بداية الرواية

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -62

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود  - غرام

رواية اما غرام يشرح الصدر طاريه ولا صدود -62

هو ماكان له اي خيار ثاني الا يوقع او يشوفها تموت وهي حامل..
طلعوه من بطنها وهي ماتت بعد يومين..
يارشا حن لما نحب احد وبتملك..
نضيق عليه الكون..
بكثرة إهتمامنا..بخوفنا وملاحقتنا له..
واذا غلطنا عليه..
نندم ونبكي وننهار..
ونرجع نبيه ينسى كل شيء ويشفع لنا حبنا له..
نضيع من دونه..
وعشان نرضيه نعاقبه عشان نعاقب أنفسنا..
أبو لين عاقبها عشان يعاقب حاله..
حرمها من سعود عشان يحس انه انصفها ..
ولما كان مرجعها لسعود برغبت انه يرضيها..
خذاهـ الحادث وخذاها الموت..
خفي من حبك على غازي..
بعض الحب يذبح يارشا ويقتل..
حبك مابيذبح غازي..
أخاف إنه يذبحك أنتي..
رحمت حالها وهي تبكي ومخبية وجها بحضنها..
وتردد إنها تحبه وتبي له الخير..
أدركت ام غازي ان رشا بتنام في أي لحظة..
سدحتها على الكنبة وغطتها وبلحظات نامت رشا من غير وعي..
رفعت راسها لــ الخادمة والتلفون بيدها..
اخذته منها وردت بصوت هادي..
أم غازي ألوو......
غازي ياجعلني فدوة لراعية الصوت..
أم غازي بشهقة .............غـ...غــازي..؟؟!
غازي بشوق إيه غازي يابعد روحه...
أم غازي تبكي توهـ يحن قلبك على أمك..
توك تذكرت إنها حية ماراحت مع من راح..؟؟
غازي يومه حرمت نفسي منك مثل ماحرمتها من امها وهلها..
حرمت نفسي من الديرة والربع عشانها..
عل وعسى ربي يهونها علي ويريحها..
أم غازي تجرح امك بغيابك..لاتكلم ولا تسأل..من تعاقب مـــن؟؟
غازي أخبارك كلها عندي..وكل يوم أتطمن عليك وعلى حالك..
انتي رشا وشوق..
أم غازي بحسرة مابينفع مهما عاتبتك..كفاية اللي فيك وزيادة..
طمني عنك..أنت بخير..؟؟
غازي عاتبي وإزعلي..تشرهي علي وتغلي..
أجيك بعذري وشوقي..
أم غازي تقول إنك محرم على نفسك الديرة..
وين بتجيني..؟؟وين اشوفك وأنت محرم على نفسك أمك؟؟
غازي بحنين جايك يومه..راجع لديرتي وهلي..
أم غازي بفرح أحسك مبسوط ياغازي..
غازي يتنهد تؤمنين بالله..؟؟!
ام غازي لا إله الا الله..محمد رسول الله..
غازي يومه الميت يرجع حي..؟؟
أم غازي بخوف مايرجع الا بقدرة القادر..وبقوله كن فيكون..
غازي وربي جبر قلبي يومه..
جبر حالي وحالك وحالنا جميع..
جابر المكسوور جبر خواطرنا يا أم غازي..
ام غازي .........................هديل..؟؟!
غازي إيـــــه يومه هديل..هديل حية ماماتت..
حيـــة يومه..تصدقين إنها حية؟؟
ام غازي تبكي غازي..ياولدي البنت ماتت من سنتين..
ماتت وأنت اللي دفنتها..ماتت وعزيناها عن هلها وعن الناس..
إرفق بحالك وحالي فديت ترابك ياغازي إرحم حالك..
غازي خاف عليها يومه صلي على النبي وإسمعيني..
اللي دفنتها ماهي هديل..هديل حية..رجعت ومعها لي هدية..
رجعت برضا ربي رجعت يومه..
ام غازي تبكي أحرقت قلبها وهي حية..عذبتها وذوقتها المُر..
خل الميت بقبرهـ..وأنت إرجع وربك يعدلها..
غازي....تكفى طمني عليك..لاتجن وتستخف..
هديل ماتت يا أمك ماتت..
هديل بشوق لا يومــــه انا حية مامت..
أم غازي شهقت ..........................................
هديل بغصة سامحيني على كذبتي..
سامحيني لأني عذبتكم بموتي الكذاب..
أم غازي بصوت مبحوح هـــ ....هديـــــــــ..........ـــل..!!
هديل بنحيب آآآآآآآآهـ ايه والله العظيم هديل والله العظيم..
ما أندم الا على دموعك انتي وبس..وغيرك ماله عندي إهتمام..
مهما بكوني مايوفوني عذابي..بس انتي إسمحي لي خطاي..
أم غازي تبكي روحي يا بنت قلبي عساني ما اذوق حزنك..
ياعسى ربي يجبر بخاطرك ويهدي سرك وقلبك..
هديل يا أمي والله إني كرهته..وغضبت عليه وهجرته..
سامحيه..سامحي الظالم يالمظلومة..
هديل بمحبة يومه ماتبين تفرحين أكثر..؟؟
أم غازي لا والله يافرحتي برجوعك تسوى عيوني المركبة..
ولو رجع سعود من قبرهـ مافرحت هالكثر..
رجوعك بيخلينا نكفر ذنوبنا ونقابل ربنا وهو راضي علينا..
هديل بزعل مالك ذنب على رقبتي..أنتي مالك ذنب..
أم غازي ذنوب الموت كثير يا هديل كثيير..
هديل خذي هذا وكلميه تراهـ أزعجني...
ام غازي بعصبية بعدهـ على طبعه..والله ما أخليه هالمرة يضايقك ولا يضرك..
تبين أجيك..جيتك واخذتك منه ورجعتك لأمك وهلك..وياعساه مارضى ولا طاب حاله..
ويييينك..؟؟هديل أنتي تسمعيني..؟؟
وصلها رد غريب..
شهقات خافته وصوت ضرب على السماعة..وبعدها صرخات ضاحكة وشهقات..
ركزت سمعها تحاول تفهم وش اللي صاير وهديل وين راحت..
سمعت غازي من بعيد يتكلم..
غازي بحنية كلم جدتك..ماقلت كل الجوال يا ابوي..
حطت يدها على قلبها وشدت عليه بقوووة..
بعد ماعرفت من الأنفاس المتحشرجة له..
ومن اللي يضرب السماعة ويصارخ فيها..
بكت بصوت عالي وهي توقف وتجلس..
ياقلبي عليك يا هديل..
يافديت حسك وحسه..
يارب تفتحها بوجها من أوسع ابوابك..
والله ضاقت بعيني الدنيا بعد موتها..
يارب لك الحمد والشكر كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك..
سبحانك لا إله الا أنت إني كنت من الظالمين..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
شد على يدها بقوووة وعرف إنه ألمها لما حاولت تسحب يدها منه..
وهذا خلاه يشد عليها أكثر..
ياسمين بألم سلمان يدي..وجعتني..
سلمان بحقد بأكسرها..وعيونك هذي بأفقعها ..
إستحي على وجهك ولا اشوفك تناظرين ولد عمي بهالنظرات..
ماتستحين على وجهك ياقليلة الأدب..
ياسمين مصدووومة أنت إش عم بتقول..؟؟
سلمان إحمدي ربك إن الناس موجودين..ولا كان صار شيء مايعجبك..
ياسمين بقهر لا قوم أضربني قدامهم ..
سلمان قصري حسك وإنقلعي من قدامي..
من أول ماجلسنا كل شوي معلقة عيونك بهادي..
ياسمين سلمان لاتغلط أكثر..وتتبلاني..مافيها إشي نظراتي..
سلمان بقهر قومي إنقلعي عند البنات..وحسابك في البيت..
ياسمين بوعيد طيب يا سلمان حسابك إنت في البيت مو أنا..
وكلامك راح أطلعه من عيونك..
وقفت وأبتعدت عنهم..
جلست جنب سارة تحاول تحبس دموعها وتخفي رجفت يدينها..
سارة مبسوطة هلا هلا..كرشها ابو الشباب..تستاهلين..
ياسمين بعصبية جب مع أخوك..
سارة ههههههههههههه والله سرقت كلامنا ولك إش مالك يابنت عم بتعيطي علينا وت از بربلم وت از مسكل كبير ولا صغير..
وير ذس .........امم الفزعة يا وغدة..
غادة هههههههههههه ياسمين يا حلووة وش فيك معصبة..؟؟
ياسمين مثل ماقالت سارة كرشني..
غادة ههههههههه عادي عادي تصير في أرقى العائلات..
ياما أنكرشنا صح السوري..؟؟
سارة يب يب..يتم كرشنا بين الفينة والفينة..
بس ماعليك منه أبوذيل هذا ذايب فيك يالهبلاء..
بيجيك مثل القطوو يعننه مسكين..عاد انتي شوفي شغلك وطلعي عيونه قليل اللللأدب..
غادة بتأييد ايه شوفي ياقلبي انا مثلك كرشني زوجي كرشة محترررررررررررمة..
أخر كلام بينا كان ايميلات..وسااافر تخيلوا بعلي سافر مع ابوي من دون مايقول مع السلاااااامة يا حبي..
بس دواااهـ عندي إن ماعلمته أصول التكريش الحقيقي ما أكون غادة الوغدة..
ياسمين وأنا كمان أريد أكرش سلمانوووهـ...
سارة تعالوا فديتكم توكم ماعرفتوا لفن التكريش..انا عندي خبرة وأعلمكم ..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
عندما تــــغار المـــرأة تبكــــــــــي ..
وعندمــــا يغــــار الرجـــــــل يصمـــــــــت ..
غازي بخبث صوفي تسلم عليك...وتعتذر لأنها ماحضرت الإجتماع..
هديل بهدوء الله يسلمها ولا يسلمك..
والإجتماع ماله داعي تحضرهـ خلاص أنا أحضر بالنيابة عن نفسي..
غازي برضا تأكدت إن الأسهم لك..
كنت شاك بهادي أخوك..بسلمان..باي شخص حــــي..
بس الاموات ماطرى في بالي يمتلكون أسهم..
هديل بغرور وصرت أملك أسهمك غصب عنك..
غازي يهز راسها كيف تشترين شيء هو ملك لك..
الشركة بكل مافيها لك انتي..
هديل شـــكراً ما ابي منتك..
ما ابي الا الأسهم اللي أنا اشتريتها...
غازي امممم طيب وكيف قدرتي تشترين كل هذي الأسهم..؟؟
هديل بمكر انت صدق مفتكرني كنت وحيدة وياسة من الحياة..
كان لي أصحاب..مسكوا بيدي بأوقات صعبة..كانوا لي عون..
ولولا الله ثم هم ماحصلت على الأسهم..
غازي معقد حواجبه وممكن نتعرف من يكونون أصحابك..؟؟
هديل بجمود لا..مو ممكن..
غازي يعني ماهي بس صوفي اللي ساعدتك..؟؟
اعجبها حالته وهو يحاول يستجوبها..
وهي في محل قوة وتقدر تتحكم بالوضع..
هديل صوفي صديقتي..وأصحابي غيــر ..
لاحظت عصبيته وشكل حواجبه المعقودة بقوووة..
قررت تترك المكان له وتهرب لغرفتها..
شالت ذياب وطلعت بسرعة..
طلعت من الغرفة وتجاهلت مناداته لها..
بأي حق يسأل..بأي حق يستفسر..
والله ما أجاوبك على شيء..
خلك بهمك وتفكيرك..حرام ما أطمنك على حالي..
ولا أريح قلبك بفترة غيابي..
عيش بحسرتك وضيمك..
هذا اللي زرعته واليوم بتحصدهـ..
والله لا اقهرك على ماتعرف اخباري..
دخلت غرفتها ونيمت ذياب بسرير صغير أشتراهـ غازي من يومين..
تضايقت من وجودهـ وأدركت إنه يبيهم يطولون هنا..
هي تدري بقدرتها على الهرب منه..
بس أوراقها صارت معه..
لازم تحتال عليه وتاخذها منه..
هو يستاهل الغدر كثير..
تطمنت لما تذركت وجود اماكن كثير دلتها عليها صوفي..
بإمكانها تتخبى فيها ولا يلقاها لحتى تهرب من ايطاليا..
رغم إن سالفة الهرب ما تريحها..
بس هي خايفة من نذالته وقسوته...
رجع لهله..
وأنا بأرجع لهــلي...
ماهو احسن مني..ولاهو أرحم مني بامي وأبوي..
فزت بخوف لما سمعت صوت الباب يتقفل بحدة..
ناظرت فيه برعب وهي تشوف إنسان كريه على قلبها واقف قدامها..
عرفته هذا هو..
هذا غازي اللي ذبحني وعذبني..
هذا اللي أغتـ....... وقهرني...
رجع الجلمووود..
رجع القاسي الحقير..
تراجعت بخوف وهي تشوفه يقرب منها..
حاولت تتكلم وتهديه..
تدري انها أغضبته بكلامها ونرفزته..
بس لا مايحق له يهاجمها او يجبرها على شيء..
لا لا..كل شيء لازم يكون له حد..
غازي بحدة من اصحابك..؟؟
هديل بهدوء ماتعرفهم...تعرفت عليهم هنا..
غازي أسماء..أبي أسماء..
هديل ماتخصك أسمائهم..وهم أصحاب وفيين وطيبين..
غازي يهز راسه بتفهم اممممم يعني مايخصني..؟؟
هديل بثبات إيه مايخصك...
قرب منها بسرعة ومسكها قبل تهرب منه..
ثبت راسها على صدره وهو موثقها..
غازي بهمس لأي مدى وصلت صحبتكم...؟؟!
ماقاومته ولا صرخت وحاولت تبتعد عنه..
هديل صحبة وبس...
غازي اسم واحد..ابيه..؟؟
من يكون؟؟؟
هديل برعب خلاص ابعد عني..قلت لك مجرد أصحاب..
وأنت ماتعرفهم..صوفي عرفتني عليهم..
هزها بقوة وصرخ فيها شادة الظهر فيـــه..؟؟
وليه عطاك قيمة الأسهم..؟؟وش له بالمقابل..؟؟
ضربته على خده بقوووة تحسب إن كل الناس مثلك..
إنتهازيين وتافهين..بقت هذي ماحملتني إياها..
بقت الخيانة الزوجية يا الزوج العزيز..
إرمني بالخيانة وتفوق على نفسك...
بس تدري حتى لو كان عرض اللي في بالك مقابل فلوووسه..
يمكن يسويها...وإن سواها فلنفسه..
بس انا ما اسويها..ماهو عشانك..ولا عشانه..
ولا عشان اهل وعرض وعزوة وفضايح ..
عشان ربي وديني..عشاني أخشى ربي واحطه بين عيوني بكل شيء..
وإنت يا شبه الرجال بتظل على تفكيرك وعقليتك اللي ماتناسب أحد غيرك..
وألحين إطلع برا..إطلع من حياتي وإتركني أعيش..
عش وخل غيرك يعيش..
مع كل كلمة كانت تنطقها كان يفقد أعصابه أكثر..
رماها على فراشها بقوة وهي قاومته بقوة أكبر..
تحسفت وندمت لما استوعبت عصبيته..
مافادتها كل محاولات الضرب والصد..
بكت بخوف ورجاء..
ماتبي أيام الذل ترجع لها..
ماتبيه يهينها مثل أول..
لما كانت بحكم جارية ..وملك يمين..
صح زوجته بس أبداً ماتغير الحال..
لازال يعاملها مثل أول..
لمت يدينها على رقبته بقوووة وضمته لها..
همست بأذنه بصوووت مبحوح حزين..
هديل برجاء لاتداوي الجرح بجرح ياغازي..
جرح على جرح يبطي عــــــــلاجه ...
الى الملتقى باذن الله تعالى فجر الثلاثاء ...
كونوا بخيــــــــــــــــــــــــــر ..
صدووود’’’
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
لا احلل مسح اسمي من على الرواية ..
تجميعي : ♫ معزوفة حنين ♫..
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
صبــــاح
صديقت الأمس ..
رحلت مُعـــانقة لــ السمــاء..
مســــاء
صبـــراً جميـــــل ..
والله المســـــــتعان ...
كيـــفكم الــ ليلااااااااااااس..؟؟
أحبتــــــــي في كل مكان ..؟؟
لازلــــت وسأظل دائــماً ..
أشـــــكركم احبتـــــي لتواجدكم الدائـــم بقربي..
وممتنة أنا لكل من راسلوني بالعام والخاص..
ولمن تركــوا الكواليس وأنضموا لنا ..هنا وفي الجوار..
أحبــــكم في الله غالياتي..
إحد الغاليات تسألني بإهتمام..
عن خادمة الفندق اللي ساعدت هديل..
وليه ما تم تحليل الجثة ومعرفة من تكون صاحبتها..؟؟
غاليتي الإطفائيين لما نزلوا الجثة من الفندق عرضوها على غازي وراجح..
راجح بكل قوة نفى تكون صاحبت الجثة هي قريبتهم..
بس غازي اثبت لهم إنها زوجته بدليل العقد اللي على رقبتها..
وبكذا إنتهى الشك وماتم تحليل الجثة..لانهم تعرفوا عليها أهلها...
بالنسبة لــ ملاحظة أحد الأخوات عن مسفر وغازي..
معرفتهم قديمة ماهي من أيام إيطاليا..
ولما غازي قبل دعوة أبونايف ماكان اول لقاء يجمعهم..
معرفتهم من ايام السعودية ..
العسوولة اللي سألتني وش معنى ..يكرشها ..؟؟
معناها يطنشها..يطردها..يشوتها <<بمعنى أفضل ^_^
البارت إهــداء لـــ الجميــــــــع ..
وغالياتي ..
اسم مؤمنث..
احااااااسيس مجنووونة...

البارت الرابع والستـــــــون ..

عندما استيقظت بعنف مفاجئ..
لم أسمع سوى دقات قلبي..
وشيئاً فشيئاً دخل الفجر غرفتي..
ورأيت شرخاً يمتد عبر الجدار..
ومع الفطور أخبرني المذياع ..
أن زلزالاً زار المدينة في الليل..
ظللت أشعر بالخوف طيلة النهار..
أشعر أنني في سباق مع الزمن..
أويت إلى فراشي مبكرة..
أفكر كالعادة في حبي البعيد..
البعيد عن يدي .. البعيد عني..
البعيد عن آمالي..
حبي الذي يعيش في أفكاري..
حلمت أننا تحولنا إلى مهرجين..
نضحك بوجهينا المصبوغين..
حتى صرخت فجأة ......
" هيا .. أحببني .. أحببني .. فالحياة قصيرة "..
إلا أن صوتي كان بلا كلمات..
وكانت عينه ميتة..
وسقطنا معاً كدميتين محطمتين..
ووضعت رأسي على صدره..
وصحوت..
فلم أسمع سوى دقات قلبي الوحيد..
المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي...
لمت يدينها على رقبته بقوووة وضمته لها..
همست بأذنه بصوووت مبحوح حزين..
هديل برجاء لاتداوي الجرح بجرح ياغازي..
جرح على جرح يبطي عــــــــلاجه ...
حست فيه يهدأ بس لازال لام يدينه حواليها..
دفن راسه بصدرها أكثر وهي لامته بقووة..
يكفيه يدينها تحضنه ولو كانت بحالة دفــاع..
همسها باسمه يداوي ليالي وحدته دونها..
كلماتها بنت قصووور من رمال..
بنت أمل مطعووون بيندفن بسنين..
همس لها بحنين بتقوين ياهديل تنسين..؟؟!
ردت بعجز مستحيل بتقوى أنت تنسيني..؟؟!
حط كفه على قلبها أنتي حيــــــــة..؟؟!
والله إنك حيــة..!
ماتدرين بحالي في غيابك..ياماندمت وتحسرت..
تمنيتك لو من موتك ترجعين..
لحظات بس وأتطمن عليك..
أشوف عيونك طابت ولا بعدها عميانة..
جروحك تشافت ولا تنزف..
دموعك وش حالها..؟؟جفت ولا ذابت..
نسيت كل اللي عشته وعرفته..
ومابقيت الا على ذكراك..
إن اصبحت اصبحتي معي..
وإن نمت نمتي بحضني..
وفكرة موتك بزاوية الغرفة..
ماتدلين طريقك..
يخنقك الدخان وتأكلك النار..
تمنيت تكونين ميته قبل لا تحترقين..
موتي من الله..
موتي مخنوقة..مضروبة..
بس لا تحترقين وتصرخين بوجـــع..
لا تتعذبين من دون سبب..
ماهزتني أيام سجني وتعذيبي..
مثل ما طعنتني شهقاتك من ضربي لك..
أنسجنت سنين أنضربت فيها وتعفنت جروحي وتلوث دمي..
بس والله يا وجعها ما يساوي وجيعتي على أثار السوط بظهرك..
من دون وعي منها غرزت اظافرها برقبته وكتفه وهي تشد عليه..
تمنى لو تقدر تخلع قلبه من مكانه وتداوي جروحها..
قبلها على رقبتها وهو يسمع شهقاتها..
همست بعذاب مـ...ـالك عــ.....ــذر ...
غازي بوله هذا بلا أبوك يا ذياب ...
صرخت بحسرة وهي تبكي ما أعذرك...ما اعذرك..
لم نفسه لها ودفن وجهه بنحرها..
وهو ذايب من شد يدينها على رقبته..
توسل لها بكل مافيه..
يبيها تتكلم..تحكي..تشكي له وتقوله وش صار معها..
يبي يعرف وش كان حالها وهي بحكم الميته..
كيف عاشت..ومتى تشافت عيونها..
وش صار فيها لما عرفت بحملها..
وكيف درت إنها متزوجة وإنها بنت حلال وكل حياتها حلال..
تعبت بحملها أكيد..طيب من اللي أعتنى فيها وساهرها..
ولادتها...وآآآآهـ كيف معذبته ..
كملت شهورها ولا تعدتها..؟؟
أسعفت حالها ولا أحد فزع لها..
وبعد ولادتك وش صار فيك..
تكلمي تكفيـــن..تكلمي...
إلى متى ببني على صمتك جسور ..
لاحيرتني اسباب سلمك وحربك...
العمر احبك... مابقي فينى شعور ...
ومتى جفاني العمر ... وشلون أحبك..
أستمر الصمت بينهم..
يسمع دقات قلبها اللي خف خفقانه وهدات نبضاته..
يدينها التعبانة أرتخت من عليه..
شهقاتها أختفت..
تأكد إنها نامت او غابت عن الوعي..
رفع راسه لها وتأمل ملامحها..
نهر نفسه بقهر..
إنت وش كنت بتسوي..؟؟
من هو مثلك يداوي جروح بجروح..
عدل نفسه وضمها له..
بعد ماكانت هي ضامته..
مرر اصابعه على خدها وعيونها..
همس بخفوت أنتي حيـــة..!!
نزلها على فراشها وهو يحارب نفسه..
عدل ملابسها بعد هجومه عليها..
حس بشيء قاسي بصدريتها..
ماقدر يمنع نفسه من معرفة وش اللي مخبى تحت قميصها..
فتح أعلى قميصها وسحب سلسلة خفيفة على رقبتها..
طلع التعليقة اللي فيها..
وطاحت من يده بصدمة..
حط يدينه على كتفها..
وتمنى لو يهزها بقوووة وتصحى..
إما يذبحها أو تذبحه...
مايقوى عليـــها..
وتستمر الهزيـــمة ياغازي...
فك السلسلة الذهبية وسحب الخاتم..
خاتمه اللي لبسها إياهـ قبل موتها المزعوم..
قبل فراقها الجائر..
تحتفظ فيه قريب من قلبها..
غمض عيونه وردد بقلبه..
ماهو علشاني...أكيد علشانه..
سحب يدها ودخل الخاتم بإصبعها..
قبلها بحب على يدها..
وأحتضنها على خدهـ...
غطاها وسلم على راسها...
لازم كل شيء يتصلح..
لازم يداويها..
ماطاعته نفسه يطلع من الغرفة..
يبي يظل معها ومع ولدهـ..
قرب من سرير ذياب..
انحنى عليه وباس جبينه..
قرأ الاذكار عليه ...
وقرب منه مرررة..
غازي بحنين كيف نحصد شيء مازرعناهـ ..؟؟!
زرعت الكرهـ في قلبها..كيف أحصد رضاها..؟؟
أنسدح على الكنبة ..
ناظر السقف وهو يفكر كيف يبدأ معها..
وكيف يداويها..
يدري إن كل جرح يمكن يطيب بس الحرمان مستحيل تنساهـ..
ضاقت نفسه من الحرمان وطاريه..
مابترضى بالحرمان من أهلها..
ولا بأرضى أنا بزعلها..
فز جالس بسرعة وهو يسمع شهقاتها..
ناظرها وهي تجلس بسرعة وتحرك يدينها كأنها تطرد شيء..
وتهمس بتعب لا لالا...يوممممممه..اتركنيييييييي..
مـــا ابيييك...
بأي وجه وبأي حق يقرب منها..
كوابيسها الى الآن تهاجمها..
وكلها من بركاته هو..
وكيف تتغلب على كوابيس والغول لازال حــــــــي ...؟؟!
انتبه عليها تناظر حوالينها تدور عليه..
وتلم فراشها على صدرها وتتغطى بالكامل..
ماشافته لأنه بالجزء المظلم من الغرفة..
وقف وراح لها بعد ما تاكد إنها نامت..
همس بالقرب منها السموحة يا أطهر ذنوبي..
خرج من الغرفة وقفل الباب وراهــ...
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
تراجع خطوة على ورى لما صدمت فيه حرمه طويله..
كانت بتشيله معها من سرعتها..
فتحت الباب بقوة وعلا صوتها تصارخ على صاحب المكتب..
دخل بكل برووود ووقف جنبها..
صوفي بقهر أيـــن هـــو..؟؟إلى أين أخذها؟؟
تكلم ماكس أين اخذها ذاك المجرم..؟؟
ماكس بصدمة يا الهي ألن تكفي عن الهجوم بهذا الشكل أبداً..؟؟
ما الأمر..من تريدين..؟؟
صوفي بكرهـ صديقك الحقير الخاطف المجرم القاتل..
أين أخذ ديل..؟؟أين هو..؟؟إن لم تتكلم سأبلغ السلطات..
ماكس بهدوء صوفي عن من تبحثين..؟؟وماللذي فعله صديقي ليضايقك.؟؟
صوفي أخذ ديل..إختطفها مرة أخرى..أنا أطالبك بإخباري أين هو..
ماكس بصدمة صوفي..ديل ميته..ماللذي أصابك عزيزتي..؟؟
صوفي بقهر لا تمثل الغباء ماكس..أنت تعلم بانها حية كما يعلم ذاك المجرم..
وأنا متاكدة أنك تعلم أين هو..أريدها ماااكس أريدها..
أين أخذها تكلم..أقسم باني لن أصفح عنك هذه المرة ابداً...
ماكس بعدم تصديق هديل لم تمت..؟؟صوفي هل تعين ماتقولين..؟؟
صوفي بسخرية حسناً لازلت تريد التمثيل..لا بأس إفعل ذالك..
صدت عنه طالعة من المكتب بس هو مسكها ووقفها قدامه بقوة..
ماكس بغضب ماذا تعنين بأن هديل حية..؟؟
صوفي تضرب يدينه عنها نعم هي حية..لم تمت..
وكانت مختبئة عنه طوال هذا الوقت..والآن هاجمها بقسوة..
لم أجدها..بحثت بكل مكان..هاتفها محطم..شقتها بحال يرثى لها..
ماكس أرجوك أخبرني أين أخذها..أرجوك كن عادلاً هذه المرة..
ماكس الحمدلله...الحمدلله..
جلس على كرسي يحاول يتقبل الخبر الغير معقول..
هديل حية..لم تمت..
إذاً هذا سبب إختفائه وتصرفاته الغريبة..
أبتسم بسرحان..عادت حمامتك يا صديقي..
صوفي بقهر ماكس..!أجبني أين هو...؟؟
ماكس بهدوء لا أعلم..
رفع راسه لــ الشخص اللي واقف يراقبهم بإهتمام..
عرفه لما تذكر وين شافه من قبل..
وقف ومد يده يصافحه..
ماكس أهلاً بك..
راجح بجمود أهلاً...
ماكس كيف استطيع ان أخدمك..؟؟
راجح أن تخبرني أين صاحبك اللذي تسأل عنه السيدة..؟؟
ماكس انت أيضاً تطالب براسه..للأسف أنا لا أعلم أين يكون..
صوفي بقهر لابد من ان لديك فكرة عن مكانه..
أين هو..؟؟
ماكس بغضب صوفي قلت لك لا أعلم..
صوفي شكراً لك أيها السيد..سأجدها بنفسي..
وستتم معاقبتك لمساعدتك مجرماً هارب من العدالة..
راجح يقاطعهم سيد ماكسيمليو الأمر أصبح بيد السلطات..
سيأتي فريق أمن خاص من السعودية لــ البحث عن فتاة سعودية مختطفة بإيطاليا..
يجب أن أقابله ليعلم ماينتظرهـ..واريد الإطمئنان عليها..
صوفي صرخت بفرح كم هذا خبر جميل ورائع..
ساكون شاهدة على كل شيء..سأخبرهم كيف إختطفها وعذبها..
سأقتله قبل أن يلقوا القبض عليه..
راجح طنشها والآن هل ستخبرني أين هو..؟؟
ماكس برفض لا لن أخبرك..فهو ليس صديقاً فحسب..بل صاحب فضل كبير علي..
ولا انكر فضل تلك الصغيرة..يبقى أخي ولن أكون سبباً بالإطاحة به..
صوفي بكرهـ نذل..كاذب..وتقول بانك لا تعلم بانهاحية..
ماكس بقوة لم أكن أعلم..هو لم يخبرني..
راجح بحدة هل تعلم أين مكانه..؟؟
ماكس بحدة مماثلة لدي فكرة عن مكانه..
ولكني لن أخبرك..
طلع راجح من المكتب وطلعت وراه صوفي بعد ما شتمت ماكس..
صوفي بقهر كم أكرهــك..ساعاقبك وأعاقبه..لن تنجوا بفعلتكما هذه المرة..
سمعها تناديه ألتفت عليها ووقف يناظرها..
صوفي ماعلاقتك بــ ديل..؟؟
راجح عمها..منذ متى تعرفينها..؟؟
صوفي سنوات عديدة..لماذا لم تعودوا لاخذها..؟؟
والدها اين هو..؟؟كانت تنتظره كثيراً ولم يعد..
راجح سأعيدها إليــه..حالما أجدها..
صوفي وماذا ستفعل بذاك الرجل..؟؟أرجوك إضربه بقسوة..
ولا بأس إن إستخدمت السوط هو معتاد على ذلك..
راجح بابتسامة سأفكر بذلك..هل تعرفين ماكس..؟؟
صوفي بهدوء نعم هو زوجي..وصديق لغازي..
راجح بتأمل هل لديك فكرة عن مكان غازي..؟؟
صوفي ظننته ذهب الى الريف..ولكني لم أجد لهم اثراً هناك..
راجح بحثت هناك انا ايضاً..
استغربت وكانت بتساله وش عرفه عن المزرعة..
بس شكله وهو معصب ما ساعدها تحقق معه..
تطمنت انه بيساعد هديل وهذا يكفيها..
صوفي هل سالت عنه في شركته؟؟
راجح لا يعرفون شيئاً..الا يملك بيتاً او شقة بمكان ما..؟؟
صوفي لا اعرف ذلك..ماكس صديقه ويعرف عنه الكثير..
وصل سيارته وهي معه..
ورد على جواله وتكلم عربي..
راجح هلا....الله يعافيك.....على خير ان شاء الله..
........الحمدلله المهم طلعتها.......خلاص اجل انتظرك بعد يومين........
لاتخاف ان شاء الله بيسرك العلم ويسر ابوك.....والله ماهو بودي بس لازم انك تجي....
فمان الكريم.......
صوفي بهمس وجع...
راجح عقد حواجبه ماذا..؟؟!!
صوفي امم لا شيء...سيدي هل استطيع ان اظل على اتصال بك..
ارجوك ان عرفت شيئاً عنها اخبرني..وانا سابحث عنها..
راجح بالتاكيد...هذا رقم هاتفي...
كتبه لها في قطعة ورقة طلعها من سيارته ومده لها..
صوفي شكراً لك سيدي
حرك سيارته وطلع من المكان..
وهي توجهت لسيارتها..
جلست فيها تفكر وهي تسجل رقم راجح..
ونست ما تساله عن اسمع ..لماذا أصبحت غبية..؟؟
وين أخذها...وكيف عرف عنها..
سبت حارس العمارة وبلغت عنه الشرطة..
لما قال لها انه اعطى المفتاح لزوج المفقودة..
كان المفروض يكلم صاحبت الشقة ويستئذن منها..
ماتركته لحتى اخذوع الشرطة بتهمة عدم الامانة ...
اما اختفاء هديل فهي اخفته عنهم وقالت ان الشقة تخصها هي...
والغريب دخل شقتها بغيابها..
غمضت عيونها واسندت راسها وهي تفكر بغازي واماكن اقامته في ايطاليا..
أماكن كثير زارتها معه ومع ماكس...
أما شقته سالت الحارس عنه قال مسافر من ايام..
المزرعة ماله اثر فيها..
أغلب الفنادق اتصلت عليها بمساعدة ايميليا سكرتيرتها..
والاجابة كانت لا يوجد لدينا حجز باسم غازي الجالي..
أين سيكون .. أين أنتي عزيزتي..؟؟
يا إلهي أرجوك ساعدها..
أنا متاكدة من أن ماكس يعلم أين هو..
يجب ان يخبرني..
وقبل لا تحرك سيارتها..
أتصلت على ...........................
خبرته باللي صار...ووعدها يكون الفجر بكره بايطاليا..
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
طالب يقفل الشنطة ويسحب شنطت شوق منها..
ويرمي كل اللي على التسريحة فيها..
ويفتح كبتها شال ملابسها بين يدينه ورماها بسرعة في الشنطة..
وهو مطنش صراخها عليه وضربها له..
طالب بتجاهل لو انتظرتك ما مشينا الا بعد أمس بكم يوم..
انقلعي شوفي كيف لميت عفشي بسرعة..
شوق بعصبية ما باشيل معي كل هذا مجنون إنت..
ترى كل اللي حطيته في شنطتي بجامات وقمصان..يعني بلاها فزعات..
طالب بعناد جب لا اشوتك مع اللي في بطنك..البسي عباتك بسرعة بنمشي الحين..
شوق بقهر خلااااااص عنبوا ابليس وكأنها اول مرة نروح الرياض..
طالب امك متصلة تقول تعالوا اباكم بسرعة..لازم نلبي نداها..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -