بارت مقترح

رواية الا ليت القدر -57

رواية الا ليت القدر- غرام

رواية الا ليت القدر-57

سطام سكت شوي..
ورجع يسأل: متى تزوج ضاري..وليه ما قلتوا لي؟
موضي: تزوج قليل الادب وانا طالعه من بيت ابوه..وما مرت على ملكته اسبوع..وما قلنا لك.. هو انت ترد على احد عشان تلومنا ؟؟
سطام: على الاقل مسج..
موضي: عاد صار اللي صار..
سطام اعصابه تلفت صار يهز برجوله: وغيره وش صار في غيابي اتحفوني...قبل لاانصدم..
موضي طالعت اريام مرتبكه..واريام فهمت اامها ..ونفس الشي خافت من ردة فعله..
سطام طالع عيونهم وحس ان في شي : هاتوا اللي عندكم ..بشروني بالجديد..
موضي بتردد: اختك...اريام..
سطام لف على اريام مستغرب
موضي تكمل: تزوجت..
سطام هنا وقف : لااااااا ..هنا وبس..انتوا ودكم تحذفوني من العائله ولا ايش؟؟؟ اريام تتزوج بدوني ...وحتى بدون ما تحطون عندي خبر؟؟
موضي وقفت مع ولدها: عاد انت افهم السالفه..الزواج هذا تم بدون رضاي ولا رضى خواتك ولا عمتك حتى ..ضاري زوجها اللي تبي ..
سطام وهو ضاغط على اسنانه: ضاري ضاري ضاري ..هذا وش يحسب نفسه ..يسوي اللي يبي في خواتي..
موضي: محد قال لك تبعد عنهم..وتترك لهم مجال..
اريام: تراه اخوي مثل ما انت اخوي..
سطام: ووينه زوجك المصون..
اريام: الحمد لله ربي رحمه ..واخذ امانته..قبل لا يتعرف عليك..
سطام: اريام كلميني بأحترام..
اريام غرقت عيونها دموع: احترام !! وانت خليت فيها احترام..جاي من بعيد بعد غيبه وتبي كل شي يكون على كيفك..
سطام: افهم من كلامك ان ما ودك فيني..
اريام: مو كذا ..انت اخوي على عيني وراسي..بس ضاري بعد ما ارضى عليه..
سطام: ضاري هذا لي تفاهم معاه.. "وطلع وتركهم"
اريام لفت على امها: يمه...ليش تقولين له بالطريقه هذي..انا اللي بغيت سامي..وضاري لبى رغبتي وما غلط..وابوي كان راضي..
موضي: حرتي ما بعد بردت..شوفي حالك الحين..خلي ولدي ياخذ حقي منه...
اريام: وضاري مو ولدك يعني..؟
موضي سكتت وما علقت ..
>>>>
بالشركه..
فتح باب مكتبه بقوه..
ودخل بغرور: ما شا الله..ايش الاناقه هذي..مكتبك مره شي..
ضاري عارف ان جاي للمشاكل وبأستهزاء: زاد نوره بوجودك تفضل..الشركه شركة ابونا..
سطام: انا عارف انها شركة ابوي..ما يحتاج تقول لي.. بس ممكن افهم يا سيد ضاري..سبب تدخلك بخواتي..
ضاري: اتوقع انهم خواتي مثل ما هم خواتك...
سطام: بس ما توصل تزوج وحده منهم بدون رضى امها..!!
ضاري: هي اللي تبيه انا ما اجبرتها..
سطام ضرب الطاوله بعصبيه: هذي اخر مره اسمح لك فيها تتدخل بدون علمي..ومثل ما لك وصايه عليهم ترى انا اولى منك فيهم..
ضاري ولا كأن تحرك فيه ساكن: خلص كلامك؟؟
سطام سكت..
ضاري: الحين مكتبي يتعذرك.."ورجع يطالع اوراقه"
سطام بأستهزاء: اخليك يا ... يا...ولد السوريه ..." وطلع "
ضاري قفلت اخلاقه : هذا وش رجعه الحين !! لما حسيت نفسي مستقر ومرتاح رجع !! "وضرب الطاوله بقهر"
دخل عليه سلطان: من هذا اللي قبل شوي؟؟
ضاري بدون ما يرفع عينه على سلطان: هذا اخوي سطام..
سلطان: اخوك؟؟؟؟
ضاري: كان برى ورجع..
سلطان: اهاا..الحمد لله على سلامته..
ضاري: الله يسلمك..
وطلع سلطان وهو مستغرب" الله خلق وفرق معقول يكون اخو ضاري !!..هذا وهو لسه واصل جاي يتمشكل ايش سالفته ؟؟"
ضاري سند راسه على كرسي المكتب..وتنهد بقوه لانه عارف ان من اليوم..بداية لخبطة حياته..
>>>>
رجع لبيت خاله..
: راح ترجعين لبيتك معززه مكرمه..بس خليني اشوف ابوي..
موضي ابتسمت..
سطام: يله اريام خلينا نمشي..مع السلامه يمه..
موضي: بحفظ الرحمن..
احلام لما شافتهم راحوا..طلعت لموضي وجلست جنبها وهي فرحانه: اجل سطام وصل !! يعني بيرجعك..!!
موضي بنفسها " اللي ياخذ روحك ولا يرجعها"
: ايه وصل..
احلام: الحمد لله على سلامته..ما شا الله عليه كبر وصار رجال..
موضي وهي فاهمه تلميحها: الله يسلمك..
>>>>
وقفت قدام المرايه وهي تتأمل في شكلها..طالعت شعرها البوي وتحسسته..كانت مسويته سبايكي..شكله حلو ..بس هو مناسبها !!..نزلت عينها على وجهها اللي كان خالي من الميك اب ..ومع ذلك كان حلو بس مافيه ولا لمسة انوثه..واخيرا طالعت ملابسها..انيقه ومميزه بس لو لبست شي اكثر انوثه كيف راح يكون عليها؟؟
تذكرت كلمته " حلو ستايلك..بس بصراحه صعب اتخيلك بنوته ناعمه.."
تنهدت...ما قد تأثرت بكلام أي شخص كان.. بس ايش معنى كلمته جات على الوتر الحساس عندها!! وصحت على نفسها وشكلها الخارجي فجأه.. كانت مستبعده فكره التغيير من برى سعت للداخلي ونست الخارجي..
دخلت عليها اختها..
: اشواق..!!
اشواق لفت عليها مخترعه: نعم !!
سجى طالعتها مستغربه: وش تسوين ؟؟
اشواق: ما اسوي شي ..ليه ايش عندك؟
سجي بحماس: تعالي معاي..ابيك تشوفين فستاني حق الزواج..
اشواق: اوكي..
وطلعوا مع بعض وراحوا لغرفة سجى...
لبست سجى الفستان وطلعت لأشواق.
: ها..ايش رايك حلو؟؟
اشواق طالعت سجى من فوق لتحت..ناعمه ..ورقيقه ..واي شي يناسبها وفستانها طالع عليها خيالي..
سجى قربت من اشواق وحركت ايدها قدام وجهها..
: الوووو..اشواق حلو الفستان؟؟
اشواق ابتسمت: لالا حلو مرررره..ولايق عليك..
سجى رجعت تطالع نفسها بالمرايه بفرحه ..
: مره ضابط علي..ان شا الله ما ينقص وزني ليوم الزواج..
اشواق رجع تفكيرها ياخذها لبعيد..
&&
طلعت من الملحق تبي تدخل القصر..بس سمعت بوابة القصر الخارجي تنفتح..ودخلت سياره اول مره تشوفها..بس كان شكلها خيالي وفخم..وقفت تطالع تبي تعرف من صاحبها ..وقفت السياره ونزل صاحبها...الوجه جديد عليها ..سكر باب سيارته ووقف قدام الشباك العاكس صورته وضبط شكله..ويكلم اريام اللي نزلت من جنبه..شوي واتجهوا لعندها..
هي من الصدمه ما تدري وش تسوي..بس كل تفكيرها انحصر تبي تعرف من هذا اللي جاي مع اريام وواضح انه عارف البيت كويس...
وقفوا قدامها بالضبط..
اريام ابتسمت لها: هلا بتو..ليش واقفه؟
ابتهال مطيره عيونها في اللي جنب اريام..وهو كان يطالعها بدون اهتمام..
اريام لفت على سطام ورجعت تطالع ابتهال: بتو..اعرفك على اخوي سطام..
ابتهال انصدمت: اخوك !! .......سطام...انت ...انت ولد الغربه..؟
سطام ضحك: ههههه حلوه ولد الغربه..حتى انتي تقولينها..
ابتهال شافت غمازته وحست ان وجهها قلب وردي وابتسمت ابتسامه باهته
: هه هه..
اريام: سطام..هذي ابتهال بنت عمي محمد..اخت مدى..
سطام جات على باله صورة مدى..ما يدري ليه ..وبعدها صورة ضاري وهو حاط ايده على كتفها ويقول انها زوجتي..
اختفت ابتسامته وبدون نفس: هلا..."ودخل وتركهم"
اريام استغربت حركته بس ما حاولت تدقق كثير..
ودخلوا هي وابتهال مع بعض..
: انا بطلع لمدى فوق عن اذنك..
اريام: اوكي..شويه وجايه معاكم..
ابتهال : اوكي..
وهي تطلع الدرج شافت سطام واقف ويكلم بموبايله وبالانجليش..ومتحمس ويضحك.
ما انتبه لها ..وهي ما حاولت تخليه يلاحظ وجودها..راحت لغرفة مدى ودقت الباب ودخلت..
: ليش جالسه بغرفتك !!
مدى اللي كانت مشغوله ترتب غرفتها: ضاري قال لي اجلسي ولا تطلعين منها لحد ما ارجع..
ابتهال ما زال تأثير جاذبية سطام مأثره عليها..لون وجهها ما كان طبيعي..
مدى رفعت راسها عليها: وش فيك؟
ابتهال بحماس: شفتي سطام !!
مدى : ايوه ..اول من استقبله انا..واحلى استقبال كمان
" وحكت لها السالفه"
بس ابتهال ما ضحكت: تتوقعين راح ترجع المشاكل من اول وجديد..دانا كانت دايما تقول انه اذا وصل وصلت المشاكل معاه...
مدى بتفكير: والله الصراحه من اولها تهاوش مع ضاري..الله يستر هو مو هين..باين عليه انه داهيه..
ابتهال ابتسمت ابتسامه عريضه: بس يجنن..احسه احلى من ضاري..
مدى: لاااا..وين.. ضاري احلى منه..بس ضاري ثقيل.. وسطام روحه خفيفه..
ابتهال: يمكن..
شوي دخلت اريام: هاي..
مدى: هايات..
اريام: بنات من الحين اعلن لكم حالة الطوارئ..
ابتهال ومدى مع بعض: ليه؟؟
اريام بمسخره: سطــــــام اخــــوي وصـــــل..
ابتهال ومدى طالعوا بعض ..ودقت قلوبهم خوف..على الضيف الجديد اللي مع جيته راح يتغير اشياء كثير..
&&&
الكل مجتمع بالصاله وينتظر حمد وضاري عشان الغدا..وما اخذ دقايق الا دخلوا مع بعض..
حمد كان عنده علم بوصول سطام..
: السلام عليكم..
الكل رد السلام..وسطام وقف ..وسلم على ابوه..
: كيف حالك ابوي ؟
حمد بدون نفس: الحمد لله على السلامه..عسى ان شا الله اخر السفرات..
سطام: هههه انت ادعي انها تكون اخر وحده..ما اظمن لك..
وجلسوا على الغدا..
حمد: اجل وين سلطان؟
مدى جنب ضاري: راح يتغدى برا يا عمي..
حمد سكت وما علق..
سطام رفع عينه على مدى وهي ما انتبهت له تاكل..حس ان ضاري انتبه له ونزل عينه بسرعه..
ضاري فجأه حس بالغيره راح تقتله: يبه ..حفيدك الاول وش تبي نسميه " ومسك ايد مدى"
مدى قلب لون وجهها للاصفر..اي حفيد اللي يتكلم عنه...
حمد ترك الملعقه من ايده وبفرح: مدى حامل !!
ضاري كل اللي يبي يوصل له..علامات الصدمه اللي يشوفها على وجه سطام اللحظه هذي...
اريام ما استوعبت: مدى انتي حامل !!
ابتهال منصدمه: ليه ما قلتي لنا؟؟
دانا: يعني بصير عمه ؟؟
لانا لفت عليها: مدو..جد حامل؟؟
مدى توهقت لانها ما تدري ليش اصلا ضاري تكلم عن الموضوع هذا
: ههه لا وش حامل ..لسه بدري..
اريام:ضاري تستهبل علينا..
ضاري وكأنه ما سوى شي : ليه انا وش قلت غلط؟؟ بس مجرد سؤال وانتوا اللي طرتوا بالسالفه..
البنات ضحكوا..
سطام بأستهزاء: لهدرجه مستعجل..اصبرعلى البنت شوي..
ضاري: والله مستعجل ابي اول حفيد لحمد يجي بأسرع وقت..ومن بنت اخوه..
سطام وقف بدون نفس: انا ما ادري ليه انسدت نفسي..اريام بكره بدليني بمكانك "وراح"
مكانه كان مقابل لضاري..ومكان اريام كان مقابل لمدى..كان قصده واضح لضاري..لكن خافي على الكل...
بعد الغدا..
حمد يشرب الشاي ويقرا جريده..عاده يوميه ما تتغير..
ضاري معاه الملفات..وجنبه مدى واريام يسولفون ..والثلاثي مع بعض..سطام اللي كان فاضي وطفشان بينهم..
شوي ودخل سلطان..
: السلام عليكم..
تعالت اصوات الجميع..والكل مبتسم: وعليكم السلام..
سلطان باس راس عنه وجلس جنبه..وحس ان في شخص زايد..
طالعه شوي وهو يحاول يدقق بملامحه قد شافها..بس وين..
سطلم كانت صدماتها متلاحقه وما بعد قدر يستوعب شي..
صح عرف ان عنده عيال عم..بس ما تخيل انهم بالعمر هذا ..ثاني شي العلاقه بينهم وبين اهله مره قويه وكأنهم يعرفون بعض من سنين..
حمد: سطام..هذا ولد عمك سلطان..
سلطان وقف بسرعه وراح له ..بعكس سطام اللي ما فكر يسلم وكويس انه وقف..
: هلا والله..اسف ما عرفتك..مع اني شفتك اليوم بالشركه بس راح عن بالي انك وصلت
سطام: لا ..عادي..هلا فيك..
سلطان جلس جنبه: انت لسه واصل من وين؟
سطام: كنت بكندا..ومريت على سيدني وجيت هنا..
ضاري وقف عن قراية الملفات..
مدى بلعت ريقها..
ضاري رفع راسه عليه: كنت بسيدني !!..متى؟
سطام ابتسم ابتسامه خبيثه: قبل اسبوع..
ضاري حاول يمثل البرود بس ما قدر:ووين كنت ساكن؟
سطام: وين بسكن يعني..اكيد بالفندق اللي دايم نسكن فيه...ليه تسأل !!
ضاري: يعني ما التقيت فيني ولا مره..مو معقول !!
سطام حط رجل على رجل وسند ظهره على الكنب : ومن قال اني ما شفتك..
ضاري انصدم..مدى اختفى الدم من وجهها..
سطام كمل: اسأل مدى..كم مره التقيت فيها..
هنا تمنت الارض تنشق وتبلعها..كل العيون اتجهت لها..وجنبها شخص صار يوزع هواء حاار تقدر تحس فيه..
سطام ابتسم ابتسامه على جنب على ردة فعل ضاري..من زمان ما شافه بالعصبيه هذي...دايما يقدر يمثل البرود..اليوم عرف نقطة ضعفه..
سلطان انتبه لنظرات سطام اللي واضح الخبث فيها..وحب يرقع السالفه..
: اكيد راح يلتقون بس مدى ما عرفت انه سطام ..طيب انت ايش كنت تدرس..
حاول يغير الجو..وفعلا بدا يتغير الا على ضاري اللي كانت ايده ماسكه القلم والملف ..وعينه ثابته على الملف اللي ما يدري وش مكتوب فيه اصلا..
ابتهال بهمس: ايش يقصد اخوك..!!
دانا: اكيد شاف مدى كم مره..وكلمها والحين يبي يقهر ضاري..
لانا: احنا ما صدقنا العلاقه تصفى بينهم هذا اللي بيرجعها مثل ما كانت واسوأ..
ابتهال طالعت سطام وهو يسولف ويضحك..بس كل شوي عينه تروح لجهه مدى وضاري..
ضاري وقف: عن اذنكم ..مدى تعالي معاي.."وراح"
اريام بسرعه همست بأذن مدى: حاولي تكوني هاديه..
مدى هزت راسها ولحقته بسرعه..وطلعوا غرفتهم..
سطام فجأه قطع كلامه : اوك سلطان..انا بطلع الحين.".ووقف " اشوفكم على خير..
>>>>
بالغرفه..
دخلت مدى وسكرت الباب وراها.. وهي تشوف ضاري يرمي الملفات على الطاوله..قعد على الكنب وحط ايديه على وجهه شوي واخذ نفس..وبعدها رفع عينه عليها..
مدى وقف قلبها..
:وين شفتي سطام فيه ؟
مدى اخذت نفس عميق: شفته بالفندق مره..والثانيه باليونا بارك..
ضاري رفع حاجب: ايووه..وليه ما قلتي لي ؟؟
مدى: انا ما كنت اعرف انه اخوك وسألتك تعرف احد بأستراليا وقلت لي لا..وسكت..
ضاري طلع سيقاره من العلبه ورماها على الطاوله..وولعها واخذ نفس منها : وكلمك !!
مدى عرفت انه ما يدخن قدامها الا اذا كان يحاول يضبط اعصابه..
مدى ارتبكت: ايه...لا...لا ما كلمني..
ضاري يأكد على كلامها: ما كلمك !!!!
مدى ما تبي المشاكل بينهم..
: لا ...ما كلمني.."وراحت تجلس جنبه" ضاري لا تحرق نفسك عشانه..هو مراهق واخذها فرصه عشان يقهرك..
ضاري يمثل البرود: ومن قال اني من قهر منه..انا بس ابي اعرف وين شافك فيه..لاني عارف انه حتى لو شافني ما راح يكلمني...بس فكرت ان اكيد كلمك..
مدى نزلت راسها وسكتت..وتأنيب الضمير بدا يغزو قلبها..
ضاري لف عليها مسك ايدها: ثقتي فيك كبيره..بس اللي لحد الان ما اثق فيه........."سكت شوي وكمل " محبتك لي !!
مدى حطت عينها في عينه: ضاري..انا وانت عارفين كيف كانت بدايتنا مع بعض..صعبه لدرجه ان اللي يشوفنا بيفقد الامل بأنها تستمر..بس انت بحبك لي ..وتمسك فيني قدرت تتجاوز صعوبات كثيره..واولها كسرت الحاجز اللي بيني وبينك..وبدت محبتك تتغلل بداخلي..انا نسيت كل شي راح ..وابي اعيش حاضري وبس..لان مافي الماضي شي يستحق اعيش على ذكراه..بس حاضري غير حياتي..وخلاني احس بطعم الحياة.."وضغطت على ايده" ما حسيت بهالشي الا معاك.. ابيك تثق في حبي لك..
ضاري : طيب ابي اسمعها منك..
مدى نزلت رايها بحياء: في وقتها احسن..ابي اقولها وانا متأكده ان حبك تمكن مني..
ضاري ترك ايدها ووقف: ايش عندك اليوم..
مدى وقفت وراه: ما عندي شي ...ليه..!!
ضاري: خلينا نطلع نتعشى سوى..
مدى ابتسمت : اوكي...
&&
بأخر الليل...
السهره كانت بغرفة دانا..الكل مجتمع وعلى الدي في دي ...ويطالعون لهم فيلم..
حطت ايدها بالصحن:يؤ خلص..وقفي وقفي الفيلم يا لانا..
لانا وقفته: ابتهال وش عندك !! قطعتي علينا الحماس..
ابتهال: خلص البوب كورن..
مدى: ابتهال !! بجد سخيفه..طيب كملي بدون ما تبلعين..
ابتهال: ما يصلح ضروري اكل..
اريام: طيب روحي سوي لك بسرعه وتعالي..
ابتهال: لا ..انا اخاف.."وقربت جنب مدى وابتسامتها واصله لآذنها" مدو..اختي..قلبي..بتسوين لي واحد صح !
مدى: ابتهال انتي تشتكين الفراغ..يا سوي لك..ولا خلينا نشوف الفيلم..
ابتهال: والله اخاف انزل لحالي..انتي ما تخافين بسرعه سويه وتعالي..
دانا: تكفين مدو اخلصي علينا..ترى ما راح نفتك من لسانها..
مدى اخذت الصحن منها: الله يزوجك وافتك منك..
ابتهال طاحت على لانا: وهـ خقيت..والله احلى دعوه واهم شي انه...."وسكتت وهي تضحك"
مدى وهي تفتح الباب: وجعه..ما تستحي "وطلعت"
نشبت فيها دانا : ابتهال..مين اللي تبينه !!
ابتهال: سر..
لانا: نعرفه؟
ابتهال: اممم انتم ما تعرفونه شخصيا..بس نعرف اهله..
دانا تفكير: مين ؟؟؟
اريام: خلوها على راحتها ما تبي تقول..
لانا: لا ما يصلح..ما دام نعرف اهله لازم تقول لنا..
ابتهال: اذا خطبني عرفتوا.
دانا: شكلك مردده يا ليل مطولك..
ابتهال ماتت ضحك: والله انك ذكيه..لانه مستحيل يجي..
لانا: اجل ليه تبينه..
ابتهال سكتت..وكان ظلام..ما يعرفون ايش ردة فعلها..
دانا قربت منها: ابتهال....ابتهال..
ماردت.
لانا خافت انها تبكي: ابتهال والله نمزح..خلاص لا تقولين..
اريام: قلت لكم من الاول اسكتوا ..بتو لا تعطينهم وجه..ما عليك منهم..
وفجأه ضحكت بصوت عالي: هههههههههه وقسم مخفات هههههههههههههه
قاموا الثنتين جلسوا عليها عقابا لها...
>>>>
واقفه عن المايكرويف..تنتظر البوب كورن يخلص..
وتغني بهمس: اذا ناوي تروح
ابفهم وين اروح
تخليني اعيش بعدك
بألم و جروح
,,,,,
و اذا عني مشيت
و اذا غيري لقيت
منو غيرك انا بلقى
يا روح الروح
وفجأه سكتت..حست ان في ظلال وراها وقريب منها..وطويل..
ابتسمت اكيد انه هو من راح يكون غيره..
: ايش جالسه تسوين؟؟
الصوت صدمها ..مو صوته لفت عليه مخترعه: سطام !!
سطام كان قريب منها بشكل فضيع..
: ايوه سطام.. "وابتسم وبانت الغميزات"
مدى بسرعه رجعت كم خطوه ورى لداخل المطبخ..
سطام وقف عند المايكرويف وشاف ايش فيه : عندكم سهره على move..
مدى حطت ايدها على جبهتها : ايوه.." وحست بخصله من شعرها وتلمست باقي شعرها تذكرت انها بدون حجاب..
" يقطع الشيطان كيف نسيت حجابي..تعودت اني ما البسه"
سطام: وايش نوع الفيلم..احسك تحبي الرومنسي على شوية كوميدي....
مدى ما ردت عليه ..مع انو فعلا كان هذا ذوقها..
سطام كتف ايدينه: قلتي لضاري انك شفتيني ولا ؟؟
مدى حست ان ايدها بدت ترجف..وقلبها يدق ..خافت من اسم ضاري ما تدري ليه..وقعدتها مع سطام بدون حجاب خلت ضميرها يشتغل.
سطام ما شاف منها تجاوب سكت شوي وتكلم بهدوء: ليه ما قلتي انه زوجك؟
مدى انصدمت وطالعته مستغربه..شافت في عيونه نظرة عتب ..بس عتب على ايش؟؟
سطام لما شاف نظراتها صد عنها : سهره حلوه..وتصبحين على خير.."وراح"
مدى من طلع قدرت تتنفس وحطت ايدها على قلبها : وهـ ..يمه قلبي بيطيح..ايش فيني ما عرفت ارد عليه..!!\
دخلت عليها اريام: ها مدو..وينك تأخرتي..
مدى ابتسمت بس وجهها ما كان طبيعي: كنت راح اجي.."اخذت البوب كورن وحطته بالصحن " يله مشينا..
&&&
يوم جديد..
وفي بيت العمه..
سطام جالس وهو ماله خلق..
لطيفه: خلاص ما عاد لك نيه ترجع هناك؟
سطام: والله ما ادري يا عمه..على حسب..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -