بارت مقترح

رواية الا ليت القدر -63

رواية الا ليت القدر- غرام

رواية الا ليت القدر-63

لانا ولعت: ايوه ..ولد عمي ما يقصر معانا الله يخليه لنا ولا يحرمنا منه..
ابتهال شافت الوضع تأزم: ههههههه كل هذا مدح بأخوي ههههههه ما توقعت فيه كل هالاشياء الجميله..
البنات ضحكوا ..الا لانا ومشاعل..
مشاعل المكسور قلبها والمجروح...ولانها عارفه انها تحلم بعيد..
لانا اللي قلقانه على حبها..مو متأكده من مشاعره..وخايفه انها تكون لمشاعل مو لها..
>>>
: قالت لي انتظرها ولسه ما شرفت ..ليه تأخرت كذا ؟؟؟
وشافت وحده تمشي جايه تدخل..طالعتها ولا ميزتها ..رجعت تطالع الباب تنتظرها..تنتظر اشواق قلبها..
وقفت قدامه وهي مبتسمه عرفت انها ما انتبهت لها.. ونغزت كتفها وغيرت صوتها : لو سمحتي..
دانا بدون ما تطالعها وتطالع موبايلها: هلا..
اشواق: كنت بسألك..
دانا وهي تدور رقم اشواق عشان تتصل عليها: تفضلي..
اشواق ما قدرت تكتم ضحكتها: تعرفين وحده اسمها دانا..
دانا لفت عليها وهي تتصل : دانا ايش؟؟؟
طالعت ملامحها..مو غريبه عليها بس !!.....بس !!!!!!!! وسمعت الموبايل يرن في شنطتها وبنفس النغمه..
سكرت السماعه ورجعت تطالع الواقفه قدامها كويس..وهي مطيره عيونها ..فستان قصير..وميك اب ..وشعرها على وجهها؟؟؟؟؟
: اشـــ ......اشواااااق ؟؟؟
اشواق تضحك بنعومه مصطنعه ومو لايقه: هههه ليه ما عرفتيني ؟؟
دانا رجعت كم خطوه ورى وهي حاطه ايدها على فمها منصدمه: اشوقه ..انتي...وهـ والله مو مصدقه "وراحت تحضنها بسرعه"
وربي طالعه تجنني..وربي خقه..
اشواق: ههه بس ما عرفت امشي بالشي هذا !! لازم البسه
دانا مسكت ايدها وخلتها تدور على نفسها: وربي البيت...وربي خقه..شي مو طبيعي..
اشواق: احم خلاص استحيت..
دانا مسكتها من ايدها : تعالي..تعالي معاي خلي البنات يشوفونك...
واخذتها للبنات..
دانا خبت اشواق وراها: بنات معاي مفاجأه لكم..حطوا ايديكم على قلوبكم بسرعه..
البنات يستهبلون وحطوا ايديهم..
دانا بعدت عن اشواق: ترااااا..مين هذي ؟؟
الكل طالعها شوي ...محد عرفها..
لانا بشك: فيصل اقصد اشواق ؟؟؟
رهام: الا اشواق..
ريماس: يا سبحان الله..
ابتهال نطت عندها: انتي اشوقه.؟؟
اشواق بصوتها العربجي: بنات بلا سخافه ههههههه
الكل مات ضحك.
لانا: يؤ باقي كثير..اهم شي الصوت..
رهام: بس والله تجنني..صايره دلوعه بزود..
ابتهال ضمتها: والله خقيت عندك..
دانا تبعد ابتهال: انتي ابعدي عنها..هذي لي ممنوع اللمس والاقتراب..حتى السلام ما راح تسلم عليكم..
جات مأثر: هاي صبايا..
اشواق ماتت ضحك: هذي الدلع ولا بلاها...
لانا: هههه زوجة اخوي اكيد دلع..
اشواق اختفت ابتسامتها: أي اخو؟؟
مأثر بدلعها الطبيعي: دوبب لا تصدقين..ماني زوجة احد..
دانا: مالك مفر يا قلبي لسطام للابد..أشوقه مامي تبيها لسطوم..
اشواق حاولت تبتسم بس واضح ان وجها قلب لونه: ايوه..الله يوفقها..
ابتهال لاحظت هالشي وبعدت عنها..
رهام طالعت مأثر واشواق..وحده تبيه ولا حصل لها..ووحده ما تبيه وحصل لها ..شوف القدر كيف مو قادر يحقق لآحد امانيه..
رهام : أشوقه..
اشواق لفت عليها : عيونها..
رهام: خليك كذا ..وربي احلى " وغمزت لها"
رهام اكتشفت ان ممكن سبب تغيرها يكون سطام..وخافت انها لما عرفت عن مأثر ترجع مثل ما كانت واسوأ..
دانا اخذت اشواق وجلسوا جنب بعض ودانا ما رفعت عينها من عليها..
اشواق تغير جوها :ايش فيك !! ما ودك تطالعين احد غيري ..
دانا: لا بس اسأل نفسي ليه التغير المفاجئ؟؟
اشواق ابتسمت بأسى: اول مره واخره مره..ما حسيت انو فيه شي مميز..
دانا: بالعكس انتي كذا على طبيعتك..خلاص لا ترجعي مثل اول مع اني احوب شكلك واموت بحركة شعرك واذوب على طريقة لبسك.. بس ضروري اقتنع انك انتي كذا احلى ..وانك مفروض تكوني كذا ..
اشواق: مافي شي يحدني اسوي هالشي ...وانا ما بعد اقتنعت فيه..
دانا: عشان نفسك اقتنعي..واحنا نسعى للتغير..
اشواق سكتت
>>>
منار بتردد: ريوم..
اريام: هلا ..
منار: متى ناويه ترجعين للمستشفى..؟؟
اريام: قريب..
منار انبسطت: جد !!
اريام تنهدت..وهي تحاول تتناسى انه مكان سامي.وانه بداية حبها ونهايته..
: ضروري ارجع..انا حياتي هناك..بالبيت مالي أي وجود..وبغير ذاك المكان ما راح ألاقي نفسي...مع ان فيه مليون عذر يردني عنه..بس راح ارجع ..
منار مسكت ايدها وشدت عليها : احب شجاعتك..اريام صدقيني لما تروحين هنام وتواجهين نفسك راح تتغيرين اشياء كثيره بوقت اسرع..
اريام تنهدت من قلب: وهذا اللي ابيه..سامي في قلبي مو بالمستشفى او بأي مكان ثاني..
>>>>
كان جوها غير..ما كانت مع احد ..ولا تبي احد..جالسه مع عمتها بين الحريم بس ما تدري في ايش قاعدين يحكون..ولا فكرت تسمع لهم..تفكيرها ما كان محصور في نقطه وحده..كان مترامي الاطراف..تحس نفسها لما توصل لنقطه ترجع لنفس الدوامه..حياتها..تغيرها..مشاعرها..ضياعها.. ضاري ..سطام ..حتى اخوانها..كل شي حولها ماخذها من جهه..ما تدري كيف تفكر ولا تعرف كيف تنسق افكارها..
لفت عليها لطيفه: ولا يا مدى ؟؟
مدى لفت على عمتها: سمي !!
لطيفه: شكل بالك مو معانا..صاير معاك شي ؟
مدى: والله يا عمه ما ادري ايش اقولك..بس ماني لاقيه نفسي احسب أحساس غريب..
لطيفه ما فهمت عليها: مثل ايش يعني ؟؟
مدى وهي تطالع بعيد والعبره خنقتها: والله انا ما فهمت عشان افهمك..كل اللي اعرفه ..اني ما اقدر اتحكم بنفسي ..احس في شي يمشيني على كيفه..ولا اقدر اسيطر على مشاعري ولا حركاتي ولا حتى تصرفاتي..
لطيفه مرره منصدمه: مدى...وش هالاحساس..ولا تعرفين من ايش؟؟
مدى: يا عمه لو اعرف قلت لك..شي يبعدني عن الناس وانا ابيهم..ابي زوجي واخواني واهلي..بس احصل نفسي بعيده عنهم..
لطيفه: بسم الله عليك الرحمن الرحيم..ياربي على بنت اخوي..ايش قاعد يصير لك..اخاف عين...خليني اخذك عند شيخ..
جات موضي وسمعت اخر كلمه " شيخ "
: شيخ وش شيخه..من اللي تعبان ..
لطيفه: بنت اخوي ..حتى انها امس طاحت عليكم..اخاف ناس حاسدينها على جملها ولا زوجها ولا اخلاقها..والله هالناس مالها امان..
موضي: بسم الله عليها ..ايش فيك صرتي توسوين البنت..خلي عنك بس بكره نروح الشرقيه ويتغير مزاجك..ابد لا تخافين..
لطيفه سكتت وهي تشوف مدى اقتعنت بكلام موضي...
>>>>
كملوا البنات الحلفه رقص ووناسه واستهبال وفعلا كان احلى بارتي مر عليهم ..الكل متعود على بعض والنفسيات مرتاحه..
وعلى اخر السهره..
باقي الناس القريبين من موضي وحمد..ويعتبر المكان مزحوم شوي ..وقررت موضي تزف ولدها ..
اريام جهزت سطام اللي لابس شماغ ولاول مره من وصل...ونادر ما يسويها..
وقف برى والدي جي استعد بالانوار والاغنيه..
ثواني وفتحوا الخدم البوابه والتصوير قدامه..وخدم واقفين عند البوابه يرمونه بالورد..
واشتغلت الاغنيه..محمد الزيلعي ..."المهلي"
مرحبا بقدوم خلّي
يوم جاني في محلّي
يـاهلا وآلفين سهلا
والمهلي مايولي
...................
يالله حيه وحي زوله
حيه في دربا مشا به
عيني وقلبي وفقوا له
ينثرو الورد لترابه
...................
مرحبا بالي نصاني
ومن غلاتي لي تعنا
اشهد انه من لفاني
اسفهل القلب وغنا
...................
سعدي يوم بشروني
انه بيجيني هنيا
الله لايحرم عيوني
شوفته في كل جيه
..................
كان مبتسم ابتسامه ساحره..وفاجئ الكل بطلته..نص القصر بنات واشتغل التصفير والتصفيق..والكل كان خاق عليه..شكله غير..وجماله غير..وسحره شي ثاني..
اول ما وصل لصدر المجلس سلم على امه وعمته وجلس بينهم ..وتجمعوا عليه خواته..
جابو كيكه حجمها مو طبيعي وعليها صورته..وعليها شموع ..الحفل كان روعه وكل شي فيه منسق ورااايق..
جلس الكل ..
سطام بدت عيونه تدور عليها..طول الوقت يدورها ولا حصلها ..واخيرا طاحت عينه عليها وهي تأكل الكيك لبدر مع ان خدامتين فوق راسها بس هي تبي تأكله ..وابتسم براحه حتى لو ما شاف وجهها بس على الاقل حس انها مستقره نفسيا..
اشواق كانت مركزه عليه ..عيونها ما كتانت على مأثر ولا حتى انتبه لها .. معناته انو ما لها بقلبه مكان..بس اكيد اذا امه اصرت عليه راح ياخذها عشانها..
قربت لعنده وكل همها ...انها تكسر كلمته اللي غيرت فيها كثير وبالنهايه حست انها ضيعت تفكيرها على الفاضي...
وقفت عنده..
: سوري المره اللي راحت ما قلت لك الحمد على السلامه..مع انها جات الحين متأخر..
سطام رفع عينه عليها ..واكيد ميزها بس بعد ايش : انتي كنتي ...
دانا وقفت جنبها وهي خايفه عليها يجيها كلمه منه تجرحها: ايوه هذي صديقتي اشواق..
سطام طالعها من فوووق لتحت: والله شي..سوري شكل خيالي صار محدود ..انا قلت لك ما اقدر اتخيلك بنوته ناعمه..بس فعلا لايق عليك..خليك كذا..عليك احلى..
اشواق ابتسمت غصب عنها..ما تدري ليه ..هو عشان ارضى غرور الانثى ولا عشان اعجبه..ولا هي كانت تستنى الجمله هذي..
سطام شاف ابتسامتها وعرف سر التغيير..حركات البنات من خلال خبرته الطويل هابدا ما تطوف عليه..
: ربي يسلم اللي خلاك تتغيرين عشانه..
اشواق فهمت النغزه: الحمد لله ما تغيرت عشان احد..قلبي فاضي..وما هو فاضي يدق لاحد..
سطام: اجل خليك مثلي..وعيشي حياتك..
اشواق رفعت حاجب ما توقعت التجاوب هذا ..يعني هو كان يبي يقولها انو قلبي فاضي كمان..ما تدري قال هالشي عشان يريحها..ولا عشان يعطيها مجال..
دانا حست نفسها ضاعت بينهم: اقول أشوقه..امشي نجلس تعبت من الوقفه..
رهام كانت تطالع اشواق..حسدتها على جرأتها ..بس يمكن فرصتها اكبر لسطام منها..هي مستحيل يلتفت لها وعارفه هالشي ومؤمنه فيه..
بعد ما طلع الكل دخل حمد..
وجلس معاهم شوي..
: اجل وين مدى ؟؟
ابتهال وقفت: لحظه بروح اناديها..
سطام شكر ابوه من كل قلبه..ما شافها الا من بعيد وكمان معطيته ظهرها..كيف يمر اليوم كذا بدونها..
مدى اخذت طرحه ولفتها وطلعت لهم.
حمد: تعالي وانا عمك جنبي..كيفك الحين عسى ما تعبتي؟؟
مدى ابتسمت لعمها ولآهتمامه: انا الحمد لله وبأهتمامك احسن ..
سطام فتح فمه فيها..عيونها سحر من كوكب ثاني..ما قد شاف مثلها..صح مبين انها تعبانه بس حتى تعبها رقيق ونااااعم..
سطام تمنى امنيه وقرر يحققها: مدى شفتي ولد عمك بالشماغ..
مدى من سمعت اسمها على لسانه دق قلبها ولفت عليه وهي ما تدري وش تقول..على انها ممكن تمدح احد ثاني بس مدحة سطام صعبه..
: والله لايق عليك..مخليك رزه..
سطام كانت امنيته توجه له كلام..وتحط عينها بعينه ..بس ما يدري ليه جاء على باله هالسؤال...
: احلى من رزة ضاري؟؟
الكل سكت ولف عليه مصدوم..
مدى على طاري يوقف قلبها..بس ليش هذا يقارن نفسه فيه؟؟
اريام حبت تغير الجو: ايش جاب لجاب ههههههه
لانا: سطوم خليك متواضع انت بالسبور تغطي عليه بس هو بالثوب محد يقدر ينافسه
سطام حس نفسه غبي بالمقارنه هذي..ليش يحط نفسه بالموقف هذا وقدام مدى..
مدى نزلت راسها ..وكل اللي تبيه الحين دخلة ضاري..بس تأخر وما دخل ..
ريماس شافت مدى..فيها شي متغير..وكأن روحها اللي تملي المكان طفت..ما تدري تنبسط على هالشي وتفرح فيه ولا يحزن قلبها ..
وبعد وقت...طلع الكل لبيته..
سطام وقف: قبل لا اطلع غرفتي..تبون الشرقيه بكره ولا بعده !!
اريام: انا اقول بكره بالليل..
لانا ودانا وابتهال : واحنا نفس الشي..
مدى ساكته..
حمد: متى قررت !!
سطام: سوري داد..بس صار كل شي فجأه..بس على العموم هي هديه مني ...خلي كذا شوي النفوس تصفى "وغمز له"
حمد فاهم حركته وما اعطاه وجه..
سطام: مامي موافقه مو..
موضي: هديتك وانا اقدر اردها ..
سطام بالاخير لف على مدى اللي انتظرها تتكلم كثير: ومدى ايش قلتي ؟؟
مدى: انا معاكم...عادي..
سطام فرح: حلووو..
ودخل سلطان..
: ايوه سلطان جيت في وقتك..بكره ناوين الشرقيه معانا مو؟؟
سلطان وهو يطالع الكل: خيانه مقررين بدوني..
سطام: وبمناسبه المنصب الجديد..
مدى : سلطون ترقيت ولا قلت لنا ؟؟
سلطان حط ايده ورى رقبته: ههههه والله انتوا حشرتوني..يا اقرر السفر يا اقول لكم الخبر..
ابتهال: هههههههه عاش مصرف..
سلطان: والله ما جاء الوقت اقول لكم..بس اني ترقيت ..
الكل بارك له وفرح له
مدى : انتظر هديتي لك..
سلطان: اهم شي انها هدبه على مستوى ههههه
مدى : ابشر..
لانا بجواة نفسها قررت تشري له هديه تعبر عن اللي بداخلها وقررت توضح له على الاقل بطريقه غير مباشره..
سطام: الكل اتفق انام مرتاح !!
سلطان: اوك انا معاكم..ما راح افوتها..
اريام: وضاري ؟؟
سطام تذكره وتنهد: خليه علي انا تفاهم معاه ...
@@@@
نهـــــــــــــــاية الفصــــــــــــــــل الاول...
بقايا شتات ..
يتبعٍ
Я Ǿ N A

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -