بارت مقترح

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر -16

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر - غرام

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر -16

عند ساره
منسدحه ع السرير وتكلم خالد
ساره:خلودي طلعت الصور
خالد:اي قلبي طلعتها اخ بس تجننين حتى بالصور
ساره استحت وسكتت
خالد:ساره
ساره:عيونها
خالد:امرك بكرا بالمدرسه عشان اعطيك الصور وبصراحه انا حاط الصور علثه لاني مشتاق لك
ساره بضحكه:طيب حتى انا مشتاقه لك
خالد:يالبى انتي بس
ساره:احبك
خالد:امووووت فيك
عند فارس
وصل الرياض وراح لبيت حسن
وجلس يكسر الباب
وماحد فتح له
فجاه وقفت سياره
شاف حسن جاء بينزل بس شاف فارس وحرك
فارس بسرعه لحقه بسيارته
حسن وصل المستشفي وشاف فارس مو وراءه تطمن
ودخل عند ريم
شافها صاحيه
جلس جنبها:شلونك الحين
ريم بتعب:حمدالله
حسن مسك ايدها وباسها
فجاه انفتح الباب بقوه
التفتو كلهم
ريم بخوف:فاارس
انتهى البارات توقعاتكم
حمد ايش بيصير له؟
جود بيكون له دور بحياته او مجرد صدفه مابتتكرر؟
ساره وخالد هل بيظلون كذا او بينكشف امرهم؟
فارس ايش بيسوي لحسن وريم؟

البارات السابع عشر


عند فارس
وصل الرياض وراح لبيت حسن
وجلس يكسر الباب
وماحد فتح له
فجاه وقفت سياره
شاف حسن جاء بينزل بس شاف فارس وحرك
فارس بسرعه لحقه بسيارته
حسن وصل المستشفي وشاف فارس مو وراءه تطمن
ودخل عند ريم
شافها صاحيه
جلس جنبها:شلونك الحين
ريم بتعب:حمدالله
حسن مسك ايدها وباسها
فجاه انفتح الباب بقوه
التفتو كلهم
ريم بخوف:فاارس
فارس بصراخ:اي فارس يالواطيه وهجم عليها وخنقها:يابنت ال... والله لااذبحك والله فضحتينا الله يفضحك
حسن دز فارس:ابعد عنها
فارس ناظره والشرار يتطاير من عينه وعطاه بوقس:ياوطي كيف تجراء تاخذ اختي
وجلسو يتضاربون
ريم تناظرهم وهم يتضربون وتبكي
فارس عطى حسن بوقس قوي طيحه بالارض وناظر بريم:خلي هالحقير اللي هجيتي معاه ينفعك ولا انتي بنتنا ولانعرفك احنا متبرين منك اذا شفناك بعد اليوم تاكدي بذبحك وحمد طلقك وتفل عليها وطلع
ريم جالسه تشاهق
حسن قام ويمسح دمه وقرب لريم:حبيبتي لاتبكين
ريم دزته:ابعد عني
حسن ابعد ومتفاجاء:طيب اهدي انتي تعبانه وانا خايف عليك
ريم ضمت راسها بين رجولها وتشاهق
حسن قرب لها مره ثانيه وضمها
ريم ضمته وتبكي:ليش سويت كذا ضيعتني
حسن:لاني احبك وانتي تحبيني
ريم:ملعون حب يحرمني هلي
حسن:اهدي ريم انتي تعبانه الحين ارتاحي
ريم انسدحت وتبكي بندم وصورت حمد مافارقتها
<<<<<<
بعد اسبوع
الجميع عرفو باللي سوته ريم
ام فارس انصدمت صدمه عمرها بنتها وحلفت طول ماهي عايشه مابتكلمها
فارس حالف لو شاف ريم بيذبحها وقست معاملته لود وصار يشك فيها بعد مانعدمت ثقته باخته
ود انصدمت بنت خالتها اللي ماتوقعتها تسوي كذا وتخون حمد وهو عطاها الحب وكل شي ومتضايقه من فارس اللي صار يشك فيها
ام ود كاخته حلفت بحياتها كلها مابتكلم ريم وبتعتبر بنت اختها ماتت
ساره انصدمت وشعرت بالخوف بان يفعلو اهلها معاها كما عملو مع ريم لكنها هي لم تفعل شيئا فقد تزوجت ولم تهرب معه ولكنها بدت تخاف كثير
حمد علاقته مع فارس شبه منعدمه وصار احسن ويحاول ينسي ان كانت بحياته انسانه اسمها ريم
<<<<<<<<
بالرياض
باحدى احياء الرياض
تحديدا حي الخليج
ريم نزلت من فوق وجلست جنب اسيل
اسيل:ها اخبارك اليوم
ريم:حمدالله احسن
اسيل:حمدالله
ريم:اممم حسن وينه
حسن دخل:انا هنا ياقلب حسن
ريم ابتسمت وعقب نزلت دموعها
حسن جلس جنبها:شفيك حبيبتي ليه تبكين
اسيل:ريم ليش تبكين شفيك
ريم بحزن وبكاء:اشتقت لأهلي
حسن نزل راسه وسكت لان مابيده شي
اسيل:ان شالله بتشوفينهم
ريم بغصه:هذا حلمي
حسن حب يلطف الجو سحب ريم من ايدها:تعالي بوريك مفاجاه
ريم مسحت دموعها وضحكت:شنو المفاجاه
حسن:لاتستعجلين
ودخلها المجلس وكان كله ورود وصور ريم وهديه
ريم تفاجات وانبسطت:حسن
حسن:يالبيييييييييه
ريم بفرح:مره فرحتني المفاجاه
حسن:يارب دوم
ريم قربت له وضمته:بوجودك
ضمها حسن اكثر وبهمس:احبك
ريم:وانا بعد
حسن ابعدها واخذ الهديه فتحها كانت علبه صغيره فتحها كان خاتم الماس
ريم ناظرته وبفرح:يجنن
حسن طلع الخاتم وجلس بالارض ومد الخاتم:تزوجيني
ريم دموعها تنزل من الفرح
حسن:ريم تزوجيني
ريم هزت راسها وهي تبكي
حسن مسك ايدها وباسها ولبسها الخاتم وباسها وبعدها شالها وصار يدور فيها
<<<<<<<<
بيت فارس
ود طالعه من المطبخ وتحط الاكل ع الطاوله والسماعات باذنها والجوال بجيبها
فارس:ود
ود مندمجه مع الاغنيه وماسمعته
فارس:ود
ود ماتسمعه
فارس جن وقام ولفها بعنفوانيه
ود انخرعت:شفيك
فارس سحب السماعات والجوال وبشك:من تكلمين
ود:ماكلم اسمع اغاني
فارس رمى الجوال:لناديتك تردين سامعه
ود<اوف منك>:طيب بس انا ماسمعتك
فارس:اي اللي ماخذ بالك
ود تنرفزت:وبعدين معاك تراني طفشت رجعت تشك فيني يافارس من جديد
فارس جلس وبحزن:ماتبيني اشك فيك واختي كسرتني
ود:ماعاش اللي يكسرك يافارس وانسي خلاص وبيجي لريم يوم وتعرف انها غلطت
فارس:آآآآآه بس
ود جلست جنبه وضمته:سلامتك ياقلب ود من الآه قوم ناكل قبل يبرد الاكل
ابتسم فارس لها وباسها وقام معاها
<<<<<<<
عند ساره
جالسه بغرفتها
وتناظر صورها مع خالد وهيمانه
تناظر بصوره خالد وسرحانه باست الصوره بقوه وضمتها وقالت:احببببببببببببببك
فجاه دخلت امها
ساره اختبصت وضبت الصور
ام ود:شتسوين
ساره بربكه واضحه:هاه هاه ولاشي
ام ود بشك:شحطيتي تحت المخده
ساره بخوف:ولاشي يمه
ام ود قربت ورفعت المخده واخذت الصور
ساره صارت ترجف من الخوف
ام ود طارت عيونها وهي تشوف الصور كيف بنتها مخليه رجال يمسكها ويحضنها ويبوسها
ورفعت ايدها وسطرتها كف
ساره حطت ايدها ع خدها وتبكي:يمه اناا
وعطتها امها كف ثاني
ساره طاحت ع سريرها وتصيح
ام ود سحبتها من شعرها:حسافه تربيتي فيك حسافه كذا تسوين ياساره
ساره بشهاق:بس هذا زوجي
ام ود تركتها وحطت ايدها ع قلبها:زوجك
ساره بصياح:اي يمه زوجي بس والله مالمس
قاطعتها امها:لمسك
ساره هزت راسها بلا
ام ود:اجل خلاص دامه مالمسك حمدالله يطلقك ولا احد بيدري عن هالزواج
ساره تفاجات:لا لا مابيه يطلقني انا احبه يمه احبه
ام ود بصراخ:جب ولاكلمه ان سمعت منك حرف واحد ذبحتك تدلين بيت هالحقير اللي متزوجته وشلون اسأل وانتي متصوره معاه اكيد تدلين
ساره جلست عند رجول امه:تكفين يمه انا احب خالد ماقدر اعيش بدونه اموت يمه والله اموت
ام ود دزتها:خمس دقايق وتكونين جاهزه انتظرك تحت
وطلعت
ساره جلست تبكي"ليش يمه بتكسرين قلبي انا احبه والله احبه "قامت ودموعها بس تنزل ودق جوالها
بنغمه"حبيبي"
وعطت خالد بزي ولبست عباتها وطلعت ركبت مع امها مع السايق وحركو لشقه خالد وساره طول الطريق تبكي
ام ود رحمت بنتها بس مستحيل تقبل بهالزواج
وصلو الشقه
نزلت ام ود وساره مانزلت
ام ود:مطوله
ساره نزلت ودخلو
دقت الجرس وفتح خالد واستانس من شاف ساره ومانتبه لامها حضنها ع طول
خالد:اشتقتلك حييييل
ساره حاضنته وتبكي
خالد ابعدها:شفيك عمري ليه تبكين
ماحس الا باللي سحبت ساره عنه
خالد ناظرها بستغراب
ساره بشهاق:خالد هذي امي
خالد حس بشويه خوف من بكاء ساره:هلا عمتي
ام ود:عمت عينك ان شالله
خالد انحرج:تفضلو
ام ود:احنا ماحنا جاين نتفضل جاين لشي واحد بس
خالد:طيب مايصير نتكلم عند الباب تفضلو داخل
ام ود سحبت ساره ودخلو
دخل وراهم خالد وسكر الباب
ام ود:شف ياولد الناس ابيك نفس ماتزوجت بنتي تطلقها
خالد بصدمه:اطلقها
ام ود:اي تطلقها والحين بعد
ساره بترجى:يمه تكفين
ام ود:مابي اسمع صوتك سودتي وجهي الله يسود وجهك
خالد ناظر بساره بعدها قال:اسف انا مستحيل اطلق ساره
انا احبها ومابطلقها
ام ود:بطلقها غصب عنك مو برضاك وانت لو تحبها نفس ماتقول كان جيت طلبتها من الباب مو من الشباك
خالد ماقدر يقول شي
ام ود:اشوفك سكت
خالد:لي اسبابي الخاصه
ام ود:مايشرفني اعرف اسبابك بس ابيك تطلق بنتي
خالد:اسف
ام ود:انت الطيبه ماتنفع معاك
خالد:سوي اللي تقدرين عليه
ام ود ثارت:طيب طيب صبرك وسحبت ساره وطلعو
خالد جلس ع الكرسي وتنهد"اه يارب كنت متوقع يجي هاليوم بس شقول لها اقولها اني..اكيد مابترضي ان واحد نفس كذا يكون زوج بنتها يارب يسر لي يارب انت عالم انه مالي ذنب"
<<<<<<
عند ام ود وساره
وصلو البيت
وام ود دزت ساره بالارض:حسبي الله عليك مثل مابليتينا
ساره:انا ماسويت شي انا تزوجت وخالد يحبني
ام ود:ماسويتي شي تزوجين بدون علمنا وتقولين ماسويت شي
ساره بصياح:لانك لو خطبني خالد مابتوافقين عليه
ام ود:ماوافق عليه ليه ماوافق كل ام تفرح لاانخطبت بنتها
ساره:لامابتوافقين لان خالد وسكتت
ام ود:لانه ايش
ساره ساكته
ام ود بصراخ:تكلمي
ساره:لان خالد من دار الايتام
ام ود بصدمه:وش قلتي
ساره خافت وماردت
ام ود:يعني لقيط ولاينعرف له لا ام ولا اب ولا اصل ولافصل
ساره بصوت مخنوق:ايه بس انا احبه
ام ود:الله لايبارك فيك تبين تجيبين عيال من واحد لقيط
ساره بصراخ:لاتقولين عنه لقيط
ام ود سطرتها كف:بس ولاكلمه وبصراخ:انقلعي من قدامي
ساره قامت وركضت لغرفتها ورمت نفسها ع السرير وتصيح بقهر باحساس انها بتخسر خالد
ام ود جلست بالصاله
وتفكر بهالمصيبه وكيف تطلق بنتها من خالد
<<<<<<<<
عند حمد
طلع من الشركه وحس انه محتاج يروح البحر
راح البحر وقف واستند ع السياره وسرح بذكرياته وتذكر احلى ليله قضاها مع ريم
حمد:ريامتي بسك ضحك
ريم بضحكه:ههههه حمد شفتها كذا كانت تمشي وتجلس تقلدها كانت بطيح علي هههههه
حمد بحب ضمها:سم الله عليك كان ذبحتك
ريم:هههههههههه ايه ورفعت راسها
وسلهمت بعيون حمد

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -