رواية سعوديات بعروق ايطاليا -55

 
رواية سعوديات بعروق ايطاليا - غرام

رواية سعوديات بعروق ايطاليا -55

صوفيا : صدق السعاوده اغبياء الواحد يعذب نفسووه وعمررروه,,,وو
 
بندر : اولا سعوديين مو سعاودة لاالفعك بهالكوب ثانيا لمي شنطتي لاني بسافر الشرقية مع سعود..........
 
صوفيا: ابشرررر ( ماصدقت خبر )
 
رتبت اغراضه صوفيا بشكل مبعثر ......
 
بندر : حتى ذوق ماعندك رتبي بذوووق بدلع ابي احس انك انثى يعني
 
صوفيا : كركركر ضحكتني احمد ربك اني انا صوفيا ارتب اغراضك
 
بندر يساعدها في الاغراض : ههههه أي والله اني احمد ربي تصدقين
 
صوفيا : بتتأخر
 
..بندر : 4 ايام 5 ايام بذالمحاري
 
صوفيا : اهاااااااااا...
 
بندر : بتروحين بيت امك
 
صوفيا : لاحبي بجلس هنااااااا امي في كازابلانكا صار لهاااا اسبوعين
 
بندر يناظرها : بالله كيف تجلسين لوحدك ؟
 
صوفيا : لا بروح عند خالتي ام تركي في بيتهاا
 
بندر : حلو...
 
-
 
-
 
بندر قلبه يفتك ألــــــــــم زينة كل دقـــــــــيقة والثـــــــــــانية بعيونه واهي في حالتها البائسة ـ
 
بندر جهز اغراضه وطلع ودع صوفيا ...
 
ومر على البيت وبوس رأس امه وعضعض ولد اميرة وطلع سأل عن ابوه كالعاده بالمزرعه
 
راح المزرعة و سلم عليه .....
 
 
بـــــــــــــــــدر في بيت خالد .....
 
خالد : ياحيا الله بدر بشرنا عنك
 
بدر : بخير ياعساك بخير ........ بشرني عنك انت ..؟
 
خالد : بخير و نعمه الحمدلله ( حب يده وجه وظهر )
 
خالد متأثر بحركة بدر بااخته إبتهال و يبدو جافاً بعض الشيء في تعامله معه
 
دخل بدر ( زوج وردهـ ) اللي مره كان جاف مع بدر : حياك الله ياحي الله ولد العم
 
بدر : الله يحييك يارجال مشتاق لكم والله هاه بشر كم صار معك من بزر ههههههه
 
بدر ابتسم : ولد .........
 
خالد : وانا بارك لي جاب الله لي ولد حمودي
 
بدر : مبروك والله تستاهلوووووون
 
بدر بسخرية : وانت يقولون ان معك بنت
 
بدر بألم : أي بنتي روز عمرها سنه ونص
 
خالد : الله يخليها لك ......
 
خالد : بشر اخبار الدراسه .. ؟
 
بدر : ابشرك انجزتها وراح اباشر في جامعة الملك سعود ان شاءالله
 
خالد : زين والله قريب هنااا حلو تعبت ونلت
 
دخل نواف المطفوووق بسرعه وسلم واهو واقف ...
 
خالد : اجلس يااخي وراك طاير
 
نواف قلقان مره : ماعليش اهلي تعبانين وبوصلهم المستشفى
 
خافوا مره ..... خالد : وش فيك يانواف مين اللي تعبان ...؟
 
نواف بحرج قصر صوته : إبتهال ..
 
بدر طار قلبه من ضلوعه وقلبه يضرب بسرعه وقال : سلامتها وش فيها
 
ناظروا فيه مستغربين ..
 
خالد : ان شاءالله انها طيبه
 
نواف : الله أكبر يعني مسوي فيها خايف
 
خالد خزر نواف بنظرة وطق نواف بكووووعه ...
 
بدر : بجي معكم ,,,,
 
خالد من باب الذوقـ : بس اخاف تتضايق ماعليش بدر انا بطمنك بس مو لازم تجي
 
بدر بإهتمامـ : بجي يعني بجي زوجتي وبتطمن عليها
 
نواف بعصبية : يعني تقتل القتيل وتمشي بجنازته ماتستحي انت
 
خالد تنحنح : يلا يابدر حياك الله معي بسيارتي نروح وانت يانواف وصلهم بسيارتك واحنا بنسبقكم المستشفى
 
نواف طلع وكأن السالفه مو جايزة له .......
 
نواف : بس ماله داعي ترا تجون ( عطى بدر نظرة و سحب جسمه وطلع )
 
نواف وإبتهال وام بدر ومعهم وردة راحوا مع إبتهال المستشفى..
 
إبتهال قرر الدكتور ينومها فيها هبووط بالضغط
 
بدر بإهتمامـ : طيب يادكتور بليز عنايه مكثفة
 
خالد : طمن بالك يابدر ان شاءالله انها بخير
 
بدر يجر خطاه و ضرب يده بقوة على الجدار : تدري ياخالد والله لو يصير شي مانيب مسامح عمري ابد
 
نواف بإهتمام و نرفزة : لاااااا لا يكون على بالك انها متاثرة باللي صار خرطي لااا بس اهي مواصلة مدري
 
كم يوم وطاحت بس ليس إلا
 
خالد يعطي نواف نظرة قوية : نواف بالله وصل خالتي ام بدر السيارة ماتدل
 
بدر : خالد بطلبك طلب قل تم
 
خالد : سم يااخوي وش دعوووى تراي فاهمك وحاس فيك
 
بدر : اسمح لي اشوف إبتهال
 
" أي مشاعر تلك التي بدأت تفتك بثنايا خلجات بدر "
 
 
خالد سكت ثم قال : بس خايف عليها تتضايق والله مابي الضيقه لها
 
بدر : ولا اناااااا بس بطمن قلبي تكفى طلبتك يابو رامي
 
خالد : وش رايك اقولها طيب ؟
 
بدر : لا خلهااا كذى عفوية عشان احسم كل شيء معها ضروري اواجههاا صار لي كم اسبوع من ماجيت
 
وهي تتهرب ابي ااشرح لها موقفي عشان نكون على بينة
 
خالد : توكل على الله بس تكفى اذا حسيت انها تضايقت اطلع وانا اهديها
 
"
 
"
 
>><< أمنية الأمـــس ..اخشى أنني سأطالبكـ بالرحيـل ..
 
فما اليوم يومكـ ابداً ..ولم يكنـ هناكـ سبيلـ ...
 
أمنية الأمس...ألا تراني وحدي !!
 
إني اناشدكـ ..كفى إلحاحاً ...فما الزمن عاد بالزمن الجميلـ !! >>><<<
 
 
 
 
إبتهال بكل مراره كانت نايمة ...و خيبة الأمل تطبع ملامحها بقوة عليها
 
حالتها حالة سيئة من نفسية لجسدية لإجتماعية كل شيء مختلط ببعض لانها يحول مجهزة كل شيء وآخر
 
شيء بسلامته يجي ومعه وحده ثانيه كبيرة والله
 
إبتهال لها فترة تعبانه و متكدرة
 
كانت نايمة بمفعول ابرة اخذتها
 
دخل بدر يسحب خطواته و القلق يسطير على مشاعره
 
يتأمل ملامحهااااا ويـأسف لكل نبرة جمال فيهاااا ....
 
جلس جنبها بوس راسها ومسك يدها
 
فتحت عيونها بتثاقل
 
وناظرت في وجه مألوف جميل قدامها
 
نبضاتها انتظمت بلحن عنيف جداً
 
بدر نبضاته بدأت تخطو نحو مرتفعات قمم اللهب التي تنبع بالحنانـ
 
بدر برومانسية تنطق بريق عينيه : سلامتك يالغاليه
 
إبتهال تنرفزت وقامت : أنت وش جايبكـ !
 
تحس عيونها صارت حارهـ و قلبها ارتبكـ و بقوة
 
إبتهال بنظرة قوية : وش دخلك هنا اطلع برى مابي اشوفك
 
بدر يناظرها بتأني : بتطمن عليك وإلا مايحق لي
 
( انسى الزعل ...انسى اللي راح .. انسى الألم ... انسى الجراحـ ... طمني بس ...طمني بس خلني ارتاحـ .. )
 
 
إبتهال بعصبية : اكيد مايحق لك لو سمحت اطلع برى مالي خلق اتنرفز وآخذ ابرة ثانيه
 
بدر : بس ضروري نتفاهم صار لنا كم يوم واحناااا ...
 
إبتهال قاطعته : لو سمحت اطلع برى وتفاهم مافيه خلاص ورقتي ارسهااا وخلاص
 
بدر : ماابي اطلقك طيب
 
إبتهال بتحدي واصرار : مو عشاني طيب عشان اخواني اللي ماقصروا معك بشيء ولا مع اختك بعد
 
بدر استغرب : زينة
 
إبتهال بعصبية و تضجر : في غيرها
 
بدر مو مصدق ابتسم : وش دخل زينة !!!
 
إبتهال بعصبية : روح اسألها يااخي ترى مالي خلق فعلا خيرا تعمل شر تلقى يعني لاني انا الوحيدة اللي وقفت
 
مع اختك بمحنتها وساندتها تكافئني انت واياهااا بكذى وش ذنبي انا طيب
 
( و بكت)
 
بدر مستغرب قام و قرب صوبها : مافهمتك للحين وش دخل زينة بالسالفه وشلون نكافئك مانكافئك
 
إبتهال تناظر عيونه بتحدي وشموخ لا يضاهى : ابي ورقتي وبس عمرك لا تفهم إن شاءالله واللي سويته
 
فيني ما راح انساه ابد طول عمري..... ( شخصت عيونها بقوة بعيونه اللي كلها تساؤل و دهشه )
 
بدر متأثر : بجد إبتهال خلاص برسل ورقتك بس وش سالفة زينة ؟ لا تلحسين مخي كذا
 
إبتهال بعزة نفس : اسألهااااااا.....
 
بدر بحسرة : وشلون اسألها يعني ماتعرفين الحاله اللي اهي فيها ماتتكلم ابد متأزمة
 
فيها حالة نفسية متقدمة
 
ماعاد تحكي ابد ابد
 
إبتهال بعصبية و شماته : احـــــــــــــــــــــسن ..
 
 
صــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــدمة
 
 
نبضات قلبه بدأت تعزف أوتار من ألحان الصدمة
 
بدر انصدم من طريقتها بالرد : احسن قلتِ ..... ليش وش سوت لك ؟
 
إبتهال تناظره بشموخ كله جرح : بإختصار يكفي انها اختك وادري متفقه معك عشان تنتقم منا
 
بدر بحزن ابتسم : انتقم ههههه وش فيك انت ليش كلامك كذا .. وش انتقام ماانتقام ...بعدين زينة ماتضر احد
 
ابد وانتِ تدرين
 
إبتهال بسخرية تبتسم : لااااااااااااااااا والله اسأل بندر واهو يقولك
 
بدر : خير إن شاءالله وش السالفه صرت كأني خبل كلن يعطيني طرف خيط
 
إبتهال بترفع : ورقتي لا تناسهاا ارسلها وخل ام السعف والليف اللي انت جايب تنفعك اللي اشغلتك حتى عن
 
اهلك واخبارهم
 
بدر غمض عيونه وقال : المهم انتِ سامحيني واللي تبينه بيصير انتِ تستاهلين واحد يقدرك ويحترمك مو
 
واحد مثلي ................. ورقتك برسلها لك اقرب وقت يالله بالأذن
 
بدر ناظرها بحسرة تسري في مسارب روحه و اكتفى بالتحديق بها كتوديع مقدس لنهايتهم
 
 
تـجـرحـي بـإسـم الـمـحـبـة
وبــعــد غــيــبــة تــســألي
يــالــلــي بـجروحك كريمة
مــن مــتــى قـلبي علي ؟؟
لا تــقــولــي لــي حــيـاتك
وتـأخـــذيـــنـــي مــنـــهـا
ولا تــهــدي ذكــريــاتك ..
وتـــســألــــيـــنـــي عــنها
الــوداع أخــر حــــــروف
فـــي خـــفــوقـــي شــلتها
يــا تــمــوت بــوسـط قلبي
يــا أمـــوت إن قـــلـــتـــها
يـــالــلــي حـبك في حياتي
كــان حــلــم وأنــتـهـى ..

 
 
طلع يسحب خطاه
 
 
و إبتهال انهارت بقوة فظيعة و دموعها اللي كانت حابستهم في وجوده انهارت دفينة بين ثنايا حزنها
 
رمت راسها على الوسادة و دموعها غزيرة تبكي واقعها الغير متوقع
 
 
"
 
"
 
>><< كعصفورة أزالت العواصف أوراقها فغدت كشجرة صفعتها الرياح ، أو اضعفتها لكنها لم تسقطها !
 
فهي لا تزال تغني ..!!
 
ففي مواسم الجفاف ...
 
تجتر حنجرة العصافير ربيعها ...>>><<<
 
 
 
 
طلع بدر متضايق وبحاله يرثى لها من الهم والألم و صده وجفاه بأرخص السبل
 
" ليش وش فيها زينة وش سووت يوم إبتهال حاقدة عليها كل كذى "
 
( زينة قصة تخفي ورااها كثير حالتها النفسية وكره امي لها وانفصال امي وابوي وطلاقها من بندر ) ..
 
 
 
بدر اللي مشغله حالة زينة اكثر من إبتهال اللي اكتشف انها تحمل شيء من الحقد جواتها
 
وفي ناس مهما بلغ فيهم الطيب مرتبه إلا إن الحقد يدمر بعض طيبتهم .......
 
خالد مسك بدر اللي كان متخدر من كلام إبتهال ...
 
خالد : عسى ماشر؟
 
بدر بشرود و برود لا يضاهى واضح على اللي منصدمـ : ماشر ماشر انا بطلع
 
خالد : وش صار...؟
 
بدر : خلاص برسل ورقتها....
 
خالد : لحوووول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ....
 
يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم