بارت مقترح

رواية ليتها من جفاها تستفيد -19

رواية ليتها من جفاها تستفيد - غرام

رواية ليتها من جفاها تستفيد -19

اليوم الثاني صحوا الكل بدري جهزوا اغراضهم وراحوا
كانت جمعاتهم حلوه مع الجو
جلسوا سوالف وضحك
البنات راحوا يتمشون شوي بعده جلسوا يلعبون ع البحر
سميه:رهف ياسخيفه
رهف: وااااااااو مويتهم بارده
عبدالرحمن: رهف لاتلعبين بعدين تمرضين
رهف: فديتك لاتخاف بكون بخير
ذوق: نعم وش معنى رهف انا خطيبته
سميه: هههههه اشوف دحوم معطي ذوقوه طاف
ذوق: سميه
سميه: نعم اخت ذوق ناديتيني
شوق: دحووووم اسأل عن ناس لا يموتون علينا
عبدالرحمن عرف انها تقصد ذوق وحب يجننها: من سلامه..... سلامه اطلعي انتي ماتتحملين اطلعي
سلامه: لا ياولد عمي الغالي انا بخير
ذوق طلعت ومرت جنبه
مسك ايدها عبدالرحمن: تعالي امزح معك انتي حياتي كلها وانتي انعمهم واحلاهم
ذوق: ايدي لو سمحت
عبدالرحمن رفع ايدها وباسها
البنات تصفيق وصراخ وتصفير
رهف قامت تغني لهم
عليك اغار من لمس الهبايب
وجلاسك واهلك والقرايب
عليك اغار من عمري عليكم ..
واغار بسبت وبلا سبايب
.. محبي يالغلا بالله هيد
ترفق وارحم اللي فيك ذايب
.. تملكني ودادك دون مدري
تمكن لين صاب القلب صايب
صفقوا البنات وذوق انحرجت
عبدالرحمن هد ايدها وراح عنهم
ذوق: سخيفين لازم تحرجوني
رهف: ياغبيه استغلي كل لحظه هنا
شوق: في السعوديه منتي قادره تشوفينه
سلامه: هنا كحلي عيونك بشوفته بعدين اذا رجعنا بتتحسفين
ذوق: والله انكم صادقين
سميه: هههههههههههههه خذي الاقوال من ألسنت المجانين
سلمى: خلونا نجلس تعبنا
راحوا جلسوا على الشاطئ
سميه: كل مره اشوفك فيها ببا نفسي اااا
حقيلك اقولك انك كلك على بعضك عندي بالحياه
كل لدا اياك تسبني لالالالالالا
البنات قاموا عندهم التصفيق
وشوق قامت ترقص مع سلامه
سلمى: عاشوااااااااا ااااااااااااااااااااا
رهف: وين اوديك حبيبي وين اوديك هذا وإذا بإدي عيونهم فيك
عيبك انك قمر مابين النجوم حير ليا قلبي وين اخبيك
يحسودني عليك وليت يدرون من حبيبه قمر يعيش مجنون
كيف انا مو عيوني تعرف النوم هو جمالك حبيبي مسهر عيون
كيف مااغير وانا الي قلبي يفداك كيف ماموت والكل وده ارضاك
كيف برتاح وانت في بالهم دوم ودهم فيك حتا وانا وياك
البنات كان عندهم الجو اكثر من روعه
زياد: اووووووووه البنات مستانسين
سلامه: هلا زياد
زياد: اخباركم؟؟
البنات: تمام ... انت كيفك؟؟؟؟؟
زياد: بخير الحمدلله
عبدالله جاهم : هلااااااا بالحلوين
رهف: هلا هلا برجل اختي حياك
عبدالله: ههههههههههه هلا باخت حبيبتي....... اشوفكم جالسين هنا وتغنون
سلمى: ايه تجلسون حياكم
عبدالله: بنجلس تفضل زياد
زياد: اوكي
ذياب: زياد
زياد: هلا ذياب حياك البنات عازمينا
ذياب: لا اوكي نجلس
رهف كانت بتقوم بس سميه مسكتها
عبدالله: رهوف غني لنا
رهف: ايش معنا انا ؟؟؟
عبدالله: سمعت صوتك وحبيته غني لنا يالله
رهف: طيب
لاتحاسبني على وعد نهيته ولاتعاتبني على اخر قراري ارخص بحبا على قلبي وليته ببتعد برحل وبغير مساري
شسبب لاتقول هذا الي بغيته يوم ضيعت بهواك انسان شاريك كنت
عيش بالقلب من دمي رويته كنت حلمي كم لجل عينك اماري
كم ياظالم كم زمن حبك رعيته كنت اشوفك شمعتا في ليل داري
هنت قدرك يوم حبي لك نهيته واصبحت ذكراك تذري هالذواري
لا حزن لاجرح والماضي نسيته ولا بقالك في جفا الايام طاري
شي يعد جثمان ماضيك ورفيته واتمنا يوصلك اخر قراري
قام التصفيق لرهف وهي دموعها سبقتها تركتهم وقامت لحقتها سميه
سميه: رهف
رهف: مو قادره ياسميه مو قادره
سميه: خلاص تعالي نجلس هنا
.......
عبدالله: وش فيها؟؟
شوق: حسبي الله على من كان السبب
عبدالله: ومن السبب؟؟
شوق: ماحد هي متضايقه شوي
سلامه: متضايقه من صديقتها لانها بتتزوج
سعود: هلاااااااااا صبايا
ذوق : هلا خالي
سعود: عبدالله تعال ابغاك
عبدالله: ان شاء الله ....... عن اذنكم
زياد: ممكن تفهمونا وش في رهف؟؟
شوق وهي قايمه :اسأل ولد عمك
وتركتهم وراحت عند الحريم ولحقتها سلمى
ذياب:ذوق وش في رهف؟؟
ذوق: انسا رهف ياذياب احسن لك
ذياب: انساها ليه عشان فيصل
سلامه: ذياب فيصل ماله دخل
ذياب: ايه صح من عرفته وهي متغيره علي
ذوق: تشك فيها؟
ذياب: انا مااشك فيها
ذوق: اجل وش معنى كلامك اسمع فيصل مابينه وبين رهف شي
ذياب: بس انا شفتها تكلمه في بيتهم
سلامه: هو الي سلم عليها تتركه وتمشي
ذياب: بس هو مايصير لها ولا تعرفه
سلامه: ذياب رهف ماتحب فيصل ولا تحبك تفهم انت صرت لها ولا شي
ذياب : نعم وش قلتي؟؟
سلامه: انت بالنسبه لرهف ولاشي
ذياب: لا.. تمزحين انتي
زياد: سلامه وش هالكلام الي تقولينه
ذوق: اختك صادقه رهف ماعاد يهمها ذياب ولا عاد تحبه بعد الي شافته مستحيل تحبه
ذياب: انا وش سويت لها؟؟
سلامه: اسأل نفسك وش سويت
ذياب: ماسويت شي
سلامه: آسفين مانقدر نقولك اكثر من كذا
وراحوا بس ذياب ماتركهم: وقفوا انتي وياها
ذوق: نعم
ذياب: وين رهف؟؟
سلامه: الضاهر شفتها تقوم قدامك مع سميه لحالهم
ذياب: دقي على سميه وقولي لها وين انتم وياويلك اذا قلتي اني انا معك
سلامه خافت اول مره تشوفه معصب كذا: طيب
دقت سلامه على سميه
سميه: هلا سلامه
سلامه: سميه انتوا وينكم؟؟
سميه: قريب ........ليه؟
سلامه: هاااا لا بس اسأل ....... المهم اخليك
سميه: طيب
رهف: من؟؟
سميه: سلامه غريبه صوتها مو طبيعي
رهف: يمكن صاير شي خلينا نروح
وهم راجعين شافوا ذياب جاي جهتهم
رهف خافت من وجهه لانه كان معصب
ذياب: رهف ابغاك لحالك
رهف: وانا ماابغى اتكلم معك
ذياب: رهف اسمعي الكلام
رهف: ليه ان شاء الله اخوي او ابوي او زوجي عشان اسمع كلامك
ذياب: بكون زوجك غصبا عنك تفهمين ولا لا
رهف: مسكين تتحلم كثير
ذياب: سميه اتركينا لحالنا
سميه راحت بدون نقاش
ذياب: وش فيك وش الي خلاك كذا انا سويت لك شي
رهف: اسال نفسك؟؟
ذياب: والله مو ذاكر اني سويت شي
رهف: اذا تذكرت تعال تكلم
ذياب: رهف حبيبتي قولي لي انا وش سويت
رهف: لا تقول حبيبتي انا مو حبيبتك هي حبيبتك هي
ذياب: هي...... هي من؟؟
رهف: الي كنت معها في السوق
ذياب: بنت وفي السوق انتي وش قاعده تقولين
رهف: ذياب لا تقص على عمرك انا شفتك معها وكل البنات شافوك
ذياب: انا...... وسكت تذكر كل شي البنت الي كانت معه
رهف: اتوقع انك تذكرت ذياب ابعد عني انت بالنسبه لي ولاشي غير انك ولد عمي وبس
وتركته لحاله تركته وتركت اجمل حلم بالنسبه لها تركت حبها الرائع حب ماضيها وحاضرها هدمت اجمل ايامها وماضيها وحلمها
ذياب هدم كل حلمها الي رسمته معه
ذياب جلس يطالعها وهي تروح عنه خلاص رهف ماعادت حبيبته
حلمه الي رسمه هي معه هدمه من غير مايحس
هدمه بحركه دفعته الثمن غالي خسر حبيبته خسر اغلا ناسه
رهف انا اسف حبيبتي لاتتركيني انا احبك سامحيني يارهف سامحيني
زياد: ذياب وش فيك وش الي صار ؟؟
ذياب: زياد رهف خسرتها اتركتني ضيعت رهف من ايدي
زياد: نعم..!!
ذياب: هدمت حلمي بإيدي هدمت حلمي يازياد هدمته
زياد: ذياب فهمني وش الي صاير
ذياب: اااااااااااه يازياد انا غبي غبي
زياد: ذياب تعال وفهمني
ذياب: انا شفت ساره من يومين
زياد: وين شفتها؟؟؟
ذياب: في السوق شفتها وجلست معها
زياد: انت صاحي
ذياب: انت تدري انها تحبني
زياد: ذياب امها موجوده
ذياب: بس امها مو سعوديه وابوها ميت وماعندها اخوان ماعندها حد يحميها
زياد: ذياب انت صاحي انت تدري وش قاعد تقول هذي ساره الي سببت لك مشاكل هذي البنت الي كنت بسببها راح تطرد من الكليه
ذياب: عارف عارف
زياد: وهذا هي بسببها خسرت رهف دورلك طريقه ترجع فيها رهف..... بس اشك انها ترجع لك
ذياب: زياد لاتزيدها علي فيني الي كافيني
زياد: انت الي جبته لنفسك
ذياب: طيب وش اسوي ؟؟
زياد: تصرف.. انت الي جبته لنفسك تحمل نتيجة غلطك
راح وخلاه لحاله خلاه يواجه هالمصيبه لحاله
........ ...
الجزء الثامن والعشرين
علمتني وانا بقربك معنى الوفا والاخلاص
لكن ماعلمت نفسك ماعلمتني اياه
........
رهف ماعطت ذياب أي مجال انه يتكلم وياها أي مكان هو فيه هي تروح عنه
البنات على حالهم خبال ووناسه
مي وزوجها رجعوا السعوديه مع هند وزوجها
وعبدالله وود وجوري
العايله بعد اسبوع راح يرجعون السعوديه
.......
البنات طلعوا يتمشون شوي راحوا للحديقه
رهف: وناسه الجو هنا
سميه: اااااااااه جو رومنسي
رهف: ايه ناقصه بعض الناس ويكون احلى شي
سميه: رهيف
شوق: هههههههههههههههههه حبيبي اين انت
سميه: ماصخين
سلامه: حطي علينا ملح
سميه: اطموا خلاص
رهف: خلونا نجلس هنا شوي
شوق: انا بروح اشتري لنا شي
رهف: اوكي روحي لحالك
شوق: هو انا بروح لحالي خيتو
سلمى: انتبهي لا يطلع لك حد من الشقر
شوق: لا لاتخافين اصرخ وينحاش
ذوق: بيرتاع مسكين
شوق: يالله سي يو
البنات: نتمنى لك التوفيق برحلتك
راحت شوق تشتري بعض الاغراض شافت واحد مهموم جالس لحاله ..عرفت من هو.. ترددت انها تروح له اولا... في الاخير قررت انها تروح له
شوق: مرحبا....... ممكن اجلس
زياد: تفضلي
شوق: جالس لحالك
زياد: ايه ....... الا انتي وش جيبك هنا لحالك؟؟
شوق: حنا هنا البنات
زياد: اهااا
شوق: زياد وش فيك متضايق؟؟
زياد استغرب شوق تسولف معه ...ولا تسأل وش فيه
زياد: سلامتك مافيني شي
شوق: الا فيك انت متضايق
زياد: آآآآآآآآآآآآآه ياشوق لو تدرين وش الي فيني
شوق: سلامت قلبك من آه ........ قولي وش فيك يمكن اقدر اساعدك
زياد: تقدرين ياشوق تقدرين
شوق: قولي انا حاضره لاي شي انت تبغيه
زياد: شوق انا.....
شوق: انت وش؟؟؟؟؟؟؟
زياد: شوق انا ..... انا ياشوق متضايق على حالت رهف وذياب
شوق: ذياب يستاهل الي فيه هو الي جابه لنفسه
زياد: عارف بس اسمعي انا بقولك القصه وياليت تفهمين رهف هي مو راضيه لاتسمع ذياب ولا تسمعني
شوق: قول ولا اني عارفه ماراح تصدق بس قول
زياد قال لشوق عن ساره ووش بينها وبين ذياب
شوق: هو صاحي ولا مجنون
زياد: ماحد يدري بس كل ماتطلبع تلقاه وخلت ذياب من ممتلكاتها
شوق: اهاااااااااا انا بحاول معها وبشوف....... المهم عن اذنك انا تاخرت على البنات باي
زياد: شوق
شوق: هلا
زياد: مشكوره على الجلسه الحلوه
شوق: حاضرين للطيبين
زياد: شوق
شوق: هلا
زياد: شوق في شي من زمان ابغى اقوله لك
شوق: امر
زياد: شوق انا ....... انا احبك
شوق ماصدقت الي سمعته وضلت واقفه لا حركه ولاصوت
زياد: شوق
شوق: .....عن اذنك
راحت عنه وهي مومصدقه الي سمعته زياد يحبها زياد اكره انسان عندها يحبها لا مستحيل اكيد انا احلم ايه احلم
رهف: شوقوه وش فيك تاخرتي؟؟
شوق: ها ..... ايه تاخرت
سميه: شوق وش فيك؟؟
سلمى: شكلها حصلت لها كم كلمه من الشقر
ذوق: شوق وش فيك .... تكلمي؟؟
شوق: ولا شي بس رجعت عشان زحمه هناك وماعرفت اشتري لنا
رهف: مو لازم خلونا نرجع البيت
في الطريق شافوا زياد
سلامه: هاي زياد
زياد: هلا سلامه اشوفكم رجعتوا بدري من الحديقه
سلامه: وانت وش دراك انا بالحديقه
زياد: الضاهر شوق ماقالت لكم انها شافتني
سلامه: شوق.. لا ماقالت لنا
زياد: المهم خلونا نرجع سوى البيت
مشوا سوا شوق كانت ساكته البنات شكوا بانها صاير بينها وبين زياد شي
وصلوا البيت والكل راح بيته
دخلت رهف البيت وشافت ذياب جالس مع اخوها عبدالرحمن وخالها سعود في الحوش
رهف: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام
رهف: هلا خالي اخبارك؟
سعود: بخير يابنت اختي انتي اخبارك؟
رهف: بخير بشوفتك يالغالي.... عن اذنك خالي تامرني بشي
سعود: سلامتك يالغلا
ذياب في خاطره اجلسي لي كم يوم غايبه عن عيني ياحياتي
رهف قبل ماتدخل البيت لفت لجهت ذياب شافته يناظر فيها
ودخلت البيت
ام عبدالرحمن: هلا رهوف
رهف: هلا يمه
ام عبدالرحمن: وش فيك حبيبتي
رهف: مافيني شي يمه
العنود: رهف انا ملانه ابغى اطلع معكم
رهف: خلاص اليوم طلعك وين تبغين تروحين
ام عبدالرحمن: نفسي اروح السوق يمه تجين معي
رهف: الحين يمه
ام عبدالرحمن: ايه
رهف: طيب انا جاهزه
العنود: وانا
رهف: اكيد معنى يالله خلونا نمشي
طلعوا ام عبدالرحمن ورهف والعنود من البيت
عبدالرحمن: يمه وين رايحين؟؟
ام عبدالرحمن: رايحين السوق انا وخواتك
عبدالرحمن: لحالكم مايصير
العنود: نقول لحمود يجي معنى
عبدالرحمن: ادق عليه يجيكم
رهف: لا انا راح ادق عليه
دقت رهف على اخوها عشان يجي وياهم السوق
راحت ام عبدالرحمن وعيالها السوق
وشافوا خالاتهم وبناتها وسلامه وعمتهم
شوق: اف كل ماروح مكان اشوفكم
رهف: هههههههههههه شكلك تحبيني وماتقدري على فراقي
سلامه: فديت هالشوفه
رهف: اشكري العنود هي الي قالت حمود يجي معنى
سلامه: مشكوره عنوده
العنود: على وش ؟
سلامه: مالك دخل
العنود: غبيه انتي ؟؟
سلامه: عنيد عيب عليك تقولي غبيه
العنود: اروح مع حمود اصرف لي
رهف: خلوا الحريم لحالهم وحنا نروح نشتري حق عرس جوري وتجهيز ملكة ذوق
ذوق: تصدقين اول ماقالي بابا ا ن اول مانرجع راح نملك عورني بطني
سلامه: ههههههههه كل هذا خوف من دحوم
رهف: اخوي ماراح ياكلك
ذوق: اشوفكم اذا ملكتوا وش راح تسوون
شوق: يالله لا نتاخر
راحوا البنات يتمشون في السوق ودخلوا جميع المحلات
سلامه وشوق شروا حق عرس جوري
اما رهف جالسه تساعد ذوق بتجهيزاتها حق ملكتها واشياء حق العرس
رهف شرت بعض البدل وشرت حق ملكة اخوها وعرس الجوري وملكة مروة
الكل خلص مشتريات ورجعوا البيت
........ ........


سلمى دقت على ذوق قالت لها انهم راح يجتمعون في بيتهم
الكل راح ماعادا رهف ماراحت
سميه: ماترد هالدبه
شوق: غريبه توها معنا
سلامه: دقوا على البيت
سميه: صح خلونا ندق.... دقت سميه ردت عليها العنود
لعنود: نعم
سميه: هلا العنود
العنود: هلا سميه
سميه: العنود وين رهف ؟؟
العنود: رهف نايمه
سميه: عنود بدون مصاخه ونادي رهف
العنود: اقولك رهف نايمه ماتسمعين
سميه: طيب باي
العنود: بايات
شوق: ها وش قالت لك؟
سميه: نايمه
شوق: لا تمزحين
سلمى : مو من عوايدها تنام
ذوق: يمكن تعبت من السوق وحبت ترتاح
سميه: تتوقعون صاير لها شي مع ذياب؟
سلامه: لا مااتوقع
سلمى: ماعليه بكره نسالها بس الحن وش تبغون اجيب لكم
شوق: اممممممممم انا مشتهيه شبس ومكسرات وشوكلت ومشروب غازي
سلمى: شوقوه عمى كل هذا بتاكلينه
ذوق: انا بعد مشتهيتهم
سلامه: وانا بعد
سميه: مي تو
سلمى: ههههههه راح اجيب لكم الي تبونه مع فلم وناسه
شوق: لا توقلي مرعب
سلمى: لا مو مرعب رومنسي
ذوق: واااااااااااااااااااااو احلى شي
سميه: ليت رهف معنا
شوق: لا تخافي عليها اكيد زي ماقالت لنا العنود نايمه
سلامه: اقول لاتخلوني اروح اجيبها من بيتهم بكشتها
سميه: ههههههههههههه تروحين تجيبنها ولا شي ثاني
سلامه: ها ......لا والف لا رايحه عشان اجيبها
شوق: استريحي حمود طالع مع محمد ومروان
سلامه: اجل هونت مني رايحه
سلمى: اقول استريحي انتي معها بروح دقايق وبجي
سميه: روحي في امان الله ياابنت عمي
....
*** في السعوديه***
رغد جالسه تكلم صديقتها مروة
رغد: بقى لهم تقريبا اربع ايام وراجعين
مروة: اشتقت لرهوف
رغد: انا بعد اشتقت لها.... اخبار سيف؟؟
مروة: بخير
رغد: متى راح تملكون؟؟
مروة: اذا رجعت رهوف بثلاث ايام
رغد: اهاااا
مروة: اخبارها مع ذياب؟
رغد: اخر مره كلمتها تقول حالهم ولا اروع
مروة: الله يوفقهم ويجمعم قريب
رغد: امين
مروة: متى عرس اخوك فارس؟؟
رغد: الشهر الجاي.... والي بعده عرس وليد
مروة: الله يعينكم
رغد: ايه والله تعب
مروة: اقول رغوده انا اخليك الحين تامرين على شي
رغد: سلامتك
مروة: يالله مع السلامه
رغد: مع السلامه
......
**** لندن***
في اليوم الثاني صحت رهف بدري
دخلت الحمام( وانتوا بكرامه)
تروشت ولبست ونزلت شافت اهلها في الصاله مجتمعين كلهم
رهف: صباح الخير
الكل: صباح النور
بو عبدالرحمن: هلا رهف غريبه صاحيه بدري
رهف: لاني نايمه بدري
بو عبدالرحمن: فيك شي يابنتي؟
رهف: لا يبه مافيني شي
العنود: رهف سميه امس دقت عليك
رهف: طيب
ام عبدالرحمن: بتروحين لهم
رهف: يمه تو الناس هم الحين نايمين عطيهم الين الساعه 4 العصر لما يصحون
ام عبدالرحمن: رهف يمه خذي العنود وروحي بيت خالتك ام ذياب جيبي منها بعض الاغراض
رهف: يمه قولي لاحمد اوعبدالرحمن يجيبونهم
ام عبدالرحمن: اخوانك مو موجودين
رهف: يمه قولي للخدامه انا مو رايحه
ام عبدالرحمن: رهف اسمعي الكلام وروحي
رهف: طيب .... انا وش جلسني بدري اف
العنود: انا مو رايحه
رهف: نعم اقول بتروحين وانتي الي بتدخلين ويالله قدامي
العنود: اف طيب
راحوا العنود ورهف بيت خالتهم ام ذياب ورهف طول الطريق جالسه تدعي ان ذياب مو موجود
العنود: رهف وصلنا
رهف: عارفه دقي الجرس
العنود: وش فيك ليه ماتبغين تجين بيت خالتي
رهف: مافيني شي بس مو مشتهيه
العنود: طيب مع اني اشك فيك؟
رهف: اقول بدون هذره ودقي الجرس وادخلي جيبي الاغراض وانا بستناك هنا
العنود: طيب.... دقت الجرس وافتحوا لها الباب ودخلت تجيب الاغراض
رهف : اف
......: رهف ليه واقفه هنا
رهف لاااا ليه ليه ماابغى اشوفك
ذياب: رهف
رهف: نعم
ذياب: لسى زعلانه مني
رهف: مالك دخل بعدين عن اذنك
ذياب: طيب ليه واقفه هنا ادخلي
رهف: استنى العنود تطلع
ذياب: رهف عطيني مجال افهمك
رهف: اف وينها هذي
ذياب:رهف

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -