقلبي كذابـــــــــه....



مشاعل ما استوعبت الي راشد قاله ظلت خمس دقائق تستوعب...

سلطان(خاف عليها لان شكلها ما يطمن):مشاعل انتي بخير
مشاعل(طالعت فيه بعصبيه):بخير أي بخير انت شفت شنو سويت راشد تركني تخلى عني
سلطان:واذا انا موجود
مشاعل:انت شنو ما تحس تدرى ان اول كنت اظن اني احبك لكن بعد هاللحظه انا اكرهــــك واكره اسبانيا لانك فيها اذا راشد ما رجع لى انا مالي قعده هنا ولا ابي اشوفك مره ثانيه انت فاهم...

طلعت مشاعل من المطعم تدور على راشد ودموعها تنزل على خدها من دون ماتحس فيهم حست انها غبيه ولامت نفسها ليش ليش يامشاعل ضيعتي حب راشد منك هو الوحيد الي صادق معاك وهو الوحيد الي يهتم فيك انا محتاجه له مستحيل اخليه يضيع مني مره ثانيه بس خلني القاه وينك وينك ياراشد رحت وخلتني....


على الطاوله رجع لهم سلطان يحاول يخفي توتره بسبب كلام مشاعل..

عبدالعزيز:سلطان ماشفت راشد ؟
سلطان:لا
عبدالعزيز:غريبه مدرى وين اختفى
شوق:حتى مشاعل وينها؟
هديل:هههه خلاص اذا مشاعل وراشد مو موجدين اكيد اطلعوا مع بعض وخلونا
عبدالعزيز:ههههه والله هالاثنين لايقين على بعض مره
شوق:الله يخليهم لبعض
سلطان(ماقدر يتحمل كلامهم):خلاص اجل هم بيرجعون بعدين خلينا نطلع نتمشى

طلعوا من المطعم وقرروا يرحون للحمام المغربي عشان يسترخون بعد المشي بالسوق...

دخلت شوق قبل هديل الي ظلت بره واول ما شافت عبدالعزيز نادت عليه...

عبدالعزيز:هلا هديل بغيتي شي؟
هديل:بصراحه انا كنت ابي اكلمك بس مالقيت فرصه مناسبه الا الحين
عبدالعزيز(استغرب):خير انشاء لله شفيه؟
هديل:انا ادرى بالي بينك وبين شوق عشان كذا بقولك هالشي
عبدالعزيز:الي هو؟
هديل:شوق عيد ميلادها بعد بكره كنت بقول لمشاعل بس مدرى وينها ففكرت اقولك عشان تساعدني
عبدالعزيز(بحماس):والله عيد ميلادها بعد بكره
هديل:ايه
عبدالعزيز:خلاص انتي روحي الحين عشان ماتشك وانا بفكر بشي
هديل:اوكي شكرا

دخلت هديل للحمام وظل عبدالعزيز واقف مكانه يفكر,مافي وقت انسب من عيدميلادها عشان اقولها على بقلبي ...

دخل للحمام وهو فكره مشغول بعيد ميلاد حبيبة قلبه وشنو الهديه الانسب الي يعطيها لها...



ايطاليا_روما

قامت رغد من النوم على صوت جوالها كانت نغمة تركي ....

رغد:هلا تركي
تركي:هلا والله شكلك نايمه
رغد:هههه شلون نايمه واكلمك ماتجي هاذي
تركي:وانتي خليتي فيني عقل ماقمت اعرف اقول
رغد:اقول انت واحد فاضي وانا فيني النوم
تركي:شدعوه رغوده اصلا المفروض يكون هذا الصباح احلى صباح بحياتك لانك قمتي على صوتي
رغد:ترى الغرور ما يمدحونه
تركي:هههههه طيب شرايك اعزمك اليوم؟
رغد:ممم مدرى يمكن ماما ماترضى
تركي:تكفين قوليلها ابي اطلع اتمشى لحالي وخذي الخدامه معك
رغد:اوكي بس وين بنروح؟
تركي:انتي تعالي لساحة اسبانيا وخلي الباقي علي
رغد:طيب وين بنروح؟
تركي:مفـــاجـــأه
رغد:اوكي لما اجي اطلع بدق عليك
تركي:انتبهي على نفسك حبيبتي باي
رغد(استحت من كلمته ودق قلبها ينبض بحب جديد):باي

نزلت رغد عند امها وقالت لها تبي تطلع وبعد اقناع شديد رضت بس بشرط تطلع معها الخدامه وواحد من الحرس...

طلعت رغد لغرفتها تتعدل قبل لا تطلع مع تركي لبست تنوره على حد الركبه لونها اصفر وفيها ورد زيتي وسماوي بشكل حلو وبلوزه صفراء مناسبه افتحت شعرها وحطت مكياج خفيف زادها جمال لبست صندل لونه زيتي وفيه سير ضعيف عليه فراشه سماويه صغيره طلعت مره حلوه ومرتبه ....

دقت على تركي وطلعت مع الخدامه لساحه اسبانيا ....

اول ما وصلت لساحة اسبانيا لقت تركي ينتظرها عند النافوره طالعت بالخدامه والحارس الي معها بطفش ودقت على تركي...

تركي:رغد شنو الجدار الي وراك هذا؟
رغد:هههههه هذا الحارس الشخصي حقي ماما مارضت اطلع الا معه
تركي:هذا شلون اصرفه الخدامه سهله بس هذا مستحيل
رغد:لا مستحيل ولا شي انتظرني هنا وانا ربع ساعه واكون عندك
تركي:طيب وش بتسوين؟
رغد:انتظر وانت تشوف

انتظر تركي رغد وده يعرف شلون بتصرف الحارس والخدامه...
بعد ربع ساعه دق جواله برقم رغد رد عليها بسرعه...

تركي:ها وش سويتي؟
رغد:هههههه التفت وراك

التفت تركي وراه ولقى رغد تطالع متفاجأ وتضحك...
سكر جواله وراح لها...

تركي(نزل لمستوها على ركبته):انت شلون صرفتيهم؟
رغد:مو الحين اقولك اول خذني للمكان الي بنروحله قبل لا يجي الحارس ويدور على
تركي:اوكي

قام تركي ودفها بسرعه وهي تضحك عليه لين وصلوا لحديقة فيلابورقيزي اجمل واكبر حدائق روما....


اسبانيا_مدريد



رجعوا الكل للفندق بعد المساج الي خذوه في الحمام المغربي واستغربوا لما مالقوا مشاعل وراشد ارجعوا ولا دقوا عليهم....

هديل:شوق انا قلبي مقبوض احس ان مشاعل فيها شي
شوق:ريحي بالك بس تلقينها الحين نايمه بالعسل وانتي تفكرين فيها
هديل:انشاء لله الله يسمع منك

بعد ساعه كانت الساعه 12 بنات خافوا لانهم تاخروا والجوال ماترد على الجوال ومره تعطيهم مشغول وحتى راشد مايرد عليهم واخر شي صار جواله مغلق...

شوي الا سمعوا صوت الباب ينطق راحت هديل تفتح الباب وانصدمت لما شافت راشد لوحده...

راشد(مستغرب):شفيك تطالعيني كذا؟
هديل(بخوف):مشاعل مو معاك؟
راشد:ليه هي ما رجعت الفندق؟
هديل:احنا من طلعنا من المطعم هي طلعت قبل فكرنها معاك لانك انت طلعت بعد الحين الساعه 12 ونص وين بتكون راحت؟

راشد كان سرحان يفكر بمشاعل وين بتروح وهي ماتعرف شي هنا...

هديل:راشد انا اكلمك وين مشاعل هي ماكانت معاك صار شي؟

راشد ما رد عليها كان يفكر...

هديل:راشد ردعلى مشاعل وينها فيه صار فيها شي؟؟
شوق:هديل شفيك تصارخين؟
هديل:هذا راشد ومشاعل مو معها اساله وينها مايرد على مدرى شيفكر فيه؟
شوق:راشد شفيك صار شي مشاعل وينها؟
راشد(تكلم فجاء لانه تذكر شي):عرفت عرفت وينها فيه

توها هديل بتكلمه الا راشد يركض بسرعه لجهة الاصنصير...

شوق:هذا شفيه؟
هديل:مدرى عنه بس انا قلت لك قلبي مقبوض وحاسه مشاعل فيها شي
شوق:هو يقول عرف مكانها انشاء لله يرجع معها
هديل:الله يسمع منك
شوق:تعالي ننتظره داخل

طلع راشد من الفندق وهو مستعجل ومو شايف قدامه اخذ تاكسي وراح طيران على ساحة اسبانيا ...
تذكر الموقف الي صار لهم هناك في اول ليله لهم في مدريد لما كانوا في ساحة اسبانيا...

مشاعل(وهي واقفه عند البحيره):تدري ليه احب هالمكان
راشد:ليه؟
مشاعل:لانه اول مكان جمعنا مع بعض باسبانيا واذا ضعت ولا صار لي شي بتلقاني هنا
راشد:وشمعنى هنا؟
مشاعل(وهو تمسك ايده):لاني بحس بوجدودك فيه
راشد(وهو يمسح على شعرها):دامك معاي مار اح تضيعين
مشاعل:وعد
راشد:وعد

اسف يا مشاعل ادرى خنت الوعد وهذاني ضيعتك وانتي معاي ما وفيت بالوعد بس انتي الي خنتيني قبل بس قلبي هذا ما يقدر يقسى عليك لو مهما سويتي...

اول ما وصل راشد لساحة اسبانيا نزل بسرعه وهو يدور عليها بقلبه قبل عيونه راح عند البحيره ولقها هناك جالسه على الكرسي الي قدام البحيره سرحانه تفكر...

راح وراها وهمس باذنها...

راشد:ليه رحتي وخليتني؟

قامت مشاعل مفزوعه من مكانها واول ما شافته نزلت دمعة فرح من عيونها....

مشاعل(وهي تركض له وتحضنه بقوه):راشـــد
حظنها راشد بقوه يطلع كل الخوف الي فيه لما شافها بخير مسح على شعرها بكل حنان وكل دقه بقلبه تنطق باسمها اكتشف انه يحبها حب صعب يوصفه نص يوم ما قدر يتحمل بعدها شلون قدر يتخيل انه يتركها وممكن يتحمل...

ياحبيب الدنيا ياعمري يادنيا الحب
ياحب الكون ياربيع الورد ربيع الورد في عيني ولا له لون
وانا اشوف ايامي بدونك وحشة قلب ودمع عيون
انا عشت الدنيا عشانك عيش الدنيا عشاني اليوم
انا احبك لحظه وساعه وساعه عمر واحبك دوم
انا حلمي بقربك احيا خلني بقربك اغفى واقوم


ولا كلمة حب تكفى لاني احبك حب كبير
اذا قلت البحر الدنيا غرامي شي صغير
سما حب وارض محبه طير بكل الشوق يطير
انا احس الدنيا بدونك دنيا حزينه حيل
بلا شوق وبسمه وضحكه وفرحه ونسمه
ووقت جميل على ذكرى في بالي ياغالي
ابقى لحالي وليلي طويــــــــــل


ياحبيب الدنيا ياعمري يادنيا الحب
ياحب الكون وانا اشوف ايامي وحشة قلب
ودمع عيــــــــــــــــــــــــوووون ..




مشاعل(وهي تصيح):راشد ترى الكلام الي قاله سلطان كذب انا ما احبه
راشد:بس انتي كنتي بتقولينها
مشاعل:كنت بس لما حسيت اني بفقدك اكتشفت اني احبك
راشد:خلاص مو الحين نتفاهم روحي الفندق وبكره يصير خير
مشاعل(وهي تمسكه من بلوزته):لا الحين تقولي انك مسامحني وبترجعلي
راشد:خلاص مشاعل ب....
مشاعل(تقاطعه):راشد انت وعدتني ما تخليني والحين تاجل الموضوع
راشد:انتي الي خنتيني مو انا
مشاعل:والله sory خلاص انا قلت لساطان اني اكره
راشد:وبعدين ترجعين تحبينه
مشاعل:لا هذا اول بس الحين انا تاكدت اني ما احبه انا احبك انت
راشد(ما رد عليها ومشى لجهة البحيره ووقف يفكر):.......
مشاعل(راحت عنده وهي تصيح ):تكفى راشد خلاص انسى الي صار
راشد:وتبيني انسى كرامتي الي راحت على ايدك


يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم