بارت مقترح

رواية وطال انتظاري -2

رواية وطال انتظاري - غرام

رواية وطال انتظاري -2

ع التلفون:
ريوف ودموع الفرح بعيونها:يمه وشلونك وش اخبارك؟
الجده:بخير يا بعد امي وانتي اخبارك تاكلين كويس يا بنيتي؟
ريوف:ايوه يمه انا بخير وآكل كويس
تسولف مع جدتها لين ماقال التلفون بس
بغرفة راشد مشغل موسيقى حزينه ومستلقي على سريره ودموعه تسيل وتبلل جفونه وتتغلغل بلحيته
يطبق جفنيه على صورة انسانه حبها بكل اخلاص وكل صدق وطهر ولكن للأسف ما كانت هي تستاهل هالمحبه والاخلاص وخصوصا من هالانسان اللي يملك احاسيس ما يملكها غيره من طيبه ومشاعر وغيره
مع ذلك رجولته فوق كل شي ونظراته عمرها ما تنكسر لاي شخص
كان شموخه فوق الكل ومازال كذلك ما تغير
حتى لو قلبه انكسر وانصدم و خانه انسان بايع ضميره باابخس الاثمان..
بو عبد الرحمن انسان معروف عند الكل، محامي مشهور كثير ما عنده الا عبد الرحمن وزوجته متوفيه من سنين..
عبد الرحمن صديق راشد لكن عبد الرحمن مشكلته ان هو فشل في امور كثيره في حياته، لذلك عبد الرحمن انسان متحطم يحس انه فاشل بكل شي بحياته
جالس ببيتهم وابوه عاجز يحل مشكلة ولده حاول بكل الطرق ولكن ابد ما فيه فايده
واللي متعب عبد الرحمن ان الكل يعرف ان ابوه انسان ناجح بكل مشاريع حياته ولكنه هو قبال ابوه ولاشي هو انسان فاشل بكل شي وابوه ناجح بكل شي..,
معتكف بداره اغلب وقته يجلس على النت او يرسم
واذا طلع ما يطلع الا مع راشد
يرن جوااله "راشد الغالي"
عبد الرحمن:مرحبااا
راشد:مرحبا بك كيف الحال؟
عبد الرحمن:بعد كيفي مثل ما انت عارف لا شغله ولا مشغله وش يعمل الانسان الفاشل مثلي
راشد:عبوود وش هالحكي كم مره قلت لك انا ما احب اسمع منك هالحكي محد غيرك يقول انك فاشل مع انك مش فاشل
عبد الرحمن يقاطع راشد:هه لا تتعب نفسك مستحيــل تقدر تغير نظرتي لنفسي
راشد:اقدر اشوفك الحين؟
عبد الرحمن:ايوه
راشد:طيب بمرك الحين وبنطلع
عبد الرحمن:نطلع! لا تعال البيت
راشد:ليه ؟
عبد الرحمن:تعرف انت انا ما احب الطلعات
راشد:اوكي جايك مع السلامة
عبد الرحمن:الله يسلمك

يقوم راشد من على سريره ويروح للحمام -اكرمكم الله- ويغسل وبعدين يبدل ملابسه ويلبس ثوب و يحط الشماغ على راسه ويزبطه ويتعطر بثوبه
ياخذ مفاتيح سيارته ويطلع ودقايق الا هو عند باب بيت عبد الرحمن
نزل راشد وضرب الجرس ودخل طبعا راشد متعود كثير يجي عندهم
ركب غرفة عبد الرحمن لقاه مستلقي ع السرير راح وجلس عنده
راشد:وش فيك يا بعد حيي وكن الا هموم الدنيا كلها فوق راسك؟
عبد الرحمن:مافيني شي
راشد:ما فيك شي ممم طيب قم بدل ثيابك راح نطلع قم بسرعه
--
يوصل محمد اخته ناديه شقتها وبعدين يروح البيت وينزل اخته سمر من السياره ويمشي
سمر بنوته عمرها 19
دلوووعه واخر العنقود عند ابوها اكبرهم ناديه اللي تو متزوجه وحامل وبعدها محمد
سمر فيها طول محليها ولكن برضو عليها حركاات وفيها شقاوه بنات
فتحت وجهها ودخلت الصاله مالقت حد دارت بيتهم محد موجود
سمر:"مابقى الا المجلس الخارجي خل اشوفه"
فتحت باب المجلس ولقت رجال كبير في الاربعين تقريبا تفاجأت لما شافته وجتها الضحكه هنا عملت حركتها اللااراديه وغمزت وطلعت وهي فيها ضحكه وراحت تركض وهي تضحك ميته من الضحك فجأه تشوف ابوها قبالها حامل القهوه والشاهي
بو محمد:سماري من وين جايه وليه كل هالركض والضحك؟
سمر:لا يبه ولا شي هههههههه
بو محمد:لا حول

في مجلس بو محمد
بو عبد الرحمن متسمر بمكانه هذي اول زياره له لبومحمد جاي عشان شغل وراح يطلع ومستغرب من حركة البنت اللي دخلت وايقن انها وحده من بنات بو محمد وهو اللي يعرفه ان بو محمد ما عنده الا بنتين ومحمد وما يظن ان هذي هي البنت اللي متزوجه حس انها اصغر بنت عند بو محمد شال التفكير هذا من راسه ودخل بو محمد
--
جواهر جالسه بالصاله تتابع مسلسل ومعها ولد اخوها سعود اللي عمره 3 سنين و9 اشهر
ومندمجين بالاحداث ع الاخر
سعود:ليه تبكي؟
جواهر:عشان انها تعبانه
سعود:من ايش تعبانه؟
جواهر:من الدنيا
سعود:وليه ايش فيها الدنيا
جواهر:مشاكل يا ولد اخوي
لحظاات صمت
سعود:وين رايحه؟
جواهر:المستشفى
سعود:ليه وش فيها؟
جواهر:مريضه
سعود:ليه مرضت؟
جواهر:لانها ما تاكل كويس
سعود:ليه ما تاكل كويس؟
جواهر توصل حدها وتنفجر بوجه سعود:يوووووه سعودوه تراك زهقتني وطلعتني من طور طوري اقول ورى ما تسد ثمك وتكرمنا بسكوتك
سعود:اســف عمتوو
يدخل خالد بو سعود بملابس العمل وهو معصب ويصارخ يكلم تلفون، توقف جواهر ويضمها سعود وهو خايف
خالد:والله مو حاله هذي ان ما ردت اليوم البيت والله ما ترد يوم ثاني والله لا اطلقها ان ما ردت وخل عنادها ينفعها 5 سنين ما تغيرت فيها ولا راح تتغير.... .. يقفل التلفون
يلتفت يلقى سعود ضام عمته جواهر، تطيح عينه بعين ولده اللي ما شافه حوالي شهر
هنا حس خالد ان سعود ولده خايف من نظراته وصراخه فبدل نظراته بنظره حانيه وابتسم ابتسامه رد له سعود الابتسامه فحس خالد براحه ما حس بها من قبل وان الهموم والمشاكل والتعب كله انزاح من ابتسامه بريئه من اغلى مخلوق على قلبه ،
راح له ورفعه وضمه لصدره كان يحس ان ولده هو الصوره الثانيه عنه
حط خشمه على خشم ولده
خالد:سعود بابا.. حبيبي انت فخري بهالدنيا وعزي يا قلبي
يضمه مره ثانيه وثالثه يحس انه ما شبع من ولده ؛يبي يعوض الشهر اللي راح ومالقاه فيه لان دوامه يتطلب منه ان يغيب شهر ويرجع شهر
هنا جواهر ودها لو بيدها كاميرا حق تصور هالمشهد الحلو لاول مره بحياتها تحس بحنية اخوها ،في هاللحظات عرفت ان لخالد قلب ابيض وحنووون وحست ان زوجته قست كثيــر عليه وهي الخسرانه مب هو عشان ان خالد 100 مليون وحده تتمناه
خالد حلوو وملامحه احلى
حواجبينه عراض وغماق ومرسومين بشكل حلو على طول عيونه وكمان عيونه ناعسه بنيه فاتحه وخشمه طويل وهو برضو طويل وبشرته حنطيه برونزيه
يضم ولده لاخر مره ويبوسه بخده ويعطيه حق جواهر ويركب لجناحه ويدخل ياخذله دش
-------------------------------
جالسه على سريرها تضم صورة جدها المرحوم لصدرها
ريوف ودموعها بخدها بصوت يقطع القلب:انشدك يا يبه بشلتي بصوتٍ حزين
عن رحيلك من دنيتي بعد كل هالسنين
غيبتك يا يبه قطعت فؤادي من الوتين
آه يا بعد دنياي صرت اناديك بونين
سفرتك عذبتني وزادت من الحنين
وشلون يصبر من بعدك قلبٍ يسمع الرنين
رنين صوتك يايبه يا غالي في كل حين
آه يا يبه آه
تقبل صورة جدها وتضمها مره ثانيه وهي تبكي وتبكي وتبكي وتحس ان الدنيا ضايقه بها
في هذي اللحظات يرن تلفونها جواهر متصله لها
ترد:الو
جواهر:هلا ريوووفه شلونك؟
ريوف وهي تحاول تعدل من صوتها:الحمدلله بخير
جواهر بااستغراب:ريوفه وش فيه صوتك لا يكون تبكين؟
ريوف:ايوه ابكي تدرين انه يخفف من عنا قلبي
جواهر:ياقلبي حرام اللي تعملينه بنفسك والضغط اللي عاملته على قلبك بعدين يتعب حبيبتي لازم تطلعين تغيرين جو، ايش رايك تجين عندي؟
ريوف:ايوه معك حق لازم اطلع اغير جو راح اكلم عمي اشوفه
جواهر:طيب اخليك الحين انتظرك مو تتأخرين
ريوف:اوكي باي
تقفل ريوف وتتصل على عمها
ريوف:السلام عليكم
بو راشد:وعليكم السلام هلا ببنيتي الحلوه ريوفه شلونك؟
ريوف:طيبه عمي الله يسلمك
بو راشد:خير يا بنتي وش بغيتي انا حاضر
ريوف:تسلم عمي بس بغيت اطلع لصديقتي
بو راشد:غالي والطلب رخيص انا هالحين مهوب بالبيت عندك السايق تشوفينه واذا مهب موجود شوفيلك واحد من ولاد عمك حق يوصلك طيب؟
ريوف:طيب مشكور عمي مع السلامة
تقفل ريوف من عند عمها وتبدل ملابسها وتلبس العبايه وتتشيل وتاخذ شنطتها وتطلع من غرفتها تسأل وحده من الخادمات عن السايق وتقول لها انه مهب موجود طلع حق يوصل ام راشد
هنا ظلت متحيره تطلب راشد لو رائد
بس راشد هي تستحي منه بقوه واصلا راشد مهب موجود بالبيت
فمالها الا رائد
راحت عند غرفته وضربت الباب بشويش ـ فتحه بقوه ولما شافها ابتسم ورفع حواجبينه بطرافه:هلا هلا والله
ابتسمت ريوف:هلا ممكن اطلب منك طلب
نزل حواجبه وارتسمت على فمه ابتسامه ناعمه:لك عيوني يا بنت العم تفضلي ايش تبين امري وتدللي
ريوف:تسلم يا رائد
انبسط رائد يومنه سمع اسمه من ريوف حس ان الارض مهب قادره تشيله من الوناسه
رائد:الله يسلمك
ريوف:بس بغيتك توصلني بيت صديقتي
رائد:بس؟
ريوف:بس ايوه
رائد:غالي والطلب رخيص تعالي اوصلك بسيارتي حق تشوفينها برضو
ركبوا المصعد ونزلوا للباركينج
وكان فيه كذا سياره وكلهم كشخااات وموديلات جديده وكل وحده فيهم احلى من الثانيه
رائد:وين تبين اركبك فيه عندي سيارتين وحده سبورت والثانيه لا
ريوف:وينهم؟
رائد:هذي وهذي
ريوف:ممممم لا السبورت
رائد:توقعت انك راح تختارينها
ريوف:ليه؟
رائد:كذا يلا تعالي
ركب رائد السياره وشغلها وظلت ريوف برى انتبهت ان السياره مافيها الا بابين وانصدمت وانحرجت بنفس الوقت وظلت واقفه مكانها
رائد:وش فيك واقفه دخلي..
ريوف:ههه ايش رايك نروح لهذيك السياره غيرت رايي
رائد عرف ايش اللي ببال ريوف فحب يعند شوي:بس انا ما غيرت رايي دخلي ريوف يلا
تدخل ريوف وهي مستحيه من الموقف اللي حطها رائد فيه وتغطت على طول حق لا يبين على ملامحها الخجل
رائد وهو يضحك من داخله:وش فيك مستعجله على الغطا بعد ما نزلنا للشارع
ريوف وهي ميته من الحيا:يووه رائد وبعدين
يضحك رائد من قلبه على ريوف
يطلعون من الباركينج للشارع
رائد:شتحبين تسمعين عربي ولا انجليزي
ريوف:لا هذا ولا ذاك
رائد فاتح عينه:اجل وش تحبين؟
ريوف:راسي يوجعني فما احب اسمع شي
رائد:طيب ايش رايك احطلك منامور منها يخفف وجع راسك ومنها يطيب اعصابك؟
ريوف:طيب مو مشكله
يحط رائد منامور نااااعمه ومررره حلوة
تعجب ريوف المنامور اللي حطها رائد وفجأه تجي قبالها صورة راشد وتبستم ابتسامه خفيفه
رائد:ريوف وش فيكي ساكته؟
ريوف:هاا ولا شي
رائد:ايش اللي ولا شي اقولك وش فيك ساكته الظاهر انتي مش معي ابد
ريوف:شدعوه يا رائد الا معك ونص
رائد:ممم باين
ريوف:وانت ايش اللي يدريك! انا قلت معك يعني معك
رائد:غصب يعني.؟
ريوف:ايوه غصب
رائد:مصممه؟
ريوف:ايوه
رائد:ونص؟
ريوف:ايوه وثلاثة ارباع
يضحكون ويكمل رائد على نفس الموال هذا ولين يزل لسانه ويقول
رائد:يعني تحبيني؟
وتجاوب ريوف بسرعه زي باقي الاسئله من غير متركز في السؤال:ايوه_تنتبه_ها_لحظات صمت_
يضرب قلب ريوف بقوه ورائد خجلان من ريوف ان زل لسانه هالزله من غير ما يقصد
-------------------------------
يطلع بو عبد الرحمن من بيت بو محمد وصورة سمر لازالت متعلقه بذهنه ولا زال يفكر فيها
شي يشده لهذي البنت
صار يرتب الافكار بذهنه حس انه صبر سنين كثيره من بعد موت زوجته والمفروض عليه انه يتزوج خلاص فبعد ما شاف بنت بو محمد سمر قرر يكلم ابوها بالموضوع بس يشوف الوقت المناسب
----------------------------------
في بيت بو محمد سمر منبطحه على الكنبه وتفر بالقنوات فجأه يجي لها ابوها
بو محمد:هاا سمووره مسكتك
سمر:الله يهديك ابوي ليه نلعب حنا الصيد هههههههه
بو محمد:اقول عن الفلسفه الزايده انتي يا مجرمه
سمر تعمل نفسها زعلانه:انا مجرمه! حراام عليك يبه دهئ دهئ دهئ
بو محمد:ايوه مجرمه كم مره قلتلك لا تدخلين المجلس الخارجي
سمر:وانت كيف عرفت اني دخلت؟
بو محمد:ما يبي لها عبقريه انا عرفت من يومني شفتك تركضين بس كنت مستعجل ومهب فاضي اتناقش معك،، اسمعي هذي اخر مره تدخلين طيب بابا؟
سمر من غير نفس:طيب بس يبه
يقاطعها:لا بس ولا غيره يبه انتي كبرتي وصرتي حرمه مهب عدله ترزين خشتك عند الرجال
سمر:يبه ايش هالحكي من قال اني رازه خشتي عند الرجال -تغير الموضوع- ممم من الحلوو اللي كان موجود بالمجلس
بو محمد:بو عبد الرحمن
سمر:من هذا بعد؟
بو محمد:هذا المحامي
سمر:هذا هو! ما توقعت شكله كذا حلوو يبه حلوو وكنه صغير بو 30 او اصغر
بو محمد فاتح عينه:عيب يا بنتي وش هالحكي اللي تقولينه ما يصلح
تضحك سمر
بو محمد:لا حول

في الصالة ندى تلاعب ولد اخوها وخالد جالس يشتغل على لابتوبه وحاطه بحضنه
يرن الجرس يقوم خالد بكسل ويحط الابتوب على الارض ويطلع يفتح الباب
يشوف بنت متغطيه
ريوف:جواهر موجوده؟
خالد:ايوه تفضلي المجلس
راحت ريوف ودخلت المجلس وفتحت وجهها ودقايق وجتها جواهر
جواهر ببتسامه:هلا بالحلوة هلا
ريوف:اهلين
يسلمون على بعض ثم يجلسون
جواهر:ريوفووووه وش فيك كنك مهب على بعضك او كنك مالك نفس
ريوف:اسكتي بس
جواهر:ليه؟
ريوف:صار لي موقف قبل شويه خلاص ما قدرت منه
جواهر بحماس:وش وش صار؟
ريوف:تدرين من اللي وصلني؟
جواهر:منو؟
ريوف:رائد ولد عمي
جواهر:ليه وين السايق؟
ريوف:مع خالتي ام راشد عندها مشوار
جواهر:اهاا -تغمز- يا بختك طالعه مع ولد عمك
ريوف بخجل:جواهروه ايش هالحكي رائد بحسبة اخوي والله
جواهر وهي مبتسمه:والثاني؟
ريوف تعمل نفسها ما فهمت:قصدك فيصل وكمان هو الثاني حسبة اخوي الصغير
جواهر:ريوفوووه عن اللف والدوران انا اقصد الكبير
ريوف:قصدك راشد!
جواهر:ايوووووه عليك نور هذا راشد
ريوف:قولي من البدايه وحددي هدفك وين
جواهر:مو مهم قولي كملي
ريوف:اكمل ايش
جواهر تدز ريوف:اقول عن العباطه الزايده
ريوف:هههههههههههههه تبين الصراحه ممم لا راشد غير من اول نظره حسيت انه غير ، ولد رومانسي ورزه وعنده احاسيس عاليه وكماان
جواهر تقاطعها بظرافه:الله الله كملي يااختي وقولي انك بعد حبيته؟
ريوف وهي غرقانه برومانسيه وذايبه على جواهر:ليه لا!
جواهر:هيه انتي اصحي ايش هالحكي اللي تقولينه؟
ريوف وعت:هااا ليه انا شقلت؟
جواهر:معقوله ريوف عبدالله تحب وكمان تعترف انها تحب
ريوف:يوووووه جواهر عن المسخره اتركيني احلم شوي واعيش بجو من الرومانسيه
جواهر تهز راسها بصوت واطي:ياخوفي من اخرة هالرومانسيه
ريوف:ايش قلتي؟
جواهر:هاا ولا شي سلامتك قولي لي بس موقفك ايش اللي صار؟
-----------------------------
في ستار بوكس:
راشد يحوس بجوال عبد الرحمن يشوف رسوماته لان عبد الرحمن دايم يدخلهم بجواله
راشد:والله انك فنان
عبد الرحمن:.......!
راشد:خير وش فيك ساكت؟
عبد الرحمن:بايش تبيني اجاوبك؟
راشد:اقول ورى ما تشارك بمعرض فنون؟
عبد الرحمن:وليه اشارك وانا واثق من فشلي
راشد يحط الجوال على الطاوله:وش هالتشاؤم يا خي حراام عليك تدفن شبابك وقدراتك الانسان مستحيل انه يكون فاشل بكل مشاريع حياته لازم يكون عنده مجال يبدع فيه
عبد الرحمن:الله يخليك راشد انا شبعت من الحكي والله شبعت وما عاد فيني القدره اني اسمع زياده ليه يا عالم ما تفهمون ان عبد الرحمن انسان فاشل فاشل فاشل ومستحيل ينجح
راشد:لا يبه انت ناجح ومفتاح النجاح بيمينك لكنك انت اللي
يقاطعه عبد الرحمن:خلاص خلاص خلاص انت مطلعني اغير جو؟ انا ما ابي هذي الطلعه ردني البيت ليه ما تحسون بي حرام عليكم انت لما تلقاني او تتصل بي تقول نفس الحكي اللي يغثني وابوي بالبيت يحن علي طول الوقت ونظرات الناس لي ياالله متى تاخذني من هذي الدونيا عند الوالده الله يرحمها متى يا رب متى؟
---------------------------------
بو عبد الرحمن بمكتبه ببيته جالس يشتغل على اوراق وفاتح الاب توب ويكتب فيه
ويشرب كوب شاهي
خلص شغله وفصخ نظارته وحطها على الاوراق وكمل شرب الشاهي وهو يفكر
كيف يقول لعبد الرحمن انه راح يتزوج وكيف يفتح معه الموضوع
لحظاااات من التفكير العميق الا يسمع صوت فتحت باب الصاله
نزل على الدرج ولقى عبد الرحمن داخل
بو عبد الرحمن:عبد الرحمن
عبد الرحمن:سم يبه
صالح بو عبد الرحمن:ابيك بمكتبي في موضوع تعال
----------------------------------
في بيت بو محمد
سمر:يبه وين السنه بتودينا؟
بو محمد:المريخ
سمر:هاهاها صاير تنكت يبه هذي الايام كثير
بو محمد:شنسوي من عاشر القوم
سمر:ومن هم القوم؟
بو محمد:انتي ومحمد
يدخل محمد ويسمع اسمه ويبتسم:وش فيه محمد
تسمع امه صوته وهي بالمطبخ وتجي عنده:يا قلبي ولدي وذخري شهالحلاه عقبال ما افرح فيك معرس يارب
ينبسط محمد ويبوس راس امه:الله يخليك لنا يام حمود
سمر:وانا يمه ما تبين تفرحين فيني؟
محمد:الا تبي بس الفكه من خشتك
سمر تعمل روحها زعلانه:افا يمه صحيح هالحكي تبين الفكه من خشتي الحلوة لا يمه ما هقيتها منك
بو محمد:من قال هالحكي يا سوسوه والله يشهد انك اغلى ما في الكون على قلبي وقلب امك، ولا تزعلين
محمد:احم احم وانا وناديه وين رحنا
ام محمد:وانتوا برضو لكم المعزه نفسها
سمر بدلع تغمز: لا انا معزتي جست سبيشل فورمي
---------------------------------
فيصل بغرفته جالس ع النت
يرن جواله رقم غريب
يرد فيصل:الو نعم
يقفل الخط بوجهه
يقطب فيصل حواجبه بتعجب ويحط الجوال مكانه ويكمل حوسه بالنت
يرن جواله مره ثانيه الرقم نفسه ويرفعه يقول الوو ويقفلون السماعه بوجهه
فيصل:لا حوله ولا قوة الا بالله
يحط الجوال ويرن مره ثانيه وهكذا لين 5 مرات واخر مره رد فيصل:والاخير معكم ؟
صوت بنوتي ناعم:ههههه اسفه
فيصل بااستغراب:عفوا من معي؟
.....:بنت
فيصل:عارف بنت، طيب من انتي؟
......:انا اسمي سارة وانت؟
فيصل رافع حاجب:نعم!
سارة:انعم الله عليك، ما قلت لي وش اسمك؟
فيصل:وليه اقولك اسمي؟
سارة:كذا ابي اتعرف وش فيك معقد السالفه
فيصل:لا مقعدها ولا شي
سارة:هههه ظريف اسمك خالد؟

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -