رواية كيف تريد ان تموت في حبي -9


رواية كيف تريد ان تموت في حبي -9

رواية كيف تريد ان تموت في حبي -9

جراح : اعتقد هي الحين صارت زوجتي .

ناصر : اعتقد انك لازم تمشي الحين لارميك من النافذه .

جراح : ماتقدر تمنعني من شوفت زوجيتي .

ناصر : جربني .

طلال وهو يصيح : ناصر ..

ناصر : وخر انت .

طلال : نااااااصر .

ناصر : هاااااا شتبغي ..

طلال : مها ماترد علي .. قبل اشوي كانت جالسه بس بعدين قالت بتنام وحاولت اجلسها علشان تاكل شي .. بس مو راضيه تجلس .

ناصر : خلها تولي .. جلسه تدلع .

جراح : اتوقع انك ضربها الي ان قلت بس .

ناصر : انا ضربتها بس مابعد اقول بس .

جراح : ومتى كنت ناوي تقول بس اذا ماتت .

ناصر : ياريتها ميته .. وبعدين يلا ماني فاضي لك .. انا بطلع .

جراح : اطلع احد ماسكك .

ناصر : اقول اذلف اطلع قدامي .

جراح فكر وبعدها طلع .


(( بيت بو جواد ))*



مشاعل : جواد .

جواد : نعم .

مشاعل : بكره خلنا نروح بيت عمي حمد .

جواد : ماني فاضي .

مشاعل : شلون مو فاضي ترى عمي حمد زعلان عليك لانك من زمان ماجيت وسلمت عليه .

جواد : وانتي شنو يدريك ؟؟

مشاعل : علياء قالت انه يتشره عليك .. يلا عاد خلنا نروح بكره ..

جواد : طيب .. قلتي حق ليان .

مشاعل عفست وجها : اولا ليان ماتبغي تروح .. ثانيا هي طارده علياء من بيتنا كيف تبغينا ناخذها معنا مو حلوه ..

جواد : انا قايل لها تدق على علياء وتعتذر .

مشاعل : بس هي مادقت ولا عتذرت .

جواد : شنوووو ... يعني عصت كلامي .. ليان .. انتي ياغبيه وينك ؟؟

ليان تجي تسرع : نعم .. نعم .. جيت .

جواد : ليه مادقيتي على علياء وعتذرتي .

ليان تطالع مشاعل : بس انا طلبت الرقم من مشاعل وقالت لي .

مشاعل : يالكذابه .. انتي ماطلبتيه ولا كلمتيني حتى .. وحتى لما قلتلك تبغين تدقين قلتلي ذلفي عن وجهي ..

جواد بعصبيه : صحيح الي اسمعه .

ليان بدأت تصيح : ..........

جواد : يعني صحيح .. طيب طيب .

وجي لها ويجرها من شعرها ..

جواد : مشاعل دقي على بيت عمي ونادي مشاعل .

مشاعل : حاضر .

وتدق على بيت بو حمد .. وترد عليها علياء .

مشاعل : الووووو .. علياء شخبارك ؟؟

علياء : بخير اذا كنتي داقه تبشريني ان السالفه ضبطت .

مشاعل : علياء ليان تبغي تكلمك تعتـ ..

الا يسحب التلفون جواد ويجر ليان ويعطيها التلفون .

ليان : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآي .

جواد : خلصي كلمي .

ليان : الوووووو .

علياء : اوووه الحثاله داقت شنو تبغي .

جواد : خلصي اعتذري .

ليان : انا اسفه ياعلياء .. سامحيني اذا كنت غلطت في حقك .

علياء : اعتذري مره ثانيه ماسمعتك عدل .

ليان : انا اسفه .

علياء : شنو قلتي .

ليان : سامحيني . " ورمت التلفون " .

جواد جرها من شعرها وخذ التلفون .

جواد : الووو علياء .. سامحتيها .. ترى هي ماتقصد تطردك .

علياء : ولو انا اصلا مازعلت وقلت لها هذا الشي .. وما في شي اصلا اسامحها عليه .

جواد : يلا اجل مع السلامه .

علياء : الله يسلمك ..

مشاعل : لاتسكر ابي اكلم علياء .

جواد : علياء مشاعل تبغي تكلمك .

ويعطي التلفون مشاعل وهو يسحب ليان الي كانت تحاول تمسك شعرها الي تحسه انه تقطع في يدين جواد ..

مشاعل : هذا انا سويت الي قلتيلي عليه الباقي عليك انت ..

علياء : هذا عشمي فيك .

مشاعل : متى موضوعي انا مع سيف .

علياء : اذا ضبط الموضوع وصرت زوجة جواد وطلق هالحوثاله ..

مشاعل : طيب ولو ماضبط .

علياء : لا بيضبط بس انتي لعبي دورك صح .


(( بيت اخوان ليان ))*



بعد ماطلع ناصر بربع ساعه .. رجع جراح لهم .

جراح : وين اختك ؟؟

طلال : ليش ؟؟

جراح : ادري انها مريضه خلني اشوفها .

طلال : انت ماتستحي على وجهك .. ترضي اني اشوف خواتك او اتكلم عنهم ..

جراح : بس انا اليوم تزوجت اختك .

طلال : ............

جراح : خلني اشوفها ليكون صار فيها شي .. اترجاك خلني اساعدها ..

طلال : طيب تعال .

ورح وشاف مها في حاله يرثه لها شالها على طول ووداها المستشفى .


(( في اليوم الثاني ))*



سيف : ملاك انا ماقلتلك شربي علاج .. ليه ماشربتي ؟؟

ملاك بصوت رايح : نسيت ...

سيف : لا حول .. خلاص قومي اوديك المستشفى .

ملاك : مو انت واعد البنات انك بتوديهم البحر .

سيف : خلاص راح أأجلها ..

ملاك : لا اكيد بتكسر بخاطرهم انا بخير بس بنام ورتاح .

سيف : بس ..

ملاك : علشان خاطري .. روح .

سيف : يعني مسكتيني من يدي الي تالمني تدري اني مااقدر ارفض لك طلب .

ملاك ببتسامه مريضه : مشكور .


(( بيت اخوان ليان ))*



جراح نام عندهم علشان مها اذا جلست تشوفه يمها

طلال : جراح اجلس .

جراح : هاا مها جلست .

طلال : لا .. بس انت نايم غلط عدل بطحتك لا تتعور .

جراح : كم الساعه ؟؟

طلال : الساعه 10 .

وليد دخل الغرفه بدفاشه : يعني شلون .. انا زهقان .

طلال : اوووووش .. اسكت .

وليد : اووووف .. ابي اكل .

طلال : اطلع برا اجلس يم ريم .

وليد : ريم نايمه .

جراح : شنو تبغي تاكل .

وليد : يعني شنو بيضه .

جراح : طيب شرايك نروح الحين انا وياك ونشتري بيض وفطور .

وليد : ياغبي انت ماتفهم .. البيض فطور .

جراح : هههههههه .. حاضر ونشتري كل الي تبغيه .

وليد : ابغي حلاوه عندك تشتري حلاوه .

جراح : هههههههههه .. اي عندي .

ريم جلست من النوم من صوت وليد وسمعت كلمت حلاوه وجات تسرع وهي تفرك عيونها ..

ريم : وانا ابي وانا ابي .

وليد : مافي بس انا صديقه .. انتي لا .

ريم على وشك انها تصيح

جراح : تعالي يحلوه حتى انتي بتروحين .

وليد : لا مانبيها .

جراح : ليش ؟؟

وليد : بس كيفي .

جراح : اذا بكيفك روح لوحدك انا باخذ الاموره وروح اشتري لها الي تبغي .

وليد مسكه : لا خلاص نبغيها .

جراح : هههههههههههههههههه .. يلا مشينا .. طلال انتبه لمها الي ان اجي .

طلال : حاضر .


(( بيت بو سيف ))*



الكل طلع من البيت وخلوا ملاك مع الخدامه في البيت علشان ترتاح ... صقر لما عرف ان ملاك ماراح تروح قرر انه مايروح ..

ملاك على طول بعد ماطلعوا نامت ساعتين وجلست جوعانه بس جسمها مو مساعدها انها تتحرك من السرير وتحس الدنياتدور كل ماتحركت وجسمها يرتجف وجسمها شاب نار .. مع ذها قررت تروح المطبخ تشرب على الاقل ماي .. وصارت

تمشي وهي ماسكه الجدر الي ان وصلت قريب من الدرج قررت انها ترتاح اشوي بعدين تكمل بس التعب اغلبها ونبطحت ونامت ..


نهاية البارت



الرصاصة الرابعة عشر




ملاك على طول بعد ماطلعوا نامت ساعتين وجلست جوعانه بس جسمها مو مساعدها انها تتحرك من السرير وتحس الدنياتدور كل ماتحركت وجسمها يرتجف وجسمها شاب نار .. مع ذها قررت تروح المطبخ تشرب على الاقل ماي .. وصارت

تمشي وهي ماسكه الجدر الي ان وصلت قريب من الدرج قررت انها ترتاح اشوي بعدين تكمل بس التعب اغلبها ونبطحت ونامت ..

صقر طلع من غرفته وشافها منبطحه حاول يجلسها بس ماجلست شالها ونزلها تحت وبطحها في الصاله وجلس يراقبها لفتره .. وتوه بيقوم الا جلست وهي تبتسم .. استغرب منها ..

ملاك : ياربي كان حلم حلوو حيل .. سيف قالي انه يحبني اخيرا .. وتزوجنا .

صقر : شنو تقولين انتي ؟؟

ملاك : انا احلم صح يعني اقدر احضنك واقولك اي شي ابغي .. صح سيف .

ومسكته ..

ملاك : انا اسفه سيف .. لاني دايم حمل عليك ودايم اصيح من اقل شي .. انا اسفه لانك مجبور تتزوجني .. انا ادري ان في بنات احلى مني بكثير ..

صقر مسكها : ياغبيه انتي احلى بنت شفتها في حياتي .. عمري ماشفت بنت بمثل الرقه والهدوء الي فيك .

ملاك امسكت يده وحطتها على وجها ودموعها تنزل على خدها الاحمر من الحرارتها المرتفعه : سيف انت اروع ولطف شخص عرفته .. انا احبك من كل قلبي .. احبك احبك احبك .. انت الشخص الاول والوحيد الي يدخل لقلبي واحبه

بكل جنون العالم .

بعدها ماتحملت اكثر وحطت راسها على صدره ونامت علشان ترتاح .

صقر احضتها مقوه له وقال من بين اسنانه : ليش .. ليش الكل يحب سيف ويعتقد انه احسن مني .. ليش تحبيه هو كل هذا الحب وانا لا .. حتى ابوي يحب سيف اكثر ولا ماكان خذه هو تركني وحيد هنا .. " وفجأه اصبح صوته

حنون " بس انا ماراح استسسلم ماراح اخليه ياخذك .. ماراح اخلي سيف يلمسك .


(( عند جراح ))*



جراح : يلا اخذوا الي تبغون .

بس وليد وريم ماتحركوا شاف التردد في عيونهم .. كانهم خايفين يلمسون شي .. واحد يصرخ ليهم او مايقدرون ياخذونه في النهايه .

جراح : يعني ماتبغون شي .

هنا لاحظ ان ريم بدأت تمشي بخدوات متردده لقسم الحلويات بس وليد مسكلها ووقفها .. جلس جراح يراقهم .. وبعدين لحظ بنت صغيره مع ابوها في نفس القسم الحلويات كانوا عيون ريم ووليد تاكل البنت من نضراتهم .. جراح حط عدت

احتمالات لها يانهم غيراني منها لانها تقدر تخذ اي شي من غير ماتخاف .. او من تشجيع الي ابوها لها انها تاخذ الي تبغي ولا من انها عندها ابو وهم افقدوه .. الا حس بحركه مفجأه لريم الي راحت اتجاه البنت بسرعه وخذت الحلاوه الي ماسكتها

ودفعت البنت وطيحتها وهنا بدأت نوبت البكاء .. وبدأت عيون ابو البنت تنذر بثورت غضب على ريم .. بسرعه راح جراح وخذ الحلاوه ورجعه للبنت واعتذر من ابوها وفور ماهدء البنت الا يسمعون صوت ضربه قويه .. ولف لقى ريم

ماسكه خدها ويعيونه مليانه دموع .. علطول راح لها جراح وحضنها علشان يمنع نوبت بكاء ثانيه .

جراح : حبيبتي ليه سويتي كذا ؟؟

ريم بزعل : ابي هذي الحلاوه الي عندها .

جراح : بس في كثير مثلها .

ريم : لا يحلصون .

جراح : لا مايخلصون يلا تعالي وليد تعال .

ريم : ابغي هذي .

جراح : حاضر .

وبدأوا ياخذون اي شي يشوفونه وجراح مستانس عليهم .


(( بيت بو حمد ))*



مشاعل : هااا شنو سويتي ؟؟

علياء : كل شي يمشي مثل ماخططت قلت لامي وحسستها اني ابغي هذا الشي وخليت الباقي عليها .

مشاعل : يعني الامور تمشي تمام .

علياء : تمام التمام .

مشاعل : هههههههههههههههه .

(( في المجلس ))*


بوحمد : واخيرا شفناك !!

جواد : والله تعرف الضروف انت ياعمي .

بو حمد : اي ضروف الي تمنعك انك تزورني .

جواد : الشغل .

بو حمد : اترك عنك الاعذار .. انت مقصر .

جواد : معاك حق ياعمي انا مقصر .. بس شنو اسوي .

بو حمد : لا تسوي شي .

جواد : الا وين حمد ؟؟

بو حمد : رايح الرياض مع ربعه .. شفت انك مقصر لو انك تزورنا وتسئل كان عرفت انه له الحين ثلاث اسابيع في الرياض .

جواد : .........

بو حمد : انا ادري ليه انت جاي فلا تلف ودور .. بصراحه انا لو واحد غيرك ماوافقت عليه بس لانك ولد اخوي وافقت .

جواد بستغراب : شنو مافهمت عليك ؟؟

بو حمد : شوف علياء اغلى شي عندي وانا ماوافقت عليك الا علشانها .. لاني ادري ان سعادتها معاك .

جواد بصدمه : علياء !!

بو حمد : وانا ماراح اقولك طلق مرتك لان هذا حرام بس لو صار لعلياء شي من سببه لا تلوم الا نفسك .. متى تبغي نحدد الملكه طبعا ابوك مايقدر يحضر كلعاده لاهي في عالمه الاخر .

جواد : اي ملكه ؟؟

بو حمد : شفيك ؟؟ ترى انا ادري ليه انت جاي مشاعل قالت لعلياء انكم جاين تخطبونها وهي موافقه وانا موافق .. فخير البر عاجل الملكه يوم الخميس الجاي .. والزواج بعده بشهر .. شرايك ؟؟


(( بيت بو سيف ))*


جلست ملاك وهي تحس براحه وتحسن .. اول ماجلس شمت ريحت اكل حلوه .. قامت وهي تحس بجوع رهيب .. وراحت جهت المطبخ .

ملاك : كونا .. اشم ريحت اكل حلو .. كونا وينك ياكونا ؟؟ حطيلي ..

لما دخلت شافت صقر في المطبخ وهو يدخن ومعصب حده ..

صقر : مين كونا هذي ؟؟ " وجى لها وضربها ضربه خفيفه على راسها " شكلك يا غبيه لسى مابعد تصحين من النوم .

ملاك : آآآآى ..

صقر : : ليه تطالعيني كذا ؟؟

ملاك : انت الي طابخ الاكل .

صقر : .........

ملاك : ممكن اكل معاك .. انا جوعانه .

صقر : خلصي ساعديني نودي الاكل لصاله ..

ملاك ببتسامه : حاضر .

بعد ماحطوا الكل وجلسوا يكلون .

ملاك : واااااااو .. ياسلام رووعه .. كل هذا الاكل انت الي مسويه .

صقر : لا تصرين غبيه وتكثرين اسئله .. واكلي .

ملاك : صقر مو مشتاق لامك ؟؟

صقر ببرود : بنسبه لي امي ميته من وانا صغير .

ملاك : هااا ..

صقر : اكلي قبل ما يبرد الاكل .

ملاك : طيب .

ملاك حست ان صقر تضايق من سوئلها فتحسفت انها سئلت هي ما تعرف نوع العيشه الي كان يعيشها هناك ..

صقر : ليش ماتاكلين اذا ما تبغين راح اشيل الاكل .

ملاك : لالا باكل " وحطت الاكل في فمها على طول صرخت " يجنـــــــــــــــــــــــن .

وصارت تاكل بسرعه وتطلب المزيد وصقر يطالعها بستغراب وهي تاكل كانها طفله .

الا تتفجئ بصقر يضحك بكل قوته عليها ..

صقر : مع انك ضعيف الا انك تاكلين عن بلد كامل .

ملاك صارت تطالع فيه بستغراب ..

صقر يكمل ضحك : اذا تبغين ازياده مسكي اكلي حقي بعد .

بس ملاك ماردت عليه وهي تطالعه .

صقر : شفيك ؟؟

ملاك : هذي اول مره اشوفك تضحك فيها .. تدري انك احلى وانت تضحك .. انصحك نصيحه اضحك دايما مثل ماضحكت الحين .. والبنات راح يستجنون عليك .

صقر انحرج : شنو ؟؟

ملاك : بمقرن بوجهك العبوس ..

ملاك صارت تطالع فيه وتبتسم .. وهي تحس ان اليوم صقر صاير غير في العاده هي تحس بالخوه معاه اما الحين طالع .. ماتدري كيف تعبر عن الي تحسه اتجاهه .. بس لو تقدر تخليه دايم زي كذا .

الا يسمعون حركه .

صقر : انى في احد جى .. بروح اشوف وانتي جلسي هنا .

توه بيطلع من الصاله الا يدخل في وجهه سيف وشكله جاي يسرع .

سيف : وين ملاك ؟؟ شنو سويت فيها ؟؟

صقر : انت شنو جابك هنا الحين ؟؟

ملاك : سيف !!

اول ماشافها سيف احضنها ..

ملاك : سيف شنو فيك ؟؟

سيف وهو حاضنها : ليه ماتردين على جوالك ؟؟ وتلفون مشغول ..

ملاك : هااااا ..

سيف : وجيت اسرع اشوف شنو فيك .. الحمد لله انك بخير .

ملاك : انا سفه لاني خليتك تخاف علي .

كانت ملاك فرحانه ان سيف كان خايف .. هي ماكانت تتوقع انه يهتم فيها الي هذاي الدرجه .

صقر كان يطالعهم ونار الغيره تشتعل في صدره .

صقر بحقد : بصراحه ان اشفق عليك .. لانك جيت متاخر كثير .

سيف : شنو تقصد ؟؟

صقر : بالعقل ولد وبنت في بيت لوحدهم شنو ممكن يصير بينهم .. ليه كنت تعتقد ان كل الوقت الي قضيناه انا وياها بروحنا ولا صار شي .. احب اقولك انا كملت انتقامي منك .

سيف ماتحمل اكثر من كذا جى له وضربه بكل قوته لدرجه انه طاح في الارض .. بس صقر ولا همه مسح الدم الي طلع من فمه وبتسم بسخريه من مشكل سيف المصدوم .

صقر : هذا اول مره تطرب احد في حياتك .. صح ؟؟

سيف كان بيكمل عليه بس ملاك مسكته .

ملاك : سيف انتظر .. انت فاهم الموضوع غلط .. صقر ماسوى لي شي .. صقر الغبي قال كل هلكلام علشان يخليك تعصب .

صقر : انا غبي !!

ملاك ولا كانها تسمع صقر : اصلا هو طول الوقت كان يعتني ابي وهتم فيني لما طحت يم الدرج .. لا مو كذا و بس وطبخ لي احلى اكله اكلتها في حياتي .

سيف بستغراب : طبخلك !!

صقر بعصبيه : ياغبيه لا تقولين هذا الكلام .

ملاك بصراخ : ليش .. هذي الحقيقه .. ولا تبغيني اصير كذابه مثلك .

صقر رمى ملاك علي سيف : انتي اكثر وحده مزعجه قابلتها في حياتي .. روحي انقلعي عن وجهي .

ولف وجهه عنهم .. ووجهه صار كله احمر .

صقر : اوووف .. هالمزعجه .

سيف طالع صقر بستغراب بس تجاهله ومسك ملاك .

سيف : روحي لبسي خلني اوديك المستشفى .

ملاك : بس انا بخير الحين .

سيف : لازم اوديك علشان اطمن عليك .

طلعوا من الصاله وخلوا صقر الي طلع زجاره ثانيه وبدء يدخن بعصبيه ..

سيف ماسك ملاك والخوف باين عليه .

سيف : كل مني المفروض ماتركتك ورحت المفروض على الاقل وديتك المستشفى مو انتك لوحدك في البيت .. لو كان صايرلك شي .. لو سوالك صقر شي شنو كنت راح سوي .

ملاك : انا اسفه يا سيف .. اسفه لاني خليتك تخاف علي .. كل مره اوعد نفسي اني ماازعجك بس مافي فايده .. سيف انا ماابغيك تكرهني .

سيف : انا اكرهك .. ملاك انا ماابغي اي احد يلمسك غير ملاك انا احبك ولا مو بس احبك انا اعشقك واغار عليكي لدرجه الجنون .. ملاك انا ابغيك لي الحالي ... انا احبك ياملاك ارجوكي لا تتركيني .

فجأء ملاك وخرته عنها وضربت نفسها .

ملاك : آآآي .

سيف : شفيك ؟

ملاك : كنت احسب اني نايمه والي قلته مجرد حلم " وبدأت الدموع تتجمع في عيونها " سيف انا احبك .

سيف مد يده ومسح دموعها عن خدها : هذا مو حلم .

زاد صياح ملاك .

سيف : خلاص بسك صياح .

ملاك : انا مو صدقه الي صير .

سيف بجديه : ملاك صحيح صقر ماسوالك شي .

ملاك : اي كل الي سواه انه اهتم فيني .. تدري انه يعتبي امه ميته من زماان .

سيف : بصراحه انا مدري هالصقر شنو يفكر فيه كل مااحاول اقرب منه هو يبعد .. ويسوي اشياء تخلي الواحد يطلع من طوره .. الحين بديت اعتقد انه هو بعد يحبك .

ملاك ماكانت منتبها : هاااا .. شنو قلت ؟

سيف وهو يضحك عليها : لا ولا شي .


(( بيت بو جواد ))*


اول مادخل جواد البيت لف على اختى وبكل عصبيه مسكها ..

جواد : مشاعل .. انتي شنو قلتي لعلياء ... تكلمي شنو قلتي لها ؟؟

مشاعل بخوف : ماقلت لها شي .

جواد : كذابه .

مشاعل : والله ماقلت لها شي .

جواد : اجل ليه تقول انك قلتي لها انى احنا اليوم جاين نخطبها .

مشاعل : اناااااا .. والله ماقلت لها .. كل الي قلت لها انى اليوم انا بجي وفي مفاجئه حلوه عندي .. قلتلي هي اكيد انها تخصك .. قلت لها اي .. اكيد هي فهمتني غلط .. انا كان قصدي انك جاي معاي مو جاي تخطبها انت

تعرف انى علياء تحبك اكيد هي فهمت الموضوع غلط .. والله انا ماقلت لها شي . " وبدأت تصيح " .

جواد : اي سوي نفسك برئيه بس اطبئني خطتكم انجحت والخميس الجاي ملكتي على علياء .

مشاعل وزاد صياحها : حراح عليك والله ماقلت لها شي .

الا جات لهم ليان على طول راحت لها وحضنتها .

ليان بخوف عليها : مشاعل شفيك ؟؟ ليه تبكين ؟؟

مشاعل : .........

ليان : جواد شفيها مشاعل ؟؟

جواد ماعطاها وجه ومشى .

ليان : خلاص مشاعل بسك صياح .

مشاعل اول ماشافت ان جواد راح وخرت عنها ليان بقرف ومشت وخلت ليان في حيره ماتدري شنو يخبي لها المستقبل


(( عند جراح ))*



رجع لشقت اخوان ليان وجلس معاهم اليوم كله .. وهو يلعب ويضحك معاهم حتى ياسر معاهم .. وجلست مها في البدايه ماستوعبت شنو يصر بعد مافهمها جراح .. جلست معاهم لاول مره تشوف اخوانها يلعبون ويضحكون كذا حست بفرح مو طيعي رغم الامها الي تحس فيها .


نهاية البارت


يتبع ,,,,

👇👇👇
أحدث أقدم