رواية جروحي تنزف احزاني -8

رواية جروحي تنزف احزاني -8


رواية جروحي تنزف احزاني -8

سحر : "يالله قومي لا تضيعين وقت "

بسمه : "افففف انا ناقصه اللحين زيارته "

سحر : " اقول قومي لا يجي ابوي ينزلك بشكل ذا "

بسمه : "عمي معاه "

سحر بنفاد صبر : "ايه ....ياللا عجلي .. "

.قامت بسمه وهي مرتبكه موعارفه وين تروح ..

سحر : "انتي روحي الحمام....اكون انا جهزت لك لبسك .... "



حيا الله خالد ...وينك ما عاد احد شافك ...

خالد : " تدري ياعمي التهيت في هالدنيا "

ابو عبد العزيز : " واشلون ابوك وعمامك"

خالد : " طيبن الله يسلمك "

سمعوا احد يطق الباب ...

ابو عبد العزيز : " ادخلي يابسمه مااحد غريب "

دخلت بسمه وهي مرتبكه ...وما هي قادره ترفع عيونها من الارض وحاولت تتحكم في نفسها ورفعت نظرها وشافته يناظرها وهومبتسم ...

بسمه : "السلام عليكم "

خالد وابو عبد العزيز : "وعليكم السلام ... "

مدت يدها تسلم عليه : " كيف الحال .. "

خالد : " بخير الله يسلمك ..اشلونك انتي "

بسمه : "الحمد لله"

ابو عبد العزيز : " عن أذنك ياخالد انا بدخل ارتاح شوي "

خالد : "خذ راحتك"

بعد ماطلع عمها ....ارتبكت زياده ... جلسوا وقت وهو ساكتين ...

وانتبهت انه مخلص فنجان القهوه : " اصب لك قهوه "

خالد :ايه... صبي قهوه ... "

كانت يدها ترتجف وهي تصب القهوه بالذات وهي حاسه انها يراقبها ...

خالد : " شوي ..شوي ..لا تحرقين يدك "

انقهرت منه ....وهي منحنيه تعطيه الفنجان انفك المشبك اللي كان ماسك شعرها وطاح شعرها على الجنب ...انحرجت وانحنت على الارض عشان تاخذ المشبك.... لما رفعت راسها شافت على وجهه ابتسامت سخريه كأنها قاصده انها تفك شعرها ...راحت جلست بعيد عنه وحبت تهاجمه قبل لا يتكلم ...

بسمه : " شكل عينك حاره قول ماشاء الله بغيت تكسر المشبك "

خالد : " انا اللي عيني حاره.... والا حركات بنات ....صدقيني عارف ان شعرك ناعم وطويل من غير ما تفكينه "

بسمه حبت تقهره : " فتره بسيطه ان شاء الله واقصه "

خالد : " ياويلك لو قصيتيه "

بسمه:"قص الشعر حريه شخصيه "

خالد:"لا مهي حريه شخصيه لازم الحرمه تستأذن زوجها......صح"

بسمه بضيق:"اذا انت تشوفه صح فهو... صح"

خالد وهو يبتسم:"برافو عليك....اشلون ثالث معاك"

بسمه :"تمام....."

خالد:"تصدقين انت من جد صغيره..."

بسمه:"لا انا المفروض اولى جامعه"

خالد:"هههههه حتى لو اولى جامعه صغيره..."

بسمه حبت تغير الموضوع : "اشلون امك وابوك "

خالد : " ما عليهم طيبن ويسلمون عليك"

بسمه : "الله يسلمهم "

خالد : " ويسلمني بعد ....اشفيك قاعده بعيد ...اقربي شوي ترى مااكل لحوم البشر "

بسمه : "لا انا مرتاحه كذا "

خالد : " بس انا مو مرتاح.... والا انتي انانيه ما تفكرين الافي نفسك "

انقهرت بسمه منه قالت في خاطرها هذا اسلوبه معها في اول زياره الله يستر

من بعدين ....

بسمه : "وليش ما تكون انت الاناني اللي ماتدور راحت غيرك"

خالد : " هههههه تدرين شكلنا اثنينا انانيين عشان كذا انا بجي بجنبك "

وقفت بسمه : " والله ان قربت لاطلع برى"

خالد : "هههه لهالدرجه اخوف "

بسمه : " لا بس ..."

وقف خالد : " اصلا انا طالع الحين "

قرب من بسمه وكان في يده كيس وحب يقهرها ولمس خدها : " اعطيك رقم جوالي تدقين لما تكونين فاضيه "

نزلت يده بقوه : " لا لا تعطيني لاني بصراحه مشغوله عندي امتحانات "

خالد : "اشفيك دايم انتي عدائيه كذا "

بسمه : "انا العدائيه ولا انت اللي تتهجم بالكلام على الناس "

خالد وهويتلفت : "أي ناس ....انا ما اشوف الا زوجتي"

قرب منها زياده ورجعت لورى ....ابتسم لما شاف ردت فعلها ...

خالد وهو يمد يده بالكيس : " هذي هديه بسيطه لك"

بسمه:"بدون نفس مشكور"

خالد:" يالله انا طالع تأمرين شي ..."

بسمه بعصبيه : "لااااا"

خالد :"الناس يقولون مايامر عليك عدو ....يقولون سلامتك ....مو (وهو يقلدها ) لاااا"

بسمه وهي تقلد حركته :" أي ناس ... انا ما اشوف الا زوجي ..."

خالد :"ههههههه تملكين روح الدعابه .

بسمه بضيق :" قليلا مما عندكم ..."

ابتسم ومر من جنبها وما حاول يقرب منها :" واذا بغيتي رقمي تلاقينه عند بدريه مع السلامه...."

بسمه :" مع السلامه "





اول ما طلع جلست تبغى تهدى شوي وبعدين تطلع ...

سحر : "ها ... اكلمك"

بسمه : " سحر متي دخلتي "

سحر : " من اول ما طلع ...اكلمك وانتي في عالم ثاني "

بسمه بشرود : " ما انتبهت "

سحر : " قولي لي اللي صاااار بتفصيل الممل "

حكت لسحر كل اللي صار ...

سحر : " ههههههههه "

بسمه : " وش اللي يضحكك"

سحر : " بس تراك كنتي شوي جريئه...المفروض تحكمتي في اعصابك ....وانتبهتي لكلامك "

بسمه : " ما ادري اش جاني توقعت ...ارتبك لما اشوفه ... وما اقدر حتى الرد ارد ...بس نرفزني وطلعني من طوري "

سكتت بسمه شوي : " تصدقين حسيت اول ما طلع اني اكرهه... "

سحر : "ههههه ....علماء النفس يقولون اقوى انواع الحب يجي بعد الكره الشديد"

بسمه : " انا ****ه باضعف انواع الحب بس يحصل ...بعدين منهم علماء النفس اللي قريتي لهم"

سحر : "يعني لازم من الاحراج ....عديها واللي يرحم والديك .. "

بسمه : " نعديها ...عشان خاطرك "

سحر : "مشكوره "

بسمه بضيق : " بس بالله عليك ...كلامه لي كلام واحد اول مره يزور زوجته "

سحر : " تراك انتي ما قصرتي فيه "

بسمه : " هو السبب"

سحر : " طيب خلي عنك ...انه نرفزك وعصبك ...ما حسيتي تجاهه بشي "

تنهدت بسمه بعمق : "حسيت بخوف "

سحر وهي رافعه حواجبها : " خوووووف "

بسمه : " اخاف اني احبه واتعلق فيه"

سحر وهي تحط يدها على جبهة بسمه : " الحمد لله والشكر... شكلها مريضه بنت عمي... فيه وحده تخاف تحب زوجها "

بسمه : "ايه اخاف ...... اخاف اكون العب بنار وما تحرق الا اصابعي "

ماردت بسمه وسرحت وهي تتمنى تكون باختيارها خالد تكون اختارت الصح .....




وهوقاعد مع ولد عمه مع الشباب ....انتبه فهد له انه قاعد بعيد عنهم شوي ...

راح وجلس بجنبه ...

فهد : "اللي ما خذ عقلك يتهنى به "

خالد وهو يأشر على التلفزيون : " تصدق حلو هالفيلم "

فهد : "ههههه علينا ....طيب اش قصته "

خالد وهو يضحك : " تابعه وانت تعرف "

فهد : " ما علينا من الفيلم ...يقولون انك قبل يومين زرت بعض الناس"

خالد : "هههههه يااخي ابوي ما يخبي شي ابد "

فهد : " ايه تدري يتجمعون هالشياب وما عندهم الا احنا يالضعوف ماده دسمه للحديث . "

خالد : " وبما اني حديث الساعه على قولتك ...فما عندهم الا انا "

فهد : " هههههه عليك نور"

خالد : "يالله عقبال ما تصير انت حديث الساعه"

فهد : " اقول لا تغير السالفه ...الظاهر من السرحان اللي تو ان الحبيب وقع ولا احد سمى عليه ...(وهو يغمز له )حسيت بالحب يجري في عروقك"

خالد : " أي حب واللي يرحم والديك ...الحب مره وحده في الحياه"

فهد : " غلطان ياولد عمي ...وبعدين كم مره قلت لك البنت مالها ذنب فلا تظلمها "

خالد وهوعاقد حواجبه : " ومن قال لك اني بظلمها ...بتعيش معي معززه مكرمه بس مولازم احبها "

فهد : "طيب انطباعاتك عن الزياره "

خالد وهويفكر : "تصدق اول ما احب طاريها ....الحين مادري صارت عادي بالنسبه لي يعني مااعصب لما اتذكرها"

فهد وهو يبتسم : " ان شاء الله تصير تفرح لما تذكرها من الحب"

خالد:"تطمح في كثير ياولد عمي"



الجزء السابع



كانت قاعده تتأمل بنت عمها وهي تكلم زوجها....وتسمع ضحكاتهاوهي تسمع كلامه الحلو لها...كان الحب يطل من عيون سحر....وسرحت في عالمها حتى ماانتبهت ان بنت عمها سكرت التلفون...

سحر:"بسمه....اكلمك..."

بسمه:"ها....ماانتبهت "

سحر:"ما تنلامين اكيد تفكرين في حبيب القلب"

بسمه:"مافي قلبي حبيب"

سحر:"وخالد...."

بسمه:"خالد زوجي بس شعوري ناحيته عادي"

سحر:"ايه شعورك عادي بدليل من زيارته لك وانتي بس سرحانه"

بسمه:"ماادري احس اني خايفه"

سحر:"بسمه اكيد أي بنت في مكانك بيكون شعورها كذا....انتي بتتزوجين واحد في حياتك ما شفتيه وما تدرين اشلون طباعه...بس بعد الزواج كل شي يتغير"

بسمه:"انتي مثلا قبل زواجك من ابراهيم كيف كان شعورك"

سحر:"شوفي على انه ولد خالتي واعرفه من احنا صغار بس لما خطبني حسيت اني مااعرفه....وكان الخوف مسيطر علي لكن صدقيني بعد الزواج كل شي يتغير وصار هواهم شخص في حياتي"

بسمه:"سحر اوصفي لي الحب"

سحر:"ههههههه كلامك غريب"

بسمه:"انتي الحين تحبين.... اوصفي لي هالحب"

سحروهي تفكر:"ماادري اشلون اوصف لك بس اقدر اقول اني مااقدر استغي عنه ولا اعيش بدونه"

بسمه وهي تعدل جلستها:"يعني انتي تحبين نفسك اكثر"

سحر:"الحمد لله والشكر....اشلون احب نفسي اكثر"

بسمه:"لانك تتكلمين عن نفسك ما تقدرين تستغنين عن هولا..."

سحر وهي تقاطعها:"لو مااحبه ماقلت كذا..."

بسمه:"انتي تحبينه اكيد لانك تستفيدين منه حتى لو.... السعاده اللي يعيشك فيها...يعني حبك له مو لسواد عيونه"

سحر:"لا موشرط احبه واتمنى له الخير في كل حياته واحاول اسعده قد مااقدر"

بسمه:"حتى لو سعادته مع غيرك..."

سحر:"اموته لو ادري ان سعادته مع غيري"

بسمه:"شفتي ان الحب فيه انانيه"

سحر:"بسمه اليوم قريت في الجريده عن طبيب نفسي يمدحونه خلينا نعرضك عليه لاتفضحينا من العالم احس حالتك مستعصيه"

وراحت تفكر في الحب اللي هجر قلبها وغاب عن حياتها من بعد موت اهلها وحل محله الحرمان والالم حتى صارت تشك في وجود شي اسمه الحب....



كان يحس بالصدمه والذهول من اللي قاعد يسمعه عقب ماحطموا حب حياته جاين يصلحون الباقي....

ابو محمد:"والحمد لله ان المياه رجعت لمجاريها واحنا قبل كل شي اهل..."

ابو فيصل:"صدقت....واعذرنا يااخوك ان غلطنا عيك بالكلام بس ساعة غضب"

ابو محمد:"الغلط بدى من محمد الله يهيديه بس ان شاء الله ما يتكرر هالشي"

ابو فيصل:"وهذا العشم في محمد"

محمد:"ان شاء الله ماتسمع الا اللي يسرك"

فيصل:"وترى احذرك يتكرر اللي صار"

ابو فيصل ماعجبه كلام فيصل بس ماحب يحرجه...

محمد:"يافيصل انا غلطت غلطت عمري ولابكررها "

كان ابو خالد حاس باللي قاعد يدور في راس ولده وكان مبين على ملامح وجه خالد انه يحاول يتمالك اعصابه...

ماكان ابو خالد الوحيد اللي حاس بخالد كان ابو محمد يناظره وحس انه هذا هو الوقت المناسب.....

ابو محمد:"وانا ياابو خالد ندمت لاني فسخت خطبة خالد وعبير"

ابو خالد:"اللي صار انتهى..."

ابو محمد:"لاني ندمان ياخالد اعرض عليك قدام ابوك وعمامك اني اصلح اللي صار"

ابو خالد:"اشلون تصلح وخالد اللحين متزوج"

ابو محمد:"كل شي ممكن يتصلح"

ابو ناصر:"ترضي تزوج بنتك واحد متزوج"

ابو محمد:"لاااا....ماارضى بس اذا خالد يبغى عبير يطلق مرته"

ابو خالد وهو معصب:"تظن بنات الناس لعبه في يدك تزوج وتطلق على كيفك"

ابو محمد:"هد اعصابك انا عرضت على خالد وهو بكيفه"

ابو خالد:"لا مو بكيفه...الزواج مهو لعبه..."

ابو محمد حب يوقع بين خالد وابوه:"الله يهديك يابو خالد...هو عنده لسان ويرد"

كان خالدمنقهر من اللي يصير حوله....وما حب يحرج ابوه قدامهم وحاول يكلم ابوه بهدوء:"ياابوي...هذا الموضوع يخصني انا لوحدي"

وقف ابو خالد وهو معصب:"لا مايخصك لوحدك...واذا طلقت لا انت ولدي ولا انا ابوك"

وطلع ابو خالد وهو معصب وكان خالد يحاول يلحقه بس عمه ابو ناصر اشر له يقعد وقام هو وراه.....



كانوا مالهم خلق دروس وكل وحده تناظر في ساعتها متى يدق الجرس ....الجميع ابتسم لما سمع صوت الجرس واللي عندهم في هالوقت هو الصوت الوحيد اللي يتمنون يسمعونه...

بعد ماطلعوجلسوا وهم لازال فيهم خمول من الدروس ...

امل:"اشفيك يابسمه ماجيتي امس..."

بسمه:"سوووووري بيتكم صار محرم علي دخوله"

امل:"قانون جديد هذا"

بسمه:"ايه..."

امل:"والسبب..."

بسمه:"لسببين....اولا عشان الزواج قرب وثانيا لان عمي درى اني قابلت خالد في بيتكم..."

امل:"اش دراه..."

بسمه:"ماادري بس تدرين مرة عمي تعرف كل حريم الحاره ويمكن وحده شافت خالد داخل بيتكم...ماادري"

امل:"وعمك اش سوى لما درى..."

بسمه:"لو ماسحر الله يجزاها خير كان اخذت علقه محترمه"

دلال:"بصرااااحه مجرم عمك..."

امل:"هو مجرم بس....هو الاجرام يتبرى منه..."

بسمه:"ههههههه شكى لك الاجرام منه"

امل:"تضحكين....انتي لو تدرين منهو اللي بغى يزوجك كان ضليتي دهرك كله تبكين"

بسمه والاهتمام يطل من عيونها:"اشلون تعرفينه اذا انا ماادري منهو"

امل:"تعرفين امي تعرف اغلب حريم الحاره ودرت منهم"

بسمه:"يعني واحد اعرفه..."

امل :"تعرفينه زين"

بسمه:"مين قولي لا تلعبين في اعصابي..."

امل:"ابو صالح صاحب البقاله اللي باخر الشارع..."

بسمه وهي حاطه يدها على وجهها:"لا تقولين هو..."

امل:"هو ياعيوني ...."

بسمه:"حسبي الله عليه انا سمعتهم يتكلمون عن واحد متزوج حرمتين بس ماتوقعته هو..."

دلال:"اش حلاته ...رجال عنده بقاله...مادامه طار على بسمه خذيه ياامل"

امل:"بسم الله علي...انتي لو تشوفينه...رجال كبير حيل غير كذا من الشياب اللي مايهتمون في لبسهم شكله الحمد لله والشكرالله معطيه خير بس مو مظهر النعمه عليه...حرمتين حاكرهم في بيت واحد"

دلال:"تتوقعين كان سكن بسمه معهم..."

بسمه:"بسم الله علي صدقيني كان انتحرت لو تزوجته"

امل:"ليش تنتحرين...ماراح يسكنك معهم اكيد بيحطك في الملحق"

بسمه:"والله اكلمكم جد احس شعر راسي وقف لما تخيلته زوجي..."

امل:"عشان تعرفين قدر خالي"

بسمه:"حرااااام عليك....تقارنين بين الثرى والثريا...يحبي لخالك الله لايخليني منه انا اشهد انه على انه شرير يطلع حمل وديع عند ابو صالح"

امل:"وينه خالي يسمع هالكلام الحلو اللي ينقال عنه"

ما ردت بسمه وهي تفكر في ابو صالح وحريمه اللي كل وحد اشرس من الثانيه...

قاعد مع عمه اللي لما شاف اللي صار حب يجلس معه على انفراد...

ابو فيصل:"تراك غلطت يوم رديت على ابوك...."

خالد:"ياعمي خفت ينهي الموضوع وانا جالس وحبيت ابين له اني لازم افكر"


يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم