رواية ما تخيلتك حبيبي -8




رواية ما تخيلتك حبيبي -8

رواية ما تخيلتك حبيبي -8

فرح ولدت جابت بنت وسعود سماها هدى
طلال وشهد علاقتهم تحسنت اكثر من قبل
أم طلال تراقب سارة لما تجي تساعد ريم و شهد في ترتيب فلاة عمر
اليوم هو زواج عمر وريم في أفخم قاعة للأعراس
والكل مشغول

>>>>>>>>>>>>>

شهد : أول و أخر مره أقصه
طلال بغضب : لا أنتي ما تفهمين
شهد تحب طلال بخده : بس هذى المره الله يخليك
طلال مستأنس : لا لا . والله يا شهد أن حركتي أنش واحد من شعرك يا ويلك مني
شهد متضايقة : أف منك عنيد ورجع البوسه حقتي طلال يبتسم : حاضر ولا يهمك
طلال يقرب من شهد دق جواله ..عمر يتصل
: إذ زفني ياويلك
شهد من قلب : أن شاء الله زفه قوية ..
طلال ينظرها بغضب : هلا عمر
عمر بغضب : وينك يا دب خمس دقايق تكون قدامي
طلال يتأفف : والله أنا خالص قول لبنت أخوك تفكني
عمر : عطني اكلمها
شهد تبتسم : هلا باحلي عريس
عمر : بلا كلام فاضي ليه ما رحتي مع زوجتي
شهد بزعل : ما أروح إلا لمن تخلي طلال يوافق أقص شعري
عمر ما يحب الشعر القصير ووصى أمها ما تقص شعرها و بنرفزة :
لا.. لايكون قاص رقبتك أنا قبل طلال
شهد بخوف : خلاص ما يسوى علي الشعر وعطت طلال السماعة وهو يحرك حواجبه يضحك :ههههههه
عمر بغضب: والله يا طلال إذ سمحت لها بقطع رقبتك قبلها
طلال :ههههه ومن قال لك اني موافق وأنا طالع الحين
باي
شهد تناظره بغضب وهو : خير على هذى النظرات
شهد بثقة : تحسب بسمع كلامك أنت وعمك
طلال : خير عادي ما سمعت.. ومسكها من شعرها
شهد بألم :علشان كذا ابي أقص شعري
طلال فك شعرها وباسها على رأسها: آسف حبيبتي ما اتحمل تعانديني
شهد تبتسم : وأنا احب أشوفك تعصب
طلال بقهر : ماهوب منك من ألي يراضيك وطلع
وهي تضحك بقوة .. وسمعها ورجع لها بناظرات تهديد
وهو يأشر بيده :مجنونة أنتي
شهد حطت يدها على فمها تكتم الضحك


عمر مع ماجد ومازن في صالون الحلاق
مازن : ههههه اثبت اترك الرجال يخلصك
عمر متوتر و بغضب : انثبر أنت ما تحس فيني وين طلال تأخر وهذا كله من أختك السوسة وهي تقول مابيه بعد
ماجد :هههههه وش فيك طلعت الأولي والتالي
الحلاق عصب : وبعدين
عمر طالعه بغضب : اخلص وأنت ساكت
مازن:ههههههههه حلوة شكلك وهو يهزا فيك
ماجد مسك نفسه لا يضحك
عمر بغضب:ماجد طلع أخوك برى لا أقوم اقتله
ماجد ما قدر يمسك نفسه اكثر :ههههههههههههههه
عمر متنرفز: برى أنت وأخوك برى
طلال سمع صراخ عمر من عند الباب
:خير على ذا الصراخ
مازن :ههههههههه عمك انهبل
طلال يبتسم : لا باقي وقت
مازن وماجد :ههههههههههههههه
عمر بغضب : طلع عيال عمك برى ولا أخلي العقال يلعب معهم
طلال :ههههههه خلص هدا أعصابك شوي وانتوا بدل ماتهدونه تنرفزونه
مازن : هههههههههه هو يعصب حاله
ماجد :هههههههههههههه ول كل هذا توتر
مازن يتريقه : اجل ماجد بيصير اخس من عمك
ماجد :أقول اقلب وجهك احسن لك

>>>>>>>>>>>>>>

بدر رجع يشتغل مع ماجد
يمه والله تعبت من الصباح من محل إلى محل
أم طلال بحده : لازم اخلص اغراض عمر
بدر يبتسم :اجل ليه ما اخذتي عمر
أم طلال : لا عمر ما يعرف
بدر متردد: يمه وشلون طلال مع شهد
أم طلال بستغراب : وأنت ليه تسال
بدر : أبى اطمئن عليها
أم طلال :ليه أنت شفت شئ من أخوك
بدر : بصرحه ايه من كم يوم دخلت وطلال ماسكها ولف يدها وهي تصرخ
أم طلال شهقت : طيب ليه
بدر : بصراحه استحيت أسال
أم طلال : الله يهديهم


شهد جاءت الصالون متاخره
ريم بغضب : بدري تعالي بعد شوي
شهد تضحك :ههههههه يعني ارجع مكان ما جيت
ريم وسارة : هههههههه لا تعالي
شهد وهي تطالع ريم بإعجاب
: ما اصدق أنت ريم الجيكره زوجة عمر
سارة :ههههههههههههه
ريم عصبت : جيكره في عينك وأنت تضحكين
شهد تبتسم : وش ناويه على عمي اليوم
سارة :هههههههههه تخليه ينتحر
ريم بسرعة : بسم الله عليه
شهد :هههههههههه يا عيني على الحب
ريم استحت : خلص شهد
جوال شهد يدق
شهد بتأفف : أزعجني زوجك كل شوي يتصل يللا بسرعة
ريم تضرب شهد على رأسه : احترميه هذا عمك
شهد بنص عين : أن شاء الله عمتي
سارة تضحك :ههههههههه من الحين تأدبك
شهد تبتسم : كل شئ يصير
ريم بغرور: طبعا زوجي ما ارضى أحد يغلط عليه
شهد وسارة صفقو لها ريم تضحك
سارة وهي تطالع شهد: تعلمي منها الحب
شهد عطت سارة نظره خافت منها

>>>>>>>>>>>>>>>>>


ادخلوا على موسيقى هاديه
ومشوا الى الكوشة
ريم آيه من الجمال وعمر وكان فعلا كاشخ من قلب
رفع عمر الطرحه و حبها على رأسها و هو يبتسم
و ريم محمره خجل
وشهد تطالعهم وتضحك وكانت فرحانة لهم وقربت من عمر ضمته : مبروك عمر
وعمر حس أن شهد هي أخته ما هي بنت أخوه
: الله يبارك فيك
ريم : بس لعمك وأنا
شهد وعمر يضحكون : ههههههههه بل بدأت الغيرة
ونزلت عن الكوشه
عمر مل من ريم يكلمها وما ترد عليها واشر لشهد تجي : خلص بمشي
شهد : لا باقي ساعة
عمر قام ومعه ريم ولا عبر شهد وهي تترجا فيه وطلعو على الفندق ومعهم طلال وشهد
ودخلت شهد مع ريم الغرفة وتأخرت و تساعدها في تغير ملابسها
عمر يتأفف :طلال خذ زوجتك وبرى
طلال :ههههههههه قول لها
عمر يصرخ : شهد تعالي
ريم وشهد في الغرفة
شهد سمعت عمر يناديها ومسكت ريم فيها
ريم بخوف : لا شهد لاتروحين
شهد تبتسم: بشوف عمر وبرجع
ريم : ما ابي اجلس معه لحالي
شهد وبصوت عالي : اجل أنا ظليت لحالي مع الوحش
ريم ضحكت : ههههههههههه
طلال سمعها و عصب: سمعت وش تقولين عني أنا وحش والله ما اافوتها لها
عمر بنرفزة : طلعها من هنا وحاسبها في بيتكم
شهد: وش تبي خوفت البنت من صراخك وانـ....
عمر ما عطاها فرصه تكمل أو ترجع لريم طردها مع طلال
طلال وشهد يضحكون عليه وهم في السيارة
شهد: رجعني القاعه
طلال : وليه ترجعين
شهد : بأخذ أغراضي
طلال تذكر ولف عليها وبحده : من الوحش
شهد من الخوف لزقت في الباب :هههههههه من غيرك
طلال بتهديد : بعلمك من الوحش في البيت
شهد تبتسم : خوفني


هذا جزأي أنى رجعتك القاعه
طلال اتصل ولا ترد أخر اتصال وبغضب
: كان ما رديتي بعد
شهد :ليه تصرخ ما سمعت الجوال
طلال : انزلي بسرعة علشان نروح البيت
شهد متردده: احم بروح مع أمي بيت خالي انام
طلال بصراخ : وش .وبأمر من تنامين عند خالك
شهد : بأمري أنا أنت ما تخليني أطول عندها
طلال عرف انها مصممه تنام عند أمها :
طيب تعالي خذي هدية لزوجه عمك يمكن أتأخر في النوم وما الحق اسلم عليهم قبل السفر
شهد بسخرية : لا العب على بزر بتمسكني
طلال بغضب: والله أن مانزلتي تأخذين الغرض لكون داخل القاعة وساحبك من شعرك
شهد خافت يسويها : خلص جايه
طلال يبتسم : حريم ما يجون الا بالعين الحمره
طلال سرحان ويبتسم وشهد تضرب شباك السيارة
شهد : بسرعة عطني الكيس
طلال يبتسم : طيب اركبي خليني أشوف شكلك
شهد شكت فيه : لا بكره تشوفني
طلال يبتسم : أنتي اركبي أول
شهد بملل : هو كيس بأخذه وخلص
طلال بحده : شهد لا تعانديني
شهد أركبت وخلت الباب مفتوح : يللا بسرعة
طلال يبتسم :قفلي الباب أشوف وش لابسه
شهد قفلت الباب وهي تتأفف وطلال قفل الباب وحرك السيارة
وشهد تصرخ عليه وهو يضحك
شهد تضربه على كتف : وقف يا دب والله أني حاسه بتسوي شئ
طلال : هههههه اجل كيف تقررين وأنا مالي رأي
شهد : طيب يا طلول
طلال قبص شهد في خدها : طلول اصغر أولادك وأنا ما ادري
شهد تألم : ايه خلص فك
طلال فكها ويدخل الفللا وقف السيارة
شهد بسخرية : الحين خاطفني وأخرتها جايبني البيت
طلال: هههههههه اجل وين تبين تروحين يا حبي
شهد بتفكير : ممم مطعم فاخر أو الكورنيش
طلال :هههههه قومي انزلي أنتي ضربه فيوزاتك
شهد معانده: لا لا
طلال : نزلي ولا بشيلك
شهد بتحدي : ما تقدر
يكره طلال أحد يتحداه ونزل وطلع شهد من السيارة وشالها على أكتافه وهي تحاول تمنعه و تصرخ ودخل البيت

>>>>>>>>>>>>>>>

عمر بعد ما طرد شهد وطلال دخل الغرفة عند ريم وهي جالسة على الكنب
ريم رفعت عينها وشافت عمر ما هي شهد وريم توترت
عمر يحاول يلطف الجو وجلس جنبها
عمر يضحك :هههههههههه طردهم
ريم شهقت : لا حرام عليك
عمر يرفع حاجب : لا والله
ريم تبتسم عمر وبكل جديه
:ريم أنا ابي ابد معك حياة هاديه خاليه من أي مشاكل أظن شهد قالت لك عن مها
ريم تبتسم : ايه وأنا بسالك شئ واحد وعليه بنتفق
عمر يستمع لها ويبتسم
ريم بتردد:احم أنت لما الحين تحبها أو تفكر فيها
عمر يبتسم: لا . أنا لما خطبتك هي انتهت من حياتي
ريم بفرح : وحنا مع بعض على الخير والشر تصبح على خير وقامت ..
وعمر مسك يدها ويبتسم : على وين الحين بيبدا السهر
ريم بخجل : بنام من الصبح قايمه
عمر وقف وشالها وهي تصرخ : اليوم زواجي وتبين تنامين أسف
وريم تترجا فيه لكن لا حياة لمن تنادي

>>>>>>>>>>>>>

بوطلال نايم وأم طلال تصلي قيام الليل وتسمع صراخ شهد وأبوه قام مفزوع
بوطلال : وش ذا الصراخ
أم طلال بعد سلمت : اولدك و زوجته من يكون
بوطلال يبتسم : ليه تصرخ
أم طلال :ههههههه أكيد ولدك مسوي شئ فيها
بوطلال طلع يشوف شهد ليه تصرخ وضحك وهو يشوف طلال كيف شايلها وتضربه على ظهره علشان ينزلها
طلال لما سمع أبوه يضحك عليهم سرع في مشيه ودخل قسمه
بوطلال دخل الغرفة وهو يضحك: الله يعوض اولدك بالعقل
أم طلال : هههههههههه شباب خلهم يتهنون بشبابهم


طلال من دخل الغرفة حذف شهد على السرير
شهد ميتة من الضحك على شكل طلال وهو متفشل من أبوه
طلال بغضب : خلص ولا بعد
شهد تضحك وما هي قادره تسكت : ههههههههههههه والله حلو شكلك وأنت تسرع وشوي بتركض
طلال : ههههههه من تحت رأسك
شهد :هههههههه والله أنا ما قلت لك شيلني
طلال يبتسم: طيب شيلي عباءتك ابي اشوف لبسك
شهد مسكت عباءتها بقوه : لا ما ابي
طلال وقف شهد وشال عباءتها بالغصب وانصدم
وبحده: وش ذا اللبس
شهد لابسه فستان ابيض بخطوط بطول سوده وعاري من الأكتاف والظهر و الرقبه على شكل سير ومن تحت ماسك بالجسم
شهد ميته خوف من نظراته: العرس كله حريم عادي
طلال يطالعها بنظرات اعجاب وغضب


ماجد رفض يتزوج لانه ماهو مستعد نفسيا لزواج
أم طلال شافت سارة واعجبت فيها وزاد لما وقفت مع شهد وهي تستقبل الضيوف


طلال بغضب: وهذا تسمينه فستان؟
شهد بخوف : ايه وش فيه حلو ومعه شال
وهو يحط يده على ظهرها ويبتسم وباسها: بس لي أنا تلبسين لي كذا
شهد بحده : سخيف تعرف خوفتني
طلال وباسها على خدها: علشان تسمعين الكلام وقولي لي احبك
شهد متوترة مشاعرها اللي ما هي قادره تسيطر عليها
: بروح لعمر الصباح
طلال يبتسم : أنا اوديك الصبح وخلينا من عمر الحين وباسها على خدها وقولي لي احبك
شهد بخجل : اذ ما قمت بروح مع بدر أو ماجد
طلال رفع حاجبه : بكيفك أنتي ويحبها على خدها
قولي لي احبك
شهد تغير الكلام : أنا قلت لك وخلص و فكني والله ما نيب بطير عنك
طلال يضحك : هههههه ما تقدرين ويحبها على خدها وقولي لي احبك
شهد بتوتر وخجل : لا ما اقدر أقول لك و فكني
طلال يضحك وعرف انه شهد مستحيل تقول :هههههه مع ذا اللبس وافكك بأحلامك
وضمها بكل حنان وهي في حضنه حست بشعور غريب إحساس حلو ونفس الوقت بخوف ومن الخوف ضمت هي طلال لا يبتعد عنها
طلال فرح وشهد في حضنه ولا ابعدته عنها كل ما ضمها


هدى في الفترة ألاخيره تحس بتعب اكثر عن قبل وبضيق في التنفس ..
وتأخذ الحبوب يريحها فترة بسيطة وتنام
وسعود لاحظها تنام فتره طويلا
سعود بقلق : هدى أنتي فيك شئ
هدى بتعب وتبتسم : لا بس أحس بإرهاق
سعود وبخوف : هدى أنتي تعبانه خليني أوديك المستوصف
هدى : صدقني بس إرهاق
سعود : هدى متاكده
هدى بابتسامه مطمئنة : متاكده
طلع سعود من الغرفة ما هو مطمئن قلبه على أخته


شهد صحت من بدري وحاولت تصحي طلال وهو في سابع نومها : قوم مابي اتاخر على عمر
طلال لف على الجهة الثانية وغطا نفسه
: روحي مع أي أحد
و تروشت ولبست ملابسها ونزلت عند عمها وزوجته
وما شافت حد : غريبة محد جلس
و اتصلت على ماجد

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

سلطان يدرس بجد علشان ما يفكر بشهد وتعرف على كم واحد من جنسيات مختلفة واحد فيهم قريب له
وسكن معه ..
ونبسط اكثر لما عرف بجيت سعود ويجلس طول مدة دراسته
ورغم انه بيذكره في شهد

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ماجد يقرا قران في غرفته ودق جواله
شهد : صباح الخير مجودي حبيبي
ماجد يضحك: ههههههه صباح النور وهاتي من الأخر
شهد بزعل : يعني ما يصير اصبح على اخوي حبيبي
ماجد:هههه اضحكي على عمر ولا طلال لكن أنا لا اخلصي
شهد بتأفف : محد يتمصلح منك
ماجد يضحك:ههههههه لا ليه متصلة علي؟
شهد : احم ابي أروح عند عمر الفندق
ماجد منصدم: أنتي انجنيتي من الصباح أقول لك روحي نامي اصرف لك
شهد بحده : نص ساعة وأنت عند الباب
ماجد بغضب : حرام الحين الساعة ثمانية
شهد بصرخة : مجود لاتخليني اقلب عليك
ماجد : طيب بعد نص ساعة عند الباب وسكرت
بل طبلة أذني انفقعت


عمر يفطر مع ريم بهدوء ويبتسم في وجه ريم
انفزع عمر من ضرب الباب بقوه ريم تضحك
عمر : بسم الله من ألي جاي الحين
ريم تضحك : ههههه بذمه ماعرف من
عمر ضحك وهو يطالع ريم وحط يده على خده: هههه من الجمال ألي قدامي صرت ماعرف شئ
وضرب الجرس والباب اقوى من قبل
ريم بخجل : روح افتح الباب
فتح عمر الباب شوي وبغضب : نعم خير
شهد تبتسم :صباح الخير جايه أبارك لكم
عمر:صباح النور الله يبارك فيك ومع السلامة ويسكر الباب
شهد دفت الباب ودخلت : أنا ماجيت لك وتركت عمر واقف وراحت عند ريم وضمتها وهي تبارك لها
شهد بفرح : أخيرا صديقتي بعد أربع وعشرين ساعة
عمر واقف عند الباب : وأنا كم ساعة لي
شهد تفكر : امممم ساعة واحده لك بس يكفيك
عمر بسخرية : كثير ساعة خليها ربع ساعة
ريم تطالعهم وتضحك :ههههههههه وأنا مالي رأي
شهد :هههههههه أنتي معي إذا قالت شئ قول لي أن شاء الله
ريم تهز رأسها : ههههههه أن شاء الله
عمر عصب عليها : شهد جايه تنكدين على من الصباح
شهد: امممم تقريبا
ريم : هههههه توى تعرف انه بنت أخوك نكديه
عمر يحك رأسه : على خفيف
شهد : هههههه المهم لا تنسون الهداية وأنتي بالذات ياريم
عمر يرفع حاجب : وأنا علي ادفع
ريم بجرائه : طبعا هذى شهد ال
عمر باعجاب وقرب منها وريم بخجل من نظراته وشهد عرفت وش بيسوي : احم ..هي نحن هنا
عمر يتأفف : عارف انك هنا وقاعده على كبدي بعد
ريم وشهد: هههههههههههه
شهد تضم عمر : بتروح عني شهر بتشتاق لك
ريم تعرف تعلق شهد بعمر من قبل
ريم بمزح: احم شهد فكي زوجي
شهد وتضم عمر اكثر : آسفة أنا جيت قبل
عمر : ههههههه صرت معشوق الجماهير
شهد دفته وطاح على طرف الكنب: روح مصدق عمرك
ريم بسرعة : شوي شوي على زوجي
شهد تضحك على ريم وعمر فرحان بخوف ريم عليه
بعدها تجهزوا لسفر وشهد ودعتهم ورجعت مع ماجد البيت


طلال صحى من النوم وينادي شهد ما سمع رد قام تروش ونزل عند أمه وأبوه وباس رأسهم وجلس يفطر ويشوف أبوه وهو يبتسم
طلال منحرج : وين بدر وشهد
أبو طلال يبتسم : بدر نايم وشهد أنت اعلم وين
طلال : لا قمت ما شفتها
تذكر وضرب على رأسه : راحت لعمر الفندق
بوطلال يضحك : ههههههه ليه شايلها
أم طلال :ههههههههه وأنت مالك دعوه فيهم
طلال انحرج وقام ويروح عند عمر وهو يفتش في الدولاب شاف كيس وافتحه وتفاجى وش ألي فيه ومن الصدمة جلس على الكنب ما هو مصدق ألي في يده

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

سعود بقلق : هدى تعبانها وتكابر
فرح : يمكن صدق أرهاق
سعود : لا لا هدى تخبي عني تعبها
فرح: نوديها بالقوه
سعود : أخاف تزعل علي
فرح : من أهم تزعل عليك ولا صحتها
سعود: لا بجيب الدكتور البيت لأنها ما ترضى تروح

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

شهد دخلت بفرح وهي تغطرف كلللللللويش كلللللللويش
وشافت عمها وأم طلال وبدر و أم نوال ونوال
بنفسها الله يعيني على النكد : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
بدر يضحك :هههههههه خلاص من أسبوع وأنتي تغطرفين
شهد تضحك : يا بابا هذا زواج عمر ال...... هي تقعد جنب عمها وخلص اليوم آخر شئ
بوطلال يبتسم : الحمد الله بنرتاح شوي من الصداع
شهد تقرب من عمها و بدلع :حرام عمي هذا العزيز عمر أخر العنقود واليوم سافر ما بشوفه شهر كامل
أم نوال بسخرية: كان رحتي معه

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم