رواية غثيثة مزحة الايام -30


رواية غثيثة مزحة الايام -30

رواية غثيثة مزحة الايام -30

أقطع لك شعرك !!!!

ام عبدالله :انا اخذتها ياعبدالله وانت نايم
التفت لـ أمه :يمه لاتدافعيين عن هاللي ماترتبت
ام عبدالله بـ قل حيله :الا انا ماخذتها والله ! .. كنت محتاجه فلوس ومالقيت فلوسي في شنطتـي .. ورحت اخذ منك وكنت نايم ولا حبيت اقومك

تركها وطلع من الغرفه معصب .. رمت مرام نفسها عالسرير وهي تصيح
جت امها تهديها بكرسيها المتحرك .. وتمسح على شعرها :خلااص يامرام انتي تعرفين اخوك .. عصبي لا تصيحين تقطعين قلبي

بس هي ماكانت تصيح على اخوها لانها تعودت
كانت تصيح لأنها هي اللي سرقت الفلوس من شنطـة امها ..شوفوا لين وين وصل لها الحـال

◙◙◙◙◙

كانت جالسه هي ونجـلا يطالعون مسلسل عالاب توب .. ودموعهم أربـع أربـع .. يوم خلص المسلسل
انسدحت خجل عالسرير وهي تمسح دموعها :الله ياخذك ياخايسه .. وش هالمسلسل
نجـلا تضحك ولين الحين في آثآر الدموع :هههه قلت والله ماأشوفه لحالي معطيتني اياه حنان اللي معنا فالجامعه .. وتقول يصييييييح
خجل:إيه وانا وش دخلني فيكم ..

طـق طــــق
نجـلا : أدخـل !
دخل يزيد .. أبتسم :هلا خجل
خجل تجلس :أهـلا
يزيد أرتاع من دموعهم :وش فيكم تصيحون
نجـلا :ههههههه كنا نطالع مسلسل
يزيد :وشو المسلسل؟
خجل :one liter of tears
يزيد : وش هذا ..جديد ؟
نجـلا :لا ..كوري مدري يباني .. بس يصييييييح
خجل تناظر نجلا بـ نص عين :يصيح وبس ؟ ..بغآ يجيني شي
يزيد :حطييه لي أياه في فـلاش .. بشوفه
خجل : ماأنصحـك
يزيد :ماعليك ..تحدي مع الذات ..بناظره انا ومشاري
نجـلا :هههههههههه طيب !

◙◙◙◙◙


أنفتح الباب .. وتسلسل النور الخارجي لـ برآ
قامـوا هيله وناصر .. بس هيله انصدمت يوم شافت ان اللي فتح لهم الباب رجال ماتعرفه ولا شي .. توقعت انه صديق ناصر .. لأنه كان يوصف له مكان الستودع ..بس مااجا في بالها انه هو اللي بيفتح الباب
خـافت لا يسوون فيها شي
لالا .. إن شاء الله لا .. لأنها كانت معاه فالمستودع لا سـوآ لها شي

أبتسم طارق :ههههههههه هذي آخرتها تنحبس في مستودع ياناصر!
ناصر يرقـى ومطنش هيله ..لين وصل عند خوويه ..قال بصوت عالي :آآآآآآآلله ماأجمل الحريه
لفـوا عطوها ظهورهم ومشـوا .. ارتاحت هي يوم طنشوها
تذكرت الاغراض اللي تبي تاخذها ..نزلت تاخذ الاغراض ..وهي بترقـى كان ناصر واقف وماسك الباب ومبتسم ..شكله تذكر انها الحين لحالها
اتسعت عيونها ..وش بيسوي ..أكيد يسكر عليها .وهي مامعها جوال عشان تدق على احد وتستنجد به
ناصر:تدرين كنت بخليك هنا ساعه ..ساعتين ..3 ! .. بس .."ويرفع يده اللي فيها الجرح"..عشان هذا الشي..بخليك تطلعييين !
جا طارق ومسك كتف ناصر : نويصير امش يالله بس ..تلقى امك تسأل عنك
ناصر: أبتعتبر هاللي سويتيه في يدي إعتـذار عن يوم ترفعين صوتك علي
هيله بـ سخريه : لأ هذا مب إعتذار ! .. تقدر تقول رحمه وشفقه .. وتدخل معاها الصدقه شوي ! ..نحتسب الاجر فيكم
عصب ناصر وتوه بينزل يصفقها .. مسكه طارق : نــاصر يآخي خلها خلاااص!
ناصر :انت ماسمعت وش تقولي !
طارق: ولا عاد انت اللي ماقلت شي .. امش يـ الله !
ناصر منـفعل ومعصب : مالك دخل انت .. خلني !!!!
طارق: ترا ان جا احد وشافنا .. مب صاير طيب
طالع ناصر هيله بـ نظرات إحتقار ..ورآح .. وهالنظره تحمل في طياتها الكثير من التهديد !

◙◙◙◙◙

ضمت اختها وفجرت سيول من الدموع .. واختها بعد مب احسن حال منها ..
قال ولد عمها وهو يحك راسه ماوده يقطع عليهم هاللحظه : أقول جوان !
جوان : .......... "تـصيح "
خالد : جوان ترا طيارتك بتطير .. يالله وانا واخوك !
جوان وخرت عن اختها وهي تمسح دمعتها : انتبهـي على نفسك يا جوجو ! .. وادخلي المسن دايم ولاتطقعين !
الجوري تبتسم وهي تصيح :إن شاء الله !
طالعت جوان خالد .. أبتسمت له ..تبي تقوله قـل لأبوك يرحمني ويخليني عندكم ! ..بس تخاف تحكي
يطيح كبرياءها .. كرامتها ماتسمح لها !

سلمت على خالد بالكلام .. وراحت للصالة المغادره
كانت تطالع الناس اللي بتسـافر .. كانوا يودعون اهلهم وكـلاً متيقن ان ربي كتبه له عمر ! ..بيرجع من جديد لـ ديرته واهله
نزلت راسها وهي تسحب شنطتها .. ودموعها تطيـح عالارض !

◙◙◙◙◙


أمشيْ " غِريبْ " وَدآخليّ ألِفْ دولِة !





وَ أطِآلعْ الدنِيآ بـ/نِظرآتْ مّذهِوْل





شِفتْ أبسَطْ [ آحِلـاميّ ] تِموتْ بـ/سِهوْلة





وَ الصِمتْ عنّ خِوفْ الحِڪيْ ڪانّ مسئِؤلْ




◙◙◙◙◙

كان سطام طالع من الشركه وهو معصب من ذب سامي له اللي ماينتهـي ابد
شاف سياره قبال باب الشركه كان واقف .. عمـره طويل
صدق اللي قال عمر الشقـي بآقـي!
التفت سامي وأبتسم لـ سطام ..وهو طنشه ولا رد له الابتسامه ..
ضحك سامي : سطـام ! .. ياخي وراك معصب ..
سطام يمشي وتاركه :............
سامي :آهـآ ! .. يمكن وحده من هاللي مسربتهم ماعطتك وجه

رص سطام على اسنانه ولف .. أنصـدم يوم شاف فهد معه ومبتسـم ..صدق صار بزر وعقليته في مسـتوى عقلية سامي ! ..ويمكن أقـــل بعد

أحبَـََـَـآبُ..

كآنوٍآ قدرٍهـَـَمٍ

فوٍق الَأصحٍ'ـَـآبُ.. !!

خٍ'ـَـــذتهمٍ الدنيـَـَآ بعٍ'ـَـيدُ. .

وٍخـَـَـذتنيُ!!

تعبـَـَـتُ أدّوٍر مثلهمٍ..

فعلَـاً أحٍ'ـَـبآبُ!!

فيُ وٍقـَـَـتُ ..

حتىُ ضحٍ'ـَـكتيُ. .

تعٍ'ـَـبتنّيُ!!



قرب له .. ومسكه مع ياقة قميصه ..وخبطه فالسياره وعيـونه حمرآ من العصبيه
سطام :قسسسم بالله يـا سامي ان ماأحترمت نفسك ..إن يجيك شي عمرك ماشفته
سـامي أبتسم بستخفاف : أقول سطام وخخخر! .. تراك مب قدي
نزل فهد .. : سطام وخـر احسن لـك !
سطـام طالع فهد وصـرخ فيه :انت آخر من يتكلم ..وربي مادريت انك سبيـكه كلمه توديك وكلمه تجيبك !..شف ترا والله واللي رفـع سبع ! ..ان ماذلفت عن وجهي ان اخليك تعض الارض !! ..
سكت فهد لأنه يدري بـ سطام من عشرته له قبـل .. أنه هادي ..وهـادي وهـادي .. ويمكن مايعصب بس ان عصب عصب بـ عنف ! .. ولا يفكر لا بـ عقل و قلب !
سامي بـ تهديد :شف ترام بتندم
مسك سطام رقبـة سامي ولزقـه بالسياره لين اختنق .. ووجهه صار ازرق .. حاول فهد يفكهم ..بس كان سطام في حالة غصب ماتسمح له يفكر او يتراجع شوي
وكأنه يفرغ كل شي فيه في سـامي

-سطــــــــــام !!! ..وخر عنه !
بعد سطام يده يوم سمع صوت المدير .. التفت وكان المدير معصب :وش جالس تسوي انت ويـأه .."ناظره" ..هذا وانت العاقل ؟!
سطام عض شفته وده يقوم يضرب المدير حتى ..بس ماسك نفسه بالعافيه .. شد قبضة يده ..
المدير :المشاكل مهما كانت ماتنحل بهالشكل
سفـهه سطام وراح للسيارته .. ركبها وشخـط فيها لـ أي مكان يقـدر يصير فيه لحاله !


◙◙◙◙◙

يا دِنيَا الهَمْ . . { يڪفيّني
وِرِبي ضَ‘ـَاقت سِنّيني ~
أح‘ـَاڪِي نَفْسِي , وِ أتآلمْ
وِ هـ [ الطعْنات تنّهِيني ] . . !



◙◙◙◙◙



حطت راسها على الطاوله .. وهي تحس بـ صداع ..قالت وكأنها تهذي :ليه سويتي فيني كذا يا إيمان ؟ ..أبي اعرف بس وش سويت لك

إيمان تضحك :هههه حلوه هذي سؤالك غبي ..أسمحي لي حبيبتي

رفعت مرام راسها :لا والله مب غبي .. ليه تبيني ادمن ؟

إيمـام :إبليس يوم عرف مصيره انه فالنار ..قال لـ ربي انه بيغوي الناس ويسحبهم معاه فالنار ..ليه ؟ ..عشان مايدخلها لحاله ..

مرام بـ غباء: طيب ؟

ايمان : وانا ماأبي ادمن لحالي !! .. فهمتـي

مرام : انتي من الاول تعطيني حبات ؟ .. انا اعرفك من سنه ونص .. ماكنت ادري انك مدمنه

ايمان :انا مدمنه من يوم كنت في ثاني ثنوي .. بس ماحبيت اخليك تدمنين معي الا لما تعرفيني زين واظمن انك بتاخذين مني الحبه من غير لاتسألين بثقتك فيني

مرام :وصـرتي مب قدها

ايمان بلآمبالاه: مب مهم اهم شي انك ادمنتـي

مرام شوي وتنجـن :شلون من اول مرره !!!

ايمان :المخدارت انوااع ..وفي منها اللي من اول مرره يدمن عليها الشخص!

مـرام :لو ادري انك واااطيه كان ماصادقتك .."وتحط راسها على الطاوله وتخبطه فيه"..يـاليتني ماعرفتك ..يااااااليت!!!

ايمان :حبيبتي ماينفع الحين ياليت ! .."خذت شنطتها وقامت".. المهم انا بطلع

مرام رفعت راسها وقامت معها :انتــظري !..حبوبي خلصت ..أبغـآ حبوب

ايمان تمد يدها : هاتي فلوسك

مرام بـ تردد : مامعي الحين .."وبسرعه كملت "..بس والله والله بـ سدد اللي علي!

ايمان :هههاااي ..مايصلح كذا ..خالي يعيي

مرام :خالك اللي يعطيك

ايمان :أيه .. وهو الحين يحتريني لازم اروح ..تشــآو !

مت ايمان ومرام تلحقها .. وتترجاها انها تبي حبوب

اخر شي قالت لها ..

ايمان وهي تلبس طرحتها على راسها :اقنعييه انتي بنفسك ..انا اعرف خالي مايعترف بسالفة الدين !

مرام تاخذ عبايتها : طيب طيب ..لحظه



و طلعــوا



مشت مرام مع ايمان .. وراحوا عند سيارة خال ايمان اللي كانت فـارهه .. طلت مرام من الشباك وشافته ماكان كبير .. كان في بداية الـ 30

ايمان :بعدي شوي ..بكلمه ثمن تعالي !

بعدت مرام ..فتحت ايمان الباب ..وطنمت شوي وهي ماسكته وتكلم خالها

.. كانت الثانيه تهز رجولها .. حـر وهي جالسه تنتظر ..بس لازم لأن لها حاجه عندهم ..ولا تسمع شي من اللي يقولونه

ايمان :مــــــرام ! ..تعالي

قربت مرام ..وطلت من الشباك ..

تكلم خال ايمان قبل لا تتكلم هي :أسمعي يا مرام .. انا إنسـان متعاطف واقدر اعطيك اللي تبين من غير فلوس ان بغيتي

مرام رفعت حاجبها بـ شك :من غير فلوس ؟..بس اللي فهمتـه من ايمان انك تبي مقابل وعن كل خبه مية ريال

ضحك : ههه ..إيييه هذا بعد مرخصين السعر عشانك .. لانك صديقة ايمان ..بس اللي ابيه منك شي معنوي مو مادي ..لأن حسب علمي انتي ماتقدرين عالماده

مرام تسأل :وش بغيـ....

ماكملت كلامها الا وايمان تدزها عالسياره وسكت الباب ..قفـل هو السياره ..ومشـى بسررررررعه فيها وطلع عن حدود الجامعه وسط صرخات مرام واستنجادها !



مرام تصيح :وش بسسسوي فيني ؟..نززززززلني تكفى نزلنـــي !

لكنه مارد

◙◙◙◙◙

كان راجع ..وشكل توه متسـوق .. شاف امه في وجهه

ام سعود : وش عندك رايح السوق ؟

سعود يعطي الاكياس للسواق اللي دخل ورآه .. وقال : إيه رحت اجيب كم شي للديمـآتي

ام سعود تبتسم : الله يخليها لك ويخليك لها ..

سعود :آمين .. "وأتجهه للدرج "...انا رآقي لها !

◙◙◙◙◙




دزهـا على غرفه داخل شقه مافيها الا هـي .. وهو !

مرام بترجي وميتـه صيآح :الله يخليك تكفـى ..تفكـى دور احد غيري مو انا

شال عن راسها الطرحه .. وشاف وجهها .. لو كان احد ثاني يملك ذرة قلب ماأتوقع بيقدر يقرب لها ولا يلمس منها شعره .. مـرام إنسانه قمه فالبراءه ولو بيشـوفها احد غير هاللي مابينه فرق لا هو ولا الحيوان يمكن يرحمها ..



خـال إيمـان : مخليك تدمنين عشان سواد عيونك ! .. أكيد لي غايه من هاللشي !





الْألَمٍ | وٍآلْهَمٍ | وٍ آلخوٍفُ آلدفيْيْيْن ~

وٍآلشقىْاْ وٍ آلضيْمٍ وٍ { آهآتُ آلعنآ’ . . !

وٍاْلْأسىْ وآلظلمٍ وٍ ’’ آلدمَعٍ آلحزٍينْ ‘‘

كلهَآ’ أسْمَآْءْ وٍ آلمُعنّآ‘ ( اْناْاْاْإ ) . . . !
كلهَآ’ أسْمَآْءْ وٍ آلمُعنّآ‘ ( اْناْاْاْإ ) . . . !
كلهَآ’ أسْمَآْءْ وٍ آلمُعنّآ‘ ( اْناْاْاْإ ) . . . !





◙◙◙◙◙◙◙◙◙



مرت 3 أيـام .. وكل يوم نفس اليوم اللي يسبقه المشاعر نفسها

والظروف

الحـزن نفس الحزن .. والفـرح بعد نفسه





"قالت وهي تصفق يديها " – وش بنسـوي ياعبدالله علمني ..مصييبه وطاحت على روسنا
قامت تدور فالغرفـه ..وكأن الارض على وسعها معد شالتها ..وقفت قدام زوجها ووجهها احمر من العصبيه : عبـدالله لازم تتصرف سيرتنا على كل لسآن ! .. "وتأشر على نفسها "..الجيران واهلي قاموا يعايرووني ..يعايروني بأختك المدمنه والمغتصبه!!!

عبد الله يفرك يديه بحـره وعصبيه : جـواهر أسكتي يرحم لي والديك !! .. انا جالس افكر وش اسوي !
جواهر :هذي مايبي لها حكي ! .. اذبحها .. ولا ودها لأحد دور الرعايه ولا الاحداث!
عبدالله طارت عيونه :صاحيه انتي .. ولا مهبووله ..تين ننفضح
جواهر بـ قهر : زوود ماأحنا مفضوحين ؟ ..يفكي الجيران شوم شافوا اختك طايحه عند باب البيت بعد يومين من فقدناها مرميه عند الباب وماعليها الا عبايتها !

عبد الله :بس ولو هذا مايمنـع ان فيه ناس مايدرون .."سكت شوي وكمـل " ..أسمعي انا افكر اخذ زياده على راتبـي وأسفرها برآ ! ..وارجعه بعدين كـ دين

جواهر :وبيطيعونك آل "....... " زياده ..أقصد بيسمحون تاخذ زيادة راتب ؟
عبدالله :بشوف ابو سعود ولا ابو محمد .. هم السمحين ..
جــواهر :بكيفك ..المهم لازم ننقل من هالحي بأسرع وقت



انا انكّسْرت مثل مآ ينكسر الزجآج وٍ [ * انتهيـــَـَـَـَــــت !..


وهي ممـدده ..وتطالع السقف وهذا حالها من يوم لقوها اهلها عند باب البيت مرميه ..ماتاكل ..ماتتكـلم ..ماتضحك .. مافي أي شي يدل على ان هالادميه حيـه أبد
كانت دموعها تنزل ورآ الثانيه بكل هدوء .. ولا ترمش بعينها ابد .. أنفاسها كانت منتظمه ..
امها عجـزت فيها تاكل تقوم تسوي أي شي ..بس مــافي أمل
توها ماخذه حبه ..بأذن اخوها اللي مفروض انه بيحل الموضوع .. لأنه مايبي يوديها للأمل.. وعلى حسب كلامه .. لاتفكر مجرد تفكير بس انها بتروح للدكتور او مستشفى خوفـاً من الفضيحه !

دخلت امها وقالت بصوت يبين انها مب احسن حال من بنتها : مرام يمي ماتبين اكل ؟
مرام :...............
ام عبدالله شوي وتصيح ..بس بلعت عبرتها وشربت دموعها وقالت وهي تقوي نفسها : مرام حبيبـي مب زين هاللي تسوينه في نفسك قومي الله يرضى عليك

مرام بـ دمعتها متعقله في طرف رمشها..ولا رمشت ولا صدر منها أي حركه :.....................

مقعوله هذي نهـآية مرام ..فضيحتها على كل لسان ... ليه انها مجـرد حبت واحد وكانت تلجأ للصديقتها ..
/

أيمان تجلس عالطاوله وتحط شنطتها جنبها :وش فيك؟
مـرام خانقتها العبره : انا مليت .. مليت من عيشتي من كل شي ! .. ابسط احلآمي ماتتحقق ..
إيمان : مرام وش فيك وش يخليك تقولين كذا
مرام تصيح : أكرهني واكـره عيشتي ..ياليت الواحد يقدر يختار اهله ..يالييييت !!
ايمان : هذا اكيد عبدالله اخوك
مرام :تخيلي يا ايمان امس ضربني من غير سبب مقنع .. يقول انتي تعديتي على مرتي بالحكي .. من زييينه هو مرته جلعهم الموووووت يارب ..

إيمان بغموض : انتي محد بيحل مشكلتك الا الزواج ! .."تتذكر"..الا حليتي زين بالاختبار
مرام : من طقني عبدالله ماقدرت أذآكـــر
إيمان سكتت شوي تناظر تحت ثم رحفت راسها : عندي لك حل .. انا مجربته
مرام رفعت راسها وقالت ببلآهه : إيش ؟
إيمان ترفع شنطتها : عندي لك حبه يامرام .. تخليك تنسين ابو الدنيا .. وتقدرين تركزين بالمذآكـره

/



يعني هي الحين جالسه تدفع ثمن حبها للشخص مادرآ عنها ..

ولا لأنها وثقت في الشخص الغلط اللي استغل مشاكلها ؟؟!

ولا لأنها تربت على يد اخو مايقدرها ولا يحترمها .. ولا يعاملها كـ آدميه ؟



◙◙◙◙◙


تحْتضرٍ بآلبّرٍدِ | وٍرٍدَهْ ‘

دآيْم تنآديّ بـ آلوٍفـآإ . . !

جيْتُ بأحْضنْهآ وقآلتِ :

[ حبّه‘ لأإزٍمُ يحْترٍق ]

كنتْ أبيّ أيَد . . ‘

تكوٍنٌ بآلشَتآ | معطَفّ دفآ . . !

مآ لقيْيْيْتّ ‘

وٍمَآ تقصّ'ـَـًرٍ . . !

جيْتُ بآخرٍ مفترٍق . . ‘

وٍمآتتْ آلوّرٍدَهْ بـ إيدينيّ }-

آهـٍ يآ حيْفُ | وٍ آفآآآ . . !

يحْسبُوٍن إنْ آلمشآعرٍ تسْليَه ‘

ولعْبَة وَرَقٍ . . . !
ولعْبَة وَرَقٍ . . . !
ولعْبَة وَرَقٍ . . . !



◙◙◙◙◙




وهو نازل هروله من الدرج ويحط جواله في جيب البنطلون حقه .. نزل رواه اخوه اللي كان يناديه

متعب :سـطام وش فيك مسرع كذا ؟

سطام وقف وكانت امه تحت .. قال واثنينهم يسمعون : المستشفى داقين علي عشان أبوي ..يقول طالبنـي

متعب : طيب انا جاي معك اصبر بغير ملابسي ..

ورقـى فوق



جآ سطام.. لحقته ام سطام :سطام يـآ أبوي دق علي علمني وش صار على ابوك ؟ ها

سطام :إن شاء الله



طلعوا .. تو سطام بيركب سيارته ..إلا جته 4 دوريات من كل جهه ..أرتاع فالبدايه ظن انه مب له ..بس كانوا محاصرينه من كل جهه ..





كانت‘ يدينيِ باردة..!
.................باردة...!
................باردة ..!
رجلي]
فـ مكِانيَ تسمرتِ...



- سطام بن فهد الـ"........"
سطام يسكر بابه وقلبه ينبض ويحس الدم تجمع في رآسه : إيه وش السالفه ؟
آشر لهم الشرطي وفتشوا السياره .. ناظره سطام :وشو ليه تفتشون سيارتي ..فوضه الدنيـا ؟
الشرطي مارد ..كلها دقايق وطلعوا من تحت المرتبـه كيسه صغيره بيضآ
قدمها الشرطي للشرطي الثاني اللي واقف قدام سطام ..سطام طارت عيونه من هذا الشي اللي معاهم
الشـرطي : تعال معنا لو سمحت
سطام :خـير ؟ ..وش سويت عشان تاخذووني ؟
الشـرطي يمسكه :أقول تعال لاقين مخدرات وتقول وش مسوي ..



تع‘ـَالْ وِزُورِني يَا [ِ مُوِتْ ]ِ . . !

ح‘ـَرِامْ أقعَدْ أنتظْرِڪْ

وِ تقعِدْ بَسْ (ِ تِنَاظرِني )ِ

وِتحسِسِ‘ـَني بـ قُرِبِڪْ لِي . . !

وِ تُروِحْ بعِيدْ " وِ تنساني "

تع‘ـَـالْ - وِ دفّهَا أطْرَافِي –

وِ ڪِفنّي . . {ِ بـ وفا يامُوِتْ ~
وِ ڪِفنّي . . {ِ بـ وفا يامُوِتْ ~
وِ ڪِفنّي . . {ِ بـ وفا يامُوِتْ ~





◙◙◙◙◙



مرت 3 ايام عالمصيبه اللي طاحت عليهم ..

الحين 3 أيـام مرت ولا في أي حس ولا خبر عن جود .. وأول مافقدوها قالت الشرطه لـ هيله ينتظرون 24 ساعه ..إن مالقوها بدوا يدروون عليهـا

وهذي 3 أيـــام مرت بلياليها ولا في حس ولا خبر عن جود



ام هيله اللي في فراشها منسدحه :هيله تكفيييين روحي شوفي كان في أي خبر عن جود
هيله شوي وتقطع شعرها من كثر ماهي تفكر وين تلقاها :يمه وش تبيني اسوي ..مابقى شي ماسويته ..رحت للمدرسه سألت عنها عند صديقاتها والمدرسه .. مابقى مكان الا دورت فيييه !

ڪليّ ع‘َـَنآإ وٍبع‘َـَضيّ جرٍوٍحُ . . " دفينهـﮧ "

آقوٍوٍمُ وٍآإقع‘َـَد مآآع‘َـَرٍفُ وٍينُ آرٍوٍحُ . .

ضآيقُ وٍض‘َـَآ’قٺ بيّ ليـآإل --{ ح‘َـَـَزٍينهـﮧ

آبڪيّ وٍلوٍ آبڪيّ مآفآدنيّ آلنوٍوٍحُ !





مال للمستواها :أسمعيني ياجود ..رجعه لأهلك ماراح ارجعك الا لما يصفـى كيفي ..بس اللي ابيه منك شي واحد

جود بلعت ريقها :أيش ؟

ماجد : انا إنسان انا واخويـأي نشتغل اعمال حره .. كل واحد ووشغلته وفي آخر الشهر كل واحد يقبض .. اذا تبين تنظمين لنا .. ولا تصيرين تحت وصايتي انا !

جود : وأهلي .. صدقني هم خايفين علي والله والله ماأعلم احد ورب الكعبـه !

ماجد جلس وكمل كلامه : عندي لك كم شغله .. بس اظمن وحده انك توقفين عند احد المجمعات ..وتدخلين الشباب .. عن كل فرد 300 ريـال

جود تبي تقوله انه تبي ترجع .. بس شكل ماله نيـه ابد ..شكله عنيد وراسه يـابس .. وله شخصيه قويه
جود :بس اخاف .. والله اخاف يسرقووني ولا شي

ماجد : وانا مجنون اخليك لحالك .. بس انتي وافقي .. ولا ترا بتظليين محبوسه هنا طوول عمرك

ارتاعت من فكرة انها تكون محبوسه .. فكرت انها لو راحت لأحد المجمعات يمكن تقدر تهرب منه .. قالت :أوكييه ..بس والله ماأعرف واخاف

ماجد يعدل جلسته :اوكي .. راح تاخذين فالشهـر 1500 ..هذا طبعا ان كنتي مطيعه راح ازيدك ..غير الدلع اللي بتلقييينه مني .. شنط وملابس وكل شي يخطر على بالك .. حتى ان بغيتي سفـر ..بس اسمعي كلامي

هي ماصدقته .. وحتى لو صدقته وش تبي بالشنط والملابس والدلع وهي بعييده عن اهلها ..بس الخوف يجبرها توافق عليييه .. وتشتغل زي مايبي هو وبعدها يحلها الله


///
جلس جنبها وهي تصيـح ..مسك كتفها وجلس يواسيها :خلااص يابنت الحلال..يعني بكاك بيشفي اختك وابوك ..مالك الا تدعين لهم

نوره وهي تصيييح :انت لو شفتها يا احمد ..وربي تضييق الصدر تخيل شـلل ..واختي مابعد كملت الـ 18

احمد :وش تسوين بعد يانوره .. لو بيدنا شي كان سويناااه

نوره تناظر احمد وعيونه مليانه دموع :خل نوديها برا

احمد : انتي سمعتي الدكتور يوم يكلم مشعل .. مافي امل في الوقت الحالي لا برا ولا هنا .. وبعدين خلي نفسية اختك تتحسن ..ولك مني انا اوديييها للأحسن مستشفى فالعالم

نوره ارتاحت شوي :وعــــد ؟
احمد : وعديـن !
ولو انه قد اخلف وعد قطعه عليها مره ..بس هي تبي توثق ..

احيانا مانفرق بين الواقع ورغبتنـا !



لاإأآ تكون شمع’ـه لمىا أقرب منهىا

ألآقي دفآ وح’ـنآن"

ويوم ألم’سهىآأإ أحتــٍرق!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, أحتــٍرق


نهـــــــــآية الجزء


يتبع ,,,,,
👇👇👇
أحدث أقدم