بارت مقترح

رواية الا ليت القدر -56

رواية الا ليت القدر- غرام

رواية الا ليت القدر-56

تغير سريع في علاقتهم..قلبها فوق تحت..بس كان احلى تغيير..صاري الدنيا احلى في عيونهم..بدوا يعيشون قصة حب مثل اللي بالقصص الافلام..مشاعر جياشه ومتضاربه يمرون فيها الاثنين..
ضاري تغير مدى دفعه قدام كثير..وحبها زاد اكثر واكثر..
مدى بدت تميل لضاري..اكتشفت انه انسان اكثر من رائع..وفعلا كل بنت تتمناه..يمكن كان هذا شعورها في داخلها من اول..بس كانت تخفيه بأشياء ثانيه..تزيد نفورها منه...تغيرت طريقة التعامل.والاسلوب..وحتى السوالف..صارت احلى بكثير ..وانسجموا مع بعض..
وعاشوا فعلا مثل أي زوجين..واحلى بعد..كل واحد ذايب في الثاني..
&&
بعـــد اسبوع..
دخلت الغرفه الخارجيه: انا وصلت...وينكم يا عرب..
طلت عليها ابتهال وكأنها مو مصدقه: مدى !!
مدى: ايوه مدى اختك الكبيره والعروسه..
ابتهال ما صدقت عيونها وبسرعه طارت لحضن اختها
: وحشتيني وحشتيني موووووووت..
مدى ضمتها بحنان: وانتي واحشتني اكثر..والله فقدتكم وتمنيتكم معاي..
ابتهال من بين دموعها ضحكت: معاكم بشهر العسل متأكده؟؟؟
مدى رجعت تضمها وضربتها: دوباا..وسخيفه..انا بأربيك من جديد على قلة الادب اللي انتي فيها..
ابتهال: الحمد لله انك رجعتي لي..
مدى: وين الصغار..وسلطان؟؟
ابتهال: سلطان برى..والصغار اكيد بالحديقه..
مدى: امشي نطلع لهم..
ابتهال طلعت وشافت ضاري ينزل الاغراض من السياره...
وراحت له: الحمد لله على السلامه..
ضاري ابتسم لها: الله يسلمك..كيفك؟؟ اشتقت لك تصدقين..
ابتهال انصدمت في البدايه ن الاسلوب بس مشتها: ههههه وحتى انا اشتقت لك.. بس لا تسمعني مدى وتذبحني..
ضاري طالع مدى بحب وهي تحضن الصغار وتسلم عليهم
: ههههه لا ما تغار منك..
مدى ضمتهم بقوووه..اكثر ناس قلقت عليهم واشتاقت لهم الصغار..
وداد: خلاص ما راح تروحين مره ثانيه..
مدى: لا خلا ص..
بدر: لا تروحين..عشان وداد تقول انا مدى الكبيره لحد ما ترجعين..
مدى: هههه بعد سرقتي اسمي...
جانيت: الحمد لله عـ السلامه مدام مدى..كتير اشتقنا اليك..
مدى: الله يسلمك..وانا كمان اشتقت لك...
ودخلوا الصاله وشافوا لانا ودانا اريام..وسلمو عليهم..
اريام: والله بجد فقدتك..وكثير بعد..
مدى: القلوب عند بعضها.. انا اشتقت لك اكثر..
دانا: ابتهال ضاعت بدونك..
مدى: لبى قلبها والله..
لانا: البيت بدونك هادي وماله طعم..
مدى ابتسمت لها لما شافت الحجاب: وانتي احلويتي كثير..
لانا فهمت انها تقصد بالحجاب: الله يسلمك عيونك الحلوه...
دخل ضاري وسلموا عليه وجلسوا مع بعض..
ربع ساعه ودخل سلطان..
وشاف الشناط..
وبصوت عالي: الحمد لله على سلامتكم نور البيت..
وسلم على ضاري: الله يسلمك..
سلطان: اشتقت لك يا مديري..
ضاري: ههههههه ان شا الله الشغل تمام يا السكرتير النجيب.
وسلم على مدى: وحتى اختي الكبيره اشتقت لها وخافت..." سلطان ايش فيها ايدك.؟؟
سلطان: لا تخافين ضربه بسيطه..
ضاري: ايش صار عليها؟
سلطان: ضربتني سياره بس خفيفه والله..
مدى قلقت: بجد !! احلف انها خفيفه..وما صار لك شي ثاني..
سلطان: والله خفيفه..
وطلع حمد من مكتبه على اصواتهم
: وصل ضاري !!
ضاري راح لابوه وباس راسه: ايوه وصلت..
حمد: الحمد لله على سلامتك..
ضاري: الله يسلمك..
مدى راحت تسلم عليه وباست راسه..
: الحمد لله على سلامتك يا بنتي ..البيت بدونك اظلم..
مدى: الله يسلمك يا عمي..
ضاري طير عيونه: وانا؟؟ البين بدوني ما تحرك فيه ساكن؟
حمد: ههههه لا انت متعودين عليك دايم تسافر..
ضحك الكل عليه..
ضاري: انا شكل محد يحبني في البيت هذا..
اريام: يكفي حب مدى لك..
مدى قلب وجهها وردي بسرعه
ضاري طالعها مبتسم: أي والله يكفيني..
البنات: يا هووووو يا رومنسي ما نقدر على كذا..
دانا بهمس: لانا اخوك شارب شي..
لانا: ملاحظه !! صاير روميو زمانه..
ابتهال: ههههه هذي اختي فجرت مشاعره ..
وضحكوا البنات..
اريام: ضحكونا معاكم..
ابتهال : المشكله انها للمراهقات فقط..
>>>>
الكل راح بيت العمه يسلم عليها..
لطيفه: الحمد لله على سلامتكم..
ضاري: الله يسلمك يا عمه..
لطيفه: ما طولتوا هناك.
ضاري: اول شي الشركه ما اقدر اتركها..وعندك بنت اخو من اول يوم تبي اخوانها..
مدى: وش اسوي ما اقدر ابعد عنهم..
لطيفه: الله يخليكم لبعض..
لانا: وين ريماس..
رهام: بغرفتها..
لانا: بطلع لها..
طلعت الدرج وشافت ريماس تطل من فوق على الصاله..وتطالع ضاري ومدى اللي جنب بعض..
: ريمو !!
ريماس انتبهت لها: لانا ؟؟
لانا قربت منها وسلمت عليها: ما فكرتي فيني ولا اشتقتي لي ؟؟
ريماس: انتي ما اهتميتي فيني ولا عرفتي وش صار علي..
لانا حست ان في شي: ليه صار شي جديد؟
ريماس: تعالي احكي لك..."ودخلوا الغرفه"
لانا مصدومه: ويلي...ما اتخيل عمتي ونظرتها..
ريماس: تخيليها علي..الغرفه هي ما اتعداها..بس مليت قلت لها ندمانه وما راح ارجع اسويها بس ما رضت..
لانا: ترة اللي شافته مو قليل.
ريماس : طيب انا ندمت خلاص..ابي تطلعني..
لانا: اصبري كم يوم واكيد راح تحن عليك..
ريماس بأسى: امي ما عاد صارت تطيق تشوفني..امي كرهتني..
لانا: لا مافي ام تركه بناتها..
ريماس تنهدت: بس انا خيبت ظنها..وحطمت كل امالها..بدال ما تشوف بنتها عروس..ولا معاها شهادة ترفع الراس..شافتها تدخن..
لانا: حزنت على ريماس كثير: صدقيني عمتي قلبها طيب راح تتغير..بس انتي اثتبي لها انك تغيرتي..
ريماس سكتت..
&&
بعـــد اسبوع..
جالسه قدام التلفزيون..وبالها بعيد..تفكر في موضي وكيف راح ترجعها البيت..
دخل وحط شناطه بالصاله ومشى على اطراف اصابعه وشاف وحده جالسه وتطالع التلفزيون..جاء من وراها وحط ايده على عيونها..
: سبرااااااايز..
مدى عقدت حواجبها وحطت ايدها على ايديه تبعدها عن عيونها
: مين !!! "ولفت عليه وكانت الصدمه الكبرى"
هو طالع الملامح..مو وحده من خواته..هذي ..هذي !!
مدى: هذا انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
: انتي ايش جابك هنا
وسمعوا صوت اللفت ينفتح..
: مدى انا طالع..تبين شي؟؟
ودخل عليهم...شافه...جنب مدى..اصلا شوفته سببت له صدمه..
: سطام !!!! متى جيت..
مدى طالعت ضاري شوي ولفت على اللي جنبها وهي مو فاهمه شي ..
: سطام ؟؟؟؟
سطام بدون نفس: لسه وصلت ...
@@@@
نهــــــــــــــــــــــــاية البـــــــــــــــــــــــــــــارت
بقايا شتات
في البــارت الســـآبق..
: دنو..بقولك شي..
دانا سكتت شوي وبعدها ردت بترقب : قول !
اشواق: ياليت ما عاد تقولين لي فيصل..
دانا انصدمت وارتبكت: آآآ..ليش!! يعني ما تبي نناديك فيصل ؟؟
اشواق وهي تطالع ايديها المشبكه : اتمنى هالشي ..
****
وسمعت رنة مسج على جوالها..راحت وفتحتها..
"انا لسه راجع من المانيا..انتظر رجوعك للمستشفى...........خالد.."
اريام قرت المسج كم مره.. هو بأيش يهمها عشان ينتظرها..او حتى يقولها عن جديده..رمت جوالها مطنشه رسالته
****
لانا: مشكور سلطان..
سلطان: ليه تشكريني ؟
لانا: من لما جيت هنا ..وانا احس براحه يوم عن يوم..واشكرك على هالشعور..
سلطان ابتسم ابتسامه واسعه ويصاحبها خجل: انا اللي اشكرك كل مره تحسسيني اني مسوي شي عظيم..
لانا: لانك انت في عيوني عظيم ..
&&&
مرام ما صدقت ولحقته: لحظه لحظه..نسوي اللي نبي..يعني نخطب لك؟
عزام: ما تبون بكيفكم..
ام عزام: الا نبي بس تعالي انتي عنه لا يهون..
عزام ضحك عليهم وطلع..
&&&
..ما حست الا بضاري يحاوطها بأيديه وحاط راسه على رقبتها
: اشتاق لك بسرعه..
مدى مغمضه عيونها بقووه.. وقلبها يدق بسرعه..مشكلة ضاري كل شي يقوله..ودايما مستعجل..
&&&
كلهم طالعوه بصدمه..
لانا وقف قلبها من الخوف: ايش فيها ايدك؟؟
ابتهال وقفت: مجبره؟؟؟؟
لانا بسرعه راحت لعنده ولا شعوريا مسكت ايده وطالعت وجهه تتأكد ان مافيه شي
: سلطان ايش صار عليك..في شي ثاني يألمك؟؟
ابتهال جنبها: سلطون..ايش صار لآيدك؟
سلطان لاحظ اهتمام لانا وحط ايده الثانيه ورى على رقبته دايما يسويها اذا خجل: ايش فيكم اكلتوني..خلوني اجلس..
&&
ريماس بأسى: امي ما عاد صارت تطيق تشوفني..امي كرهتني..
لانا: لا مافي ام تركه بناتها..
ريماس تنهدت: بس انا خيبت ظنها..وحطمت كل امالها..بدال ما تشوف بنتها عروس..ولا معاها شهادة ترفع الراس..شافتها تدخن..
&&&
دخل وحط شناطه بالصاله ومشى على اطراف اصابعه وشاف وحده جالسه وتطالع التلفزيون..جاء من وراها وحط ايده على عيونها..
: سبرااااااايز..
وسمعوا صوت اللفت ينفتح..
: مدى انا طالع..تبين شي؟؟
ودخل عليهم...شافه...جنب مدى..اصلا شوفته سببت له صدمه..
: سطام !!!! متى جيت..
مدى طالعت ضاري شوي ولفت على اللي جنبها وهي مو فاهمه شي ..
: سطام ؟؟؟؟
سطام بدون نفس: لسه وصلت ...
&&&
الجــــزء الـــرابع والاربعيــن...
ما قبل الاخير.."الفصل الاول"
بالمطبخ سمعت صوت رجالي ومعاه ضاري يتجادلون..
: يكون سلطان !!.."لفت على الخدامه" الحقيني بالشاي..
وطلعت لهم ..شافت ظهره هذا مو سلطان..هذا اخوها...سطام !!!
وبشك : سطام ؟؟؟
سطام لف عليها وابتسم من سمع صوتها: اريام...تعالي يا اخت اخوك العزيزه..اشتقت لك..
اريام ضمته ضمه بارده شوي..لانها متعوده دايما غايب عنهم..ومن يرجع تجي معاه الكوارث وبيتهم ما يهدا..
: وانا بعد اشتقت لك..متى وصلت ..
سطام: لسه واصل .."ورجع يطالع ضاري ومدى" هذي مين !!
اريام ارتبكت: هذي ...... ما قلت له يا ضاري !!
ضاري جلس وحط رجل على رجل ومسك ايد مدى وطالعهم وما رد عليه..
سطام رجع طالع اريام ينتظر منها اجابه..
اريام: هذي مدى زوجة ضاري..
سطام الخبر صدمه ووضح عليه هالشي: زوجته !! متى تزوج اصلا؟؟ وليه انا اخر من يعلم؟
اريام: كيف نوصل لك..اذا انت ما ترد علينا ..وعلى العموم ما صار لهم شي متزوجين..
سطام طالع مدى شوي ولف على ضاري وبنفسه" كيف ما فكرت انها زوجته..وانهم كانوا بشهر العسل !!"
وتغير لون وجهه وعصب: وين امي؟؟
اريام بلعت ريقها هذا ما يدري عن شي ..كيف راح تقول له كل الاخبار ..والمشكله كل خبر اهم من الثاني والمفروض يكون عنده خبر عنها..
سطام لما شاف اريام سكتت حس ان فيه شي: امي وينها ؟؟
ضاري تدخل: امك في بيت اخوها..
سطام رفع حاجب وهو مستغرب: وايش تسوي هناك...؟
ضاري: زعلت من ابوك وطلعت..
سطام: على ايش؟
ضاري كل همه ان سطام ينقهر: ما تبيني اجلس بابيت مع بنت عمي ..
كان قاصد يجيب طاري عمه ..ويخلي الدنيا تشتعل في قلب سطام..
سطام حس انه ما استوعب : بنت عمك!! من بنت عمك؟؟
ضاري حط ايده على كتف مدى وبطريقة استهزاء: يا الله صح نسيت انك ما تدري ..طلع لنا عم..
سطام هنا ولع: لحد هنا وبس ..انت تمزح معاي ولا ايش؟؟ معقول كل هذا يصير وانا ما ادري عن شي..
اريام تبي ترقع السالفه: عمي محمد لسه عرفنا عنه ..
سطام توترت اعصابه: وكيف طلع هالعم؟؟
ضاري بكل برود: طلع وبس..عندك أي مانع او اعتراض سيد سطام !!
سطام: ضاري ترى بجد ماني رايق لك..
ضاري: يعني انا اللي مثلا رايق لك ؟؟
سطام: ضاري اتوقع اني ما وجهة لك كلام..
اريام صرخت بعصبيه: بــــس ...لسه واصل وتتهاوشون..
سطام: انا بروح لآمي..وانتي يا اريام راح تجين معاي..بس ابدل وانزل لك..
وطلع للفت..
اريام جلست بتعب: ليش ما قال انه بيجي؟؟
ضاري وقف: مدى اطلعي غرفتك..ولا تجلسي تحت لحالك اوكي..انا طالع للشركه..
مدى: ان شا الله.."وقربت لاريام" ممكن اعرف وش السالفه ؟
اريام: بعدين اقولك ...الحين بروح ابدل ملابسي واروح معاه..
>>>>
طلع الدور الثاني معصب " ما ادري هم نسوا ان عندهم ولد ولا ايش سالفتهم..كل هذا يصير وانا مثل الغبي بينهم ..واي عم اللي يحكون عنه ..ابوي ما قد قال انو لنا عم ؟؟"
"وتنهد" : اغيب عنهم كم شهر ارجع احصل الدنيا مقلوبه فوق تحت..
وانفتحت قدامه غرفة دانا..
: فيصل..آآآقصد اشواق..يا الله معليش ترى دايم انسى ما بعد تعودت..
اشواق ابتسمت لها : مو مشكله..حتى انا نفسي ما بعد تعودت..
"وقفت ولفت بشويش لانها حست ان في شخص قدامهم واقف"
طالعته..هو نفسه اللي كان....كان بالصوره..معقول يكون قدامها ...حتى تغير كثير عن الصوره وصار احلى...
سطام كان يطالع اشواق اللي مطيره عيونها فيه ..ومستغرب:
What is this?
دانا ما صدقت عيونها : ســ ...سطـــام !! متى وصلت ؟ وليه ما قلت لنا عشان نستقبلك..
سلطان ابتسم : المهم اني وصلت " وضمها وباسها على خدها" ما تعرفنا على الاخت؟
دانا: هذي صديقتي اشواق..
اشواق كان عندها الوضع طبيعي ومدت ايدها تصافحه..
سطام بأستهزاء: ايوه انتي من الجنس الثالث " وصافحها"
اشواق صدمتها الكلمه : أيـــش؟؟؟
سطام: سوري ..سوري..بس بصراحه حلو ستايلك..احس صعب علي اتخيلك بنوته ناعمه..
دانا بعتب: سطام !!! وبعدين معاك؟؟
سطام ضحك : اسف امزح معاك يا....ايش اسمها؟؟ المهم اني اسف ..ترى ما قصدت ..عن اذنكم .."وراح"
اشواق رجولها ثبتت في مكانها ..كلمته كانت قويه عليها..ما تدري ليش حستها جرحتها..مع انها متعوده دايما تسمع تعليقات مالها داعي..وخنقتها العبره..
دانا حست فيها: اشواق..معليش ترى اخوي والله ما يقصد..هو صريح بزياااده..انتي ما تعرفينه..ما يعرف يمسك لسانه ..هو ما يقصد اللي قاله..
اشواق حاولت تبتسم: احم...لا عادي.. يله انا بروح ...اشوفك بكره..مع السلامه.."وراحت"
دانا حتى ما قدرت توصلها لتحت من كثر ماهي منقهره وراحت لغرفة سطام على طول وفتحت الباب: كيف تقول الكلام هذا لصديقتي؟؟؟
سطام اخترع: با الله ما تعرفين شي اسمه ادق الباب قبل لا ادخل؟
دانا: انت ما تحس..قلبك حجر!! تراها بنت وعندها مشاعر..
سطام: وانا ايش قلت غلط ؟ هي فعلا جنس ثالث..مو بنت ولا ولد ..ايش بتصير؟
دانا: طيب معليش حط لسانه بحلقك مو لازم تعلق..
سطام: طيب قلت حلو ستايلك..دانا اطلعي معليش مو فاضي لك الحين ..عندي الاهم منك ومن صديقتك هذي...
دانا طلعت وسكرت الباب بقوه..واتجهت لغرفة لانا..
لانا مصدومه: سطام وصل !!
دانا: ايوه وبغرفته ..سوى حركه بايخه لاشواق..
لانا: امداه يسوي شي؟؟ ايش صار؟؟
دانا حكت لها السالفه..
لانا خافت: والله بيعلق علي "وحطت ايدها على حجابها وهي تطالع نفسها بالمرايه"
دانا: بيحطك مسخره المجتمع..
لانا: بطلع له الحين وارتاح..على الاقل يعلق الحين..ولا قدام الكل..
وانتظروه الثنتين بالصاله اللي فوق..طلع سطام من غرفته بكامل اناقته..ومر عليهم.. وانتبه لدانا..بس الثانيه كأنه شك فيها..قرب منها اكثر..
: لانا؟؟؟؟
لانا وقفت وهي مبتسمه ابتسامه باهته: ايوه..
سطام: ليش لابسه هذا؟؟"ويأشر على راسه".. تطوعتي؟؟
لانا: عشان ولد عمي سلطان..
سطام الخبر اللي لسه ما استوعبه رجع ينعاد له مره ثانيه: ولد عمك؟؟ انتوا من جدكم تتكلمون..؟
لانا: ليه..ما قالوا لك؟
سطام تركهم ونزل الدرج بسرعه ...وشاف اريام جاهزه..وضاري ومدى اختفوا..
: نمشي؟؟
اريام: يله؟؟
وطلعوا مع بعض بسيارته " البورش سبور" لبيت خاله ابراهيم..
دخل بيتهم وصرخ بصوت عالي : مـــوضـــي..!!
موضي وقفت من اللي يناديها موضي حاف كذا ؟؟ وشافت ولدها داخل عليها..
: موضي..ما اشتقتي لولدك؟؟
موضي من شافت سطام وكأنه شافت الخير قدامها..هذا سندها الوحيد..
: سطام بعد قلب امك انت "وضمته بقووه"
سطام ضمها وباس راسها : اشتقت لك يا الغاليه..
موضي وهي تمسح على وجه ولدها: وانا اشتقت لك اكثر..
اريام تطالع الموقف وهي عارفه ان مستحيل تصير الحركه مع أي احد فيهم..سطام مكانته غير عندها ..
" وجلسوا"
سطام: وش صاير بينك وبين ابوي؟
موضي: ابوك يبي يسكن عندي بنت الفقر...
سطام عقد حواجبه: من هي بنت الفقر؟؟
موضي: بنت عمك من غيرها..
سطام: يعني بجد عندي عم؟
موضي بدون نفس: ايوه بجد..
سطام: طيب وينه من زمان؟
موضي تغير الموضوع: سالفتهم طويله..المهم انهم رجعوا من جديد..
سطام: وعمي هذا حي ولا ميت؟
موضي: ما ندري عن اراضيه..بس زوجته ماتت..وانا اللي خذيت عياله وحطيتهم عندي..
سطام : وكم عنده؟
موضي: وجه الفقر مدى واختها ابتهال وسلطان واثنين صغار..كلهم عاله على قلبي..
اريام: يمه ..ما ارضى على عيال عمي..
موضي: ترضين ولا ما ترضين..ما يهمني..
سطام سكت شوي..
ورجع يسأل: متى تزوج ضاري..وليه ما قلتوا لي؟
موضي: تزوج قليل الادب وانا طالعه من بيت ابوه..وما مرت على ملكته اسبوع..وما قلنا لك.. هو انت ترد على احد عشان تلومنا ؟؟

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -