بارت مقترح

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي -21

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي - غرام

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي -21

ريناد نقزت:راكان حبيبي فيك شي
راكان:ههه شفتي ماتقدرين تزعلين علي
ريناد بعصبيه:طيحت قلبي بطني واخرته تلعب علي
راكان :ابغى اختبر حبك لي
ريناد:لا تلعب علي
راكان كثر الكلام اثر عليه وقام يتألم:اه اه
ريناد:راكان لاتلعب علي
راكان تعب باين عليه والعرق ينزل وموقادر يتنفس من جبينه :ريناد نادي الدكتور
ريناد خافت:ان شالله بس لا تتعب كثير
راحت ونادت الدكتور
بعد ماجاه الدكتور وعطاه مسكن الالم وحط الاكسجين عليه:كثرة الكلام مو زينه له انتبهي لا يتكلم كثير
ريناد ان شالله
بعد ماطلع الدكتور ريناد جالسه على كرسي بعيد عن راكان تقرا قران راكان مانام لان ماعطوه منوم بس عطوه مسكن الألم
راكان شاله الا كسجين منه:رنود
ريناد رفعت راسه:راكان لاتتكلم كثير
راكان:والله مليت وانا جالس بدون كلام
ريناد:ايه ماعليه اسكت الزم ماعليك صحتك
راكان:ريناد خلاص ماعليك من الدكتور
ريناد بعصبيه:اق و ول رجع الاكسجي مكانه وسكت ولا اخليهم يجون يعطونك منوم
راكان يتصنع الزعل:يعني ماتبيني خلاصانا زعلت انتي اصلا تلعبين علي ماتحبيني قومي روحي البيت
ريناد:ياراكان ياحبيبي والله انا خايف عليك يصير لك شي
راكان:طيب اذا تبيني ماتكلم تعالي جلسي جنبي على السرير
راحت ريناد وجلست على السرير راكان ظل ماسك يده راكان عارف ان المفروض يظل ساكت مايتكلم وكان يتألم وهو يتكلم بس مايبين لانه يبغى يستمتع بكل لحظة مع ريناد قبل ما يفارق الحياة
بعد مرور نص ساعه وراكان يطالع عيون ريناد وريناد طالع عيون راكان
راكان:حبيبتي
ريناد:راكان قلت لك لا تتكلم
راكان:طيب بس خلي خالد يجي العصر
ريناد:من عيوني
راكان:تسلم عيونك بعد في شي
ريناد:أمر
راكان:ابغى تجيبين لي ملابس العصر وتغيرات اوكي
ريناد:اوكي
عند العصر جاه خالد وريناد طلعت تجيب غيرات مع السواق
راكان:خالد
خالد:نعم
راكان:انا ابغى .....
خالد:ليه
راكان:ابغى......>ماراح اقولكم شنو يبي راكان الا بعجين<
خالد:زين ماخترت اهو امين وراح يحافظ عليهم بس ريناد
راكان:لا تخاف انت اظغط عليه ان ماراح اكمل معه مشوار الحياة تدري شكثر ندمت
خالد:ندمت على شنوا
راكان:ندمت اني خليتك تحبني وتتعلق فيني
خالد:مسكينه ريناد ماله حظ من دنيا
راكان:ان شالله يصير له حظ مع هذا الشخص
خالد:ان شالله بس متى اخليه يجي وريناد راح تعرف بل موضوع
راكان:انت خلها الليله تبات عندكم بالبيت واذا جاه الصباح لا تخليه تجي تحجج بأي شي واطلع وتعال انت وهو معكم مع المحامي
خالد:يا راكان انت بتسوي وبتسوي بس ماتدري الاعمار بيد الله ويمكن الله يمد لك بل عمر
راكان:لا ياخالد لا تفكر اني وانا اكلمك ما احس بوجع انا اموت من الالم وانا اتكلم بس اتحمل كله علشان ريناد مابي اشوف بعيونه الخوف انا ابغى اامن حياته مع ريم قبل لاموت وتضيع وانا خايف من خواني لا يأخذون ريم منه والحلل عشان كذا بسوي اللي قلت لك عليه


تتوقعون شنوا طلب راكان من خالد
:::::::: :::
اليوم الي بعده
الصباح
ريناد نامت بيت بوخالد
ريناد من الصباح كانت متجهزه تنتظر خالد ينزل
نزل خالد وشافه جالسه تنتظر"شسوي مع هذا":سلام
ريناد:وعليكم السلام خالد بروح المستشفى
خالد:لا
ريناد باستنكار:ليه عسى ماشر
خالد:لا بس مثل ماتعرفين راكان للحين بلعنايه وممنوع الزيارة من الصباح يخفون يتعب
ريناد:بس الي اعرفه انه عادي
خالد:لا خلاص العصر روحي زوريها يلا سلام وطلع قبل لا يسمع رد ريناد الي جلست على الكنب منقهر انه ماراح تشوف راكان
:::::::: :::::::
راكان مع خالد بعد ماسوى الي يبون وجاه المحامي مع الشخص الي طلبه راكان
راكان:خالد
خالد :نعم
راكان:طلب لي خروج
خالد بصدمه نعم
راكان:اقولك ابغى خروج
خالد بعصبيه:انت مجنون ولا في عقلك خلل قولي انت حتى ماطلعت من العنايه يخفون تنتكس مرة ثانية
راكان بتنهيده:انا ميت ميت خلوني بل عنايه بجهنم المهم بطلع خلني اعيش الكم يوم مع ريناد وريم بنتي وبعد ابغى فيصل يجي عندي كم يوم
خالد:بس
راكان:خالد يمكن يكون اخر طلب اطلبه منك
خالد ابتسم بحزن على حال صديقه:تدري ماتوقعتك تحب فيصل المفروض تكره لان مو ولدك
راكان ببتسامه:تدري اني اموت بهذا الولد لان قطعه من ريناد ولان ريناد تحبه ولانه هذا الولد ينحب
خالد خلاص بسوي الا جرات علشان خروجك
راكان:خلاص ولا تخلي ريناد تدري وصله للبيت على اساس اني ابقى اغراض
خالد:خلاص
:::::::: ::::::::
نروح عند سمر وراشد
سمر كانت نايمه بحضن راشد صحوا على صوت جوال سمر
سمر وصوته كله نوم:هلا ماما
ام سمر :هلا اخبارك
سمر:الحمد الله بخير
ام سمر:طيب اليوم تعالي تغدي عندنا انتي وراشد
سمر:لا ماما مابي
ام سمر:ليه
سمر تقوم وتطلع بر الغرفه:بصراحه اخاف بابا يغلط على راشد
ام سمر:لا لا تخافين انا بوصية مايغلط ولا يقول شي يللا تعلوا
سمر:خلاص بقول حق راشد
ام سمر:خلاص
سمر:ايه صح
ام سمر:نعم
سمر:ماما ابغى تسوين لي كبه نفسي فيه
ام سمر:ههه والله وكبرتي يا سمر دلوعة ابوك وصرتي تتوحمين ما اتخيل شكلك وانتي ام
سمر:اكيد انتي لي راح تربينه من بعدي
ام سمر انتبهت لقتلته وبنفس الوقت عصبت على كلام سمر:سمر انتي ماتدرين عن المكتوب الاعمار بيد الله
سمر بتنهيده:خلاص ماما اشوفك الظهر
وسكرت وراحت تكمل نومه ماشبعت نوم بس انبطحت على السرير ماحست الا وراشد ساحبه بحضنه:ليه تقومين وتكلمينه بعيد
سمر:بس كذا رشود ماما عزمتنا على الغدا
راشد كشر:انا مابي اروح اذا انتي تبين تروحين روحي
سمر:لا اذا خايف بابا يغلط عليك لاتخاف ماما كلمت بابا
راشد:هههه شكبرك وماما وبابا
سمر:ايه وانت بسميك شوشو
راشد يتصنع الغضب:بنت انا اصغر عيالك
سمر بدلع:يحصلك الدلع الحلو يجي مني
راشد باس أنفه:واحلى دلع يجي منك يا حلو
سمر :ادري ان ادلع حللو مني
راشد:شكلك بتخلينا نطول ماراح نقوم ونلحق على عزومة اهلك
سمر فهمت قصده وانحرجت:....
راشد :لا انتي بتذبحيني
:::::::: :::
عند ريناد كانت جالسه بصاله
نزلت سلوى:سلييييييييييييييييوا انا ذابحه رجلك بصواريخ
سلوى استغربت الهجوم الي عليه:شفيك وشفيه خلودي فديته
ريناد:الحبيب شافني جاهزه انتظره يوصلني المستشفى قالي لا مافي زياره الصباح وطلع وتركني حتى من غير ماكمل كلام ويوم اتصلت بل ستشفى قالوا لي الزياره مفتوحه صباح وعصر وظهر
سلوى:هههههه مشكلت الاغبياء
ريناد تنرفزت:صليوا لا تخليني افكر فيك
الا على دخلت خالد :ياناس فديت الي تدافع عني
ريناد:خويلد اللحين تقوم توصلني المستشفى والله لاذبحك
سلوى دخلت عرض:والله لو تلمسين شعره منه تشوفين شغلك
خالد:اه يلموني في حبه شكلي بصفط فيك يا ريناد عشان تتأدبين
ريناد خلاص وصلت حده:خالد خلاص الله يخليك وصلني قلبي ماكلني على راكان
خالد:خلاص بس قبل بوصلك بيتك تاخذين ملابس لي راكان
ريناد:يلا
خالد :يللا
:::::::: ::::::::
نروح لبريطانيا عند شقة العشاق
قامت شذى من النوم وراحت تروشت ولبست برموده اسود وقميص علاق احمر وستشورت شعره
جلست تابع التلفزيون بعده قامت تصلي الظهر بعد ماخلصت جلست بل غرفه تحط روج وكحل
وراحت الصاله تنتظر وليد
دخل وليد وهو شايل الغدا تنح عليه تقدم له بابتسامه:قلت لك اني احبك
شذى ابتسمت بخجل:قلته 100 مره
وليد وهو يبوس خده:خليه 101
شذى:طيب خلني اجيب صحون الغدا
وليد:شكلك انتي ماتبينه نتغدا
شذى:والله انت كنك مو شايف في عمرك كله مره
وليد:ايه وهذا الصج وبصراحه انتي حلوه وتفتنين وانا بل موت متحمل يللا تعالي نتغدا لا اتهور وبعدين أوريك شغلك
:::::::: :::::::::
عند ريناد وقفت السياره :يللا نزلي جيبي اغراضك وانا انتظرك
ريناد:ان شالله
نزلت ريناد ودخلت الصاله وكانت الانوار شغاله"غريبه مين فيه الخدم راحوا بيت عمي يمه لايكون حرامي لو ادري قلت لي خالد يدخل "دخلت بهدوء شافت بوجه راكان جالس على الكنبه الي مقابله المدخل اول ماشفته قلت عيونه بدينه
راكان ابتسم على حركتها الطفوليه:رنود حبيب تعالي
ريناد قربت منه وهي مستغربه :رارا راكان شلون انت جيت
راكان:انتي اولى تعالي جلسي
ريناد جلست جنبه
راكان :خلاص انا الحمدالله مافيني شي
ريناد بفرح:صج يعني انت خلاص مافيك شي وماراح ترجع للمستشفى مرة ثانية
راكان:لا
ريناد:طيب في شي يألمك
راكان:لا
ريناد حظنته بقوه لحد ماسمعت اه مكتومه طلعت من راكان
ريناد خافت:اسفه والله مادري بس من الفرح بعدين انت قلت انك خلاص مافيك شي
راكان:صحيح بس شوي يؤلمني لا تحاتين
ريناد وقفت:طيب قوم ارتاح بل غرفه
راكان:لا خليني هنا
ريناد:لا لا انت للحين تعبان يللا قوم
وسعدته يصعد الدرج كان راكان يتألم بس مايبين لي ريناد مايبي يشوف الخوف بعيونه
لمن صعدوه الغرفه وجلست راكان على السرير كانت بتروح الا راكان مسك يده :وين
ريناد:بروح اجيب لك شي تاكله
راكان:لا مابي تعالي جلسي جنبي انا مشتاااااااااااااق لك
ريناد فهمت تلميحه وخجلت:لا انت تعبان
راكان:اذا رحتي انا اتعب تبيني اتعب
ريناد لا وجلست جنبه
راكان حط راس ريناد على صدره:لا راكان اخاف يألمك
راكان:انا رحتي اذا حطيتي راسك هنا وبعدين مايألم انت مثل الريشه
بعد فترة صمت وراكان يلعب بشعر ريناد:رنود
ريناد:لبيه
راكان: تحبيني
ريناد:وام و وت فيك
راكان:بس انا اكثر
ريناد:حبيتك على صبرك لي انت تحبني وانا ما بادلك نفس الشعور
راكان:بس اللحين انتي تحبيني صح
ريناد ترفع راسه وتبوس خده:احبك واحبك واحبك وبظل احبك لين اموت
راكان مسك وجه بين ايده:وانا بعد احببببببببك وباس شفايفها بهدوء و*_-
:::::::: :::
عند سمر تجهزت الظهر بس ينتظرون راشد يرجع من المسجد ويروحون بيت ابو سمر
لمن رجع راشد وخذهم راشد لي بيت بو سمر دخلت سمر وراشد مع بعض وكان بو سمر مع ام سمر جالسين بصاله
سمر على طول راحت وحضنت امه بعده راشد سلم عليه وباس راسه وبو سمر حضن بنته سمر
سلام بين راشد وبو سمر كان بارده لي ابعد حد
وهم جالسين بوسمر وسمر وراشد وام سمر كانت بل مطبخ تشرف على الخدم يحطون الغدا
بوسمر:عسى مرتاحه ياسمر
سمر ببتسامه:ايه الحمدالله
بو سمر:ام طيب انا شريت لك فله بدل الخرابه اللي انتي ساكنه فيه
سمر ردت بسرعه قبل لا يرد راشد ويدخلون بنقاش:لا بابا مايحتاج راشد شرا لي بيت
ابو سمر:انتي قلتي بيت وانا بنتي ما تسكن بيت لازم تسكن بقصر
سمر:لا هو مو بيت تقدر تقول فله بس صغيره والحمدالله انا وراشد مرتاحين
ابو سمر:طيب يا الا انت شنو اسمك
راشد انقهرر:راشد راشد ياعمي
ابو سمر:ايه اسمع يا راشد مدري رشدي انا شريت لك سياره علشان بنتي ما تركب سيارتك المبهدله
راشد:مشكور بس انا مابقى منك شي خلاص انا بقدم على سلفية واشتري سياره
قطعت نقاش ام سمر:تفضلوا الغدا جاهز
لمن جات سمر بتجلس سمر على الطاوله جنب راشد بو سمر:تعالي جنبي انا مشتاااااااق لك
سمر ناظرت بعيون راشد بعده قامت وجلست جنب ابوه بو سمر وام سمر قاموا ياكلون الا سمر وراشد يناظره
ام سمر:سمر حبيبتي اكلي انا سويت الي طلبتي
سمر ساكته:.....
قام راشد بهدوء له ومسك يده ورجع مكانه وجلسه جنبه وخذ المعلقه وجلس يأكله
ام سمر"علشان كذا ماكلت لانه ماتعرفه تمسك المعلقه وايده مافيه اصابع" وكانت ام سمر تطالع راشد وهو يأكل سمر
ام سمر:يمه راشد خلني انا اكله وانت كل أنت من جلست على السفره ماكلت شي
راشد بعيون كله حب وحنان:لا خالتي اذا كلت سمر كني انا الي ماكل
ام سمر ابتسمت:الله يديم المحبه بينكم
ابو سمر:اكيد لازم يسوي كذا لانه حاس بذنب اتجاه لانه هو السبب او بس قدمنا يعامله كذا
راشدوهو يناظر سمر:اكيد بعامل حبيبتي قدامكم وراكم نفس المعامله
ابو سمر:انا مدري انتي ساحرة هي حتى مارت تنزل الي في
كان بيقول اللي في بطنه بس قطعته سمر :بابا ليه ما تاكل بس جالس تتكلم
ابو سمر وقف:الحمدالله شبعت
سمر"يييييي كان بيقول عن السرالي ما قلت ولا بقوله راشد"
ام سمر:راشد اقنعه تنزل
سمر بسرعه قطعته:ماما ليه الكبه مو حامضه
ام سمر:انا الي اعرفه انك ماتحبين الحامض بس اذا تبين تحطينه اكثر خذي لك ليمون
بعده قامت :حبي امك قالت اقنعك بس بشنوا اقنعك
سمر كحت
راشد خاف وعطه ماي:بسم الله عليك
سمر:حبيبي كل انت انا والله شبعت
راشد:لا كلي انتي
سمر:لا انت تأكلني ولا اكلت يللا كل انت ولا والله ازعل وبعدين الزعل مو زين لي تبيني ازعل
راشد:لا خلاص كل شي ولا زعلك
سمر بحزن:كان ودي اني اكلك مثل ماانت تأكلني بس
راشد رفع يده وباسه: مابي اشوف الحزن بعيونك وانا احب اكلك وان شالله هذا الوضع ماراح يطول
سمر مافهمت كلمته الوضع ماراح يطول
:::
مر اسبوع على ريناد وراكان وريم وجود فيصل عندهم
راكان مايتحرك من السرير تحت اوامر ريناد


كان فيصل وريم جنبه على السرير
فيصل:أمي
راكان:عيون عمك انت امر
فيصل :مين تحب اكثر انا او ليم
راكان:ياقلبي انت ثنينكم انت وريم لانكم عيالي
فيصل:انا ماحب ليم انت بعد لا تحبه
راكان/ليه
فيصل:لان تلة ناخذ العابي
راكان:ههههه لا حبيبي مايصلح ماتحبه انت اخوه بعدين هي الصغيره وانت الكبيرة


ريناد دخلت:يللا ياحلوين قوموا من على السرير خلوا بابا يرتاح
فيصل:مابي
ريناد:فصول حبيبي بابا تعبان بعدين يلعب معك
فيصل قام وباس راكان ونزل على السرير :يللا بعد يوم تطلع مو بس انا اطلع من الغرفه
ريناد:ههههه يغار من ريم ان شالله حبيبي انت وريم نطلعكم
بعد ما طلعوا
راكان:مسكين يغار منه يحس انه خذت مكانه
ريناد:تدري ماتوقعت انك تحب فيصل كذا
راكان:نفس كلام خالد لانه انتي تحبينه ولانه قطعه منك
جلسوا يتكلمون ويسولفون
ريناد:حبيبي
راكان:عيون وقلب وروح حبيبك
ريناد:امممممم انا ماشفت اهلك زاروك بل مستشفى الا امك وابوك ومرام اما اخوانك لا
راكان:تعالي جلسي جنبي
جات ريناد وجلست جنبه وحطت راسه على صدره
راكان:لأنهم باختصار ما يحبوني لاني انا ناجح بعملي وهم لا
ريناد:بس هم خوانك
راكان:الغيار موجودة حتى بين الأخوان ماشفتي فيصل وريم
ريناد:بس هم صغار
راكان:بس اذا شافوا حد ناجح وابوي يحبني اكثر منهم كرهوني
ريناد :تحسن بس انا الي احبك
راكان:ههه "فجاءه"اه
ريناد نقزت:حبيبي شنوا فيك
راكان قلب وجه اصفر وشفايفه :اممممممم اه اه اه اه
ريناد ترتجف:حبي حبيبي حياتي قولي شفيك لاتخوفني
راكان مايرد كان يتألم
ريناد اخذت الجوال واتصلت على خالد:الو خـ ــ الد
خالد انصرع:ريناد شفيه صوتك
ريناد تصيح:راكان مادري شفيه
خالد:خلاص مسافة الطريق وانا عندك
رجعت ريناد بسرعه له ومسكت يده/راكان حبيبي انا اتصلت على خالد بيجي
راكان رفع يده بضعف:احبك واذا تحبيني لا تصيحين على طيب هذه الدنيا حياة أو موت
ريناد تشاهق:لا راكان لا تقول هذا الكلام مايصلح
راكان مو قادر يتكلم:انتي صغيره وماكملت ال22 تتزوجي من بعدي بس لاتتركين ريم وفيصل
ريناد حطت يده على شفايف راكان:لاتقول كذا انت ماراح تتركني
راكان:احــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــبــــــــــــــــــــك
راكان تشهد :اشهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله
ورتحت يده من يد ريناد وسلم روحه للباري الخالق إلى خلقه
ريناد:راكان قوم راكان ادري انت تلعب علي انت ماتموت انت وعدتني ماتتركني ليه تخلف وعدك راكان حرام والله حرام قلبي ماعد يتحمل انا فقدت ابوي مابي افقدك قوم الله يخلللللللللليك لاتروح مثل ابوي "بصراخ"ليــــــــــــه خــــــــلـــــــــــــيتني اخــــــــون عـــــــــــــــــــــقـــــلــــــي وامشــــــــــــــي على درب قلـــــــــــــــــــــبــــــــــــــي احــــــبك
وتتركني ليه انا مالي حظ بالدنيا ليه حرام عليكم انت وتركي وكلكم يتعمدون تسون كذاااااا
"حضنت راكان بقوه"قوم انا بقولك كل يوم أحبك وفي كل وقت بس قوم قوم مين يدلعني برنود
مين يحضني اذا كنت متضايقه مين يمسح على راسي اذا شاف دمعتي من يخفف آلامي غيرك
اكيد تسألون عن فيصل وريم كانوا بره بالحديقه يلعبون مايدرون عن الي يصير فوق
دخل خالد بسرعه ومعه تركي اتصل عليه وقاله تركي خذ العيال وحطهم بسياره مع الخدمه
خالد دخل وراح الغرفه وشاف ريناد تصرخ وتصيح وهي حاظنه راكان
تقدم له ومسكه:ريناد ريناد
ريناد مو حاسه كانت تصرخ وتصرخ صرخ خالد:ريــــــــــــنــــــــــــــــاد
ريناد انتبهت:خالد قوله قوله يصح ادري هو يلعب شلوان يتركني وهو وعدني مستحيل يخلف وعده انا احبه ليه يتركني
خالد حظنه:هذا امر الله
ريناد بصوت ضعيف حزين تعبان:بــــــــس أنـــــــــا احبه
واغمى عليه




توقعاتكم
ريناد حياته من دون راكان؟
سمر وراشد هل راح يعرف ؟

32
:::::::


ريناد انتبهت:خالد قوله قوله يصح ادري هو يلعب شلوان يتركني وهو وعدني مستحيل يخلف وعده انا احبه ليه يتركني
خالد حظنه:هذا امر الله
ريناد بصوت ضعيف حزين تعبان:بــــــــس أنـــــــــا احبه
واغمى عليه
جاو الإسعاف وخذوا راكان للمستشفى علشان الإجراءات الدفن
ريناد دخلت المستشفى جاه انهيار عصبي حاد
ريم وفيصل عند ام خالد
بعد يوم حزين كئيب على ريناد اليوم الي بعده بعد ما دفنوا راكان راح خالد يزور ريناد
دخل وشاف وجه ذابل حزين كانت تطالع فراغ وموحا لسه بلي حوله
خالد باس راسه:ان شالله اليوم احسن
ريناد ماترد:......
خالد مسك يده :ريناد هذا امر الله
ريناد سرحانه براكان
خالد هذه ريناد ريناد
التفت عليه تطالعه:ريناد حبيبتي حرام تسوين بنفسك كذا
كانت تيح بصمت ودموعه مغطيه وجه
خالد :ريناد حبيبتي لاتصيحين دموعك ما ترجع راكان


ريناد هزت راسه بلا
خالد:ريناد مايصير كذا تصيحين
ريناد تشاهق
خالد:ريناد حبيبتي انتي اللحين عندك ريم وفيصل متاجينك
ظلت تصيح لحد ماعطوه ابره مهدئ
طلع خالد وتوجه لغرفة الدكتور:دكتور شلوان على ريناد بس تصيح مو جاي تسكت
الدكتور:هي منصدمه ومو مقتنع بلي صار وأثر هذا ماتقدر تتكلم


خالد بخوف:طيب بتظل طول العمر كذا
الدكتور:لمن تصحى من صدمه راح ترجع بس يبقى له وقت
طلع خالد وهو مايدري شسوي
:::::::: :::::::::
وليد رجع ثاني يوم بعد ماسمع خبر وفاة راكان
:::::::: ::::::
كان خالد جالس مع تركي
خالد:مسكينه ريم تصيح تبقى امه
تركي:طيب اخبار ريناد
خالد :اه من ريناد من الانهيار العصبي فقدت صوته
تركي بصدمه:اييييييييش
خالد لمن شافه انصدم قال خلني اشوف ردة فعله:الي سمعته
تركي:طيب ماراح يرجع له صوته
خالد:لا يقول الدكتور بتظل طول عمره كذا
تركي سرح"ياعمري عليك ياريناد قلبك ضعيف مايتحمل"
خالد:شكلك خلاص ماتبي ريناد
تركي بعصبيه:جنون انا مابيه هي حلمي الي ضاع ورجع لي تبغيني افرط فيه والله لو يخيروني بين كنوز الدنيا كلها وريناد بختار ريناد
خالد:لا بس اختبرك اشوف اذا انت تبقيه للحين او لا هي راح يرجع له صوته بس بعد ماتتعدى الصدمه بس ياتركي لاتسوي مل ذيك المره
تركي:عهدن علي احفظ ريناد وصونه
::::::
عند دكتور ريناد
الدكتور:شوف اللحين طالعه معك للبيت عملوه على اساس انه طبيعي واذا جبتو طاري زوجها إن مات وشفتوه عصبت او ثارت خلوا الوضع عندكم عادي ولا يواسونه علشان تتقبل الوضع وترجع لطبيعتها
خالد:بس يادكتور انا خايف عليه اذا قلنا ان هو مات تزيد
الدكتور:عااااااادي وحتى اذا صاحت وجيتوا بتهدينه أقنعوه أن مات وهذا أمر لازم تتقبل
وان شالله بعد ماتصحى من الصدمه ترجع تتكلم
طلعت ريناد من المستشفى
وهم بسياره كانت سلوى معهم

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -