بداية الرواية

رواية مظاهرة نسائية -13

رواية مظاهرة نسائية - غرام

رواية مظاهرة نسائية -13

وصوت ضحكة تتبعها من صوت اخر..
راح مسرع لمصدر الصوت وشاف الشله اللي ينبذها من كل قلبه
محمد وعصام وسلطان .. مجتمعين على طاوله وقدامها بيض وفول وجبن وشاي
انتبه محمد لريان لانه كان مقابل الباب : اه .. حياك حياك ريان تفضل
ريان وهو يطالع الثلاثه : اظن هذا مكان عمل مو اكل
محمد وهو يبتسم باحراج : مافيها شئ طال عمرك لو اكلنا
عصام ثقيل الدم: يعني نموت من الجوع
حرك ريان راسه يمين يسار كانه يسيتحقر كلام عصام وطلع من المكتب وسمع حوار الثلاثه وراه..
محمد: الله غربلك كان ضروري تتكلم
عصام: شدعوه خايف منه
محمد: انت ناسي انه ولد المدير ورقه منه ونروح فصل
سلطان: الله يستر بس محد غيرك بيورطنا مع ابوريان محنا قده
عصام: لا ريان مايقدر يسوي شئ تأكدوا
ابتسم ريان بسخريه وراح لمكتب ابوه ولقى السكرتير هشام يطبع اوراق
ريان: السلام عليكم
هشام: وعليكم السلام...اهلا استاذ ريان تفضل الوالد ينتظرك
ريان: مشكور ياهشام
دخل ريان وسكر الباب ولقى ابوه مرجع الكرسي وراه ومتسند يفكر
ريان وهو يقرب : يبه...قبل كل شئ هالبومه عصام افصله اسبوع
ابوريان وهو مستغرب: خير شصاير وليش افصله اسبوع
ريان: حتى يتعلم يحترم الناس ويطبق قوانين العمل زيين
ابوريان بدون اهتمام: سوي اللي تبيه
طلع ريان للسكرتير هشام وقاله يكتب ورقه فصل لهشام لمدة اسبوع خلصها ودخل ريان ووراه هشام حتى ياخذ توقيع ابو ريان
وقعها ابوريان وطلع هشام ورجع ريان مقابل ابوه : شفيك يبه؟
ابوريان: محتار
ريان: وضح اكثر صاير شئ بالعمل
ابوريان: موضوع دينا وسعود ماكل تفكيري
ريان وهو يبتسم : لاينشغل بالك يالغالي ولاشئ
ابوريان: شلون ماينشغل بالي ياريان وانا مو عارف كيف اتصرف...كيف احل هالموضوع ..شور علي ياولدي
ريان: يبه شوف انا متأكد ان خالتي ام سعود ماراح تسكت عن الموضوع .. الحين بس هي لسه طالعه من العده اكيد بتكلم سعود .. وهو بيكلمك
ابوريان: مااتوقع...انت عارف زين رأي سعود في هالموضوع..
من قبل مايتوفى اخوي عانده الله يرحمه وتزوج بسمه ..
وعاندت اختك اكثر وسافرت امريكا
ريان: قصدك ان سعود مايبيها؟
ابوريان: وانا ماابي اعطي بنتي لشخص مايقدرها
ريان: شفيك يبه الله يهداك هذا سعود بحسبة اخوي وولدك
ابوريان وهو يمسح العرق من جبينه كأنه يمسح هاالافكار من راسه : شكلي كبرت وخرفت مدري شفيني
ريان: ماكبرت ولاخرفت .. بس انت شاغل وتاعب نفسك ليش
الا مانلقى حل لهالمشكله
ابوريان: يعني تتوقع خالتك تكلم سعود
ريان: اكيد يبه .. يعني بتترك وصية عمي ولابتنفذها مااظن مستحيل
ابوريان: الله يقدم اللي فيه الخير ..
ريان وهو يقوم: عن اذنك الحين يبه بكمل باقي الاوراق وبروح البيت اتغدى
ابوريان: وانا بروح معاك مالي مزاج للشغل اليوم
ريان: خلاص تم بس اخلص الاوراق بمر عليك
طلع ريان ولقى عصام جالس بمكتب السكرتير
ريان بنظره سخريه: ها اشوفك هنـا
عصام بعصبيه: وانا شسويت حتى يفصلني المدير اسبوع
ريان: مو عاجبك اسبوع؟
عصام: لا
ريان وهو يسحب الورقه ويمزعها لين صارت قطع صغيره
ريان: هشام سويها اسبوعين لاهنت
عصام وهو مو مصدق: اسبوعيين حرام عليك
ريان: حرمت عليك عيشتك , لو تبي بخيلهم شهر وبدون راتب حتى تعرف انت مع منو تشتغل
رمى ريان الاوراق الصغيره على عصام وطلع وهو منتصر..
ريان عنيد مايحب حد يحط راسه براسه , واللي يفكر في هالشئ حسابه عسير
رجع لمكتبه وشاف بجواله 5 مكالمات من لطيفه .. سكر الباب وجلس مقابل مكتبه ودق عليها
لطيفه: ريان
ريان: هلا حبيبتي...
لطيفه: شفيك ماترد خوفتني عليك
ريان: ياحياتي كنت عند الوالد..دقيت عليك قبل ساعتين جوالك مغلق وامي تقول انك بالمستشفى عسى ماشر
لطيفه بخجل: ماشر بالعكس كل خير
ريان: خير وانتي بالمستشفى شلوون
لطيفه: ريان انا حامل
قام من الفرح وهو يقول: جد؟؟ اكيد تمزحي
لطيفه: ههههه جد والله
ريان: يابعد قلبي انتي فديت النونو بس ابيها بنوته
لطيفه: خلاص بروح اوصي عليها الحين
ريان: هههههههههه خلاص دقايق وانا عندك
لطيفه: بل بل لو ادري حملت من زماااان
ريان: متى بتولدين بس
لطيفه: هههههههه باقي 7 شهور
ريان: ليش انتي بأي شهر
لطيفه: الثاني تخيل وانا مدري
ريان ياحييك ياام رامي .. الا هاني وينه؟
لطيفه: يلعب بلاي ستيشن مع ديمه
ريان: هالخبله ذي مدري متى بتكبر
لطيفه: خليها تعيش حياتها...المهم متى بتوصل البيت؟
ريان: بالكثر نص ساعه وانا والوالد عندكم
لطيفه: حلوو بروح اجهز الغدا مع خالتي
ريان: هالله هالله ببنتي
لطيفه: هههه طيب يلا مع السلامه
ريان: الله يسلمك
سكر من لطيفه وهو طاير من الفرحه ويدعي ربه يرزقه ببنت تشابه امها ..

في هالوقت كانت النار مشتعله في بيت ابو سعود...
سعود وهو يجلس بحيره على الكنبه: ملييييت والله ملييت
اسماء: ياخوي ريح بالك وريحنا وتوكل على الله
ام سعود: سعود .. ماابي اغصبك بس بتتزوج دينا يعني تتزوجها مو مستعده اترك وصية ابوك واهملها .. ابيه يرتاح بقبره
سعود بعناد: ماابيها ولا راح اتزوجها طيب
ام سعود بعصبيه: ترد كلامي ياسعود... عمرك ماسويتها والحين بعد هالعمر تعصيني
سعود: يايمه ياحبيبتي
ام سعود تقاطعه: حبك برص ان شاء الله .. ماعندي غير هالكلام .. مو حرام عليك اللي تسويه
مو حرام عليك ماتنفذ وصية ابوك
سعود: ابوي على عيني وعلى راسي يايمه..بس انتي تدورين سعادتي صح؟
ام سعود: صح
سعود: حلو طيب .. وسعادتي مو مع دينا .. والله بموت لو اخذتها ماابيهاااا
نزلت جوري ركض بعد ماسمعت صراخهم : شفيكم صوتكم واصل لاخر الدنيا
طالعت ام سعود في بنتها ورجعت تطالع سعود : مدري كيف يطاوعك قلبك .. حرام والله حرام اللي تسويه فينا وفي ابوك
سكت سعود وهو متضايق..من يسمع طاري ابوه يحس بشئ يقبض على قلبه...ماوده يخالف امه وابوه الله يرحمه . بس كيف يتزوج انسانه يعتبرها مجرد اخت ومايتمنى تكون زوجة له في يوم..
اصعب شعور يمر فيه سعود الحاير بين عقله وقلبه
اسماء وهي تقرب بحنيه من اخوها: ياخوي صدقني نبي مصلحتك ومصلحة دينا
سعود بحزن : يااسماء ماعندي رغبة اتزوج وخاصه دينا..افهمنوني عاد
ام سعود: سعود وصية ابوك بتتنفذ يعني بتتنفذ طال الزمان ولا قصر يعني ريح بالك من الحين وخذ بنت عمك
مسكت جوري راسها وتسندت عالدرج...الظاهر المشاكل ماراح تزول في هالبيت..
صعدت مكان ماكانت جالسه في غرفة اخوها فارس وكانت رزان وياهم بس منسدحه على سرير فارس وتقرأ قصه اطفال..
دخلت جوري وفارس على نفس حالته قدام الكمبيوتر عالشات يضيع وقت..
جلست جنبه وهي تفكر في اللي يصير تحت
فارس: من انتصر الروم ولا الفرس
جوري : ياشينك
فارس: ههههههههههاااي مدري عنهم .. معقدين الموضوع وهو مايستاهل..لو سعودوه يلين راسه ويستر على بنته وبنت عمه ويريحنا افضل من وجع الراس
جوري: أي والله وجع راس يافارس ليل نهار هواش وصراخ..
ها من تكلم؟
فارس: هالخبله تقول ابوها وزير وعندهم بيت بلندن وفله بأيطاليا وماليزيا
جوري: قول لها ماعندهم بعد جزيره مثل هاواي
فارس: يمكن عندهم
جوري: أي هين بنات الشات ياحبهم للكذب
دق جوال فارس اللي كان اقرب لجوري .. كان رقم غريب توقعت جوري انها بنت كالعاده لذلك ردت وهي ساكته
الطرف الثاني: الو فارس
جوري: وش تبين في خطيبي؟
البنت بصدمه: منو انتي؟
جوري: اقولك خطيبي تقولين منو انتي شرايك امه يعني
البنت: لا مستحيل متى خطب .. هو يحبني
طول هالوقت وفارس ميت ضحك على جوري
جوري: لاحبيبتي مايحبك...والحين اظن تأكدتي بنفسك
البنت بعصبيه: يعني هو معاك الحين
جوري وهي تحط عالمايك: اسمعي صوته بنفس....(جوري وهي تكلم فارس) حبيبي فارس
فارس: هلا عمري
البنت: ياقليل الادب ياكذاب يانصاب كيف تلعب علي
جوري: ها حدك كل شئ ولا فارس وبعدين محد قالك تكلمين واحد ماتعرفينه
سكرت البنت بعصبيه وفارس يضحك
جوري وهي ترمي عليه الجوال: اضحك اضحك شوراك غير اللعب على خلق الله
فارس: نتسلى ياجوري
جوري بجديه : فارس انت اكبر من هالتفاهات اللي يسوونها الشباب..انت اكبر من العاب سخيفه ماتقدم ولا تأخر
فارس: شفيك طيب معصبه
جوري: من خوفي عليك...مااحب اشوف اخوي يمشي في طريق غلط واسكت
فارس: ان شاء الله يمه أي اوامر ثانيه
ضربت اخوها على خفيف في بطنه وقطع ضحكهم صوت صرخه سعود من تحت..
قامت رزان بخوف وقربت من جوري...
رزان: عمتي
جوري وهي تمسح على شعر رزان الذهبي : هلا حبيبتي
رزان: ليش بابا يصارخ؟ من زعله؟
فارس: ابوك الثور يزعل قبليله ولا يزعل
جوري وهي تغمز لفارس حتى يسكت: لاحبيبتي بس بابا مريض وتعبان شوي
بعدت رزان عن جوري وهي تطلع من الغرفه
جوري بجديه: رزان تعالي هنـا لاتنزلين تحت
رزان: لا بدخل الحمام
سكتت جوري وهي تفكر
فارس: خلي البنت تروح الحمام لاتموت علينـا..روحي رزان مغربي لاشغلك الله
جوري: هههههه
طلعت رزان وهي كذبت على جوري مابتروح الحمام ولاشئ..بس عارفه ان جوري مابتخليها تنزل...
وقفت عالدرج وهي تسمع صراخ ابوها وشوي وبتبكي ..نزلت بسرعه وركضت لين وصلت لحضن ابوها وحضنته
سعود: روحي لغرفتك رزان
رزان: بابا..انت ليه زعلان
سعود وهو يبعد بنته عن حضنه: مو زعلان بس تعبان شوي روحي غرفتك
رزان وهي تروح لجدتها: جدتي
ام سعود وهي تحضن حفيدتها بكل حنان: هلا حبيبتي
رزان: انا ابي ماما دينا ليش بابا مايبيها
سعود بعصبيه: وانتي بعد معاهم على ابوك....انا اطلع داري احسن لي من وجع الراس
شاف ان الحل الامثل انه يختلي بنفسه ويفكر في حل جدي ويحط النقط على الحروف
كانت جالسه مع اختها واخوها جسديـا..بس الفكر محلق فوق يعانق احلام المستقبل البعيد,,,تفكر بحبيبها فارس اللي ملكها
بكل مافيها ومشى بكل غرور بدون اكتراث..
حست بالشوق يعانقها بقوه لطيوفه اللس تسحرها...
رجعت للحاظر على ضكحة اخوها فؤاد على امل اللي طاحت عند غرفتها
امل: اااااي حرام عليك ياليهودي تعال شلني بدل هالضحك
فؤاد : ههههههه والله مو ناوي على عمري تبيني اشيلك يالطويله علشان ينكسر ظهري روحي
امل وهي تقوم بصعوبه لان رجلها تعورت: لابارك الله فيكم من اخوان .. مالت عليكم نفر نفر
فؤاد: هنديه صحيح
دخل فؤاد غرفته وهو يضحك..
سمعوا صوت مساعد خالهم تحت في الصاله لانهن كانوا جالسين بالطابق الثاني ...
مساعد: يااهل البيت...يااهل الدار ويينكم فييه
فؤاد وهو يطلع من غرفته بعد ماسمع حس خاله: حياك يالخال اب ستيرس
مساعد وهو يركب: اب ستيرس بوجهك
امل وهي يدها على ركبتها وتقرب من خالها وتبوسه على راسه: هلا بنور البيت هلا
مساعد: هلااا يالطويله ها سلامات
امل: الله يسلمك لا ابد بس طحت
مساعد: تعيشي وتاكلي غيرها
امل: خااااااااااااالي
فؤاد وهو يسلم على خاله: هلاااوي يالغالي
مساعد: هلا والله اخباركم
فؤاد: بخير حياك اجلس
امل : يامرحبا يامرحبا نورك طفى الكهرباء ياخاالي
من قبلت انطفت كل الانوار في بيتنا ومابقى الا نورك تصدق
مساعد: اقول لايكثر بلاش مقدمات قولي اللي عندك..فلوس ماعندي
وسيارتي مافيها بنزين أي شئ ثاني
امل وهي تجلس جنب خالها وتتربع عالكنبه : شدعووه سعوود
فؤاد وهو يضرب امل على راسها: بالله عليك انتي معلمه مع كشتك
امل: ليش تشك بالموضوع؟ اجيب لك دفاتر تحضيري بعد
انتبه مساعد الى اميره اللي من وصل ولا سلمت عليه لانها سرحانه ماحست بوجوده
انتبه فؤاد الثاني لاخته وشد شعرها الطويل
اميره وهي تحس له : اااي (وتنتبه لخالها) اووه خالي من متى انت هنا
مساعد: اووه ويين من الصبح انا جالس جنبك
اميره: ههههههه
انتبه مساعد ان ضحكة اميره بدون نفس ومو من قلبها
مساعد: امول لاهنتي كاس مويه
امل: من عيوني
فؤاد وهو يقوم: خالي بسبح وبجيك 5 دقايق بس
مساعد: نو بروبلم..الا اختي وينها
فؤاد: عن خويتها
دخل فؤاد يسبح وقرب مساعد من اميره السرحانه اللي مو على بعضها اليوم وهو يغني: ايش جابك من بلادك لابلادي ايش اللي خلاك تسكن في فؤادي احس بشئ في مهجتي لك غير عادي كل ماشوفك يزيد ياذا الحب الجديد...
اميره ببتسامه: الله الله يسلم هالصوت
وصلت امل وبيدها كاس مويه وحاطه فيه شريحة ليمون
مساعد وهو ياخذ الكاس: ليمون بعد؟؟ ناويه علي انتي
امل وهي تجلس: اتيكيت ذا ياخالي احم
مساعد: بلا اتيكيت بلا تريكيت ,, الا العنزه الثالثه وين
امل: شنوووووو ليش مين الاولى
مساعد وهو يأشر على اميره : هذي
امل بحقد: والثانيه؟
مساعد: اممم ااه أي اخوك الخبل خلووود
امل: أي على بالي بعد
مساعد: يعني من غيرك عنزه...وين اختك الملقوفه اماني
امل: ناايمه ليش عندها شئ غير النوم ,, خالي تبي اسوي لك عشاء؟
مساعد وهو يستغل الفرصه حتى يكون لوحده من اميره ويعرف شفيها: يالييت ميت جوع يابنت اختي
امل وهي تقوم: افا عليك ياخالي ماطلبت شئ تبي بيض؟
مساعد: بيض اللي بكسره على هالجبهه اللي كنها ملعب
ضحكت امل ونزلت المطبخ وبقى مساعد مع اميره لوحدهم...
مساعد: اميره وش اللي بخاطرك
استغربت السؤال ولفت تطالع خالها وشالت عينها بسرعه منه حتى ماتفضحها وتخبره انها تحب فارس حد الجنون...
اميره: كل خير ياخالي....(ولفت الموضوع وقالت) تعرف كم التاريخ اليوم؟
مساعد: اممم تقريبا 4 /5 ليش؟
اميره: عيد ميلاد مين اليووم؟
مساعد ويده على راسه كنه يفكر: ماخبري عيد ميلادي هالشهر...طيب مايخالف وين الهديه
اميره: ياسلااااام..وشوله الهديه دام مو عيد ميلادك
مساعد وهو يبتسم بسخريه : الهديه هديتين ولا مااستاهل


يتبع ,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -