بارت

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -14


رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -14

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -14

عبير تبكي --لا تكفين ماصدقت انها نـــــــامت
شيخه ماكنها سمعت جملة عبير وراحت لغرفه اريج
عبير تبكـــــي وامها تضمهــــــــا يمه اريج تعبااانه يقول لازم عمليه
يمه انا جبتها بعربيه للبيت
يمه اريج اريج
نايف بحزم يضمها عبيـــــــر عبيـــــــــر خــــــلاص افا عليتس بس هذي عبير لالا ماخبرتس كذاا
عبير تبكــــــي وبقووه اريج يانايف اريج
اريج ماعليها الا العافيه طيبه طيبه-- ماعاد احد يتعب --ماعليها شر
شاف امه اللي تمسك راسها -- تدروون البيت البيت قووموا ياله انا الغلطان انا الغلطان قوومــــــــوووووا
نوره تبكـــــي وخافت من عصبيته وقالت لو راحوا ماراح اروح معهم
طلعت افنان بعبايتها ومتغطيه-- يمه حصه تعالي اريج قامت امي عندها
عبير تبكي بصمت يوم عرفت انها قامت --
نوره وهي بعيده عن خالتها وهم يبكون وماتحب تشوفهم كذا وماتقدر تقرب منهم لانه جنبهم قررت تروح تشوف خالتها شيخه وتطمن على افنان واريج
نايف يساعد امه تقوم ويمشيها ونوره من بعيد تمشي وراهم
نايف مايدل وامه هي اللي تدله الله يهديتس بس الله يهديتس اللحين ينخفض السكر والبنت طيبه الحمدلله استوعب انه
بيدخل الممر اللي يودي لغرفة اريج التفت لمح وحده تمشي وراهم وكنها خايفه على حصه عرف انها وحده من بنات عمه قال -- تعالي يابنت امسكي امي
نوره بخوف وعبره وتوتر وحالتها حاله-- اوك اوك

نااااااااااااايف تكهـــــــــرب المبحوحه مره ثانيه
فكها ورجع للخلف وهي جت من يساره
تمنى يسمع صوتها مره ثانيه قال-- امسكيـــــــها زين
نوره بخوف وتوتر وخليط من مشاعرها السامه له--ان شاء الله
سمع همسات بس مايدري وش قالت --
وصلته البحه نايف بداخله >وش جاك --مدري مـــــــــــــــــــــــــافي شي<
حنان ولمى كانوا بالصاله المقابله وبدى عليهم البكى والتوتر
رجع نايف عند عبير اذكري الله قوومي قومي معي غسلي وجهتس قووومي
عبير ترا ازعل منتس ماحب اشوفتس كذا قومي حبيبتي
قومها وراحوا للمغاسل اللي بالمدخل وغسل وجهها وهي تقوله-- نايف ترى بنام عندهااا
نايف بدون تفكير-- اي خلاص نامي س اهدي تبين تدخلين تشوفينها
عبير بدون تفكير-- لا لا مابي
نايف --طيب خذي اشربي ماء
وكان هناك عينان تراقبهم وتشاركهم لحظات حزنهم حنان ولمى
رن جوال نايف
محمود--
الووو
اي جايك يعطيك العافيه نزله نزله عند الباب
طلع نايف فتح الباب وشل الصحن

غرفة اريج
نوره دخلت بامها حصه وسلموا على اريج الجامده
اريج-- يمه شفيتس انا طيبه الحمدلله
القوي بالسالفه والحمدلله ان عبير ماكانت موجوده ولاكانت بتنهار
ان اريج عادت على امها وخالتها واختها السالفه وعلمتهم بالعمليه والعصى وختمتها الحمدلله انا طيبه بس الدكتور يبالغ
وش الجديد العصى ولا العربيه عاديه بسيطه وبالا من شغلة العمليات
اريج بثبات --يمه ابوي لاتكبرون السالفه عنده
شيخه تمسح وتبعد شعر عبير عن عيونها -- ان شاء الله وانتي طيبه اللحين
اي ولله الحمد بخير
امها حصه -- الحمدلله الحمدلله
امها حصه نادوا عبير--
اريج تمنت انهم ماطروا عبير لانها لو تشوفها بتبكي وبتنفجررررررر وبيخرب التمثيل اللي سوته كله عند امها وخالتها-- هي وحده عبير من تعرف جروح وخفايا اريج
شيخه بتنهيده -- يمه النوري جيبي كاس مويه لامتس حصه
نوره -ابشري

طلعت نوره متغطيه وشافت الصاله مافيها احد ونزلت طرحتها على رقبتها ومرت على الصاله
وقالت نوره لعبير---عبير ترى اروج قامت وامي حصه تقول نادوا عبير
عبير -- طيب طيب
راحت نوره وهي تفك شعرها الناعم بلون ظلمة الليل الهادئه وترجع تعكفه وتثبته بمسكة شعرها

دخلت المطبخ
وراحت للدولاب تجيب جيك مويه تعبيه

وهي تصب من البراده
دخل نايف من الباب اللي يجي من السور حق البيت -- هي ماحست الا بصوت الصحن ينزل على الارض
هو رفع نفسه
وهي التفتــــــت على الصوت
وتقـــــابلت وجيههم ببعض
نوره ماصـــــرخت لان صوتها اكتفى بـــــــــ شهههههههههههههقت
وكعااادته بس هالمره غير طلعت وهو مبلم من اللي شافه -- يااولد
نوره ارتبكت وبس طاحت عيونهم ببعض افلتت جيك المويه من ايدها وماتدري وشلون طاح منهاوانسحبت من المطبخ
نايف وقف في المطبخ لحاله ويناظر الباب اللي طلعت منه -- من هذييييي ؟ لعنبووو زينها يذبح

سمع صوت الخادمه اللي قربت تدخل المطبخ -- مييين كسر مين في مطبااخ
نايف لف بظهره وطلع --
نوره طلعت للصاله ترتجف والربكه ملحوظه عليها بس محد كان منتبه لها

حنان ولمى انتهى فلم متابعتهم لنايف وحنيته على امه وعبير وراحوا داخلوا عند اريج
نوره واقفه في الصاله وتعدل طرحتها بيدين ترتجف --
عبير تسال نوره -- فيك شي
نوره بفزع -- هااا لا مافي شي
نوره لمحت الجيك اللي على الطاوله عند عبير -- راحت خذته وقالت -- هذا بارد اهاا اشوا زين
واستطردت قائله بربكه ملحوظه --خليني اصب لك كاس
عبير تلاحظ ربكتها

نايف يفتح باب الصاله --يااااولد
نوره بربكه --- لالالالا يدخل
نايف اللي مقبل على الصاله سمع جملتها وتاكد هالمره ان الصوووت
صوووتها هيييي
ولا احد يراهني هي نوره بنت فيصل
نايف تراجع وقال--- عبير تبون شي تراني دخلت العشى تعشوا وبعد العشى بجيكم ---وبعصبيه --طلع
لم يجف قلمي غدا يكمل ويكشف لنا اسرارهم
كل الود مني لكم
صبى الاوراق
-- البارت السادس عشر--
لندن -- شقة راكان وفلاح

راكان وفـــلاح دخلوا الشقه
فلاح---فتح الانوار وحط الاغراض بالثلاجه
فـــــــلاح -- اقول بوسعوود
لايــــــوجد رد
بصوت اعلـــــى لانه عرف انه بغرفته--بوسعــــــــــــووود
راكــــان وهو يشغل تكييف الغرفه -- هـــــــــلااا
اقوول الله يعينك على فقدتـــــــي
راكـــــان بهدوء--ليييه وين العزم؟
فــــــــــــلاح --على ديااارنا ديار بومتعب الله يطول لنا بعمره
راكـان حس بنغزات في مشاعره وخواطره --
كم يحن الى تلك الديار -ويصعب على خطاه السير اليها
اتعب وانوح في ارض ليس لي بها صلتن -وبدمي شوق يقطع حنايا الروح
فـــــلاح لم يسمع منه رد
فـــلااح -- ها وش قلت تخاوينــــي ؟
راكـــان وهو يقف عند باب المطبخ-- ليه وش عندك بتروح؟
فـــــلاح --زواج اختي اخر هالاسبوع
راكــــان --لا ما شاء الله عالبركه
الله يبارك بعمرك وايامك
راكان بابتسامه وقاله --لازم تروح
فــــــلاح -- اقولك اختي وحيدتي ماخذه ولد عمي عبد العزيز
راكـان -- ماشاء الله الله يوفقهم
راكـان وهو يروح للصاله-- عقبالك
فــــــلاح-- وياك
راكــــان بهدوء يفتح لاب توبه -- وحيدتك يعني انتو ثلاثه بس
فــلاح وهو يتذوق الكوفي -- اي طالع عمرك انا وفهد وهي
عاد تدري عزوز ماتوقعته بيعرس ذا العطله هههههههههههه واشوفه مقاطعني له كمن شهر اثـــاريه يتكتك على العرس ههههههههههه الـــله يوفقهم
راكــــان يتناول من فلاح كوب الكوفي -- اجل خاطبها من زمان
فـلاح --لا يارجال حاجرها من هي صغيره
راكـان بحماس --اجل انتوا عندكم ذا العادات
فـلاح بجديه -- اي بس انا مالي حظ ماعاد به احد في عمري وغديت بدون مره هههههههههههههههههه
راكان -- تصدق ياشيخ والله انه اريح على الاقل --تعرف من انك بتاخذ ومتى مابغيت تعرس عليها
فلاح بعتب-- لايارجال زينن شين

راكان بهدوء-- زينن للي مثل وضعي
فلاح -- لم يجد رد مناسب يرد فيه على راكان
راكان يفتح ايميله مالقى احد متصل الا دكتور في الجامعه وايميلات لم يريد محادثتهم فابقى الحاله ( ظهور دون اتصال )
تذكر فلاح --

في شارع الحمراء الفسيح العريض

اللي يعجب ويناسب
بوشاهر وعبدول وحمدان والشله اللي من ضمنهم بندر
بو شاهر متلطم بشماغه اللي له اشهر ماكواه-- لحظه لحظه لاحد يرووح والله لاختمها اليوم بفله ووسع صدوركم
حمداان -- طالبك لاتردني
بو شاهر يفك لطمته -- عطيتك ولاتهون يابو حميد
حمدان يعلي صوته عشان يسمعه -- خلها لي باعجبك
بو شاهر يطق صدره وينزل من السياره ويركب حمدان
العيال والشله يصارخووون يشجعووون ابو حميييييد ابو حميد
قدهااا يابو حميد قدهااا
حمدان ياشر على بندر --- اركب

بندر مارحب بفكرة ان حمدان ياخذ دور بو شاهر-- مالك لوا
حمداان سكر الباب وفحط فحطه على قولتهم مثل الشربات اول العرض--

في السياره قدام بيت ابوسعود <<ابو اريج
هالمغوروه وش قصتها ؟اللي يسمعها ميتن على شوفتها ترى والله مادريت عنتس ولا اهتميت فيتس
جاه صوت خواطره اللي دايم تكشفه
(نايف لاتحلف
وش عليه؟
تقول والله اني مادريت عنتس ولا اهتميت
مالي دخل بس حبيت انبهك انها اول بنت تشغلك
عاد عقب البنت اللي واجهتها بالمطبخ هذي حاجتن ثانيه
اي والله منهو ذاك الزين لاتلهمت >لاتذكرت زينها مدري اممممممم استغفر الله اعوذ بالله منك يابليس)
في شارع الحمراء حيث دخان السيارات والاصوات تتعالى

جلس يخمس وخذاا له كم لفه وفعلا صرااخ الشباب ووناستهم اعمتهم والتصفيق بووحمييد بو حميد
والله انه قدها كفووو كفوو
وتعليقات الشباب
انت اول مره تشوفه هذاا معروف خطير
اي يلعب بالطاره لعب
مابعد شفت شي هذي شرباته لنا
صدق اجل
شف شف
بندر مايدري ليش قلقان ومهوب مرتاح جلس على حيله وعدل من لطمته --
حمدان هو الاخر تحمس ان كثرت السيارات والشباب اللي يتاابعوونه ويسمع اصوات تدعمه على الابداع زود
وفي شباب من الحماس والاعجاب يصورونه بجوالاتهم
فقرر يمر على الرصيف اللي مقابل بندر وكان بخاطره كلام يرميه عليهم
واعين كثيره تتابع بدقه

حمدان كان يمشي بسرعة 163 وهو مار عليهم ويحاول يفرمل يبغى يسمعهم وش بيقول ---
تفاجا حمدان بواحد من العيال ينزل عن الرصيف قاصد الرصيف المقابل --
انحـــرف

انحـــــــــرررررررف بقــــــــــووه ومع الســــرعه والفــــــرامل
تقلبت السياره
مــــره
ومرتيــــــن
وثــــــــــلاث

والــــــــــرابعه

ارتطم بعامـــــود الكهرباااء وانـــــــــطفئ نور الكهربـــــــــااء على اصـــــــوااات وصـــراااخ الشبــــــاب

بيت ال خالد
ناصـــــــر يدخل المواقف طفى سيارته ونزل
عند الباب تفاجأ ناصر بنايف اللي توه بيشغل سيارته
ناصر--- هلاااااااااا حيا الله نايف
نايف اللي انتبه لصوت السياره وعرفه -- هلاااا الله يحييك البقى
شلونك عســـــــاك طيب يابوي
ناصر بحزم-- والله ان تقلط اقلط حياك متى عهدك بمجلسنا
لالا نفداك لاتحلف
انا حلفت لاتفجرني
الله يهديك
اقلط اقلط بس
دخل نايف معه المجلس
نايف يفكر وش ردة فعل عمه ببنته بيقولون له ولا ؟
يالله تستر
دخل عمه
ونايف -- طلع جواله
دق على <<<aber
الو
الووو هلا عبير ابوي ناصر بيجيكم اللحين بتقولوون له ؟

عبير بارتبــــــــــاك -- جـــــا ادخله عليها

امممممممممم مدري

شسوي دخل دخل
نايف - يسمع ابوه ناصر يوم دخل لان عبير لم تغلق الخط
عبير تمسك نفسها وتصدد عشان مايلاحظ ملامحها--هلا ابوي شلونك
ناصر برجوله ---هلا عبير شخبارتس شخبار امتس واخوانتس
عبير بتوتر--هنا هنا داخل وتاشر على غرفة اريج وهي تمش معه بتدخله
نايف اغلق الخط وهو لازال لم يتطمن؟؟

غرفه اريج سمعوااا صووت ناصر
وارتبكوا اكثر من ربكة عبير
دخل ناصر السلااااااااااااام عليكم
تغطت حصه وبعدت عن السرير--
هاااا وشفيكم اريـــــــــــــــج اريــــــــــج

هلا يبوي وتحركت ووقفت وهي تقاوم تعبهاا-- لبــــــــــــيه
وشفيـــــــــــكم ؟ ورجع مسك ايد اريج -- فيتس شي وانا ابوتس
تقاطعهم شيخه--اي والله تعبت وتوهـــــــا جايه من الدكتور
ناصر بقلق وهويمسك يد اريج -- بســــــــــــــــم الله عليتس وش يوجعتس وانا ابوتس
عبير يدق جوالها <<<نــــــــــايف

عبير تتابع النقاش وتحط صامت

اريج تخفي ملامح التعب والاسى--رحت انا وعبير وسوولي اشعتين للحوض
ناصر ينزل راسه للارض وهو لازال ممسك بيد ابنته الشفافه الرقيقه العذبه ببياضها ونعومتها
اريج ماقدرت تكمل بعد ماشفت ابوها بالحاله-- انربط لسانها
ابوها عاود النظر اليها-- ووش قال بعد الاشعه

اريـــج ترفع خصلات شعرها -- يقول لازم عصى ولااا
واستطردت كلامها -- بس انا اللحين الحمدلله اخف من اول --عطـــــــــاني علاج وصرت احسن

عبيــــــــــر لم تتحمل خرجت من الغرفه

مالقت لها مفر تروح له -- تنهدت تمنع نفسها من البكاء العميق -
- شافت الجوال <<<نايف
الو
الوو
عبير وشفــــــــــــي تبيني ادخل عليكم
لالا انت وينك
انا بالمجلس بجـــــــي بجـــــــــي سويلي درب
لالا مافي شي انا جايتك
طيب تعالــــــــــي



دخلت عليه في المجلس وهي تبكي وقف لها وهو يهاوشها ويهديها -- هذا وانتي الكبيره افا عليتس
اللحين وش فيه ؟ عادها تعبانه؟ ياله خل نوديها
رمت نفسها عليـــــــــه --لالا نـــــــــــــايف وانخرطت في بكاء عميق
نايف بعصبيه يموت ولايشوف خواته يبكون --وشفيـــــــــــتس عبيـــراوص اوص بس عبير اذكري الله
قولــــــــي لا الــــه الا الله
افـــا عليتس افــــــــاا
وش صــــــار ابوي نــــاصر شافها؟
عبير---ايــــــي بـس
صاااارشــــــــي ؟ لم يعد يتحمل بكائها -- بكائها يمزقه -- يتذكر وفاة ابوه خالد ---عبير فديـــتس خـــــــلااص
نايف انتهى عند بكاء اخته فلم يعرف كيف يهدء نزيف دمه عليها فهو لايقاوم احد يبكي عنده فكيف باخوته--ضمها الى صدره
ماعليها شر عبير ماعليها شر اذكري الله اللهم لاحول ولاقوة الابالله
هدت انفاس عبير --
اي الله يرضا عليتس
عبير وهي تبتعد لتقابل وجه اخيها وتبكي بحراره --نايف ماقالت لابوي ناصر ان الدكتور قايل عمليه قالت بس عصى
ولااا تخييل --ورجعت تبكيي--
قالت انا طيبه وماحتاج عصى
وكذا مو زين لها
نايف يمسح على راسها -- ماعليتس انا بتصرف قولي لا اله الا الله انتي
عبيربحراره -- انا بدخل لايجي ابوي ناصر ويشوفني كذا
نايف --لايوجد رد
{نايف اول مره يشغله شي بعمق غير مناقصات الشركه
الله يشفيها ويساعدها انا لازم امر على دكتورها يفهمني مافهمت كلام عبير انا ماعاد اجمع}

في غرفة اريج
ناصر -- من الدكتور ؟
في الحمادي
معتس كرته ؟
كرت الموعد
اجل خلي افنان تسجل بياناته وانا امره بكره
اريج توترت -- ان شاء الله
حصه ام نايف وكعادتها من توفى خالد وهي كل ماشافت ناصر تتذكره تتذكر حشاشة جوفها ابو نايف اللي من بعده تعبت وجاها السكر واثر عليها الضغط
وهذا هي تبكي وهي تشوف حنيته وخوفه على بنته اريج كسبت حب واهتمام من كل افراد العايله لامن ال بندر ولامن ال سعود
اه ياخالد رحت وراح من كان قلبه على ذا الجنيه >العمله< (اريج كان جدها بندر وعمها خالد الله يرحمهم يلقبونها بالجنيه)
كنت تسافر وانت تعبان وقلبك عليها اه اه يافقيدي
ورددت مرثيتها في خالد يوم راح وتركها
ياونتي ونة خالد (ن)يوم مات
ونية فقيد (ن)له الدنيا تحاد بفتات
غيابه وجع(ن) يسري بعروقي ولا بات
والم (ن)بليل طويل يبطي مافات
عيا قلبي يسكن من الم (ن) واهات
وجروح(ن) بقلبي من فراقه ماظن تنشات
وهذي هي تكفكف دموعها ببرقعها وتلملم شرشفها على يديها
ناصر هدا شوي التفت على ام نايف-- شلونتس ياحصه السموحه مثل ماتشوفين ولا عاد قدر حتى يسال عن عيالها
حصه تكفكف دموعهـا --الله يخليك لهم ولايفرق مابينكم
ناصر لشيخه-- نايف تقهوى
لاياعيني خله يتعشى مرتن وحده ماعاد الا خير
ناصر انا متعشي -ياله عطونا له عشى
حصه تدري ان نايف ماراح يتعشى لحاله --لالا مهوب باغيه بنعطيكم قهوه بس
شيخه --افنان يمه خليهم يقلطون عشاانا
افنان--ان شاء الله يمه
ناصريعاود النظر لاريج و بخاطره -( اهملناتس يابنيتي الله يرحم ابو نايف الله يرحمه--

اريج حاسه بابوها وبخاطرها-- تكفـــــــــى لاتفكر كذا انا طيبه جعلني فدى هالعيون
فديتك لاتطالعني ببكــــــي تراني ابي ارتمي بحضنك واخاف اقولك عاللي قالي الدكتور انا طيـــــــــبه
ناصر يكسيه الحزن وبداخله -- انتي اللي قلتي وانا ابوتس اذا تحبني انسى الموضوع انا راضيه بحالتي
اريج وبداخلها --اي يابوي انا مافيني شي لاتخاف والله اني بشوفتكم طيبه

ناصر يبلع ريقه وهو يسمع صوت جواله ---
{رقم خاص}عرف انه ولده
قام وهو يقول الله يحيتس يام نايف البيت بيتكم وسامحونا عالقصور
طلع للصاله

يامرحبـــــــا
يااامرحبتيـــــــــن حي الله هالصوت
ناصرمخفيا تعبه --تحيا وتدوم وانا ابوك وشلونك عساك طيب
راكان --والله الحمدلله

ناصر يطرد الهم من قلبه -- صوتك مهوب زين مزكوم
راكان يضحك -- شوي ولا الحمدلله تعرف برودة الجو
لاصدق --
لاتخاف طيب مافيني الا العافيه
الحمدلله
يستاهل الحمد
وشلون امي شيخه والعيال عساهم طيبين وال خالد وال سعود مناك
والله على ماتحب بخير وعافيه
الحمدلله
يابوي تبي شي رفيقي بيجي للسعوديه عنده عرس لاخته تبون شي ارسله معه
ناصروهو يسكنه الهم-- نبي شي مدري بيقدر يجيبه معه ولا لا؟

راكان بحزم وجديه--ابشــــــــــــر بـــه

--ابيه يجيب ولدي لي---

لم يجف قلمي غدا يكمل ويكشف لنا اسرارهم
كل الود مني لكم
صبى الاوراق
بسم الله -البارت السابع عشر-
ناصر يبلع ريقه وهو يسمع صوت جواله ---
{رقم خاص}عرف انه ولده
قام وهو يقول الله يحيتس يام نايف البيت بيتكم وسامحونا عالقصور
طلع للصاله

يامرحبـــــــا
يااامرحبتيـــــــــن حي الله هالصوت
ناصرمخفيا تعبه --تحيا وتدوم وانا ابوك وشلونك عساك طيب
راكان --والله الحمدلله

ناصر يطرد الهم من قلبه -- صوتك مهوب زين مزكوم
راكان يضحك -- شوي ولا الحمدلله تعرف برودة الجو
لاصدق --
لاتخاف طيب مافيني الا العافيه

يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -