رواية شفتك ولا اهتميت -26

رواية شفتك ولا اهتميت - غرام

رواية شفتك ولا اهتميت -26

انفجروا كلهم بالضحك
بندر وقف ضحك:تلايط لا يجيك شي ما يسرك
هيثم:بسكت بس مو عشانك عشاني جوعان والغداء صار جاهز
قاموا كلهم يتغدون وبندر يمسك هيثم من ايدينه على ورى

سامي:حبيبتي وش فيك عليي
غاده وهي تصيح:ابي ارجع السعوديه
سامي:لا حول
غاده:ســــــــــــــــــــــــامي لا تقول كذا انا مو مجنونه قلت لك ابي ارجع السعوديه
سامي وهو يجلس وراها ويمسكها من زنودها:ايه ليش عاد
غاده:ابي اروح عند اهلي اشتقت لهم و
سامي:خلاص خلاص لا تكملين نرجع خلاص اللي تبينه يصير
غاده تصيح
سامي يكمل وهو يمشي ناحية الشباك:ما كنت متوقعك بهالصوره يا غاده
دلعك زاد عن حده وانا برجعك عند اهلك واذا رجعتي غاده اللي اعرفها من قبل رجعت اخذتك
غادهتصيح وساكته
سامي:على كل كلمه والثانيه بكيتي وتحسستي وين غاده اللي اللي اعرفها وين راحت
ما تهنيت معك غير باسبوع بس ومن بعدها دلعك زاد وحساسيتك زادت انا تصرفاتي عاديه معك وما فيها شي يدعي انك تصارخين عليي لذا الدرجه انا ما سكت ضعف مني انا محترم اهلك ومحترم الوضع اللي انتي فيه
هالحين واعصابك التالفه ومحترم بعد انك بنت بشهر عسل واول مره تعرسين ويمكن الاجواء تغيرتعليك
لف عليها وكمل:بس حتى انا الاجواء تغيرت عليي وما سويت شي
انا برجعك هاللحين عند اهلك وما راح ارجع اخذك الا لما تتصلين انتي عليي وتقولين تعال يا سامي خذني
ولك مده شهر واحد بس بعدها اذا ما اتصلتي بتزوج عليك فاهمتني
صاحت غاده بقوه ونزلت وجههاعلىالسرير وما بان غير صوتها المكتوم
طالع سامي بالسماء وهو يمسح على شعره(ياربيهالبنت بتجنني احبها وما اقدر اخليها تصيح كذا )قرب شوي يبي ينزل يراضيها ثم تراجع على ورى(لا يا سامي لا تذل نفسك خلها تتادب وتحاسب نفسها وهي بنفسها بترجع لك): ضفي خلاقينك بشناطك بحجز على اولطياره للسعوديه
وطلع من الجناح وطااااااااااااااااااااااااااااخ بالباب
نزل سامي اللوبي
وطلع جواله واتصل على رائد
رائد طلع جواله من جيب ثوبه الاسود :تلايطوا خلوني اكلم
رائد:هلا والله بالعريس
سامي:هلا فيك كيفك رائد وكيف امي وابوي وخواتي وهيثم
راد:كلهم بخير ويسلمون عليك فاتك كلنا طالعين للبر اليوم
سامي:ما شاء الله ومتى بترجعون
رائد:لا مطولين اوي يقول اسبوع
سامي :ايه
رائد:كيفك انت وكيف زوجتك
سامي:تمام ما علينا اتصلت فيك كنت بقولك تقدم حجزنا اليوم
رائد وقف من السفره وتوجه للمغاسل:ليش عسى ما شر
سامي :اذا جيت بفهمك كل شي لا تخاف انت ما فيه شي كايد
رائد:ماني بحاجز لك الا لما تعلمني
سامي:تدلع عليي يا رائد تقول تبي ترجع عند اهلها وما هي بطايقتني
رائد:الله يهديكم انتم صاحين ما كملتوا الشهر تتخاصمون بشهر العسل
سامي:رائد بلا فلسفه زايده بتحجز لي اليوم والا اتصل بهيثم يرسل لي طايرة ابوي
رائد:لا لا خلاص ابوي لا يدري انا برسل طايرتي لك اليوم
سامي :اذا وصلت اتصل فيني عشان اروح للمطار
رائد:متأكد ارسلها
سامي:ايه متأكد
رائد:فمان الله
سامي:مع السلامه

قفل رائد واتصل بسعود مدير مكتبه وقال له يرسل الطياره لسويسرا
وسمعه هيثم وبندر
بندر:ليش رائد ترسلها لسويسرا
رائد:بعلمكم بس لا تقولون لاحد
هيثم:اوكي بس تكلم
رائد:سامي تخاصم هو وزوجتهوقالت له رجعني لبيت اهلي وعصبت بالحيل عليه وهو مو متحملها ويقول بيرجعها
هيثم فتح عيونه على وسعهم:لا يا شيخ لا تقول انهم بيتطلقون
رائد:لا الله لا يقوله بس بيخليها تهداء شوي عند اهلها وبيراضيها اكيد
بندر:انا قايل هالبزر لا يتزوج
رائد:وش بزره انت بعد سامي قريب ويصك الثلاثين وانت تقول بزر
بندر:ايه بزر هذاني انا عمري 30 ولحد هاللحين ما تزوجت
رائد:والله من الفلاحه الزايده
بندر:تلايط بس اعترف ان اخوك بزر وتصرفاته تصرفات بزران
رائد:والله في هاذي صادق تصرفاته تصرفات بزران
هيثم يستهبل :بيجي هنا بعد ما يوديها عند اهلها
رائد:ايه
هيثم وقف وتوجه عند باب الخيمه وقال وهو يمد لسانه باستهبال لعمه بندر:اجل بعلمه بكل كلمه انقالت فيه وهرب
بندر طالع في رائد:الله باليني ببزارين
رائد:ههههههههههه
عند البنات كانوا جلسين برى الخيمه على بساط وفوقهم مظلات
ورانيا متكيه راسها على كتف ريناد وجالسه بحظنها
شيهانه:ههههههههههه
ريناد:لا البنت ماسكه خط بقوه
العنود:هههههههههههههههه هييييييييييييييه رانيا
بس رانيا ماسكه خط بالفعل
عبير :رانيــــــــــــــــــــــــــــــــا وهي تأشر بايدها
بس لا حياة لمن تنادي
ريناد:لحظه لحظه
سحبت ريناد ايدها من تحت رانيا ووقفت بسرعه
طاحت رانيا على ظهرها
البنات:هههههههههه هه
رانيا جلست بحرجوهي تنفض شعرها :طيب يا النذله
رينادوهي تناقز مكانها وتضحك:هههههههههههههههههههههههههههه تستاهلين ابي اعرف تسرحين في مين
طالعت فيها رانيا بنظره ثم وقفت زعلانه ولفت عليها لثمتها بعصبيه مصطنعه ومشت بعيد عنهم وقفت وراها شيهانه ولحقتها بسعه وضمتها من ورى كتوفها بايد وحده وراحوا يتمشون
شوق انتبهت لهم لما وقفوا
شالت ساعات الاي بود من اذونها :وش فيكم
عبير والعنودو ريناد:ههههههههههههههههههههه
عبير:حتى انتي كنتي مفهيه
ريناد:والله ما ادي عنهم
رجعت شوق السماعات باذونها بلا مباله ووقفت ومشت تتمشى بالحالها
وريناد وعبير راحوا يتمشون بالحالهم
والعنود دخلت الخيمه خايفه على بشرتها من الشمس
انتهى البارت
بنزل البارت الثاني بعد شوي

البارت السادس والاربعون.....

شيهانه:رانيا ريناد قالت لي كل شي
رانيا طالعت في شيهانه بصدمه:وش قالت
شيهانه ابتسمت وجلست على صخره تحت شجره:فيصل
رانيا ارتبكت واحمر وجهها :ااا
شيهانه:حتى فيصل يرتبك اذا جبتله سيرتك
رانيا ابتسمت ونزلت راسها
شيهانه:تحبينه
رانيا هزت راسها بصمت وهي مبتسمه
ضحكت شيهانه بصوت عالي وضمتها :يا حياتي انتي كنت ملاحظه عليك من زمان
رانيا:خلاص عاد لا تحرجيني
شيهانه:ههههههههههههه خلاص ما راح احرجك بس قومي نروح نتمشى شوي
رانيا وقفت:يلا
شيهانه:يلا

عند شوق
كانت تتمشى وسماعات الاي بود باذونها وتغني مع عبد المجيد

اهتم فيني حط بالك عليا
سكني بروحك وعينك وقلبك
حافظ على اهل القلوب الوفيه
مو كل يوم تلاقي واحد يحبك
اهتم فيني حط بالك عليا
سكني بروحك وعينك وقلبك
لو قلت لك زعلان جبلي هديه
لو قلت لك ما ابيك قولي احبك
لا تزعل ان كدرت جوك شويه
قلبي طفل يحب يلعب بقلبك

جلست شوق على خشبه صغيره وتكت ظهرها على حجر كبير وراها
وشالت لثمتها وفلت شعرها الاشقر
وغمضت عيونها وحطت راسها على الحجر اللي وراها

بالخيمه ؟...
مشاري :الو
شيهانه:هلا حبيبي كيفك؟
مشاري :الحمد الله اشلونك انتي
شيهانه:تمام يا عمري وش فيك متصل تبي شي
مشاري:ليش يعني ما اتصل الا اذا كنت ابي شي
شيهانه وهي تمشي هي ورانيا :هههههههههههههههه لا بس حسبتك تبي شي
مشاري:لا كنت ابي اسلم عليك من زمان عنك
وينك انتي اطلعيلي وتعالي نتمشى انا وانتي شوي قبل الصلاه
شيهانه:انا برى مع البنات
تعالي لي برى البنات ادخلوا
مشاري:طيب جاي
شيهانه:يله باي
مشاري:فمان الله

شيهانه :رنو مشاري يبيني اتمشى معاه شوي قبل الصلاه
رانيا:ايه حياتي انا اساسا تعبت
وبدخل اللحين خذي راحتك
شيهانه:اوكي

مشت رانيا راجعه لخيمة الحريم
وشيهانه راحت تتمشى تنتظر مشاري
ومشاري طلع مع فيصل راحوا لشيهانه برى
مشاري:ياني مشتاق لها هالمفعوصه
فيصل طالع في اخوه:وش مفعوصته بعد قريب بتصير ام وانت للحين بعينك بزر
مشاري:ولو شيهونتي بعيني طفله مهما كبرت
فيصل ما رد عليه لان رانيا مشت من عندهم ووصلت لخيمة الحريم
وهو ما شال عينه من عليها
مشاري دفه من كتفه:هيي انت وش تطالع فيه
فيصل ارتبك:ما طالعت بشي تعال يله خل نروح لشيهانه
مشاري طالع بشيهانه:لا شوفها وصلت
شيهانه سلمت عليهم ومشاري ساحبها بحضنه ويسولف معاها وفيصل مل من دلع مشاري لشيهانه
راح ودخل الخيمه
اما مشاري وشيهانه راحوا يتمشون ويسولفون مع بعض وابتعدوا شوي
شيهانه سمعت جوالها يدق استأذنت من مشاري بترد وترجع له
مشى مشاري شوي ووصل لشجره وجلس تحتها ولف راسه يمين وب؟ـلم
مشاري:(((هي نفسها شوق يا قلبي عليها ليش تصيح مين اللي مزعلها بس )))
شوق انتبهت على نفسها فتحت عيونها ومسحت دموعها ورفعت شعرها بكلبسه ولفت طرحتها ولفت لثمتها ووقفت كتت عباتها ومشت متوجهه للخيمه بدون ما تنتبه على العيون اللي بتاكلها اكل

عند شيهانه
شيهانه:ههههههههههه
رائد:ايه وش فيك تضحكين
شيهانه:انت وش فيك معصب
رائد:لا سلامتك اشوف زوجتي لازقه بحضن اخوها وتتدلع عليه وتبوسه وانا اطالع فيها من بعيد وانا مالي نصيب من هالدلع
شيهانه:هههههههههههه طيب انت قلت لي تعالي واناقلت لا
انت اللي ناسيني من الصباح
رائد:انا انسى عمري وما انساك
شيهانه:يا بعد عمري انت تصدق اشتقت لك
رائد:اجل انا وش اقول
مشى مشاري من عند شيهانه واشر لها انه بيروح للخيمه وهي اشرت له بباي
شيهانه:طيب كم باقي عن الصلاه
طالع رائد بساعته:خمس دقايق
شيهانه:طيب تكفي
رائد:تكفي وش
شيهانه:تجي نتمشى شوي
رائد:واخوك حبيبك وينه
شيهانه:رجع للخيمه
طالع رائد بالشباب لقاهم كلهم جالسين
رائد:هههه تصدقين ما انتبهت على دخلته اكلتي عقلي
شيهانه:ههههههههههههه طيب ما تبي تجي
رائد:لا جاي اللحين لا تتحركين من مكانك
شيهانه:اوكي
راح رائد لها وتمشوا شوي ودخلوا لما اذن وصلوا
وبعدها تفرقوا
الحريم جالسين بخيمة الحريم يتقهون ونصهم راحوا ناموا
والرجال نفس الشي وبعضهم طلع يتمشى
لحد ما اذن المغرب وانتبهت شيهانه من النوم
نتبهت شيهانه على صوت جوالها
شيهانه:الو
هيفاء:الو يا القاطعه
رفعت شيهانه اللحاف عنه بعجز ونزلت رولها وهي تحك شعرها:اهلين
هيفاء:اوه لا تقولين اني صحيتك من النوم
شيهانه:لا عادي اشلونك
هيفاء:تمام بس بموت
شيهانه:حلوه ما تجي الثنتين
يا تمام يا تموتين
هيفاء:ااااااااااااه والله حتى مو مركزه
شيهانه:يا حياتي الله يقومك بالسلامه كيفك معاذي وفهد
هيفاء:تمام ما عليهم
بس والله قلبي قارصني على فهد يا شيهانه تجيني احلام مو حلوه فيه
شيهانه وهي توقف متوجه للحمامات:لا يا شيخه تفألي خير انت مره متشأمه وبعدين يقولون دايم الاحلام تطلع بالعكس
هيفاء:الله يسمع منك يله حبيبتي ما ابي اطول عليك استانسي وسلمي على الجميع
شيهانه:الله يسلمك يا عمري
هيفاء:فمان الله
شيهانه:مع السلامه
غسلت وجهها وصلت وصحت العنود اللي كانت نايمه بسريرها وخرجت لخيمة الحريم
لقتهم كلهم صاحين ومجتمعين والداده تسولف عليهم
جلست جنب ريناد وضلت تسولف الداده لحد ما تعشوا وصلوا العشاء وناموا الرجال والحريم
وضلوا الشباب سهرانين والبنات بعد

واتمنى البارت عجبكم وابي توقعاتكم على وصول سامي ووش اللي بيصير بغاده
وريناد وش بيصير بينها وبين سيف بالجلسه الجايه
ورانيا وفيصل.............وخالد
ومشاري.............وشوق
وشيهانه ورائد وش بيصير بابطال قصتنا
وهيفاء وفهد وش هالاحلام اللي تجي هيفاء وهل بتتحقق
شارفت القصه على الانتهاء ولم يتبقى سوى 8بارتات وقريبا ابطال قصتنا بيفارقونكم
اشكر جميع الاعضاء الذين تفاعلوا معي وساعدوني بتوقعاتهم الجنان
ربي يسلمكم ولا يحرمني منكم
تصحبون على الف الف خير
اسيل

البارت السابع والاربعون......

وصلوا للسعوديه
سامي وغاده بالسياره
غاده ما وقفت صياح سامي اول مره يتكلم معاها بعد الفندق:بعصبيه:انت ليه هاللحين تصيحين مو نفذت اللي تبينه وش تبين بعد
غاده تصيح:والله ما اقصد
سامي عصب زياده بصراخ:وش اللي ما تقصدينه هاه؟ ما تقصدين الدلع والا اسلوبكك معاي والا ما تقصدين ابتعادك عني والا شنو؟
غاده ماتت صياح وما ردت

ووصلت السياره بيت غاده
سامي: وصلنا
رفعت غاده راسها وكأنها بحلم هي ما تبي تتطلق ولا كانت تقصد الحركات اللي هي سوتها
سامي:نزلي فكيني بسرعه
غاده طالعت فيه بعد ما وقفت صياح:اوكي ما تبي تسلم على اهلي
سامي طالع فيها بنظره:مو انتي اللي تعلميني الواجب
انا عارف وش اسوي بدون ما تأمريني يالله اشوف نزلي
نزلت غاده ونزل سامي وسواق اهل غاده نزل الشنط
غاده دخلت الصاله ولقت سميره الخدامه الحبشيه باستقبالها:اهلا غاده اهلا استاذ سامي
غاده والعبره ذابحتها:وين ابوي وامي
سميره :طالعين لبيت عمك
طالعت غاده بسامي ثم نزلت عيونها للارض :انا بطلع لغرفتي
سامي طالع فيها وهو يتنهد
وهي تطلع الدرج ولما وصلت لنص الدرج .....


عند البنات بالبر....
ريناد:انا ما راح العب الا اذا لعبت رهف
رهف:لا انا ما فيني حيل وجاني النوم
ريناد:يعني اتلايط
رهف وهي توقف وتتثاوب :بالضبط
ثم دخلت للخيمه والبنات ماتوا ضحك على وجه ريناد المصدوم من صراحة رهف
العنود:يله نلعب والا لا
ريناد:انا ما راح العب بعد الضحك هذا
شيهانه :وانا بعد جسمي مكسر وما فيني
رانيا:وانا فيني النوم ووقفت وراحت للخيمه:تصبحون على خير ترى اللعب بالصباح احلى روحوا ناموا
عبير:والله انكم ما تنفعون للبر ابد
ريناد:ليش وش فينا يا ست هانم
عبير:هههههههههههههههههههه
شيهانه تضحك عجزانه:هههه هههه هه
ريناد طالعت فيها :وش ذا الضحكه يا تضحكين مثل الاوادم يا بدون ضحك
تقلد عليها :ههههه ههههههه هههههه ههههههه ههههههه هههههههه كاسيت خربان الاخت
عبير:هههههههههههههههههههههه تجنين وربي تجننين يا ريناد
ريناد ترفع حواجبها بتعالي:اكيد حبيبتي تعلميني بنفسي ادري ادري
منهبلين عليي بالجامعه
شوق:وانتي مدامك عارفه ليش تسحبينهم وراك
ريناد:وش ورانا غير التسحيب بهالمخفه
عبير:هههه على قولتك
ريناد تقلد على عبير:هههه وانتم وش الطاري عليكم اليوم انتم وهالضحك اللي ماله داعي اساسا
عبير:والله ما لكم داعي تطلعون بر وش ذا الطفش بموت
ريناد:والله انا وانتي بس اللي مفرفشين
شوفي الباقين كيف خاملين
العنود:لا انا ابي العب
ريناد:طيب وبعدين
شيهانه:ههههههههههه
ريناد:اخيرا تعدلت الضحكه
شيهانه وهي توقف:واخيرا
يله انا بروح انام تصبحون على خير
البر بالصباح روعه
ريناد وهي مقهوره تصارخ:نوم العوافي
شيهانه صوتها داخل الخيمه :ههههههه يعافيك
ريناد:شوفة عينك كل شوي وحده تروح تنام
عبير:يله طيب انا وانتي والعنود وشوق
ريناد وهي تنسدح على جنبها وتتكى على مسند وتغمز بعينها لعبير يعني شوفي بتقوم وحده قالت بصوت عالي:يلا طيب نلعب


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -