بداية الرواية

رواية تعال جنبي وابتسم لي واسامح -35

رواية تعال جنبي وابتسم لي واسامح - غرام

رواية تعال جنبي وابتسم لي واسامح -35

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال بجنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس


وقفت مصدومه من الصور اللي بين يدينها

وبدموع : وش هذا ..؟؟

البنت : اللي شفتيه .. وهذا المفتاح على شان تتاكدين ..!!

بصراخ: براااا .. اطلعي براااااااا ... براااااااا

طلعت وهي تبتسم قدرت تسوي اللي تبيه

جلست وحولينها الصور وهي تبكي .. الم .. خيانه .. غدر .. ليه ليه ؟؟

اخذت المفتاح ولبست عبايتها وتصلت على نورة

نورة: هلا وغلا بسوسو

سارة بدموع : ابجيك اللحين بروح انا وانتي مشوار

نورة: بسم الله وش فيك

سارة بدموع: الله يخليك ماعندي الا انتي .. عبير ومسافره .. وريم حابسه نفسها بقوقعه هي ونوف

نورة : طيب طيب يلا استناك

طلعت وركبت السيارة وراحت لنورة

ركبت معاها نورة : السلام عليكم

سارة تمسح دموعها : وعليكم السلام

نورة: وش في ؟؟

سارة ودموعها تنزل من جديد : شوفي

نورة وعيونها طالعه: لالالالالا .. مستحييل .. وش هذا ؟؟

سارة بصراخ : وليد الخاين ..

نورة فتحت عيونها على الاخر لما شافت صورة لثامر وهو حاضن حنين بطريقه مقززة .. بفزع رمت الصورة ..

نورة ساكته تحاول تستوعب اللي شافته وهي ترتجف

سارة مسكتها : وش فيك ؟؟

نورة:.....

سارة رفعت الصورة اللي رمتها نورة وشافت ثامر بمضهر يقشعر البدن وشلون البنت اللي معاه لاصقه فيه: هذا ثامر؟؟

نورة بصدمه: اي

سارة : بفهم ليه ..؟؟ من هاللي مرسل لنا الصور هذي كلها .. حتى شوفي صور نواف .. اه ياربي

نورة لفت عليها بقوة: وين رايحين

سارة: بروح شقه وليد .. تقول لي البنت .. كل البلاوي هناك .. بروح اتاكد بنفسي

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال جنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس

ثامر يشوف الرقم اللي للمرة المليون يتصل وهو يسكر بوجهه

ثامر رد وبصراخ: خييير وش تبين

حنين بدلع: ابيك انت

ثامر وهو يزفر من الغضب : اللهم طولك ياروح

حنين: انت لي .. ومافي ولا وحده بتاخذك مني .. اوعدك بهالشئ

ثامر: يابنت الـ ......... اقولك انا متزوج .. ماتفهمييين

حنين: بتطلق .. صدقني .. وهي نفسها اللي بتطلبه منك

ثامر مستغرب : لا والله واثقه .. اساسا انا وياها نحب بعض .. ولا عشر من اشكالك يفرقونا

حنين: حتى لو شافتك باحظان وحده ثانيه

ثامر: وش قصدك ؟؟

حنين: امم اعتقد انها من 10 دقايق وو3 ثواني شافت صورك يوم الحفله وانت ترقص معي

ثامر صرخ : يابنت ............ يالـ.........

وسكر بوجهها

وبدا يتصل على نورة اللي تعطيه مشغول

صرخ ثامر: نووووووووورة ردي

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال جنبي وابتسم واسامح .. بنت كلاس


لفت حنين على وحده وعطتها ظرف مليان فلوس ..

حنين : سلميلي على لميس .. وقولي لها ضربنا 3 عصافير بحجر واحد انتقمت هي وصديقتها من وليد ونواف .. وانا اخذت ثامر لي ولي لوحدي ....

البنت وهي تبتسم وتاشر على عيونها: من عيوني

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال بجنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس

سارة تشوف نورة: وش فيك

نورة بدموع: هذا هو يتصل

سارة: اصبري لم نتاكد لا تحكمين يمكن .. الصور تركيب ..

نورة بدموع : ياريت ....... ياااريت

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال جنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس


طلعوا من شقة الجده بعد ماتقهواعندها

وركبوا السيارة

تهاني: شكرا

منصور : على ايش ؟؟

تهاني : على هالزيارة .. جدتك عسل هي وعنودة القمر

منصور ابتسم: ....

تهاني " احبه والله احبه"

وقف منصور قدام مطعم خيالي

منصور: انزلي..

نزلت تهاني وهي تطالع بالمطعم

دخلوا وراحوا للطاوله اللي حاجزها منصور

اول مادخلوا سحب لها الكرسي تجلس

حست قد ايش هو جنتل مان

جلست وجلس قدامها

منصور: وش حابه تاكلي ..؟؟

تهاني تقلب بالمنيو: اممم مادري ..

منصور : خلاص اطلبلك زيي

تهاني بابتسامه : اوكي

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال بجنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس

دخلت المفتاح بالباب بيد ترتجف .. انفتح الباب

دخلت هي نورة وسكروا الباب وراهم

سارة: انا بدور بالصاله .. وانتي غرفه النوم

نورة: اوكي

مشت سارة للمكتبه وتدور بادراجها مالقت الا اشياء عاديه .. دخلت للمطبخ .. وشافت قارورة فيها زي الشئ الاحمر .. تقرفت ورجعته .. فتحت الثلاجه لقت قوارير مويه وعصيرات وشويه جلكسيات .. وقطع قاتو .. اخذت لها قارورة مويه لان ريقها نشف من الخوف

طلعت نورة من الغرف معاها شنطت سي ديات

نورة : سارة

لفت سارة عليها: ها .. لقيتي شئ

نورة تاشر لها على الشنطه اللي معاها

طلعت سارة بسرعه للصاله وراحوا للدي في دي اللي بالصاله

إذا غرورك يمنعك تبتسم لي تعال بجنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس


قام وليد من مكانه : يلا شباب انا رايح .. مع السلامه

مهند : مع السلامه

طلع وليد وركب سيارته وحرك على شقته .....

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال جنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس


البنات فاتحين عيونهم على الاخير من اللي يشوفونه

كل مادخلوا سي دي شافوا وليد يجر البنات ويحطهم على السرير

صرخه سارة : بـــــــــــــس

طلعت السي ديات بس لفت انتباها سي دي محطوط على الدي في دي

شغلته وليتها ما غلته ... شافت الحلفه ورقصته مع حنين ..

بكت نورة لين قالت بس ..

بدت تصرخ سارة : الخاين .. الكذاب

وتاخذ السي ديات وتكسرها

دخل وليد وشافهم انصدم

وليد: سارة ؟؟

سارة اول ما شافته اخذت السي ديات اللي قدامها ورمتها عليه : كلب .. كلب .. كلـــــــــــــب

وليد يحمي نفسه .. عورته السي ديات اللي ترميها ... راح لها ووقف قدامها : وش فيك جنيتي ؟؟

سارة وهي تنهار على الارض ماتبي تبكي ماتبيه يشوفها وهي ضعيفه: يا ريت ياريت

لف وجهه وليد وشاف نورة تبكي وهي تشوف مقطع رقصت ثامر مع حنين ...

بسرعه تحرك للدي في دي وسكرة .. انتوا وش جابكم هنا

صرخت فيه سارة: جينا نشوف خيانتكم لنـــــــــــــا

ركض لها وليد ومسكها من يدينها ويهزها بقوه: اي خيانه هاااا تكلمي

سارة فلتت نفسها من يدينه وراحت للدي في دي وشغلت له سي دي من سيدياته

وهي تصرخ وتاشر للتلفزيون : هــــــــاذي .. هاذي الخيانه .. يامحترم

وليد وقف منصدم .. " يعني شافت السي ديات "

قامت سارة بسرعه واخذت شنطتها وشدت نورة من يدها وطلعت بسرعه هي ونورة قبل ما تضعف ودموعها تخونها ونتزل

لحقها وليد ومسكها من يدها : لحظه

سارة وهي واقفه قدام الاصنصير: اترك يدي

وليد: لحظه سارة .. والله لو تبعدين عني اموت .. سارة لحظه بس استني خليني اشرح لك

سارة بصوت واطي على شان ما تبكي: كل شئ باين وشفته بعيني ماله داعي تشرح

وصل الاسنصير ودخلوا ودخل وراهم وليد : سارة الله يخليك

سارة وعيونها مليانه دموع >>اللي لاول مرة وليد يشوف سارة على وشك الانفجار والبكا وقلبه يتقطع وهو يشوفها بهالحال:وليد الله يخليك خلني بروحي .. خلني اتذكر فيك شئ واحد زين سويته .. ابعد عني واتركني اشوف حياتي ..

وليد نزلت دموعه ماقدر يستحمل انه يفقد حبه من جديد مايقدر ممكن يجن : سارة

سارة : وليد الله يخليك

وليد مسك يدها وباسها بوسه طويييله ودموعه تنزل على يدها ولف وطلع برا الاسنصير اللي سكر ونزل

دخل الشقه بقايا انسان سكر الباب وجلس عنده يبكي

" أكتر حاجة توجع في لحظة الفراق

حبيبك تلمحه
ودموعه رافضة تطلع وكأنه حالا فاق على ايد بتدبحه
وكأن ده عادي
لأ
وأقل كمان من العادي
والوقت ده كله في عمر الواحد راح على الفاضي
وما بين لقى وفراق
كأننا في سباق
ده بيبكي وهو مفارق
وده فارق وماهوش فارق
مين فينا وفّى بوعده وما خانش الاتفاق
وتبقى فمترحه

طريق مفتوح وباب
وصوت طالع بخوف
بيعلق الاسباب
على شماعة الظروف
خلاص ما فيش جراح
خلاص الوقت فات
معقول في حد مات
حتعرف تجرحه

وكأن ده عادي
لأ
وأقل كمان من العادي
والوقت ده كله في عمر الواحد راح على الفاضي
وما بين لقى وفراق
كأننا في سباق
ده بيبكي وهو مفارق
وده فارق وماهوش فارق
مين فينا وفّى بوعده وما خانش الاتفاق
وتبقى فمترحه "

حسين الجسمي .. بعد الفراق


إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال جنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلآس



منصور يناظر تهاني اللي جالسه تضحك من قلب على النكته اللي قالها .." وش كثر قلبي معذب ببعادك "

تهاني خجلت يوم شافت نظراته نزلت راسها للصحن وجلست تلعب بالشوكه

منصور قالها بدون شعور : احبك

رفعت راسها تهاني مو مصدقه اللي سمعته: ايش؟؟

منصور صحى على نفسه: ها ولا شئ .. يلا مشينا

تهاني متاكده من اللي سمعته ابتسمت : يلا

حاسب منصور وطلعوا ....

إذا غرورك يمنحك تعتذر لي تعال جنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس


ثامر : الو .. اخيرا رديتي

نورة بكبرياء: نعم .. بغيت شئ

ثامر : وش فيك .. نورة ليه متغيره

نورة: ابدا بس عرفت حقيقتك .. انك خـــــــــــــاين

ثامر تذكر كلام حنين: لا تصدقين كلامها والله كذب .. نورة انا احبك

نورة تبي ترد كرامتها: مايهمني اصدق ولا لا .. لاني ببساطه انا ماحبك .. وخيانتك ما اثرت فيني

ثامر انصدم: وشو .. نورة داري انك مجروحه لكن لا تقولي كذا الله يخليك لا تقولي انك ماتحبيني .. انتي جالسه تعذبيني

نورة بصرااخ : قلت لك ... ماحبك .. ماحبك .. كنت العب عليك وعلى نفسي بس على شان اقدر اعيش معاك ..

ثامر مو عارف يتكلم من الصدمه :...........

نورة خايفه مشاعرها تخونها وتبكي قدامه : مع السلامه

وسكرت وجلست تبكي .. احبك احبك احبك .. اهئ اهئ

ثامر طالع في الجوال مصدوم ... وشلون يعني ما تحبني وتلعب علي..

والمشاعر اللي حسيتها والمواقف اللي صارت بينا وكلامها وين راح .. معقوله كانت تخدعني

" شيء غريب لما تظن انك حبيب وانك من الفرحه قريب

لكن يجيك سهم ويصيب قلبك وتحيى به غريب
هذه الحياه حظ ونصيب مره تصيب ومره تخيب
في كل مكان وفي كل زمان بينالهدوء تلقى الرياح
بعض الصدور فيها الحنان وبعض الصدور فيها الجراح
مهما اشتكيت ولا بكيت ما يستوى ليلك صباح
شيء غريب
ان كان هواك ضيع خطاه ولا نشففيك الشعور
حول هموم قلبك شموع وارجع وطير وي الطيور
طبع الحياه حزن وفرح
وطبع الزهور شوك وزهور "

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال جنبي وابتسم واسامح .. بنت كلاس


ام صالح : يابنتي افتحي الباب .. جننتوني انتي واخوك .. ولا واحد فيكم يبي ياكل

فتحت الباب نوف : سمي يمه

ام صالح تشوف شكل بنتها اللي وجهها اصفر وجسمها اللي نحف اكثر من 5 كيلو

ام صالح بابتسامه: امشي ياقلبي كولي لك لقمه معانا .. قبل تنامي

نوف باسى : لا يمه والله مو مشتهيه

ام صالح : عفيا بنتي يلا الله يرضى لي عليك ..

نوف حنت على امها : طيب ..

نزلت مع امها وجلست على الطاوله اللي كان ابوها جالس وكل اخوانها .. يتعشون

ابو صالح: وين ريان

دمعت عيونها ام صالح: بغرفته عيا ينزل..

وقف ابو صالح وطلع له..

ابو صالح معصب وناوي ينهي هالمهزله: افتح يا ريان

ريان قام من على السرير لما سمع صوت ابوه وفتح الباب

ابو صالح بناظر مفجوع بولده

قرب منه ومسكه .. :تعبان ياريان اوديك للمستشفى

ريان بالم : لا انا بخيير

ومشى يبي يدخل لغرفته من جديد طاح واغمى عليه

صرخ ابو صالح ينادي راكان

راكان: وش في

ابو صالح : تعال شل اخوك معي خل نويه المستشفى

إذا غرورك يمنعك تعتذر لي تعال جنبي وابتسم لي واسامح .. بنت كلاس


أم نواف تفتح باب المكتب على ابو نواف وريم .. اللي توها بتقول لابوها على قرارها

التفت ابو نواف: وش في

ام نواف: اللحق رح لاخوك .. ريان تعب ومودينه المستشفى ..

ريم فزت من مكانها : وش فيه ؟؟

ام نواف : مادري

ابو نواف راح ركض لبيت اخوه

ريم احضنت امها: يمه وش فيه ريان قولي لي

ام نواف بحنان : مافيه شئ يا قلبي .. لا تخافين

ريم : وديني له ابي اشوفه..

ام نواف : روحي البسي يلا بنروح لبيتهم ..


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -