بداية الرواية

رواية بقايا أنثى مجروحه -15

رواية بقايا أنثى مجروحه - غرام

رواية بقايا أنثى مجروحه -15


طلعت عبير ونزلت من سريري وخذيت شور ولبست وصليت..

لما نزلت حصلت عبير تنتظرني بالصالة..طلعنا لفلة عمي فواز..وحصلت الكل موجود سلمت عليهم..ولما سلمت على خالتي أم فارس سلمت علي بحرارة..جلست مع البنات وأنا مو مرتاحة..أحس أني مخنوق..نفسي أطلع من هالمكان اللي ذكرياتي مع فارس فيه تهاجمني..وأول ماانتهيت من العشى طلعت لفلتنا..ولما دخلت غرفتي دخلت اللحاف..وأنا أحاول قد ماأقدر أنام عشان أرتاح من التفكير..

=====

الصباح وعلى صوت العصافير والجو الربيعي..قررت أمشي بالمزرعة..أخذت شالي وطلعت..صرت أمشي وأنا أحاول أرمي كل هموهي وراي وأفكر بس بالمستقبل..وصلت عند مكان الاصبطلات..أحب مكان عندي بالمزرعة..اتجهت لفرس بندر وأنا أحاول أني أتحاشي النظر لفرس فارس ما أبي شيء يذكرني فيها..لأن ذكراه تتعبني وتذكرني بالمعاناة اللي أنا عايشته وأحاول أنساها..

لما ركبت الفرس ضربته برجلي بخفة وصار يمشي وأنا مستمتعة بهالجو..انتبهت لشخص من بعيد من بين النخل ومتسند ع وحدة منهم ويطالعني..خفت ليكون واحد من العمال..ونزلت من الفرس ورجعت لفلتنا..

الساعة ثمان بالليل..

لبست بنجابي أسود ومطرز بالفضي ناااااعم..وميك آب هادىء..

وطلعت لفلة عمي منصور..وحصلت الكل مجتمع وكانوا أهل خالتي أم فارس بس ما كانت غادة حاضرة..وهذا الشيء ريحني..ما أدري ليه حسيت أني مرتاحة لما ما شفتها..

ومر الوقت بسرعة وحسيت بالنعاس لأني صاحية بدري..وأنا راجعة قابلت فارس اللي متجه لفلتهم..نزلت عيوني وأنا أتغطى بالشال..ومشيت عنه لكن وقفني صوته لما قال:مبروك على الملكة ولو أنها جت متأخر..

قلت من دون ما التفت وبرود:الله يبارك فيك..

فارس وبنبرة سخرية:توقعت بيأخذك حبيب القلب أحمد لكن مين الغبي اللي بيأخذ خاينة وصايعة..بس أتمنى أن اللي صار لك درس عشان ما تسوينها مرة ثانية وتخونين زياد اللي ما يدري أي بنت أخذ..

رديت وأنا أحاول أقهره مثل ما قهرني:لا زياد غير..مالي عيني لأنه باين عليه رجل بمعنى الكلمة ومحترم..مو مثلك لأنك ..وألا ما له داعي..ومشيت عنه

شهقت لما سحبني من ذراعي بقوة ولفني عليه وطاحت الطرحة من وجهي وأكتافي..

فارس:كملي لأني أيش يا متربية..

وكانت عيونه مليانة غضب وشرار..

نزلت عيوني ع يده وأنا أحاول أبعدها وأ قول:فكني يالحقير..لا تلمسني..ورفعت عيوني وأنا أكمل..أنا ألحين..

لكن جمدت وتوقفت عن الكلام لما شفت نظراته اللي تحولت إلى نظرات ولا عاشق حقيقي..كانت عيونه تدور حول وجهي وع ملامحي..رفع يده ومرر أصابعه ع خدي ورموشي..انتبهت لعمري ودزيته وركضت للفلة وأنا أبكي وأسرع في خطواتي..دخلت الفلة وعلى طول لغرفتي..وقفلت الباب..وقبل ماأوصل لسرير انهرت ع الأرض..

=====

رن جوالي..فتحت المسج..وكان من زياد..

صعب جدا تلاقيني

أنا جوهر بحر مكنون

أنا لو تقلب الدنيا

صعب جدا تلاقيني

جمالي من حلا روحي

وكل الزين من زيني

تصدق عاد يا خلي

أنا كلي

بكل وصفي

بكل زيني

عجزت أوصل

ربع زينك

ابتسمت من بين دموعي وأرسلت له..

غالي بقلبي مثل ذاك القمر فوق

واسقيك من عذب المشاعر وازيدك

هذا قليل من الغلا جاك منطوق

والا بقلبي يعلم الله رصيدك

إن جيت وان ما جيت باقي لك الشوق

والقلب مثل ماهو على حطة يدينك

عشت أسبوعين حلوة مع زياد..كان كلامه يعيشني بعالم ثاني وفي لحظتها وفي دقايق أنسى كل همومي..

وبعدها بمدة اتصل زياد..

:هلا زياد..

زياد:روح زياد كيفك..

:الحمد لله بخير..أنت كيفك..

زياد:أنا بخير لما سمعت همسك وصوتك..

انحرجت كثير..

زياد:صوتك أحس أنه متغير فيك شيء..

مسحت دموعي:لا تخاف زياد بس دخلني برد وملوزة..تعرف الأيام هذي برد بزيادة..

زياد:سلامتك حبيبتي..

:الله يسلمك..

زياد:أقول مشاعل ترى ما أتفقنا للحين وين نقضي شهر العسل

:أنا نفسي نسافر لماربيا وش رأيك..

زياد:أهم شيء عندي تكونين أنتي معاي وبس..

====

نورة:مشاعل ألحين الحمد لله تقريبا"بدينا نخلصنا من تجهيزاتك لزواجك والفستان وصل اليوم من أيطاليا..ألحين نبي نحجز لنا مصورة..

قلت بسرعة:لا ماراح أخذلي مصورة..

نورة:وليش أن شاء الله

:أنتي عارفة أن حكم الصور حرام ألا للضرورة..والحمد لله أنا ألحين مرتاحة بعد ما احرقت كل صوري وما راح أسويها مرة ثانية أذا هالشيء يغضب ربي بإذن الله..وكملت بقلبي عصيت ربي بهالصور وسبحان الله خسرت كل شيء وفارس ألحين يعتقد أني صايعة وراعية شباب بسببها..

نورة:والله كلامك صحيح وما فيه أبداً شك..وألحين يله تجهزي عشان نطلع لسوق..

=====

بأسبانيا,,ماربيا وبالتحديد باليخت..

صحيت من النوم ولفيت على الجهة الثانية وحصلت زياد لسى نايم..

خذيت شور وتجهزت وحبيت أشم لي شوية هواء وطلعت فوق..وقفت اطالع بالبحر..مر وقت طويل وأنا أتأمل البحر وأمواجه الهادية..وما حسيت ألا لما حط زياد أيده حول كتفي..

زياد:ها حبيبتي وش تفكرين فيه..

ابتسمت:فيك..

زياد وهو يطالع عيوني بتركيز:مشاعل وش فيك..

باستغراب:ليه وش فيني..

زياد:أنتي مجبورة علي..

:زياد وش هالكلام..

زياد وهو يطالع لقدام وكأنه غارق بمكان ثاني بعد ما سحب يده من كتفي وتكتف:مشاعل أنا من لما شفتك في النظرة الشرعية وأنا أشوف بعيونك الحزن والضيق..ولحد ألحين أشوفها مهم حاولتي تخفينها..ثم التفت علي..جاوبيني بصراحة أنتي مجبورة علي..

مسكت يده وحطيت رأسي ع كتفه:زياد أنتي لما خطبتني كنت لسى طالعة من تجربة مريرة وكنت رافضة التفكير في الزواج مرة ثانية..لكني انجبرت عليك..بس ألحين الوضع اختلف أنا احمد ربي مليون مرة أني أخذتك واحد فيه حنان وطيبة الدنيا كلها..

لف زياد ومسكني مع كتوفي:طيب مشاعل تحبني..

آآآه يازياد أنا ماأبي تجرب اللي جربته مع فارس في بداية زوجي ماأبي أجرحك بردي مثل ماجرحني فارس..

هزيت رأسي بإيه..

زياد وبهدوءءء جميل:انطقيها

لا شعوريا"بسبب نبرته قلت:أحبك..

زيادوبفرحة:وأنا أحبك وأعشقك وأهواك وأموت فيك..

ابتسمت وأنا كلي عزيمة وأصرار في إخلاصي بهالكلمة لزياد..

=====

%%البارت السابع عشر%%


عطني وعد انك معي طول الايام

واعطيك عهد انك حياتي وذاتي

اخاف تتعبني معك وارسم احلام

والقاك بكرة

صرت من ذكرياتي

ياحلم عمري خايف تصبح اوهام

وانت الحياةوكيف

بعدك حياتي.

رجعنا السعودية بعد ما زرنا أماكن كثيرة بأسبانيا منها ملاهي تيفولي واللي تبعد عن ماربيا تقريبا ربع ساعة أو أقل وقرية ميخاس كانت طبيعتها الجبيلة رووعة ..ومدن وقرى غيرها كثيرة منها ملقا وترمولينوس وغرناطة وزرنا فيها قصر الحمراء وإشبيليه وغيرها وطلعنا لشاطى البورت لكن ما ارتاحت فيه أبدا عشان كذا ما جلسنا كثير وأخر شيء مدينة مدريد وأخذنا جولة فيها وزرنا القلعة الملكية ومتحف برادو وغيرها..بصراحة كنت مستمتعة كثيررر مع زياد وكان أغلب وقتنا بأسبانيا أنا وزياد باليخت الخاص بأبوه واللي كان يطل على البورت بانوس..كانت هالرحلة ممتعة كثير الوحيد اللي كان مكدرني هو خوفي من اللي كان يرسلني..ترددت كثير اني أصرح زياد عنه بس صار له مدة ما يرسل..وقررت اخر شيء أنه اذا ارسل اقول لزياد..

استقرت طيرتنا ع أرض الوطن..وكان سواق زياد الخاص علي في انتطارنا..

كان ودي أبكي لأن المسافة بين المطار لشمال الرياض طويلة وأنا حدي تعبانة وأبي أنام..

ولما وصلنا سلمت على عمي عبد العزيز وخالتي جواهر أم زياد ومربية زياد واللي كانت كبيرة بالسن مرة واسمها جوليا..

وجلست معهم وما صدقت أنا زياد قال لي أمشي نطلع فوق ألا على طول نقزت..

وأول ما أخذت شور رميت نفسي ع السرير من دون ما حتى أنشف شعري ودخلت في سبات نومي..

....:أصحي يا الحلو كل هذا نوم الساعة ألحين الساعة ثمان المساء وأنتي لحد ألحين نايمة..

جلست وأنا أبتسم وأفرك عيوني:لا تلوميني ما نمت زين بالطايرة..ما أعرف أنام وأنا جالسة..

رغد:أوكي حبيبتي قومي ألحين صلي وتجهزي وأنزلي تحت مشتاقة لسوالفك يا قلبي..

:أوكي..

طلعت رغد ودخلت الحمام أتوضى وبعدها صليت الصلوات اللي فاتتني واستغفرت ربي لأني أخرتها..

======

نزلت تحت وحصلت رغد وعمي..

بست رأسي عمي ومسيته وبعدها جلست وأنا مستغربة من لبس رغد عند عمي..بصراحة في أشياء كثيرة في رغد ما تعجبني..مثل ..مرات تكشف وجهها وأحيانا تتلثم وأذا سافرت خارج السعودية تشيل العباية ومرات تلبس فساتين نوعا ما عارية..وكان نفسي أنصحها بس المشكلة ما أملك الجرئة والأسلوب عشان أنصحها..

انتبهت أن خالتي مو موجودة:رغد خالتي وينها..

رغد:معزومة في حفلة زواج بنت صديقتها..

دخل زياد:السلام عليكم

..وعليكم السلام..

وجلس جنبي..

وبصوت هامس:كيفك حبيبتي بعد التعب..

ابتسمت:بخير الحمد لله..

زياد:الحمد لله..

والتفت على أبوه وجلسوا يتكلمون في الشركات والمشاريع وأنا أخذت أتكلم مع رغد..

جت مشرفة القصر:العشاء جاهز..

ووقفنا كلنا لصالة الطعام

=====

مساء اليوم الثاني وبعد ما انتهت حفلتي أنا وزياد وما باقي ألا العمة وبنتها سوسن وزوجة عم زياد وبناتها رهف وحنان واللي كانوا جاين من جدة وبيجلسوا بالرياض يومين عندنا..طلعت لجناحي عشان أبدل وأسهر مع البنات..

بعد ما بدلت وأزلت الميك آب طلعت من جناحي.. وأنا متجة لجناح الضيوف عند البنات ناداني زياد اللي طالع من الإصنصير:ميشو..

قربت من عنده..وأنا راح انجن من شكله بالثوب والشماغ كان الزي السعودي وااو خطير عليه:هلا عيوني..

زياد:وين رايحة..

:بسهر عندنا البنات..

زياد وهو مبوز:وتخليني لحالي..

:حبيبي البنات كلها يومين وبيرجعون لجدة أتركني أسهر معاهم..وأذا عليك أنا معك العمر كله أن شاء الله..

زياد:أوكي حبيبي بس لا تطولين..وباس خدي..

ضربته ع كتفه:أستحى مو هنا..

زياد:أيزي حبيبي أنتي زوجتي..

خالتي واللي كانت طالعة من الإصنصير وهي تمشي لجناحها..قالت:زياد تعال أبيك بموضوع ضروري..

زياد:أن شاء الله يالغالية..

=====

طول السهرة وأنا مو مرتاحة أبدا لحنان ورهف ولكلامهم الماصخ..

سوسن:بصراحة يا مشاعل أنتي وزياد مرة لايقين على بعض..

رغد وهي تدفها بكتفها:قول لي ما شاء الله لا تحسدينهم..

سوسن وهي تلوي فمها:لا تخافي عيني باردة بس عشان يتطمن قلبك..ما شاء الله تبارك الله..

رغد:أيه يا بنت خليكي كذا..

حنان وبغرور:صحيح مشاعل أنت رحمك مستأصلينه..

قلت وأنا ودي أصفعها ع سؤالها السخيف:أيه..

حنان:شو هو السبب..

:لأن النزيف اللي حصل لي لما ولدت كان شديد ولا قدروا يوقفونه عشان كذا أضطروا يستأصلون الرحم..

حنان:يا عمري عليك يا ولد عمي أخذت وحدة ما تقدر تجيب لك الولد..

رغد:حنان أيش هالكلام..

حنان وهي تحط يدها ع خدها:أيش فيه كلامي..ما قولت ألا الحقيقة..

تضايقت من كلام حنان ووقفت..

رغد:وين طالعة مشاعل..

:أحس بنعاس..بروح أنام..

رغد:بس لسى الساعة وحدة..

:مرة ثانية أن شاء الله يله بنات تصبحوا على خير..

وطلعت ولحقتني رغد..

رغد:مشاعل مشاعل..

التفت عليها:هلا..

رغد:ليكون زعلتي من كلام حنان..

:لا عادي ما قلت ألا الحقيقة..

رغد:مشاعل لا تأخذين ع كلامها أهي لسى صغيرة ١٧سنة..

:صدقيني رغد أنا ما زعلت من كلامها..ونزلت رأسي بحزن..أنا بس متضايقة عشان زياد ليش أني ما أقدر أجيب له أطفال..

رغد:حبيبتي زياد ما هم الأولاد دام أنك أنتي جنبه..أنتي ما تعرفين شكثر زياد يحبك..حتى أنه لما قرر يتزوجك أمي كانت

رافضة بس هو ماهتم لكلامها..

:كنت حاسة أن خا لتي مو راضية ع زواجنا..

رغد:بالأول بس لما شافت فرحت زياد في الملكة..فرحت لفرحته وأعرفت أنا زياد ما راح يلقى سعادته ألا معاك..

ارتاحت لكلامها وبعدها أستأذنت منها أروح لجناحي..

=====

العصر طلعت لأهلي وكانوا مأجلين زوارتي لليوم اللي بعده..لأن الليلة حفلة ملكة وزواج غادة وفارس..وكانت عائلية..وحضرها أبوي وخالد وهالشيء قهرني..أما نورة فضطرت تحضر عشان سعود..وتركت ريناد عندي..وكنت فرحانة لهالشيء لأني بكل بساطة أموت ع الصغار..

نزلت تحت بعد ما أعطيت المربية ريناد عشان تنومها بعد ما لاعبتها شوي..حصلت عبير وبندر وشجون وجلست معاهم أسولف..

رن جوالي وكانت مرام..

:هلا مرام..

مرام وهي تبكي:لحقي علي يا مشاعل لحقي..

وقفت مفزوعة:وش فيك..

مرام:أبو مضاوي من العصر وأهو طالع معزوم لعند واحد من أصحابه في قرية رماح وألحين الساعة١٢ وهو عمره ما تأخر زي كذا وأذا اتصلت على جواله ما يرد..مشاعل أنا ما عندي حد غيرك بعد الله..جاسم مسافر هو وزوجته وأمي..وخالتي جوالها مغلق..أرجوك مشاعل قولي لأخوانك وزوجك يدورنه..أنا حاسة أنه فيه شيء..

:أوكي حبيبتي ولا يهمك أنا وبندر راح نجيك بعد شوي أن شاء الله..بس أنتي هدي..

سكرت منها والتفت ع بندر وقلت له على اللي صار..

====

كنت ما بين فترة وفترة أنا ومرام نتصل ع بندر وزياد اللي راحوا يدورنه بالمستشفيات والمستوصفات..ونسألهم عنه لكن لحد الآن البحث جاري من دون فايدة..مرام:بجرب أتصل على جواله..

:مرام كم مرة وأنتي تتصلين ع جواله من دون جدوه..

مرام ودموعها تنزل:يمكن يرد..

مرام وبفرحة:رد رد يامشاعل..فرحت كثير:كلميه..

مرام:ألو..أنتي مين..هذا من جواله..وقفت بسرعة..وش تقول.. وطاحت من طولها..مسكت وجهها وأنا خايفة:مرام ردي وش صار لك وش فيك..

مرام وبشبه وعي:راجح راجح..

قلت وأنا أبكي وأضرب وجهها:مرام أرجوك قولي لي وش فيك وش فيه راجح..

لكن ما ردت وتمت تنادي باسمه..مسكت جوال مرام واتصلت ع رقم راجح..

كان صوت شاب:ألو..

:أخوي ممكن أعرف وش فيه صاحب الجوال هذا..

الشاب:أختي أنا من شرطة رماح صاحب هالجوال صار له حادث على طريق رماح وهو ألحين بالمستوصف والحمد لله حالته مستقرة ألحين..

:أنت متأكد..

الشاب:أختي لا تخافين..مثل ما قلت لك هو حالته مستقرة..

سكرت الجوال وأحاولت أهدي مرام اللي تنادي باسم راجح جبت لها كأس ماء وشربته وأنا أقرأ عليها..

مرام بعد ما شربت كمية قليلة:أخذوني لعنده أبي أشوفه..أخذوني لرماح..

:ألحين بتصل ع بندر وزياد وأقولهم..

=====

على طريق رماح_الرياض كانت المسافة١١٢كيلو..وكنت جالسة في المقعد الخلفي وكنت حاضنة مرام وأهدي فيها وقلت لبندر يشغل ع القرآن.. وشغله بندر وكان بصوت أحمد العجمي..

شفنا على طريق رماح حادث سيارتين مروع..وكانت وحدة من هالسيارتين معدومة بالحيل وضميت مرام أكثر عشان ما تنتبه..

وصلنا تقريبا الساعة وحدة وسألنا أول واحد شفناه من أهل القرية عن المستوصف ووصفه لنا ولما وصلنا سأل عن راجح لكن للأسف عرفنا أن روحه انتزعت قبل ما يسعفونه وانهارت علينا مرام وهي تصرخ..

مرام:لا راجح ما راح يتركني مثل ما تركني أبوي..لا راجح أرجع والله والله لأحطك بعيوني بس أرجع..راجح ليه لما بديت ارتاح معك تتركني..ليه راجح ليه..راجح أرجع عشان ولدك اللي جاي بالطريق..راجح أرجع أرجوك يا راجح..

مسكتها ودموعي مبللة نقابي:مرام حرام اللي جالسة تسوينه أنتي مؤمنة بقضاء الله وقدره..استغفري ربك..

=====

مرت أيام العزاء حزينة ع الكل وكانت حزينة كثير على مرام ومضاوي..

واليوم أخر يوم للعزاء..

بعد ما جهزت الخدامة فطور خفيف لمرام أخذت منها وطلعت لغرفته وحصلته جالسة ع السرير وحاضنة رجولها لصدرها..

مديت لها لقمة:يله مرام أكلي..

مرام صدت بوجهها عني..

:مرام ما يصير صار لك مدة ما دخل بطنك شيء غير الماء..

مرام:ما لي نفس..

:طيب عشان اللي بطنك..

مرام وبصوت باكي:يا قلبي عليه تيتم وهو ما بعد شاف النور..

مسكت دموعي:مرام ليمتى بتمين كذا راجح محتاج لدعواتك..

لفت علي مرام وقلت:ليه لما حسيت بالأمان والحنان معاه يتركني ليه ليه..وغطت وجهها تبكي..

حضنتها وأنا أذكرها بأجر الصابرين..

=====

نزلت تحت وأنا لابسة عبايتي لأني بطلع لمرام..صار على وفاة راجح الله يرحمه تقريبا أسبوعين وأنا كل يومين أروح لعندها عشان أغير من نفسيتها التعبانة..

ولما طلعت من الإصنصير وقفت لما سمعت صوت خالتي طالع من الصالة الجانبية:أحنا نبي نشوف أعيالك يا زياد..

زياد:أنا كذا مرة قلت لكم ما راح أتزوج على

مشاعل..أرجوكم قفلوا على هالموضوع..

أبو زياد:زياد لا تنسى أنك أنت ولدي الوحيد..ليه تحرميني من أني أشوف أحفادي ويشيلون اسمك واسمي..

زياد:يباه أرجوك لا تضغط علي أنا ماراح أتزوج..

أبو زياد وبعصبية:شوف يا زياد أذا ما تزوجت أنا لي تصرف ثاني معك..

وطلع عمي وأنا تراجعت على ورى عشان ما ينتبه لي..

دخلت الإصنصير وطلعت لجناحي..ولما دخلت غرفتي رميت نفسي ع السرير أبكي..ليه لما حبيت زياد يصير كذا..

يا ربي شكل السعادة ما راح تكون أبدا من نصيبي..

======

بعد مرور شهرين عشتها بسعادة مع زياد ..

..نزلت تحت عند عمي بالمكتب لأنه طلب يشوفني..

:هلا عمي ناديتني..

أبو زياد:أيه أجلسي..

جلست وأنا خايفة بسبب ملامح عمي اللي تبين أنه متضايق..

أبو زياد:يا بنيتي أنا خطبت لزياد من دون ما يدري رهف بنت عمه عشان أحطه بالأمر الواقع..والبنت وافقت..

فتحت عيوني على وسعهن بصدمة..

أبو زياد:أنا عارفة أن هالشيء راح يزعلك..بس يا بنيتي أن ما عندي أولاد غير زياد..وقف عمي وأعطاني ظهره وهي يطالع مع الشباك اللي مأخذ مساحة وكمل..أنا من بعد ما جابت أم زياد رغد صار لي حادث والحادث أثر بظهري عشان كذا ماعندي غير هالاثنين..والتفت علي..أنا ما أبي أخرب سعادتي ولدي معاك..بس أنا ما عندي غيره يشيل اسمي..مشاعل حاولي بزياد..أنا أعرفه عنيد وأنا متأكد أنه ما يهمه يفشلني عند اخوي..

وقفت وقربت من عمي والغصة بتخنقني:ولا يهمك يا عمي راح أحاول أن شاء الله..

وفعلا أول ما عرف زياد أن عمي خطب له من وراه..عصب وعند وطرده عمي من القصر والشركة وسحب منه كل شيء..وكان بيأخذني معاه..بس أنا رفضت عشان عمي..وفالأخير رضخ للأمر الواقع..وهذي هي ملكته اليوم

=====

كنت حاضنة رجولي وحاطة رأسي عليه واحاول انا دموعي ما تنزل عشان زياد اللي يلبس بغرفة الملابس ما ينتبه لي..

تمنيت بهاللحظة أموت وارتاح من هالمعاناة..

زواجي الأول ما استمر أكثر من عشر شهور..

وزواجي الحالي ما صار لي غير ثلاث شهور وهذا هو ملكته ع الثانية اليوم..

دخل زياد والبشت ع أيده..

تمردت دمعة من عيني ومسحتها على طول..

جلس زياد قريب مني ومسك يدي:سامحني يا مشاعل أنتي عارفة أنا أبوي هــــ..

قطعت كلامه:زياد اللي سواه أبوك هو الصح..لا تنسى أنه ما عنده غيرك تشيل اسمه..

مرت لحظة صمت..

بعده وقف زياد وباس رأسي وطلع..

أول ما طلع تمردت دموعي..

وحضنت مخدتي وأنا أبكي أكثر..

======

بالليل سمعت باب الجناح يفتح وعلى طول دخلت تحت اللحاف..هاجمتني ريحة زياد لما رفع الغطاء عني..

حاولت أهدي من تنفسي وتوتري عشان ما يحس زياد أني صاحية..ما أبي يشوف عيوني ويعرف أني بكيت..باس رأسي وغطاني مرة ثانية..

=====

عصر اليوم الثاني..

كنا مجتمعين بالصالة ورن جوال زياد وكنت جنبه..طالعة بالاسم وهو يرفع الجوال وكانت رهف..عطاها مشغول..وارتاحت أنه ما رد..

رغد:مشاعل..

التفت عليها:هلا..

رغد:وش رأيك اليوم نزور مرام من زمان عنها..

:خلاص ابتصل عليها وأقولها..

العشاء..

طلعنا عند مرام..كانت متغيرة بالحيل بشرتها شاحبة وجفونها فيها سواد ونحفانة كثيــــر..

حاولنا أنا ورغد نطلعها من الكآبة اللي عايشتها بس للأسف حتى الابتسامة مغتصبة..

شوفة مرام كدرتني وسودت دنيتي أكثر ما هي مسودة بعيني..

=====

الليلة ملكة شجون ونواف اللي انتهى من دراسته الجامعية السنة هذي..

كنت فرحانة لشجون كثيـر..

دخلت عندها..وكانت المصففة لسى مخلصة من تسريحتها..

وقفت شجون:وش رأيك ميشو..

:بسم الله عليك قمر ١٤..

دخلت نورة..ومعها الكتاب..ولما جات شجون توقع خذت نفس..ووقعت..

ضمتها نورة وباركت لها..وبعدها ضميتها أنا..

:مبروك حبيبتي..

شجون:الله يبارك فيك..

وبعدها جاء وقت الزفة..وانزفت شجون..

ومامرت نص ساعة ألا وقامت شجون..لأن نواف يبي يشوفها..

=====

طلعت شجون وحسيت أنها ماخذت وقت طويل عند نواف..ولما انتهت الحفلة..طلعت لها بغرفتها وحصلتها تمسح مكياجها..

:ها وش صار لما دخل عندك نواف..


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -