بداية الرواية

رواية ياحظ عينك -20

رواية ياحظ عينك - غرام

رواية ياحظ عينك -20

زياد : انا احطلك مع انو اساسا مو محتاجه قلبتي طماطم من غير بلشر (ويغمز لهاا) حنين تشوف زياد من مراية التسريحه وزياد واقف وراهاااا
حنين : لالا شكرا كلوا بلشر (وتحط البلشر الوردي )
حنين تاخذ الاسواره اللى لمى دخل زياد كانت تحاول تلبسهاااا : يلا
زياد : اممم هنا حلو
حنين : زياد ههه ايش فيك خلصت
زياد : خلينا جالسين هناااا
حنين : اوكي انا بنزل
زياد : لالا انا بنزل
حنين : هههههه اوكي يلا
زياد : شنو هاذا ؟؟
حنين : اممم اسوارتي بقول لي اماني تلبسني هيااا
زياد : وانا
حنين : انت شنو كل شوي تقولي واناا
زياد : انا البسك هياا
حنين : لالالالا شكرااا
زياد ياخذ الاسواره من يدهاااا ويسحب يدهاااويلبسهااا هيا ويطبع قبله على كف يدهاااااا
حنين تسحب يدهاا وتطلع من غرفتهاا وتسمع زياد
زياد :ههههههههههههههههههه خجوله مها حاولت ابعدك عن خجلك
حنين تنزل الصاله والكل جالس : هااااااي
الكل : هلا
حنين : اتأخرو جودي وحشتني
فارس : مو بس انتي
حنين : امممم عبودي فراسي
عبد الله : هلا حنو
حنين : امممم لا تجلسون قريب من مرسمي
عبد الله : ليـــــــــــــه
حنين : انتو لمى تجلسون قريب من المرسم اصوات ورجه وشباك المرسم على الحديقه
عبد الله : خلاص من عيوني
فارس : حنو رسميني
حنين : اممم اوكي
فارس : يلا
حنين : ههههههههه مجنون الحين مومفايقه وبعدين وجدان
فارس : هااه ايه ايه صح
الكل : هههههههههههههههههههههههه
اماني: حنو ايش فيك متغير
حنين : شنو ؟؟
هبه: حتى انا ملاحظه فيهااااشئ متغير
حنين : اممم يمكن الملابس جديد هاو علشان وزني بداء يرجع زيي زمان
ام عبد الله : لا والله بداء يرجع وانتي الى الان شوفي وزنك
حنين : هههه ماما عادي المهم قولولي شنو فيني متغير
هبه : مااعرف بس باين عليك متغيره
فارس : امممم حتى انا لاحظت
حنين : اووووووووووف طفشتوني يااما قولوا ياماسكتوا
اماني : اهاااااااااااااااا عرفت
حنين : شنو ؟؟
اماني : مكياااجك
حنين بحرج ماتعرف انو زياد واقف عند الباب : اممممم حلو صح
هبه : حلو بس مكياجك اللي اول احلى
حنين : لالا هذا احلى
زياد فرح
اماني : اول مره تحطي ايش جاء على بالك
حنين : امممم لا عادي بس تغيييير
يرن جرس الباب :حنين تقوم بسرعه : انــ ....... وتشوف زياد واقف عند باب الصاله معناها سمع كلامهم
حنين تمر من جمب زياد وتفتح الباب
كانت ام سعود ووجدان وهدي
حنين تسلم على ام سعود وتحضن وجدان وحشتيــــــــــــــني
وجدان تحضنها : وانتي وحشتيني
اماني : بس بس فيلم هندي
وتسلم وجدان على وامها على الكل
هبه : امي تأخرت
اماني : اممممممم ماادرى ايش فيهم
هدى : احسن شئ سووه ان الشباب طلعوابره
وجدان : من جد نبي ناخذ راحتنااااا
يرن جرس البااااب كانت ام احمد وندي
يدخلون الصاله ويسلمون على الكل
حنين : ندوش كيفك
ندى : اممم بخير
هبه : يمه اتأخرتوا
ام احمد : والله لو على ندى كان خلتناااااااا نجي من بدري
ندى : حنيــــــن
حنين : هلا
ندى : ايش رايكم نقــوم نجلس بعيد عنهم ونسولــــــف
حنين بفرح انو ندى تتجاوب معاهم : اكيــــد يلا جودي
وجدان : يـــلا
حنين : وين تبون نجلس في الحديقة او غرفتي او في المرسم
ندى : بغرفتك
حنين : اوكي يلا بس بروج اجيب لنا عصير وانتو اسبقوووووووني
ندى : اوكي
حنين تدخل المطبخ : اووووووف وين سيتي
اماني تدخل المطبخ : اشبك
حنين : وين سيتي ابغاها تطلع لنا اغراض بغرفتي
اماني : سيتي بره في الحديقه عندهم
حنين تاخذ من على اماني طرحتها : اوكي بروح لهاااااااا
حنين تطلع الحديقه وتلاقاهم جالسين هناك : هااااي
ابو سعود : هلا بحبيبتي
حنين : كيفك عمي ايش اخبارك
ابو سعود : بشوفتك بخير
حنين : تسلم
محمد : كيفك
حنين : تمام انت كيفك
محمد : بخير رويده صارت تكلمني
حنين : عارفه
محمد بصدمه : كيف
حنين بدلع : هه انا اللي اقنعتهاااا
محمد : شكراااا
حنين : على شنو ماسويت شئ
سعود : ايش اخبارك حنين
حنين : تمام انت كيفك
سعود : بخير
حنين : ماشفتوا سيتي
محمد : مع خميـــر شفتهاااا جهة مرسمك
حنين : اووووف لفيت البيت كلوا ادورهااا
سعود : قولي لي أي احد ثاني يخدمك او اخدمي نفسك بنفسك
حنين : لا انا ماارتاح الى لي سيتي واخدمي نفسك اممممممممم افكر فيهااا
حنين : يلا سي يو
الكل : سي يو
حنين تروح لي سيتي وخمير ويلحقهااا زياااد
حنين : سيتي
سيتي : نئم
حنين : امممم روحي جيبي عصير وامممممم تسالى وطلعيهااا غرفتي
سيتي : اوكي بس ءمير
حنين : ههه صارلك اسم ثالث انا بجلس معاه لين ماطلعين الاغراض غرفتي
سيتي : اوكي
حنين تجلس وتقرب سمير منهاااا : امممممم ايش جالس تسوي
سمير :ارسم
حنين : اشوووف
سمير يعطيها الورقه حنين مو فاهمه شئ من رسمه تضحك ههههههههههههه والله احلى من رسم رينالدو دافنشي
زياد : هههههههههههههههههههه
حنين لفت : زايدوتي
زياد : روحوا
حنين : شنو تسوي هناااااا
زياد : ابغى اشوف مرسمك
حنين : امممم بعدين اوريك هووو
زياد : عادي ندخل من شباااك عشان اللى داخل
حنين : ههههههههههههه لا عاد انا اذا راحوا اوريك هو
زياد : اكيــــــــد
حنين بدلع : اكيـد
زياد: شنو هذا هاذي الرسمه حلوه
حنين : هذي كراسة كانسون قديمه اعطيتها فطيــر
زياد : بس هذي الرسمه ابغاهااا
حنين : براحتك بس بعدين اوريك رسومات احلى
زياد : مع هاذي اخذهم
حنين : هههههههه اوكي
سيتي : انا طلع ءصير
حنين : اوكي يلا باي
زياد : ويــن ؟؟
حنين : بروح عند البنات لا تقولي وانا
زياد : وانا
حنين : هههههههههه زياد جلسة بنات
زياد : ياربي اوكي
حنين : باي
زياد : باي
اما بين احمد وامــاني في الحديقه
احمد : وحشتيني
اماني اكتفت بابتسامه
احمد : اممم حجزت شهر العسل
اماني : وين ؟؟
احمد : مفاجائه
اماني : حمودي قوووول
احمد : مابقول
اماني : بليــــــــز
احمد : مفاجأة
****
حنين تدخل غرفتهاااااااا
وجدان : اتأخرتي
حنين : ايش اسوي زياد مسكني
ندى انقهرت وبعفويه : تحبينواا
حنين بخجل : اموووت عليــــــــــــــه
يرن جوال وجدان وكاان فارس : الووو ..........تمام انت كيفك ............هههه لالا ...........فراسي لا مااقدر ..............حنين ؟؟اوكي (وتمد الجوال لي حنين )
حنين : الوو .......عيونها ..............هههه اوكي بس ماتحرجهااا .................اوكي باي
حنين تمد الجوال لي وجدان : جودي حرام روحي له
وجدان : لالا اخاف يحرجني
حنين : حرام والله بيموت وله عليك انتي ماوحشك
وجدان : وحشني بس
ندى تبغى تتخلص من وجدان : روحي له
وجدان تقوم بحياااا : اوكي سي يو
حنين تشرب عصير ومتوجهه لي المسجل بتحط س يدي اغاني
ندى : حنين
حنين بابتسامه : هلا ندوش
ندى : ايش اخبارك مع زياد
حنين : تمام الحمد لله
ندى : الا ماقالك عنـ
حنين : عن شنو ؟؟
ندى بسخريه : عن كاثرين
حنين : منوااا كاثرين ؟؟؟
ندى : هههههههههه ليه ماقالك عن علاقاااااتوا بامريكااااا
حنين بصدمه تسمع الكلام كاثرين علاقات امريكااا: ندى مو فاهمتك
ندى : زياد ماقالك عن علااتوا في الامريكيات وخصوصااا كاثرين
حنين بصدمه : مين كاثرين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ندى : ههههههههههههه حبيبتووووووا
حنين : ندى انتي شنو تقوليـــن
ندى اطلع من شنطتهااااا مجموعة صور : شوفي ؟؟
حنين تقرب من ندى وتاخذ الصور وانذهلت كانت صور لي زياد مع وحده امريكيه كانت صور كلها احضان وحب وبوس : حنين : لا لا مستحيل
ندى : هههههههههههه هذا اللي تموتين عليه
ندى تاخذ شنطتها وتنزل تحت عند الكل
امــــــــــاد عند فارس وجدان
فارس : بل ذا كلوا علشان اشوفك
وجدان : هههههه
فارس : فديت الضحكه
وجدان ابتسمت
فارس : حبيبتي بيتنا خلص ماباقيلوا شئ
وجدان : اممممم مدام انو ذوقك حلو
فارس : فديتك انااا اموت ويجي العرس
وجدان : خلاص ماباقي شئ
فارس : ايه صح خلصت الحجز والفندق راح نسافر بس شهر
وجدان : اهئئ شهر ماراح اشوفهم
فارس غمز لهااا : بس انا راح اتشوفيني
وجدان بحرج تبعد عنوا
فارس : وين ؟؟
وجدان :بروح عند حنيـــن
فارس يمسكها : بلا حنين بلا رجه خليك معي
وجدان تبعد عنوا : لا فراسي بروح خلاص من اول وانا معك
فارس : اوووف
وجدان : هههههه باي
فارس : ياويلي بموت على الضحكه باي
****
اما ندى تنزل الصاله
اماني : وينهم
ندي بتأفف : من ؟؟
امني في نفسها هاذي ايش فيها كل شوي بحال : وجدان وحنين
ندى : مااعرف وتدخل الصاله
ام عبد الله : هلا ندى ايه تعالو جلسوا معنااا
ندى : امم هذا انا جيت
ام سعود : وين وجدان وحنين
وجلس الكل من ام عبد الله وام سعود وام احمد وهدى وهبه ايسولفون
اما ندى كانت مبسوطه خطتها نجحت والغل والحقد اللي بقلبها فرحان باللي سوتوا
****
وجدان تدخل غرفة حنين : هاااااااي
اما حنين كانت جالسه على السرير وتلتزم الصمت زباين عليهااااااا الصدمه
وجدان باستغراب تهزها من كتوفهااا : حنين حنين ايش فيك
حنين : .................................
وجدان : حبيبتي ايش فيك ؟؟
حنين تنزل دمعه من عيونهاا : ..................
وجدان تنتبه على الصور وتشهق : اهئئئئئئئ حنين حبيبتي
حنين تمسح دموعهاااا : ماراح تلاقي كلام تقوليييه
حنين تقوم
وجدان : وين رايحه
حنين : انا لازم افهم من زيــاد
وجدان : حنين لاتتهوري
حنين تاخذ الصور من على السرير وتحطهااا جوا البلوزه حقتها وتنزل على الدرج مسرعه
هبه من بعيد : حنو تعالي
حنين وهيا على الدرج : لا بروح اشوف زياد
هدى : خلاص خليك من زياد تعالي
ندى مستغربه
حنين : اوكي اوكي بس شوووي
حنين تدخل مرسمهااااا وتشوف اللوحه اللى كانت بدايه برسمها وفيها ملامح زياد بدت تظهر حنين تطلع الصور من بلوزتها وتحطها على الطااااااوله
وطلع جوالها وباين عليه الحزن : الوو زياد
زياد : ياهلا بعمري
حنين مو طايقه تسمع منو كلمه حلوه : تعال المرسم
زياد : واخيــرا بتوريني مرسمك الحين اجيك
حنين : اوكي باي
زياد : باي
زياد يقووووم
سعود : وين ؟؟
زياد : مالك خل
محمد : رايح للغالين
فارس يغمز له : ايييه احنا دقايق واستكثرتها علينااااااااااااااا
ابو سعود : ايش فيكم عليه روح ياولدي
ابو عبد الله : ايحسدون العمى على كبر عيونه ابك ماباقي على جوازكم غير كمن يوم وانتو مبتلشين الرجال
زياد يضحك عليهم ويروح
يدخل المرسم يلقى حنين واقفه وضهرها لي الوحه اللي كانت حنين تبدا برسمهااا واقفه وكتفه يدينهاااا
زياد يدخل وحنين ماحست فيه كانت واقفه وضهرها لي الباب شكلها بتنوره والبلوزالفوشي ملفت
زياد يقرب منها ويحاوطها بيدينه ويلمس شعرهااا : احبك واحب ريحتك
حنين مو طاااااايقه أي لمسه من زياد تبعد عنه بقووووه
زياد : حبيبتي ايش فيك
حنين مو طااايقه تسمع أي كلمه منوا وفي نفسهاااا ليه لييييييييييييييييييييه مو معقول مااصدق اهدي ياحنين وافهمي الموضوع اهدي
زياد يقرب منها : ايش فيك
حنين تبعد : ولا شئ ولا شئ
زياد : امممممممممم مرسمك رومنسي جنااااان
ويشوف اللوحه اللي حنين بدت برسمهاااا
اما حنين كانت تتأمل زياد ومصدومه ومجررررررروحه
زياد : واااو هاذا انا وانتي
حنين : اممممم
زياد : حبيبتي ايش فيك
حنين : زياد
زياد : روحوا
حنين ماتبغى تسمع أي كلمه حلوه من زياد : ابغى اكلمك بموضوع
زياد : يجلس جمبها على الكنبه : اتفضلي
حنين تقوم وتجلس على كرسي لوحدها مقابل لزياد وتتنهد : ااه زياد قولي كيف كانت حياتك بامريكاا
زياد : اوووه ايش فكرك كانت ايام حلوه
حنين وهيا مجروحه : حلوه ؟؟؟؟؟؟؟ كلمني عنهااا
زياد : كانت دراسه وعشان احب الطب كنت اشوفها سهله وكانت تمشيااات وروحه وجيه
حنين بصوت مخنوق من البكاء : وكاثرين
زياد بصدمه : شنووووووو؟؟
حنين : زياد منوااا كاثرين
زياد : حنين انتي شنو تقولين
حنين : اقولــــــــــــك منوااا كاثرين
زياد بعصبيه : وليــــــــــــه
حنين : يعني كل الكلام صح يعني انتـ
زياد يقوم ويمسكها : انا شنو انت ايش فيك
حنين بدت تفقد اعصااااابها : اتركني
زياد : مابترك لين ماتفهمني
حنين : انا اللي ابي افهم
زياد ماسكها ويقربها منوا ويضغط على كتوفهاااا لدرجة انو حنين اتالمت : افهمك شنواا
حنين : ااااااااااااي عورتني اتركني
زياد والعصبيه في عيونه : مابترك لين ماتقوليلي
حنين وهياا تتألم : اقولك شنو انت اللي قولي فهمني منوااااااا كاثرين
زياد : وانتي كيف عرفتي الموضوع هذاااا
حنين تحاول تفك نفسهااااا من زياد : اتركني
زياد يتركهاا : فهميني
حنين : انا اللى ابغى افهم وراعي اني اتحملت وسكت وانا الكل عارفني عصبيه وقلت ابغى افهم منك الموضووووع
زياد : عادي جدااا الموضوع
حنين : انت تبغى اتعصبني شنو اللى عادي (وتروح عند الطاوله وتجيب الصور ) وهاذي عادي
زياد بصدمه : شنو هاذي
حنين : ههههه انت وكاثرين
زياد يشوف الصور : ..........................
حنين وخلاص دموعهاااا نزلت : فهمني
زياد : شنو افهك انا مو فاهم
حنين : شنو مو فاااهم يعني ماتعرفها هذا مو انتم وهاذي كاثرين حبيبتك
زياد : أي حبيبتي انتي شنو تقولين
حنين خلاص فقدت اعصابها كانت في البدايه تبغى تفهم الموضوع بس زياد مابين او حاول يفهمهااااااا شئ : وتوهمني بالحب والكلام والغزل وانك تتمناني ومحظوظ فياااا وكل ذا كذب
زياد : أي كذب انا مااوهمتك بشئ
حنين : انت انت تسوي فيني كذاا ليــــــــــــه حنين انهارت في البكاااء
زياد يقرب منها : حنين حبيبتي اهدي
حنين : لا تقول حبيبتي ولا تنطق اسمي انت نذل حقيرررررررررررر كذاب خايــن
طراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااخ
حنين تمسك خدهااا :لا تحسب انك بالكف ذا راح تخوفني لا يا زياد غلطاااااااااااان تحسب مااقدر ارده لك اقدر ارده لك مليون كف ولا تحسب انك اثبت رجولتك بذي الطريقه وكل اللي بيننا انتهى من ذي اللحظة
وترمى الدبله عليه ) واحنا من الان مجرد عيال عم وبس فاهم وبس وكمان مو ولد عمي اللي احترموا زيي سعود ومحمد لاء لالا ولد عم بس محسوب عليه كزيادة عدد والحين انا مابغى افرق العايله كلها فتره وهفهمهم اننا انتهينا هبدا انا معاهم بالموضوع وهفهمهم شوي شوي بس قبل كل شئ ابغى اسمع منك طلاقي
زياد انصدم ورفع راصوا لهاااا
حنين وعيونها بعينوا : طلقني
البارت الثامن عشر
حنين وعيونها بعينوا : طلقني
زياد : انتي ايش فيك ؟؟
حنين : مالك دخل طلقني وبثلاث طلقنــــــــــــــي
زياد : حنين بعدين نتفاهم
حنين : لا والله نتفاهم وينك قبل خمسه دقايق يوم انا طلبت التفاهم الحين تبي تتفاهم قلتلك طلقني
زياد : طلاق ماراح اطلق
حنين : اوكي يازياد هطلقني يعني هطلقني وطلاقي اخذوا غصبن عنك وانا هبدا مع ابوي وعمي الموضوع بتدريج لغاية مااطلق
وتطلع من المرسم اما زياد كان مصدوووم
حنين تدخل غرفتها وخدهااااااا احمر
وجدان : ايش صار
حنين : النذل الجبان عطاني كف وقالتلها اللي صار واهي تتألم وتبكي وجدان
وجدان : هلا حيبتي
حنين : انزلي المرسم تلقين الصووور روحي جيبيها قبل احد يشوفها بسررررعه
وجدان : اوكي
حنين تقفل باب غرفتها وتبكي بكى يور القلب على سريرهااااااا
وجدان تدخل المرسم تلقى زياد جالس على الكرسي ودافن راصواا بيدينه ويهز رجله
وجدان مقهوره من اخوهااااا دخلت بصمت وكانت تلم الصور اللي على الارض
زياد فرح توقعها حنين رفع راصوا لقيها وجدان : انتي ايش تسووين هنا
وجدان : هاه بتعطيني كف انا بعد
زياد : سكتي مو فايقلك وينهااا؟؟
وجدان : مالك دخل ليه سويت فيها كذا
زياد : طلبت الطلاق
وجدان : اهئئئئئئئئئ لا يكون وافقت
زياد : لا طبعاااا
وجدان : اهي قالتلي كل شئ صار بس ماقالتلي مو ضوع الطلاق
زياد : ماتبي العايله تتفرق
وجدان : انت ماتحس البنت حتى في مصيبتها تفكر بغيرها وماتبغى العايله تتفرق حنين تحبك ليه تخونهااا ليه زياد حنين عصبيه وضغطت على نفسها واستحملت والصور قدامها كبر دليل وقالت لا بتفاهم معاه وانت اتسوي فيها كذا وتعطيها كف
زياد : انا ماخنتهاااا انا مو مثل ماتتوقعون
وجدان : شنو
زياد : والله ماخنتهااا والله
وجدان : والصور
زياد : انا نفسي انصدمت من موضوع الصور
وجدان : وليـــه ماقلتلهااا
زياد : انا انصدمت زيهااا وماقدرت اقول شئ
وجدان : ولــــــو مايعطيك الحق تمد يدك عليهااااا
زياد : فقدت اعصابي
وجدان : وهيا مافقدت اعصابها يوم شافت الصور وشافت هذا اسلوك بس رجعت ومسكت اعصاابها وكلنا عارفين انهاااا كبيرت عصبيه
زياد : ............................
وجدان تقوم وتاخذ الصور
زياد : وين ؟؟
وجدان : بروح لهاااااا
زياد : والصور
وجدان : اهي طلبتها خافت احد يشوفها وتنفضح ياخوي
زياد في نفسه انا هدمت حياتي وضيعت كل شئ منى ظيعت حنين اللى هي الروح اللى تسري بجسدي
اما وجدان طلعت غرفة حنين لقتهااااا مقفله تدق الباب تطلعهااا حنين وجهها كلوا دموع
وجدان تحظنها : بس ياعمري بس زياد يقول ........
حنين بصراخ : بس بس والله ياوجدان لو جبتيلي اسموا ياويلك
وجدان : اهدي خلاص
حنين : فين الصور
وجدان : كاهي
حنين : اوكي حبيبتي انا بنااام
وجدان : حنيــن
حنين : ايه بنام ولو قالولك قوليلهم نايمه
وجدان : بجلس معك
حنين : جودي بليــز محتاجه اقعد لوحدي
وجدان : اوكي بس تردى على جوالك وتفتحي الباب اذا جيتك
حنين : اوكي باي
وجدان : باي
تنزل وجدان تحت وحنين تقفل الباب
ام احمد : وينكم
ام عبد الله : نادي حنين بنحط الغداااء
وجدان : هاه لا حنين نامت
هبه : نامت توها صاحيه
وجدان : اممم تقول داخت تبغى تنااااام
اماني : بروح اشوفها
وجدان : لا اهي نامت خلاص
هدى : طيب ماتغدت
وجدان : تقول ماتبي
ام سعود : اهي ليــه صارت ماتهتم بصحتهااا
ام عبد الله : والله ماادرى عنهاااا يلا حياكم على الغداء
الكل قام وتغدى وماتوقع ان الموضوووووع كبيررر بس ندى الحقوووده كانت فرحان هان خطتهااااا نجحت
اما عند الشباب
سعود : يااااااااااااااا اخو وين العقل
عبد الله : معاهم
فارس : تراك اليوم كلوا معاها امش تغدى
محمد : والله انك انجنيت زياد ماتسمع
زياد بعصبيه : خير ماابي اتغدى
احمد : ايش فيك
زياد يقوم عنهم : مافيني شئ
الشياب والشباب على الغداء
ابو عبد الله : وين زياد ؟؟
فارس : يقول مايبي يتغدى
ابو سعود : وين راح ؟؟
محمد : ماعارف
سعود : اكيد عندهممم
زياد في الحديقه واقف يتصل على حنين بس حنين ماتــــــــــرد عليه ابدا واساسا لو موع لشان وجدان كانت قفلتوااااااا
زياد يرسل لهاا (حبيبتي ردي علي )
حنين لمى شافت الرساله خلاص مقهوره كيف كيف يقولي حبيبتي هذا كم قلب عندواا
ارسلت (طلقني )
زياد هاذي ماصار على لسانها غير طلقني ارسل (ردي علي نتفاهم )
حنين ارسلت (الكلام انتهى ومافي شئ نتفاهم عليه واللي باقي الطلاق )
زياد ارسل (طلاق ماراح اطلق )
حنين ارسلت (مو بكيفك )
زياد اتصل على وجدان تاخذ له طريق بيطلع يشووف حنين والكل استغرب بس وجدان قالتلهم علشان اهي ماكلت يبي يشوفهاااا
زياد يدق باب غرفة حنين
حنين ظنت انها وجدان اللى جاااايه
قامت من على السرير ومسحت دموعهااااااا وخدها الى الان احمـــــــــــرررر
حنين تفتح الباب وصوتها بكى : نعم وجدان
زياد يمسك الباب بيدوا خاف انها تقفلوا : خلينا نتفاهم
حنين ترفع راصهااا له وزياد انتبه لي خدها الاحمر ولمسوا بيدوااا كان خدهاااا زيي النار : شنو هذا
حنين تبعد يدوااا : مالك دخل
زياد انصدم انو الكف لدرجه هاذي اثر عليهاااااا وخدها كان زيي النااار حنين بشرتهااا حساسه
زياد يسحبها : تعالي
حنين : اتركني

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -