بارت مقترح

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي -28

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي - غرام

رواية خنت عقلي ومشيت بدرب قلبي -28

طلب من الممرضه تجيبه وجابته
سمر تحط بحظنه:ياربي يجنن مو مصدقه ان هذا ولدي ودي اكله راشد شوف لمس خدوده نعمه
راشد يبتسم:أكيد لانه صغير
سمر تفتح لفته:راشد لمس ادينه صغيرات وناعمين
راشد يضحك:هههه انتي حاله مع ولدك
سمر تلمس رجوله:رجوله شوفهم شلون مدري كيف بيكبرون
راشد :خلاص خلي الولد نايم لا يجلس ويصيح
سمر خافت:ماما ليه مايبكي اكيد فيه شي يمكن مريض
ام سمر تجلس على سرير جنب سمر:سمور حبيبتي الحين هو نايم الاطفال الي بعمره كذا كله نايمين
راشد يطالع:وإذا جلس يصيح بتقولين ليه تصيح اكيد مريض
ام سمر:راشد يمه مافي جناح ناخذه اوسع من كذا
راشد:الا انا طلبت ينقلونه بس الحلوه من جلست وخذت الصغير وهي شوف ليه رجوله كذا وليه ادينه كذا
سمر تلمس خدود الصغير:مو مصدقه اني شايلته وبحضني كنت فاقده الامل
راشد يمسح على شعره:بس انا كان عندي امل تدرين ليه لان ماحد يدري عن المكتوب
العصر كانت ريناد بغرفته وتركي يراجع بعض الملفات الي جابهم له خالد
ريناد"كيف اجيب الكيس من غير ماحد يحس كيف ياريناد كيف كيف لقيته مافي الا فصول":فصولي حبيبي
فيصل يلعب بألعابه:نعم ماما
ريناد:قلبي تشوف كيس تحت سريرك جيبه لي
فيصل:ثوفي اذا حد ليم مالح اديبه
ريناد:لاا حبيبي لي أنا
تركي يسمع كلامه"ياريت هذا الكلام الحلو لي مو لفيصل"
راح فيصل بعد دقيقه رجع ومعه الكيس لونه احمر:خذي
تركي يطالع الكيس يموت ويعرف شنو فيه
ريناد فتحت الكيس شافت الموجود بس ماطلعته
تر كي الفضول ذابحه:شنوا فيه الكيس
ريناد تحط الكيس تحت المخده:حاجه خاصه
تركي"بسيطه اذا قمتي الحمام افتحه"
ريناد تنتظره يطلع علشان تفتح الكيس
بعد نص ساعه دق جوال :هلا
خالد:هلا انا تحت اخذ الملفات
تركي:يللا انا نازل
بعد ماسكر تركي:اممم بتنزل
تركي وقف بصعوبه:ايه خالد بيجي ياخذ الملفات
ريناد:اممم ما تتألم وانت تنزل الدرج
تركي يطالع عيونه:يهمك
ريناد اكتفت بصمت
تنهد وطلع
بس طلع تركي على طول طلعت الي في الكيس شماغ راكان وصورته
خذت الشماغ وحطته على وجه وستنشقته "اه ياحبيبي وينك رحت وتركتني مابقى الا ذكرى سامحني يارب مو قادره انسى راكان وانا على ذمة رجال ثاني سامحني"
بعده خذت الصوره وحظنته بقوه كأنه تحظن راكان نفسه :ياحبيبي كنت تتمنى تسمع مني كلمة احبك ولمن قلته رحت يمكن لو ماقلتلك احبك كان بقيت معي
حست باب الغرفه ينفتح على طول نزلت الصوره والشماغ وحطتهم تحت البطنيه
تركي اول مادخل انتبه انه مخبي حاجه
ريناد ترقع حتى ماينتبه:راح خالد
تركي :ايه راح
ريناد خايفه شلون تخبيهم بمكان مايدري عنه تركي"والله لو شافهم بيذبحني"
تركي :ليه مرتبكه
ريناد زاد خوفه:مرتبكه لا مو مرتبكه ولا شي انت تتوهم
تركي "أعرف لي بل كيس اعرفه":امممممم انا بنام
ريناد"يمه رحت فيه شسوي شسوي والله بيموتني بمكاني":انا الحين بتنام
تركي يجلس على سرير:أيه
رفع البطنيه وشاف الكيس خذ الكيس بس بسرعه ريناد سحبته من يده:لوسمحت هذا كيس خاص بي
تركي ينرفزه:بس انا زوجك والي يخصك يخصني
ريناد بقهر:زوج بالأسم بس وبعدين انت مالك دخل بخصوصيتي
تركي يهديه "اللحين انا ابقى اكسبه اقوم انرفزه":اوكي حبيبتي اذا ماعرفت اليوم بكره
ريناد تقوم بصعوبه:لا تفكر اني تكلمت معك معناته رضيت عليك
تركي يهديه:طيب خلاص بس انت هدي وين بتروحين
ريناد بقهر تضرب رجله بالأرض كانت بترد بس ماقدرت بس ضربه للأرض بعصبيه كليته اوجعته وطاحت على الارض:اه ه ه ه ه ه
تركي جا بسرعه:قلبي يألمك شي
ريناد تتألم:اممممم وخر عني مالك شغل فيني
تركي مايسمع له ويرفعه من على الارض:شفتي بسبب عصبيتك هذا انتي تتألمين
ريناد:كل منك
تركي يطرحه على سرير:خلاص هدي
ريناد معصب وزاد عليه الالم:ماحبك بس شافني عطيته وجه صدق نفسه لاتنام جنبي ولا بنام بل غرفه ثانيه وخلي خالتي تدري بصق سالفه فيك
تركي كان يتألم هو بعد أن ساعده بس مارد عليه راح وانسدح على الكنب يمكن يخف الالم
تركي الالم موراضيه تروح عنه "مافي الا خالد اطلع معه شوي يمكن الالم يروح بس وين جوالي وينه "راح لسرير
ريناد بعصبيه:أنت تفهم عربيه او انجليزي
تركي مكشر:بس باخذ جوالي يمكن تحت البطنيه
ريناد بسرعه:لالا مافي شي
بس ماسمع له رفع البطنيه وشاف الي خبته ريناد صورة راكان والشماغ سكر عيونه بغيض"1 2 3 4 5 6 7 8 9" فتح عيونه كانت حمر من العصبيه سحب الجوال بسرعه وطلع
ريناد خافت:يمه عيونه تخرع من العصبيه (بعد ماهدت تفكر) ياليت ماشافهم كل من هو ماقصر معي وانا اسلوبي زفت ولا واخر شي يشوف صوره والشماغ هو يحبني بس بس
احسن يستاهل اصلا لو يحبني ماكان شك فيني من البداية الي يحب يكذب كل شي عن حبيبه وبعدين انا مستحيل اخونه انا كنت احبه يفكرني للحين احبه كنت يعني زمان ام اللحين قلبي مايحب الا راكان و احسن يمكن اذا شافهم يعرف اني ماحبه ومستحيل احبه
وظلت طول الوقت ساعة يلوم نفسه وساعة تلوم تركي لحد ماتعبت من التفكير ونامت
:::::::: ::::::
بعد مانزل تركي بصعوبه من الدرج جلس بل حديقه وتصل على خالد
خالد: مسرع ماشتقت لي
تركي بتعب:خالد انت وينك
خالد استغرب:انا في البيت خير تبيني اوصلك المستشفى
تركي تعب حده:انت تعال اول وبعدين اقولك
بعد 10 دقايق وصل خالد وتركي ركب سيارة
خالد :وين تبغاني اوصلك
تركي يسند راسه على الكرسي بتعب:البحر
خالد استغرب:البحر مره وحده تبينا نطلع من الحسا
تركي:الله يخليك
خالد شك:بينك وبين ريناد شي
تركي:اختك وتعرفه
خالد تنهد:قلت لك بتتعب
تركي مارد غمض عيونه
خالد احترم سكوتها
:::::::: ::::::::
عند سمر
من جلست من المخدر للحين مانامت
وحاطه ولده بحضنه
راشد جالس جنبه على سرير:قلبي خلاص تركيه نايم وانتي ارتاحي
سمر تبوس فيه:لا لمن يجلس ابغى اشوف شكله وهو جالس اكيد غير ابغى اشوف لون عيونه
راشد بثقه:اكيد نفس عيوني
بس قال شافوا الصغير يكشر بوجهه وبدأ يصيح
سمر بفرح:راشد شوف يصيح
وزاد صياحه كان يصيح بقوه
راشد:يللا هذا انتي تبغينه يصيح شوفي سكتيه اللحين
سمر خافت من صياحه:لا اكيد ولدي في شي ]المه نادوا الدكتور
ام سمر تشيله من حظن سمر:الله يهديك مافي الا العافيه كل المواليد يصيحون كذا
سمر غطت وجه بدينه وبدت تصيح:لا مابي اكيد فيه شي جيبو لي الدكتور اللحين
راشد مستغرب صياحه:طيب ليه تصيحين
سمر مستمرة بصياحه:لأنه يصيح
الكل مسك نفسه لا يضحك
سمر :جيبو الدكتور اللحين
ام سمر تهديه:ياحبيبتي يصيح لانه جايع اللحين انادي الممرضه وتجيب له الرضعه بس انتي سكتي
نادوا الممرضه وجابت الرضعه
راشد انفجر ضحك مو قادر يمسك نفسه:هههه
سمر بقهر:ليه تضحك هو يصيح شنو تبغيني اسوي يعني
راشد:هههه سكتيه مو تصيحين معه هههههه بدل مايصير عندي بزر واحد صار بزرين الله يعيني على تربية
سمر بتصيح:اطلع بره خلاص مابيك
راشد يهديه::ههه خلاص هه هدي انتي بس لاتصيحين
سمر بزعل:خلاص مابيك اطلع بره
ام سمر وهي ترضع الولد:يمه ترى مو زين الزعل للمرة نفاس
راشد يبوس خده:خلاص قلبي هدي
سمر :خلاص مو زعلانه ماما كلمتي ابوي
ام سمر:لا والله
سمر:عطيني الجوال انا بكلمه
اخذت الجوال واتصلت:هلا بابا
ابو سمر:هلا بقلب بابا
سمر :بابا لاتروح البيت تعال المستشفى
بو سمر بخوف:ليه فيك شي يألمك شي
سمر بدلع:اممممم لا في مفاجاء لك بل مستشفى
ابو سمر ترك الي بيده من ملفات وطلع من المكتب
بعد ربع ساعه دخل بو سمر المستشفى
بوسمر يتصل على ام سمر وسأله بأي غرفه
10 دقائق وهو عندهم
أول مادخل شاف سمر جالسه متسنده على صدر تركي
را ح بسرعه له:سمر حبيبتي فيك شي يألمك شي
سمر بفرح:بابا طالع ماما
التفت وشاف ام سمر حامله طفل صغير
ابو سمر مو مستوعب:مين له الولد
ام سمر ببتسامه:ولد سمر حفيدي انا وانت
ابو سمر ظل دقيقه لحد ما استوعب:ولدتي
سمر بفرح:أيه شوف ولدي
جات ام سمر وعطته ابو سمر :ياربي تحفظه
سمر طالع ابوه:بابا لايكون يصير اغلى مني
بوسمر يطالع الولد بحنان:لانك غاليه بيصير ولدك غالي شنو تسمونه
سمر :حنا متفقين من قبل على حمد شرايك بابا
ابو سمر:حمد حمد يتربى بعزك يابو حمد
راشد ماتوقع ان يبارك له:وعزك
التفت راشد سمر:يلا نامي انتي من جلستي مانمتي
سمر:مابي ابي اجلس معكم
راشد:خلاص اجل كلنا بنمشي
سمر تحط راسه على المخده:لا لا لا خلاص بنام
5 دقائق وهي بسابع نومه
:::::::: :::
عند تركي وصل البحر
انبطح على رمل وهو يستنشق ريحة البحر بقوه ورجعت الذاكره له قبل 8شهور
كان جالس مع تركي يلاعبه ودق جواله كان خالد:هلا خلود
خالد:هلا تركي عندك شي بكره الساعه8
تركي:تقريبا لا ليه
خالد:ابغى نروح مشوار
تركي خلاص صار
اليوم الثاني استغرب تركي انهم واقفين عند باب المستشفى
تركي:ليش جايين هنا
خالد:راكان يبقى يشوفك
تركي بستغراب:ليه انا ماعندي معه أي احتكاك
خالد بملل:انزل وشوف
نزل مع خالد وراحوا لغرفة راكان
دخل الغرفه مع خالد:الحمد الله على سلامه
راكان ببتسامه:الله يسلمك ماتوقعت انك تجي
تركي:لا مو مشكله
راكان:أكيد انت مستغرب طلبي اني اقابلك
تركي :مادري بس مافي أي احتكاك بيني وبينك
راكان بتنهيده:انا ايامي معدوده اعيش اليوم واعيش بكره انا طلبتك اوصيك على ريناد بعد وفاتي وبعد ماتطلع من العده تملك عليه اكيد انت مستغرب طلبي تقول في رجال يطلب ان زوجته تتزوج بعد وفاته بس انا خايفه عليه اولا لان ريناد صغير ومابعد تعرف للدنيا ابيك تكون له الاب وزوج والاخ والحبيب ريناد تحتاج الحنان
ثانيا خواني ماراح يتركون ريناد الا لمن تسلمهم الحلال كله ثالثا بنتي ريم ابيك تصير له الابو تحن عليه بسجل الحلال كله بسمك ابيك تديره انت مابقى خواني ياخذونه لان لو خذوه بنتي وريناد بتضيع
تركي ابتسم بحزن على حال راكان:لا ان شالله لك طولت العمر
راكان:لا تقطعني الله يخليك انا ماعندي طاقه على للكلام بعد شوي يبجي المحامي بيسجل لك كل شي بتقول ليه اخترتني انا بذات لاني اشوف الحب بعيونك الي تحمله لريناد لا تفكرني مادري صحيح مالتقيت بك الا نادر بس احس من نظارتك غيره قهر لاني خذت منك ريناد وتقول بعد ليه اخترتك انت بذات تصير الابو لبنتي لاني اشوف الحنان اللي عطيتك لفيصل ولدك دايم اذا جاه يزور ريناد يتكلم عنك لمن كانت ريناد بعيده عنك عوضت فيصل حنان الام الي فقده او بالأصح انت خذت من امه
اولى ماتتزوج ريناد راح تتعب معه راح تنرفزك بس تحمله ريناد قلبه طيب وبسرعه تلين لا تمد يدك عليه اذا قالت لك كلمه غلط امسك نفسك انت الي سويته فيها مو شوي يبيلك فتره لحد ماتثق فيك الله يخليك هذا وصيتي صح تذكرت امي وابوي واختي مرام لاتنسوهم حط كل شهر لهم مبلغ بحسابهم وخلي ريناد تزورهم وتودي بنتي يشوفنه


فتح الدرج اللي جنبه وطلع ظرف ومدة التركي:بعد ماتثق فيك ريناد عطه هذا الظرف
تركي بحزن:اعهدك قدام ربي وخالد اني اصون الامانه الي عطيتني
راكان ارتاح:الله يوفقك دنيا واخره
بعدها دخل المحامي وصارت كل الإجراءات


فتح عيونه بعد هذا الذكره وابتسم بحزن:خايف ياراكان اني ماكون قد الامانه وارفع يدي عليه يكفي اني اشوف صورتك بحظنه هذا اكبر قهر الله يصبرني


سكر عيونه ورجع ذكره لسنه ونص
تركي بهيمان:ياناس اموت عليه
ريناد بزعل:انت ماتحبني وخر ولاتكلمني
تركي يجرها لحضنه:افا ليه ياقلبي
ريناد تبعد عنه:أقولك ننزل الحسا االاسبوع هذا موراضي
تركي يبوس خده:شسوي خايف عليك ياقلبي طريق مايصلح لك وانتي بداية الحمل
ريناد :والله اشتقت لي امي
تركي يبوس خده:خلاص بكرا اذا رحنا المستشفى نسأل الدكتورة يللا خلاص لاتزعلين
ريناد ابتسمت:خلاص بكرا
تركي :مادري متى يطلع المفعوص من بطنك
ريناد بدلع:لا تقول مفعوص ترى ازعل
تركي:افا كل شي ولا زعل رينادي
ريناد تمسح على بطنه:اممممممم حبيبي ولدك مشتهي جلكسي
تركي :ولدي اصلا ولدي مايعرف هذا الاشيا قولي انتي
ريناد تحط راسه على صدر تركي:شسوي وحامي صاير على الجلكسي
تركي يبوس راسه:بشري بكرتون جلكسي

ابتسم :الله يرجع ذيك الايام


:::::::: :
بعد ساعه خالد :تركي ليه مانروح المستشفى وجهك مو عاجبني
تركي:خلاص بكره بنجي مره وحده
خالد:كيفك
:::::::: :::::
رجعوا ولفوا الشوارع وسوالف وضحك ونسى تركي
على الساعه 11 بالليل دخل تركي مع خالد شوي بعده طلع تركي:اف مالي خلق اصعد الدرج طويل ويتعبني واذا على ريناد هي ماراح تهتم من الأساس نمت مانمت
وحط راسه وراح بسابع نومه
:::::
ريناد قاعده على اعصابه:ياربي من طلع العصر مارجع وين راح لايكون صار له شي كل مني انا سبب حتى ماتصلت اسئل عنه اف شسوي
قامت وراحت جلست بصاله تنتظر وتنتظر :افففف شسوي كل مني كل مني انا ماعندي احساس هو رجال اكيد ماراح يرضى يشوفني احتفظ بصورة شخص ثاني
بين بحر افكاره نامت على الكنبة
:::::::::
الساعه 7 الصباح دق جوال تركي
تركي صوته كله نوم:الو
فراس بقهر:اللحين الموعد موعدك وانا جالس قبلك
تركي:افففففف خلاص اللحين اقوم
قام وتوضأ وصلى صلاة الصبح اللي فاتت :الله يعيني على صعدت الدرج
صعد بصعوبه ودخل الجناح تفاجاء بريناد نايمه بصاله
راح تركي يصحيه:ريناد ريناد
ريناد :هممممممم
تركي يمسح على رأسه:قلبي ليه نايمه هنا مو زين لك
ريناد تقوم من الكنب بصعوبة نومة الكنب كسرت ظهره:كنت انتظرك تجي وغلبني النوم
تركي"غريبه تنتظرني":ليه يعني انا اهمك
ريناد بارتباك:لا بس شفتك تأخرت واستغربت بس هذا الموضوع
وقامت وراحت الغرفه"اه ه ه ه ياليت خايفه علي لانك تحبيني بس لان ضميرك يئنبك"
بعد نص ساعه تجهزو وراح الخبر
هناك وصلوا كشفوا على ريناد وكنت صحته كويسه اما تركي لقى تهزئ محترم وقال الدكتور ان راح منومه بالمستشفى وبلموت رضوا يتركونه وصف له أدوية جديدة غير الاول
على العصر رجعوا الحسا
صعدوا الجناح
تركي ببتسامه :يلا هذا انتي بخير مافيك شي
ريناد:الحمد الله
تركي ظل واقف يستنى تسأله وأنت شنو قالي الدكتور "ماعنده قلب يحس" دخل الغرفه وانسدح على السرير دخلت ريناد ورى بعد فتره:ام اخذت علاجك
تركي"شلون عرفت ان الدكتور وصف لي علاج من غير ماتسأل":انتي شعرفك
ريناد جلست على السرير:تو فراس متصل وقالي عنك وانك لزم تظل نايم بل فراش
تركي حط ذراعه على جبينه: مو مهم
ريناد :لاا مهم تأخذ علاجك
تركي وهو على وضعيته:يهمك اذا مرضت او صحيت ميت او حي
ريناد بارتباك: مو عن كذا بس هذا واجب ولازم اسويه
تركي بقهر:لا مولازم مابي شي
ريناد غصب:لا لزم
تركي عصب:انتي شنو ماتفهمين اقولك مابي غصب فهمي انا مابي شي منك غبيه ماتفهم بالعربية لأن من يدك مابي شي
ريناد ماسكه دموعه وقفت بتطلع:اسف تجاوزت حدودي معك بس هذا واجب ولزم اسويه
وطلع من الغرفه لانه لو ظلت اكثر راح تنفجر بكي ودخلت الغرفه ثانيه تصيح وتصيح
تركي يغطي وجه بل بطنيه:احسن خله تذوق من اللي ذقته
:::
ريناد تصيح:هذا جزاي خايفه عليه صج مايستاهل اصلا انا ماكنت بسمع كلام فراس وانتبه الدوره بس هو اللي تبرع لي اصلا لو كنت ادري ان هو المتبرع مارضيت انا خفت عليه تزيد حالته بس خلاص ماراح اتدخل
وظلت تصيح وتصيح لحد مانفتح الباب ودخل فيصل راحت له جري:ماما ليه تصيحين
ريناد وهي تمسح دموعه:لا حبيبي بس دخلت شعره بعيوني
فيصل يمسك وجه ريناد:اشوف عينك
ريناد توقف:لا خلاص ماما طلعت تعال اسوي لك اكل انت جوعان صح
فيصل:ايه دوعان
ريناد:قول للخدمه تصعد ريم
راحت للمطبخ الصغير وهو مطبخ تحضيري تسوي فيه اكلات السريعه سوت اكله خفيفه واكل خاص لريم
بعده جبست تأكل ريم وفيصل اكل بروحه
:::::
تركي اوجعه قلبه عليه :اففف هذا الامانه الي بحافظ عليه وهذا انا خليته تصيح
طلع من الغرفه شاف فيصل يلعب بهدوء وريم نايمه بحضن ريناد "ياربي كل هذا صياح عيونه حمر" جلس جنبه:نامت ريومه
ريناد من غير مطلعه:انت تشوف
تركي"أف شكله زعلانه بقوه الله يعيني على رضاه":ام ماتبين تعطيني الدواء
ريناد برود:شدخلني فيك
تركي مسك يده:بس انا ابقى من يدك الحلوه
ريناد لتفت له:انا غبيه ومافهم انت ماتبقي من يدي شي
تركي يبوس يده:بس انا ماراح اكل الا من يدك انتي
ريناد وقفت:تشوف كيس الادويه على الكومدينه إذا كنت تبغى تاكل
تركي :خلاص اجل ذنبي برقبتك اذا مت اوصار شي
ريناد تحط ريم بسريره وتطلع من الغرفه وتروح لغرفته
لحقه تركي:رينادي خلاص لا تزعلين
ريناد بغصه:تقولي غبيه ومافهم وماتبي شي من يدي وفي الاخير تقول اسف
تركي راح مسك يده وجلس على سرير وجلسه جنبه بحنان:أنا اسف ماكان قصدي بس انا كنت شوي مقهور وحطيت حرتي فيك
ريناد بدت دموعه تطيح:وانا شدخلني تحط حرتك فيني
تركي يمسح دموعه:قلبي خلاص انا اسف يللا انا ابغى دواء من يدك
ريناد للحين زعلانه:شوفه جنبك تبقي خذه ماتبقي كيفك
تركي :خلاص وانا ماراح اكل الا من يدك واذا سألوني بقول ريناد ماترضى اخذ دوا
قامت ريناد وخذت الحبوب ومدت له بس هو مامد يده انتظرت ه يمد يده ماشافت الا هو فاتح فمه
ريناد:تركي خذه
تركي:اسف انا ابغاكي انتي تحطي الحبة بفمي
ريناد عقدت حواجبه:نعم شقلت
تركي يتكلم وهو فاتح فمه:لازم انتي تأكلين
تنهدت ريناد وحطت الحبه بفمه ومدت له كاس الماي
تركي:انتي شربيني
ريناد:خلاص انا عطيتك الحبه
تركي:خلاص جال ابلع الحبه واذا غصيت انتي سبب
ريناد ا:افففففف
شربت الماي
تركي يتمدد على السرير:انا بنام
ريناد:انا بنزل شوي عند خالتي وشذى
تركي نام اما ريناد نزلت تحت
::::
مر اسبوع عليهم تركي حالته تحسنت للافضل بل عنايه جنن ريناد على الدوا لازم هي تعطيه
سمر طلعت من المستشفى ومهبل راشد مع ولده وأم سمر ابو سمر الارض مو شايلته مع ضيفهم الجديد
:::::::
الخميس الساعه 10 لبست ريناد عباته بهدوء وحذر ونزلت وركبت السياره ووصفت البيت للسواق
::::
بعد نص ساعه صحى تركي :ريناد ريناد
طلع من الغرفه وراح الصاله وماشافه وغرفة الاولاد بعد ماشافهم :يمكن تحت
نزل تحت ماشافه سأل الخدمه قالت انه شافته تطلع وراحت مع السواق اتصل على السواق وقال ان وصله لبيت ووصف له البيت هنا تركي جن جنونه شلون تروح لهذا المكان
كان تركي يسوق بسرعه جنونيه
وصل للبيت (بيت راكان) دخل وشاف الباب مفتوح دخل الصاله وعيونه حمر من العصبيه وهو عند باب مدخل الصاله شاف ريناد نازله من الدرج وعيونه حمر من البكي بس تركي منتبه انه كانت تصيح من العصبيه
عقب مانزلت من الدرج تركي يصر على اسنانه:وراي على سياره بسرعه
طلع ريناد لبست عباته بعد 5دقايق لحقته
كان يسوق وهو واصل حده من العصبيه بعد ماوصلوا
تركي مايشوف من العصبيه:تنزلين وعلى طول الجناح مافي يمين يسار والله لربيك يا ريناد
نزلت ريناد بهدوء ودخلت الصاله ماكان احد فيه صعدت جناحه
فكت العبايه ورمت على الكنبه ماحست بتركي دخل كانت غارقه بتفكيرها وهمومه ماحست الا يدين تضغط على كتفه من الضغط القوي حست ان كتفه انكسر و بصراخ:انتي بأي حق تـــطلــعين مــن البــيت من دون شوري ولا ورايح بيت راكان سكت عنك قلت يمكن تعقلين وتفهمين بس مافي امل قلت يمكن تحس مافي فايده بس من اللحين انا اللي بعلمك و ريم الواجه ثاني لتركي الحنان والحب ورعاية ماتنفع ان ماربيتك ماكون تركي
ماكمل كلامه الا ريناد طايحه مغمى عليه
تركي ظل ثواني مو مستوعب بعد ماستوعب نزل على الارض وحط راس ريناد بحظنه ويضرب خده بخفيف وهو خايف:{ريناد ريناد قلبي قومي ريناد انا بس كنت معصب وقول كلام مو حاس شنو معناه ريناد
مافي امل ترد قام بسرعه وراح جاب ماي ورجع بلل يده بل ماي ومسح على وجه ريناد ريناد فتحت عيونه بس مو حاسه هي وين
تركي بفرح:]قلبي يسألك شي تحسين بشي
ريناد رجعت الذكرى لربع ساعه ورى"كنت بيتنا بس ما احس بالامان مثل اول اول مادخلت كنت اشوف كل زاويه بصالة هنا جلسنا انا وراكان وكلنا وهنا راكان غازلني وهنا ضحكنا بس مادري احس بضيقه داخلي صعدت فوق لغرفتها بس من دخلت زادت الضيقه طالعت السرير هنا نمت بحضن حبيبي هنا بس كل ماله تزيد ضيقه احس بيدين تخنقني رحت ورميت نفسي على السرير وصحت مادري ليه يمكن لاني احس اني غريبه بين جدران بيتي ماتحملت وطلعت من الغرفه "طول فترة تفكيره تركي يهزه وهو خايف:قلبي حياتي ردي الله يخليك انتي بتموتيني
ماشاف تركي الا دموعه تطيح وتطيح بغزارة وكل ما صوته يعلى بل بكي تركي زاد خوفه:قلبي يألمك شي ردي
ريناد يزد صوت صياحه
تركي يحضنه:قوليلي شنو فيك
ريناد من حظنه تركي وهي حظنته بقوه وتدفن وجه بصدره
ترركي ميت رعب صوت صياحه مو طبيعي وتمسكه فيه خاف عليه:والله اني مو مسوي لك شي بس انا كنت معصب ويقول كلام ما فهم معناه
ريناد تزيد شهقاته
تركي شالها وراح بالغرفه وهي مستمره بل صياح
جلس على سرير وجلس ريناد على فخذه وحضنه وميت رعب عليه:خلاص هدي
ريناد مافي الا الصياح

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -