بارت مقترح

رواية اسم على مسمى -11

رواية اسم على مسمى - غرام

رواية اسم على مسمى -11

البارت الثامن..
وصل المستشفى
وقف السياره عند الطوارئ وراح جهت باب سيارتها فتح الباب ومسكها من يدها: انزلي حبيبتي
مسكت الجوري يده وحطت قوتها كلها عليه
دخل المستشفى وأهي معه جلسها على أول كرسي في الممر وراح سجل أسمها
جاات ممرضه عندها بالكرسي المتحرك بتساعدها
طلال: لا تلمسيها أنا بساعدها
مسكها من يديها: شوي شووي..
جلست الجوري على الكرسي ودفتها النيرس للغرفه الخاصه بالجوري
النيرس: ممنوع الدخول
طلال: مو بكيفك بدخل يعني بدخل
النيرس: ممنوع
طلال: أنا زوجها
جاا الدكتور العام: نعم
طلال: أبي أدخل أنا زوجها
د: أدخل مافي مانع مدام أنت زوجها
طلال: أيه زوجها
د: تفضل
دخلوا الدكتور وطلال فحص الدكتور على الجوري وركب لها السيروم لأن الدم نازل عندها طلع الدكتور بعد ماوصى طلال بوصايه
تقرب طلال منها وجلس على طرف السرير: الحمد لله على السلامه
الجوري بخجل: الله يسلمك.. أخرتك صح
طلال: لا عادي
الجوري: تعشييت..؟
طلال: ماعليك مني أهم شي صحتك
الجوري: طلال قوم تعشى
طلال: مانا بجوعان
الجوري: لا تكذب أصلا أنت اللي كنت جوعاان بالكورنيش
طلال: أيش رايك تنامين الحين
رن جواال طلال
طلال: هلاا
فهد: ياهلا شلون الجوري
طلال: زينه بس تدلع علينا
ضربته الجوري بشويش
طلال: آآه.. معاك..الله يسلمك..باي
الجوري: الحين أنا أدلع
طلال: أمزح معك
الجوري: طلال طلبتك..؟
طلال: آمري
الجوري: قوم تعشى
طلال: أقوم بس على شرط تاكلي معي
الجوري ابتسمت: مع أني مالي خلق آكل بس باكل عشان خاطرك..
طلال متشقق من الوناسه أول مره تبتسم له وتتكلم معه عدل
: أجل بقوم أجيب الأكل دقيقه وراجع موتنامين
الجوري: ههههه أنشاء الله
راح طلال سيارته وأخذ الأكل ورجع لها: تأخرت
الجوري: لااا عادي
قرب الطاوله تبع الأكل رفع السرير عشان تكون جالسه قباله
طلال: بأكلك بس هالمره بعدين موتترجيني أأكلك ما بأكلك
الجوري بخجل: هههههه
طلال جلس قبالها وفتح الأكل: تحبي الكانتون
الجوري: أييه أنا مثل جنان كل شي تحبه أحبه وكل شي تكرهه أكرهه
طلال: ما أظن
الجوري: لييش..؟
طلال: أختي تحبني بس أنتي ماتحبيني
سكتت الجوري عنه وقالت: ما بتأكلني
طلال: يالله أفتحي فمك
أكلتها الجوري
طلال: آسف مافي ألا شوكه وحده فبناكل بنفس الشوكه
الجوري: عادي تراني ما أخالف
أكل طلال خفيف ويأكل الجوري معه
الجوري: خلاص طلال شبعت
طلال: ما أكلتي شي
الجوري: بس شبعت شكرا
طلال: عفوا
قام طلال يغسل وجاب منديل فيه مويه ومسح فمها وشكرته وبعدين شال العلب ورماهم وجلس على الكنبه
الجوري: تبي تروح البيت روح
طلال: تمزحين صح..؟
الجوري: ما أمزج أتكلم من صجي
طلال: مستحيل أروح وأنتي هنا وأخليك بروحك ماعليك مني وناامي عيونك تقول أنك نعسانه ..
الجوري: تعرف تقرأ لغة العيون..؟
طلال: واللي تبين بعد..؟
الجوري: باقي واجد على السيروم تراني مليت..؟
طلال: نص ساعه كذا
قاموا يسولفون سوالف عاديه
طلال: متى عيد ميلادك..؟
الجوري: ههههه وأحنا في فرنسا بعد أسبوعين.. وأنت
طلال: بعد امم 9شهور..
الجوري: باقي كثيير..
طلال: أييه..
الجوري: أكتشفت فيك ميزه..
طلال متشوق: اللي هي..
الجوري: ما تحب تسولف كثير
طلال فتح عيونه: من قال..؟
الجوري: كذا أحساس..
طلال: أحساسك مو بمحله..
الجوري: أجل ليش كل ما أجلس معك تكون كل ساكت
طلال: لأنك أنتي ماتساعدين الواحد يسولف معك
الجوري: أناا؟؟
طلال: لا أنا.. كل مكشره وغضبانه
الجوري: أنا كذا..؟
طلال: أييه أنتي
دخلت الممرضه وقطعت حديثهم
كانت تفحص ضغطها
الجوري: باقي كثير
م: لا باقي 10 دقايق
الجوري: أوكي
طلعت الممرضه من الغرفه
الجوري: نعسان..؟
طلال بكذب: لاا.. وأنتي؟
الجوري: مرره نعسانه بس أنا ما أعرف أنام ألا على سريري
طلال: أجل إذا تزوجنا أيش بتسوي
الجوري تفشلت بس سوت الموضوع عادي: امم من الحين لذاك الوقت يصير خير.. طلال أدري طفشتك..؟
طلال: لا تقولين كذا..
الجوري نزلت راسها: صج ترى أنا ما أستاهل على كل شي سويته لك وجالس معي الحين
طلال: قلت لك لا تقولين هالكلام مره ثانيه
الجوري بحزن: لو أبوي عايش كان أهو اللي جابني هنا وأي مكان أبيه
طلال: هذا أمر الله ولانقدر نغير منه شي.. وحنا كلنا جنبك أنا وفهد وخواتك وأمك وجنان.. وكمل بمزح.. وأنا ماينفع أوديك أي مكاان تبيه؟
الجوري: هههه ينفع..
طلال في نفسه مشاء الله الحين رايقه مع أنها تعبانه على عكس العشاء أنشاء الله دووم مو يوم يالجوري
دخلة النيرس ونزعت السيروم من يدها.. لبست الجوري شيلتها وقالت له: مشينا
طلال: يالله.. تبين أمسكك عشان أساعدك؟؟
الجوري: لااا عادي أقدر أمشي..
طلال: أكييد؟؟
الجوري: أكييد..
طلال بمزح: مو تدوخين علي
الجوري: أرقد وأمن
وصلوا للسياره وفتح طلال لها باب السياره ونزل لها الكرسي
طلال نزل لها الكرسي بحيث يخليها تنسدح
الجوري: طلال مايحتاج..
طلال: ركبي وأنت ساكته
ركبت السياره وتحس أن شكلها خطأ بس حكم القووي
ركب طلال جنبها ومشى بالسياره
الجوري كانت تطالع جهت النافذه وسرحااانه تفكر في حياتها.. وهي تفكر غفت عيونها ونااااامت
طالع فيها طلال وشافها نامت أبتسم مشاء الله عليها مسرع ما ناامت صحيح كانت نعسانه
وصل طلال بيت عمه أبو فهد وفتح البوابه بالجهاز اللي عند الجوري ودخل بالسياره داخل

طلال طالع في الجوري كانت منفتحه شيلتها وباان شعرها اللي فوق ..طلال ماحرم نفسه أنه يلمس شعر الجوري لمس شعرها اللي أول مره يلمسه .. الجوري نومها خفيف بسرعه تقووم بمجرد ماحط طلال يده أوتعت وشمت عطر طلال فعرفت أنه طلال وسوت نفسها نااايمه..
باسها طلال على جبينها وقال بصوت هامس بس سمعته الجوري: الله يخليك لي ياحبيبتي ..متى رااح تحسين فيني متى.. أبتعد عنها بعدين حاول يصحيها: الجوري.. الجوري
الجوري تسوي نفسها الحين جلست من النوم: أممم
طلال: وصلنا بيتكم قومي أنزلي
الجوري جلست عدل وعدلت شيلتها: شكرا طلال.. تعبتك معي
طلال: العفوو.. وبأستهزاء.. وما في أخت تتعب أخوها
الجوري طالعت فيه وتبي تقهره: صحيح وأنا أشهد
طلال أنقهر: يالله أنزلي تراك تأخرتي عن البيت يا أختي
الجوري تبي تفور دمه: شكرا يا أخوي.. ونزلت وأهي تضحك
طلال: أضحكي أضحكي أيش رادك.. وطلع من الفله بعد ما تأكد أنها دخلت ورجع البيت وعلى طول أخذ له شاور سريع وناام
في اليوم الثااني
باليل في بيت ابو طلال
كانوا فهد وجنان جالسين في المجلس
فهد: أيش رايك تطلعين معي بروح أنقي لي ملابس لسفره
جنان: أووكي ماعندي مانع.. متى
فهد: الحين
جنان: الحين؟
فهد: اييه شعندك؟
جنان: ما عندي شي بس أمي قالت لي أخليك تتعشى هنا مانطلع نتعشى بره
فهد: نروح ونرجع هناا
جنان: أجل بقوم ألبس وبرجع
فهد: أووكي
طلعت جنان من المجلس وأهي راكبه فوق شافت أمها وقالت لها أنهم بيطلعون وبيرجعون..
أم طلال: براحتكم
جا طلال: فهد تحت؟
جنان: أييه تحت
طلال: زيين لأني أبيه بسالفه
جنان: روح له
طلال نزل له وجنان راحت تلبس
دخل طلال المجلس وشاف فهد ماسك الجوال ومقضب حواجبه
طلال: شفيك؟
فهد: هذي وحده تولتني تعرف أسمي وترسل لي مسجات حب ودائما تكلم.. ورفعته لها وهزأتها يا أخي ماتستوعب
طلال: بناات آخر زمن هم اللي يكلمون الشباب مو الشباب اللي يكلموهم
فهد: ساعاات تكلمني وجنان معي أتبهدل
طلال: قول لها
فهد: أقوول إلى منو؟
طلال: جنان
فهد: لااا مستحيل أقول لها مجنون أنا تبيها تزعل علي أنا مانا بفاضي أتهاوش مع جنان عشان وحده ماتربت
طلال: كيفك.. المهم أكدت على الحجز
فهد: طبعا
طلال: شوف أنا مرره مستمل أروح السوق إذا شفت لي شي حلوو خذه لي
فهد: ليش أنت ماتروح مع مرتك شوفني أنا بروح مع مرتي.. وشوف إذا تبي دروس أنا بالخدمه.. وغمزله
طلال: أنت بتعلمني شلون أعامل مرتي مفروض انا أعلمك مو أنت..
فهد: هههههاي.. أنا قلت بدرس دروس خصوصيه الشهر ب1000 ههههههه
طلال: ههههههههه أنا بدير المحاسبه
فهد: هاات أوراقك عشان التقديم أنتظرك في مكتبي
طلال: أنشاء الله يامديري
فهد وطلال: ههههههههههههه
دخلت جنان لهم
فهد: خلصتي حبيبتي
جنان: اييه..
فهد: يالله أجل نمشي
طلال: مو تنسى إللي وصيتك عليه
فهد: ما باخذ لك شي ..قلت لك روح إلى مرتك وروح معها
طلال: يعني مابتشتري لي .. والله أني متملل أروح
فهد: ما إلي خص فيك مع السلامه
طلال: أوووف منك.. سلاااام
أضطر طلال بعدين أنه يروح السوق بروحه ورااح وأهو ملااان مررره..
.

.
في بيت أبو فهد
فاطمه: هلا وغلا
مروه: هلا بك
فاطمه: تو مانور البيت
مروه: منور بوجودك
فاطمه: تبين تركبين فوق ولا نجلس بالصااله
مروه قالت في نفسها يمكن أشوف فهد لما أجلس بالصاله: لا بالصااله
فاطمه: أجل أمشي نجلس بالصاله
..جلسوا
مروه: أيش أخبار الجوري مع طلال
فاطمه: تقوول مرره تماام
مروه: وفهد مع جنان
فاطمه: مرره مبسوط معها.. بس أنا ما أحبها أبدا
مروه بقهر: حتى أنا..
فاطمه: مادري أخوي في أيش حابنها.. تخيلي..لما يجلس معنا وأهي موجووده عيونه على طوول عليها مايشيلها منها ألا إذا أحد كلمه.. أووف منها
مروه: يحبها..؟
فاطمه: يمووت عليها
مروه: أها.. كلمتي هدى اليوم
فاطمه: لااا
مروه: لأن قالت بتكلمني ولا كلمتني
فاطمه: مادري عنها
.

.
فهد: حبيبتي أحنا خلصنا من السوق.. خلينا نروح إلى أمي بعدين نروح نتعشى في بيتكم
جنان: أوووكي..
فهد: إذا ماتبين تروحين عاادي
رن جواال فهد قطع عليهم حديثهم وكااان نفس الرقم رن رنه وسكت رجع الجوال في جيبه
جنان: أتصل يمكن يبي شي مهم
فهد بربكه: لا لا.. أقصد إذا يبي شي بعدين بكلمني..
جنان: كيفك..
وصلوا ودخلوا الصاله
فهد: السلام عليكم
فاطمه ومروه اللي تشققت من الوناااسه لما سمعت صوته: وعليكم السلام
دارت جهة فهد وشافت جنان معه كانت بتمووت من الغييره
راحت جنان إلى فاطمه وقفت فاطمه لها: كيفك فاطمه؟
فاطمه: كنت زينه بس لما شفتك صرت...
فهد قاطعها بصراخ: فااااطمه..
فاطمه: نعم؟
فهد بحزم: تأدبي
فاطمه: الحمد لله أنا متأدبه.. أيش جابك أنت هناا
جنان كانت ترااقب بهدوء بعدين قالت: خلاااص فهد
فاطمه بمسخره: تسكتك يافهد؟
ماحست ألا بيد تعطيها هذااك الكف
سمعوا شهقاات
فاطمه: أضربني عشانها أيش رادك لأن راح أبوي تحسب مافي أحد يدافع عني أنا أدافع عن نفسي
مروه طبعا متفاجأه تدري أنه يحب جنان بس مو أنه يضرب أخته عشان جنان
فهد بصراخ: أسكتي
سكتت فاطمه خوف من فهد لأنه إذا عصب مايعرف أحد
فهد: أن شفت لسانك نطق بحرف بتشوفين أيش بيصير لك سمعتي؟
جنان: فههد خلاااص
فهد: أركبي فوق سللمي على أمي عشان نمشي
جنان: أنشاء الله
فاطمه كرهت جنان أعظم وأعظم
ركبت جنان فوق شافت الجوري
الجوري: هلا وغلا
جنان: هلا بك
الجوري: من متى وأنتي هنا
جنان: الحين بس دخلت البيت
الجوري: تعالي أراويك أيش أشتريت عشان السفره
جنان: مرره ثانيه ألحين أخوك معصب بسلم على أمك وبروح البيت
الجوري: ليش معصب
جنان: سالفه طويله .. المهم وين خالتي
الجوري: في دارها
جنان: أجل بروح أسلم عليها بعدين بطلع.. بااي
الجوري: بااي
راحت جنان تسلم على خالتها وسلمت عليها ونزلت إلى فهد اللي كان ينتظرها في الصاله الثانيه: فهد يالله نمشي
فهد: يالله
ركبوا السياره ولا تكلموا أبدا
وصلوا البيت ونزلوا ودخلوا المجلس
فهد ظل سااكت عشاان أنه مفتشل من سواات أخته
جنان: فهد بظل ساكت
فهد: أيش تبيني أقوول
جنان: أي شي بس لا تظل سااكت
فهد سكت
جنان: فهد أنا أدري أن الموضوع مو بيدك ..بس أهي تكرهني ما أدري ليش أنا ما أذكر أني سويت لها شي بس بكيفها.. أنا ما أقدر أجبرها وأقول لها تعالي حبيني.. قأنا مازعلت منها وكان الموضوع عادي..
فهد سكت شوي وقال: ماعلينا.. وين العشى؟
جنان أبتسمت: دقيقه وأخليهم يحطونه
فهد: خذي راحتك
يوم الخميس الصباح كان الكل يتجهز إلى السفره إلى فرنسا
في بيت أبو فهد
دق طلال على الجوري وأول مره يكلمها بعد هذيك الليله
الجوري: ألووو
طلال: الوو .. كيفك الجوري
الجوري: الحمد لله
طلال: حبيت أقول لك الظهر لما نروح المطار بمر عليك وبخذك معي
الجوري: أووكي
طلال: مع السلامه
الجوري: بااي
دخلت فاطمه: شنطتي السوداء الصغيره صارت عندك
الجوري: اييه بالدولاب.. بعدين طلال بمر علي عشان نروح المطار روحي معي أنتي مع الريم
فاطمه: وييه فشله
الجوري: أي فشله تراه زوج أختك وولد عمك وولد خالتك
فاطمه: بس أهو الحين يبيك معه أحنا أيش دخلناا
الجوري: دخلكم أنكم خواتي
فاطمه بأستسلام: خلااص بنروح معك
الجوري: يالله روحي كملي أغراضك
فاطمه: أنشاء الله
.
.
أم فهد: ريم كفايه ماخليتي لا ملابس ولا عطورات ولا مكياج.. أخذتي لك ولا الجيران
الريم: يمه خليني آخذ الثقل على الطياره
أم فهد: براحتك
فهد: يممه روحي خلصي أغراضك باقي ساعه ونطلع
أم فهد: يالله
في بيت أبوطلال
أبوطلال: أخذت جوازك
طلال: أييه يبه
أبوطلال: أجل أنت تقدم
طلال: يالله يبه
أبوطلال: بالسلامه

في بيت أبو فيصل
مروه: كلهم بسافرون بس بيتنا جالسين
أم فيصل: أيش أسوي إذا ماقالوا لنا
مروه: أووووووف

طلال: أنا بره
الجوري: ما خلصت
طلال: كم يبي لك
الجوري: ربع سااعه
طلال: أنا بنزل بيتكم ربع ساعه ونركب السياره
الجوري: أنشاء الله
طلال: بااي
الجوري: بااي
نزل طلال بيت عمه
أم فهد: هلا بولدي.. شلونك
سلم عليها: بخير يالغاليه.. أنت كيفك
أم فهد: الحمد لله.. تبيني أنادي لك الجوري
طلال: لا لا أهي بتنزل كلمتها أنا
أم فهد: أجل أستريح
طلال: تسلمين.. وين فهد
فهد: هذا أنا جيت.. أيش هالكشخه
طلال: لا كشخه ولا شي
فهد: لاتسوي نفسك ثقييل.. كسرت علي..
طلال: هههههههه
فهد: أيش جابك انت هنا
طلال: أنا ماجيت عشان سواد عيونك جااي لمرتي
فهد: كان جبت معك مرتي يالخاين
طلال: مثل ما أنا دقيت مشوار أنت بعد
فهد: الله والمشوار لفتين وتوصل
طلال: ماليي خص
فهد: أنا بقوم بشوف الخدامات إذا خلصوا نقل الأغراض للسياره
طلال: خذ راحتك
راح فهد يشوف الخداماات
نزلت الريم ركض
طلال يعتبرها أخته الصغيره: كيفك يالريم
الريم: طلوول متى جيت
طلال: طلوول بخشمك
الريم راحت تسلم عليه وتجلس جنبه: أيش هالكشخه
طلال: أعجبك
الريم: أكيد تعجبني لأنك طالع علي
طلال: ههههههه يالثقه.. أنتي الحين وصلتي أي صف خامس أبتدائي..
الريم: خامسك خامس.. أنا الحين بروح أول ثانوي
طلال: تمزحين
الريم: والله
طلال: أنتي وصلتي أول ثانوي ما أصدق
الريم: بكيفك
نزلت الجوري
الجوري: السلاام
طلال: وعليكم السلااام.. الجوري أختك هذي وصلت أي صف
الجوري تطالع في شياكة طلال أنتبهت: بتروح أول ثانوي
طلال: هالبزره هذي بتروح أول ثانوي.. والله مسخره
الريم ضربته على راسه بشويش: أنا مو بزره
الجوري: الرريم
طلال: آآآخ ياراسي
الريم: نعم
الجوري: قومي لبسي عباتك عشان تروحين معنا
طلال: من قال بركبها سيارتي.. ما أبيها
الريم: أولا أذا بغيت أركب بركب بدون ما أستشيرك.. ثانيا أنا اللي ما أبي أروح معكم مو أنتو اللي ماتبوني
طلال: الجوري فطرتي
الجوري: أييه
طلال: أفااا لأن قلت بنروح نفطر في كودو.. خلاص أجل نمر على المطعم وأخذ لي
الريم سمعت طاري كودو أستخفت: بروح معك
طلال: ههههاي ما بخذك.. يالله الجوري خلينا نطلع نروح كودو
يتبع ,,,,
👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -