بداية الرواية

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر -23

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر - غرام

رواية جرحت قلبك وجرحني القدر -23

ود انصدمت:ريم
ريم ضمت ود بقوه ومانتبهت لبطنها
ود ابعدتها ومسكت بطنها:آآآآه
ريم ناظرت بطن ود وخافت:انا اسفه ود مانتبهت
ود صارت تصيح:بعدي عني
ريم:ود دقي ع فارس
ود:روحي قبل احد يشوفك روحي
ريم:ماقدر اروح وانتي كذا
ود بصراخ:روحي قلت لك
ريم طلعت بسرعه ود مسكت جوالها واتصلت بفارس
فارس:خير
ود بالم:فارس الحقني بسرعه
فارس بخوف:ود وش فيك
ود:آآآآه فارس الحقني ولدنا بيضيع
فارس قفل ودخل للقصر
وشافها ماسكه بطنها وتصيح
فارس قرب لها:عمري شفيك
ود:ودني المستشفي بسرعه
فارس شالها وبسرعه وطلع
ركبها بالسياره وحركو للمستشفي
طبعا ام ود وام فارس وام حمد
رجعو بيوتهم
ع البحر
جود منسدحه وحاطه راسها ع صدر خالد
خالد:حياتي شرايك نرجع شقتنا
جود:اوكي حبيبي
خالد:يالله
جود قامت عن صدره و
مسكو ايدين بعض ومشو
راحو لشقتهم
جود جلست ع السرير ع طول ومسكت جوالها
خالد انسدح ع رجولها:من بتكلمين
جود:فهد اخوي بطمن عن حمود
خالد مسك الجوال وحطاه ع الطاوله:مو وقته هالحين انا مشتاق لك
جود حمر وجهها وقامت من ع السرير:بس انا مشغوله
خالد قام ومسكها:باايش مشغوله
جود بتوتر:ابي ابخر الشقه واخذ دش واغسل ملابسنا
خالد يلعب بشعرها:كل هالاشياء سويها بكرا
جود:خالد اانا
خالد قاطعها:اششش لاني مابغير رايي
وشالها
جود دفنت راسها بصدره
خالد استانس عليها و^..^
ملاحظه<خالد خطب جود من عقب ماوداها المستشفي وقالهم عن كل حياته وانه تربي بدار الايتام واهل جود ماعترضو بالعكس رحبو فيه وصارو هم اهله وجود وافقت وفرحت وخلو زواجهم عقب ثلاث اسابيع يعني لهم اسبوع من تزوجو
كان لابد ان ينجرح قلب جود وتذوق جرح الحب
وايضا خالد كان لابد ان يتذوق نفس الجرح
من اجل ان يعرف كل منهم كيف يداوي جرح الاخر
<<<<<<<
بالفندق
حمد وساره
ساره رمت فستانها واخذت دش ورفعت شعرها ذيل حصان
وحطت قلوس ومكياج هادي وروج لحمي
ولبست بجامه بيضاء حرير وتعطرت وطلعت لحمد
حمد يناظرها بحب لين جلست جنبه وحمد سحبها جنبه لين لصقها فيه وحاوط خصرها
ساره بخجل:حمد
حمد حط ايده ع شفايفها:اشش خلاص صرتي زوجتي ملكي اسوي فيك اللي ابي ماحد يقدر يقول لي لا حتى انتي
ساره حطت ايدها ع خصرها:ياسلام تبي تغصبني يعني عشاني زوجتك
حمد بجديه:ايه عجبك عجبك ماعجبك مو مهم
ساره تجمعت دموعها بعينها:حمد شفيك علي
حمد يحاول يكتم ضحكته:مافيني شي بس انا كذا احب زوجتي ع كيفي
ساره دموعها نزلت:صادقه ريم لما قالت لي انك تحبها هي مو انا لانك ماكانت تجبرها ع شي
وجت بتقوم
حمد قام ومسكها:لحظه لحظه
ساره تحاول تفك ايدها:اتركني
حمد سحبها بعنف وصدمت بصدره
ساره ناظرت عيونه وخافت من شافته معصب:حمد انا اسفه بس لاتضربني
حمد ابتسم غصب عنه:من قال بضربك بس ابيك تفهميني ايش سالفه ريم
ساره:طيب
حمد مسك ايدها وراحو الغرفه وجلسو
حمد:يالله قولي
ساره جلست تقوله اللي صار مع ريم اليوم
حمد:وانتي صدقتيها وانا لا
ساره نزلت راسها:بس ريم اول حب لك والحب دايم للحبيب الاول
حمد مسك ايدها:بس انتي الحب الحقيقي بحياتي انتي روحي ياساره وماحست بالحب صدق الامعاك ساره مابي الماضي يكون سبب خراب حياتنا
ساره ببتسامه:معاك حق
حمد ابتسم بخبث:ماودك ننام
ساره حمر وجهها وحست بخوف الشي اللي خايفه منه بيصير الحين
حمد قرب لها وحط ايده وراء ظهرها وقربها لصدره
طبع قبله ع عنقها
ساره ابعدته وقامت وهي ترجف:ح.. حمد بدري ننام الحين
حمد عض شفته:لامو بدري الساعه اربعه
ساره:انا مافيني نوم
حمد:بس انا فيني نوم ابي انام الحين
ساره:طيب انت نام وانا لجاني نوم بنام
حمد بعد تفكير:طيب وانسدح
ساره طلعت الصاله
شغلت التي في وتتثاوب
انسدحت ع الكنب وغفت بس حست باحد يشيلها
فتحت وشافته حمد
ساره:حمد
حمد:هذي اللي مافيها نوم
ساره حطت راسها ع صدره وباسته وبهمس:تعبانه
حمد:سلامتك يابعد قلبي
حطاها ع السرير غطاها وانسدح جنبها ونام بسرعه لانه حتى هو تعبان
<<<<<<<
بالمستشفي
فارس:دكتور يعني زوجتي وولدي بخير
الدكتور:تطمن هالمره عدت ع خير بس مره ثانيه لازم تنتبهون
فارس:ان شالله اقدر اشوفها
الدكتور:تفضل
فارس دخل وشافها نايمه
جلس جنبها ومسك ايدها وباسها:اموت لو يصير فيك شي
<<<<<<<
عند ريم
مسكت جوالها واتصلت بحسن
حسن:خير
ريم:حسن تعال خذني
حسن:طسي بس انا راح اطلقك بكرا وافتك منك
ريم:لالا حسن تكفي مالي غيرك انا اهل مايبوني انا مستعده اكون خدامه عندك بس لاتطلقني
حسن:انقلعي بس وقفل
وريم جلست تصيح
ضايعه مالها احد
دخلت مسجد قسم النساء توضت وصلت ودعت ربها يغفر لها وتصيح
جلست تقراء قرآن
بعدها انسدحت وتلففت بعباتها ونامت
<<<<<<<<
اليييييييوم الثاني
بشقه خالد وجود
جود صحت من النوم
ناظرت بخالد النايم جنبها وباست خدها وقالت:ربي يخليك لي وقامت راحت تحممت ورفعت شعرها فوق وربطته ونزلت خصلتين ولبست بنطلون جنز برموده وبلوزه بيضاء كات وحطت روج وردي
وجلست تبخر الشقه وترتبه
وجلست تغسل ملابسها هي وخالد وبعدها راحت تجهز فطور ولفت شافت خالد واقف وساند نفسه ع الباب وشعره مبلول ولابس بلوزه بيضاء وجنز وناظرت بشكله وسكسوكته اللي تزيد من وسامته وعضت شفتها ع خفيف وبخاطرها"يمه خالد بيذبحني بوسامته"
قرب لها خالد وباس خدها:صباح الخير
جود:صباح النور
خالد جلس ع الطاوله وسحب جود وجلسها ع رجوله:شرايك نروح لبيت فهد ونسلم عليهم وناخذ محمد ونطلع نتمشي
جود بفرح:صدق
خالد:اي صدق
جود باست خده:فديتك انا حبيبي
خالد ببتسامه:يالله قومي عشان نروح
جود بدلع:عجبتني الجلسه ع رجولك مابي اقوم
خالد بخبث:هذا اللي انا ابيه وقرب بيبوسها
جود ابعدته وقامت
خالد جلس يضحك ولحقها
جود اخذت شنطتها وطلعت بسرعه:مشينا
خالد عرف انها تصرف ابتسم:مشينا
مسك ايدها وطلعو
<<<<<<<
بالفندق
عند حمد وساره
حمد صحى وناظر بساره النايمه
جلس يتاملها يناظر وجهها بتمعن
شفايفها الصغار عيونها اللي حتي وهي نايمه وش حلوها وحواجبها وخشمها وشعرها الناعم اللي جاي ع وجهها
قرب بيوسها
فتحت عيونها ساره وشافته قريب منها
حمد:صباح الورد وباس خدها
ساره بحياء:صباح الخير وقامت
حمد قام وراها
ساره رفعت شعرها
حمد سحب الربطه وفك شعرها
ساره:حمد
حمد:انا ابيه مفتوح
ساره:بس يطفشني حر
حمد بغمزه:اشغل التكييف ونن
ساره قاطعته وجهها احمر:تونا صحينا من النوم شيرجعنا ننام مره ثانيه
حمد مسكها من خصرها:انتي عارفه شيرجعنا
ساره بتوتر:حمد اتركني ارتب الغرفه واحنا ورانا سفر واللي تبيه بلبيه لك بالليل
حمد:اكيد
ساره:اي وابعدت
حمد يستانس لاحرجها تجننه اكثر
ساره رتبت الغرفه وغيرت بجامتها لبست فستان ابيض قصير وصندل وخلت شعرها مفتوح وكحلت عيونها وحطوت روج وردي وحطت عطرها بالشنطه ولبست عباتها وطلعت لحمد شافته لابس ثوب ومرسم بالشماغ وعجبها شكله
حمد ناظر ساره شافه متلثمه
قرب لها وفك لثمتها وصار يناظر بعيونها بعشق وحب
نص ساعه دامت بين نظرات العاشقين ساره وحمد
ماحسو بالوقت كانو يناظرون بعيون بعض وماهم حاسين بشي كل واحد سارح بعالمه الخاص
ساره حست بنفسها وشالت عيونها
حمد توه حس:احم مشينا
ساره حطت لثمتها وبصوت خافت:مشينا
حمد مد ايده ومسك ايدها وطلعو
<<<<<<
باحدى مساجد جده
كانت تشعر بايدي تحركها واصوات نساء
فتحت عيونها وابعدت بسرعه عندما رأت النساء حولها
....انتي وين اهلك يابنتي
ريم قامت ومشت بدون لترد وطلعت من المسجد
وجلست تمشي بدون هدف
ماحست بنفسها الا توقف عند بيتهم
جت بتدق الباب بس شافت سياره جايه وتخبت
شافت حمد نزل من السياره وساره نزلت
شافت حمد كيف ماسكها من خصرها ومبسوط
دقو الباب ودخلو
وريم جالسه تصيح
بحسره وقهر
وانها ضيعت حمد منها بس هي متاكده ان حمد يحبها وبتثبت هالشي لساره
<<<<<<
بيت ام فارس
ام ود وحمد وساره جالسين
ام ود:مسافرين لباريس ان شالله ياحمد
حمد وهو يناظر ساره:اي ان شالله
ام فارس:انتبه لبنتنا ياحمد مانوصيك
حمد ضم ساره لصدره:لاتوصين ع قلبي ياخالتي
ساره استحت وبهمس:ارحمني
ام ود:وش تقول لك هالملسونه
حمد:تقول
ساره حطت ايدها ع فمه:ماقلت شي يمه
حمد باس ايدها وبسرعه ساره شالت ايدها ونزلت راسها
حمد:ياربي ياخالتي شوفي لك حل بنتك تبي تجنني ماقول كلمه الاتستحي
ام ود:ماعليك منها لستفردت فيها بباريس سوا اللي تبي لين تشيل حياها منها
حمد بخباثه:افا عليك بس لاتوصين
ساره استحت وقامت
الكل:هههههههههههههههه
<<<<<<<
بالمستشفي
ود فتحت عيونها وشافت فارس ماسك ايدها ونايم
سحبت ايدها
فارس حس فيها وقام
ود حطت ايدها ع بطنها:ولدنا بخير وماصار فيه شي صح
فارس:اي حبيبتي بس الدكتور قال لي انك تعرضتي لضربه شصار لك
ود تذكرت ريم:هاه لا بس صدمت بوحده بالقاعه بدون مانتبه
فارس:حمدالله انك بخير والا كان انجنيت
ود:اللي يسمعك يقول اني اهمك عشان تنجن عشاني وعارفه كل خوفك ع ولدك مو علي
فارس انقهر من تفكيرها وكلامها لانه يموت فيها:صح كلامك اهم شي ولدي
ود انقهرت وبكت كانت تبيه يقول لها انا ماهمني الطفل همني انتي بس قلبه القاسي جرحها:اطلع برا انا مابيك عندي اطلع
فارس:ود قصري حسك احنا بمستشفي
ود بصياح:اطلع برا انا اكرهك انت مو حاس بشي مو حاس بالجرح اللي بقلبي مو حاس بشوقي لك مو حاس بحاجتي لك مو حس بقلبي اللي يحبك انت اناني قاسي متسلط بس تبي تمشينا بكيفك اطلع برا
فارس انصدم كان احد عطاه كف ماتوقع ود كاتمه وشايله بقلبها عليه:ود انا
ود بشهاق:اطلع تكفي
فارس ماحب يضايقها وطلع
ود ضمت نفسها وجلست تصيح
اما فارس طلع وكلام ود يتردد باذنه انت قاسي متسلط تبي تمشينا بكيفك
<<<<<<<<
بالرياض
حسن ركب السياره جنب جنى:اوف اخير افتكيت منها
جنى:طلقتها حبيبي
حسن:اي خلاص شبي فيها هالخاينه
جنى:فديتك خلها تولي بس
حسن:اي خلينا نروح لااسيل تلقينها محتاجتك
جنى:اي بعد زواجها اليوم اكيد محتاسه
حسن:اي والله مو متخيل اختي بتتزوج وتصير ام وبيت لحالها
جنى:حبيبي كل بنت مصيرها تزوج
حسن ابتسم وحرك راحو البيت
ودخلو وراحو فوق لغرفه اسيل
اسيل:وين كنتم
جنى:كان عندنا مشوار ضروري
حسن:اوه اسوله منصور بينجن عليك
اسيل بحزن:بس انا ياحسن مابيه بس عشانك وافقت
حسن قرب لها وضمها:اسيل حياتي منصور بيسعدك بس احمد اللي تحبينه مستحيل يسعدك وبيظل يشك فيك انا وريم اقرب مثال لك
اسيل:معاك حق

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -