رواية نهاية عاشق -14

رواية نهاية عاشق - غرام

رواية نهاية عاشق -14

فتحت اللوب توب حقها و جلست على السرير تأكدت أنها مقفله الباب خايفه إن أحد يدخل عليها
فتحت الماسنجر و ضافت هالايميل و كانت متوتره حييل
كان متصل بدا معها المحادثه

جوزيف : هلا و الله
رغوده أحلى بنوته : اهليين
جوزيف : أخبارك رغووده
رغوده أحلى بنوته : تمام
جوزيف : دوووم يالغلا
رغوده أحلى بنوته : تسلم
جوزيف : أنتي اللي رسلت لك بلوتوث في المجمع الأسبوع الماضي ؟
رغوده أحلى بنوته : ايه
جوزيف : ممكن نتعرف ؟؟
ارتبكت رغد
رغوده أحلى بنوته : ايه مين معي ؟
جوزيف : أنا أسمي يوسف الـ....... من الرياض متخرج من جامعة الملك فهد للبترول و المعادن بالدمامعمري 27 سنه و حالياً أنا موظف في شركة سابك للحديد بالجبيل
رغوده ارتبكت في نفسها واحد من عيال عمي متوظف في شركة سابك أكييد يعرفه
رغوده أحلى بنوته : أعذرني بحذف ايميلك
جوزيف : ليه ؟
رغوده أحلى بنوته : ما أقدر أتكلم معك
جوزيف : أوكي لا تتكلمين معي بس لا تحذفين إيميلي خليه كذكرى
رغوده أحلى بنوته : أوكي
جوزيف : قهرر أحس أنك نفس البنت اللي يتمناها قلبي ثقيله و اسمك حلو
رغوده أحلى بنوته : ^_^
جوزيف : فديت ابتسامتك الحلوه
رغوده أحلى بنوته: تسلم
جوزيف : تكلمي عن نفسك مو ضروري أسم العائله
رغوده أحلى بنوته : طيب
أنا أسمي رغد
أدرس في الثانوي عمري 17 سنه
جوزيف : العمر كله إن شاء الله
رغوده أحلى بنوته : تسلم
رغوده أحلى بنوته : يلا أنا أستأذن
جوزيف : ليه ؟؟
رغوده أحلى بنوته : مشغوله
جوزيف : أهااا طيب متى أشوفك ثانيه
رغوده أحلى بنوته : بكره بدخل في نفس الوقت
جوزيف : أهاا أوكي
رغوده أحلى بنوته : يلا مع السلامه
جوزيف : مع السلامه

رغد سرحت بعد ما سكرت اللوب توب أسلوبه مررره يجنن
و أحس أنه ثقيل بدخل بكره عشان أسولف معه

<< ما تدرين يا رغد وش بيصير معك بعدين ؟؟

%%%

الساعه 11 الليل
في غرفة شوق

شوق طلعت من الحمام تنشف شعرها عند المرايا دق جوالها
رفعت شوق الجوال
شوق مستغربه : مين صاحب هالرقم الغريب
ردت شوق : ألوو
..............: ألو السلام عليكم
شوق : و عليكم السلام مين معي ؟
..................: أنتي مرت ماجد ولد صالح الـ..............
شوق و هي مستغربه : ايه أنا زوجته ليه في شي ؟
....................: أخت شوق أنا فاعل خير زوجك كان موجود عندنا و بصراحه كان في حاله الله لا يبلانا
شوق : طيب اللحين وينه
...................: رجع عندكم من يومين
شوق : أوكي ... اللحين مين أنت و أيش مصلحتك من هالكلام
................: أنا فاعل خير ,,,, و سكر السماعه
شوق : أجل ماجد أكيد موجود في الشقه خلاص أنا بروح له و بعرف منه كل شي
دقت على السواق

شوق : ألوو راموا جهز السياره تحت
راموا : أوكي مدام

و طلعت شوق من البيت

...
نهاية البارت التاسع

وش بيصير لشوق مع ماجد ؟؟
هل بتكون هناك أحداث جديده في القصه ؟؟
وش بيصير لرغد مع يوسف ؟؟
جاسم وش أخباره و هل بيصحى بكره مثل ما يقول الدكتور و لا بيحصل شي جديد ؟؟
هل رند تحب جاسم ؟؟
نواف مع عبير بيلتقون بكره في المطعم وش بيصير ؟؟
أفنان خطب سلطان هل بتوافق عليه و لا لاء ؟؟
حنان و سعود وش بيحصل بينهم ؟؟
مساعد و وعد وش بيصير معهم ؟؟
تركي العاشق وش الشي اللي بيحصل و بيغير حياته ؟؟

أنتظروني في البارت الجاي

متلثمه بشماغه

%%%

البارت العاشر
الفصل الأول



يوم أقبل حبيبي قلت يا شمس غيبي نورت دنيتي

الساعة 12 الليل


دخلت شوق الشقه و كانت تسمع أصوات قزاز يتكسر
راحت الصاله و انصدمت من شكل ماجد يترنح و جنبه مشروبات على الطاوله
ماجد يناظر شوق : هههههههههههههههه و أخيرا ً جات السندريلا
شوق باحتقار : وش هذا اللي تشربه ؟
ماجد و هو يأشر على قارورة الخمر : هذا!!
شوق و هي معصبه : لا اللي جنبه
ماجد : ههههه تعرفين تنكتين يا بنت سلمان
شوق وصلت حدها منه : طلقني
ماجد : لا ما بطلقك الا إذا وصلت للي أبيه
شوق و هي مستغربه : وش قصدك ؟؟
ماجد : بنتقم من تركي
شوق تناظر فيه باستغراب : وش دخًّل تركي ؟؟
ماجد : أصلاً يا حلوه ما تزوجتك إلا عشان أقهره و أنتقم منه لأني عارف إذا طلقتك بتتزوجينه
و أبي أنقله الإيدز و طبعا ً راح يكون من طريقك يا حبيبة تركي ههههههه
شوق على طووول ركضت و دخلت غرفتها و كان ماجد يلحقها
قفلت الباب بسرعه و مسكت الجوال و كانت يدينها ترجف من الخوف و تحاول تلتقط أنفاسها
لأن ماجد يطق الباب بقوه
ماجد : فتحي الباب يا بنت .............
ماجد : فتحي أصلا ً ما تقدرين تهربين لمكان ثاني فتحي الباب
دقت على أول رقم في الجوال (( العاشق ))
.
.
.

آآآه من هجر الحبايب آآآه قلبي دوم ذايب
آآآه لولا الحب مني كان ما جتني مصايب

صحى تركي من النوم على نغمة الجوال و فتح مصباح الأبجوره

تركي في نفسه : غريبه مين اللي داق علي في هالوقت ؟
فتح الجوال
تركي : هذا رقم شوق عسى ما فيها شي
دق على شوق
توت ... توت
شوق و هي تبكي : تررركي ألحق علي
تركي قام من السرير بخوف : خير شوق وش فيك ؟؟
شوق و هي تبكي : بيذبحني يا تركي
تركي كان يسمع صوت ماجد من جوال شوق
تركي : أنا اللحين جايك
شوق و هي تترجى في تركي : بس لا تتأخر و لا تسرع
تركي ابتسم بينه و بين نفسه : أوكي بس أنتي هدي و لا تبكين
سكر الجوال من شوق
و على طول لبس بدله و نزل للسياره كان قلبه مع شوق

%%%

في بيت أهل شوق

في غرفة طلال بالذات

كان يسمع في الام بي ثري أغنية فايز السعيد



ألحق عيني الحق الحق عيني الحق الحقألحق عيني ألحق ألحق لايروح منك حبيبك ألحق عيني ألحق الحق لايضيع منك نصيبك خل ادينك بإيده الناس كلها تريده وأسمع زين أسمع ياعيني ماغير خلك بايدك الحق عيني الحق الحق عيني الحق الحق أفهم عيني افهم ياعيني واسمعها مني نصيحه اسرع قوم اسرع اسرع واحكي له كلمه صريحه لا تستغل طيب قلبه خليك صادق بحبه واعرف زين اعرف ياعيني هو دواك وطبيبك الحق عيني الحق الحق عيني الحق الحق الحق روح الحق الحق واسرع من الصوت اريدك الحق لاتندم الحق اشر له يلا بإيدك لو راح منك خساره وتقضي عمرك مراره وقله حبيبي ارجع ياعيني ارجع لأصلك وطيبك
دق جواله نزل من أذنه الام بي ثري
رد طلال : هلا أبو عبد العزيزتركي : طلال انزل لي تحت أنا في السياره تركي : طيب
نزل طلال
و ركب السياره : تركي وش فيك خرعني ؟؟تركي : دقت علي أختك شوق و رديت عليها كانت تبكي عسى ما سوى لها شي هالخسيسطلال معصب : و الله لا أوريه شغله
وصلوا شقة شوق
نزلوا من السياره و دخلوا العماره وصلوا لشقه رقم 6
تركي : طلال أنت خذ أختك و أنا أتفاهم مع هالأشكالطلال : طيب بس أنت أنتبه على نفسك منه تركي : أوكي
كان الباب مفتوح و دخلوا الشقه
طلال ينادي شوق : شوق وينك ؟؟تركي دخل و شاف الصاله انصدم من المشروبات الموجوده معقوله خمر !!!تركي : وينك يا النذل ؟ماجد كان جالس ناظر تركي : هههههههه جيت أخيرا ً عشان تنقذ الأميره هههتركي : شكلك كثرت شرب اليوم لأنك تضحك على أدنى سببماجد وقف : ههههههه بحرق قلبك يا تركي و الله لا أخليك تندم تركي باحتقار : على ايش أندم يا الغبي ؟ماجد : على كل لحظه حطيت فيها راسك براسي تركي : أهااا
رجع لتركي ذكريات الثانوي
عند البريك ( الفسحه )
تركي كان جالس مع طلال : طلال طلال : نعم تركي كان يأشر على طاوله فيها أولاد متجمعين : شفت ذاك الولدطلال يناظر : ايه شفته تركي : أنا ما أحبه دائما ً يهرب جوالات و يكلم بنات و في المجمعات يرقم طلال : استغفر اللهتركي : طلال وش رايك أقول لأبوه عشان ينصحه ؟؟طلال : ايه قل لأبوه حرام يخرب الشباب و يأذي خلق اللهتركي : بقول لأبوه اليومطلال : بس أخاف ينتقم منك تركي : ما يقدر يسوي لي شيطلال : خلاص توكل على الله و قل لأبوهتركي : أوكي
رجع تركي للواقع
كان طلال يناديه : تركي تركي : نعم طلال : أنا بنتظرك مع شوق في السياره تركي : أوكي تركي : ماجد ...ماجد كان يصب لنفسه من الخمر : هاااتركي : طلق شوق ماجد : ما بطلقها تركي : أوكي أجل بينا المحاكم و هم بيطلقونها منك ماجد : تخسي أنت و بنت خالك هالغبيهعصب تركي : أحترم نفسك يا ماجدماجد : هههههه ما ألومك يوم حبيتها جمال و جسم و بياض و عيون وصل حده تركي من العصبيه و عطى ماجد بوكس : يا الحمار استح على وجهكماجد يقهر تركي : أنا أحسن منك نمت معها و أنت اعشقها بس ما بتاخذها هههههههههتركي مسك قارورة خمر و رماها على ماجد : اسكت لأدفنك هنا يالـ......... بنت خالي أشرف منك ماجد : هههههههههههههههههههتركي طلع من الشقه و نزل لطلال و شوق في السياره ...ركب تركي قدام و هو معصب طلال بتوتر: تركي وش سويت معه؟؟تركي و هو معصب : جعل ربي ياخذه هالنجس شوق منزله وجهها و تبكي تركي التفت على شوق : والله هالكلب ما يسوى دمعه من دموعك طلال بعصبيه : نذل و خسيستركي وهو ماسك الجوال : أنا أوريه اللحين طلال : وش تسوي ؟؟تركي : ببلغ عنه الشرطه طلال : لا لا تبلغ عنده أخت لا يخرب سمعتها تركي : هو مو مهتم في أهله واحد مستهتر ببلغ عنه مكانه السجن بس بعد ما يطلق شوقشوق رفعت راسها تناظر المرايا انصدمت : طلال طلال : نعم شوق : تركي راسه ينزف طلال يناظر تركي : تركي وش في راسك ؟تركي مسك راسه : لا تخافون بس ضربت بالباب الجرح بسيط مسك المنديل و حطه على راسه في خاطره متى ربي يجمعنا يا شوق و الله إني مليت الحياه ما لها طعم يا شوق
%%%
الساعه 10 الصباح
في بيت رند
كانت لابسه عباتها تنتظر مساعد عشان يروحون المستشفى
أم رند جالسه على العربيه : رند يا بنيتي طمنيني على ولد عمكرند : إن شاء الله بيقوم اليومأم رند : إن شاء اللهرند : أمي عطيني فلوس ما أدري وين حطيت بوكيأم رند : خذي من الدرج في غرفتي رند وقفت : إن شاء الله
دق الجرس
أم رند : لندا فتحي البابلندا : أوكي ماما
مساعد : أحم أحم ام رند غطت وجهها : تفضل يا ولدي مساعد مساعد : تسلمين خالتي بس أبي آخذ رند عشان نروح المستشفى ام رند : إن شاء الله .. رند رند : نعم يمه ام رند : جا مساعد رند جات لأمها و حبت راسها : يلا أنا بروح مع السلامه ام رند : ربي يحفظكم
%%%

البارت العاشر (الفصل الثاني)

يوم أقبل حبيبي قلت يا شمس غيبي نورت دنيتي
في المستشفى
مساعد يأشر على الغرفه : رند هاذي غرفة جاسم أنا بنتظر برا لما تخلصين بعدين بدخلرند : أنت ادخل و أنا بروح مشوار أشوي و راجعه مساعد : أوكي
دخل مساعد على جاسم اللي كان على السرير نايم

يتبع ,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -