بداية الرواية

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -18

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود  - غرام

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -18

شوق تضحك ههههههههه لا قال رشا تجيه بس هي مارضت تروح..
غازي يا الله نادي امي ورشا مانبي نتأحر..
شوق اوكى بس جيب غازي رشا تبي تبدل ملابسه..
غازي باروح أجيبه..رسل تعالي..
مشى ولاسمع كلام شوق لهديل..
شوق ياجارية لاتحملي من أخوي مايشرفنا خلط الأنساب..
هديل [ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد]
تعد
تركتها تسب وتلعن ومشت على خطى غازي..
شافته راجع لجناح امه وأخواته وقفت بمكانها مو قادرة ترجع معه..
أكيد بينقال عني مثل هـ الكلام..مو نايمة معه بجناحه..
مو يضمني قدامهم ويلمسني بكيفه..
ليــش مايشكون ويسبون..ليش مايحتقروني..
في النهاية انا جارية عنده وهذا رأيهم كلهم..
نزلت راسها بأسى ومسحت دمعة قهر..
راجح رسل؟؟!
رفعت راسها وانصدمت من الشخص الواقف قدامها..
همست لنفسها بخوف يشبهه بس مو هو..
طويل مثله ضخم ويخوف..
حتى حواجبه معقودة مثله..ماكان باين منها الا عيونها..اللي وضحت خوفها..
ناظرت حولها تدور على غازي بس ماشافته..
خافت أكثر ورجعت خطوه على ورى..
راجح لاتخافي أنتي رسل؟؟
هديل لــ لا مو رسل..
راجح أجل هديل..؟؟
غازي بحدة لا رسل..
ناظرت وراها وشافت غازي بالرغم من خوفها منه الا انها ارتاحت لوجوده..
المهم ماتظل لوحدها وخصوصاً مع هذا الغريب..
وقفت ورى غازي وهي منزلة راسها..
غازي هذا عمي راجح يا رســــــــل..
راجح كيفك يا رسل؟؟
ماردت عليه اختنقت بالهواء والعبرة..
أختنقت من القهر ومن الخوف..كانت تتمنى لو تصرخ فيهم..
أنا مو رسل أنا هديل..بس هي أضعف من انها تتحمل غضب واحد منهم..
فكيف لو عاقبوها اثنينهم وعنفوها..
طلع معه عمام وعزوة..آآآآه ياعمي علي دل ابوي علي وتعالوا..
حتى عمه الحين يقول عني نفس كلام شوق..بيحتقرني مثلهم..
ياويلي بيتكلمون الناس على سمعتك يوبه..
الله لا يطلعهم من ذنبي ولا يحلهم..
تبي تبكي وتصرخ بس مو قادرة تتمنى ترجع غرفتها وتحبس نفسها وما احد يشوفها..
غازي أعذرها البنت سحاوية..
مشوا قدامها وهي ترددت بخطواتها..يتمصخرون علي يقول سحاوية..
ومن وراي يقولوا حقيرة..الله لايعلي قدركم ويقهركم بذنبي..
أكرهـــــــــــــكم أكرهــــكم..
انتبه لها غازي ورجع عندها..
غازي كلهم نزلوا ليش ماتمشي مع الناس؟؟
هديل بعبرة ما ابى أطلع رجعني غرفتي..
غازي تفاجاء ليـــش؟؟
هديل والله ما اهرب اليوم بس رجعني ما ابى اطلع معكم..
غازي وش فيــــك؟؟
هديل بقهر مايخصك ما ابى اطلع معكم مو غصب..
مسك يدها بقوة وسحبها وراهـ غصب عنها..
غازي تطلعي غصب عنك ومو برضاك..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
وصلوا للمدرج الروماني الشهير [ الكولوسيوم ]دخلوا بعد ماحان وقت دخولهم..
لأنو مايقدر احد يدخل الا ببطاقة وعلى حسب دوره..
دخلوا جوات المدرج وبالنسبة لشخص اول مرة يشوف هذي الاثار كان لابد ان تخطف انظاره..
لكن بالنسبة لهديل ما اثارتها ولا احدثت عندها اي اهتمام..
كانوا بالمدرج الثاني راجح طول الوقت ماسك يد رشا رغم عنها..
تجاهل غازي تصرفات راجح لأنه متفق معه بأنه صار الوقت بأن تعيش رشا مع راجح..
شوق متكفلة بالكاميرا تصور كل شيء ومن كل الزوايا..
جمعت شوق العائلة كلها وطلبت من احد السياح يصورهم..
بينما هي كانت واقفة بعيد عنهم وتداري دمعتها لاتنزل وتفضحها..
مع انه باين على عيونها اذا احد ناظرها بيشوف دموعها..
غصب عنها تحولت نظراتها عليهم وهم يتصورون مع بعض ومتفردين..
رفعت عيونها لآسرها ومالكها..
كان لابس نظاراته الشمسية ولا تدري انه يناظرها..
لحتى نزل نظارته شوي عن عيونه وبكذا عرفت انه شاف نظراتها لهم..
صور معي خايف يجي يوم وتموت..
ياشين هــآلكملة ولو هي حقيقة
لو ما تعوّض هالصور غيبة الصوت
على الأقل يذكر رفيقن رفيقه ,,
لفت بجسمها عليهم وناظرت بالسماء تمنع دموعها من النزول..
راقبت السياح بكدر..يبتسمون لـ الصور..
فرحين بتواجدهم بهذا المكان..مبسوطين مع أصحابهم وأهلهم..
كان فيه أشخاص يلبسون اللبس الروماني القديم ويجولون بالمكان..
السياح صوروا معهم وطلبوا معلومات عن هذا المكان..
حست بيده على كتفها غمضت عيونها بألم ..
نزلت يدهـ بقهر وصدت عنه..
واللي قهرها زيادة الكلام اللي نطق فيه..
الـــــــــــــــــــى متى اهانـــــــة..؟؟!
غازي تدرين ان الجواري أنوجدوا في العصر الروماني بكثرة..
كان القيصر يستبيح أكثر بنات روما خصوصاً العذارء..
بينما حاكمات روما كانوا يصابون بالذل والقهر..
بعد مايمل القيصر من جاريته يقتلونها الحاكمات..كانتقام لكرامتهم..
لفها عليه وناظر بعيونها..
ما استغرب نظراتها الحاقدة..
بس تسأل وش سبب الدموع اللي مو راضية توقف من خروجهم من الجناح..
وفي السيارة وفي صف انتظار دخول المدرج..
سحب نظاراته من على عيونه وحطها على عيونها بهدوء..
غازي ألحين ابكي ولا احد يشوف دموعك..
أنت مؤلم ..أنت جاني..
أنت ما ظنك تعاني..
أنت جرح بيوم أسود..
أنت جبــــار وأناني..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
رشا وين موديني اترك يدي ماباروح معك..
راجح انا علمتك من امس كيف راح تكون حياتنا..
رشا بقهر وانا قلتلك طلقني..
راجح لو ماكنا بين الناس كان وريتك شغلك..
رشا بصوت عالي غــــــازي..
راجح تهدديني بأخوك..خليه ينفعك..
نزل الدرجات بخطوات ثابته وهي تتعثر بخطواتها..
زلت رجلها وكانت بتطيح بس هو مسكها وثبتها..
راجح وألحين امشي مزبوط..
رشا ما ابى امشي بأرجع ولدي لحاله..
راجح ولدك مع شوق انا وصيتها عليه..
رشا النذلة متفقة معك..
راجح مو محتاج مساعدتها..
خرجوا من المدرج الروماني وهي تحتج وتعاند لكن هو مااهتم بكلامها..
راجح اممم الجو حلو مو لازم سيارة..تعالي نمشي..
رشا راجح الله يخليك تصرفاتك ماتغير شيء بوضعنا..
راجح يعني عاجبك الوضع اللي احنا فيه؟؟
رشا ايه عاجبني انا مرتاحة كذا..
راجح مرتاحة انك عايشة في بيت غريب عنك ومخليه بيت زوجك؟؟
رشا بقهر أنا عايشة في بيت أخوي لاتنسى..
راجح أخوك بالرضاعة وبس..
رشا المهم بيت أخوي..
راجح وأنا زوجك ومابتعيشي الا في بيتي ومعي انتي وولدك..
رشا خلاص ماراح اعيش عند غازي باعيش في بيت أخوي طالب..
راجح تدرين وين المشكلة؟؟
رشا انت..
راجح لا انتي مصدقة اني اخذ رايك..بينما انا ابلغك باللي راح يصير..
رشا ماتقدر تجبرني على شيء بأتصل بطالب اخوي وهو يتفاهم معك..
راجح ماتدرين ان طالب في ايطاليا؟؟قوليله واشوف وش يقدر يسوي..
رشا طالب هنا؟؟
راجح ايه وصل معي امس لكن عنده شغل يخلصه بميلان وراجع هنا..
رشا غازي يدري؟؟
راجح ايه يدري..لكن شوق ماتدري خليه يفاجئها..
رشا تستاهل يصير فيها مثلي..
راجح وانتي وش صار فيك؟؟
رشا أنفجعت ماتوقعت أشوووفك..
راجح من حقك تنفجعي لانك ناسية اني زوجك..من الليلة راح تتذكري..
غازي يا الله لازم نرجع الفندق ورانا مشوار لـ السفارة..
راجح موضروري تاخذ الحريم معك..
أم غازي زوجة السفير مكلمتني لازم نروح كلنا وخصوصاً غازي الصغير..
راجح الله معكم...
وصلوا الفندق وكلن على جناحه يتجهزوا للمشوار..
كان جالس على الكنبة في الصالة ناداها تجي عنده..
غازي اجلسي..
جلست بدون عناد..
غازي اذا أخذتك معي السفارة بتظلين بنت عاقلة..ولا بتحاولين تسوين شيء غلط..
هديل راح اكون عاقلة وأطلب منهم يتصلون بأهلي..
غازي توقعت هالشيء..طيب واذا تركتك هنا لوحدك بتهربي..
هديل ايــــــه..
غازي تنهد جنيتي على نفسك..
هديل بخبث في الحالتين انت مجبور تاخذني معك..
غازي يشرب عصير برتقال واشر لها على كاسها..
غازي تفتكري اني مجبور..
هديل ايـــــــــــــه..ان تركتني فضحتك بالفندق وقلتلهم يتصلون باهلي..
وأن اخذتني فضحتك بالسفارة وقلت لهم يتصلون باهلي..
غازي واذا ظليت هنا ومارحت السفارة..
هديل تشرب عصيرها عادي باهرب في يوم ثاني..
غازي مثل ماتحبيــــــــــــــن انا حذرتك بس انتي مو راضية تسمعي الكلام..
طنشته وطنشت تهديداته وناوية تقهره ولو شوي مثل ماقهرها..
دخل الغرفة وبدل ملابسه بعد دقايق خرج وهي جالسة بمكانها.
غازي لساتك مصرة على رأيك..
وقفت بترنح وهي ميتة من الرعب..
هديل وو..ش صــ ـار؟؟
غازي يقرب منها وش فيك؟؟
هديل دايـــ ـخة ..
غازي لاتخافي راح تنامي لحتى ارجع مابيصيرلك شيء..
هديل تحاول تستوعب كلامه وهي تحس بالخدر في كل جسمها..
مشت خطوتين بس ماقدرت تكمل جلست على ركبها وهي تصرخ بيــــأس..
هديل لا لا لاااااااا آآآآآآه
غازي يجلس جنبها على ركبه ويحضنها..
غازي هشششش لاتخافي مخدر بسيط حطيته لك في العصير ماراح يضرك..
هديل تبكي ما ابـــ ى انام ما ابى لا لا..
غازي عمي راجح بيكون قريب من هنا وصيته عليك..ماراح تصحي الا لما أجي..
هديل وعيونها تتسكر غصب عنها لا تخليني لاتــ ....
شالها من على الأرض دخلها غرفة النوم وسدحها على السرير وغطاها..
باسها على خدها من دون ماتدري لانها غفت عن العالم تماماً..
شال المفتاح من على باب غرفة النوم وحطه بجيبه..
خرج من الجناح وقفل الباب ..
:::::::::::::::::::::::
كونوا بالقرب من هنا ..
كونوا بخير..
صدووود’’’
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

البارت الثامن والعشرون...

فيم العناء
..
جميع المطارات عندي سواء
جميع الفنادق عندي سواء
و كل ارتحال قبيل الشروق
و بعد المساء
سواء
و كل الوجوه
تطاردني عند كل وداع
تلاحقني عند كل لقاء
سواء
ففيم العناء؟
* * *
أفيق مع الفجر
أشرب شاي الصباح
أسير إلى عنابة الأمس و اليوم
حيث تسيل الدماء
أصافح نفس الأيادي المليئه
بالعطر و المكر.. ألمح نفس الرياء
و نفس الخداع
و نفس الغباء
ففيم العناء؟
ففيم العناء؟
المرحوم غازي القصيبي,,,
كانوا بالاصنصير الارتباك باين على شوق..
رشا حاولت تفهم وش فيها لكن هي كانت تبعد عيونها عن رشا خايفة لاتكشفها..
رشا بطفش تراك خوفتيني وش صاير معك؟؟
شوق نعسانة وبأروح أنام بس..
رشا عساك ماتكلمتي ..
شوق وين غازي؟؟
رشا مع غازي..
شوق احـــم رشا لاتزعلي مني..تراني عبد مأمور..
رشا بشك وش مسوية؟؟
شوق تمشي بسرعة باتجاه جناحهم ولا شيء تصبحي على خير..
رشا طيب اصبري وش فيك تركضين؟؟
شوق دخلت الجناح وقفلت الباب وراها بسرعة..
بينما رشا صرخت برعب لما حست بيدين تكتفها وتسحبها بعيد عن جناحها..
صرخت برعب لكن صرختها ماتت لما انحطت يد على فمها تمنعها من الصراخ..
حاولت تخلص نفسها من اللي سحبها ودخلها بمكان وقفل الباب..
ثبتها على الجدار وهو موثق يدينها..
رشا تنادي وهي تبكي غــــــازي..راجـــــــــــح..
راجح بهمس لبيــــــــــــــــه قال راجح..
رشا بصدمة ر راجح..؟؟!
راجح يمسح دموعها ايـــه راجح..
رشا تصرخ فيه وتضربه على صدره تبعده عنها يامتــــخلف ياتافه كنت باموت من الخوف..
راجح يبتسم ياقلبه اللي يخاف..
رشا بعصبية انت مو مراهق ليش تتصرف بها الشكل؟؟
راجح وين غازي؟؟
رشا مع أمي..
راجح حلوو خليه ينام معها الليلة وخلينا نتفاهم..
رشا مافيه شيء نتفاهم عليه تصبح على خير..
مشت تبي تطلع من الجناح..لكن راجح قفل الباب وشال المفتاح..
سحبها بقوة وجلسها على الكنبة..
راجح بحدة لما أتكلم معك ماتديري ظهرك وتمشي فاهمة؟؟
رشا وأنا قلتلك ما ابي اتكلم معك..اخواني موجودين تكلم معهم..
راجح ما راح يتدخل اجد بيني وبين زوجتي..
رشا طليـــقتك..طلقني..
راجح مبطية عظم..
رشا انت وش تبي..؟؟
راجح اطالب بحقوقي كزوج..وقبل لا تثوري وتمني بنفسك وتأخذي مقلب..
حقوقي كـ ولي أمرك ومسئول عنك..أنا سمحتلك الفترة اللي طافت تعيشي مع اخوانك بكيفك..
لكن الحين تعيشي معي وتحت ظلي..رضيتي او رفضتي..
ماني عجزان عنك وعن ولدك..حطي عقلك براسك ولاتحديني على القوة..
رشا وش اللي راح تستفيده اذا عشت معك في بيتك؟؟
راجح أنتي زوجتي وملزومة تعيشي معي..وأنا ماني ملزوم أبرر قراري لك او لغيرك..
رشا لا ملزوووم مادمت انا مو راضية اعيش معك..
راجح طيب يارشا هذا الجناح ماراح تطلعي منه الا باذني ومعي..
ماراح ترجعي السعودية الا معي..ومابتعيشي الا في بيتي..
ورددي رايك ورفضك لحياتك معي قد ماتقدري..ماراح يفيدك الكلام بشيء..
رشا لايكون مفكرني مقطوعة ومالي اهل تستقوي علي؟؟
راجح أنتي زوجتي واللي فيه خير يفتح فمه بكلمه..
توجه لغرفة النوم لف وناظر فيها..
راجح على فكرة ملابسك وأغراضك بغرفتي اذا حابة تبدلي ..
رشا بفزع كيـــــــــف ملابسي هنا؟؟
راجح جابتها شوق بأمر مني..عندك اعتراض لاسمح الله..
رشا ايـــــــــــــــــه انت وبنت اخوك مالكم حق تتصرفوا معي كذا..
راجح تصبحي على خير..نامي بالمكان اللي يريحك المهم بجناحي..
تركها واقفة بالصالة ودخل غرفة النوم بدل ملابسه ونام..
مرت ساعتين وهي جالسة بمكانها تفكر وش تسوي معه عشان يطلقها..
مر في بالها غازي كانت بتتصل عليه لكن غيرت رأيها لأن الوقت متأخر وأكيد هو نايم..
بكره ألقاه وأطلب منه يبعد عمه عني..
توعدت بشوق ومعاقبتها على اتفاقها مع عمها لحبسها بها المكان..
فسخت البالطو تبعها انسدحت على الكنبة ونامت وعيونها على باب الغرفة تخاف لا يطلع ويشوفها نايمة..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
ظــــلام هدوووووء لا كوابيس ولا اوهام..
لم تنم منذ دهر بهذه الراحة..لا تستيقظ بين الساعة والساعة مراقبة لمحيطها..
او تتأكد من اقفال باب غرفتها مرتين..
لا تركز نظرها على الشباك فتتوهم الاشكال من جذوع الشجر..
طمئنية وراحــــــــــة شعور غريب شعرت به في احدى الايام البعيـــدة القاسية..
وهاهو اليوم يعود لتشعر به من جديد..
وبلحظات انقلب الحال شيء ما يضغط على صدرها يمنعها من التنفس..
عظامها تكاد تسحق بالفولاذ..تأوهت بألم ترتجي السكينة من جديد..
شيء غريب يحدث معها لم يستطع عقلها ترجمته وفهمه..
هواء دافىء يدخل بأذنها بأحرف مبهمة في غيبوبتها..
عيناها خدودها شفتيها تتقد بنار حارقة لاتعرف مصدرها..
أتلوموني بحبها إنها شهيه كـ الحلوى ..طفلة تختبئ بمعطف أنثى
لم أستطع منع نفسي من إحتوائها ومداوات أوجاع العيد ..!
هي خطر على قلبي وروحي عند الأقتراب مع هذا وجدت اني كـ المراهق
عندما يستهويه أمراً ما ..!
قبلتها حتى أسكرتني ببراءتها ..ولكي أثبت لها مدى تملكي ..!
..قديسة الضوء..
فتحت عيونها بتعب والرؤيا مو واضحة لها..
حاولت تركز وتستوعب وش يصير معها..
لكن الصداع اللي يضرب راسها والنغز الموجع بعيونها مو مساعدها ابداً..
رفعت نفسها عن وسادتها ببطء..
لكن رجعت لمكانها غصب عنها ورجع الضغط على عظامها أقوى..
فضلت ترجع لـ الظلام وترتاح فيه..غمضت عيونها بتعب واستسلمت لـ النوم..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
صحت بعد ساعات لا أثر لـ الصداع ولا الم في عيونها..
وكما يحدث دوماً لما يصحى الشخص يكون بحالة عدم ادراك للي حوله..
ومايتذكر آخر شيء صار معه الا بعد دقائق..
لكن هديل في ثواني أدركت اللي صاير معها وانها مو لوحدها بفراشها..
بسبب اليد اللي على خصرها..
صرخت بحدة وفزت جالسة برعب ولامة نفسها..
غازي صـــح النوم..
التفتت عليه وهي ترجف وشاحب لونها..
غازي المفروض نمتي كم ساعة بس..
لكن شكلك كنتي تعبانة وماعرفتي النوم من سنين..
هديل تذكرت المخدر اللي نومها فيه أمس..
وبنفس الوقت ادركت انها ماحست بنفسها من هذاك الوقت..
يعني كانت فاقدة الوعي ومخدرة الى هالساعة..
همست بخوف أنـ ـا وش صــار فيني؟؟
غازي ماصار شيء..
هديل صرخت فيه أنت وش تسوي نايم هنا؟؟كيف سمحت لنفسك تنومني ياحقير؟؟
غازي نايم بغرفتي..ونومتك لاني ما اثق فيك..
هديل غرفتك بجهنم ياواطي..مايحق لك اللي تسويه مايحق لك..
ليش خليتني اغفى عن نفسي؟؟كم صارلي غافية قوول كم؟؟
غازي من 9 المساء الى8 الصباح..
هديل تناظر في نفسها وتناظر فيه..
هديل وش سويت فيني؟؟
غازي مستند على ذراعه ضميـــتك..وطول الليل وانتي نايمة بحضني..
هديل تصرخ وش سويــــــت فيني؟؟
غازي يبتسم الباقي ما باقول توك صغيرة على هالكلام..
هديل شهقت بقوة وماقدرت تتنفس من بعد كلامه..حاولت لكن ماقدرت..
حطت يدها على صدرها تحاول تخفف من ضيق التنفس اللي اصابها..
لكن الضيق اشتد عليها وشهقاتها تزيد أكثر..
وفي لحظات اختفى اللون من وجها مع زيادة شهقاتها..
جلس بشكل سريع وسحبها له بقوة..
غازي يحضنها ماصار شيء يامجنونة اهدي..حاولي تتنفسي..
هديل غرزت اظافرها فيه وهي تشهق اكثر..
غازي اهدي خلاص قلتلك ماصار شيء..
هديل كـ كذ ا ب.
غازي والله أنتي بخير..
هديل تتنفس وهي تبكي سألتك بالله لاتكذب علي وش سويت فيني؟؟
غازي ولا شيء..
هديل بنحيب سألتك بالله..
غازي يعترف ضميتك بوســـتك سولفت معك بس..
هديل بقهر الله يأخذك يا حيوان أستغليت فقداني ياحقيييير..مريـــض معقد..
بعدت عنه وضربته على صدره ورقبته ووجه كانت تصرخ وتسبه بكل كلمة تعرفها..
كل ما مسك يدينها أفلتتهم منه ورجعت تضربه اكثر..
هديل بقهر بأذبحك ان لمستني والله أذبحك..رجعني لأمي رجـــعني..
وقفت وبعدت عن السرير كانت جزمته على الأرض شالتها ورمتها عليه بقوة بس ما اصابته..
انتبهت عليه يوقف ويقرب منها شالت الثانية ورمتها عليه وهالمرة صابته في كتفه بقوة..
ركضت تبي تطلع من الغرفة لكن هو مسكها ولوى يدها ورى ظهرها..
ومسك شعرها بيده الثانية..
غازي متوحشة يـ القطوة..
هديل اتركني يانذل ياتافه يامتخلف..
غازي لصق خدها على الجدار وقرب من اذنها وهمس لها بصوت حاد..
غازي هو صح انا ماسويت أكثر من اللي قلته..بس هذا مايعني اني مو ناوي..
أبيك تكوني صاحية وواعية يــــادمعة..حتى بنومك تبكي..
هديل صرخت بيأس وكأن الصراخ ممكن يبعده عنها ويحميها من تهديده..
أو يخفف من يدينه عليها..
غازي خلصي نفسك مانبي نتأخر على راجح...
هديل ما اروح معك ولا امشي خطوة وحدة ياتراب..
بعد عنها وتركها تتوعد انها ماتروح معه ولا تظل اكثر من كذا..
قفا عنها غير مهتم بهيجانها وصراخها..
الى الآن ماسيطرت على أعصابها ولا هداء خوفها..
أخذت جواله من على الطاولة وكانت راح ترميه عليه..
لكن اخفته بسرعة في بنطلونها قبل ينتبه عليها..
ناظرها فجئة مستغرب من سكوتها المفاجىء..ولاحظ الارتباك بعيونها..
ركز عيونه على عيونها بس هي هربت من الغرفة بسرعة وجلست بالصالة تنتظره يطلع من الغرفة..
خرج وهي دخلت أخذت ملابسها ودخلت الحمام غسلت وبدلت وعيونها على الجوال..
فتحته لكن تفاجئت انه مقفل برمز..سبــــــته أكثر من مرة..
كان المفروض اتوقع هذا الشيء منه أكيد مقفله عشان اذا اخذته ما اقدر افتحه..
خبته في صدريتها مابقى الا حجابها والبالطو تبعها قررت تلبسها في الغرفة لانها خايفة يظهر شكل الجوال..
بالرغم انه مو باين عليها لكن هي من الخوف تحس انه باين شكله..
خرجت من الحمام بحذر وتوجهت لدولابها تطلع حجابها..
صرخت بتعب لما حست بيدينه على خصرها ويضغط عليه بقوة..
مثل ماسوى فيها بالمزرعة لما كانت لابسة السكت رولز..
غازي ويـــن حطيتي الجوال؟؟
هديل ماردت عليه الا بآآآآآآه بصوت مكتوم..
غازي بحدة ويـــــــــــــــــــنه؟؟
هديل بتعب مــ و معــ ي..
غازي شد على يده وهي انحنت على ورى لحتى لصقت فيه..
هديل مو معــــ ....آآآآآآهـ
سدحها على الأرض وفتش جيوب بنطلونها بس مالقاه..
كانت منحنية على بطنها بألم..
مد يده على صدرها ولما حس بوجوده..مد يده لصدريتها وطلع الجوال..
ماحاولت تمنعه بسبب الألم اللي كانت تحس فيه..
غازي متى تكبريــــن؟؟أفكارك مفهومة ومتوقعها..
جوالي اختفى أكيد مافيه غيرك اخذه..
مع اني مأمن انك ماتقدري تستخدميه..
مابيتعب غيرك هنا ولا راح يشقى الا جسمك وقلبك..
وأنا دائماً أحذرك بس أنتي ماتفهمي..
اللي تبينهم نســــــوك أنسيهم ..
مالك غيري أنا..
خرج من الغرفة وتركها مسدوحة على الأرض تتألم وتمسح دموعها..
مـــاأقساك يــــارجل ..
تريدني ان أتذكرك ...
بمـــــاذا ..؟؟؟
بعـــــذابك ...
أم
بقســــوتك ...
ببــــرودك ...
أم
بأنانيتـــــك ...
كل هذا لا شــــئ عند ...
ضربــــك لــــــي ....
يالـ السخرية ....
جعلتني أضحك وكلـــي قهــــر ...
كيــــف لي أن أتذكرك ...
وأنت لــــي الخــــوف ...
والضيــــاع والقهـــــر ...
بأختصار ...
صفحة سوداء بحيـــــاتي ...
..نور الليالي..
<<<<<<
كان جالس بالصالة ينتظرها تطلع عشان يفطرون وبعدها يطلعون لمشوار هو مخططه لهم..
خرجت وهي مبدلة ملابسها ومتحجبة..
راجح حياك ياعروس أفطري..
رشا الحمدلله عليك بالعافية..
راجح فكرتي تعقلي؟؟
رشا بابتسامة سخرية تصدق كلامك معقول..لكن مو مقتنعة فيه..
راجح مو ضروري تقتنعي..
رشا كلمت طالب وهو يتفاهم معك..
راجح لاتدخلي أحد بينا..تبين نتفاهم نتفاهم..
بس اذا فكرتي ان اخوانك بيقدروا يغيروا قراري..
فأنتي غلطانة ما احد يجبرني على شيء..
سكتت لأنها مو قادرة تواجهه لوحدها ولا تقنعه بوجهة نظرها..
راح تقول لاخوانها يتكلموا معه..رضى او مارضى..
<<<
الجدة لو أجلوا الزواج احسن..
أم علي والله توقعت ياجلونه بس هم قدموا الموعد..
الجدة تناظر بغادة اللي نزلت الدرج وهي لابسة فستان أخضر داكن..
تسريحة بسيطة تاركة شعرها الطويل مسدول..
وحاطة طوق من الورد الابيض الطبيعي على لفات بسيطة من خصل شعرها..
الجدة باستغراب غادة وين رايحة؟؟
غادة بهدوء زواج سهى..
ام علي تبين تروحين الزواج..؟؟
غادة ايـــه يومه سهى بنت عمي واكيد بأحضر زواجها..
الجدة يابنتي ماله داعي تحضرين..الناس بيتكلمون عليك..
غادة يتكلمون ..وش يقولون؟؟
ام علي المفروض كان زواجك قبل أيام بولد عمك..
مايصير تطلعي وكأن مافيه شيء صار..
غادة بثقة فعلاً مافيه شيء صار..وأنا ماراح احبس نفسي بالبيت عشان الناس..
زواج بنت عمي وبأحضره..واذا في الموضوع عيب فهو مايلحقني..
العيب مايلحق الا الناس العايبة..وثقتي بنفسي مايهزها ريح..فمابالك بمسمى رجل..
أم علي خلاص يومه لا انا ولا انتي نحضر ومعنا عذرنا..
غادة والعذر..مكسورة بعد مارفضها ولد عمها..ولا لها وجه تشوف الناس.
لايومه أنا اللي حقرته لانه حقير..والزواج بنحضره انا وانتي..
الجدة عساني ما ابكيك يا الغبراء والله انك بنت رجال..
ايه يومه لا توزني بكلام الناس..ولا تضايقي بالك..
غادة تبوس راس الجدة خليهم يتكلمون والشمس مايحجبها غربال يومه..
علي جعل من حكى فيك يظلم يومه بليله..
غادة جعلك سالم يا ابو عبدالله..
علي وش هالزين يامشاء الله توني اعرف انك حلوة..
ام علي بغصة فديت بناتي من اجمل بنات حواء..
غادة فداك الكون وسكانه يالغالية..
علي لا يومه الزين ماهو حولهم بطلة ام عبدالله لبى الزين ياعرب..
حنان بخجل تسلم يا الغالي..
الجدة با الله الا قايم تبوسها ياللي ماتستحي..
علي قايم أفا يالعلم ما اردك وانا ولد أبوي..قربي يا مره..
حنان بتهديد علي امانة لاتفشلني في هلك..
علي شفتي يومه لو ماحلفتني ماخليتها في خاطرك..
غادة ههههههههههههه ماصدق خبر ..
أم علي يا الله ياعلي مانبي نتأخر أنت بتوصلنا الفندق..
علي ايــــه يومه انا..لكن بشرط..
حنان وش شرطه الحين؟؟
علي بخبث الجدة تجلس ورى وحنونتي قدام معي..
الجدة عصبت تهبي يالخسيس ما اجلس الا قدام وانت وحرمتك بالدبة..
علي ههههههههههههههههههههههه تبين تسوقين يا ام حسين..
الجدة ايه اسوق قدامي السيارة لا بالعصا بين جنوبك..
حنان هههههههههههههه يومه الله يسعدك لاتصدقي كلامه..أنتي قدام على طول..
غادة يومه اجلس جنبك قدام؟؟
الجدة نعنبوا غيركم تبون تهاوشوني على الشيخة..
الكل ضحك عليها وعلى كلامها ..
علي مابه احد بيهاوشك على الشيخة يابنت الشيوخ..
يا الله لا تأخروني وراي مشاوير..
حنان وين عبوود؟؟
علي بتحلطم ولدك ذبح الذبايح ويقلط المعازيم..
لو تشوفينه كان سكني داخلن فيه..حشى ولا شايب بعمر ابوي..
ام علي بسم الله عليه..اعوذ بالله من عيونك..عنبوا ابليس لاتنظل ولدك..
علي بسم الله عليه مير انه يبط الكبد لما يقول ابوي شف ولدك احسن منك..
مايخلي لي فرصة افتخر فيه الا ويمد لسانه بوجهي الملعون من ورى ابوي..
ويضحك علي ان سمع الشايب يهاوشني..
حنان هههههههههههه ماراح بعيد يشبه أبوه..
علي يالبى الضحكة ماني مصدق ان ذاك القرد ولدك يالغزال..
غادة هههههههههههههههههه ماعنده وقت على طول جاهز للكلام..
الجدة انت بتقضب الطريق بدون كلامك ياللي ماتستحي..؟
علي حنوو حبيبتي وش رايك نسفط العرس ونروح نتعشاء بمطعم ونسهر لحالنا؟؟
ام علي ياولد انثبر زواج بنت عمك لازم تكون حاضر..
علي يادين النبي لازم ينشبون لي بزوجتي..
حنان ماترد من الخجل ولان علي دائما يحرجها قدام اهله..
بس تكون مبسوطة بهواش الجدة له عشان كلامه عنها قدامهم..
وصلوا الفندق والكل نزل ومابقى الا غادة جت بتنزل لاكن انتبهت على وجود شخص قريب من الباب..
ترددت في النزول ولاحظ علي هذا الشيء..
علي بعصبية تحبين اتوطى فيه قدامك..؟؟
غادة لاتجيب الكلام عليكم انتوا عيال عم لاتشمت الناس فينا..
علي والله ياغادة لا اخليه يدفع ثمن كل كلمة قالها فيك الخسيس..
غادة قل للعقول اللي جهلت مادرت بي ..الريح ماهزتني وهزت جبال
وقل للذيابة مايضر لو حكت بي ..يبطون لا شمسٍ لقوا بي ولا ظلال
علي لو ما حن بالشارع كان نطيت ابوس راسك..
بس يوم انسجن يومين برد خاطري السجن شوي..
غادة ولد عمك أستخف يضارب خلق الله..وشله بالدكتور يوم يضربه ويكسر يده؟؟
علي قلتيها يالغلا أستخف..أنط ابوس راسك..؟؟
غادة هههههههه الحق لك يا ابو عبدالله..والحين انزل وصلني لـ الباب..
علي ينزل من السيارة ويفتح لها الباب..
نزلت وهو مسك يدها ووصلها لـباب الفندق الخاص..
تحت نظرات ذاك الصنم المنحوت من قهر وربما من الندم..
فسخت عبايتها وطرحتها متجاهلة الرجفة اللي تهزها..
حصنت نفسها وتعوذت من الشيطان ودخلت القاعة..
تمنت وجود هديل معها بها اللحظة..
كانت راح تستقوي بوجودها أكثر..
ماتقدر تبين قدام امها او جدتها اي من خوفها..
مشت بين الناس وهي رافعة راسها..
واثقة بخطواتها وشكلها..
توجهت لـ الطاولة اللي امها جالسة عليها..
لكن فيه من طلع بوجها..
سارة هلا وغلا بشيختنا...
غادة تبتسم هلا فيك ياسارة..
سارة تحضن غادة وتهمس باذنها الله يسعدك ويرزقك بالنصيب الطيب..
غادة الله يسعد الجميع..مشكورة يا الغالية..
سارة تمنيتك لراكان لكن الله ماكتب..
غادة الحمدلله الف مرة على نعمته..
سارة ماردت على غادة..
كنت اتمناك زوجة لاخوي وتسعدينه..
بس جفاكم عن بعضكم حيرني كثير..
الاكيد ماهو هديل وذكراها السبب..
السبب شيء كبير خلا عمي يكنسل الزواج وينهيه..
خيرة لكم..الله يعوضكم بخير..
كانت حاسة بنظرات الكل وتسمع بعض الهمس..
ماكنت راح احبس نفسي واخلي الناس تتكلم وتصدق نفسها..
تدري بصعوبة قرارها وماراح تتراجع..
قربت منها بنت خالتها وسحبتها معها على المسرح..
شغلت الدي جيه أغنية عبد المجيد عبدالله مرتاح ولا يتصنع قلبك الراحة..
ناظرت بسارة وأدركت انها هي اللي طلبت الأغنية لغادة..
غادة ابتسمت لسارة بسخرية والثانية نفس الشيء..
ورقصت بكل ثقة ودلع..
متجاهلة اي شعور ثاني يسكنها بها اللحظة..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
تقول الأسطورة ..
أرمي قطعة نقود وان تمنيت أمنية خاصة لك..فقد تتحقق..
وان تحققت تلك الأمنية فأنت ستعود الى هذه النافورة وتتمنى من جديد..
وستعــــــــــــــــــود دوماً..
نافورة تريفي..
كان الجميع متواجدين حواليها ويتاملوا المنحوتات المحايطة بالنافورة..
شوق ورشا رموا حصى وهم يتمنوا يحكموا العالم بشكل ساخر وغير مهتمين بالاسطورة..
غازي وراجح يضحكون عليهم ويقولوا لهم يتمنوا شيء ممكن يتحقق..
شوق ياهياط الايطاليين يسرقون فلوسنا لما نرميها في بركتهم..
راجح لاتفضحينا اسمها نافورة مو بركة..
شوق اللي هي المهم يبون نقودنا الغالية..
رشا شوق خلينا نطب بوسط النافورة ونجمع كل هذي العملات..
شوق تشمر عن يدينها وخري وانتي قلتيها..
راجح يمسكها هههههههههههه يالمجنونة ترى يحبسونك اذا تعديتي على حرمة النافورة..
تركهم غازي وراح باتجاه هديل اللي كانت بعيـــــــــــدة عنهم بالموقع وبالخيال..
غازي حابة تتمني؟؟
هديل لا..
غازي تدرين وش اسم تريفي يشير له؟؟
يشير للعذرية..كانوا بنات روما بالعصور القديمة يجون عند هذا النبع...
ويتمنوا الزواج..والنساء المتزوجات يتمنوا الأمومة والأطفال..
طبعاً هذا كان قبل لاتبنى النافورة كان نبع فقط..
يمكن حابة تتمني الحين؟؟
هديل ايــــــه..
مد لها بقطعة نقدية وانتظرها تأخذها..أخذتها بأصابع ترتجف..
وظلت تناظر فيها بعدم اهتمام..
رجعتها له وحطتها بجيب جاكيته الخارجي..
هديل بهدوء أتمنى من ربي بس..وربي مايحتاج فلوسك..
غازي الحمدلله كل اللي عندي من فضل ربي علي..
هديل مهما طال الوقت ربي بيحقق امنيتي..
غازي ممكن تمنحيني الشرف بمعرفة أمنيتك..
هديل ايـــــــــه أني أختفي من حياتك..
غازي لو تقلبي الامنية ممكن تتحقق..
لو تقولي أختفي انا من حياتك..لأني أضمن لك انتي مستحيل تختفي من حياتي..
سكتت لأنه شيء مستحيل يختفي من حياتها..وحتى لو دار الزمن وهربت منه..
راح يظل عايش بذاكرتها بأحلامها..وراح تصحى بسبب الكوابيس اللي سببها لها..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -