بارت مقترح

رواية وطال انتظاري -11

رواية وطال انتظاري - غرام

رواية وطال انتظاري -11

جواهر:يمه وش صاير؟
ام ندى:اخوك طلق نورة
جواهر تهلل وجهها:صج؟؟؟
ام ندى:!!!!
جواهر:بشرك الله بالخير يا يمه بشرك الله بالخير
ام ندى:جواهر هذا حكي تقولينه؟؟؟
ابتسمت جواهر بخبث ورسلت مسج لريوف
Thanks a lot my dear…
ريوف وصلها مسج جواهر وحطت يدها على قلبها
ريوف:الله يستر هالشكر وش وراه من مصيبه الله يستر
قامت ريوف وهي متوتره
ومتحيره ايش تسوي
قررت ترسل مسج
Welcome ..
But ,, what's happen??!
ثواني وصلها مسج
Nothing my dear nothing…
Don't wory
ريوف:يالله سترك يارب ...
-----
قرب موعد سفر رائد
بقى يوم واحد فقـــــــط
طبعاً خلاص خالد طلق نورة من غير رجعه قطعياً
جواهر اسعد انسانه بالوجود بعد ما تحس انها انتقمت من نورة بالفعل
سمر واختها مشغولات بتعديلات العرس والتجهيزات
راشد حزين جداً خلاص رائد بيبتعد عنه
ريوف تعبانه هالايام واليوم مريضه ونايمة بفراشها مرتفعه حرارتها
راشد نايم مع رائد بغرفته
رائد مهب جاينه نوم طبعاً
راشد متضايق بالقوه يبي يتمسك برائد لآخر لحظة
ام راشد بغرفتها تبكي وبو راشد يهديها
بو راشد:خلاص يام راشد لا تبكين بكره يرجع لنا رائد بالشهادة ان شاء الله
ام راشد وهي متقطعه من البكا:ان شاء الله بس شعور قاسي ولدي قطعه من روحي بيبتعد عني وش تبيني اسوي
بغرفة رائد
راشد:رائد
رائد:هلا
راشد:نمت؟؟
رائد:لا مهب عارف انام
راشد:ولا انا
رائد:وش رايك نشاهد فلم
راشد:شدعوه بكره عندك سفر لا تتعب لازم تنام زين
رائد:مقدر انام
راشد:غمض عيونك وراح تنام ان شاء الله
------
ريوف طول الليل تبكي من التعب والالم والانفلونزا ذابحتها
دقت بالتلفون اللي بغرفتها على غرفة ام راشد
ام راشد:خير بنيتي وش فيك؟
ريوف بصوت هلكان:خالتي تعبانه بقوه
ام راشد:دقايق وانا عندك


جتها ام راشد لقتها بهذي الحاله
ام راشد:بسم الله عليك بسم الله الرحمن الرحيم،، قومي يا بنيتي تغسلي بناخذك المستشفى
قامت ريوف من على سريرها وهي تحس ان الدنيا تدور بها
فجأه طاحت على الارض مغمى عليها
صرخت ام راشد:بو راشـــــــــــــــــــد
جا بو راشد وحملها للسياره وخذوها للمستشفى


في الصباح
صحوا كلهم من بدري
دخل رائد يسلم على اخته جلنار وطلع من عندها ودخل السياره اللي كان فيها ابوه وامه وراشد وفيصل
محمد راح المطار بيسلم عليه هناك
رائد انتبه انه ريوف مهب موجوده بالسياره
رائد يقول حق راشد:وين ريوف؟
راشد سكت
رائد:وين ريوف ما تسمعني؟
بو راشد:رائد اركب السيارة لا تتأخر على الطايره ما بقى شي على الموعد المحدد لوصولك في المطار يبه
رائد:ان شاء الله يبه
ركب رائد
رائد:راشد وين ريوف؟؟
راشد:نايمة بالمستشفى
رائد فاتح عينه:بالمستشفى وش فيها؟؟ وش فيها
راشد:لا تخاف يا رائد مجرد انفلونزا وانخفض عليها الضغط من قلة الاكل ومركبين عليها مغذي وهي بخير هالحين
رائد:يعني ماراح تجي المطار ماراح اودعها
راشد سكت ماعرف وش يجاوب اخوه وحط يده على كتف اخوه يربت عليه
رائد كتم عبرته وضرب بكف يده على النافذه اللي جنبه
مسك راشد يد اخوه يهديه


لحظة الوداع


في المطار لقى رائد محمد واحتضنه وضمه وبكى محمد وعطه كيس
طلع محمد
لحظة وداع اهله
خلاص خلص اجراءاته قريب يدخل مكان الانتظار هناك وقفوا
سلم على فيصل وضمه وسلم على ابوه وضمه وقبل راسه ونصحه كم نصيحه
هنا امه كانت تبكي طول الوقت رائد حس بأمه ونزلت دموعه ضمته وهي تبكي وتمسح على راسه
رائد ماكان يبي يترك حضن امه بذيك اللحظة تغيرت ملامح وجهه وبكى
راشد كان واقف بعيد آخر واحد ... ما يحب لحظات الوداع وشلون يودع الغالي اخوه صعبه صعبه
رائد:راشد
تحرك راشد
احساسه يقوله لا تتحرك ورجله ثقيله مهب طايعه تمشي
وكل خطوه يخطيها وكنه سكين يقطع جوفه وينغرس بقلبه
وراح عند اخوه وصار يتأمله بيفتقده كثير
احساس كان صعب ومن اصعب الاحاسيس اللي مر بها راشد
ضم أخوه وأخوه ضمه بكى راشد ولوى رائد عليه يلمه اكثر واكثر،، كان راشد يتعذب كل ما تأمل وجه أخوه
تركوا بعض.. حمل رائد اغراضه يوم مشى شوي بالممر لحقه راشد واحتضنه وشهق راشد يبكي
رائد:راشد ياخوي صح نسيت خذ هالرساله وصلها حق ريوف
عطاه رائد ظرف واحتفظ راشد فيه
رائد:راشد صعب علي فرقاك ياخوي صعب علي فرقا اهلي صعب علي فرقا ديرتي
راشد:حنا بشوق ننتظر رجعتك يالغالي بحسب الاشهر بايامها والايام بلياليها والليالي بأسابيعها والاسابيع بساعاتها والساعات بدقايقها والدقايق بثوانيها... بظل انتظرك يا بعدي كل يوم كل يوم يارائد كل يوم انت صج بتغيب عن عيونا لكنك ورب الكون حاضر بقلوبنا وبتظل حاضر
جت ام راشد ضمت رائد للمره الثانية وهو يبكي بحضنها وكنه رجع طفل واصغر
رائد:احتاجك يمه واحتاج دعواتك
ام راشد:يالله يوفق لك يا ولدي ويسهل عليك ويفتح لك ابواب النجاح بدربك يالله ينور طريقك بالهداية... بوداعة الله يا ولدي وبحفظه وبصونه انتبه لنفسك، يمه حبيبي انتبه لنفسك
قام رائد من حضن امه:يمه يالغالية مع السلامة
رائد:مع السلامة يا فصيل مع السلامة يا يبه مع السلامة يمــــــــــــــــه مع السلامة راشـــــــــد"مع السلامة ريوف سامحيني ما جيتك المستشفى"
دخل رائد قاعة الانتظار
واهله يراقبونه من الزجاج امه تراقب خطواته تبي تشوفه لآخر لحظة وهو يعمل اجراءاته
وراشد يراقبه وقلبه متقطع:بفتقدك ياخوي بفتقدك يارائد يالغالي
أشر لهم رائد بيده يعني مع السلامة
راشد يطالعه بنظرة ألم لأن يفتقده ويشتاق له
راشد ماحس لنفسه الا هو يصرخ بأعلى صوته:رائــــــــــــــــــــــــــــــــد
واختفى عن عيونهم راح رائد وتركهم بحزنهم وترك آثاره بكل مكان
سافر رائد في رحله طويله وانتظارهم له اطول واطول واطول
تركهم بدموع غزيره تركهم ببحر من حيره
تركهم بين صدى ضحكاته وصدى مزاحه وصدى مراحه وبسماته


" تركنا وابتعد عنا في رحلة طويلة
تركنا بعبرة تخنقنا و بأنة تحتوينا "..


((لحظات الوداع من اصعب اللحظات التي تمر على البشر فأتمنى من صميم فؤادي أن لا يكون أحد منكم قد شعر بها او عاناها او سيعانيها ويعايشها ،،..آه فماذا عسانا أن نقول وماذا عسانا أن نفعل ما باليد حيله فالظروف والأقدار هي من تحملنا كيف ما تشاء ))
.....
تزوجت سمر من بو عبد الرحمن وسافروا ايطاليا على طول
بدت الدراسه
اول يوم دراسي والسنه هي آخر سنه لريوف ومدرسه جديده
لبست لباس المدرسه وتشيلت وبيدها عبايتها
نزلت تاكل الفطور مع فيصل وام راشد وبو راشد
راشد دوامه يختلف جامعي فهو يجلس متأخر وعلى حسب المحاضرات اللي عنده هي تحدد وقت جلوسه من النوم فعشان كذا يفطر لوحده
ام راشد:يالله بالتوفيق لك يا ريوف السنه آخر سنه ان شاء الله
ريوف:ان شاء الله
فيصل:وانا؟؟؟ ماتدعين لي ولا ناس وناس
تضحك ام راشد:وانت كمان يالله بالتوفيق لك،، هاا نبيك الاول
فيصل يضحك:مو كنها صعبه هههه
تضحك ريوف وام راشد ومعهم بو راشد
تلبس ريوف عباتها وتطلع مع فيصل يركبوون سيارة السايق يوصلهم مدارسهم
دخلت ريوف المدرسه وحاسه برهبه هي ما تعرف حد هنا
بما انه اليوم الاول مافيه لا طابور ولا شي دخلت الفصل اللي لقت فيه اسمها مكتوب على الباب مع اسامي جميع بنات الفصل
ريوف لقت مقعدين فاضيين لقت اسمها على واحد جلست عليه وهي تطالع البنات بستغراب وحاسه بوحده وغربه
تقرى الاسم اللي جنبها هند عبد الرحمن .......
فجأه تدخل الفصل بنت على محياها اكبر ابتسامة وباين عليها مرحه وحباابه
البنت:هايوووو بناتووو غليرلووو يالعسلووو
البنات:هايااات
تدخل البنت الظريفه وهي تدور عن اسمها
ولما لقت اسمها صرخت:أهاا لقد وجدتهوو اخيرا كاد ان يهرب من هذه العينين الجميلتين
((تمدح في عينها))
ابتسمت ريوف على خفة دم المخلوقه هذي
لما انتبهت هند لريوف:أه من معي ؟؟ من أي قبيله يا اخت العرب
ضحكت ريوف:انتي هند صح
هند:لا يا حلوه والصراخ اللي عاملته من الصبح والدوشه هذي على اسم جارتنا الله يحفظها
ابتسمت ريوف على ظرافة هند
هند:معك هند دحوومي............ والاخت التي معي من هي؟؟
فتحت فمها ريوف بتعرف على نفسها
هند قاطعتها:والنعم والنعم قريت اسمك ريوف عبدالله لا تتعبين نفسك وتقولينه
ريوف:انتي ظريفه يا هند
هند:طالعه عليك يا وخيتي هههههههه
ريوف:ههههههه
هند:انتي جديده ع المدرسه هذي صح
ريوف:ايوه تو انتقلت
هند:اها صدتك وليه منتقله من مدرستك لا يكوون اييييي لا افضحك اغلب اللي ينتقلون سالفتهم معروفه
ريوف فاتحه عينها:لاااا شدعوه لا يروح بالك لبعيد القصة طويله
هند:احكيها لي خل اعرف يور هستري
ريوف فتحت فمها بتحكي
هند عملت نفسها تتثاوب:يلا معليش القصة نعستني مره ثانية ان شاء الله وعاشوا في هناء وسعادة وخلفوا بنات وصبيان والامير تزوج الاميره هع هع رتبي الجمل التالية لتحصلي على نهاية القصة وان حالف ام شغالتكم الحظ ورتبتيها بالشكل اللي مش صحيح سوف تحصلين على عشرة آلاف صفعه من معشوقة الجماهير وأميره الصفعات ام الكدمات نجمة الهواشات و شمس البوكسات هنوده المدحومه
ريوف خلاص بودها لو تنسدح على الارض من الضحك
اسلوب هند يكفي فشلون الحكي اللي تقوله
ريوف:الا بسألك يا هند،، ثاني يوم يدرسونا شي؟؟
هند:يااااااااااااااااا ختنا ايش ثاني يوم ما ثاني يوم وش فيك مستعجله على رزقك يا بنتي تو ما بدينا اليوم الاول ،، اتركي هالوساوس عنك وانتبهي لدراستك واحكي لي your life story
ريوف:طيب عطيني مجال
هند تنزل تحت الطاولة تدور يمين يسار .. فوق تحت
ريوف:وش فيك؟؟ عن ايش تدورين
هند:ههه ادور عن المجال مو تبينه ابي اعطيكي اياه
ريوف تضحك من قلب:والله انك نكته
هند:يالطيبه يلا قولي لي قصتك متشوقة اعرف اكثر عنك ولا تقولي فضول او تطفل مجرد حب استطلاع
ريوف:ايش تبين تعرفين
هند:عن سبب انتقالك لمدرستنا المفعوصه المبجله المرعوصه
ريوف:هذا يالطيبه انا كنت عايشه ببيت جدي الله يرحمه ومعه ومع جدتي
هند:ليه وين ابوك وامك؟
ريوف:اللي اعرفه عن امي وابوي انهم توفوا بحادث وانا صغيره
هند تأثرت من قصة ريوف بالقوه:آسفه
ريوف:شدعوه ماله داعي الاعتذار بكملك المهم توفى جدي الله يرحمه وهو بمثابة ابوي واكثر جدي غالي علي لو تعرفين مقدار المحبه اللي احملها له بقلبي
هند:اكمل معزوفتك العشقية يا عنتره بن شداد يا قيس يا روميو
ابتسمت ريوف:وبعدين خذاني عمي وسكنت عنده،، عشان كذا انتقلت من مدرستي الى هنا
هند:آهااا الآن فقط عرفتُ سبب انتقالكِ
-----
فيصل جلس بمقعده ثواني وجلس جنبه كمال وكان فيصل ما يطيقه دايم تصير له مواقف معه...
فيصل منقهر كان يبي صديقه يكون جنبـــــــــــــــــه
فيصل:لو سمحت ممكن طلب
كمال:تفزل (تفضل)
فيصل:ممكن تتبادل بالاماكن مع
قاطعه كمال بتهجم:لاءه مش ممكن
وراح عنه
انقهر فيصل وقام راح عند صديقه
فيصل بنبرة قهر:يا ثقل دمه
-------
خالد بالعمل هذا الشهر كله
صلاح:خالد مكالمه لك
خالد ترك اللي بيده وركض للمنطقه السكنية
خذا التلفون
خالد:الوو
ندى:هلا خالد شخبارك؟؟
خالد:اهلين ندى انا بخير الحمدلله انتي اخبارك واخبار الوالده وجواهر وسعود؟؟
ندى:كلهم بخير يسلمون عليك كثير
خالد:وصلي سلامي لكل من يسأل عني
ندى:إن شاء الله،، خالد
خالد:هلا
ندى:ابي اقولك شي
خالد:تفضلي،، بس... قبل يخص ايش؟؟؟
ندى بتردد:أ..أأ يخص نورة
خالد رفع حاجب:خير وش فيها؟
ندى:نورة حامل
خالد:حاامــل..!
--------
وصلوا بيت بو راشد


فيصل:افففف
ريوف:وش فيك تتأفأف؟؟؟
فيصل:من الحظ النحس
ريوف:ليه وش صار؟؟
فيصل:صار بجنبي واحد كريه،، كنت ابي صديقي يكون بجنبي
ريوف:هذاني انا بمدرسه جديده علي ولكن تأقلمت مع البنات اللي معي
فيصل:غير عن انك تعرفين هالشخص من الاساس وما تطيقينه وبعدين يكون حظك نحس وتجلسين جنبه بداية ما تبشر بخير
ريوف:كان طلبت منه يبدل مع شخص ثاني
فيصل:طلبت بس ما وافق
ريوف:احسن شي انك تطفشه لين يطفش ويغير مكانه
فيصل:هذا اللي فكرت فيه
ريوف:عن اذنك بروح غرفتي ببدل الجوو حااار
فيصل يرمي نفسه ع الكنبه:اذنك معك
تروح ريوف غرفتها ترمي عباتها وتفتح دولابها وتفتش في ثيابها فيطيح من الدولاب ظرف
هذا الظرف اللي عاطاها اياه راشد من عند رائد هي حطته هنا ولا اهتمت تقراها
جاها الفضول تعرف وش فيه
ريوف:خل ابدل بالاول بعدين اقراه
بدلت ملابسها
دورت عن الظرف ما لقته
سمعت صوت ام راشد تناديها تشيلت وطلعت من الغرفة
ريوف:نعم خالتي
ام راشد:هالحين بنروح بنتغذى ببيت عمك بو منيره يلا صلحي نفسك حق الروحه
ريوف:طيب
رجعت ريوف غرفتها خذت عباتها وخذت جوالها وحطته بشنطتها
انتبهت انه الظرف صار تحت سريرها
مدت يدها بتلتقطه سمعت صوت فيصل يناديها قامت من الارض وطلعت من غرفتها
--------
راشد بكفتيريا الجامعه
راشد:قم يلا لا نتأخر ع المحاضره
فراس:يووه زهقان بالمره
راشد:تبي تطنشها
فراس:وكنك يابو رويشد قريت افكاري والله انك خطير
راشد:قم بلا كسل كلها نصف سميستر وبعدين خلاص نخلص الجامعه ونتوظف بإذن الله
فراس:قصدك نبسط بالبيت..
راشد:لا تتشائم
فراس:هذا الواقع،، كرف وتعب وبالنهاية ناخذ الشهادة ونبروزها بالغرفة والوظيفه مجرد حلم يقظه
راشد:خلها على الله
فراس:والنعم بالله
-------
في الصاله
جواهر:يمه وين سعود؟؟؟
ام ندى:جت نورة وخذته
جواهر:نعم!! وخاالد يدري بذا الشي؟؟
ام ندى:لا ما اعتقد
جواهر:وليه ما منعتيها؟؟
ام ندى:امه ومن حقها تاخذه
جواهر:كم بقى على رجعة خالد؟؟
ام ندى:ثلاثة اسابيع
جواهر:كثيـــره،، انا لازم اتصرف اليوم رايحه بيت نورة رايحه
ام ندى:لا يا جواهر اتركيهم
جواهر:ايش اتركهم؟؟
ام ندى:جواهر يكون بعلمك نورة حامل
جواهر:حاامل؟؟؟؟ حامل؟؟ وخالد يدري ولا بعد محد قاله
ام ندى:امس اتصلت له ندى وقالت له
جواهر بغيض:الايام جاية يا نورة جاية


**
اعزك كثر ما ضمت مياه البحر شاطيها
كثر ساعاتي ودقايقها وثوانيها
كثر ايامي
كثر ماكنت
اداريها




(باختصار)








ترى الدنيا بلا صوتك
يتم الحزن يطويها


مثل غيمه ابت تمطر
على الدنيا وتحييها






راشد






رائد:الوضع هنا يزهق
عبد العزيز:طول بالك ياخوي بعدها الدراسة ما تبدى اكيد بيكون الوضع يزهق
رائد:بقى كم قالوا؟؟
عبد العزيز:سبوع وثلاثة ايام
رائد يتنهد:مشتاق حق اهلي وبلادي
عبد العزيز:وانا كمان مشتاق لهم حيل،، واكثر شي اختي ما ودعتها لان كانت مسافرة مع زوجها
رائد تذكر ريوف:وانا برضو عندي انسانه بالحيل غالية على قلبي ((تذكر يوم ريوف تقوله أحبك)) ما ودعتها لان كانت بالمستشفى
عبد العزيز:خطيبتك؟
رائد:تقدر تقول كذا
-----
دخلت ريوف بيت عمها بو منيرة وبداخلها ألم يتجسد بعبرة تحرق جفنها
تذكر الاحداث اللي جرت لها بهالبيت والاضطهاد اللي لقته من حرمة عمها
وتعصب عمها لرايه بإنه جدتها تبقى ببيتهم وهي تروح لبيت عمها بو راشد


يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -