بداية الرواية

رواية مظاهرة نسائية -65

رواية مظاهرة نسائية - غرام

رواية مظاهرة نسائية -65

سناء ببرودة اعصاب: ماتعودت اتلزق في ناس مو من مستواي
سمر وهي تطالع سناء من فوق لتحت: طبعا ماتوصلين لمستواي ياحلووه هههههههههه
رهف:هههه خلاص ياالدبه
سناء حقدت من جد ودها تقرب من سمر تكفخها بس ماتبي توسخ يدها بوحده منتهيه ماصخه مثل هذي..
سناء: انتي لو فيك خير ماتلزقتي في ولد الناس وانتي افهميها...
سناء خربتها بقوووه بعد
سمر انصدمت !! هذي من تقصد..؟
انا اتلزق في مين..
كانت ملامح سمر اقرب للخباثه عكس سناء الناعمه اللي تشبه اختها فرح لحد كبير..وفيهم من البراءه الشئ الكثير..
سمر كانت حاطه عدسات رمادي وراسمه عيونها ومحددتهم زين...وحاطه روج مطفي ...
وصايره عيونها مثل القطوه...
سمر وهي تقرب من سناء تمسكها من يدها بقوه: احترمي حالك واعرفي انتي من تكلمي....لاوالله...
وقطع عليها كلامها صوت من وراها..
امل بصرخه: ابقص يدك اذا مديتيها عليها ثاني مره
كانت امل داخله ومعاها لطيفه المنصدمه من الموقف...
وراحت لعند سناء اللي خايفه من جد من سمر ومو عارفه تتصرف...وبعدتها عن سمور الوحش...
سمر بغرور: هلا امل
امل بغرور اكبر: هلا سمر..جيتي؟
سمر: وش شايفه انتي
امل وهي تطالع سمر من فوق لتحت: نورتي....تفضلي...وبلييز مانبي حركات بنات شوارع...
سمر وهي بتمووت من الحقد: انا مااسمح لك تــ...
قاطعتها امل تضحك: يلا حبي سناء نطلع...اووف هنا من جد الريحه مو حلوووه...
سناء ببتسامه تقهر سمر: يلا ياقلبي
ضحكت لطيفه وطلعت وراهم..
وطلعوا وتركوا سمر بتمووووت من الغيظ
وبرا الحمام
لطيفه: اموول من هذي ؟
امل: لابارك الله فيها...خوية اماني...
لطيفه: عينها قويه حشى...في بنات كذا
سناء: وماشفتي ياام رامي شئ....
لطيفه: الله لايبلانــا..
وبداخل الحمام...
سمر: وانتي ماتدافعين عني ساااااااكته...القطوه اكلت لسانك...
رهف:هههههههه تستاهلين اللي جاك..هذا جزا اللي يتدخل بخصوصيات الناس...يعني جايه عرسهم وتغلطين عليهم
سمر بعصبيه: مين هذي الغبيه؟
رهف: النعوومه؟ تشابه العروس ماشفتيها كانت معاها طول الوقت اكيد اختها
سمر: هين اوريها ان ماشهرت فيهاااا وخليت طاريها على كل لسان مااصير سمر...وش اسمها هي؟ أي أي سناء..هه اوريك ياغبيه
رهف: اووووووف منك ومن شرك....اتركي الناس بحالها....ليش انتي حقووده كذا
سمر وهي تأشر على راسها: كيفي بمزاجي....مالك شغل..
رشت سمر رشتين من عطر كوكو شانيل وطلعت وطلعت رهف وراها...
سناء كانت اعصابها مره تعبانه من الموقف اللي صار..
صار الموقف بمحض الصدفه..وبسرعه..
تتهاوش مع البنت اللي كانت تبغى تشوفها...
سبحان الله..
خالد يحب هالعقربه؟ ويبغى يتزوجها؟
خالد خفيف الدم..الطيب .. يتزوج انسانه حاقده عالمجتمع مثل هذي..؟
ابتسمت سناء بحزن...يلا دامه مرتاح وياها الله يوفقه....
وامل كانت حاقده...على سمر خلاص تبغى تنهي موضوعها...
طفل الكيل...
قامت امل من مكانها ولطيفه سألتها: وين رايحه؟
امل وهي تطالع فرح اللي تبتسم للمصوره اللي تصورها وام فؤاد وام ريان وام سعود حولها....
امل: بروح لفرح تجين؟
لطيفه: ليش لا...
وراحت امل مع لطيفه وقفوا جنب فرح وبعدها نزلت امل لوحدها من المسرح متجهه لطاوله سمر...
كل هذا واماني تراقبها ويدها على قلبها حست ان ساعه الصفر قربت..
شكلها امل بتتهور وتخربها ..
كلمت امل سمر وعلى شفاها ابتسامه...تعرف اماني ان امل تبتسمها للناس اللي تستصغرهم وتحقد عليهم..
قامت لها اماني وراحت لعند الطاوله وارتسمت ابتسامه: ها امول شتسوين عند صديقاتي
امل وهي تمثل صح: امانه سمر صديقتك؟ايييييه وانا اقول يوم اشوفك بالحمام انك مو غريبه وشايفتك من قبل
اماني: أي صديقاتي من المدرسه...
وراحت اماني جلست جنب رهف اللي ترتاح لها اكثر من سمر..
اماني: ها رهوووف..مافي شئ بالطريق؟
رهف وهي تبتسم وتنزل راسها: الاسبوع الجاي ملكتي...
سمر انصدمت...!!!
كيف رهف صديقتها وماقالت لها؟
سمر بصدمه: الاسبوع الجاي؟ وانا ؟
رهف مستغربه: انتي ايش؟
سمر: صديقتك ياخاينه ولااعرف؟ شلون كذا؟
رهف: بعدين نتفاهم...
سمر بصراخ: لا الحييييييين....الغبي اللي تكلميه بياخذك؟ يلعب عليك يامجنونه
رهف انحرجت....شلون سمر تقول هالكلام وقدام الكل؟؟؟
وبالاخص قدام امل الاكبر منهم سنا؟؟
امل مستغربه من هالثنتين...
لكن حاولت ماتبين هالشئ
امل ببتسامه: ماعليك يارهف...مبروك تستاهلين كل خير...بس الوحده لازم تحط في بالها ان مو كل شخص تكلمه يتزوجها....
سمر باصرار: لو كانت تعرف تجيب راسه بتقدر
وكانت سمر تقصد اخوهم خالد
امل باحتقار: صدقيتي ماراح تقدر....تاخذه بدون موافقه خواته وامه..
سمر توترت... ليش امل ماقالت ابوه؟
وابو خالد متوفي؟
ليكون تعرف شئ؟
امل: ها اشوفك صخيتي...حطي في بالك ماراح تقدر هذي فيها رقاب بتطير فاهمه...
وابتسمت امل بغرور...ومستمتعه بتعذيب سمر اللي تحترق على نار هاديه لانها ماتقدر تقول انها تكلم خالد...
سمر بغرور: بنشوووف الايام بتثبت لك العكس...اللي عندها عقل يدبر ويخطط بتقدر تلف على أي واحد غبي وتاخذه ههه وبتشوفين....
امل ارتفع ضغطها....هذي شلون تقول عن اخوي غبي؟
والله ماغبيه الا انتي واللي رباك هالتربيه ... تربيه شوارع من جد...
لكن ماراح احرق اعصابي عليك...
امل بهدوء: عالعموم....الله يوفقك مع أي واحد...وحبيت اقولك واقول لرهف من الحين تجهزوا حق ملكة اخوي خالد قريب
سمر بلعت ريقها بصعوبه وصار تتنفس بطيء....
خالد يملك؟
على مين؟؟؟؟؟؟
اماني كانت مستمتعه جدا بهالتمثيليه وتمدح افكاااااااار امل...
ورهف بتموت على صديقتها من الضحك...لكنها متيقنه ان لكل شئ نهايه...
واللي تلعب على خلق الله
بيجي يوم الله يشمت فيها خلقه...
سمر وهي تبالع وتتنهد بصعوبه: ومن بياخذ؟
فكرت امل...اقرب وحده لقتها هي سناء..
امل بثقه وهي تأشر على سناء اللي ترقص مصري على اغنيه نانسي عجرم سي السيد: هذي الحلووه....شفتيها اللي لابسه فستان سكري..
سمر بصدمه وعيونها بتطلع من مكانها: هذييييييييييي؟؟؟؟
امل وهي تتجاهل صدمة سمر: أي...شافها اخوي خالد الليله وانهبل عليها...بصراحه وكلمني عليها...بس ها يابنات الموضوع سر ليين تصير الملكه...
تراه مايبي حد يعرف...بيخليها مفاجأه(ورفعت امل حاجب باحتقار لسمر)..
مفاجأه؟الا مصيييييييييييييبه وطاحت على راسك ياسمر...
قومي تلاحقي على عمرك...
قومي قبل لاتاخذه منك..
لالا حبيبي خالد لي انا وبس واللي تفكر فيه ابذبحها واشرب من دمها...
امل وهي تقوم: ها امووني بتجين معاي للعروس نرقص معاها
اماني ببتسامه: ليش لا..
بعد ماراحوا....
تنهدت سمر بألم من كل قلبها....: سمعتي يارهيييف وش تقوووووول....يلعب علي...بيتزوج...سمعتيهااااااااا لا بموووووووووت بيذبحني هذا...وانا اللي كنت مفكره انه يحبني طلع يلعب علي....
رهف بقسوه: جزاك سموور...ذوقي جزاء افعالك الشينه في الناس...جاء دورك تخسرين...وحطي في بالك ربك مايضرب بعصا
سمر بعصبيه: انتي اخر وحده تتكلمي ياخاينه....شلون بتملكين من وراي...
رهف: بندر حبيبي اللي كنتي تحاولي تكرهيني فيه....طلع يحبني من جد....واول مااشتغل وكون نفسه راح وخطبني من ابوي ووافق....بندر اللي طايح من عينك وحاولتي تبعديني عنه بحجه انه لعاب وراعي بنات...طلع صادق...وبيصير الاسبوع الجاي زوجي...
طبعا اول المعزومين انتي...
سمر بعصبيه وهي تقوم: قلعتك وياه ربي لايوفقك...ياخاينه ولاعاد تكلميني فاهمه
وشالت سمر اغراضها وطلعت من القاعه...تاركه رهف اللي كانت مبتسمه بألم..
خسرت صديقتها...هه الله والصديقه...يلا الله يوفقها ويهديها...
ماحست الا بيد اماني تنحط حول كتفها: لاتزعلين رهووفه....انا معاك وببقى صديقتك لاخر العمر
رهف وهي تحضن اماني وتدمع: الله لايحرمنا من بعض
اماني: اميييين...يؤيؤ اغنيتك اللي تحبينها....يادااااار
رهف:هههههه انتي ماتنسين
اماني وهي تغمز: وازاي انسى بقى..يلا نرقص
رهف: على قلبي يلا ...
اماني:ههههههه
اضواء القاعه مره خااافته وهو واقف بعيد عنها بأخر الممر...
ماكان يشوفها فيها شئ غير الكرستال اللي يلمع في فستانها...
وعقدها الالماس اللي يلمع برقه على رقبتها....
ومشى وخواته وبنات خواته من حوله يسموا ويصلوا عالنبي...
والمغنيه تغني...قمرهم كلهم...
لين وصل قريب منها اشتغلت الاضاءه البيضاء الخافته عليها وبانت ملامحها البريئه اللي طيحت قلبه...
قرب منها وحسها جامده بين يده....
رفع عنها الطرحه
وباسها على راسها وخدها....
مساعد: مبروك يافرحي وهناي
فرح وهي تطالعه ببتسامه مرتبكه: اللي يبارك فيك
لف مساعد يسلم على جدة فرح اللي واقفه وراه
الجده: مبروووك يمه...مااوصيك على بنتي
مساعد: لاتوصين يمه...غالي والطلب رخيص...فرح بقلبي وعيني
وناظر فرح اللي بكت وراحت حضنت جدتها...
مساعد: اموول اموول لايفوتك مشهد من فلم هندي هاتي الكاميرا
فرح وهي تلف له: مسااااعد ابذبحك ترا
مساعد:ههههههههههههههه أي اطلعي على حقيقتك يامجرمه....
وجات المصوره وصورت البنات مع خالهم....ومع الخالات...واخيرا مع العروس..
اكثر وحده كانت متأثره لعرس خالها جوري...
وبعد ماصورت وياه نزلت حتى لاتصيح
لكن محال...
انتبه لها مساعد من بعيد انها تصيح ... اشر لها تجي..
صعدت عالمسرح وهي تصيح والناس تطالع مستغربه...ليش تصيح هالكثر...
من وصلت له ارتمت بحضنه تصيح...وهو ضمها لصدره...
مساعد: جوري عاد ياقلبي خلاص...
جوري: خلاص بتروح منا
مساعد: شدعووه جوري....وين بروح...بقعد على قلبكم...
جوري وهي تبعد وتمسح دموعها وتمسك يده: مبرووك حبيبي....(وتطالع فرح المتأثره من الموقف)مبروك فرووحه...مااوصيكم على بعض..فرح خالي اغلى شئ على قلبي انتبهي له..
فرح: وصيه علي بعد
جوري:هههههههههه من عيوني انتبه لفروحه تراها مثل النسمه...اي شئ يأثر عليها
فرح:ههههههه.... عقبال مانزفك ونصيح بعرسك...
جوري ببتسامه: ان شاء الله...
وقربت جوري من خالها باسته على خده وكلمته في اذنه...
وماحد يعرف وش قالت له...
مساعد: من عيوني حبيبي...اهم شئ مانشوف دموعك...
جوري: تسلم خالي....يلا اخليكم....
امل وهي تقرب: مااقدر...ودي ابكي بس اخاف اطلع اخرع...واخسر الفلوس اللي دفعتها على مكياجي...تهئ تهئ
مساعد:ههههههههههه تعالي
وقربت امل من خالها حضنته....
وبعدها ديمه الدلووعه..
مساعد: عاد الدلوعه سلامها خاص...
وحضن ديمه اللي بكت اكثر من جوري
مساعد وهو يلف لفرح: شفتي كيف يحبوني...بس مااحب الا وحده...(وغمز لفرح اللي ضحكت)...
ديمه وهي تضربه بخفه: مالت يعني ماتحبني بس تحبها
وطالعت لفرح
فرح: مساعد بيحقدوا علي تراهم
مساعد: ماعليك منهم هالمخبل
وسوا نفسه يكلمها بصوت منخفض يقول ان ماعندهم سالفه ودلوعين وديمه تسمعه..
ديمه بعد ماخلص: لا احلف انت بس... مااالت هذا وجايبه لك هديه...
مساعد: جد؟ يااااااااابعد عمري ياديوووم انا اقول انك من زمان اتيكيت وذوووق....بس ماحد يقدر...
لفت ديمه واشرت على جوري حتى تتصرف..
حطوا اغنيه عبدالمجيد....من الغلا..
ودخلوا 3 فلبينيات...لابسين لبس موحد...ابيض واحمر...
وحاملين كيكه كبيره مرررررررررره وبوسطها شموع وشرار يتطاير....وحملوها لطاوله قرب فرح ومساعد...
ولما نزلوا الفلبينيات..صعدوا البنات وعطوا خالهم الهدايــا...
امل: يلا اقطع واكلها
فرح: لالا..مو قدام الناس...
امل: عنااااد فيك قدام الناس يلا خالي....
عطت امل سكين لمساعد قطع قطعه صغيره شالها بشوكه وقربها من فرح...اللي اكلتها مضطره..
فرح: وش هاليوم كله احراجات..خلاص ابي اروح البيت
مساعد وهو يغمز: مستعجل اكثر منك...
فرح: يؤؤ...لاتفهمني غلط انـا اقـ...
مساعد قاطعها:ههههههه ادري ادري...

امل واماني جالسين يسولفوا بعد ماطلع مساعد مع فرح..
اماني:ياخوفي ياامول تروح تهاوش خلوود...ساعتها بينكر موضوع الخطوبه...يعني مااستفدنـا شئ..
امل بخبث: هه...ماشفتي شئ...لارجعنـا البيت بكمل التمثيليه
اماني: اموول صرت اخاف منك...
امل: ياحبيبتي اللي يفكر يدوس لنا على طرف نمحيه من الكون ناسيه احنا عيال من؟
اماني: اقول لايكبر راسك...مانفرق عن كل العالم بشئ..الله خلقنـا من طينه وحده
امل: ونعم بالله لااعتراض...لكن بعد لسمعتنـا دور...مانبغى اللي يسوا واللي مايسوا يتكلم علينـا...
اماني وهي تسرح: في هذي صادقه يااختي...ربك يعين..
وفي طاوله قريبه منهم كانت دينـا جالسه مع رزان وام سعود وام ريان...
ام ريان: بصراحه يادينـا...يجنن فستانك من وين يمه اخذتيه
دينا ببتسامه: المصمم اللبناني يمه..عرفتيه؟
ام ريان: اللي بالراشد؟
دينا: عليك نور...
رزان: ماما
دينا: لبيه قلبي
رزان: ابي بعد فستان من المصمم اللبناني
دينا:ههههههه بس للكبار...
رزان وهي تبرطم: ليش احنا الصغار مالنا مصمم؟
ام سعود:ههههههههه فستانك بعد حلوو حبيبتي...اقول دينـا
دينا: هلا خالتي
ام سعود: ماودك نرجع البيت؟ تعبنــا
دينا بتوتر وهي تطالع الساعه 2 ونص: امممم عن اذنك خالتي انا بنام الليله عند امي
ام ريان: افا ليش؟ عسى ماشر
دينا وهي منحرجه: سلامتك يمه ماشر... بس اشتقت لك وبنام عندك يووم
ام ريان: قلتي لرجلك؟
دينا بسرعه: أي وموافق
ام سعود بتشكك: دينوووو متأكده قلتي له؟
دينا ماتعرف تكذب: بقوم اكلمه...
واخذت جوالها وراحت تكمل رجلها...
ام ريان: شلونها معاه؟
ام سعود: ماشي حالهم يااختي...رغم ان ودي تحمل هالبنت اليوم قبل بكره كان يتعدل وضعهم شوي
ام ريان: مستغربه كيف للحين ماحملت...خوفي تاخذ موانع من وراي والله كان اذبحها واشرب دمها
ام سعود: لامااظن دينا اعقل من كذا
ام ريان:اااه تعبتني هالبنت الله يعيني...
وعند دينــا
سعود ببرود: وليش متصله دامك قررتي وخلصتي؟
دينا بتوتر: اخذ منك الاذن قبل..
سعود بعصبيه: لامافيه نومه ببيت اهلك يلا تجهزي بمرك الحين
دينا بعناد: لا مو بكيفك..... امي ومن حقي انام عندها
سعود بصراخ: أي اولى انا ولاامك؟ من اللي له عليك حقوق انا ولاامك؟ امك على عيني وعلى راسي بس انا زوجك تفهمين او افهمك اكثر
دينا وهي تفتعل البرود: الحين ماتقدر تستغني عني هاليوم..هه من متى
سعود حس انه بينفجر: دينوووووووو قسم بربي ان ماقفلتي الحين وطلعتي بره لااذبحك الليله
دينا ببرود اكبر: على الاقل احسن من هالعيشه تمسيني على صراخ وتصبحني على صراخ....مليييييييت منك
وقفلت بوجهه وهي تصيح بقووه...حست انها مو عارفه توقف تسندت عالجدار وهي تشاهق وتصيح...
ياربي ليش قلت كذا؟لييييييييييش
ليش انا غبيه وحمااااااااره..
ليش اكذب عليه اقوله ان العيشه معاك تملل..
وفي الحقيقه عيشتي معاه احلى دينا عشتها
حتى لو ماكان يحبني...
بس انا احبه...اي احبه..وماودي ابعد عنه...
حست بيد تنحط على كتفها لفت لقتها اسماء..
لتكون سمعت شئ؟؟
دينا وهي تمسح دموعها: من متى انتي هنا؟
اسماء ببتسامه: من يوم ماطلبتي الاذن منه...ليش قلتي هالكلام يادينا؟ اخوي قصر معاك بشئ؟ غلط بحقك
دينا وهي تهز راسها بالنفي: ابد
اسماء: شايفه عليه شئ؟
دينا بصياح يقطع القلب: لا
اسماء: اجل ليش تكابرين وانتي تحبيه
دينا بقوه: مااحبه
اسماء:وهاللي بعيونك؟ لهفتك وشوقك؟ ناسيه اني افهمك من نظره؟؟
دينا صاحت اكثر وحضنت بنت عمها اسماء...
اسماء: لاتقطعين قلبي...والله سعود طيب مايستاهل اللي تسويه...ليش صرتي قاسيه يادينا...
دينا: انا غبيه .. وحماره...
اسماء:هههههه توك تدرين
دينا بعصبيه: اسمااااااء
اسماء وهي تبعد عن دينا: الحين ماصار الا كل خير...يلا اجهزي والحين هو جاي بالطريق
دينا وهي تنزل راسها: مااتوقع بيجي بعد الكلام اللي قلتـه
اسماء: لاتنسين ان رزان هنــا..واكيد بيجي علشان ياخذها...ماراح يخليها ترجع من امي بهالوقت مع السايق..
دينا وهي تبتسم بأمل: تتوقعين؟
اسماء: ياشيخه شوفي حالك اليوم تهبلين لازم تضيع الليله في صياح يعني ؟(وغمزت لدينا)
دينا وهي تضرب اسماء على كتفها: ههههههه خبله .. بروح البس عبايتي
اسماء وهي تسحب يد دينا: راضي اخوي مو تخليه ينام زعلان لاادفنك فاهمه
دينا: من عيوني ياقمر....
اسماء ببتسامه: الله يهديكم..
راحت دينا عدلت مكياجها وتعطرت وهي مقرره تراضي حبيبها وتخليه ينام وهو مرتاح وراضي عنها...
جد احيانا اصير غبيه اجل هذا كلام اقوله له؟
فديت قلبك سعوودي..
جلست على الكراسي تنتظر مرت ربع ساعه نص ساعه ساعه...وهو للحين مابين...!!
دقت على جواله مقفل...
اووف وهذا وقتـــــه..
رمت الجوال بشنطتها...وهي تهز رجلها بعصبيه..
طلعت ام سعود من القاعه وراحت لدينــا: يمه السواق وصل....بترجعين؟ولابتنامين عند امك
دينا وهي تقوم: يلا برجع معكم.....
ام سعود وهي تبتسم: أي يمه...الحرمه العاقله ماتترك رجلها لوحده...
ابتسمت دينا لخالتها واخذت رزان وراحوا البيت....
وشافت سيارة سعود بالمواقف هالشئ اللي خلاها تتطمن...وترتااااااااح..
وصلت رزان لغرفتها بدلت ملابسها ونومتها..
رزان: ماما لاتطفي النور اخاف...
دينا ببتسامه: ان شاء الله حبيبتي....ولاتخافي انا قريب منك....
رزان ببتسامه: أي لوف يو مام
دينا: ياهووو يالانجليزي قمتي ترطني بعد....اي لوف يو تو سويتي....جود نايت
رزان وهي تلف عالناحيه الثانيه: سيم تو يوو...
سكرت دينا الباب وهي مبتسمه....وعاجبنها ذكاء رزان وسرعه استيعابها لمناهجها...
وبالاخص اللغه الانجليزي اللي تاخذها من بدري...
ورقت برجل متحمسه ومتلهفه تسابقها دقاق قلبها الولهان لحبيب قلبها وروحها...سعود..
الجناح كان ظلام....بس نور خفيف يطلع من غرفتها...
دخلت بهدوء ...
كان منسدح عالسرير...وبيده برواز...
انصدمت دينــــا...!!
برواز بسمه؟ والحين؟ بهالوقت؟
لالالا مستحييييييييييييل
من كثر ماهي منصدمه كيف سعود تذكر بسمه بليلة مثل هذي راحت لعنده وشالت من يده البرواز...
وكانت الصدمه الاكبر..
صوره دينا مكان صورة بسمه؟!!!!!!!!!!!!!!
من متى؟
متى شال سعود صورة بسمه وحط مكانها صوره دينــا؟
حست بخجل وانها ولاشئ قدامه...
طالعته بعين مكسوره وحست بطيف دمعه بعينه تكابر حتى ماتنزل...
دينا: اسفه...
سعود وهو يلف عنها: على شنو؟
دينا: على كلامي القاسي...
سعود: هه...وش تبين جايه؟ مو العيشه معاي مو عاجبتك؟ مو العيشه مع ولد عمك يادكتوره تملل؟
دينا وهي تصيح وتنزل راسها: قول اللي تبي...ماراح اعترض...اغلط علي اجرحني...مابقولك لا..
سعود بسخريه: الحين نزلت عليك السكينه والملائكيه؟من ساعه تصارخين كأني بزر عندك
دينا وهي تتعذب من كلامه: ارجووك بس.....خلاص....حرام عليك
وقعدت عالكنبه ودفنت راسها بيديها وهي تصيح بصوت عالي..
شئ من داخله يشده لها لحضنها...بس كرامته وكبرياءه
هي الغلطانه مو هوو...
لازم تحس بغلطتها...
رفعت راسها وهي غرقانه بالدموع: ليش انت كذا قاسي؟ وش سويت لك؟ عمري غلطت عليك؟عمري قصرت معاك؟
سعود: للاسف لا......بس عالطالعه وعالنازله مصره تذكريني ان العيشه معاي تطفش تزهق....دام ماتبغيني ليش بتبقين معاي؟شوفي حياتك بعيد عني
دينا بصدمه مااستوعبت كلامه....يعني شنو؟....يطلقني مثلا؟
لالالا انا مااتحمل اعيش بعيد عنه..مااتحمل يمر يوم بدون مااشوفه..
شلون بتحمل سنين من الفراق....مااقدر والله مااقدر...
قامت وراحت وقفت مقابله قريب منه وبعينها نظره ذهول:تطلقني؟ جنيت؟ انت صاحي...؟
نزل راسه مايبغى يشوف نظره العذاب بعينها...
ماتهون عليه..
دينا وهي تهز يده بعنف: جاوبني....بتطلقني؟ لالا انت تمزح صح؟
سعود وهو يرفع راسه لها بكبرياء: لو بغيتي هالشئء ماراح اعترض
حطت يدها على فمها....يعني مايبغاها؟
ماوده فيها؟
خلاص عافها....
واصلا من متى حبها حتى يعافها
دينا وهي تصيح من قلب وتمسك وجهه: لاتقول هالكلام....لاتكسرني...حرام عليك...والله حرام...شلون بعيش من بعدك...فهمني شلووون..
علمتني وشلون احب...
علمني كيف انسى...
يابحر ضايع فيك الشط والمرسى...
علمتني وشلون احن..
علمني كيف اقسى..
سعود وهو مصر ييبس راسه ويعاند حتى تتوب وماتغلط عليه مره ثانيه: مااظن تفرق وياك لو طلقتك....لان وجودي بحياتك يساوي عدمه يابنت عمي....
دينا وهي تأشر قدام عينه : من قااااالك؟ من وين تجيب هالكلام؟ حراااام عليك بتذبحني انت...
خلاص حست انها بتنهار....غمضت عينها بتطيح بس مسكت فيه وهو مسكها بقووه وجعت اضلاعها...
ونظره الخوف بعيووونه...
بس بعد وشو ياسعود..
عذبت البنت بما فيه الكفايه
دينا وهي تمسح دموعها وتحاول تبعد عنه: اللي سمعته منك كفايه....كرامتي انهانت اليوم واجد....بسوي اللي تبيه...بروح الم اغراضي واخلي لك البيت....بريحك مني ياولد عمي....
الفكره مرعبه بالنسبه له ان دينــا تتركه...
لالا....صحيح قال هالكلام بس ماكان يقصده...
كان يبي يخليها تتوب ولاتغلط عليه...
بس شكلها صدقت وبتطلع من حياته جد..
سعود وهو يمنعها: مافي روحه...
دينا وهي تطالعه وتصيح: ماودي اروح....بس انت ماتبيني جنبك...
كسرت خاطره...حس ان قلبه يتألم بس ضلوعه..
كل اللي سواه سحبها لحضنه بقوه وضمها...
غمضت عينها تذرف اخر الدموع المتبقيه...
دينا وهي تتنهد: ممكن تخليني الم اغراضي؟
سعود بأصرار: من قالك بخليك تطلعين؟
دينا: لاتعلب علي...انت ماتبغاني..تكرهني...انت ماتحب الا بسمه...
سعود يكلمها في اذنها بهدوء: بسمه الله يرحمها راحت .... شوفي صورتك مكان صورتها...
وطاحت عينها عالبرواز...بالفعل قدر يشيل صورة بسمه ويحط مكانها صورتها...!!
بس ليش هالتغيير المفاجئ؟
كيف قدر يشيل صورة بسمه بسهوله ويحط صورة دينا مكانها؟
بعدت عنه تطالعه باستفهام: شلون قدرت؟
سعود: سر...مااعلم..
دينا: لاجد....شلون؟
سعود: ماراح اقولك الحين....اذا شفت الفرصه المناسبه بقولك...
دينا وهي تنزل راسها: براحتك...
رفع راسها بيده وابتسم بوجهها: تدرين تجننين وانتي تصيحين
دينا وهي تضربه ببطنه: مالت عليك..
سعود:ههههههههه
الاخ يضحك...وهي تتألم داخلها...
ماعرفت..هل هو يمزح يوم قال بطلقها؟
ولايتكلم جد؟
شلون من شوي يصارخ ومعصب والحين يضحك؟
والله انك غررررريب بقووه...
رسيني على بر ياسعود...
سعود: انا اقولك كيف...
دينا بصدمه: ها؟
سعود: ارسيك على بر؟
دينا: شلون عرفت؟
سعود: من عيونك....عيونك كتاب مفتوح اقدر اقراه بكل سهوله...
دينا ببتسامه مكسوره: خلاص ماابي اعرف كيف...تصبح على خير....
سعود وهو يمسكها : بتخلي حبيبك لوحده؟
دينا وهي تدمع: حبيبي مايبغاني


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -