رواية تلاشت قواي بين يديك -4

رواية تلاشت قواي بين يديك -4


رواية تلاشت قواي بين يديك -4

فهد عارف انه مهما قال مايقدر يغيرمن قرار امه شي قال بضيق: خلاص يالغاليه ارضي علي عاد ماني طالع وانتي مبوزه



قرب وحب راسها قالت وهي تضغط على يدينها: مسامحتك

يالغالي علأقل انت احسن من اخوك الي زارني امس وتهاوش مع هالمقروده وضربهاوطلع حتى بدون لايعتذر




فهد بستعجال:يالله تامرين على شي انا رايح






كانت بترد بس سكتها دخول عدنان الي قاله فهد عن فصل بنته قال بعصبيه: وين هالحقيره ان ماذبحتها وينها




ام فهد: اشفيك انت الثاني بعد اشوف كل واحد فيكم حلى له طق ضي ألتفت لفهد وكملت: انا رايحه اشوفها وياليت تاخذ عدنان وتطلع تفهمه السالفه بعيد عن هالمكان





عدنان بقهر:شنو يفهمني السالفه

اصلا السالفه واضحه اكيد انها مسويه لها عمله سوده ولا ليش فصلوها




ام فهدبقهر:فهد مثل مادخلته بالسالفه اخذه وفهمه وراحت عنهم




عدنان بصراخ: ماخرب هالبنت ألا امك بس خلاص بنتي من الليله باخذها عندي





فهد ياليتني ماقلت لك قال بغضب: عدنان ممكن تهدا شوي عشان اقدر اتكلم معاك






بعد اسبوعين




بيت الجده الكل مجتمع عندها كانت جالسه سوالف مع بنتها هبه وحريم عيالها كانت تحبهم وهم بعد




يحبونها قالت بهمس وهي تحضن حنان الي يمها: هاه اشوفج ماصبرتي وجيتي هذي الي تقول بقعد ادرس



هي تقصدان حنان ماقدرت تصبر على مفارق ضي طول هالاسبوعين تموت في هالبنت لانها الصديقه الوحيده لضي



حنان ببتسامه: صدقتي ماقدرت اصبر عنج وعن ضي وقفت وقالت بعد ماباست جدتها:انا بطلع اشوفها ماهي بالعاده تجلس بروحها





عند ضي


من درت ان خوالها بيجون يزورونهم وهي متضايقه تخاف تجلس معاهم يقومون يقطون عليها كلمه وعاد هي ماتقدر تسكت وبجذي بتزعل جدتها




قررت تعذر بالدروس وماتطلع لهم خير شر


انفتح عليها الباب حنان بصوت عالي: ضي ياقلبي والله لج وحشه


ومشت صوبها بس ضي نطت من السرير بسرعه وضمتها قالت:انتي اكثر ياقلبي



قطع عليهم صوت شجون: وانا مالي شي من هالشوق


ضي تضحك من كلمتها:هلا شجون وسلمت عليها





عند الجده


احلوت لها القعده خصوصا ان فهد وعياله وجمال جوا عندهم




هبه ببتسامه:اقول اخوي ماودك تفرح بولدك وتزوجه


كانت تقول وهي موقاصده شي ألا انها تفرح بعرس ولد اخوها وأول حفيدللعايله



ذياب التفت وهمس لخالد:شكل عمتك حاطه عينهاعليك لبنتها




خالد برود: عاد شوف ابوك جنه بيسمع لها فجأه صدمه كلام ابوه




فهدبفرح: والله ودي بس هو يقرر انا مستعد ازوجه


من جهه ثانيه

جمال قرب من امه قال بهمس: الغاليه بعدها زعلانه علي




امه ببتسامه:وانا شعلي ازعل الي نضرب ضي مو انا




جمال حاس بالذنب خصوصا ان ضي ماقامت تطلع له اذا جا لهم قال بغصه: هي وين ليش مانزلت




امه بضيق: مادري يمكن تبي تحاشا هوشاتكم معها



جمال بتوتر: انا بصعد اشوفها

امسكت امه يده تمنعه: جمال راضي عليك خلها وبعدين هي مو جالسه لحالها عندها حنان وشجون




سمع كلام امه وجلس متحسر على سو علاقته مع ضي






في غرفة ضي



حنان بضيق: افهم من كلامج ان ابوج قرر ياخذج معه في العطله لمزرعة جدج





ضي بقهر: هذا اهون عقاب لانه كان مهددني انه ياخذني اعيش عنده عقب سالفة الفصل




شجون الي تحوس بالمجلات: شكل ابوج يبي يفرح بتخرجج طالعت فيهاوكملت: عفيه تخرجي وتعالي معاي بالكليه مليت بروحي





ضي بسخريه: شنو ماسمعت تبيني بعد الثانوي اكمل ذا بعدك ياحبي انا بس انجح بقعد بالبيت لاني تعبت من كثر المشاكل



حنان تعرف شتقصد وغيرت السالفه:ألا اقول شجون شنو تخصصات عندكم





بعد ماتعشوا الكل راح لبيته ماعدا جمال جلس ينطر ضي تطلع بس حس انها عارفه بوجوده وانها ماتبي تشوفه


انتبه لبدور الي قالت:جمال خل نمشي العيال بينامون


جمال :يالله مشينا وقام




عند ضي


مانزلت حتى وقت العشا تعذرت من حنان وشجون انها بتبدل وتلحقهم ولا بدلت ولا لحقتهم كل الي سوته انا فتحت الستاره تشوف خوالها الي حاطين عشاهم بالحديقه كانت تأملهم واحد واحد حتى خالد وذياب





ركزت في ذياب الي يشوفه يقول نسخه من جمال عمه كشرت وسكرت البرده وجلست



تفكر بطلعة المزرعه ماتبي تروح عن جدتها ماتحس بالراحه والأمان ألا معها


مر عليها والوقت وهي سرحانه ماأنتبهت ألا يوم دخلت جدتها وراها الخدامه بالأكل فزت وراحت حضنتها همست:الله لا يحرمني منج




بيت عدنان


عليا وهو تكلم اخوها علي: صج قهر يوم قررت تطلع معنا طلعت لنا ام لسان وانها بتطلع بعد اه بصيح من الحره




علي بسخريه:شدراج يمكن نعمه من ربي عشان ادافع عنج اذا غلطت عليك




عليا:اي ادافع ياخوي هذي ضبعه تاكلك أكال


بألسانها




علي زاد حماسه لشوفة هالبنت الي الكل يشتمها يحب يشوف القوه خصوصا على البنت




البارت الثاني







اخر امتحان لضي



جت من امتحانها تعبانه وصعدت لغرفتها بتنام اول ماادخلت راحت للحمام تاخذ شور اطلعت بعد فتره صلت الظهر ونامت





الساعه ثلاث العصر

بيت الجده

كانت جالسه بروحها تشوف التيلفزيون ماحبت تزعج ضي وتقومها سمعت صوت الباب




نادت الخدامه تفتحه



شافته عدنان الي جاي ابتسمت:حياك عدنان تفضل



عدنان جا وباس راسها وجلس قال:اشلونج عمه عساج بخير





ام فهد اه ياوليدي لوما عصبيتك على هالفقيره مرات: بخير الله يسلمك انت اشلونك اشلون مرتك و عيالك



قال:كلهم طيبين كمل: ضي وين


قالت بخجل:والله ياوليدي بعدها نايمه من جت من أمتحانها يادوبك صلت ونامت





عدنان بضيق: طيب أكلت شي قبل تنام


قالت : لا تقول ماكله بالمدرسه حتى الغدى قالت لاتقوميني





عدنان:خلاص طرشي الخدامه تقومها وخل تجهز اصلاانا جاي بأخذها لسوق وبالمره بغديها بره دامها ماأكلت





ام فهد بفرحه:ان شالله





غرفة ضي


قامت وراحت للحمام توضى بتصلي العصر



بعد ماصلت دعت ربهاينجحها لو بالحفه بس عشان تسكت ابوها




فخصت لبس الصلاه على دخلت جدتها


جدتهاببتسامه: صحيتي يمه


ضي ببتسامه:اي يمه بغيتي شي



جدتها: لا يمي بس انا جايه اقومج عشان ابوج جاي تحت ويبي يطلعج معاه عشان تستانين بعد حكرة هالامتحانات




ضي تحب ابوها وتدري انه يبي مصلحتها بس صراخه عليها قدام مرته مرات ماتحمله قالت:خلاص يمه ببدل واجي


جدتها طلعت

وهي راحت تلبس ألبست بنطلون جنز وبدي وردي وألبست فوق البنطلون تنوره قصيره وردي منقشه بأبيض


عدلت ملفعها مثل العاده مايستر وحطت كحل وقلوز بس ماتحب تكثر المكياج


ألبست صندل ابيض وخذت شنطه بيضا وطلعت



يتبع ,,,
👇👇👇
أحدث أقدم