رواية الكسر ما ينفعه تجبير -16


رواية الكسر ما ينفعه تجبير -16

رواية الكسر ما ينفعه تجبير -16

دقيت على محمد :الو .... هلا مودي ... كيفك ..؟ هاه تغديت .. هههه بالعافيه .... مودي ممكن تعطيني اخوك شوويه ... لا بس موضوع .... اوكي شكرا .......... ( قلت بدون نفس ) هلا ..... ايه ..... كنت بسالك ...... كم الـ ... ايه ايه ....... اها .. طيب شكرا ..... مع السلامه

اول ما سكرت بابا قال وهو فاتح عيونه:من كنتي تكلمين

ماما نفس الحاله:الحين تكلمين شباب قدامنا عيني عيني

انا ارتعت منهم وقلت بسرعه:حيلكم حيلكم شوووي طيب

وقلت لهم كل السالفه الا اني ابي ادفع له

بابا:ايوا واذا صار مسكين ليش تكلمينه

سكتت شوي:امممممم .. انا قررت ادفع تكاليف علاجه بالمانيا

ماما شهقت:وانتي فاتحه جمعيه خيريه .. ؟؟؟؟

بابا كان يتكلم بجديه:شوفي .. المبلغ 250 الف يعني ربع مليون ريال .. انتي برصيدك ما يعادل الـ 5 ميلون تقريبا

انا انصدمت .. ايييييش..!؟؟!؟ انا برصيدي خمسه مليون مدري حسيتها كثيره .. اوكي كنت متوقعه مليون يالله بس خمسه .. فلله

بابا:لو راح منها هالمبلغ ما راح يأثر برايي بس لو جلس بيسوي شي لانه مو مبلغ هين .. شوفي .. ربي قال بأيه من اياته .. ما حفظتها طبعا بس الزبده ان الي بيكفل يتيم لازم يحافظ على فلوسه لحد ما يكبر ويسلمها له .. وانتي كبرتي وانا عطيتك البطاقه وانتي حره لو تخلصينها بيوم بغير شي حرام .... هذا كله راجع لك وبعطيك دفتر شيكات لو تبين ما عندي مانع

الله يا ابو التفكير المتفتح .. عاااش بابا وسقط الكل .. يلا الحين الفيلسوفه ماما بتتكلم

ماما:لا والله .. تخليها توزع فلوسها كنها بلهى .. واحد شافها متعاطفه معه خنت حيلي بنيتي حساسه وسفيهه تصدق بسرعه

انا انفعلت:سفيهه ؟؟

ماما تكمل:ملعوب عليها

بابا يأشر بيده:خليها ... خليها .. يعني لو راحت فلوسها وش بيصير .. الخير كثير

ماما فتحت عيونها:بكل بساطه .. هذا تبذييييييير .!

اف حكت المطوعه .. بدو يتناقشون زي كل مره وانا اناظرهم بكل برود .. دايم القرار النهائي الكلام الي يقوله بابا .. ماما عمرها ما قدرت تقنع بابا بوجهات نظرها ..

بس بديت افكر يمكن جد انا مو مكلوفه ادفع لواحد ماعرفه ولا اعرف وشهي ظروفه ..... بس ولو بسوي كل ذا ابحرق دم اخوه مع اني عارفه انه مبسوط الكلـ*

بس فجأه بديت ابتسم لما تذكرت شكل محمد .. الولد لو رجع يمشي يمكن يسوي بلاوي ههههههههه والله لو مشى البنات بيرقمونه مو هو

مشالله جميل اتعب وانا اقول جميل .. الله يحفظه لاهله ويقومه ساالم يارب

سؤال يسدح نفسه .. كيف اعطيه الفلوس ؟ واظمن ان اخوه ما ياخذهم ؟؟اظمن انه بيسافر من جد .. مالي الا بابا

حاولت اقنعه يدبر الموضوع وهو وعدني يسوي الي يقدر عليه ..

اااه يا حبي له بابا .. بعد المغرب وانا كالعاده بغرفتي اقرا روايه جتني ماما وجلست :شجون اتركي من يدك

انا مندمجه:شجن

سحبت الجوال:مافيه فرق

التفت عليها:امري

ماما:وش قلتي ؟؟ بموضوع حمد

انا:.............

ماما:شوفي قبل لا تحكين وتقررين انا بقولك اشياء عن حمد .. وعن السالفه عموما

تربعت وجلست اسمعها :ايواا

ماما خذت نفس:جدتك سمتك على حمد وسمته عليك بما انها جدته من الرضاعه .. هي قالت كذا وفرضت رايها .. وانكتبتو لبعض .. المشكله ان عمك بو حمد ما درى وينك ولا كلف نفسه يسأل اصلا عشان كذا خطبو لحمد .. وملّك بعد .. بس قبل الزواج طلق زوجته بعد ما عرفو وينك

انا عقدت حواجبي .. ملك وطلق ...؟؟امم عادي ماهي مشكله اذا هو ما تزوج .... وحتى موضوع كتبناك عليه وكتبناه عليك ما همني

ماما:الولد عمره ثلا

قلت معها:ثلاثه وعشرين

سكتت شوي وقالت:ويشتغل ببن

قلت معها بعد:بالبنك بس مدري بنك وشو

ماما جلست تطالعني:من وين عارفه كل هالاشياء

انا:عادي انا عارفه هو اكبر مني بكم وبعدين من يومه صغير مزعجنا انا بشتغل ببنك انا بشتغل ببنك

ماما:ايه يعني عارفته ما يحتاج اقولك ..

انا:هاه .. لا كملي كملي

ماما:الولد يدخن ترا .. وابوك تضايق بس ما كان وده يخرب وصية جدتك عشان هالسالفه قلنا بنشاورك

انا بلا مبالاة:لا عادي

ماما تنهدت:انتي وش رايك .. بخليك تفكرين كم يوم زياده

انا مسكت يدها قبل ما تقوم:ماما انا موافقه .. اول كنت مقرره اني

سكت شوي ما كان ودي اقولها الي بقوله

حاولت ارقع:مقرره اني اسوي ثقل بس خلاص .. موافقه

ماما ابتسمت:الله يكتب الي فيه الخير .. ابروح اقول لابوك

طلعت وباين ان الدنيا مو سايعتها ..

انا كنت بقول اني مقرره ارفض...... مو حمد الانسان الي تمنيته وعشت مراهقتي افكر فيه .. مو هو

بس بعد ما قالت وصية جدتك .. وافقت .. حسيت ان الموضوع تافهه .. ما عطيت الزواج القد يستحقه من الاهميه

وهذا الصحيح بالنسبه لي ..

كملت اقرا روايه فجأه رن الجوال

انا:اففف عليهم لازم يخربون علي

طالعت الاسم .. ياربي ياسر من جديد

عطيته مشغول ورحت غيرت اسمه وحطيته ( لا تردين )

وسجلت مقطع صوتي بالجوال فاضي يعني هدوووء ما تكلمت فيه .. وخليتها النغمه حقته عشان اذا رن يتجي هالنغمه وما يطلع صوت

احسن .. مدري وش هالنشبه

جاني منه مسج

(( شجن سوري عالكلام الي قلته تهديد وما تهديد

بس لازم اكلمك ضروري واللهي خايف عليكي ..

بليز ردي لو لي عندك معزه ))

قلت بصوت عالي:قال معزه قال .. تاكل تبن انت غبي وتافه وغبي مره ثانيه..

وسفيت الجوال في قريح

بعد كم يوم جتني ماما وقالت لي انها ردت على ام حمد .. وقالت لي انو ماراح نسوي زواج .. على طول ملكه وخلاص ..

انا صحيح انصدمت وبغيت ارفض الفكره وبشده بس سكتت لاني وبكل بساطه حسيت ان السالفه ( whatever )

ابد ما تهمني

يمكن بكيت شوي لاني ما راح اكون زي كل البنات عرس وفستان وكوشه ومعازيم ولمة ناس بس .. اقنعت نفسي ان البساطه مهما كانت حلوه

كنت بجواي رافضه اني اتزوجه بس مدري وش هالشي الي بداخلي مخليني اوافق .. او بمعنى افضل مخليني متقبله الوضع كأنه عادي ولا صاير شي

يمكن لان قدري هو الي اختار لي هالشي

او يمكن لاني احترم قرار جدتي .. بس كيف

ما حسيت اني مهتمه كأني حاسه ان كل شي بحياتي ماله طعم وماله لون فـ مو لازم اتعب اعصابي

مدري السبب من حمد نفسه .... ولا مني ؟

انا حز في خاطري .. كل البنات غيري يملكون يمكن من قبل ما يعرفون بعض ويجلسون طول فترة الخطبه مملكين الا انا انخطبت ولي اسبوع ونص وبعد اسبوعين ملكتي .. قصدي زواجي البسيط .. حسيت اني ناقصه بس تذكرت كلامي لمحمد

بديت اجهز اغراض العرس .. اووو قصدي الزواج .. ما يسمونه عرس .. والحين انا باول يوم من هالمشوار

انا وليلى نتمشى بالسوق

ليلى:تعالي ندخل هالمحل

انا:لا تعالي قدام فيه محل حلو

ليلى:وليش معنده ندخل هذا وندخل ذاك امشي

دخلنا كان محل البسه داخليه وبيجامات

ليلى تأشر على قميص نوم:شوووفي .. ههههه بيخق عليك فيه

انا حاولت اتجنب حركاتها قد ما اقدر:شوفي البيجامه حلوه صح

ليلى:خلك من البيجامات وتعالي ذاك القسم .. ايوا انتي عروس من قدك .. تعايري رغد انها تزوجت بدري وهذاك طحتي وراها.. عقبااالي يااااااااارب

ضحكت على هباالها وسحبتها لبره:اوكي بس مو اليوم .. الحين ابي اشتري لي فساتين او تنانير

ليلى:قالت ايش قالت فساتين او تنانير .. الناس تطورت

ضحكت عليها وكملنا مشوارنا .. ويوم يمر ورا يوم ورا يوم شريت اشياء من الحيا ما استرجي اناظر فيها وشريت لي جزم عطورات ملابس كل شي .. ما دريت ان الزواج حتى بدون عرس متعب لهادرجه .. شوي شوي بديت اتقبل الفكره وابلعها

وبديت اتحمس .. بالاسبوع الثاني صرت انا الي اروح السوق مو اي احد يجي يطلب مني اروح عشان اكمل اغراضي

صرت انا اللي اتفرج واناظر واشتري من الحماس .. ما بقى شي الا شريته ...

يوم عن يوم ابدى اتوتر زياده بس ما حسيت بذاك الشعور المميز لحد الحين حاسه ان الوضع عادي وان كل شي عادي ..

لكن احيانا اخاف من هالفكره الجديده بس احاول قد ما اقدر اتجنب هالخوف وابين لنفسي ان الوضع ايزي

اليوم الي قبل الملكه .... قصدي الزواج ..

كنت جالسه اجهز شنطتي ..

ليلى:ليش تجهزينها من الحين ... ؟

انا:عشان مدري ... اول مره اتزوج مدري متى يجهزونها

ليلى:ههههههههههههههه ... اسألي امك طيب

انا بلا مبالاة:مالي خلقها

ليلى:شوشو .. ليش منتي فرحانه

طالعتها بنص عين:شوشو.. من وين طلعتيها هاذي

ليلى:يوو لا تصرفين

تنهدت وقلت:تدرين اني كنت بقول لماما مابي حمد .. لانو ... مو معقوله كذا

تجمعت الدموع بعيوني:يعني مافي عرس... حتى فستاني بسيط .. وبس اوقع بذاك الدفتر بطلع من هالبيت ... لا انا مفروض اصير زي باقي البنات وش فرقي عنهم

ليلى:خلااااص فيه وقت روحي قولي مابيه ..

انا:وش عقبه ... اصلا ... اصلا الي خلاني اوافق كلام جدتي لانها كاتبتنا على بعض .. مدري يمكن لاني احترم كلامها وافقت .. جدتي مره انسانه غاليه علي وانا عارفه ان كلامها كله بيصير شي كويس لي

ليلى:شجن كلامك الاول صح اما هذا لا ...جدتك ماتت و ذا ..؟! لا تسوين شي انتي مو مقتنعه فيه لا تنسين انك بتعيشين كل حياتك مع هذا الانسان وبتبدينها بكرا .. مو الحين .. يعني فيه امل تفكرين كويس وترفضين

سكت فتره وقلت بإبتسامه طلعتها غصب عني:ربي اذا كاتب شي بيصير

ليلى وقفت:انتي مدري كيف تفكيرك جاي

انا انفعلت ورميت الي بيدي بعنف وبديت ابكي:ليلى افهميني..ماهو على كيفي .. الظروف كتبت كذا انا ابي اتزوج هالانسان وافتك من الي حولي ابي اريح اعصااابي واذا راحة البال بتجي بزواجي منه والله لاتزوجه بس عشان ابعد

الكلام الي قلته ما كنت ادري انه صدق هو السبب الرئيسي لموافقتي .. اول مره اسمع هالكلام من نفسي .. يمكن كان هو السبب بس انا اكابر فيه او اقول لنفسي انه مو هو لكن الحين طلع ..

جت ليلى حظنتني:ماهو حل .. انتي تبين تبتعدين عن ايش ..؟

انا اكتفيت بالسكوت وبعدها قلت:لولا ...... بكرا بتزوج مو مفروض افرح ..

حسيت انها حست انو مافي امل تقنعني وقالت :الا ... يلا انا بروح اتغدا مع مامي

انا مسكت يدها:لا بنتغدى مع بعض .. بروح البس عباتي ونطلع .. ومافي اي اعترااض فاهمه

ليلى ابتسمت:هوا انا ائدر .. هه يلا يا امي امشي

طلعنا تغدينا بفرايديز .. بعدها طلعنا على اساس اننا بنرجع البيت

قلت وانا اقلب البطاقه بيدي:تتخلين هاذي فيها خمسه مليون

ليلى:طيب .. عادي ..!؟

انا:لااا ... بس مو مفروض يحطون مبلغ بهالقد بيدي صح .. حتى لو كانت عندي يحطونها برصيد ثاني ويعطوني مبلغ اقل

ليلى:اصلا وش الي مخليك متأكده انها فيها خمسه مليون .. يمكن يلعبون عليك ههه

انا:ايه صدق .. وش رايك اروح اشيك على حسابي

ليلى:راايقه

انا:ما وراي شي خليني اخذ حريتي بأخر يوم ... لحظه احنا وينا فيه

ليلى:مدري من زمان واحنا ندور ..

تلفت حولها:والله مدري هذا حي غريب .. انتي وش قايله لسواقكم يروح

انا ضحكت:مدري شفت جسر حلو قلت له امش عنده .. هههههههههههههههه

ليلى:الجسر المعلق ..؟؟؟ يوو شكلنا بالسويدي والا البديعه

انا: يو تصدقين اول مره اجي .. عمر احنا وين فيه ؟

عمر:بديئه

انا:البديعه .. يو اول مره اجيها تصدقين

ليلى:لا مو مقعول المهم مافي هنا بنك .. انتي وش بنكك

طالعت البطاقه:ساب

ليلى انهبلت:شوووفي بنك سااااب ..!

انا التفت:ويين .. عمر عمر وقف عند هذا البنك

ليلى:يعني من جدك بتنزلين

انا:ايه وش ورانا .. وبتنزلين معي ..

ليلى:ايه طبعا ..

نزلنا انا وياها ونطالع حولنا ...

انا:لولا غطي شعرك اهل البديعه على قولة ماما ملتزمين ماني نلفت الانظار

ليلى:مااااااابي

انا:احسن ..

المهم دخلنا ورحت لاقرب شي لقيته قدامي

انا:لو سمحت .. ابي اشيك على حسابي

الرجال الي قدامي يلملم اوراق:اسف انتهى دوامي .. روحي لهذا

وأشر على واحد عاليمين مدري وش جالس يسوي

مشيت من عنده وقلت بهمس:وقح

ليلى:انتهى دوامه يجلس لك يعني

وقفت عند الثاني:لو سمحت ابغى اشيك على حسابي

قال وهو ملتفت:اوكي ثواني اختي ..

جلس فتره والتفت:نعم كيف اقدر اساعدك

انا صنمت مكاني ..... طلعت ابتسامه غصب عني وانا اناظره بنص عيون .. اجل حمد ..

عاد سؤاله:نعععم .. كيف اقدر اساعدك ..!

معقوله ما عرفني ... نشوووف .. ابتسمت من على جمب وقلت:ابي اشيك على حسابي

طالعني ثواني وهو عاقد حواجبه واخذ بطاقتي ..

مد لي جهاز:الرقم السري لو سمحتي

كتبته وانا اناظره بنص عين وابتسامه على جمب ...

حمد:برصيدك خم ..... مدري انتي شوفي بنفسك

طالعت شوي .. لا جد خمسه مليون وكم رقم زياده .. ابتسمت واخذت البطاقه:اها .. طيب مشكور حمود

رفع راسه بسرعه باين انه كان مشكك فيني .. بس عقب ما قلتها تغير وجهه شكله عرفتي .. ههاي

عطيته نظره وطلعت انا وليلى واحنا نضحك

ليلى:والله العظيم ما كنت قادره اتكلم ههههههههههه الحين هذا حمد ..؟

انا:ههه ايه ..

ليلى:وع والله عبود احلاااااااااااااا بس انتي غبيه

تنهدت وقلت ابي اغير الموضوع:لولا تخيلي انا بسكن هنا

ليلى:وش الي مخليك متأكده

فتحت باب السياره وركبت:يعني هو يشتغل هنا طبيعي يصير ساكن هنا

ليلى:اممم حسافه

انا:كم بين البديعه والعليا

ليلى:مددري

قلت بحزن:عمر ارجع البيت

ليلى:لا يا ماما بروح بيتنا

انا:لا بتجلسين معي طول اليوم وبتنومين معي بعد

ليلى:وش هالمحبه

انا:مدري .. ابيييك يختي

ليلى تبتسم:فديتك والله

ابتسمت لها وانا اطالع يديني المنقشه .. يعني انا عروس... مدري ماني قادره استوووعب

تنهدت وقلت لعمر يرجع للبيت

وصلت ليلى بيتهم لانها بتنام عندي وراحت تاخذ اغراضها

انا دخلت البيت على طول على غرفتي ورحت اقايس الفستان مره اخيره ..

كان الفستان ذهبي غامق كلللله شك .. كان بسيط .. منتفخ شوي ما حطيته كبير .. لاني ما احسه انه زواج .. حتى الفستان ماهو ابيض

كان الفستان عاري الظهر ومن قدام بسيط جدن .. ومخصر على جسمي تمام ولون الفستان مخليني برونزيه شوي حسيت انو فيه شي مميز بالسالفه

وقفت عند المرايه اتنهد .. ياربي قلبي قارصني .. احس ان فيه شي غلط بس مدري وشو

السالفه كلها غلط بغلط .. بس وش عقبه ..!

مدري ليش هذي المره الالف الي اسأل نفسي فيها .. ليش انا ماخذه الموضوع بهالبساطه

مسكت جوالي .. كان ودي ادق على عبدالله .. توني بضغط على اسمه الا دخلت ليلى

شجوووووووووووووووووووووووون

نقزت من مكاني:بسم الله

ليلى:هههههههههه وش تسوييين .. لابسه الفستااان من غير ما توريني

حطيت الجوال جمبي:من زينه يعني ..

سحبتني عشان اوقف:اش اش اش .. حركااات ..

قلت بلا مبالاة:كأنك اول مره تشوفيني لابسته

ليلى:وش فيك انتي حالفه تتنكدين .. يبا قلنااا ارفضي ما رضيتي قلنا افرحي ما رضيتي

ضحكت على اسلوبها داخل عليه شويه لهجة اماراتيه .. رفعت شعري:وش رااايك بيطلع حلو لو رفعته

مسكت شعري ونزلته:انتي عروس ما ينفع ترفعينه كله .. شوي سوي ...

كانت تتكلم تتكلم وانا بالي مو معها .. بالي مشغول .. من بكرا .. وش بيصير .. بتزوج خلاص ؟؟ طيب انا ما شفت شقتي الي بسكن فيها

ولا اخترت لها اثاث .. ولا ادري وين شهر العسل .. ولا مره كلمت حمد ..

ايش هالزواج ..؟؟ يعني ماما تبي ترميني وخلاص .. حسيت العبره خنقتني بغيت اصيح بس حاولت امسك دموعي قدام ليلى .. وحتى مابي الفستان يخرب

دخلت غرفة التبديل بسرعه:خلاص لولا حلوه فكرتك .. انا ببدل

ليلى:لااا استني ما كان قصدي كريزي ما ينففففففففع

طلعت وعلي بيجاما:ليلى بس ثواني بروح اكلم ماما

ليلى:بس خليني افهمك كيف التسريييحه .. شججججججن

ضربت الباب بشويش .. فيما انتظر منها رد كنت ارتب الكلام الي بقوله بس اول ما فتحت الباب .. بححح كل الكلام طاار من مخي

طالعتها ثواني وحظنتها:ماما .. ابي اكلمك

دخلنا جوا وجلسنا على السرير وانسدحت ومسكت يدها زي دايم

ماما وهي تمسح على شعري:وش فيها عروستنا ؟

قلت بدلع:ما احس اني عروسه

رفعت راسي لها:وراه ؟

انا بوزت:وش ذا العرس ...

دمعت عيوني غصب عني:ماما ما ينفع خلاص حسيت بضيقه خلتني غصب اقول لك هالكلام .. مااااابي اتزوج بهالطريقه احنا وينا فيه انا ماعرف حمد ابدن

ماما:بس ... مو انتي

قاطعتها:ماما كنت تسع سنوات كيف ابعرفه يمكن هو تغير الحين .. تغير كثيير انا داريه .. طيب خلينا من حمد .. وين شهر العسل .. وشقتي انا ما شفتها

ماما:شهر العسل هذي هديتي لكم مفاجئه مني ما راح اقول وين .. والشقه هديه من ابوك حلف على ابو حمد ما يشترون شي يبي يسويها مفاجئه يعني

رجعت ابوز:ماما انا مو قد الزواج

مسحت على خدي:كلنا قلنا كذا امن جينا نتزوج .. بس بعدين .. تحسين ان الكلام الي قلتيه ما كان له اي داعي ابدن .. بعدين بتفهمين وش القصد بالزواج .. شوفي يا بنتي.. الزواج ...

وبدت تسولف لي وتعلمني حسيت اني داخله درس معها .. كل كلمه كانت تقولها كنت اسمعها زين .. قالت لي اشيااء كثيره حسستني انها من جد امي علمتني حاجات لازم اسويها .. كيف اعمتني ببيت كامل .. شجعتني .. بعد كلامها تحمست .. مدري نسيت كل كلامي

اعرف حمد كويس ولا لا .... ماني زي باقي البنات .. ماني عروس يسمونها عروس ...... كل شي

تحمست لافكار كثيره .. بديت افكر لو جاني اطفال كيف ابربيهم .. وهل انا بطبخ ولا بترك الشغاله ... طيب وش بسوي بعدين .. وكيف ابنسق بيتي على كيفي .. و و و و الخ

اشياء كثيره ثانيه شدتني وابعدتني عن الكلام اللي اقنعت نفسي فيه ..

طالعت ماما بحنان وعطيتها بوسه:الله لا يحرمني منك يا يما

باست جبيني:ولا منك .. يلا ليلى مسكينه بغرفتك لحالها

قمت بسرعه:يو نسيت .. ماما .. بابا بينوم فوق ولا تحت

ماما بحزن:لا تحت .. خذو راحتكم

رحت الغرفه لقيت ليلى طربانه وترقص .. جيت اهز معها شويه:مجنووووووونه يا بنتي

ليلى:ههههههههه اوما عليك رقص

جلست:هه ماعرف .. قصريه قصريه بس

طفت الاستريو:الوجه مشقوق اشوف .. وين العبسه الي قبل شوي

تنهدت بفرح:لولا .. تخيلي معي

قالت بدراما زايده:تخيلت معك .. اااااه بكره و

ضربتها:وش فيك انتي لازم تخربين جوي .. لالا اقول .. يصير عندي بيبي

غمزت لي:بدينا بحركات النص كم .. الا تقهريني يعني

ضربتها من جديد:هههههههههههههههههههه والله انتي هبله ..

فجاه تذكرت شي وسحبت يدها:اممممممممممشي فيييه فلم مره مره مره مره مره حلو على الشوتيام لا يفوتنا

ليلى:شوي شوي

وصلت للباب ورجعت:تعالي ناخذ اغراااض ..

ليلى:وش اغراضه

انا:عشان ننام بالصاله الي فوق .. بابا تحت .. عادي فله ..

شلت ثلاث وسايد معي واخذت الكومفرت الوردي:يلااااا خذي اغراضك

خذت وسايدها والكومفرت حقها وهي تضحك ..

رميت اغراضي بشكل عشوائي ورحت طيران على المطبخ الي فوق ولحقتني ليلى

ليلى:جتك حالة هبال

طلعت البوب كورن من الدرج:اهم شي الفوووشااااااار

ليلى:فيييه بالزبده

فتحت الدرج من جديد:بالزبده وبالجبن وعادي ..

راحت للميكرويف وفتحته :يلا حطيهم

دخلتهم ورحت للثلاجه:وراوخ

ليلى قالت بمبالغه بردة الفعل: لييييييين الحين تعشقينه .. يابنت

طلعت اربع علب:هههههههههههه

ليلى:ليش الاربع

عطيتها وحده:واحد لك وثلاثه لي

ليلى:ههههههههههههه لا عطيني واااحد خير

المهم كانت ليلة مره حلوه .. رحنا فرشنا عالارض قدام التلفزيون على طول وجلسنا ناكل فوشار ونطالع التلفزيون ونسولف ..

يمكن سويت هالحركه عشان انسى توتري شوي

بعد فتره وانا كنت اتقلب احاول انوم لكن ماني قادره حتى اسكر عيوني

انا:ليلى نمتي

ليلى وهي بسابع نومه:همممممممم

تأفف وانقلبت للجهه الثانيه .. وكل شوي اغير وضعيتي .. قمت وانا مكشره .. والله ماهي حاااله هاذي

مسكت جوالي ودقيت على سيف

سيف بصوت كله نوم:صويلح ووجع قلت لك المناوبه ماهي علي اليوم

ضحكت عليه:صويلح اجل

سيف:شجن .. يو مسرع ما اشتقتي لي

انا:وع من زينك.. سولف

سيف تثاوب:داقه علي الساعه ثنتين ونص باليل تقولين لي سولف ..

انا:ايه عادي اجازه

سيف:والله انا واحد عندي دوام من الفجر .. وما نمت الا من ساعه

انا:مشكلتك

سيف:...............

صرخت:هييييييييه

سيف:هاه .. بسم الله الواحد ما يمديه ينام خمس دقايق .. صوتك فقع اذني

انا:هههههههه احسن عشان ما تنام والسماعه بأذنك

سيف يتثاوب من جديد:الا وش الي مصحيك .. لا تقولين اجازه وسهرانه لانك مشالله دجاجه انا عارفك

انا:لااا ........ بكرا بتزوج

سيف:جد ...!؟!!!؟ .. يووو عالبررررررركه الف الف الف مبرووك

انا ابتسمت:الله يبارك فيك

سيف:يوو والله ما توقعتها .. انتي تتزوجين

قلت بدلع:ليش انا وش فيني انشالله ما اتزوج

سيف:هه لا بس توكم صغار

عقدت حواجبي:توكم ؟؟ من تقصد .. انا ومين .. ؟

سيف:انتي ... و ولد عمك ..

سكت شوي .. اي واحد يقصد:ما فهمت عليك .. ؟

سيف:الي ابوه معنا .. ياربي مسويه تستحي

اخذت نفس:عبدالله ....

انفعلت فجأه:وهو وش دخله اصلا ؟؟

سيف:ايزي ايزي سوري ... عالعموم مبرووك

انا:لآ سيف قلي من وين جايب هالكلام من مخك

سيف يتثاوب للمره الثالثه:شجن وش فيك بس كنت مفتكر كذا

انا ولحد الحين منفعله مدري ليه:وهو على كيفك تفتكر .. والي مخليك تفتكر اصلا

سيف :مدري .. باين انه يحبك

انا:وانت وش دخلك

سكت شوي بس حسيت اني تسرعت يوم قلت له كذا .. حاولت اعالج الموقف:قصدي وش دراك

سيف:خلاص شجن فيني النوم .. مبروك منه المال ومنك العيال الي بتتزوجينه .. والله تستاهلين

انا:لالا .. اصبر .. وش الي خلاك تقول هالحكي

سيف:مشالله وش الي يهمك بحكيي ؟؟ مو انتي باين انك ما تطيقينه يعني مالك شغل من وين قلت هالحكي

انا:هاه .. لا بس .. عادي ابي اعررف

سيف:تراني دايخ

انا:خلاص قلي وش الي خلاك تقول كذا وانا اسكر بوجهك بعد

سيف:لااا .. شين وقوات عين

انا:انا شين ..؟ افاا ..

سيف يتثااوب

انا:هيه انت ترا حومت كبدي وش ذا النوم الي فيك .. وبعدين قلي يلا

سيف:مدري والله .. كذا باين انكم تحبون بعض .. سوري ما دريت انك

قال بأسلوب يضحك:مرتبطه يا مدام

ضحكت عليه:كيف يعني باين ااننا نحب بعض يا مدام

سيف:اول شي انا رجال ما يقالي يا مدام .. ثاني شي اقولك مدري انا شفتكم ذيك اليوم بالمستشفى وحسيت كذا ..

يتثاوب:شجن واللي يرحم والديك دايخ عيوني تولع وتطفي

انا:واكي باي

وسكرت بوجهه

قلت بصوت مسموع:مااا قد شفت ابيخ منه

رجعت احاول انوم .. ما عرفت .. كل تفكيري ببكره ووش بيصير .. خاايفه مره .. ما دريت اني بتوتر لهادرجه

فتحت جوالي وجلست اطالع الرقم .. ادق عليه ...؟ اكيد صاحي الحين هو يسهر مع اصحااابه دايم ..

دقيت لكن محد رد

تنهدت .. ورجعت ادق

رد علي واحد بس مو عبدالله:الو

انا عقدت حواجبي:الو السلام عليكم

الطرف الثاني:وعليكم السلام ..


يتبع ,,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم