بارت مقترح

رواية ليتها من جفاها تستفيد -18

رواية ليتها من جفاها تستفيد - غرام

رواية ليتها من جفاها تستفيد -18

رهف: اف طيب
بدا ياسر وذياب يرقصون والاولاد يصفقون والبنات جالسين يتفرجون على خبال عيال عمهم
محمد قام يرقص مع احمد
سلامه: وااااااااو رهف اخوك يجنن
رهف: ايه يهبل ماتوقعت يعرف يرقص كذا بس احسه منحرج مني
سلامه: ست رهف انا اكلمك عن اخوك مو عن ذياب
رهف: هاااااااا. ايش قلتي
شوق: خليها ماهي بحولك
اتعبوا الاولاد وراحوا بعد البنات طلعوا بعد مارتبوا كل شي بعدهم
وطلعوا البنات وراح تعبهم على الفاضي
...
عند البنات بعد ماراحوا بيت عمهم محمد
سلمى: ممكن اسألكم سؤال وتجاوبوني عليه بصراحه
البنات: تفضلي
سلمى: حفلتكم وراها شي صح ماسويتوها كذا ؟؟؟
رهف: لا ماورانا شي اشتهينا نسوي
سلمى: طيب ووش دخل الاولاد معنا؟؟؟
سميه: ليه فاتحه تحقيق ؟؟
سلمى: لا بس انتوا ماتسوون شي الا وفيه شي
ذوق تبغي تضيع السالفه: الله اليوم وناسه مشكوووووره رهووووووف على الحفله
رهف: هههههههه سويت لكم جو انتي وواخوي
سلامه: واخوك استغلها عدل
شوق : اقول بنات ترى مو بس رهف اللي رتبت .. حتى حنا ..... يعني لاتصدقين عمرك حبيبتي
سلامه: ايه والله حتى حنا تعبنا ..
ذوق: ههههههههه
سلمى : سميه انتي قلتي لهم شي صح
لفوا البنات على سلمى: قلتي لهم اني احب ياسر كذا هم مسوين الحفله صح
شوق:احلفي تحبين ياسر ؟؟؟
سلمى: تسوين روحك ماتدرين
رهف: سلمى سميه ماقالت لنا شي وحنا سوينا هالحفله موعشان نقرب ياسر منك حنا سويناها كذا حبينا ان نتقرب من عيال عمنا ونخليها سفره مميزه عن الي قبل
سميه: سلمى خلاص الي راح راح وحنا عيال اليوم
رهف: سلمى ان كنتي تحبينه ضحي بكل شي عشانه الحب تضحيه مافيه شي اسمه كرامه
سلمى: رهف سامحيني اني احرجتك في الحفل
رهف: ماعليك انسي الي صار ..... المهم قولوا لي وش رايكم في الحفل
ذوق: وناسه
سلامه: ماعليهاا كلام بس الصراحه احسن شي يوم يرقصون وناسه اول مره اشوف رقص الاولاد
رهف: ايه كان رقصهم جنان خاصه ذياب
سلمى: بنات انا ابغى اروح السوق بكره تجون معي
شوق: اكيد
سلمى: اوكيه على الساعه 4 نروح ...... والحين استاذن بروح انام تعبنا اليوم
سميه والبقيه : حنا بنمشي معك
رهف: اوكيه باااااااااااااااااااااااي
البنات: باياااااااااااااااااات
........
** السعوديه**
.. مكه..
الساعه 2
جالسه مع اختهاا تسولف مشتاقه لصديقتهاااا كثير
مشتاقه لسوالفها
رغد : ريم مشتاقه لرهف وحشتني مووووت
ريم: دقي عليهاااا
رغد: مدري كم الوقت عندهم الحين
ريم: جربي دقي
رغد: طيب
دقت رغد على رهف
في هذا الوقت رهف جالسه على السرير تكتب في دفترهااا
رن جوالها على نغمه خاصه وتحب هالنغمه وصاحبة هالرقم
رهف: رغووووووووووووود حبيبتي
رغد: حبيبتي رهوووووووف يالدبه اشتقت لك
رهف: وانا بعد اشتقت لك موووت اخبارك؟؟
رغد: انا بخير انتي اخبارك واخبار البنات والحبيب؟؟
رهف: انا بخير والبنات بخير وذياب بعد بخير
رغد: طيب قولي لي وش سويتوا في لندن اكيد كالعاده خبال
رهف: ههههههههههه عارفتني انتي لازم كل سفره نخليهاا غير
اسمعي
قالت لها من اول ماجو لندن لحد اليوم
وجلسوا سوالف وكل وحده تقول للثانيه وش سوت في السفره
......
اليوم الثاني
صحت وكانت الساعه 6 الصباح شافته نايم جنبها
دخلت دورة المياه ( وانتوا بكرامه) تتروش
خلصت ......لسى نايم راحت تجهز له الفطور الي يحبه
بعد ماخلصت تجهيز الفطور راحت تصحيه
ود: عبدالله عبووود قوم الساعه 6
عبدالله: ود خليني نايم
ود: قوم الساعه 6 يالله
عبدالله:اف ...... طيب قمت
ود: صباح الخير
عبدالله: صباح النور ياحياتي
ود: يالله قوم تروش وتعال نفطر سوى
عبدالله: اوكيه دقايق واكون عندك
بعد ماخلص تروش راح الصاله شاف الفطور الي هو يحبه
عبدالله: ود انتي مسويه كل هذا لحالك؟؟
ود: ليه شايف حد ساكن معنا
عبدالله: لا بس يمكن طلبتي المساعده من الجيران
ود: حنا في استراليا مو في السعوديه بعدين وش قالوا لك ماعرف اطبخ
عبدالله: هههه امزح معك انتي احسن طباخه
ود: ايه تعدل
عبدالله: يالله بسم الله
........
*** لندن***
الحريم مجتمعات في بيت ام ماجد
هند: وين البنات ؟؟
ام عبدالله: نايمين
ام عزام: هالبنات سهر في الليل ونوم في النهار
جوري: خليهم يوسعون صدرهم
ام ذياب: حتى ذياب لسى نايم مابعد يصحى
ام زياد: والي عندي
ام عبدالرحمن: كل الاولاد والبنات ماصحوا
ام عبدالله: اكيد سهرانين للصبح
مي: هههههههه عاد كله ولا البنات موسعين صدرهم طلعاات وحفلات ومدري وش يسوون
ام ياسر: سميه مارجعت الا الساعه 4
جوري: خلوهم على راحتهم
رن جوال ام عبدالرحمن وكانت ود
ام عبدالرحمن: هلا وغلا هلا ود اخبارك يمه؟؟
ود: هلا يمه انا بخير انتي اخبارك؟
ام عبدالرحمن: انا بخير يايمه اخبار عبدالله ان شاء الله مستانسين ؟؟
ود: عبدالله بخير وحنا الحمدلله مستانسين عبدالله مايقصر
ام عبدالرحمن: يمه ود انتبهي على نفسك وعلى رجلك وحريم عمامك يسلمووون عليك
ود: الله يسلمهم اخبارهم؟؟
ام عبدالرحمن: كلنااا بخير ... متى بترجعون يايمه
ود: بعد اسبوع
ام عبدالرحمن: بتجون لندن ولا بترجعون السعوديه
ود: مدري عن عبدالله.... انتوا متى بترجعون ؟؟
ام عبدالرحمن: والله عمامك يقولون بيضلون شهر ونص هنا
ود: ما شاء الله ...الله يرجعكم بالسلامه توصين بشي يمه
ام عبدالرحمن: الله يسلمك...... سلامتك يمه انتبهي على نفسك
ود: ان شاء الله مع السلامه
ام عبدالرحمن: مع السلامه
.......
الساعه 3 صحوا البنات تغدوا وطلعوا السوق
شافوا زياد في الطريق
زياد: مساء الخير
البنات: مساء النور
زياد: وين رايحين؟؟
سلامه: السوق
زياد: اهااااااااا اوكيه روحوا
راحوا البنات السوق نص المحلات دخلوهم
رهف: اقول انا بروح محل الاكسسوارات بشتري هديه لرغود
ومروة
سميه: انا بجي معك بشتري حق صديقاتي هدايا
راحوا سميه ورهف دخلوا المحل واشتروا الي عجبهم وطلعوا
وهم في الطريق للبنات رهف شافت شي انصدمت منه
لا مو معقوله مااصدق
رهف: سميه هذا ذياب مع وحده
سميه: وينه ؟؟؟
رهف: هناك جالس معها ويضحك
رهف ماصدقت الي تشوفه لو حد قالها كان كذبته بس شافت هالشي بعيونها
سميه: رهف خلينا نمشي
راحوا للبنات
سلامه: رهوف وش فيك؟؟
سميه: مافيها شي
ذوق: شفتوا ذياب ؟؟
سميه: انتوا شفتوه؟؟
شوق: الحقير شفناه مع بنت وجالسين يضحكون
سلمى: شوق
شوق: لا خلني اقول لها الي شفناه رهف كل الاولاد نفس الشي ماحد فيهم يحب بالصدق كلهم كذابين
رهف: شوق الله يخليك اسكتي
راحوا البنات البيت ورهف حالتها الله يعلم فيها
وصلوا البيت والكل راح بيته
دخلت رهف البيت اصدمت في واحد ماكانت منتبه له
رهف: اسفه
.....: لا ماعليك
رهف هالصوت انا اعرفه
....: لو سمحتي ممكن تنادين عبدالرحمن قولي له فيصل
رهف: ان شاء الله
فيصل: مشكوره
دخلت رهف تنادي عبدالرحمن
عبدالرحمن: من فيصل ؟؟
رهف: ايه
عبدالرحمن: رهف وش في عيونك؟؟
رهف: ولا شي بس تالمني من السهر
عبدالرحمن: اوكيه يالله عن اذنك
وطلع لفيصل الي سرحان في الباب الي دخلت منه رهف
عبدالرحمن: فيصلووووووووه وعمى لي ساعه اناديك
فيصل: ها... ايه يالله مشينا
عبدالرحمن: وين مشينا نسيت ان السهره عندي اليوم
فيصل: ها ايه يالله دخلني
عبدالرحمن: لا انت مو صاحي اليوم
فيصل: اقول انثبر مخليني ساعه على الباب وتقول وش فيك
عبدالرحمن: ههههههه السموحه منك تفضل
فيصل: زاد فضلك
عبدالرحمن: وش حاب تشرب؟؟
فيصل: والله ياصديقي مشتهي كوفي من يدينك
عبدالرحمن: اقول انثبر بقول لاختي تسوي لك
فيصل: الا على طاري اختك شفتها داخله وعيونها كأنها كانت تبكي
عبدالرحمن: سالتها تقول من السهر بس ماتوقع شكلها متضايقه وكانت تبكي بس ماتبغى تقول رهف وانا اعرفها زين
فيصل: شكلهاا قريبه منك كثير
عبدالرحمن: تقدر تقول كذا
فيصل: اجل انت الي بتسوي الكوفي
عبدالرحمن: شكلها كذا
فيصل: يالله سو اثنين حمود بالطريق
عبدالرحمن: اوكي
راح عبدالرحمن وخلى جواله في المجلس
فيصل خذه فتح الاستديو جالس يشوف الصور
شاف صورة عبدالرحمن وهو صغير ووحده وياه كان ماسكين ادين بعض
شاف مكتوب عليها (عبدالرحمن ورهف)
فتح تلفونه وارسلها له ودور في الاسامي
شاف اسم دلوعتي وكم اسم بنت ماعرف من هي رهف
فتح الرسايل وشاف رساله من رهف ***
>> ماابغى شي مافتحه
دحووووم يالدب تعال مرني ولا بقول لمامي
فيصل ضحك ماراح اخذ الرقم هي اخت صديقي
فتح تلفونه ومسح الصوره
دخل محمد : السلام
فيصل: وعليكم السلام... وين رحت؟؟؟
محمد: رحت السوق اشتري اغراض وجيت …اجل وين دحوم
فيصل: داخل يسوي لنا كوفي
محمد: والله من زمان عن كوفي دحوم
دخل عبدالرحمن: هلا حمود اخبارك؟؟
محمد: هلا بك والله تمام اووووه كوفي
عبدالرحمن: بلشني فيصل قال مشتهي كوفي من ايدي قلت يامر بو نواف
فيصل: تسلم بو فيصل
عبدالرحمن: الله يسلمك
.......
في بيت بو عبدالله
ذوق: خايفه لا يكون صار لها شي
شوق:مسكره جوالها ؟؟
ذوق: ايه مسكرته
شوق: اف من هالاولاد
ذوق: وش نسوي ؟؟
شوق: مدري
رن جوال ذوق سميه داقه عليها
ذوق: هلا سميه
سميه: هلا ذوق ها وش صار؟؟
ذوق:مسكره جوالها وانا خايفه يصير لها شي
سميه: نروح لها ؟؟
ذوق: يمكن ماتبغى تشوفنا ومانبغى خالتي تشك في شي
سميه: صادقه طيب وش نسوي ؟؟
ذوق: مدري
.......
رهف كانت مسكره حجرتها وجالسه تبكي
ليه ياذياب ليه انا وش سويت لك عشان تخوني ليه
انا حبيتك ورفضت ياسر عشاني احبك ليه ياذياب ليه
سمعت دق على الباب وكانت سميه
رهف فتحت لها الباب لانها محتاجه حضن تدفن روحها فيه
فتحت الباب ورمت نفسها على سميه
سميه دخلتها داخل وسكرت الباب
سميه: رهف خلاص قطعتي قلبي لا تبكين هو مايستاهل الي تسوينه بنفسك عشانه
رهف: انا حبيته ياسميه والله حبيته كيف اتصور انه يكون لغيري كيف
سميه: رهف انا عارفه انك تحبينه وعارفه انه يحبك بس ليه سوا كذا مدري
رهف: اااااااه ياذياب ليه سويت كذا ليه؟؟
سميه: خلاص حبيبتي اهدي انتي وانا اشوف الموضوع
رهف: لا ياسميه انا مستحيل ارجع له بعد الي شفته مستحيل يشفى جرحي الي جرحني اياه مستحيل خلاص ذياب بيكون بالنسبه لي من الماضي
سميه: رهف
رهف: خلاص ياسميه انتي قلتيها هو مايستاهل حبي له
وماراح انزل ادموعي لحد الا من يستاهلها
سميه استغربت من ردت فعلهاا
رهف: سميه ممكن تخليني لحالي
سميه: اوكيه انا بروح تامرين على شي
رهف: سلامتك
راحت سميه ودقت على ذوق وقالت لها كل شي
ذوق خافت من ردت فعل رهف وماحد يدري وش بتسوي رهف بعد الي شافته
بعد ماطلعت سميه مسكت دفترها مشاعر الفرح والحزن موجوده فيه كل اسرار رهف موجوده في هالدفتر
فتحته على صفحه فاضيه
وكتبت ...
ماعاد تنزل دموع عيني على انسان باعني وخانني
ماعاد تدمع عيوني على انسان وهمني بحبه وحنانه
وماعاد اتعب
قلبي على شخص قالي احبك وراح وخلاني في جروحي
ماعاد اتعب قلبي واجرحه اكثر ماجرحه اغلا ناسي
راحت ايام حبه وحنانه وصارت من الماضي
خلاص هو بالنسبه لي ماضي وراح اعديه
ماعاد صار له مكان في قلبي بعد ماكان مالك كل قلبي
ومالكني
هو ماضي وراح اعديه
....
المغرب طلعت رهف من البيت رايحه بيت عمها سلطان
شافت فيصل موجود في الحوش يكلم
فيصل: حبيبتي انتي
رهف صدقها شوق كل الاولاد نفس الشي
فيصل : هههههههههههه انتي عمري وحياتي وكل دنيتي ...... فديتك يالغاليه ....... وانا مشتاق لك كثير ........ انا كذاب ...... حرام عليك يايمه ...... اقول يمه انا بيت صديقي اذا رجعت كلمتك اوكي
رهف جالس يكلم امه شكله يحبها كثير
فيصل يمه سلميلي على امجاد و ماجده.... يالله مع السلامه
قبل مايدخل شاف حد واقف وراه لف شافها سرحانه وجالسه تطالعه
فيصل جلس يطالعها ماشاء الله جميله يارب تكون من نصيبي
فيصل: احم
رهف انتبهت له ومشت لجهة الباب
فيصل: رهف
رهف وقفت : نعم
فيصل: بغيتي شي ؟؟؟
رهف: لاسلامتك
فيصل شاف عيونها مليانه دموع وحزن
فيصل: رهف وش فيك؟؟
رهف خير ... اشوفه قاط الميانه!! : مافيني شي سلامتك
دخل ذياب وشاف رهف جالسه تكلم فيصل
ذياب: رهف
رهف من شافته : عن اذنك فيصل
ومشت وتركت ذياب مستغرب من تصرفها
طلع وراها
ذياب: رهف .... رهف قلت لك وقفي
مشت رهف ودخلت بيت عمها سلطان وسكرت الباب ودخلت تركض لغرفة سلمى
اخترعو البنات من شافوها تدخل كذا
سلمى: رهف وش فيك؟؟
رهف: ذياب كان يلحقني وجيت اركض ماابغى اشوفه
رن جوال رهف وكان ذياب
شافت رهف الاسم وسكرت الجوال
ذياب استغرب منها
ذياب: وش فيها هذي ؟؟
زياد شافه قدام بيت عمه سلطان ومعصب
زياد: ذياب وش فيك؟؟
ذياب: رهف
زياد: تزاعلت معها
ذياب: لا بس دخلت بيتهم شفتها تكلم فيصل شافتني و طلعت ولا عبرتني اناديها ولا ترد دقيت عليها سكرت الجوال
زياد: غريبه
ذياب: زياد دق على سلامه اسالها وش فيها ؟؟
زياد: طيب .... دق زياد على اخته
....
سلامه: زياد
سميه: اكيد ذياب معه لا تردين
سلامه: طيب
...
ذياب: ها
زياد: ماترد
ذياب: اف دق على احد من بنات عمي
زياد: طيب بدق على شوق وبشوف
دق زياد على شوق
......
شوق جوالي يرن رقم غريب
سلامه: اشوف...... رقم زياد
شوق: ووش عرف اخوك برقمي
سلامه : مدري
شوق: سكتو برد عليه ... نعم
زياد: هلا شوق
شوق: نعم وش تبغى ؟؟؟
زياد: شوق رهف عندك؟؟؟
شوق : ايه هنا وش تبغى فيها؟؟
زياد: ليه مسكره جوالها ذياب يدق عليها وهي مسكره جوالها
شوق: ليه ذياب زوجها وانا مدري
زياد: عطيني رهف
شوق: ماراح اعطيك اياها وقل لولد عمك ابعد عن رهف احسن له وخله يروح لحبيبته طيب بااااااااااااي
وسكرت في وجهه
ذياب: هاااااااااا وش قالت؟؟
زياد: قالت كلام مافهمته وسكرت في وجهي
ذياب: وش قالت ؟؟
زياد: قالت خل ولد عمك يبعد عن رهف احسن له وخله يروح لحبيبته احسن له
ذياب: نعم هذي خرفت ؟؟
زياد: مدري عنها
ذياب: انا لا زم اعرف السالفه
زياد: خلاص اذا شفت سلامه قلت لها واخبرك
ذياب: مشكور عن اذنك بروح البيت
.....
طلع فيصل ومحمد من بيت العم محمد
وشافهم زياد
عبدالرحمن: مرحبا زياد
زياد: وهو يطالع فيصل اهلين
محمد: اخبارك زياد؟
زياد: بخير انت اخبارك؟
محمد: الحمدلله
زياد: اخبارك فيصل ؟؟
فيصل استغرب من نظرات زياد له : انا بخير والحمدلله انت اخبارك؟
زياد: انا بخير
فيصل: عن اذنك عبدالرحمن لازم نروح تامرون على شي
زياد وعبدالرحمن: سلامتكم
راحوا فيصل ومحمد
عبدالرحمن: تفضل زياد
زياد: لا تعبان بروح انام اليوم مانمت زين
عبدالرحمن: شكلي حتى انا بروح انام
زياد: يالله عن اذنك
عبدالرحمن: اذنك معك
محمد وفيصل رجعوا السعوديه
ذياب ماعرف وش السبب الي خلا رهف تتغير عنه
زياد حاول مع اخته بس ماقالت له
ياسر قرب من سلمى كثير وبدا يحس بشعور غريب لما يشوفها
سلمى تحبه بس مو معطيته وجه
زياد مع شوق لسى على حالهم هواش مستمر
مروان قرر انه يدفع ثمن ماسواه وينسى شوق
احمد ومروان قرروا نهم يدرسون في لندن سجلوا في الكليه وكل اهلهم فرحوا لهم
سلامه تضايقت بس احمد فهمها انه ماراح يغيب عنها غير سنه وكل ماعنده اجازه راح يجي واول مايخلص راح يخطبها
.......
وصلت طائره من استراليا الى لندن
نزلوا الاغراض ومشوا متجهين الى اهلهم
في هالوقت الكل مجتمع في بيت بو عبدالرحمن
ام زياد: ماشاء الله اشوف البنات جالسين هنا
رهف: هههههههههههههه عمتي كل الاماكن رحنا لهم اذا اكتشفنا محل رحنا له
جوري: وش رايكم بكره نروح البحر
ذوق: واااااااااااو وناسه
جوري: هههههه خلاص بكره نروح على الساعه 12
هند: نتغدا هناك ونجلس لحد المغرب
سلامه: احسن شي وقت الغروب
مي: الرومنسيه بدت تشتغل اخت سلامه
سلامه: انا طول عمري رومنسيه اسألي العصابه
مي: ليه انا خبله اسألهم انتوا احسن مافيكم انكم متفقين مع بعض على كل شي
سميه: قولي ماشاء الله
شوق: كأني بديت مااحبكم لفت على مي قولي ماشاء الله
مي: عمى اكلتوني ماشاء الله
شوق: ايه الحين حبيتكم
الكل ضحك على خبال البنات
شافوا حد يدخل عليهم وقفوا مو مصدقين
رهف : ود... وراحت تركض جهة اختها وحضنتها
الكل لحق رهف
رهف: الحمدلله على السلامه
ام عبدالرحمن: رهف وخري خليني اسلم على اختك
وخرت رهف عشان امها والباقي يسلمون على ود
ام عبدالرحمن احضنت بنتها والدموع كانت السابقه
ام عبدالرحمن: متى وصلتوا
ود: تونا واصلين
ام عبدالرحمن تركت بنتها عشان الباقي يسلمون
سلموا عليها
ام عبدالله: اجل وين عبدالله؟؟
ود: اوه نسيته بره
راحت ود تنادي عبدالله
دخلوا البنات ماعدا خواته وخالاته
سلموا عليه وتحمدوا له بالسلامه
رهف راحت لبست شيله وجت تتحمد لعبدالله بالسلامه
عبدالله: الله يسلمك كيفك؟؟
رهف :انا بخير بشوفت اختي
عبدالله: بس اختك؟
رهف: ليه وش علي منك انت؟
عبدالله: رهيف عمى قلت الحين عقلت
رهف: شوف كل الناس تعقل الا انا ماراح اعقل
عبدالله: شكلكم طلعتوا لهم الشيب
شوق: في هالشي ماعلينا كلام شوف كل وحده الشيب مليان راسها
ام عبدالرحمن: انتوا الي شيبتوا ولا حنا تونا شباب
رهف: مامي شوقوه عجزت حتى ماتعرف تمشي كل خطوه تقول آي يارجولي
شوق: عدال من تكلم ام ضرس واحد
الكل:ههههههههههههههههههههههههههه
عبدالله: عن اذنكم بروح للشباب بعدين بروح اريح
ذوق: عبدالله قول للرجال حنا بكره نبغى نروح البحر
عبدالله: صار مع السلامه
الكل:مع السلامه

اليوم الثاني صحوا الكل بدري جهزوا اغراضهم وراحوا
كانت جمعاتهم حلوه مع الجو
جلسوا سوالف وضحك
البنات راحوا يتمشون شوي بعده جلسوا يلعبون ع البحر
سميه:رهف ياسخيفه
رهف: وااااااااو مويتهم بارده
عبدالرحمن: رهف لاتلعبين بعدين تمرضين
رهف: فديتك لاتخاف بكون بخير
ذوق: نعم وش معنى رهف انا خطيبته
سميه: هههههه اشوف دحوم معطي ذوقوه طاف
ذوق: سميه
سميه: نعم اخت ذوق ناديتيني

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -