بارت جديد

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -19


رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -19

رواية ما يموت عزمك دامني جنبك -19

الشركه ، لا، المكتب،لا، المصنع ، لا اي مكان غيره ابي ارتـــــــــــــاح
لنـــــــــــــــــــــــــــــدن
تحديد ا بجامعتها اكبر جامعه في بريطانيا واوربا و فيها جامعتين و هي:
University of London
و فيها حوالي 20 كلية طبعا من ضمن الكليات الشهيرة
Imperial College
Kings College
London School of Business
Queen Mary
London School of Hygiene and Tropical Medicine
وهاهو يقف بشعره الابيض ،ويبدو لي عمره قارب على 60 عاما، و يشرح عبر البروجكتربهدوء متسلسل ،قاصدا ادخال المعلومات ، بوضوح لهم --
راكان تعب من الكتابه فشيء طبيعي لان باله مشغول يتعب من الكتابه --
وهاهو يستسلم -- نزل القلم
(وشفيك . راكان . تفكر فيها.
اريج الف واحد يتمناها وبجلستك هنا .ماتدري يمكن يجيها نصيبها .ومثل ماتعرف معلمه يعني مطلوبه بالسعوديه.
اطلق تنهيده من اعماق اعماق جوفه. بسسسس متردد انزل السعوديه اخاف انزل وانــــــــــدم. انا مابي اثقل على احد .انا مالي احد هناك ولا ابي احد يستضيفني.
وبلاشعور انتبه انه طول ماكان يفكر كان القلم يرسم ---
فلاح التفت على دفتر راكان -- وقرب نظارته يتاكد من اللي لمحه في دفتر راكـــــــــــــان
شانغريلا بوظبــــــــــــــــــــــــــــي
هذي هي ترفع شعرها وتمسكه بطريقه مرتبه .عشان مايبان شكل شعرها من ورا الغطاء .وبمكياج صباحي خفيف ،جهزت عبائتها وطرحتها ونقابها وجلست عند التيلفزيون
وتاخذ جوالها وبابتسامة شوق تدق على بنتها--
السعوديه الرياض حي الملز--
عند باب الجامعه
نايف بالسياره يتاكد من ترسيمته . وريحة السياره. وترتيبها . وهذاهو عدل جلسته . وانتهت اشغاله . اللحين بيدق عليها
renad<<<<<<
الو
وتذكر شي وبحزم--الووو هلا ريناد انا برى
ياله طالعه اوك
اوك
نايف <<<<طالعه .يعني شلون لحالها والله لو راحت مع السواق . لتكرهين نفستس يالمغروره اليوم
وحس انهم تاخروو مايدري ليش ؟؟ ومن توترته وعصبيته ،نزل من السياره ووقف ،وهو فاتح بابه كانه مايبي ينحرم من براد مكيف السياره ،اللي يهدا من عصبيته
مرت بنتين يتهامسون مع بعض من عنده -- عرف انهم يتكلمون عنه
وراهم بنت تمشي لوحدهاوتاخرت بخطواتها بس شافت نايف ووسامته--امـــــــوت على الخقق
نايف سمع كلمتها ولعن ابليسها من داخله xxفي المقابل هناك مجموعه بنات يترقبونه (يقزونه قز ) والحقيقه وان كان غير وسيما فسيارته تكفي لجاذبيتهم
لمح مجموعه اقتربوا من السياره من الجهه الاخرى --وركب
تفاجات ريناد ونوره اللي سمعوا تلميحات البنات . وشافو التجمعات حول موقف سيارة نايف
نوره (اي واقف برى السياره يعرض نفسه .اكيـــــــــــــــــد بيتجمعون البنات)
رينادوهي تسكر باب السياره-- السلام
نايف وكن انردت له الروح بس شاف الباب اللي خلف ريناد ينفتح (اي انا مايمشي معي العناد)--وعليكم السلام..تاخرتـــــــــــي
حرك وهذا هو --يحس بتواجدها خلفه
وموقادر يعطيها جمله تادبها عن عنداها له دايم --
نوره متوتره للاخر xx نايف على اعصابه
نوره تكره السائق وتكره جبروته ، وسيطرته على الاخرين ،وتحاول تطرد نفسها من الجهه اللي هو راكب فيها واكتفت بمثل طريق عودتها الانشغال بالاتي
عد الاشجار. وقراءة الاعلانات. وكما لوكانت مشرفه في البلديه
ريناد تتمنى ان تهدئ الوضع وتخفف من حدة توترهما -- فقررت البحث بشيء لعمل حوار ناجح اوفاشل لايهم -- وهاهي تستوعب بكرتون يضايق قدميها --
نزلت راسها الى اسفل وجذبت الكرتون -- وش هذا .الله جوال جديد . اوخــــــــــص. ياحركات مبروك . الله نفس جوالتس يالنوري. متى شاريه؟؟
نايف يتعمد الثقه ويطرد الانحراج بقوه--الله يبارك فيتس مقدم اذا عاجبتس ، (فضل انه يتجنب الاجابه على سؤالها لان الاجابه مو لصالحه،)
ريناد -- لا مابي نطقم سوا .ليه ماعجبك ؟؟
نايف وبثقه -- لا
ريناد باستغراب-- اجل ليه شاريه
نايف برجوله وخشونه واضحه --ماشريته
ريناد --اهااا
في المقابل هناك من لم تعد سماع احتمال المزيد تحس ان كبده تلوع من تصرفاته لها
رن جوال نوره وهو ينطق --امي الحبيبه
يرن
يرن
نايف ينتظر صوتها ( ياله اطربيني يمكن ارضى عليتس . ردي امتس يامغروره )
مشتاقه لامها خصوصا انها طلبتها امس ولقته مغلق .(بقصر صوتي وبقولها اني بالسياره)
نوره بهدوء-- الو هلا ماما
ساره بحنان-- هلا حبيبتي وينتس عن تيلفونتس
نوره بذات الهدوء--انا توني طالعه بالسياره اكلمتس اذا وصلت
ساره استغراب من هدوء بنتها -- شفيتس فيتس شي ؟
نوره وهي تصر على اسنانها--لايمه انا مو مع السواق
ساره باستغراااااااب-- من معه انتــــــــــــــــي؟؟
نوره بتوتر-- مع ن ا يف
نايـــــــــــــف شعر ببروده في جسمه--
( كم هو صوتك عذب يطربني
اصبح يسري بين عروقي
عرفت ان اسمي اليوم وبهاليـــــــوم
لا بهالســـاعه
لا بهالحــــظه
صوتس سكر،
لا اعذب من السكر ،
سبحان من صورك ،
وعطى صوتك هالسحر ،
وعذوبة همستس،
وجمال ملامحتس،وهاهو يسترجع لقاءهم قبل ساعات
احـــــــــــ عليتس يابنت عمي .
..لولا غرورتس ..
نوره ابتسمت من تحت النقاب يوم سمعت امها -- واافديت بنيتي حبيبتي تستحي من ولد عمها هههههه ياله ياله اذا وصلتي كلميني
نوره بابتسامه --باي
وصل لحي القدس ،كم تمنت نوره لو انها توقفت بحي الورود امام بيتهم--
توقفت السياره قدام البيت --
نايــــــــف قرر يحرر الفكره اللي تدور بباله طـــــــــــــول الطريق
حط ايده على التحكم لمفاتيح الابواب
ضغط ازار باب الراكب اللي جنبه ونزلت ريناد
نوره تحاول تفتح الباب من قبل ان تتوقف السياره-- وهذاهي تسنى الباب ينفتح وهذي فكرة نايف سمعتــــــــــــــــــــــــــــــه يقول --
اسمعينــــــــــــــي . انا لاقلت كلمتي مارجع فيهــــــــــا . ودامك عندي بالبيت انتي وخواتك . انا اوديكم وانا اجيبكم...
وسمعت زر الباب انفتح --ونزلت وهي اقرب للركض من المشي
وكانت الساعه تشير 11ونصف
تردد نايف في النزول لكن استوقفه رنين هاتفه <<<بندر
بندر؟؟ وشيبي انا زعلان مابي ارد عليه . مابي اخرب اللي خططت له في بالي .ابيه يحس انه غلطان بتصرفاته .
(طيب اكيد محتاجني انا حاس فيه شي غايب وصوته ماجاز لي اليوم . الله يستر .وهذاهو ماتحمل خوفه على بندر . خلاه يقطع خطته اللي رسمها له
وبهدوء جاف--هلا بندر
جاءه صوت غريب ثقيل متعب وبهدوء-- هلا نايف
هلافيك-- عسى ماشر
بندر وهو يشوفه مع الشباك --نايف لاتروح شوي وياذن الظهر ابيك تروح معي!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
نايف باستغراب-- على وين صاير شي ء.
ايــــــــــــــ حمدان عطـــــــاك عمره
وشهوووووووو لاتقول .اللهم لاحول ولاقوة الابالله .انا لله وانا اليه راجعون . متى ذالعلم ؟
امس
لايكونـــــــــــ ....
الا ..اللــــــــــــــه يرحـــــــــــمه
نايف بقلق--انت ويـــــــــــــــــنك يابوي
انا.. بغرفتي
جايك جايك
دخل وبدون مايلتفت للاصوات اللي بالصاله وبالمطبخ وعلى طول غرفة بندر اللي كان متوجهه للباب يفتحه
دخل نايف واقتربا لبعض وسلم عليه -- عظم الله اجره والله يغفر له ويرحمه وكلنا على هالحال . هالدنيا زايله .ومابقي الاوجهه سبحانه
بندر اللي كان وجهه مصفر ومتغير بهدوء طباعه--اجرنا واجرك ايــــــــه اللهم اميــــــــــن
خلاص انزل طيب كل لك شي قبل الصلاه -- افطرت ولا لا
لا والله ماشتهي مالي نفس
نايف باصرار-- انزل انزل طيب نتقهوى مع امي قبل مانروح -
بندر بهدوء -- ان شاء الله
(اه يابندر. وانا اللي كنت ناوي مااكلمك ولا ارد عليك الا بزعل . اهـ ياعضيدي الحمدلله انك سالم . الحمدلله)
لم يجف قلمي غدا يكمل ويكشف لنا اسرارهم
كل الود مني لكم
صبى الاوراق
بسم الله
قراءه ممتعه ومفيده

البارت الثالث والعشرون

لنــــــــــــــــدن تحديدا جامعتها
وفي احدى قاعاتها
فلاح يقرب نظارته لعيونه يبي يشوف ويستوعب اللي رسمه راكان
كان راسم عين جميله ، ولها رموش كثيفه ،وحاجب مرسوم بدقه ، قريب للعرض اكثر من الدقه . وبدا لي انه ابدع في رسم تلك العيـــــن .
شاف الدفتر فــــلاح والتفت عليه xx تقابـــــــــــــلت عيونهم
وابتسم فلاح وكتب اعلى الرسمه (اوخص صاير لك ميــــــــــول عالبنات شصاير يـــــــــاعم؟)
وكعادته لم يوضح توتـــــره لفضح مشاعره امام صديقه .لكن تحركت مشاعر الرجوله لديـــــــــــه فقرر اغلاق الدفتر -- كنه يحاول يغلق الحـــوار بينه وبين فلاح
صد فــــلاح عنه ،وهو يتذكر الصوت الانثـــــــوي اللي بدا يحس بشي جميل ، وهو يسترجعه في كل مــــــــره . ولحــــــن ضحكاتها مع اخـــــــــيها . واشتيــــاقها له .
( وكان الصدفه تجمعنا ياعبير . كلمتس ،احسبــــتس عمه ناصر. كان ربي كاتب لي مانســـــــــــــــى صوتس ابد)
راكان لمــــح فـــلاح وحرص راكـــان الزائـــد ، شككه ان فـــلاح يفكـــر فيه ، ويشـــك انه رسم هالـــــعين لانه يحـــب او شي من هالقبيـــــــــل -
حـــاول طرد افكــــاره
لم يستطيــــــــع
تنــــــــــهـــد
فـــــرفع يــده
انتبه الدكتور ليـــد راكـــــــــــــان
Prefer Racan
تفضل راكان
طلع راكـــان ، وكانه ياخذ نفس بعيد عن كل من يحاول الكشـــف عن افكـــاره وعن مايــــدور بداخــــله
جلس علــــــى طاوله ، كان الممــــــر فيها هادئ ومطل على حديقه رائـــــعه، تسر الناظـــــر لها
(راكان ارجع واخطبها.
زي ماقلتلك الف من يتمنـــــاها..
انت ليــــش متردد...
احــــس ان احد منهم بيرفضني؟؟
ليش هالتوقع . الحمدلله انت مصلي فرضك ،، وخايف ربك .
ياخي لاتعقدهـــــا. قعدتك هنا بتقتـــلك بالافكار والهواجيـــــــــــــس .انزل وسنع امورك .
بــــــــــــــس
لاتكثر هــــرج ، راكان الظبــــــــي بتروح عليــــــــك ... لا طولت التفكير.. توكــــل علــــى الــــله)
تنهــــــــــد -- ونعم بالله
توجه لمكتب المساعد المسؤول البعثات --
الســــلام عليــــكم --
وعليــــكم الســـــلام -- شلـــونك طال عمــــرك؟
بخيــــــــــــرمن الله
انا راكــــان بن محمد ال سعود ---
تذكـــــروقته واسلــــوبه قبل اربعه سنين (يوم دخل على المسئوول مدير البعثات نفسه ولم يسمح له بمغادرة لندن اهــــــــــــ اهـــــــــ ياعزا ابوي ماحضرته
وش عادلي بالسعوديه دامك منت فيها )
قطع افكـــــــــــــاره
ونـــــــــعم ياراكـــــــــان امرني انــا بالخدمه
مايامر عليك عدو، ..الله لايهينك ابي اسافر للسعوديه ، وابي ترخصولي بقرابة الشهر ،وتراني مانزلت لها من 7 سنين
ارتــــاح ارتاح
جلس راكـــان ..وقاله انه قبل وقدم طلب اجازه .. وقت وفاة ابوه خالد ، ورفض المدير
المساعد--شوف يالغالي هالفتــره الى مابعد رمضان تساهيــــل باذن الله -
واستطرد --طيب وشرايك تاجلها ؟؟...الى مابعد هالشهرين ،يكونون الاهل بالسعوديه عطلــــوا وتتصـــوم عندهـــم وتعــــود .
اما لو نرخصلك هالفتره تراك بتعود الشهر الجاي ومثلك شايف مابعد راح من الشهرالا 3 ايام
(الاهل اهـــــــ الاهل ماتدري اذا تقصد الابو والام راحوا حتى انا ماعرفتهم )
راكان تردد وفعلا تذكر كلام فلاح انه بيرجع بعد شهر-- اممممم اجل برد لك خبر بكره
المساعد-- ومالك الا رضاك .. بس اكتبه معروض ...وحدد الفتره وانا ارفعه لك
راكان-- وانت سالم
المساعد--هلا فيك
الرياض حي القدس بيت ال خالد
نوره في غرفة ريناد
طلعت جوالها وتكلم امها
ومع السوالف ماما-- لبيه عيون امتس
عادي لو نرجع بيتنا انا وخواتي ،يعني نرتاح اكثر
النوري اعرفتس من اليوم وانا حاسه فيتس شي ؟ شصاير
نوره تغصها العبره وهي تمشي وتسكر الباب عليها-- ماما ابي اقولتس شي ،، بس بعدها انت قوليلي معي حق اروح لبيتنا اولا
قولي ماما حبيبتي، قولي خوفتيني عليتس
ماما جنني ولـــــد هم نايف وبدت تعدد مواقفها وياها ماعدا انه شافها مرتين --
ساره ضحكت من قلب ههههههههههه وافديتها انا يانــــــــــــاس فديت بنيتي ،حبيبتي ،فديت عمرتس والله ههههههههه
وبصوت باكي مـــامـــــا-- تكفيـــــــــن ترا انا مضايقه حــــدي
ساره وهي تحاول تمسك ضحكتها -- النوري حبيبي من جدتس واي عليتس ،نايف اللي يخــــــــــوف ،نايف شحلاته مايزعل من احد ،
بس هو حريص عليتس ،وعلى خواتس ..الله يرضى عليتس بس
لاتقلقني حبيبي خلاص اوووووووووص النوري ههههههههههههههههه --لالا ماصدق تبكيـــــــــــن
ماما مق.ه.ورهـــــــــ مقه.ورهـــــ-- مو بكيـــفه مو بكيفه ،برجع بيتنا ، انا ابي بيتنا عشان مايتحكم فيني ماله دخل فيناا-- ماماااااا متى بترج.عــ.ــــ.ـــــ..ـون
ساره بالفعل ماتدري متى -- فقررت تغير السالفه -- اهدي اهدي نوره ماما
لبيـــ.ـــ.ــه
يماما لاتصيرين حساسه بزود ، ترى من خوفه عليكم ، بس اعرفه نايف مثل ابوتس يخاف ويحن على اهله
نوره نــــــــــــوره ماما حبيبتــــــــــي
نوره حست انها اقلقت امها وهي تتنهد وتمسح عيونها -- خلاص بس متى بترجعون؟
ساره بدون تفكير-- مدري لسى باقي شغلات حبيبتي عند بابا
نوره سمعت ريناد تطق الباب--ماما ريناد تطق الباب خلاص ماما انا بقفل سلمي على بابا
ليش تسكرين ماعليتس منها ..
لالا مابي تدري انو انا كلمتس ، وقلت لتس اخاف تقوله
يالله عليتس ، انتي طيب هديتي ، مرتاحه ، اقتنعتي بكلامي ماما
اي ..اي ماما بيباي
باي
سكرت ساره وابتسمت بعدين ضحكت --هههههههههههههههههه ياحلوتس يانوره اوريتس في نويفان انا اخذ حقتس منه ههههههههه
الرياض بعد صلاة الظهر حي القدس--
خلصت صلاة الظهر والميت بجامع الراجحي الجامع اللي ماشاء الله يابخت من صلى الناس عليه فيه
جامع لايخلو من ازدحام المصلين وكثرتهم في جميع اوقاته لعدة اسباب منها لانه
على مخارج مهمه في الرياض مثل الدائري الشرقي ،ومخرج 15،من المعالم البارزة
كونه ويصنف من ضمن اكبر الجوامع على المستوى العربي ولهذا ادرج في قائمة معالم مدينة الرياض
التي يزورها ضيوف المملكة المسلمون اثناء زياراتهم للعاصمة.
وتقوم في دروس ومحاضرات وندوات دينيه ويقصده الجميع وهو جامع الشيخ سليمان بن عبدالعزيز الراجحي جزاه الله خير
يتسع الجامع لأكثر من 27 ألف مصلي ،ويوجد فيه مكتبه كبيره تسع أكثر من مائة الف عنوان 100000
كذلك يوجد بها مغسلة أموات لتغسيل 53 ميت خلال الساعه الواحده بمعدل ربع ساعه لكل جنازة طبيعية
كذلك يوجد بها ثلاجة لحفظ الأموات
ويوجد أيضاً مكان مخصص للصم والبكم وهو أول مشروع إسلامي في العالم يهتم بهذه الفئه الغالية حيث يوجد مترجم لنقل خطبيتي الجمعه والأعياد والمحاضرات والدروس
ويوجد أيضاً مصلى خاص بالنساء يتسع لأكثر من 2500 مصلية
كما تنتشر دورات المياه في جميع جهات المسجد
يوجد بها مبنى مجهز لمواقف السيارات يتسع لأكثر من 484 سيارة بخلاف المواقف الجانية
يوجد أيضاً خمسين غرفة للمعتكفين وكل غرفة مجهزة بدورة مياة ومطبخ وكل غرفة تتسع لشخصين
يوجد أيضاً مطبخ مجهز لتفطير الصائمين
يوجد مواقف خاصة لكبار الشخصيات
يوجد أيضاً إستراحة لأهل الجنائز حيث يوجد مطبخ في استراحة الرجال والنساء مجهزة بالشاي والقهوه والمياه
تنتشر في جميع أعمدة المسجد صنابير مجهزة بمياه زمزم لخدمة ضيوف الله
والجامع مكون من ثلاثة أدوار البدروم والدور الارضي والدور الثاني ...)
ومع زحمة المصلين ضاع بندر عن نايف --وفي المقبره بحث عنه فلم يجده من الزحام -- وهاتفه مو معاه
فقرر الرجوع الى المنزل -- وانتظاره هناك
وهاهي ساعة نايــــف تمل من الانتظار، تغدى نايف مع امه ورهوفه وسعود بن فيصل ، واخوانه فيصل وسعود بن خالد
والبنات لحالهم على سفره ثانيه
لم يستطيع نايف من القلق على بندر انه يطلع غرفته وهو مابعد شافه
وهذا هو صوت الباب يفتح بهدوء ويدخل بندر-- قابلته امه هلا بوليدي وعزته للمره الثانيه وقتهـــــــــــــااا
فــــك اللطمه بندر ولم يستطيــــع التحمل اكثر -ضــــــــــم امه وبدا يبكي ببـــــكاء مكتــــوم
امه لم تحتمل -- بسم الله عليـــــــــك الله يرحمه يابـــــــــوي الله يرحمه
بندر لم يستطيع التحمل اكثر--اهـــ يايمه اهـــ يايمه حمداان راح بغمضة عين راح
حصه بصياح --ياوياي على وليــــــــدي ،،اذكر الله يابوي
ريناد ومــــــــاري يمسكون حصـــه وكانهم يحاولون يفكونها عن بنــدر اللي انهـــار بالصراخ والبكاء
نايف اقترب من بندر اكثر -- بندر ابوي اطلب له الرحمه ، والله يعظم اجرك
وقتها بندر رمــــــــــــى نفسه على نايف بقوه --م.ات م.ام.ت يا ن.اي.ف لي.تن.ا سم.عنا الن.ص.يحه لي.ت.ــ.ــــ.ــ.نا
نايف بجسده العريض الثابت المتماسك الي بدى له صلابه ، لملم يدينه على اخوه -- بندر اذكر ربك اذكر ربك وانا اخـــــــــــوك
البنات قلبوها مناحه ،وكل وحده تطل من جهه ولمى لم تحتمل الموقف -- دخلت تبكي بالمقلط
نوره سمعت الصراخ ،وهذا هي تطل مع الدرج وتبكي ، اصلا كانت محتاجه تطلع بكائها ، وهذا هو جاء وقته
بندر اللي ماكلا شي من امس ، وحالته لله ومايدري اشلون تماسك بالمقبره وبالمسجد --
حس نايف بجسمه ينزلق من يديه -- فضمه بيديه الاخرى بقوه عرف انه فقد توازنه وبدت ينخفض مستوى صوته-- بندر بندر-- ابوي انت -- صراخ امه وريناد ونوره ولمو وحنون وميس والو
حمله نايف وسدحه على الكنب في الصاله البنات كلهم تراجعوا ويركضون للمقلط ، وفتحوا درج شراشف الصلاه،
وكل وحده خذت لها شرشف وتتغطى فيه ، وكل وحده فيهم ترتجف وتشاهق
ريناد عند راسه تصارخ مع امها -- ونايف يرش عليه مويه بندر بنـــــــــــــــدر
نايف بقلق يعض على شفايفه -- تسمعني ابــــــــــــوووي تسمعني
بندر اللي لم يستطيع الايمــــاء براسه--
حمله نايف وطلع به وهو يصارخ ينــــــادي -- محمـــــــــوووووووووووود افتح افتح السيــــاره
حصه اللي طلعت للمواقف ببرقعها ،وريناد تبكي وتبي تروح مع نايف بالشرشف اللي ماستوعبت الا بصراخ نايف عليها انتبهــــــــــي لامي
ركب السياره محمود مع بندر ورى وريناد بركض تعطيهم كاس مويه
رجعت لامها يمه ماعليه الا العافيه لالا ابي اروح ابي اروح . يمه الله يهداتس
نوره انا بكلم السواق يجي يودينا--
اي اي يمتس كلميه اهــ اهـــــ على وليــــدي ماتحمل ماتحمل
دقت نوره وهي ترتجف --الو تعال بيت بسرعه
لبسوا عباياتهم ريناد وامها ونـــوره وهاوشـــواا البنات محد برايـــح ولمى تقطع قلبها تبي تروح --بس رفضوا البنات
نوره قبل لاتطلع --اسمعــــوا لادق احد لاتقولــــون شي طيب لاحد يدري
تركوا البنات في منــــاحتهم ونوره قلقانه عليــــهم -- (الله يستر لاوحده منهم تدوخ بعد)
دخل نايف مستشفى المواساه الاقرب
الطوارئ قالهم السالفه وانه ماكلا ولاشرب ولانام ومشى كثير ونفسيته تعبانه --
ركبوا في مغذي وعطوه مهدئ في الوريد وهذا هو نايم
نايف بعد ماطمن عليه استوعب انه بدون جوال وبدون شماغ وحتى النظاره مهيب معه -- مايحب يطلع للناس بدون شماغ (ايــــــــــه اهم شي سلامتك يالذيب )الحمدلله الحمدلله
جا محمود وقال ان مدام حصه فيه اجي اللحين طريق--
نايف -- لاحـــــووووووول بتتعب نفسها اكيد ماعرفت تهديها ريناد لو عبيرعندها كان بتعرف تهديها--
دخلوا الثلاثه واللي دلهم على الغرفه محمود --
دخلت حصه -- نايف وين بندر -- بندر بندر يمه نايم نايم هوطيب وجلست تبكي لف من جهتها وحضنها ، يمه والله طيب بس عطوه مغذي ومهدئ وهذا هو بخير وعافيه
نــــــايف بهدوء واضح-- يمه انتي خابرته ، مانام ولا كلا ومع الممشى تعب ،
ريناد تقرب الكرسي وجلست امها اللي تبكي ونايف عند جلس عند رجـــــولها
نوره تبكي .وتحاول تكتم شهقاتها. ماقدرت فرجعت ورى الستاره
ريناد تبكي .وتمسح على راس بندر. وهو نايم -- وكل شوي تحب راسه
نايف اللي الحمدلله هدا. من قبل لايجون .قرب لريناد -- رنو اللحين انا اهديتس ولا اهدي امي .شوفوه هذا هو طيب .ماعليه الا العافيه لاتكبرونها
هدت ريناد وجلست على حافة السرير -- وامه حصه كل شوي تحبب ايده
ولازال في صوت شهقات
نايف يناظر امه وبعدين رنو x وبعدين رنو ويرجع بنظره لامه ( في صوت احد يبكي ولايتهيالي)
رجع يتاكد منهم محد يبيــــكي منهم -- رجع سمع وقالــــــــهم -- ياناس في احد يبكي ؟؟ ولا يتهيالي
نوره اللي كتمت انفاسهـــــا
ريناد بعبره وبابتسامه نوره نوره تعالي
نــايف شاف وجهة نظر ريناد ..
والتفتت شاف اللي تطلع من ورى الستاره
وهي منزله طرحتها ومعها مناديل باناملها
مال عن طريقها
وكانه مايبيها تشوفه وهو بدون شماغ ولاحتى نظاره ولا يبي يشوفها بهالحاله( وش جابها .. من بقى بالبيت؟؟)
توتر وتذكر ان المغذي باقي فيه واجد -- امي الجلسه هنا بتمرضها الله يستر-- بروح اشتري لها مويه تبرد على قلبها
راح وشرى خمسه مويه --
وهذا هو رجــــــــــــــع -ياولـــــــــــد
يعني بديهي ان نوره متغطيه مستحيل رح تفتش قدام بندر حتى واهو نايم
حصه امه -- تعال تعال مابه الا النوري ماعليك
نايف يكره انه ينحرج او يتوتر من انثى -- دخل ونزل الكيس وطلع وحده وفتحها وقال اشربي
قالت مالي به يانور داري
والله ان تشربينه
نوره مراقبه الحوار بسماع بدون ماترفع راسها
شربت امه حصه اللي وجهها فيه طيبه الدنيا كلها وبياضه كنه نور الصباح
سقيت من ماء الجنه ان شاء الله
وياتس يالغاليه
اشربوا بنات اشربوا
نوره توترت تحـــــــــــس انه يقول اشربي يانــــــوره اشربي
نايف يمسح بايده على شعره وكانه يعيد تسريحه ،
ويعاود ادخال اصابعه يريد تسريحه اكثر وترتيبه ،
واطال المسح على شعره من اليمين والشمال ،
توقفت ايده اليمنى لثواني على رقبته من الخلف مثل اللي يفكر،

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -