بداية الرواية

رواية بقايا أنثى مجروحه -2


رواية بقايا أنثى مجروحه - غرام

رواية بقايا أنثى مجروحه -2


انزفيت وبدأ سلام الحاضرات علي ومن بينهن غادة اللي كانت مررررة كشخة ولابسة تركواز وكانت جميلة بملامحها البريئة والناعمة..

مرام وبصوت منخفض بعد ما باركت لي:من قدك ألحين خذيتي حبيب القلب وبتنسينا

قلت بابتسامة:لا تخافين ما راح ينسيني فارس أغلى وأعز صديقة عندي..

مرام:ياقلبي أنتي والله..

جتني نهاد وقالت فارس يبي يشوفك..

..بدت نبضات قلبي تزيد..

وطلعت للمجلس..ودخل علي فارس وأبوي وعماني وخالد وخلدون

ومد فارس أيده يسلم سلمت عليه وانا منزلة رأسي وخجلانة

قال:هلا مشاعل كيفك

قلت وصوتي رايح من الحيا:الحمد لله بخير

ثم وقف جنبي..وكان يوصل رأسي لكتفه من طوله ما شاء الله..

سلموا أبوي وعماني وأخواني ثم طلعوا...

جت بعدها أمي وأم فارس وأمها وخواتها وعماتي ونهاد وباركوا لنا..وجاء وقت الشبكة وجابتها نهاد كانت شبكة ولا أروع.. لابسنيه فارس وأنا مارفعت عيوني ومتوترة بسبب قربه..

بعد دقايق الكل طلع..

واااااااااااااو ما بقى أحد عندنا..

أنا وفارس لوحدنا..

فارس بدون نفس:مبروك..

:الله يبارك فيك..وأنا بقلبي ..بدري..

فارس:مشاعل..

:هلا..

فارس:ممكن ترفعين رأسك عشان أعرف أتكلم معك..

..أوف وشهالأسلوب اللي عنده..رفعت رأسي بشويش..وطحت عيوني بعيونه..ماقدرت أنزل عيوني من وسامته..ونسيت نفسي..وجلست أطالع فيه..

..أخر مرة شفته قبل مايسافر عشان دراسته بصراحة أوسم من قبل..يجنن وهو قريب..

جلست أتأمل ملاحمه ....

..عيون وساع حرة..ورموش كحيلة..وحاجبه اليمين فيها شرخ..وحنك بارزوخشمه حاد..

فارس وبنبرة جدية:مشاعل ترى زواجنا راح يكون أن شاء الله بعد أسبوعين من بداية الإجازة الصيفية..

من نطق باسمي انتبهت لحالي كيف اطالعه استحيت ونزلت عيوني..

ولكن لما قال موعد الزواج رفعت رأسي مستغربة...يكفي الملكة تحددت من دن رأيي..بعد الزواج..

ابتسم فارس لكن برود:أنا بصراحة كنت ناوي اخذ رأيك في تحديد زواجنا بس االيوم تفأجات أن أبوي وأبوك حدووا وانتهوا ....

مرت لحظة صمت..وأنا أحاول أمسك دموعي..آآآآآآآآآه يايباه..جبرتني وحددت الملكة والزواج من دون رأيي..وأنت ما تدري أنك بكذا تستعجل على جروحي آآآآآآآآه..

قطع فارس هالصمت وهو يوقف:مشاعل ممكن تعطيني رقمك عشان أكلمك

:رقمي####

فارس:طيب أستأذن..وطلع بسرعة..وكأنه مو مصدق انه طلع..

وقفت وأنا أضم أيديني لصدري ودموعي متجمعة بعيوني واطالع الباب اللي طلع معه فارس..وكأني خايفة..وأنا فعلاً خايفة..خايفة من الحياة اللي راح أعيشها مع فارس..تنهدت بعمق..ومسحت بظهر كفي دموعي..وطلعت عند البنات


====


الساعة ثنتين..بعد ما انتهنت الملكة..طلعت لغرفتي بسرعة..أبي أفرغ دموعي المحبوسة..

..رميت نفسي على السرير..وجلست أبكي على حبي وعلى حالي وعلى مستقبلي المجهول مع فارس..

لما نمت بعد صراع مع دموعي وأفكاري....



======

الساعة ٤العصر....

امي :يمه نورة انتبهي على نفسك واهتمي بأكلك عشان صحتك وصحة اللي بطنك..

نورة:أن شاء الله يالغالية

أمي:واتصلي علي أذا وصلتوا الخبر..

نورة:ان شاء الله..

قلت وأنا اضمها:راح اشتاق لك لا تطول علينا..

نورة بعد ما بعدت عنها:أن شاء الله راح أجيكم قبل ملكة خالد بيومين..بس انتبهي مو تشغلك مكالمات فارس وتقطعين..

اغتصبت لي ابتسامة:أن شاء الله..

نورة:يله مع السلامة..

..مع السلامة..

بعد ما جلسنا..شجون:ميشو..وش رأيك تخلون زواجك أنتي وفارس وخالد والهنوف مع بعض..

:لا حبيبتي أنا ما تعجبني الزواجات اللي كذا..وكملت بحالمية..تصدقين أتمنى يطلع زواحي شيء والكل يمدح فيه ويأخذون سنين يمدحون فيه..

أمي:أكيد بيطلع شيء دام العروس أنتي..

ابتسمت لكن تلاشت هالابتسامة بسرعة لما تذكرت..

(((((أخذ مشاعل وأنا أعتبرها مثل أختي لا أكثر ولا أقل..)))))

وش الفايدة أذا كانت حفلة الزواج روعة والفرحة معدومة عند العروس والعريس..

شجون:ياحلو وين سرحت..

أمي وبابتسامة:ما يبيلها سؤال..

واااااااااااااااااو انحرجت..


=====


الساعة٩مريت بنات خالي عشان نطلع يمكن أقدر أغير نفسية عبير اللي كان باين عليها بحفلة الملكة متضايقة وحزينة..

في مطعم الريف الإيطالي:

في واللي بعمر شجون:كل وحدة منا تقول وش تتمنى..وش طموحها بالمستقبل أنا عن

نفسي أتمنى أني أكون مديرة مدرسة

شجون:عز الله دجوا طالباتك

الكل ضحك..ماعاد عبير اللي اكتفت بابتسامة

في:لا عاد في ذاك الوقت قد كبرت وعقلت أن شاء الله..

شجون:طيب وأنتي يا حرم الدكتور فارس

:بصراحة أتمنى أني أذا خلصت البكالوريس أخذ الماجستير والدكتوارة والكل يقولي د/جواهر

في:ماشاءالله عليك ياجواهر طموحة مثل زوجك الله يحققلك اللي تبينه

شجون:وأنت عبوري

في وبضحكة:أكيد بتقول مثل العادة أني أتزوج بشخص يحبني ويموت فيني..البنت طايرة على رزقها

عبير وبصوت بلا مبالاة:لا ارتاحي ماراح أقول..

شجون وبضيق:عبير وش فيك..

من جلسنا وأنتي باين عليك أنك مو مرتاحة..في شيء مضايقك

عبير واللا مبالة لازال مغطي ملامحها وصوتها:مافيني شيء بس أحس بصداع..وقفت ومسكت شنطتها..يله خلينا نمشي..

ياعمري ياعبير مو أنا الوحيدة اللي أعاني..

وقفت:يله أجل مشينا


===


اليوم الثاني الصباح الساعة سبع وثلث..

صحيت متأخرة خذيت شور ولبست تنورة سوداء وقميص رمادي وشعري الناعم اللي يوصل لتحت أكتافي تركته على طبيعته بعدما جففته بالمجفف..وحطيت ميك أب صباحي وناعم..وخذيت شنطتي وعبايتي..ونزلت..وحصلت أمي وخالد..

:السلام عليكم..

أمي وخالد:وعليكم السلام..

بستها أمي على خدها:كيف صباحك يالغالية..

أمي:زين الحمدلله..

خالد:أقول ميشو اليوم أبيك تروحين معاي للسوق عشان تختارين شبكة الهنوف لأني ما أعرف ذوقكم يالبنات..

:من عيوني أنت تأمر..

خالد:تسلم لي عيونك..وقف وكمل..يله أنا طالع للشركة..

أمي:درب السلامة يايمه

باس رأسي أمي وطلع..

لبست النقاب وأنا أقول:يله مامي مع السلامة

أمي:وين يمه ما أفطرتي..

:لا مامي متأخرة..بستها وطلعت


=====


دخلت بوابة٢ونزلت عبايتي بسرعة لأني تأخرت عالمحاضرة وعطتيها الخدامة ستي عشان تطبقها وأخذت شنطتي منها..وطلعت للقاعة..

فتحت الباب..

:ممكن أدخل..

الدكتورة طالعت ساعتها:ادخلي بس ماراح احضرك..لأنك متأخرة ربع ساعة

أوف قهر يعني احضر ويتصلب ظهري من الجلسة ساعتين وفي الأخير..ماراح تحضريني..دخلت وأشرت لي لمى..جلست جنبها..

قلت بصوت واطي:صباح الخير..

لمى وبنفس درجة صوتي:صباح النور..وش فيك تأخرتي

:ماصحيت ألا متأخ..

الدكتورة:لو سمحتنا اللي جالسات ورى ممكن تسكتون..وطالعتني..أنتي مو كافي متأخرة وتتكلمي..

سكت وعلى شفاتي مرسومة شبه ابتسامة متفشلة..

الدكتورة:وين وصلنا بنات

البنات:أسباب الإعاقة العقلية

الدكتورة:أيوه..هناك ثلاث أسباب للأعاقة العقلية..أولها أسباب ماقبل الولادة وتنقسم........

بعدها بساعة ونص انتهت الدكتورة من المحاضرة خذت الحضور وطلعت وطبعا ماحضرتني..

لمى وهي توقف:أقول ياحلو أكيد أمس سهرانة على صوت الحبيب مادامك ماصحتي ألا متأخر..

تنهدت بداخلي ووقفت: لا مو عشان كذا بس لأني أمس طلعت مع بنات خالي نتعشا برى وماردينا ألا متأخر..

لمى:طيب كيف كانت الملكة يوم الخميس..

:حلوة ومرتبة..بس بغى يوقف قلبي لما دخل فارس..

لمى:يوووه ذكرتيني بحالي يوم دخل فيصل علي..كنت بموت..

:ألا صح كيفك معاه..

لمى وبابتسامة:مزعجني ليلة نهار..بس ياحلاته من إزعاج..

فهاللحظة رن جوالها..

لمى:الطيب عند ذكره هذا هو اتصل..استأذن منك بكلمه

قلت بابتسامة:أذنك معك حبيبتي

طلعت للكافتيريا اللي دايمن أجلس فيها مع صديقاتي وحصلت مرام وسجى..

:السلام عليكم

مرام وسجى:وعليكم السلام..

:كيفكم..

مرام وسجى:بخير الحمد لله

مرام:أنتي كيفك..وغمزت بعينها..وكيف حبيب القلب معك..

ابتسمت بألم:أنا بخير وحالي مع حبيب قلبي زينة..

مرام:الله يسعدكم يارب

:آمين

سجى:ألا وين لمى ..ما داومت

:ألا..بس تكلم خطيبها..

رغد:هااي صبايا..

الكل:هايات..

رغد:كيفكو ياحلوات..

سجى:كلنا بخير ولله الحمد..أنت اللي كيفك ماعاد صرنا نشوفك وحتى ملكة ميشو ماحضرتيها..

رغد:سوري حبيبتي بس كنا طالعة مع الماما لجدة عشان جدو

مسوي عملية..

سجى:لا..سلمته..

رغد:الله يسلمك..

جت لمى بعد ما انهت مكالمتها..وأكتملت الجلسة..وخذتنا السوالف والضحك متناسين همومنا اللي تهد الحيل..

بعطيكم نبذة عن صديقات:::::

مرام هي أقرب أنسانة لقلبي وأغلى صديقة..صداقتنا ابتدت من المرحلة المتوسطة كن على طول جنب بعض..وما افترقنا ألا لما دخلنا الجامعة..هي دخلت إدارة أعمال وأنا علم نفس..أنا وهي أسرارنا ومشاعرنا مانخبيها عن بعض..باستثناء اللي سمعته من فارس..مرام حبوبة كثير..وطيبة..حياتها مآسات.. انصدمت صدمت حياتها لما توفى أبوها اللي كانت متعلقة فيه كثير بحادث سيارة وهي عمرها١٧..وأمها معها مرض السكري وهي كبيرة السن..ولها أخ أكبر منها جاسم ومتزوج وعنده ولد..وزوجته دائما تسبب المشاكل بينها وبين جاسم ..وهي كل مرة تحاول تسكت عن أخوها عشان أمها المريضة..

لمى..هادية وناعمة..وكلها طيبة وحنية ..وهي من الطبقات المتوسطة..تعرفت عليها بالجامعة..توفت أمها وهي تولدها..وتعيش مع مرة أبوها وثلاث من أخوانها وأخت من أبوها..متملكة من فيصل ولد زوجة أبوها من زوجها الأولي..وبصراحة هالبنت أحس أحيانا فيها غموض..بس أن شاء الله مع الأيام بيوضح لي هالغموض..

سجى..ملامحها تركية لأن جدتها تركية عيونها رمادية وشعرها بني<ولا تقولون بعد أبالغ أنا ثنتين من صديقاتي فيهم عرق تركي وحدة أمها تركية والثانية جدة أمها..

متزوجة وعندها توأم يأخذون العقل أياد وريان وعمرهم سنتين وهي صديقتي من الصف ثاني ثانوي..وقسمها دراسات اجتماعية..

رغد..صحيح مغرورة كثير..بس في الحقيقة قلبها طيبة..عايشة حياتها بكل حرية..يعني فرري..

تزعل بسرعة بس ترضى على طول..تعرفت عليها عن طريق مرام بالجامعة..وهي من الطبقات المخملية..وله أخ زياد يدرس خارج الملكة يكمل الماجستير..ومن كلام رغد عنه أحس أنه هو بعد مغرور..

احنا يالخمسة تربطنا علاقة صداقة قووية..وصحيح رغد

ولمى ماتعرفت عليهم ألا من سنة بس مع ذلك كأن نعرف بعضنا من سنين..

وأن شاء الله من خلال سياق روايتي راح تتعرفرن على صديقاتي أكثر..


=====

%%البارت الثالث%%



العصر..صحيت من النوم..توضيت..وبدلت وصليت ولما انتهيت قريت قرآن..وبعد ما خلصت نزلت تحت وحصلت أمي وخالد وشجون

:السلام عليكم..

الكل:وعليكم السلام..

خالد:جاهزة يامشيو عشان نمشي للسوق..

:أيه جاهزة..

شجون:بتطلعون السوق بطلع معاكم..

خالد وهو يوقف:أوكي يله انتظركم..لا تتأخرون..


======


وصلنا السوق..واخترت شبكة الهنوف..وبدينا أنا وشجون نتسوق لأنفسن..

خالد:أقول أنتوا شكلكن بطولون بالسوق..أنا بروح للشباب معزوم عندهم..وارجعوا مع السواق..

:أوكي..

طلع خالد للشباب..وأنا وشجون أخذنا نتسوق لملكة خالد ولزواجي اللي بيكون بعد شهر ونص بالضبط ..

شجون:ميشو..هذي مو كأنها زينات<مربية جمانة‎ ‎بنت عمي سالم..

طالعت في الاتجاه اللي أشرت عليها شجون وشفتها:وأنتي وش عليك فيها..امشي ندخل هالمحل..

شجون:وش اللي ما علي منها..أكيد جمانة معاها..بتصل بشوف وينها..

:لا أرجوك لا تتصلي عليها..ما أطيقها هالبنت..

شجون:أنتي ليه ماتطقين هالبنت..نفسي أعرف..

:مغرورة ونفسها بخشمها..أمشي بس أمشي لاعت كبدي من طاريها..

..دخلنا المحل وكنت أتفرج في الملابس..

شجون:ميشو..وش رأيك بالتي شيرت الوردي..

:أممممم حلو..

جمانة:سلام ياحلوات..

التفتنا على جمانة..

شجون:هلا والله بالحلو..كيفك

جمانة وبمياعة:أنا الحمد لله بخير..أنتوا كيفكو..

شجون:بخير الحمد لله..

جمانة وبنفس المياعة:وأنتي ميشو

ابتسمت مجاملة وأنا أرفع جوالي:طيبة..أنا أستأذن باتصل بالسواق يجي..

شجون:لا ميشو لسى ما خلصت..

:بس أنا تعبانة رجولي..من العصر وأحنا بالسوق..

جمانة:طيب أنتي أرجعي مع السواق وشجون ترجع معاي..أبي حد يتسوق معاي مليت وأنا أتسوق لحالي

:كيفها..بس تتصل بمامي قبل..

اتصلت شجون بأمي ووافقت..وأما أنا رجعت..


======


دخلت البيت على الساعة تسع..والخادمة زوجة السواق وراي ومعها الأكياس..

:السلام عليكم..

أمي:وعليكم السلام..ما شاء الله وش هالأكياس..شكلك أشتريتي السوق كله

ابتسمت بحياء:بعضها لتجهيزاتي..

ردت لي أمي الابتسامة:أن شاء الله من بكرة أبدأ أجهز معك..عشان لاجاء وقت الاختبارات قد انتهيتي من تجهيزاتك..

:أن شاء الله..


====


مر الأسبوع بسرعة وكنت مشغولة فيها بالتجهيزات لملكة خالد ولزواجي مع أمي ونورة اللي جات..والليلة ملكة خالد والهنوف..

بهالليلة شفت السعادة بعيون خالد اللي ماشفته بعيون فارس بملكتنا..وشفت الابتسامة الجذابة بشفاة الهنوف عكس ابتسامتي المتصنعة الذابلة..

شفت كيف كانت نظرات خالد للهنوف وكأنه ما يبيها تغيب عن عيونه لحظة..وأنا فارس ماعبرني بنظرة..عيني عليهم باردة..

بعد ما لبس خالد الهنوف الشبكة طلعنا من عندهم..عشان نتركهم على راحتهم..

شفت عبير جالس تتكلم مع نهاد..وكان باين عليها كيف أنها ذبلانة..


ليت (نا) لم نعرف الحب وجنونه..

ولم نكتب ونخطي أجمل عباراته..

بأسباب(ه) سهرنا الليل بسكونه..

بأسباب(ه) تألمنا بجروحه..بأسباب(ه)

عانينا بعذابه..وكم وكم سنعانين فمازلنا في بداية متاهاته..


جلست معاهم أسولف..

نهاد وبابتسامة مكر:أقول ميشو..

:هلا

نهاد وبنفس الابتسامة:وش مسوية في أخوي..من بعد الملكة ما صار يجلسنا معانا كثير..شكله مطيح عالجوال يكلمك..لا وأذا جلس كله سرحان..

عبير وأخيرا انرسمت الابتسامة:ما ألومه شايف له قمر..

نهاد:كنت حاسة أنه لا شاف هالعيون بيضع..

ضحكت بداخلي..وكان ودي أضحك بصوت عالي على أفكارهم البريئة..باين أن نهاد مو عارفة أن أخوها مجبور علي..

نهاد:ميشو..ميشو..

انتبهت:هلا..

نهاد:لا أنتي وأخوي حالتكم صعبة لازم نزوجكم ألحين..

ابتسمت بحياء..

عبير:نهاد أحرجنا البنت شوفي خدودها كيف صارت وردية..

انحرجت أكثر:عبير..

ضحكن نهاد وعبير..

نهاد:ألا صح تعالي..ليه تحددون زواجكم بعد زواجي بأسبوع..وسوت نفسها معصبة..خربتوا علي أنا وسالم مخططاً لشهر العسل..

ضحكت على ملاحمها المتصنعة للعصبية:ياقمراي مو أنا وفارس اللي حددنا..أبوي وعمي هم اللي حدوده..

عقدت نهاد حواجبه وبوزت:والله أني مقهورة حتى سلومتي مقهور..

عبير ضربت بخفيف على كتف نهاد:أنا أعرف اللي توها متملكة تستحي تجيب سيرة زواجه وحتى اسم زوجها وأنتي تدلعينه..

نهاد:أقول بلا تعقيد..كافي علي أمي اللي أذا سمعتني أدلعه هاوشت..

:نهودي كيف بتقضون شهر عسلكم..

نهاد:بنسافر جدة ومكة أول أسبوع وبعدها بنرجع للرياض عشان زواجك أنتي وفارس..وبعدها بنطلع لباريس أن شاء الله..ألا أنتي وفارس كيف تخطيطكم..

ارتبكت..:أيه..لحد الآن ما أتفاقنا..


====


اليوم الثاني..نزلت تحت وحصلت أمي تبخر أبوي لصلاة الجمعة..صبحتهم وحبيت كل واحد على رأسه..وجلست وبعدها جلست أمي بعد ماطلع أبوي..

أمي:روزي..روزي..

جات روزي:نعم مدام وفاء..

أمي:أخذي المدخنة..

خذت روزي المدخنة..والتفت علي:يمه مشاعل اليوم أنتي عارفة أنا جمعت عمانك عندنا..فتجهزي يمكن يطلب يشوفك فارس..

:أن شاء الله يالغالية..

ياعمري يامامي ما اتصل..عشان يطلب يشوفني..بس أمي متعودة أول ما تملكت نورة كان يطلب سعود يشوفها كلما جت جمعة عماني عندنا طبعا هذا غير الأيام الباقية..

لبست بنطلون جينز كحلي وفستان فوشي لفوق الركبة ناعم..وعملت لي ميكآب ناعم جدا وهادي..وشعري رفعته بشباصة بحيث أني نزلت منه خصلات بطريقة حلوة..كنت أتجهز وأنا متأكدة أنو فارس ماراح يطلبني..

الساعة ثنتين كنت بغرفتي وأقرأ سورة الكهف وكنت في الآيات الأخيرة..انضرب الباب..سكرت القرآن بعد ماانتهيت من سورة الكهف..

:تفضل..

فتحت روزي الباب ودخلت:مشاعل..فارس عم بينتظرك بالصالة..بيريدك..

انصدمت ماتوقعت هالشيء وبنفس الوقت ارتكبت..ياربي أحس بموت من التوتر:أوكي ألحين نازلة..

وقفت قدام المراية..ورتبت نفسي وتعطرت وطلعت وأنا أسمي بالله بداخلي من الخوف..

انفتح الإصنصير..كنت مترددة أطلع وألا لا..ياربي شسوي..اعتذر وأقول أني مشغولة..لا لا صعبة عشان تذبحني أمي..في الأخير طلعت..شفت أمي وفارس بالصالة الرئيسية..

نزلت عيوني وأنا أخطي باتجاهم..

:السلام عليكم..

أمي وفارس:وعليكم السلام..

فارس وقف ومد أيده..مديت أيدي وسلمت..

فارس وبنفس النبرة اللي كانت بالملكة:كيفك مشاعل..

جلست جنب أمي بعد ما سحبت أيدي:بخير الحمد لله..

أمي وقفت:أتركم براحتك..

فارس:كيف الدراسة معاك مشاعل..

:الحمد لله كويسة..

فارس:متى أول أختبار لك أن شاء الله..

:بعد أسبوع..

فارس:بديتي بالمراجعة..وألا لسى..

:لا الحمد لله بديت من زمان..

فارس:مشاعل..أكيد أنتي مستغربة أني ما أتصلت عليك..بس اعذريني كنت مشغول بالشغل..

قلت بنبرة شبه استهزاء..ما أدري لاحظها أو لا:لا معذور من دون ماتقول..دوام بالجامعة وبالشركة أكيد ماراح تكون فاضي..

وقف وقال:أوكي أنا طالع..ما أبي أتأخر عالرجال..

أول ماطلع صعدت لغرفتي..ولما دخلتها أطلقت العنان لدموعي..ياربي وأنا كلما شفته ببكي..طيب أذا تزوجنا وش أسوي..


====


مرت الأيام ودخلنا الاختبارات..وفارس ما اتصل ألا مرتين وكان كلامنا رسمي عن دراستي وشغله..واتفقنا يكون شهر العسل بماليزيا وأذا رجعنا طلعنا لمكة..واعتذر كالعادة عن قلة اتصالاته وعدم زيارته غير الزيارة الأولى..بانشغاله بالعمل..وأنو ما يبي يشغلني عن اختباراتي

..طلعت من سرحاني لما سمعت صوت جوالي..رفعت الكتاب من على حضني وأخذت الجوال..وفتحت الرسالة واستغربت أنو فارس راسل لي..


<لا تسأل المشتاق ليه أرسل اليوم

ولا تعذل القلب لو باح بأسراره

يالله عسى الخير يدوم ويدوم

والغالي لازم نتطمن على أخباره

وجعل السعادة تضمك في كل يوم

ودوم قلبك بالفرح مشتعل أنواره>


ترددت أرسل بالبداية..لكن بالأخير حبيت أجاريه بهالتمثيل اللي يسويه


<أفرح أذا شفت الفرح في محياك

وتضيق بي الدنيا إذا شان بالك

أعطيك عمري ياعسى من فداياك

وش هي حياتي ماتساوي رضالك

جعل الولي ياصاحبي دوم يرعاك

وجعل الفرح في كل الأيام فالك>

بعده رن جوالي..وكانت نورة..

:هلا والله بالنوري..

نورة:هلا فيك..

:وش أخبارك..

نورة:الحمدلله بخير..أنتي وش أخبارك وأخبار استعدادات الزواج

: أنا الحمدلله والاستعدادت ماباقي ألا أشياء بسيطة والفستان وصل أمس بصراحة روعة..

نورة:الحمد لله..وألحين شوفي أنا راح أجي عندكم هالأسبوع عشان زواج نهاد وأن شاء الله أجهزلك الباقي وأنتي أرتاحي وريح نفسك وجسمك قبل الزواج..

:ما تقصرين ياعمري الله لا يحرمني منك يا أغلى أخت..

نورة:ولا منك


======


نهاد وبصوت متوتر:بنات أنا خايفة كثير..

نورة:عادي شعور طبيعي لكل عروس..

:وين اللي تقول سلومتي وسلومتي وبلا تعقيد أشوفها خايفة اليوم..

ن

هاد وهي تفرك أيديها بقوة:الله يهديك يا مشاعل هذا بدل ماتهديني..

جلست أنا ونورة والهنوف والمها<صديقة نهاد..نحاول نخفف من توترها..وخالتي أم فارس بين كل فترة وفترة تطل علينا..وبعدها نزلت عند مرام اللي حضرت..وشفت غادة..واعتصر قلبي قهر وألم وجرح..

الساعة وحدة..بدأت الزفة..

وطلعت نهاد وكانت تمشي بنعومة ورقة كان كل شيء فيها متناسق الفستان والطرحة والتسريحة..

جلست أتأمل فيها كانت مأخذة من ملامح فارس كثير....

وصلت للكوشة وجلست..

والكل سلم عليها..بعدها دخل سالم ومعه عماني وأبوي وفارس وسعود..

في بصوت واطي:ميشو زوجك يأخذ العقل وطالع أحلى من قبل..

ضربت أيديها بكوعي:حبيبتي ترى أغار عليه

مرام:مشاعل أذا كان نوى يأخذ الثانية ترى أنا مستعدة

بمزح:ترى بقوم ألحين وارتكب فيك جريمة

مرام:لا لا خلاص..مادام فيها قتل مانبيه..

نورة:بنات شوفوا شوفوا وشلون المعاريس يتكلمون

مرام:عيني عليهم باردة..بصراحة يجنون

طلعوا الرجال ومابقى ألا المعاريس بعدها بنص ساعة طلعوا لجناحهم....


=====


بعد مامرت الأيام وما باقي ألا يومين على زواجي..

العصر بغرفتي..

عبير:ميشو وشلون النفسية ألحين مستعدة للدخول في القفص الذهبي

:حبيبتي أكيد النفسية تمام مو اللي بنزف له حبيب القلب

عبير:الله يوفقكم..بس ماأتفاقتوا أنت وفارس وين تقضون شهر العسل

:ألا أتفقنا نسافر لماليزيا شهر وبعدها نطلع لمكة يومين ثم نرجع للرياض خلينا من فارس وسفرنا..وقول لي ليه الحزن اللي مرسوم بوجهك..وين عبير المرحة..عبير اللي دايما مبتسمة وينها..

عبير وبحزن:تسألين يامشاعل وكأنك مو عارفة وش فيني

:عبير خلاص الرجل قريب بيتزوج أنسيه..صدقيني ماراح يفيدك الحزن ألا التعب والهم..ولمست طرف خدها..عبير تري والله اشتقت لابتسامتك وغميزاتك الحلوة اللي ماتبان ألا أذا ابتسمتي أو ضحكتي

ابتسمت عبير ابتسامة خفيفة..

كشرت وبوزت:لا ابتسمي أكثر أبي أشوفها

بعدها ابتسمت عبير ابتسامة ولا أروع..لكن عيونها بدت تتجمع فيها الدموع..

:عبير حبيبتي ليه هالدموع

عبير وهي تضمني:مشاعل تصدقين ماأدري شلون بستغنى عنك شهر أنتي الوحيدة اللي من البشر يقدر يطلعني من هالحزن

:ياعمري ياعبير

نزلت دمعة مني وعلى طولت مسحتها

وقلت بمزح:عبوري خلاص بختنق

ابتسمت عبير وبعدت عني..انفتح الباب بقوة..

.... وبصوته العالي:السلام عليكم..انتبه لعبير اللي صرخت وغطت وجهها بأيديها..وسكر الباب


يتبع  ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -