رواية طلبتك لاتحاكيني -9

رواية طلبتك لاتحاكيني - غرام


رواية طلبتك لاتحاكيني -9

الي كانت تمزح < امااا تمزح خخخ
مشت شوق بكل بطئ وهي تتمنى الوقت يوقف عشان ما تكلم اختها لكن لما وصلت عندها وطاحت عينها بعين اختها شافت بنظراتها شي اول مره تشوفه ما قدرت تحدد هو كره ولا حقد لا كان شي اكبر من كذا خافت انها تكتشفه...

شوق(بكل هدوء غير عادتها):شخبارك رغد؟

رغد تجمعت الدموع بعيونها وهي تشوف الانسانه الي دمرت حياتي شالت جهاز التنفس من فمها...

رغد(وبعالى صووت عندها):اطلعي بره ما ابي اشوف وجهك

اهلها استغربوا حالتها فجاءه قامت تصارخ بس شوق ما استغربت بالعكس توقعت اكثر من كذا عشان كذا اسحبت نفسها بره الغرفه على طوول وما عطت لرغد فرصه انها تقول اكثر من كذا...

ام ناصر:سم لله عليك رغد شفيك ماما تصارخين كذا؟

رغد حست انها مخنوقه و تبي تبكي من شافت شوق رجع لها كل الي صار...

رغد(من بين دموعها):ماما تكفين ما ابي اشوف احط اطلعوا كلكم
ام ناصر:ليه رغد احنا ما صدقنا تتكلمين
رغد(استغربت):ليه انا كم يوم صار لي هنا؟

ام ناصر ارتبكت ما تبغى تصدمها طالعت بابو ناصر تطلب منه يقولها الحقيقه...

رغد(تطالع ابوها وامها الي كل واحد ما يبي يتكلم):ماما بابا شفيكم قولي شصاير؟
ناصر:حبيبتي رغوده ارتاحي الحين بعدين بنقولك اوكي
رغد:لا مو اوكي في شي وانتوا ما تبون تقولولي عليه صح؟ظ
ابو ناصر(بتردد وخوف من ردة فعلها نزل لمستواها ومسك يدها وطالعها بعيونها بالضبط)..

رغد خافت ابوها ما يسوي ذي الحركه الا اذا في مصيبه...

رغد:بابا قولي الصراحه انا شنو فيني؟
ابو ناصر(تنهد):رغد انتي لما بلعت الحبوب اغمى عليك ودخلت بغيبوبه لمدة 4 شهور والدكتور قالنا ما في امل تصحين منها لاكن احنا ما فقدنا الامل وحولنا لين صحيتي بس...

رغد(وقلبها طاح بطنها 4شهور غيبوبه شلون):كمل بس شنو؟
ابو ناصر:بس الحبوب كانت قويه عليك خصوصا انك صغييره فكان لها اثر ثاني بعد الغيبوبه...
رغد(بخوف والدموع بعيونها):بابا تكفى لا تسكت ابي اعرف شنو فيني؟
ابو ناصر(وهو خايف على بنته ومرتبك):الدكتور قال انه الاعصاب الي برجولك اتلفتت وصار فيك ش..شلل وما تقدرين تحسين فيها ابد

رغد طالعت ابوها مو مستوعبه الي سمعته وحطت ايدها على اذنها عشان ما تسمع كلمه ثانيه وهي تحرك راسها بمعنى لا لانها رافضه الي صار ومستحييل تتقبله...

ابو ناصر:بس ررغد احنا بنوديك بره وفي اكبر المستشفيات وبنعالجك وبترجعين تتحركين مثل اول واحسن
رغد(حست ان راسها يعورها من الصدمه وطرت على بالها صورة اختها وفهد):خلاص انا ما ابي اسمع شي ثاني ابي ارتاح خلوني لوحدي الحين
ام ناصر:بس يا حبيبتي ما يصير...
رغد(تقاطعها بصرااخ يمكن كل المستشفى اسمعتها):اطلعوااااا برررره ما ابي اشوف احد
ابو ناصر:خلاص يام ناصر خلينا نطلع البنت تبي ترتاح
ام ناصر:بس ...
رغد(من بين دموعها):ماما طلبتك ما ابي اشوف احد خلوني بالحالي
ام ناصر(رحمت دموع بنتها وبقلة حيله):على راحتك

طلعوا كلهم من الغرفه وهم خايفين على رغد الي صار لها مو شويه وهي صغيره عمرها كان 15 سنه بثالث متوسط...

رغد اول ما طلعوا اهلها انهارت من البكي حست انها بتموت من كثر ما تشهق وهي تبكي بس للحين مو مصدقه انها انشلت رفعت الفراش عن رجولها طالعت فيهم كان شكلهم طبيعي ما يحوي للي يشوفهم انها مشلوله حطت ايدها على رجلها تلمسها بس حست انها تلمس الهوا ما تحس فيها جمعت شجاعتها ال يتملكها كلها وقرصت نفسها لاكن للاسف ما حست بشي قرصت نفسها 5 مرات باقوى ما عندها ما حست بشي لاحظتها طرى على بالها كلام ابوها ان اعصاب ارجولها اتلفتت بس مع ذالك كانت رافضه انها تصدق قررت تقوم من السرير وتجرب تمشي حركت جسمها لاكن رجولها ثابته وتحس انها ثقيله ما تقدر تحركها نزلت الدموع من عيونها حست انها بتنجن معقوله ان انشل ما اقدر اتحرك حركت نفسها من السرير لحد ماطاحت على الارض بقوه ...

امها الي كانت قاعده بره ما رضت تروح البيت سمعة صوت طيحه قويه افتحت الباب بقوه وهي خايفه على بنتها ولقتها على الارض تحاول تجر رجوالها شكلها يكسر الخاطر امها ما قدرت تتحمل المنظر راحت عندها ودموعها اسبقتها على خدودها...

ام ناصر(وهي تسند بنتها على صدرها):ماما رغد ليش نزلتي من السرير؟
رغد(طالعت امها وكانها تستنجد فيها):ماما شوفي ما اقدر احرك رجولي ما احس فيهم مساع قرصت نفسي بس ما حسيت فيهم ليش ليش
ام ناصر(وهي تحضن بنتها وتصيح):خلاص رغد احنا بنعالجك بره هذي المستشفى ما تفهم شي ابوك راح يحجز لك الحين على المانيا هناك بلد الطب بيعالجونك اكيد
رغد(حست ان امها ماراح تفهم هي شنو تبي تقول حست بالاستسلام):ماما حطني على السرير

رفعت ام ناصر بنتها ورفعتها على السرير وغطتها امسحت الدموعها ومسحت على شعرها وقرت عليها اتطق الباب ...

ام ناصر(بهدوء عكس انفعالها مساع):تفضل
الممرضه دخلت:مدام انسه رغد لازم ترتاح شوي ممكن تفضلين معاي بره
ام ناصر:بس شوفيها الحين هي تعبانه وتبي احد من اهلها عندها
الممرضه:انا راح اعطيها مهدئ لانها شدة اعصابها ومو زين لها التعصيب لازم ترتاح
ام ناصر(باستسلام):طيب بخليها تنام

راحت الممرضه عند رغد وعطتها ابره في المغذي وعلى طوول رغد غمضت عيونها ونااامت امها قلبها عورها على بنتها بتعيش كذا طوول عمرها...

رغد صحت من ذكريتها الي تحسسها بالالم والضعف مسحت دموع عيونها وحقدت على اختها اكثر وكرهتا اكثر على الي سوته هي تعرف ان اختها انانيه وما تحب الا نفسها بس مو لدرجة انها تاذى اختها الوحيده ودمرها كذا راحت عند البلكونه وقعدت تتامل منظر الحديقه الشي الوحيد الي يخليها ترتاح....


في المدرسه...

هديل تركض بجهة شوق ومشاعل الي قاعدين على الارض عند الدرج....

هديل:ميشو شوق تعالي فوق البنات قاعدين يطقون ويغنون ورقص وناااسه
شوق:ولله يلا تعالي

قاموا البنات يمشون لجهة الصف ,وهم بالطريق مشاعل شافت عهود ...

مشاعل(وقفت):بنات انتوا رحوا الصف وانا شوي وجيتكم
هديل:وين رايحه؟
مشاعل:بروح اكلم عهود شوي وجايه
شوق(طالعت مشاعل وابتسمت):روحي احنا بنسبقكك
مشاعل:اوكي

مشت مشاعل لجهة عهود ونجلاء وقبل لاتوصل عندهم ,نادتها شوق....

شوق:مشاااعل
التفتت مشاعل لها مستغربه ليش تناديها...
شوق:Good luck
مشاعل:you to bay
شوق:باي
هديل:شنو السالفه؟
شوق:اصبري شوي وبتعرفين

راحوا هديل وشوق للصف ومشاعل راحت لعند عهود ونجلاء....

مشاعل:عهود ونجلاء هاااي
عهود ونجلاء:هااي
مشاعل:عهود بكلمك بموضوع
عهود:شنو؟
مشاعل(تطالع بنجلاء):لا موضوع خاص شوي
عهود:اها طيب نجلاء انتي روحي الفصل وانا شوي واجيك
نجلاء(تعرف ان عهود بتقولها بعدين ):اوكي

راحت نجلاء لجهة الفصل وعهود ومشاعل راحوا يتمشون بعيد عن البنات...

عهود:شنو الموضوع ؟
مشاعل(تمثل انها متردده):بصراحه عهود انا بكره بطلع وكان ودي تجين معاي
عهود(مو مصدقه ان مشاعل تطلب منها هالطلب):انا اجي معاك؟
مشاعل(لحجيه مو مصدقه اني اطلع معاها يحقلك):اي انتي في احد غيرك هنا
عهود:طيب وين بتروحين؟
مشاعل:بروح موعد مع راشد
عهود(ارتبكت لما جابت طاريه وخافت انها اكشفتها):راشد م..مين راشد؟
مشاعل(لاحظت ارتبكها وتاكدت انها تعرفه):راشد خوي يقابله بكره بمجمع الراشد وابيك تجين معاي
عهود(ارتاحت ):اها اوكي مومشكله
مشاعل(وقفت قدامها):خلاص بكره بروح تجهزي اليوم لاتنسين
عهود:لا شدعوه بس متى بنطلع؟
مشاعل:بعد الفسحه عشان نتمشى على راحتنا شرايك؟
عهود:ايوه احسن خلاص بكره

مشاعل ابتسمت ابتسامه ما فهمتها عهود وحسبتها مبسوطه عشان بتروح معها ما تدرين يا عهود شنو راح يصيرلك كان ما فكرتي تطلعين من المدرسه ابد...

مشاعل:اوكي يلا نروح عند البنات

دخلوا مشاعل وهديل الفصل ولقوا البنات مسوين عرس بنات يرقصون وبنات يغنون وبنات يطقون<<<بصريح العباره ازعاااج..

مشاعل قعدت تدور وين صديقاتها لقت شوق وهديل يرقصون نفس الرقصه انقهرت ارقصوا بدونها دخلت بوسط الفصل وراحت ترقص جمبهم نفس الرقصه الي هم متعلمينها مع بعض والبنات يطالعونهم باعجاب على حركاتهم الي مدربين عليها وضبطينها واشكالهم طالعه حلوه...

كانوا البنات يغنون(راشد_هلي لاتحرموني منه)وكان داخل الفصل ازعاج وناااسه وكانهم بعرس مو مدرسه..



مر الوقت على الاغاني والرقص والفرفشه وبعدين جت الحصه الي بعدها والي بعدها لحد ما خلص اليوم ...

اخر الدوام في الشارع....

نجلاء وعهود واقفين مع بعض...

عهود:تصدقين نجوول اليوم مشاعل ...
نجلاء(تقاطعها):اي صح هي شنو قالت لك اليوم؟
عهود:قالت انها تبيني اطلع معاها بكره
نجلاء:وين تروحين؟
عهود:الراشد عندها موعد مع خويها راشد
نجلاء:ههههههه وهذي ما تعرف انك تكلمينه لا وتتقابلون بعد
عهود:ههههههه يعني لو كانت تعرف كانت يتقولي اطلع معاها؟
نجلاء:اي صح طيب وانتي بتروحين معاها؟
عهود:طبعا بروح ابي اشوف راشد
نجلاء:بس مو غريبه طلبت منك انتي بذات يعني ليش ما قالت لصديقاتها
عهود:يمكن معجبه فيني
نجلاء:الحمد لله والشكر غبيه انتي شنو معجبه فيني؟
عهود:مدرى شكلها كذا
نجلاء:لا ما اظن بس انا مو داخله راسي السالفه
عهود:نجلاء انتي دايم شكاكه
نجلاء:ولله الي يقعد بمدرسه مثل هاذي لازم يشك بكل احد حتى بنفسه
عهود:عاااد نجلاء لاتبالغين
نجلاء:عموما انتبهي منها
عهود:اوكي

راحوا نجلاء وعهود البيت ....




رجعت شوق البيت ولقت امها تدور في البيت تشيك على الشغلات وتطالع الصاله اذا كانت مرتبه وكانها تجهز لعزيمه...

شوق:هاااي ماما
ام ناصر:هلا شوق
شوق:ماما في احد بيجينا اليوم؟
ام ناصر:ايوه عمك من الرياض بيجي
شوق:غريبه ليش؟
ام ناصر:مدرى يقولون يتحمدومن لابوك بسلامه
شوق(مو مصدقه):ماما بابا طول عمره يسافر ويرجع وهم عمرهم ما جونا ,شمعنى الحين جاين؟
ام ناصر:ولله مدرى انا بعد ما اقتنعت
شوق:طيب متى بيجون؟
ام ناصر:الساعه 4 العصر
شوق(تطالع ساعتها):الحين الساعه1 ونص وهم بيجون 4ليه ما قلتلي من بدري عشان اتجهز
ام ناصر:حبيبتي انتي حلوه من غير شي
شوق(نفخت ريشها):ادرى ماما بس لازم اتكشخ هم اول مره يجون لنا من فتره
ام ناصر:خلاص روحي الحين واتجهزي
شوق:لا انا بروح المشغل اسوي شعري وجهي واظافري وبعدين بجي
ام ناصر:طيب حبيبتي روحي
شوق(حبت امها على خدها):ثانكس ماما سي يو
ام ناصر:انتبهي على نفسك ولا تطولين عشان تستقبلينهم معاي
شوق:بحاول باي

طلعت شوق لغرفتها وتروشت وبدلت ملابسها وراحت على المشغل على طول عشان تلحق على بنات عمها...



دخلت هديل البيت وسمعت اصوات في المجلس حقهم ,طلت من طرف الباب لقت جدتها وامها يسولفون دخلت المجلس الفخم والكبير ...

هديل:هاااي
جدتها:وعليكم السلام
هديل:هههههه سوري السلام عليكم
ام هديل:ايوه كذا قولي السلام عليكم مو هاي
هديل:حاضر ماما
جدتها:ها هديل شخبارك يا بنيتي؟
هديل(راحت عند جدتها وحبتها على راسها):بخير انتي شخبارك جدتي؟
جدتها:الحمد لله,شلون المدرسه معاك
هديل:كويسه السنه هاذي بتخرج
جدتها:الايام تمر بسرعه امس توك بالروضه والحين بتتخرجين
ام هديل:ههههههه اي ولله تمر بسرعه
هديل:عن اذانك جدتي انا بروح فوق
جدتها:ليه قعدي معاي شوي من زمان عنك يا بنيتي
هديل:ههههه تامرين امر بس بروح ابدل ملابسي وانزلك على طوول
جدتها:ايه اذا كذا روحي بدلي
هديل:انشاء لله عن اذنكم

طلعت هديل من الغرفه وراحت لغرفتها عشان تبدل جدتها قعدت تطالعها بكل حنان وعطف على وحدتها بدون اخوان ولا خوات يسلونها ,ام هديل لاحظت سرحان امها وعرفت شنو تفكر فيه...

ام هديل:يمه شنو تفكرين فيه؟
ام منصور(تنهدت):تعرفين يا بنتي شنو افكر فيه
ام هديل:ادرى بس شنو تبيني اسوي؟
ام منصور:لله يعينك ويعينها ابوها مات وخلاكم
ام هديل:لله يرحمه,تعذب واجد قبل لايموت
ام منصور:ايه الي كان فيه مو شويه

ام هديل سرحت بفكرها لورى لسنوات قظتها مع زوجها وحبيبها (حمد)عاشت معاه احلى سنين عمرها لحد ما جاء الخبر الي كسرها وحطم زوجها وخلاهم يعيشون باقي حياتهم بهم وحزن صحيح حاولوا يخفون الحزن من بعض بس اثنينهم كانوا يعرفون بالي بقلوب بعض بس الحب الي بينهم خلاهم يخلصون لبعض على كل الي صار ....

هديل:ماما وين رحتي؟
ام هديل:ها معاك
هديل:ههههه اي معاي اناديك من مساع وانتي سرحانه
ام هديل:لا بس كنت افكر
هديل:ليكون تحبين
ام هديل:نعم
ام منصور:هههههه لله يقطع بليسك يا هديل
ام هديل عطت هديل نظره خوفتها وطلعت من المجلس...

هديل:ههههه يو بغيت اموت
ام منصور:ايه امك من يومها عليها هالنظرات
هديل(تحمست تسمع عن امها ):ولله شلون؟


وقعدت ام منصور تحكي لهديل عن امها يوم كانت صغيره وكل المواقف الي سوتها ....


طلعت شوق من المشغل بكامل اناقتها الي يشوفها يقول هاذي بتروح عرس او حفله فخمه مو زياره عائليه..
دق جوالها وكانت امها....

شوق:هلا ماما
ام ناصر:شوق انتي وينك؟

يتبع ,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم