بارت مقترح

رواية الا ليت القدر -62

رواية الا ليت القدر- غرام

رواية الا ليت القدر-62

سلطان: جانيت راحت لخطيبها وقالت اسلم عليكم..
مدى انصدمت: راحت !!! كيف ما راح ترجع.؟؟؟
سلطان وهو يجلس على الكنب: الا راح ترجع بعد كم يوم..في عقد بينها وبين ضاري..
جلست جنبه مدى: اهااا.يا حوبي لها كانت منتبه للصغار..الحين يا خوفي يصحون وما يحصلونها وينهارون..
وطلعت ابتهال: خير !! كـأن لكم احد ميت ..
مدى: جانيت راحت..
ابتهال جلست جنبهم: ليه ؟؟؟ "وطالعت سلطان "
مدى: يقول سلطان انها راحت مع خطيبها..
ابتهال لفت على سلطان بشك: وهي قالت لك انت؟؟؟
سلطان فاهم ابتهال: انا اول من صحى وشافتني وقالت لي..
ابتهال بدون نفس: وبترجع؟؟
سلطان: ايوه.."ووقف" انا بطلع شوي اتمشى بالحديقه ..احد يجي معاي!!
الثنتين: لا ..
سلطان طلع وتركهم..
وهو كان وده يفكر شويه بنفسه..الحين هو مرتاح من ناحية مدى عندها ضاري ويقدر يأمن عليها عنده.. باقي ابتهال يزوجها الرجال اللي يستاهلها وبعدها يلتفت لنفسه..الى متى وهو يخفي مشاعره وحابسها ....
>>>>
بالغرفه..
ابتهال بتردد: مدو..بقولك شي ..
مدى لفت عليها وشافت لون وجهها قلب وردي وابتسمت: قولي..
ابتهال : آحم...آآآآآ....اممممممم..ايش كنت بقول..نسيت خخخخخخ
مدى : ههههه اقول تكلمي بسرعه هاتي اللي عندك..
ابتهال: هههه مشكلتي ما يمديني الف وأدور..طيب كنت بقول لك انو ...تعرفين مرام ؟؟
مدى: صديقتك!!...ايوه ايش فيها ؟؟
ابتهال وهي تحس وجها ولع احمر: خطبتني لاخوها عزام..
مدى بخبث: عزااااام؟؟؟ عزام ما غيره؟؟؟اللي تبينه !!
ابتهال ضربتها وهي تضحك: دووووبا..على الاقل قدري مشاعري..
مدى: هههه بس هو اللي تبينه وهذي الحقيقه..
ابتهال الغلطه غلطتي لما قلت لك ..اعوذ بالله ما ينقال لها شي..
مدى ابتسمت وبجديه شوي: ايوه وايش قالت كمان ؟؟
ابتهال: قالت فكري..عشان يجي رسمي..
مدى: ما يحتاج تفكرين وانتي مفكره طول عمرك..روحي قولي لهم بس موافقين..
ابتهال عصبت وهي منحرجه: مــــــــــــــــدى......اعلقي عني..
مدى : هههههههه طيب..يا حوبي لك يا اختي الصغيره..واخيرا بزوجك وافتك منك ..الله يعينك يا عزام..
ابتهال: ما بعد وافقت...اصبري لما اوافق وقولي هالكلام..
مدى: يا لبى اللي يتغلون..المهم لا تطولين عليهم ويغيرون رايهم..
ابتهال صدقت : جد!!!
مدى: ههههلا اختي رايحه فيها وهي اللي طايره عليه...
ابتهال: والله لو مو تعبانه لا اعلمك السنع..
مدى ما زالت تضحك: والله من زمان ما ضحكت ووسعت صدري..الله يسعدك بس..
وشافت الصغار صحوا..
: هلااا ..والله ...وغلا...يسعد لي صباح الحلوين..
بجر على طول راح لحضنها ..ووداد جلست جنبها ..وحطت راسها على كتفها..
: نمتوا كويس!!
بدر: ايوه...وين جانيت ؟؟
مدى توهقت: جانيت ....آآآ ..ايوه..راحت كم يوم وبتجي عشان زوجها جاء
بجر بعد عنها مخترع: وبتطول ؟؟
مدى : لالا..ما راح تطول..وراح نكلمها كل يوم..
وداد: احسن..دايم مسويه فاهمه علينا..بدر راح نفتك منها لا تزعل..
بدر: بس انا ابيها ..احبها..
وداد: عشانك بزر وصغير..ولا هي محد يحبها..
مدى وهي تحاول تمسك نفسها لا تضحك: وداد.. عيب عليك يا ماما هذي مثل خالتك..وهي تهتم فيكم وتحبكم..
وداد: الا ملقوفه..تحب تدخل في كل شي ..ما تخليني اختار لبسي على كيفي..
ابتهال: ههههه اقول انتي تحبين الترقيع..وهي اللي تسنعك خليك ساكته بس..
مدى : ههههههه ابتهال..ايش فيك على الصغيره..
ابتهال: عشانك ما تعرفينها كيف تطلع عيون جانيت..
مدى: لا قلبي وداد كبيره وعاقله وتسمع الكلام...
وداد طلعت لسانها على ابتهال..
ابتهال: شف بنت الايه..مسويه تحرني...
>>>>
بداخل القصر ..
الدنيا انقلبت فوق تحت ..
نزلت اريام وهي مطيره عيونها في الااثاث: وش السالفه ؟؟
وشافت امها تشرف وتلقي التلعيمات على الخدم..
موضي: شيلي الكراسي اللي هناك..وخليها جنب بعض..
اريام: صباحو مام ..
موضي لفت عليها: هلا صباح الخير..صحى الكل عشان نفطر كأنكم تأخرتوا بالنومه!!
اريام : والله من بعدك صار الفطور يتأخر بأيام الاجازه..
موضي: عشان تعرفون قيمتي..
اريام وهي تطالع العفسه اللي بالقصر: ايش عندكم؟؟
موضي : نسيتي!! اليوم استقبال سطام..
اريام ضربت راسها بخفيف: يا الله..كيف راح عن بالي..
موضي عصبت: اريام كيف نسيتي ..يله اهم شي استعدي بأحسن شي عندك..ولا روحي من بدري للمول واخذي لك شي مرتب..
اريام بدون نفس : اوكي..
تعرف امها تبي اريام تنخطب بأسرع وقت ومن الناس اللي تبيهم..
ونزلوا البنات..
لانا: ايش عندها مآم..
دانا: ما ادري عنها ...؟
وشافوا اريام متجهه للمطبخ ولحقوها..
: ايش عندها الوالده قلبت الاثاث !!
اريام: نسيتوا اليوم استقبال سطام..
لانا: صح..كيف راح عن بالي..
دانا: والله ما جبت له خبر..
لانا: عندك لبس !!
دانا: ايوه اناعندي..
لانا: بس انا ما عندي ايش اسوي ؟؟
اريام: والله كان ودي اخدمك ..بس اتذكر انو عندي فستان جديد بحاول البسه واحلله ههههه
دانا: شوفي مدو ولا بتو ..يمكن وحده منهم تبي المول..
لانا: اوكي.."وطلعت من الباب الخلفي الموجود بالمطبخ "
يقطع نص الحديقه على ما توصل للغرفه الخارجيه..
شافت سلطان واقف عند المسبح..وكأن خاطره يسبح ويضيع فيه ..
وقفت وراه: صباحو..
سلطان اخترع ولف عليها بسرعه: لانا !! يسعد لي صباحك..
لانا ابتسمت ابتسامه حلوه: اسفه خرعتك..بس ايش عندك واقف لحالك..وكأني اشوفك تفكر !!
سلطان: هههههه ما توقعت اني مكشوف لهدرجه ..
لانا نزلت عينها بخجل وبنفسها" لاني احبك احسك وافهمك ومو أي احد يقدر يكشفك"
ورجعت تطالعه من جديد: ايوه وبأيش كنت تفكر ...
سلطان: افكر افتح لي شركه..
لانا انصدمت : بجد !!!
سلطان: لا امزح معاك..بس كنت اتمشى شوي..واعجبني شكل المسبح ووقفت عنده..وانتي ايش عندك..
لانا: انا كنت طالعه للبنات..ابي اروح المول ..وبشوف وحده منهم تجي معاي..
سلطان: اهاا..اوك اجل بأجي معاك ...بروح ابدل ملابسي ..
لانا لسه انتبهت للبسه كان بلبس النوم وما غيره.. حست نفسها منحرجه منه..
سلطان حس عليها: ادري افشل..بس عاد الشكوى لله انا ولد عمك تحمليني شوي..
لانا سكتت ولا علقت ومشت جنبه للغرفه..
ودخلوا مع بعض..
ابتهال شافتهم مع بعض وأشكالهم تجنن ولايقين على بعض..بس لما تتذكر مشاعل يضيق صدرها..
لانا: صباحو..كيفك مدو اليوم ؟
مدى ابتسمت لها: لا الحمد لله تمام.."وشافت سلطان جنبها "
وهي تأكده ان لانا تميل له..بس سلطان يبادلها المشاعر ولا ؟
لانا دخلت وجلست على الطاوله قبالهم: بنات انتو عارفين ان اليوم استقبال سطام مو !!
مدى وابتهال انصدموا..
ابتهال: انا والله راح عن بالي..
مدى : حتى انا ..مره ناسيته..
لانا: مدو بتحضرين مو !!
مدى : ايوه..اقدر احضره..الحين انا مثل الحصان.
لانا: هههه دوم ان شاالله..امس خرعتي العالم عليك من اكبرنا لآصغرنا ..حتى سطام اخوي لو شفتيه كيف فز لما شافك بين ايدين ضاري..تقولين كأنه اخوك سلطان...يا حوبي له ما عرفت انه طيوب لدرجه هذي..
مدى اختفى لون وجهها وهي تحاول تستوعب..سطام !! سطام ايش هو في حياتها من لما شافته لآول مره..وهو ايش مدى في حياته ؟؟ ما تتوقع ان كل خوفه عليها من باب الطيبه بس !!
ابتهال: أي صح ..ياليتك شفتيه يا مدى..هو وضاري قبل لا يتزوجك كانوا رجال ينشد الظهر فيهم..ويخافون علينا ومره حريصين ..
سلطان كان ساكت..بس يسمع لهم..ويحاول يفسر الامور من ناحيته...
لانا: المهم انا جايه عشان اسأل اا في وحده منكم محتاجه للمول ولا شي ؟؟
ابتهال: انا اخر مره رحت فيها اشتريت لبس رسمي وغير ان جانيت ما قصرت في كل مره تختار لي شي مآآآره رسمي تقول تحتاجينه..
ابتهال فجأه حست ان جانيت كانت لهم مثل الاخت..وان جمايلها كثيره عليهم..بس شكل غلطتها غطت على كل شي سوته..
لانا ضاق صدرها: ومدى ...ما تبين شي ؟؟
مدى : ولا نا ..شوفي اريام..
لانا حطت ايدها على خصرها: اريام عندها..ايش اسوي الحين..مابي اروح لحالي..
ابتهال: كان ودي اخدمك يا بنت عمي..بس الظروف اقوى مني ومنك " وابتسمت ابتسامته عريضه"
لانا : دوووووبا..
سلطان لف عليها بتردد وشوية خجل: ينفع اروح معاك ؟؟
لانا لفت عليه مصدومه ...واخيرا قررر يعطيها وجه..
سلطان حس انه استحى وصرفها: اشوف سطام وضاري كانوات مع خواتي ..ليش انا ما اوقف مع خواتهم..
ابتهال: ونعم ولد العم..كفو والله يا اخوي..خذها وفكنا من لفة المول ..عاد لانا وقسم تطلع عينك ما اشترت شي ..
لانا تفشلت: ههههههه لا هالمره بأشتري بسرعه..
مدى تثق في سلطان: اوكي خذها انت..واحسن من السايق بعد...
سلطان : اوك..بعد الفطور اخذك..
لانا قلبها دق بسرعه..واخيرا بتقعد مع سلطان وهو اللي طلب منها ..مو مثل كل مره تحس بالنهايه انها راميه نفسها عليه..
على الفطور..
الكل كان على الفطور الا مدى ..اللي ارسلوه لها بالغرفه بحجة انها تعبانه..
موضي : حمد وضاري لا تنسون ام اليوم استقبال سطام..مثل البنات نسوا هالشي .."وطالعت البنات بنص عين"
سطام: مامي من جدك سويتيها..تعرفين ما احب الحركات هذي...
موضي: لازم الناس تعرف انك وصلت وانا ابي افرح فيك..
ضاري ساكت ولا علق..الدنيا اصلا سودا قدانه..ما عاد في شي يشجعه ويخليه يعشيها بألوان..
حمد بجوات نفسه ضحك على موضي..جات وبدا معاها مشوار مجاملة الناس وتحاول ترضي غرورها بأي شي تقدر تسويه...
>>>
بعد الفطور..
وبسيارة سلطان بالنحديد..ينتظرها تطلع من القصر..
: احم..ما ادري ليه احس نفسي متوتر..ووهقت نفسي..
طلع عطره من درج السياره وعطر نفسه وملا ريحته السياره..
جات لانا وهي متوتره وقلبها ما بعد وقف دق من قال لها .." وهـ يا لانا..كيف بأركب معاه لحالي..ما ادري ايش فيني كأني استحيت !!"
وفتحت باب السياره اللي قدام وجلست..
سلطان بلع العافيه..توقع اتنها بتجلس ورى ..
: آآآآ....احم..
لانا سكرت الباب ولفت عليه: فيه شي؟؟؟
سلطان: ها..لا ...لا ولا شي ..."وحرك السياره"
لانا على طول الريحه اخترقت كل حواسها ..هذي ريحة سلطان ..عطره بارد وقووي بنفس الوقت ..
سلطان ما كان وده يكون الوصع ساكت..حاول يدور شي يقوله بس ما حصل موضوع..قرر يشغل المسجل ..على الاقل يعطي جو ولا هذا الهدوووووء القاتل..
وفي نفس الوقت قررت لانا تشغل المسجل ..لان الهدوء هذا ذبحها ..تحس ان نبضات قلبها وصلت لسلطان..
وطاحت ايدها على ايده بالغلط..
سلطان بسرعه لف عليها من الصدمه ...وهي بنفس الوقت سحبت ايدها وضمتها لصدرها..
سلطان رجع يطالع الطريق وهو الثاني قلبه بيطلع من مكانه..
واشتغلت الاغنيه ..."اجمل احساس " اليسا..
أجمل أحساس بالكون أنك تعشق بجنون
و ده حالي معاك خلتني أعيش أيام
مليانه بشوق و غرام دوبني هواك
عاشقاك بجنون روحي أنا قلبي المكتوم
كله مناك وياك بعيش أحلى هنا حبيبي أنا يا روحي أنا
الاغنية زادت حالة الاثنين..واربكتهم..
سلطان حس ان الجو حااااار لدرجه ان رفع على درجة التكييف..
ولانا ما قدرت تتحرك من مكانها وكأنها تثبتت فيه ..الاغنيه حركت قلب الاثنين..وبداخل بعض مل واحد يهدي الثاني الاغنيه..وظلوا ساكتين لحد ما وصلوا للمول..
لانا ما كان يعجبها شي ..وبنفس الوقت منحرجه من سلطان..
طلعت من المحل..
: يا الله..ما عندهم شي يفتح النفس..
سلطان لف على الصف اللي مروا عليه: كل اللي مرينا عليهم مافي ولا شي ...ولا شي اعجبك !!!!!!!
لانا ابتسمت: احم..ايوه ولا شي..
سلطان: ههههه ما كذبت ابتهال..
لانا ضربته بعفويه: دوب..والله المحلات مافيها شي ..مو مني..
سلطان ابتسم ابتسامه صغيره وهو حاط ايده على مكان ضربتها وسكت..
لانا انتبهت لحركتها ووجها قلب احمر ومشت عنه وهي تكلم نفسها: يا ويلي انا ناويه على نفسي وعليه ..
ورفعت صوتها: امشي معاي انا حاسه انو هذا راح ألاقي فيه..
وبعد ساعه كامله..حصلت لانا فستان روعه قليله بحقه ..واشترته وطلعت من غرفة القياس..
سلطان قرب منها: مضبوط!!
لانا مبسوطه: ايوه مضبوط..
سلطان: ما شا الله انتي يناسبك كل شي و...... وسكت..
حس انه بدا يتمادي عليها ..وانه كسر كل الحواجز بسرعه..
لانا بخبث: وايش ؟؟
سلطان: واني جوعان..اهلكتيني ..تعالي اخذ لك شي..
واخذوا لهم شي بارد..وطلعوا من المول..
وبالسياره..
: تعبتك معاي..
سلطان: وش دعلوه..بالعكس انبسطت معاك ما توقعت لهدرجه ان الوقت بيكون معاك حلو "وطالعها وهو يخفي ضحكته"
لانا لفت عليه: يعني قصدك انك كنت تظن اني ثقيلة دم مو ..
سلطان ضحك: ههههه لا امزح معاك والله..ادري ان الطلعه معاك غير عشان كذا قررت اغامر واتسوق معاك..
لانا سكتت وبداخلها فرحانه..حاسه نفسها طيره فوووووق..ايش اكثر من انها جنب سلطان وتضحك معاه..وقضت نص يوم كامل جنبه..
>>>>
بعد الغدا ..
جات الكوافير..المتخصصه والفنانه بشغلها..موضي اكيد ما كانت ترضى بأي احد..
ضبطت البنات كلهم..ميك اب وتسريحه...
وبدوا البنات يستعدون..
مدى كانت تبي لبسها من غرفتها بس ماهي عارفه كيف راح تروح تاخذه.. ولا تبي ضاري يشوفها..
جات ابتهال جنبها: مدو اشوف الميك اب تبعك؟؟
مدى لفت عليها وبالها مو معاها..
ابتهال مبهوره: واااااو..بسم الله عليك..وربي يطير العقل...ما شا الله عيونك طالعه شي..
مدى : طيب اسمعي..ابي فستاني من غرفتي..
ابتهال: لا مستحيل ادخل غرفتك وضاري موجود فيها..
مدى: عشاني تكفين..
ابتهال كانت قاصده: والله عيب ادخل غرفة نومك..
مدى توترت: طيب تعالي معاي..
ابتهال ما قدرت تصرفها : اوكي ...بأجي معاك..
وطلعوا من غرفة دانا وراحوا مع بعض..
وعند الباب..
مدى : اسمعي يا ويلك اذا طلعتي ولا فكرتي تطلعين..
ابتهال: ههههههه اشوا اني ما فكرت..
مدى اخذت نفس وفتحت الباب..دخلت بشويش ما شافت احد بالصاله..
: شكله مو موجود..مو عادته ينام بالوقت هذا ..
ابتهال : يمكن..انا بجلس انتظرك هنا..
دخلت غرفتها نومها كمان ما فيها احد..ارتاحت اكثر..وفتحت دولابها وطلعت الفستان...ولبسه ما باقي الا شريطه تربطه على رقبتها ..
وقفت قدام الماريه وهي تحاول تربطه بس ما يجي معاها..فجأه انفتح باب دورة المياه..
ضاري كان ينشف شعره بالمنشفه ولابس الروب حقه..
ورفع راسه وانصدم من اللي تشوفه عيونه..مدى بالميك اب والتسريحه الناعمه ..والفستان..شكلها برررريئ وهي تحاول تربط الشريطه ومآآآآره ساحر..
مدى من انفتح الباب وقف قلبها..حست نفسها وكأن جبل طاح عليها ..ليه ما توقعت انه بدورة المياع..تمتن انها اخذت الفستان وطلعت من الغرفه ولا تشوف انبهاره فيها..ونظراته لها الحين ..ابدا مو وقته..
ضاري حط المنشفه على التسريحه..وجاء وراها وبعد شعرها شوي عن رقبتها ..وربط لها الشريطه بهدوء..
مدى ميته حيا ..وقلبه بيطلع من مكااااانه..وبنفس الوقت تبي تبعد عنه بسرعه ..خلص ربط الشريطه بس ما زال واقف وراها بالضبط..
مدى كانت لاصقه في التسريحه تبي تبعد عنه بس ما عرفت..
: ممكن شوي..
ضاري ولا تحرك..وكأنه ناوي يتحرك..
مدى حست ان العرق ينزل منها ..هذا كيف راح يبعد عنها ..خلاص بدت ترجع لها الحاله..وبدا يتأزم وضعها..وبنفس الوقت ما ودها تسوي حركه جنونيه..
وفجأه حست ان ضاري حضنها من ورى وحط راسه على راسه بما انها اقصر منه بكثير..وكان مغمض عينه وهادي..
مدى غمضت عيونها بقوه...ما قدرت تتنفس..
وبنفس الهدوء الي قرب منها ..نفسه بعد عنها وصد عنها واعطاها ظهره ..
مدى قدرت تتنفس بس بصعوبه تلاحق انفاسها..
تحبه ..وتبيه ..وتتمنى ذاك الحضن كان اطول..بس بداخلها كل شي فيها ينفر منه..حست ان الدموع تجمعت بعينها ..مو قادره تفهم نفسها ..الحيره هذي اتعبت عقلها ..ودها تراضيه ..وودها تكلمه لو بكلمه وحده..حتى لو تشرح له وضعها ..مع انه ما ينشرح..ومحد راح يفهمه او يبرر لها تصرفاتها .. وبالنهايه طلعت وتركته..
شافت ابتهال جالسه وتطالع بموبايلها..
: يله نطلع..
ابتهال طلعت معاها...وهي ماهي عارفه ان ضاري كان موجود..
ومن غربت الشمس الحفل اعلن نفسه..وبدت الناس تجتمع..ولكل واحد منهم غايه مختلفه..
رهام: هالناس بجد ما تمل من الكلام..كل همهم سطام رجع ومعاه شهاده ولا ؟؟ خلو الولد في حاله.
دانا: معاهم حق...طول حياته برى رجع بشي ولا ؟؟
لانا : اكيد امي بتموت من هالسؤال..ولدها ما رفع راسها.. يروح ويجي على الفاضي...وكل ما قالوا شي ..قلنا لهم يحسن لغته ههههه
اريام وهي ماره من عندهم: عيب عليكم هذا اخوكم..
لانا: ههه ما قلنا شي غلط..
اريام: حلو فستانك..من ذوق سلطان..؟
رهام لفت عليها: ليه سلطان اللي اشتراه لك؟؟
لانا: هههه تخيلي..لا انا اللي اشتريته..بس هو كان معاي..
اريام: بس تحسن ذوقك معاه..
منار جنبها: ههههه خلاص ارحمي البنت ..شوفي وجها صار وردي ..
دانا: هههههه يؤ صارت اختي تستحي..
جات ابتهال: وينها اشواق ما جات ؟
دانا: تقول بتجي...بس صادقه تأخرت شوي ..
>>>>
في بيت اشواق..
واقفه قدام المرايه وهي خجلانه من نفسها
: والله ما ادري ايش راح يقولون عني..
ردت عليها سجى بسرعه: يعني ايش بيقولون عنك..وربي تجنني..
اشواق: طيب شعري ما ارفعه شوي.. يعني اخليه كذا فيه شوية حركه..
سجى: لا خليه ناعم وطايح على وجهك..يا بنتي تجنني خليك واثقه..
اشواق رجعت تطالع نفسها وتحاول تتشجع وتواجه نفسها والكل لاول مره..
>>>>
مشاعل ومرام دخلوا القصر..
: وينهاه البنت !!
مرام: انتظري اتصل عليها " واتصلت" وينك يا الدوبا..خلاص اوكي .."وسكرت"
تقول جايه..
وشافوها من بعيد..
مشاعل تصفر لها: لالا انا على الجمال اصير لك شاورما يا شيخه..
ابتهال: هههه ربي يسلمك في عيونك يا حوبي..
مشاعل تسلم عليها: ومتواضعه ؟؟ لا انتي ناويه علي.
مرام: وه ..يا لبى مرت اخوي المستقبليه بسرعه فكري عشان نخطبك..كفايه تغلي عذبتي قلوب العذارى..
ابتهال استحت: هههه دوبا ..سلمي وانتي ساكته..
وجلسوا مع بعض..
مشاعل: وش عندها بنت عمك لانا..حاطه الزين كله..
ابتهال بعفويه: هههه فرحانه ماخذه الفستان مع سلطان ......."وسكتت"
شافت وجه مشاعل صد عن لانا بسرعه..
: قلتي ماخذته مع مين ؟؟؟
مشاعل حست نفسها جاها الصم..ما سمعت اسمه غصب عنها ولا حاولت تسمعه..
ابتهال ما عرفت كيف ترقعها: هي ما حصلت احد يرةح معاها ووو وسلطان ما رضى تروح مع السايق لو حدها ..
قاطعتها مشاعل بوقفتها: خلينا نروح نسلم عليها..واشوف الفستان من قريب مره عجبني.."وراحت عنهم"
مرام بهمس: ايش فيها؟؟
ابتهال وتأنيب الضمير اكل قلبها: ما ادري عنها..امشي معاي..
وراحوا كلهم لعند البنات..
مشاعل: هاي يا حلوين ..
دانا: هلا والله وغلا..مشاعل اشتقت لك والله..
مشاعل : وانا اكثر..
لانا من شافتها تغير لون وجها ومزاجها..
مشاعل وقفت قدامها: اهلين لنو..بصراحه فستانك لفتني..وحبيت اقولك انو مره ذوق..
لانا حاولت تبتسم لها: يسلموو كلك ذوق...بس مو من ذوقي هذا ذوق سلطان..
دانا لفت عليها منصدمه : لانا انتي اللي ..
لانا طالعت دانا وهي رافعه حاجب بمعنى "اسكتي "
مشاعل: ايوه عرفت..ملبس العافيه..سلطان قلبه طيب ويحب يساعد الناس..انا اكثر وحده اعرفه ومتربين مع بعض..
لانا ولعت: ايوه ..ولد عمي ما يقصر معانا الله يخليه لنا ولا يحرمنا منه..
ابتهال شافت الوضع تأزم: ههههههه كل هذا مدح بأخوي ههههههه ما توقعت فيه كل هالاشياء الجميله..
البنات ضحكوا ..الا لانا ومشاعل..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -