بارت مقترح

رواية وطال انتظاري -17

رواية وطال انتظاري - غرام

رواية وطال انتظاري -17

رائد ماسك عبرته:ايوه ايوه متفهم موقفك
ريوف بأسف شديد:انا آسفه يا رائد
رائد وقف:خلاص يا ريوف ماله داعي الاعتذار انا قلتلك اني متفهم موقفك،، والله يهنيك ويسعدك بحياتك والله يوفقك ان شاء الله،، واعتذر على تصرفاتي السابقه اذا ازعجتك او شي
مشى رائد وترك ريوف بالحديقة
دخل رائد بسرعه الصالة مسك دموعه ما يبي يحسس ريوف بضعفه
"ستعلم ذات يوم أنني كنت كنزاً بين يديك فتجاهلتني جهلاً لقيمته"
هو حبها بصدق ولكن تجري الرياح بما لا تشتهي السفن هي كانت مشاعرها تجاهه مشاعر اخوه فقط لا غير والحمدلله اعترفت له هالحين قبل لا يصير أي شي قبل لا تكون الصدمه اكبر
دخل غرفته
وصورة ريوف بباله واعتذارها وأسفها
رائد يتعذب هالحين بقوه
ما يبي يبكي ما يبي يضعف ...
بس البكا يا رائد مش ضعف،، لازم تخفف على ألمك الدفين لازم تبكي ابكي يا رائد ابكي لا تعاند
بتتعب وبيتعب قلبك اكثر
رائد ابكي ابكي
رمى بثقله ع السرير
ابتعد في صمت وارحل في هدوء
واترك جروحي تنام وتلتئم..
وان حصل عني العواذل وانشدوا
قل لهم خان المبادىء والقيم..
سمني غدار او سمني عدو
وانت سمي نفسك ب"سيد الشيم"
اترك احزاني وارحل
يمكن جروحي تطيب وتلتئم..
بكى رائد وادمعت عيناه
واثقلت عبرته جفناه
تولدت عبره تتبعها عبره
لين ماتت على وجنته كل الدموع
**
أصبر ياقلبي وأنتظر خل الحزن مكتوم
كل المعاني تغيرت وأتضحت الصوره
صار الصدق في هالزمن مثل الوفا معدوم
ونفوسنا تجرحت والفرحة مكسورة
كل المبادئ تنشري واللي معاه يسوم
حتى المشاعر ارخصت والكلمة مهدوره
رائـــــــــــد
-------
صالح:سمر وش تسوين؟؟
سمر:هيه لا تشوف
صالح:وش ذا؟
سمر:مخططات غرفة عبد الرحمن ووش بسوي فيها
صالح:وريني
سمر:لالا.. خل تكون مفاجعه اقصد مفاجأه لك وله
صالح:الله يستر
سمر بزعل:يعني مش واثق من مفاجعاتي هع هع؟؟؟
----
في غرفتها
هند:وشلون جالك قلب تقولين كذا
ريوف:هند وربي اخترت افضل الاساليب حاولت بقد ما اقدر اني اوضح له الامر بأفضل طريقه،، بس يعني معقول يا هند يجيني قلب انه يتعلق فيني الولد وانا اتركه على عماه ما اوضح له مشاعري مش حراام
هند:ايوه يمكن كلامك صح بس مهما يكون في مراعاة لمشاعره هو ... اكيد هالحين مجروح يا ريوف،، لانك بالبداية اعترفتي له بحبك بعدين خذلتيه والله صعبه لو من البداية قلتي له بذا الشي كان افضل
ريوف نست هذيك السالفه صح وش سوت هي هالحين:يالله نسيت..
هند:شفتي وشقد صعبه حراام هالولد الله يكون بعونه يعني صدمه قوية بالنسبة له
ريوف:وش تعتقدين يعمل لي
هند:الله العالم
ريوف تندمت وأنبها ضميرها...،،
........
في هاللحظات
رائد عرف من كلام ريوف انها تحب راشد
مدام ان الامر كذا
لازم يجمع بينهم ويدعي لهم بالتوفيق
وهو خلاص انسان ماضي يكمل دراسته ويفكر بمستقبله
لان راشد اخوه بسن زواج
"يالله يا رائد شقد قلبك طيب وابيض خسرتيه يا ريوف بتصرفاتك وجهلك"
امه خبرته ان بالليل بيجي ابوه من السفر
بكره الصباح عنده امور كثيره لازم يسويها
....،،
صباح يوم جديد
طلعت ريوف مدرستها مع السايق كالعادة هي وفيصل
طلع راشد الشركه
ظل رائد مع امه وابوه بالبيت
بالصاله
نزل رائد وبيده كيس
رائد:صباح الخير
ام راشد + بو راشد:صباح النور
ام راشد:وش اللي مصحيك من بدري؟؟
رائد:لان نايم بدري امس
جلس رائد جنب امه وابوه
رائد:يبه بغيت أكلمك بموضوع
بو راشد وهو يشرب الكافي:وش هو؟؟
رائد:تعرف رجال اسمه داوود عبد الله
بو راشد كح:خير وش فيه؟
رائد:تعرفه صح!!
سكت بو راشد وصارت ام راشد تطالع ببو راشد
بو راشد:ايوه
رائد:ليه يا يبه ليه؟؟
طلع رائد من الكيس نسخ عن اوراق رسمية كثيرة مد يده لابوه
رائد:اطلع عليها وراح تعرف وش اقصد..،، يبه ابي اعرف الحكاية،، الامر اللي توارى من سنين جا الوقت اللي المفروض فيه يظهر
اطلع بو راشد على الاوراق وتنهد:وين التقيته؟؟
رائد:دكتور بالجامعة يدرسني
بو راشد:الله واكبر واصبح دكتور
رائد فتح فمه قاطعه ابوه:اعرف كان ذكي واظن ما وصل لهلمرتبه الا بفضل الله ثم ذكاءه
رائد:يبه وش الحكاية؟؟ وش حكاية عمي داوود بو ريوف صح
بو راشد:صح يا رائد صح...،، يا رائد ما حسيت انكم كبرتوا وجا اليوم اللي تحاسبونا فيه على الماضي وتطالبون بمعرفته،، ريوف قبلك كانت منصدمه لان خبرتها بأشياء ما كانت تعرفها منها ان اسم ابوها مش عبد الله وان عبد الله هذا اسم جدك
رائد:ليه هي ما كانت تدري بذا الشي؟؟
بو راشد هز راسه يمين شمال بمعنى لا
رائد:ووش سوت لما عرفت
بو راشد:قامت تضحك وتقول معقول اكون ما اعرف اسم ابوي،، انصدمت كثير بذا الشي وصارت تحاول فيني ان اجلس معها واقول لها كلشي اعرفه عن ماضيها بس انشغلت هالايام
رائد:يبه من حقها تعرف ليه ما تقول لها؟؟
بو راشد:ان شاء الله بقول لها
رائد:توعدني يبه
بو راشد:طيب وعد
رائد:يلا كمل لي سالفة عمي داوود
بو راشد:ابوي الله يرحمه ما كان عنده الا سعد الكبير وانا نواف الوسط وداوود الصغير ماكان عندنا خوات المهم مرت الايام وكبرنا تزوج سعد بعدين انا تزوجت في هالفتره داوود كان يدرس بأمريكا .. ابوي كان يحب ويعز داوود اكثر عنا ومدلعه كثير كثير كثير حتى حنا قلنا له ما يصلح يبه هالدلع بس كان يقول لنا انتم تغارون منه ما عليكم انا حر بولدي،، كان ذكي جدا جدا يعني رافع راس ابوي بقوه ودايم يفتخر ولدي داوود كذا وولدي داوود كذا حتى لدرجة انه يحب الكل يناديه بو داوود،، طبعا ابوي كان عنده اخو واحد بس وهالاخو عنده بنت وحده فكان ابوي يبيها حق داوود لان هي انسب له بالسن،، ذيك السنه كان عندي راشد وعمره ست سنوات وانت كان عمرك ثلاث سنين تقريبا رجع اخوي داوود من امريكا ولكن الفاجعه انه رجع بزوجته وهي حامل طبعا تزوج بنت مسلمة وكانت حامل بريوف
ابوي لما لقاه طرده وكذا وتوعد وهدده وقال له انت لا ولدي ولا انا اعرفك و هاللي ببطن زوجتك تجيبه عندي انا اربيه انت واحد ما يستاهل ولا تعرف الاصول حسافه تربيتي فيك ومن هالحكي
خذا ابوي ريوف يوم ولدوها وسجلها بأسمه طبعا طرد داوود وزوجته
رجع داوود امريكا ومن ذاك اليوم ابوي دفن ماضي اخوي داوود وكل شي يعني له وهددنا وتوعد يا ويل واحد يجيب طاريه قباله وهو موجود ولا قبال ريوف اللي كانت ضحية في قصه هي مالها ذنب فيها
رائد:يالله حرام وشلون كبرت البنت وهي تظن ان ابوها متوفي وتربت على انها يتيمه لا لها ام ولا ابو
ام راشد:الله يكون بعونها لي عرفت
رائد:يبه ارجوك تعلمها لان حرام البنت تنظلم وتظل طول عمرها عايشه بقصه وهميه بوهم حرااااام
رائد هناك عمل بحث اكثر عن دكتوره لين ما عرف بعض المعلومات عنه
ومنها عنوان بيته
زاره وتعرف عليه وعرف منه اشياء كثيره..
رائد:يمه ابيك لحظة
--------
راشد بالشركه
معفوس بين اكوااام واكواام من الملفات
وعنده شغل ع الكمبيوتر
يعني مشغول بعدد شعر راسه
مقفل جواله عشان لا يستقبل أي مكالمات
الكوب الخامس من القهوه اللي يشربه
كلما زاد الشغل شرب قهوه زياده
وهذا حاله طول اليوم لين يرجع الساعه اربع وهو منهك
--------
سمر بالمحاضره
بالها بعيد عن اطار المحاضره
اليوم راح يبدأ الشغل في غرفة عبد الرحمن
ان شاء الله تكون مثل ما خططت لها
الله يستر
يارب تعجبه
انا حاولت بقد ما اقدر ادخل داخله واعرف وش ميوله وطلع ميوله فني كثير
والله دراسة الجامعه طلعتني بنتيجة
ممم هاليومين صالح مشغول كثير بقضيه صعبه
لازم اليوم ارد البيت على طول اعمل له غذى
مهب لازم اروح بيت اهلي
-----
طبعا اليوم الاربعاء
الكل راجع من دوامه وهو حاس ان تعب الاسبوع كله بيطيره في نووومه
ومن جملة المتعبين راشد
رجع من دوامه ع غرفته دايركت
وراح بتاسع نومه <<< هع هع
صحى ع اذان المغرب غسل وتوضى وصلى
ثواني الا يسمع طرق ع الباب
راشد:منوو
يدخل رائد:انا يعني من بكون
راشد:هلا بو الروود
رائد:اهلين اخبار اصحاب الاشغال؟؟
راشد:منهكين مثل ما تشوف
رائد:يلا تتعوضلك بالراتب..! ايوه من قدك عندك راتب ووظيفه باقي العرس
راشد مد يده يسخر:يلا وين العروس جيبلي على ذوقك وخل اتزوج وخلاص
رائد:موجوده ببالي بس انت قل تم
راشد:من هي؟؟
رائد:بالاول قل تـــــــــــــــم
راشد:يووه رائد عن الحكي الزايد
رائد:مصر انك تقول تم
راشد حمل اخوه على محمل مزح:طيب وهذي تــــــــــم لجل خاطر عيونك
رائد ببتسامه وبألم:مبروك عليك ريوف بنت عمي
هنا راشد فتح عينه بقوه مهب مستوعب كلام اخوه:وش تقول انت اكيد مش صاحي
رائد:الا صاحي ونص
راشد:هذا مش حكي.. انت عارف مستحيل اخذ ريوف لانك تبيها
رائد:كانت مجرد نزوه وانتهت
راشد باستنكار:أيــــــــش!! نـــــــــــــزوه!! وين حبك وين الحكي اللي كنت تتغنى به
رائد:راح وتبخر
راشد:ما اصدقك ما اصدقك انت فيك شي مش طبيعي،، رائد لا يكون لقيت لك بنت من هنااك
رائد:لا تطمن انا مش من هالنوع
راشد:وش الحكاية
رائد:الحكاية انك راح تاخذ ريوف وتعيش بسعادة
راشد:طيب واذا قلتلك ماراح اخذها الا اذا عرفت وش حكايتك
رائد:ما تقدر
راشد:الا اقدر،، ليه ما اقدر؟؟
رائد:اولا انت قلت تم
راشد:وانا هالحين اغير كلمتي
رائد:ما تقدر،، لان كلمت الوالدة وبطريقتي تفاهمت معها والمهم وطلعت بنتيجة انها كلمت الوالد ووافق والكل سعيد وفرحان وهي العصر كلمت ريوف بالموضوع
طلع رائد وترك راشد اخوه بحيرة من امره
طلع رائد وهو حاس بغصه وبألم ولكنه سعيد لان جمع بين قلبين
دعى لهم بالسعادة والتوفيق بنيه خالصه وبقلب صافي
طبعا هالحين راشد ما يقدر يقول لا ما ابيها لان الموضوع وصل لريوف
كان رائد خبر امه ان راشد كلمه وقال يبي ريوف وهو مستحي يفاتح امه وابوه بالموضوع فبكذا قال لها تكلم اول ابوه وتعرف رايه وطبعا بو راشد ما اعترض بالعكس كان فرحان ورائد حن ع امه تفاتح ريوف بالموضوع بأقرب وقت
....
من جهة ثانية
ريوف كانت سعيدة يالله خطبني راشد اذا وافقت يعني بكون زوجته وبعيش معه للابد للابد
ياربي الحمدلله ان ابواب السعادة قامت تنفتح بوجهي
لك الحمد يارب لك الحمد
ريوف ما عرفت تنام طول الليل وهي تفكر براشد
صباح يوم السبت
في المدرسة
بالفسحة
هند:ريوف تصدقين انك اليوم محلوة
ريوف ببتسامه:اكيد بحلو لان عندي خبر راح يفاجئك
هند:الله يديم هالابتسامه وشهو هالخبر؟؟ فرحيني معك اشوفك مبسوطه اليوم وصايره كنك ورده متفتحه
ريوف:انخطبت
هند:والله؟؟ قولي والله !! ومن تعيس الحظ اللي حصل لام شغالتهم الشرف بأنه ياخذك
ريوف وهي تضحك:الله يرج بليسك.. من تتوقيييييييين؟؟
هند:منوووووو تحمست وربي يلا منوووووووووووو
ريوف:رااااااااااااااااااااشـــــــــــــــــــــــ ـــــــد
هند:صـــــــــــــــــج!! مبرووووووووووووووووووك مبرووووووووووووووووووك تستاهلي كل خير ووافقتي؟؟؟
ريوف:لا بعدي افكر
هند تضربها:ووش تنتظرين يلا وافقي
ريوف:هيه لا يقولون عني بعدين طاير عقلها على الزواج ولا مخبوله
هند:ايوه معك حق،،، ويــــــــــــــــــه وكبرتي يا ريوووفوووه... بس تعالي من متى هالخبر؟
ريوف:يوم الاربعاء
هند معصبه:وليه ما اتصلتي لي بنفس اليوم؟؟
ريوف:فكرت فيها بس حبيت اقولك الخبر وجها لوجه اشوف ردة فعلك
في هاللحظات سهى كانت تسجل كل كلمة في ذاكرتها حق توصلها لجواهر اللي موصيتها ان تراقب كل تحركات ريوف وتتتصل لها يوميا تقول لها بكل شي
اليوم كانت عندها اخطر المعلومات اللي تهم جواهر
-------
تغذت وركبت غرفتها
لقت تلفونها يرن
جواهر متصله
رفعت ريوف:الو مرحبا
جواهر تصارخ:يا مال الوجع ان شاء الله قولي اميييين
ريوف مستغربه:وش فيك استخفيتي؟؟ الحمدلله والشكر
جواهر:انا الحمدلله بكامل قدرتي العقليه
ريوف:اجل وش هالاحترام متصله وتدعين
جواهر:انتي هيه تظنين انك بتاخذين راشد بالساهل يكووون حلمك،، اصلا راشد بعمره ما حبك راشد ما حبني الا انا واذا مهب مصدقتني سأليه واذا تبين اثبات ودليل يبرهن على صدق كلامي تفضلي
سمعتها جزء من مكالمتها اللي جرت مع راشد
قاطعتها ريوف تصرخ:بــــــــــــــس " وقفلت الخط بوجهها"
ريوف منصدمه وحست بعبره تخنقها
آخ يالدنيا يعني راشد ما يحبني ما يحبني طيب ليه خطبني ليه ما تقدم لها
بكت من قلب،، رجعت لمواجعها
كل ما تقول فرجت ,,, انقلبت الدنيا ضدها
اكرهك يا راشد اكرهك اكرهك
**
ذنبي كتمت الحب ورضيت بالصمت
الين قلبك صار مع شخص غيري
ما عاد ينفع لو بكيت وتألمت
انا تركت الحكي داخل ضميري
ولو انت في عيني نظرت وتأملت
تشوف رسمك وانت فيها اسير
هذي رساله قبلها ما تكلمت
ابيك تشرح لي وانا وشهو مصيري
ريـــــــــوف
تسمع صوت طرق ع الباب
تمسح دموعها وتغسل وجهها وتتشيل وتفتح الباب تلقى بو راشد وبيده اوراق
ريوف:عمي!!
بو راشد:ايوه،، اقدر ادخل؟؟
ريوف:ايوه تفضل..
بو راشد دخل وجلس وجلست ريوف
----
سمر داخله غرفة عبد الرحمن تشوف الشغل هو طبعا بعدهم ما يخلصونه
حست انها بتطلع شي وافضل من التخطيط
طلعت من الغرفة
وراحت بدلت وطبخت غذى
واتصلت بأختها نادية تسولف معها
بشرتها نادية ان بسمة صارت تمشي
وانبسطت سمر كثير
لكن ما تركت تعليقاتها المعهوده
نادية:صح الليله معزومة على عرس تجين معي؟؟
سمر:ايوه لان مره زهقانه ابي اغير جو.. من زماان خبري بالاعراس ما رحت،، ونااسه خل نتونس شوي
نادية:وانتي بس هذا اللي يهمك الوناسة وبس
سمر:وهل في شي اهم من ذلك؟؟؟
نادية:ايوه الاهم تعطين زوجك خبر وتستأذنين منه وبعدين تردين علي بالموافقه
سمر:واذا كنت انا عارفه انه مستحيل يعارض
نادية:حتى ولو هو من باب الذوق والاحترام والحقوق كمان...،،؛
سمر:يوووه هالحين بتلقي الاخت محاضره وش ذي النشبه..
نادية:الشرهه مش عليك الشرهه علي اللي انصحك
سمر:لا والله الشرهه علي اللي متصله عليك
نادية:انتي ما فيك خير
سمر:وااضح مدري منو دايما اللي تتصل ولا نسينا ما كلينا
نادية:هيه لا تمنين بعدين غالبية اتصالك تكون لحاجة
سمر:احسن من ان تكون مافي اتصالات من الاساس
نادية:انثبري اقول بس انثبري،، متى يارب تجيبين عيال ويشغلوك عني متى يارب بأسرع وقت
------
جواهر ما زالت نار تشتعل بين ضلوعها
ما اشفت كل غليلها في هالمسكينه
كل ماا تدق عليها يطلع جوالها مغلق
شوي الا امها تدخل عليها
ام ندى:جواهر
جواهر وهي معصبه:نعم
ام ندى:بكره راح يجونا ضيوف
جواهر:خير وش اسوي يعني حياهم الله
ام ندى:يقربون لنا
جواهر:طيب ويعني
ام ندى:جايين يشوفونك وولدهم يبي يشوفك خطبك واخوك عطاهم كلمه
جواهر بإستنكار:إيـــــــــــــــش؟؟ اش عطاهم كلمته وما عطاهم من غير ما ياخذ رايي
ام ندى:هذا اللي صار وهم بكره جاايين لنا
جواهر تصرخ:مانيب نازله لهم ولو ع قص رقبتي
ام ندى بخوف:الله يستر
----
تمت ريوف للحظات مش مستوعبه حكي عمها
ريوف فاتحه عينها:انا.. قصدي .. ،، انا عندي ام وابو عايشيين عندي ابو اسمه داوود؟؟ وامي اسمها سلمى !! انا بحلم اكيد بحلم،، ولا بالقصص الخياليه تصير.. كنت ما عندي ام وابو وبلحظة وبغمضة عين يطلعون موجودين كنت مجهوله واصبحت معلومة ياربي وش اللي قاعد يصير ،،، عمي طيب وشاللي غيرلك رايك وجيتني تعلمني بكل شي
بو راشد:رائد

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -