بارت مقترح

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك -6

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك - غرام

رواية ماتت فرحتي يوم شفتك -6

قرب منها هشام وقرص خدودها بخفه:بطلي هالكلمه ماتلاحظين اني من يوم خذيتك وانتي كله ماتبين شي
نزلت وتين راسها
رفع هشام راسها باطراف اصابعه وقال:تصدقين اني اشتقتلك
استحت وتين ونزلت عينها
هشام :وتصدقين انك اجمل ماارأت عيني
هنا وبس
((وتين))استحت حمرت خدودها
هشام وهو يبتسم لها:اممممم خذي راحتك وروحي بدلي
ماصدقت وتين سمعت هالكلمه على طول انسحبت بهدوء عكس النار اللي داخلها ودخلت غرفة النوم وفعلا انبهرت بالديكور الرايق فتحت شنطت ملابسها وهي تدور لها شي تلبسه
لكنها تفاجأت بالملابس اللي حاطينها البنات لها
مو حاطين لها لبس ساتر على قولتها كلها ملابس ماتتجرأ
انها تلبسها دورت ودورت وبالاخير رست
على قميص نوم سكري تحت الركبه بشوي مع فتحه بالجنب كان سيور وعلى اطرافه ترتر لماع باللون الذهبي وعليه روب من الدانتيل اطول من القميص بشوي وبنفس الالوان
خففت مكياجها وبخت على نفسها عطر وفكت شعرها اللي كانت عاملته لها الكوافيره شنيون وجلست تحط بجسمها كريم برائحة المشمش
دق هشام الباب بعد مامل من انتظارها برى وماانتظر منها ترد فتح الباب على طول
وتين كانت واقفه عند التسريحه اخترعت يوم دق الباب وبسرعه دخل
هشام وهو يقترب منها:يالله عشان نتعشى
وتين بتوتر من قربه:امم خلاص روح وانا اجي وراك
وماترك لها مجال ترد سحب يدها وطلعوا برا
لقته مجهز الطاوله والاكل
جلس هشام وجلست وراه وتين
هشام:سمي ياحلوه
وتين :....لارد
اكتفت بس انها تاخذ الشوكه وتلعب فيها من غير لاتاكل
هشام ماحب يضغط عليها خلاها براحتها اكل هو بدوره الشي القليل وقام بعد ماقال: الحمدلله
((وتين)) حاسه بخجل من لبسها وجلست وهي ضامه يدينها ورجولها من الحيا وهي تشوف هشام يقترب لها
قرب هشام لها وجلس عند ركبتها ومسك يدها وباسها
هشام:وتين انا اعرف انك مالك ذنب باللي صار كله
واعرف اني لو اقول من اليوم لبكره اسف ماتوفيك
بس انا اوعدك ياوتين اني من هنا ورايح راح افتح صفحه جديده معك وخلينا نحاول مانضيع ايامنا على الهواش والمشاكل انا انسان مالي جلد على الحرب اذا مو قادره تبلعيني او تتقبليني
انا مستعد اني بعد سنه اعطيك حريتك ولاتخافين راح اخلي اهلنا يتقبلون هذا الشي ورااح اطلعك من السالفه
واذا تبينا نفتح صفحه جديده
وقف هشام وهو يمد يده لها:فأنا كلي لك
ترددت وتين بالاول بس بعد مده قليله اعطته يدها
وقفوا للحظات عيونهم تعانق بعض
حضنها هشام بهدووء:اوعدك ماتندمين وتين اوعدك
وحملها هشام
ووووو
وووو
..........
هالليله ليلة بداية فرح
او يمكن نهاية انكسار
.....
......
ياليل غريب هالمسا
له جما غير الجمال
وله قلوب غير القلوب
بس ياليت يكون فيه
وفــــــــا غير الوفا

****************
دخلت بيتها وهي مشتاقه لزوجها هالاسبوع شوي انشغلت عنه
كانت الساعه وحده بنص الليل دخلت غرفتها وناظرت السرير لقت زوجها حبيبها نايم
بدلت اللبس اللي عليها وغسلت وجهها
لبست شورت من الساتان بلون الوردي الفاتح وبدي بسيور علاق
وانسدحت وهي معطيه خالد ظهرها
وغمضت عينها لكنها فتحتها مره ثانيه وهي تحس بيدين خالد تحضنها من ورى
خالد وهو يقربها له:وحشتيني ياقلبي وباس كتفها
ابتسمت وهي تواجهه:اسفه حبيبي اشغلت هالاسبوع عنك
بس وربـــــــي
قاطعتها بوسة خالد على شفايفها
خالد:ماابي اسمع اعذار اشششششششش
باسها مرره ثانيه وهو يقربها له اكثر يبي يحس بدفاها
وفاء وهي تتمسك فيه اكثر:ربي لايحرمني منك
************
البنات بعد ماخلصوا سهره كل وحده روحت لبيتها
ام مازن:ياحبي لوتين اليوم بس ارتحت طلعت من اهلها وراحت لاهلها والله ان ام هشام اصيله اصيله
هوازن بفرح: الله يايمه شفتي كيف وتين تجنن ماشالله عليها
ام مازن وهي تبتسم:اي والله ماشالله عليها
ام مازن :يالله انا بروح انام تصبحون على خير
هوازن:وانت من اهله
طلعت ام مازن جناحها وكانت الساعه تقربا 2 نص الليل
دخلت الحمام واخذت لها شاور وصلت ركعتين دعت الله يوفق بنتها بهالليله سلمت وانتهت لقت ابجورة ابو مازن مفتوحه استغربت وجات بطفيها لكن صوته وقفها
كيف وتين يانوره:ام مازن بخير ياعبدالله بخير
بس ماقلت لي ايش مصحيك لها الوقت
ابو مازن:بنتي اللي كسرتها واللي ماتبي تسامحني
وخوفي عليها هذا هو اللي مصحيني يانوره
جلست عنده نوره وتكلمت بحنان:البنت مجروحه ياعبدالله شوي والامر صعب عليها وهي صغيره بس صدقني ازمه وبتعدي وبتجيك وتحب فوق راسك وتعرف انك ماتبي الا مصلحتها
ابو مازن بتنهيدة الم:انشاله انشالله

احبتي توقعاتكم تسرني
ومتابعتكم لي تشرفني
وانتقاداتكم تحسن ادائي
حبايبي البارت السابع بين ايديكم
لاتحرموني من توقعاتكم ورأيكم فيه
وسامحوني على التقصيــــــــــــــر

البـــــــــارت السابع
{{مــــــــــــــدخ ــــل}}
يـــــــــــــــوم جديد
يحمل داخله
امــــــــــــــــل
يحمل داخله
مستقبــــــــــــــل
يحمل داخله
اســــــــــــــــرار

****
صحى هشام من النوم الصباح والتفت جنبه وابتسم يوم شافها نايمه بجنبه جلس يناظرها بحنان وحب
يحسها رغم صغر سنها تفجر الرجوله اللي فيه
يحس الانوثه تشع منها جلس يمسح على شعرها اللي كان منتثر على المخده
تحركت وتين وقطبت حواجبها بغير راحه
ضحك عليها بصمت حتى وهي نايمه معصبه
اقترب منها وحضنها وجلس يمسح على كتفها برقه
حست وتين ان فيه احد يلمسها وتذكرت اللي صار كله امس
واستحت تفتح عينها استنته يبعد عشان تقوم بس هشام ماتحرك
((هشــام))
حسيت انها قامت من يوم شفت خدودها حمرت وحسيت بحرارةجسمها قلت استناها تفتح عينها بس شكلها موناويه تفتح
عيونها قلت خليني اكلمها
هشام وهو يقرب منها وبهمس:تونه قومي
وتين::............
هشام:عارف انك صاحيه يلا قومي
وتين تتكلم بصعوبه وهي مغمضه عينها::ممكن تبعد
هشام:وليه ابعد افتحي عيونك ياعيوني
وتين تحاول تتفكك منه
تركها هشام وهويضحك عليها ::افتحي عيونك خلاص انا طالع وقام
وتين جلست فتره وفتحت عينها لقته واقف عند الباب يطالعها وهومبتسم
غطت وتين وجهها باللحاف ::اطلع برا
ضحك هشام بصوت عالي عليها:هههههههه ياليل ابولمبه ترى بس اليوم سماح وبعدها ترى والله مااتحرك من الغرفه وطلع وقفل الباب وراه
((وتين))
اول ماسمعت باب الغرفه يتسكر نزلت اللحاف ببطء وكانها خايفه انه يكون موجود ناظرت مالقت احد ابتسمت على نفسها وتذكرت اللي صار رجعت غطت وجهها بخجل وتنهدت بهدووووء
((وتين بينها وبين نفسها))
الحين ذا لاصق فيني ويبيني افتح عيني ياويــــلي يافشيلتي كيف بطلع عنده الحين
ا ه ه ه ه ه خلني اقوم اغير بس
اخذت ملابسها ودخلت الحمام
((هشام))
طلعت من الغرفه لاني عارفه انها تستحي بالحيــــل قلت اخليها براحتها انتظرت ربع ساعه ماجت ثلث ساعه بعد ماجت
قلت اقوم اشوفها رحت الغرف وأول ماوصلت باب الجناح دقيت الباب محد رد قلت اكيد انها بالحمام
فتحت الباب ودخلت مالقيتها بس كنت اسمع صوت الدش قلت شكلها ماخلصت وقفت عند الدولاب اطلع ملابس لاني ماكنت لابس الاشورت سماوي مقلم بأبيض
جلست على السرير استنى الهانم تخلص والله طولت بالحمام ناظرت الساعه لقيتها 11 ونص وشوي تجي 12 وانا مابعد سويت شي واليوم جمعه
رحت بدق عليها الباب وصلت باب الحمام جيت بحط يدي على الباب الا ينفتح انا تفاجأت ووتين بعد ابتسمت لها ونزلت راسها كان شكلها عذاب كان لابسه روب الحمام وتاركه شعرها من غير شي
منساب بأريحيه
هشام:نعيما كان نمتي بالحمام
طالعته وتين بنص عين وهي رافعه حاجبها:بالله نسيت والله انام ولا يهمك الحين ارجع وانام
هشام وهومانزل عينه من عليها::خلاص يالله ارجعي معي
وهو يغمز لها
وتين شهقت:انت قليل ادب
ضحك هشام:ايوه قليل ادب بس وخري خليني اتحمم قبل الظهر
وتين :الظاهر انت اللي واقف قدامي بعد عن طريقي
حط هشام ايده على الباب مانعها من الخروج وقرب خده لها::
اول شي اعطيني بوسه
وتين بعصبيه وتوتر:وخر بس انت فاضي
رفع هشام يده وقالها :روحي الحين انا وراي صلاه والا كان
علوم وغمز لها وابتسم
((وتين))
ياناس هالرجال مايستحي واقف قبالي ويتمقلني بعيونه لا وبعد بشورت ايش ذا انا ماتعودت على هالمناظر اوووف الله يعيني عليه
راحت عند الدولاب تطلع لها ملابس وشافت هشام بعد مطلع له ملابس كان مطلع له بنلون جنز فاتح وبلوزه اخضر وفيها كتابات رمادي واسود
اخذت وتين ملابسها واللي كانت عباره عن برمودا حد الركبه جنز بلوزه بيضاء فيها رسومات بالاصفر والستراس الفضي كان البلوزه من النوع اللي تكون مايله بطريقه تخلي كتف من الاكتاف بارز اكثر من الثاني
نشفت شعرها وجففته وربطته ذيل حصان وربطت فيه شريطه صفرا ماحطت بودرة اساس اكتفت بانها تحط كحل ازرق غامق وقلوس وردي وتعطرت ولبست شبشب اصفر جات بتطلع تذكرت الاكسسوار رجعت وفتحت الدرج واخذت خاتم ناعم فيه كريستاله فضيه واسوارات خيوط بالوان مختلفه ولبست سلسال اسود بتعليقه فضيه ناظرت نفسها بالمرايه وكانت راضيه عن نفسها تماما كانت عارفه ان جمالها مايختلف فيه اثنين
اخذت جوالها من على التسريحه وطلعت برا الصاله
حست بالجوع قامت وراحت المطبخ فتحت الثلاجه ولقت معلبات وعصيرات سحبت لها علبة بيبسي واخذت قطعة توست وجبن
جلست على الطاوله وقعدت تدهن التوست بالجبن وفكت علبة البيبسي جات بتشربها بســـــ...
((هشـــام))
طلعت من الحمام مالقيتها بالغرفه لبست ملابسي ونشفت شعري ومشطته وجهزت ثوب الصلاه لانه ماباقي شي على الاذان
تعطرت وطلعت للصاله وبعد مالقيتها سمعت قربعه بالمطبخ رحت المطبخ لقيت الاخت بتفتح علبة البيبسي والله انها مجنونه احد يشرب بيبسي على الريق تقدمت لها وسحبته من يدها
وتين بعصبيه:هيه انت ايش تسوي
هشام:اولا الظاهر لي اسم والا شكلي بنغالي عندك وثانيا من الصبح وعلى ريقك بيبسي
وتين بغضب:انا حره واصلا متعوده من زمان مالك شغل عطيني العلبه بس
هشام وهو يمسك اعصابه:انتي ماترتاحين الا تسوين مشكله يعني
وتين :انت اللي بديت
هشام بصراخ:وتين بطلي شغل المبزره حقك ذا وبيبسي مافيه ولا عاد يدخل بيتي بعد
وراح هشام للمغسلة ورماه فيه
جات وتين بتقوم جاء لعندها هشام وقال لها:: على وين
وتين بقهر:بروح الغرفه
هشام وهو يمسك يدها ويجلسها:اجلسي بس بلا دلع
جلست وتين وهي مكتفه ايديها ومبوزه
قام هشام وطلع عصيرات من الثلاجه وطلع توست ومرتديلا وزيتون ومخلل وحطه على الطاوله
جلس يرتب الطاوله ووتين تتأفف ومبوزه
هز هشام راسه وقال بينه وبين نفسه الله يصبرني عليك بس
بعد ماخلص ترتيب جلس جنب وتين وقال:سمي
وتين ماردت عليه
ابتسم هشام واخذ خبزه واعطاها يلقمها
وتين تصد عنه
هشام:افا ترديني
وتين:ماابي اكل
هشام:لا بتاكلين انشالله وانتي طيبه بعد
يالله همممم
وتين طالعته بنص عين:شايفني بزر
هشام بابتسامه واسعه:واحلى بزر بعد
وتين بعصبيه:خيـــــــــــر
هشام ضحك عليها بصوت عالي:اسحبها خلاص خلاص
وتين:ايوه حسبالي بعد اخذت منه الخبزه واكلتها
جلسوا ياكلون بهدوؤء
قطع هشام الصمت:وتين جهزي نفسك اليوم بنروح بيت اهلك
وتين:بس انا ماابي اروح بيت اهلي
هشام:تراك كرهتيني بهالكلمه كل محد قالك شي قلتي مابي وماابي
لو مره بس نفسي تقولين انشالله
وبعدين ليه ماتروحين بيت اهلك
وتين:بس كذا مـــــــــــــــزاج
هشام وهو يقوم :الحمدلله بس على العقل انا بروح البس واتجهز للصلاه انتي مامنك فايده اصلا الكلام معك ضايع
وتين:والله محد جبرك وقالك تزوجني والا يؤ صح نسيت انك مغصوب علــــــــــ........
جاها كف محترم خلاها تسكت
هشام بعصبيه:الحين انا مو فاضيلك وبصراخ فاهمه
خلي بس يجي المغرب وانتي ماجهزتي والله والله ماتلومين الانفسك
وراح وهو يقول
عيشه تجيب القرف وماسمعت الا قفلت الباب اللي هزت الجناح هز
جلست وتين وهي مقهوره وشوي جلست تبكي بعصبيه وقهر منه كم مره وهو يمد يده عليها وجلست تسب وتلعن بهشام
وراحت غرفتها وجلست تفصخ اكسسواراتها بعنف وعصبيه كانها السبب في اللي يصير لها ودخلت الحمام وفتحت المويا البارده عليها يمكن تبرد شوي على قلبها
جلست حوالي الساعه تقريبا تحت المويا
طلعت من الحمام لبست لها شورت قطني ابيض وبدي بنفس اللون
نشفت شعرها واخذت شرشف الصلاه وصلت الظهر وانسدحت على الفراش وجلست تفكر بحياتها اللي مي راضيه تتعدل ابد
تنهدت وهي تقول لوين راح اوصل معك ياهشام لويــــن
اخذها النوم وهي تفكر
ضاعت احلامي وظل الحزن فيني واهتديت
للطريق اللي يوديني على دمعي ورحت
يالحزن ليتك مثل دمعي وتنزل لارقيت
بس اعرفك لو مسحت الدمع تبقى ماانمسحت
كان حلمي في وجود انسان يبكي لابكيت
وصار حلمي في وجود انسان يفرح لافرحت
كنت اشوف الناس مثلي كل ماجعت وظميت
مادريت ان الاوادم ناس فوق وناس تحت
*************
في بيت ابو مازن
ام مازن مشغوله ترتب للعزيمه اللي مسويها ابومازن لهشام وبنته
دقت ام مازن على خواتها
واللي هم
خلود32سنه متزوجه وعندها ربى 13 سنه وريان 11 سنه
وريم 8 سنين وراكان 4 سنين
واختها عائشه 29 متزوجه وعندها تؤام ليان وليال 10 سنين
وكمال 7سنين ووجمال 3 سنين
واخوانها الشباب
الاخ الاكبر نايف 40 سنه
ام فارس ناديه
فارس 18 سنه
في 17 سنه
سلمى 9 سنين ,,ساهر3سنين
الاخ الثاني فواز 38 سنه
زوجته امل
عنده فرح 17سنه
حسن 14 سنه
سما 13 سنه
ندى 8 سنين
نادر 5 سنين ومدى 3 سنين
الاخ الصغيرسلمان 25 سنه
وهو دايم عند بنات اخته وعيال اخته
ام مازن :ياهوازن كلمتي خالك سلمان من زمان عنه خليه يجي يتعشى معنا اليوم
هوازن:يمه ادق عليه مايرد ماتعرفين خالي انتي
ام مازن :دقي عليه ثاني مره
دقت هوازن وانتظرت الرد طول عليها جات بتسكر السماعه لكن جاها صوته مع البحه اللي تميزه ::ياهلا بهوازن ايش عندك زاعجتني انا اتفرج على مباراه مو فاضي لك
هوازن وهي تضحك:هههههه بالاول قول كيفك اخبارك
وبعدين هذا جزاي داقه اعزمك اليوم
سلمان:ليه ايش عندكم
هوازن :ابد والله بس اليوم ابوي مسوي عزيمه لهشام ووتين
وامي تقول من زمان عنك وقالت دقي عليه
سلمان:ههههه يالبى وخيتي انشالله بعد المباراه اجهز واجيكم
هوازن:اشوى وتين موفيه كان يمديها ماتحركت دام فيه مباراه
سلمان:ههههه لا وابشرك بعد مباراة الهلال اليوم
هوازن:ههههه شكلها ماتدري والا كان كنسلت عزيمتنا بكبرها
سلمان: اقول لايكثر بس ترى اعطيتك وجه فارقي بدا الشوط الثاني
هوازن:سلمــــــــــانوه
سلمان:عيدي عيدي ماسمعت اصغر عيالك تقولي لي سلمانوه لاخال ولا يحزنون شايله الكلفه بيني وبينك
هوازن:ماله داعي الرسميات من تواضع لله رفعه
سلمان:اقول بس اقلبي وجهك وبصراخ يالـــــــله بتفرج انتي ماتفهمين
هوازن:يمه اكلتني يالله يااحلى اونكل مع السلامه
سلمان:فمان الله
قفلت هوازن من خالها وقالت لامها انه بيجي للعشا
وطلعت تجهز للعزيمه

المغـــــــــــــــــرب
..........:يمه شوفي ترى اليوم تقولين لهم
ام سالم:سالم تراك صجيتني خلاص اصلا ابوك اليوم بيكلم خالك
سالم:احلفي يمه من جد اوووه مابغيتوا
ام سالم تطالعه مستغربه ماتوقعت ولدها يبي بنت خاله هالكثر
ام سالم:مو تستعجل يمكن البنت ماتوافق يعني حط ببالك هالشي
سالم:فال الله ولا فالك يمه لا انشالله توافق وليه ماتوافق اصلا
ام سالم بملل:سالم قوم فارق قوم والا ترى والله لاخلي ابوك يهون
قام سالم وباس راس امه:لا يمه الا هالشي الحين اذلف بس يمه لاتنسين
ام سالم بصراخ وهي تضحك:ســــــــــالم
سالم راح وهو يضحك:هههه خلاص رحت رحت بس لاتنسين يمه تكفين
وهو طالع على الدرج صادفته سمر
سمر باستغراب:ايش عندي شاق الحلق
سالم وهو لازال مبتسم :احم احم اخوك بيعرس
سمر وهي مطيره عيونها:صدق ومن بتاخذ ومتى طيب هي حلوه اعرفها تقرب لنا
سالم قاطعها:هيه انتي شوي شوي علي من ومتى مالك شغل بعدين تعرفين يالله تشاووووو
وراح سالم تارك سمر بحيره
نزلت سمر وهي لابسه وجاهزه وكانت لابسه فستان اورانج قصير تحت الركبه بشوي وجاكيت بني قصير مسويه شعرها بف بسيط ومكياج هادي مجرد قلوس لحمي وكحل اسود داخلي ولبست سلسال طويل لافته على رقبتها مرتين وكان باللون الذهبي وصندل كعب واطي لون بني بحبال
شافت امها جالسه ومبتسمه
سمر::لالالا العائله فيها شي ايش فيكم كل واحد شاق حلقه
ام سالم::هههه تعالي اسمعي اخوك ايش سوى
جات سمر بسرعه لامها وهي تبي تعرف السالفه
قالت لها امها عن سالم وخطبته لهوازن
سمر بفرحه:واااااااااو ياحظه فيها والله يمه هوازن مره طيوبه وحبوبه
ام سالم :بالاول خليهم يوافقون وبعدين يصير خير
ام سالم وهي تغير السالفه:وين سميه مالها حس
سمر :جالسه تلبس
ام سالم وهي تقوم:انا بطلع للحوش اذا خلصتوا تعالوا وروحي استعجلي اختك واخوك المهبول وقوليله تقول امي اذا تأخرت بتهون
سمر وهي تضحك على امها:ههههه ابشري يمه طيران
طلعت سمر لقت سميه جاهزه وكانت لابسه تنوره قصيره من الساتان وفيها رسومات باللون البني والاصفر والرمادي وبلوزه برقبه من غير اكمام لون اصفر
سمر:اشوى انك خالصه يالله انزلي امي ترى بالحوش تنتظر
سميه:اوكي بس البس الاكسسوار وانزل
سمر:على ماانادي سالم الا وانت نازله لاني ماراح ارجعلك
سميه :اعوذ بالله خلاص يابنت نازله نازله
طلعت سمر من عند اختها وراحت لغرفة سالم دقت الباب جاها صوته
سالم:من عند الباب
سمر:انا سمر
سالم:ادخلي
سمردخلت ولقته يمشط شعره
سمر:يالله سالم امي تقول لاتتأخر تبي تساعد بيت خالي
سالم :طيب خليني امشط واسنع غترتي
سمر وهي تتدلع عليه:تقول امي
تقول امي
تقول امي
سالم:تراك زهقتيني ايش تقول امي
سمر:تقول امي انزل والا ترى بتغير رايها باللي هي قالت لك عليه
سالم ناظر فيها على طول:من جدك
سمر وهي تتصنع الجديه:اي والله
سحب سالم غترته واخذ ساعته ومشى الين سبق سمر
سمر:ياحظي عليك يااخوي كله عشان هوازن
سالم:لا يكثر بس ويالله بسرعه امش والا ترى اروح واخليك
ونزلت وهي تتسابق هي واخوها
((سالم )) بطبعه اجتماعي وحق سوالف ويحب خواته
&&&&&&
في بيت ابوهشام
جهزوا ام هشام ووهتون وهيله وهناء
ام هشام:يالله ياهتون وين اخوانك تأخرنا على الناس
هيله:ابوي وينه يمه
ام هشام:تبين ابوك ينتظركم وهو عارف انكم بتتاخرون ابوك راح من العصر عند عمك
هيله:وحنا بنروح مع من هاشم والا هشام
ام هشام:مدري انا مااشوف احد منهم خليني ادق على هاشم بالاول واشوفه جات بتدق الا يدخل هشام
هشام:السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الكل : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
ام هشام:يوووووه ياهشام مابدلت ملابسك ولا شي خلني ادق على هاشم بس
هشام بهدوؤء وشوية ضيق يحاول يخفيه:لا يمه انا بطلع فوق اخذ لي غرض وانزل وانتوا اجهزوا لان ابوي اخذ هاشم معه
ام هشام:بتروح كذا
هشام:لا يمه بوديكم وارجع ابدل ونجي
رااح هشام وهو ماوده يروح لجناحه طفش من وتين ومن طولة لسانها وقلة احترامها اول ماوصل الجناح دخل لقى الصاله مظلمه
ومالقاها في الصاله قال ينه وبين نفسه :ياويلها كانها ماجهزت
راح لغرفة النوم فتح الباب من غير لايدقه
الغرف كانت بارده ومظلمه فتح اللمبه لقاها نايمه قرب منها كان بيهاوشها بس شاف خدها الاحمر وجفونها اللي تبين انها باكيه هون
ناداها بجمود::وتين وتين
وتين:.....


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -