بداية الرواية

رواية انا لوحة حزن تبكي عجز عن رسمها فنان -24

رواية انا لوحة حزن تبكي عجزعن رسمها فنان - غرام

رواية انا لوحة حزن تبكي عجز عن رسمها فنان -24

نزلو من السياره مشو خطوات ويوم قرب منها شبك إيده بإيدها
زياد : آحس لو رحنا كريسبي نفطر آحسن مو ؟
شجون : مو .. بس خلااص وصلنا هنا
زياد : المشكله ليتك انتي اللي بتسوقين
شجون : هههااي .. وربي مادري انت كيف يخلوك تسووق
زياد : تدرين بحكم مستوى آبوي اللي يقال انه راقي ماحد يقدر يكلمني
شجون : واللي يكلمك ياويله
زياد : لا حرام ماني بشرير .. بس زمان اللي مجرد يوقفني كنت اوريه نجوم الظهر
شجون : ويقول ماهو شرير
زياد : تغيرت عن اول كثير
شجون : اول تقصد فيه الحين ولا يوم تعرفت علي ولا من قبل
زياد : من قبل ..
شجون : آهممم .. كملت بدلع : تيب الحين احنا هينا وش بنسوي بالظبط ؟
زياد : آبد ،، بنتفرج على وجيه بعض
شجون : بس ..
زياد : بس
شجون : زيوود بطل استعبااط
زياد : ايه هذي شجون الصحح خل عنك الدلع ماهو لايق
شجون : يعنيي ؟! < بمعنى من جد
زياد : أي والله
شجون : تحطم احد قالك
زياد : هههههههه توك تدرين
شجون : لا ويعطي بالوجه كااش ..
زياد : ماتعلمت اقسط
شجون : زياد لو ماتبلع لسانك بروح واخليك
زياد : طيب خلااص بسد حلقي بعد
شجون : للان زعلانه ابي بوسه عشان ارضى
زيآد : آآآدععس بس هذذا اللطلب؟
شجون : هههههههههههه ،، إي بس
زيـأد : ماطلبتي شي ،، وباسها بسرعه على خدها وتلفت وهو يقول : مافي احد شاف صح
شجون : ههههه يالبى قلبك .. ليتك انتم تزوجني مو هالشيفه اللي بالبيت
زياد : ليييت بس .. آخ عالحظ الردي
شجون : ياخي كيف اعبرلك عن حبي !!
زياد : بدون ماتقولين انا عارف وش اعنيلك
‘‘ جلسو بالسينابون .. على اسس يفطرون ‘‘
زياد : وانا مابلاقيلي بوسه ؟
شجون : مممم ،، نآآ
زياد : اموت على اللي قولون نأأ ،،
شجون : افا فيها موت خلااص اجل لآ..
زياد : لالا خلينا على نأأ عشان اخق مثل الناس والبشر
شجون : مالت عليك هذا همك
زياد : هاه بتعطيني ولا امشي ؟
شجون : اتحداك تمشي
زياد : مشكلتك عارفه للكلام الخرطي ،، محترفه الاخت
شجون : هع هع ،، قلتها بنفسك محترفه
سكت شوي يطالعها وهي تطالع بكل شي الا فيه بعدها قال : ابي بوووسه
ماعلقت
زياد بصوت عالي : آبي بوووووسه ياناس من شجون
ضربته على كتفه وفتحت عيونها عالاخر وقالت : مجنون انت ؟
زياد : مجنون فييك ،،
رجعو سكتو الاثنين بعدها قال زياد : شجوووون
شجون : خلااص طيب اووف ..
+++++++++++++++++++++++++++++++
قال لعمه بنبره فيها ترجي : بس انا ابيها و شاريها و انا اوعدكم مابتلاقون مني إلا اللي يسركم
ابو ناصر تنهد ثم قال : بس ..
وليد : ياعمي لاتقول بس و ترفض ،، اسالها بالاول
ابو ناصر : وليد اسمعني .. عبير انخطبت و هي بالنسبه لها موافقه ولاكن للان انا ماكلمت الناس فـ.. اكلمهم ولا اكلمها بالاول عنك ؟
وليد : انخطبت .. ووافقت !!!!
ابو ناصر : ايه ،، عموما محد داري للان غير انا وهي و ناصر و لاتخاف بكلمها وان شاء الله بتوافق بس هاه .. صدقني ان سمعتك مسوي فيها شي لانت ولد اخوي ولا انا اعرفك ومن الان احذرك مثل ما إنت ولد اخوي هي بنتي
كانت عالدرج تسمع كلام ابوها و ولد عمها اللي كانو قاعدين بالصـألهـ وانقهرت كانت ناويه تكسره من قلب كانت تبيه يمشي و يهلوس كانت تبغا تهشم قلبه مو بس تحطمه إلا تحوله فتات قالت بنفسها : ليتك يايبه ماكلمته بس هين ياوليد هين نزلت بسرعه عالدرج وقالت موجهه كلامها لـآبوها : انا موافقه على اللي جا وخطبني و يبه قلت لك هالكلام من زمان وقلت لك قوله اني موافقه ومين ماكان يكون ،، غني فقير وسيم قبيح ابيض اسود اللي هو بس تدري ليه
طالعت بـ وليد وقالت : عشان ادوس على قلبك ،، مو آكثر ولا آقل
ابو نآصر : عبير اطلعي فوق
عبير وبدت دموعها تبان بعينها : يبه ماني طالعه لين مافجر قنبله فيني فتيلتها انتهت ،، ابجرحه مثل ماجرحني وابغرزبه سكاكين كرهي له اللي خلده فيني
وليد : خلصتي كلامك ؟
عبير : لو تبي تتكلم لاتتكلم واقضب الباب احسنلك بيتنا يتعذرك
بوناصر بعصبيه : عبيير ،، تكلمي بآدب
تناسى وجود عمه وقال : بس انا آحبك .. وتغيرت وبتغير اكثر واكثر لجلك
من يوم بدا شغل الرومنسيات ابو ناصر سحب نفسه وطلع للحوش
عبير : انت كذاب وآكبر كذاب ،، انت مريض نفسيا معك انفصام بالشخصيه روح عالج نفسك احسن لك ،، ياخساره ليت ابوي ماقالك اني انخطبت مو حبأ فيك بس عشان ارد لك الصاع صااعين ارد لك كفوف ذيك الايام تحسب اني نسيتها لااا والف لا .. توجهت له و عطته كفف وقالت : هاااه .. عطتها كف ثاني وقالت : وهاااه جات تعطيه الثالث مسك ايدها و عطاها كف عن 3 كفوف .. دمعتها مو نزلت من عينها إلا طارت من قوة الكف اللي لو ماكان وليد ماسكها كانت بالارض وبنفس الوقت يدها عورتها لانها انشدت
عبير بصوت عالي : خسيييس ،، ونذل ومنحط فبيتنا وتمد ايدك علي اجل لو رجعت لك وش بتسوي ..
دخل ابوها مره ثانيه بيته من صوتها اللي طلع للحوش ولاكن مو بالحاله كان معه حامد { ابو وليد }
طالعت فيهم وسوت انها ماشافتهم وقالت : ترى من الممكن كان حياتنا جنه الان واسعد ناس حنا بس بغبائك انت اللي خربت كل شي بكذبك تصرفات كل شي بس خلك عساك ماتتوفق بحياتك عساك تموت وقدام عيني وماتحس باللي يلفها ويرفع إيده لمستواها .. غمضت عينها تنتظر الكف وقلبها ينبض ،، حط ايده على كتفها
وقال : مايصير اللي تقولينه استهدي بالله
فتحت عيونها وملامحها تعبر عنها وقالت : بس ياعمي هو عذبني تخيل يقولي انا اصلا ابوي غصبني على زواجي منك يقولي كلام ويجرحني فيه ويجرح كرامتي والحين يقول يبي يرجعني كيف يفكر بس كيف .. لفت لوليد : ترى على فكره اذا انا رجعت اعتبرني ودعت عقلي واعتبرني انسانه مجنونه جنت على نفسها بنفسها بس تتتف عليك ..
بو ناصر وهو يتوجه لها : انتي شكلك للان ماتربيتي و شكلي بربيك من اول وجديد
ابووليد يحاول يهدي الوضع : مايستاهل المضوع ياعبدالله استهدي بالله انت الثاني وش فيكم اليوم صلو على النبي
راحت تركض عالدرج لغرفتها وهي تسمع تهديد ابوها بصوت عالي : بكسر راسك ان ماعقلتي فاهمه ولا لاآآآآ
اشر لولده بعينه عالباب ونظراته كلها غضب .. يعني خلااص روح اما وليد فهم على ابوه وطلع بدون نقاش .. وتمنى لو انه ماجا لبيت عمه بالاساس وماصارت كل هالمشكله على شي خلااص راح .. ولااكن بالنسبه لعبير كل يوم تشوف الماضي يمر قدام عيونها وكانه صار بلحظتها
+++++++++++++++++++++++++
شجون بترجع و غصب عنها لبيت عمهم و بيستقبلها ناصر وكيف بيكون استقباله ؟
وغرام .. هل من الممكن ببسأطه تسحب كل افكارها الشيطانيه ضد العنود ؟
::
نهأإأية البـأـأأرت ~.{


الرأإبع والثلآثون ،،

::
من يحبك كثر ماحبك انا ،، من بحبك حاول ويأما اجتهد ؟
من في عينه شوفتك كل المنى لا ورب العرش ماغيري احد
من يحبك كثر ماحبك انا .. من بحبك حاول وياما اجتهد ؟
ومن فعينه شوفتك كل المنى .. لا ورب العرش ماغيري احد
انت شوقي انت عمري و الهنا .. يا جسد بي روح ولروحي جسد
وانت عيني و انت روحي والسنا .. وانت اسبابي اذا حبي خمد
وانت ميعادي و سهدي والعنى .. وانت تعذيبي و صبري والجلد
وانت راحة روحي و الظنا .. وانت الاول مابها قبل و بعد
لمنا جو المحبه و ضمنا .. و من بعد قربك انا كيف ابتعد
شوف ماكبر ياحبيبي عشقنا .. فاق كل العشق وحده وانفرد
::
اشر لولده بعينه عالباب ونظراته كلها غضب .. يعني خلااص روح اما وليد فهم على ابوه وطلع بدون نقاش .. وتمنى لو انه ماجا لبيت عمه بالاساس وماصارت كل هالمشكله على شي خلااص راح .. ولااكن بالنسبه لعبير كل يوم تشوف الماضي يمر قدام عيونها وكانه صار بلحظتها ..
جلس اخوه وهداهـ .. وقال : انا اسف وامسحها بوجهي ،، وان شاء الله مابتتكرر انت داري وليد صغير و طايش و كل شي ممكن يجي منه بعكس سامي
ابوناصر: انا اللي المفروض اعتذرلك .. ولاكن حصل خير سكتو شوي و يقطع سكوتهم صوت عالي يقول : وخرري عني .. وخررري
وقف وبوده يسبق بنته ويمنعها من النزول .. ولاكن ماراح يمديه والصدمه بنت نازلهـ وجسمها فيه الجروح تتغلب على الاجزاء السليمه { جسمها ممخش } وباين ان كل هذا هي مسويته بنفسها ،، ماحد معها و مستحيل مثل هالتصرف يصير من شخص لشخص ثاني ببيت ابو ناصر .. مافيه غير ابوها و عبير وناصر وشجون !! وخدامتين و واثقين فيهم لانهم عندهم من زمان ،،
ساره بصوت ممزوج بنبرة البكى : يبه ليه حبستني فوق انا اخااف حرام عليك
جات عبير من وراها : سارهـ.. تعالي معي فوق ابوي الحين مشغول
ساره : كذابه مو مشغول شوفيه قدام عيني مابيده شي ينشغل فيه
رجعت طالعت بابوها وقالت : قولي ليه حبستني انا مو مجنونه عشان تحبسونني انتم كذا بتجننوني .. تكرهوني صح انا ماسويت لكم شي ليش تكرهوني ؟
ابو ناصر : ساره خلااص اطلعي فوق بعدين نتفاهم
جا عمها يروح لان شاف وجوده شي غلط بينهم فقال : انا استئذن
ساره بسرعه : لا عمي لاتروح بيحبسوني مره ثانيه لاتروح وتخليني ابروح معك مابيهم يحبسوني يكرهوني
ابووليد : وش هالكلام ياساره مافيـه احد يكره بنته
ساره: حبسووني ماخلوني اطلع اصرخ ويسمعونني و يتجاهلون ولاكني بنتهم كملت وهي تشهق وتمسح دموعها : ابروح معاك مابي اجلس عندهم
ابووليد : لاحول ولا قوة الا بالله .. مد لها يده و مسكها وجا بيطلع
ابو ناصر : حآآمد ،، خليها !
ابووليد : روحي وانا بلحقك .. راحت بسرعه ولاحتى عطت فرصه لاي احد يتكلم
لف لاخوه وقال : البنت ماتبي تجلس .. ومو حلوه اني اقولها لاتجين عندي صعبه !
خليها تجي عندي يمكن ترتاح نفسيا مبين عليها التعب
جلس عالكرسي وماعلق على كلام اخوه .. اما ابووليد قال لعبير تجيب شوي من ملابس ساره لـ عندهم وطلع من بيت اخوه
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
زياد : هاه رحنا لبيتزا كومباني ؟
شجون : بلع في بلع !!
زياد : عاد وش نسوي وين نروح ؟
شجون : ممم خلينا قاعدين
زياد : احنا من يوم جينا وللان واحنا قاعدين كاننا طولنا شوي ؟
شجون : بكيفهم .. نطلب كل شوي سينابون صغير وانتها
زياد : وتوها تقول بلع في بلع هاه
شجون : خخخخخ ،، لا غير هذا سينابون احبه اما البيتزا ذا مطعم اكرهه بشكل مو طبيعي مع اني اكل منه احيان
زياد : اهمم ،،
شجون : زياد ممكن طلب؟
زياد : آمري
شجون : ابي اروح ازور آمي
زيآد وهو منصدم : آمك !!!!!
شجون : إيه .. ماقلت لك ؟!!
زياد : لا
شجون : ذاك اليوم .. طلعت البحر ويعني إني ابنتحر و بالصدفه امي وزوجها شافوني هم ماعرفو اني شجون بس شافو بنت من بعيد تطلع من فوق السور تدري لزوم حركات سوبرمان و انقذوني :>
زياد : افاا تبين تنتحرين !! ليه ياقلبي مافي شي يسوى
شجون : كذا حسيت اني لازم اطلع من هالعالم باللي يحتويه احس اني كرهت كل شي ولازال هالشعور يراودني إلااا .. يوم تكون جنبي واكون انا جنبك آحس بشعور غير
تبسم وقال : لو موهالناس كان ضميتك
شجون على قولة آروى : تخيل احضن يدينك و بكل احساس انا منك تخيل يوم اجي عندك وتآخذني كذا .. لصَـِـِدركـ.،،
زياد : غنيلي هي .. خليني اسمع صوت حبيبتي يمكن يطلع حلو واخليها تطلع بروتانا
شجون : عشان هلي يذبحوني
زياد : إلا صح كيف آبوك معك
شجون : ماشوفه كثير ولو شفته بالصدفه او حتى هو ماينتبهلي يعني اكون عالشباك واقفه اشوفه اجي اطلع اشوفه جالس اتراجع طبعا آحس يبي يقتلني الله يستر بس
زياد : يمكن هو يبي يقتلك بس مستحيل يسويها
شجون : والله مو بعيد ،، احس كل شي يجي منه اصلا كل الناس كل شي يجي منهم إلا انت انت غير زياد لاتصدمني او تتخلى عني بيوم وتتركني انت املي الوحيد لو رحت انا مادري وش بيصير فيني آقل مافيها اروح شهار بتجنن
زياد : بسم الله عليك .. واوعدك مهما يصير ومهما يكون ماراح اتخلى عنك هاه الحين بتغنيلي ولالا ؟
ابتسمت وبدت تغنيله بصوت كله حب ..~.{
::
تخيـلني كذا يمك أجيك بشوووق أهمسلك
أنا أحبـــك ..أنا أحبــك.. وكلــي لـك ولا يهــمـك
تخيــل أحضن إيدينك.. وبكل إحساس أنا ألمك
تخيــل يوم أجي لعندك.. وتـاخـذني كذا لصدرك
مو برضاك مو برضاك...... غصب عنك
صدق هذا إحساسي بيـك والمشاعر تنـاديك
وقلبي يـدور عليك ..أنا أبيـــــــــــــــــــــــك
عساني ما أنحرم منك ...أبيــــــــــــــــــك
تخيــل أحضن إيدينك.. وبكل إحساس أنــا ألـمك
تخيــل يـوم أجـي لعنـدك.. وتـاخـذني كـذا لصـدرك
مو برضاك ..مو برضاك.. غصـــــــــب عنــــــــــــك
::
زياد : الله الله .. وش هالابدااع اللي خاشته عنا غنيها مره ثانيه
شجون : لاوالله تجامل انت .. وفوق هذا كله يبغاني اعيد شريط مسجل انا ؟!
زياد : لا وربي صوتك حلو .. مين الاطرش اللي قالك ماهو حلو ؟
شجون : محد اصلا انت اول نفر تسمعني اغني
زياد : اجل نفر هاه
شجون : وآحلى نفر
زياد : يالبى بس .. اروح ملح وخل وزيتون واللي تبينه
شجون : هههه كاني عطيتك وجه زيـِأدهـ
زياد : ابد .. ماعطيتيني لا فيس ولاهم يحزنون
قالت بغنج : تيب الحين تقدر توديني عند ماما ولالا ،،
زياد : اروح مللح .. وسكر لو تبين
وقفت وقالتـ.. : لووول لا خلك على منت يالله قوم بس
زيـأد : اخاف تطولين ..
شجون : ماقولك لا بس انت خذ لفه عالبلد وبعدين ارجع
زياد : مايجي ازورها معك ؟
شجون : هههه ،، لالا وين وش اقولها
زياد : قوليلها زوجك
شجون : تتوقع تمر عليها وماتعرف انكـ..
زياد يقاطعها : لاماراح تعرف
شجون : ممم خلااص اوكي المهم اروح مع ان قلبي ينبض من الصميم بس عشانك
زياد وهو يوقف : اكيد عشاني اجل عشان مين لاتكونين تتخونيني بس
شجون : ههههه ذي ماظنها تصير
قالها وهم يمشون : إلا شجون .. زوجك آآآ كم مره نمتي معه
شجون : لاتخاف مو كثير واصلا غصب عني آحس اني اخونك من جد يوم يلمسني آآع
زياد : اها ،، مشي حالك
شجون : زياد اظبط الدور مابي تفشلني قدام امي ويطيح وجهي
زياد : وش فيك مابيصير إلا اللي يرضيك
شجون : وربي خايفه
زياد : خلااص ماني جاي ..
شجون : لاتزعل بس فكر لقدام شوي ،، انا اصلا بقول لدانا عن امي و من الممكن لو قلت لها ينتشر الخبر ماقولك اكيد بس احتمال تخيل راحلها ناصر من باب الزياره يقالك او صادفها وانا معه ولا معها يعني وش بيكون موقفي انت زوجي وذاك خويي ؟ ولا انت خويي وذااك زوجي ولا كلكم متزوجيني صعبه ترى
زياد : خلااص اوكي .. ومازعلت بنتظرك عند باب بيتهم
شجون : قويه توقفلي تحت العماره سواق انت ولا سواق
زيياد : لعيونك بس
شجون : لا ماحب كذا خلااص اقعد بدكتور كيف أي شي اما انك تنتظرني لا
زياد : خلااص طيب ،، كم شجون عندي انا ؟
شجون : وحده ولو تصير 2 اذبحك
+++++++++++++++++++++++++++++++
+++++++++++++++++++++++++++++++
غرآم : خلاص كل شي كنسليه
منأل : ياليل وشو .. من جدك انتي ؟
غرام : ايه والله خلااص كنسلي
منال : مع انه ولا على قد مامخي تعب يفكر بس يالله احسن من ان ناخذ ذنوب
غرآم : وربي انتي مدري شلون تفكرين !
منآل : لووول ،، عالعموم حكيني وش اللي خلاك تغيرين رايك
غرآم : مم ،، آخوي قالي ان كل هذا اعجاب و اصلا اني ماحبه واقنعني قالي فيما معناه اني احط مكاني بمكان عنود تحب زوجها وكذا فهمتي .. وبس
منال بصدمه : بس !!!
غرآم : يب بس .. حتى انا مدري شلون اقتنعت
منآل : وقسم احس إنك خرأطه
غرآم : حتى انا احس نفسي خراطه
منأل : ههههههههههههههههههههههاي ،، طيب شسمه تتوقعين بتقتنعين بكلامه على طول ولا بس الان ؟
غرام : مادري هو قالي هالكلام كله لان قال بنروح لهم قريب فـ مادري تشوفي اجلس ببيتنا احسن لي ولا كيف ؟
منال : احسن لك اقعدي ببيتكم عشان لا تتورطين مرتن اخرى
غرآم : بس بشرط تجيني ،، اما إني اقعد بالبيت لحالي لا
منال : خلااص طيب ولا يهمك اجيك المهم لاتروحين ناحية شسمه ذا
غرآم : بسـأأأأأأم
منال : وش فيك تقولينها بحب كذا
غرام : اقول اسكتي
منآل : طيب بسد حلقي بس لاتعصبين انتي
+++++++++++++++++++++++++
عالساعه 5 العصر ..
جاها اتصال من اخت صديقتها اللي ماتدري عنها ولاهي تدري عنها تركت بنت عمتها و رآحت لغرفتها
دانا : هلا
تفآجئت بصوت خشن يقولها : آهلين ،، دانا ؟
دانا : ايه من معي ؟
: انا فراس
ينتطرها تقول شي بس ماعلقت فقال هو : ممكن آشوفك ؟
دانا : نعم ؟؟
فراس : نوف بتكون معانا ،، وكله عشان نرجع دارين
جلست على سريرها وقالت : مافهمت وش دخل دارين ؟
فرآس : افهمك الموضوع يوم اشوفك المهم الحين لزوم اشوفك
دانا : تستهبل انت ،، وش اللي تشوفني وين قاعدين احنا
فراس : قلت لك نوف معنا وبنكون بمكان عام
دانا : طيب فهمني الموضوع عالاقل
فراس : اففف ،، كل الموضوع ان دارين سافرت للخارج و ماراح نقدر نرجعها إلا وانتي تدخلتي بالموضوع بما انك صديقتها
دانا : سافرت !!! ...
فراس : بسفرها هذا بتضيع نفسها خاصه انها بنت ومامعها احد فـ عشان كذا تعاوني معنا
دانا : خلااص اوكي .. وين ومتى ؟
فراس : اللي يريحك
دانا : لاتسوي مؤدب .. قولي وين
فراس : ههههااي ،،، طيب الحين يمديك ؟
دانا : طيب ..
فراس : بالراشد
دانا : ممم .. خلاص اوكي الحين اتجهز
فراس : يوم توصلين دقي على نوف عشان نقولك حنا وين
دانا : أكيد ،، يالله سلام
فراس : سلـأم
++++++++++++++++++++++++++
هديل : وهادي صورتي مع ولد خالتي الغبي كل ماشوفو احس نفسي اعطيي كف
دارين : لييه .. بعدين وش هاللبس اللي متصوره فيه معه سلامات ؟
هديل : ايش اللي وش هاللبس اللي متصوره فيه معاه !!
دارين : علآق !!! وشورت !!! انا في حالة صدمه صراحه
هديل : هههاي الخافي اعظم .. عموما احنا عادي يعني لو تطلعي قدامو بمدري ايش يقولك كانو واحد من اخوانك
دارين : سلاماااات وين عايشين ،، اهل جده كلهم كذا ؟!
هديل : لاطبعا .. زيكم يعني انتو في منكم اللي يكشف في لا ..
دارين : اهاا
هديل : تكشفو انتو ؟
دارين : والله احنا حسب البنت نفسها تبي تكشف تكشف ماتبي براحتها
هديل : ياحركات وانتي ؟
دارين : اناا .. مااكشف
هديل : ودحين حتصيري تكشفي على عيال اغراب مو ؟
دارين : لووول .. عادي احنا بـآوروبا
هديل : طيب .. هدي بنت خالي .. وهدي انا مع بابا .. وهدي ماما
دارين : مشاء الله صور العيله كلها بالجهاز
هديل : اكيد
دارين : ماتخافي احد يهكرك ؟
هديل : لاطبعا لاني انا كمان اهكر فـ اعرف كيف احمي نفسي
دارين : مقدرر ،، لااقاوم انا صراحه
هديل : ههههههه ايش على بالك حبيبتي
دارين : تدرين .. اخاف يلاقوني أهلي او فراس بالاخص الولد متوعد فيني والله ماشوف غير رقبتي بجه هوانا بجهه
هديل : انا مني عارفه اخوكي دا ايش يبغى من الحياه .. انتي مو قولتيلي انكم مشتتين وماني عارفه ايش
تبسمت على طريقة كلامها ولهجتها اللي تعجبها وقالت : إلا
هديل : طيب مسوي فيها انو انا وانا ..
دارين : المشكله انه كان صايع يعني مدري وش اقول بالظبط عنه الله يكفيني شره بس
هديل : ياحبيبي كمان صايع ومايبغى اختو تصيع
دارين : اندري عنه .. بس تدرين الان شكله عقل
هديل : ويبغى يعقل البيت كلو معاه مو ؟
دارين : مو
هديل : عموما لاتشيلي هم ماتوقع انو حيوصلك
دارين : اخاف يقدر !
هديل : طيب كيف ؟
دارين : مادري المهم قلبي قارصني ..
هديل : ان شاء الله مافي خوف .. وصلها مسج فتحته بسرعه و ضحكت
طالعت دارين فيها بمعنى وش فيك ؟
هديل : ولد خالتي المحشش يقولي ،، متى اشوفك وشحتيني لاحظي وشحتيني ايش يبغا من الحياه ؟!!
دارين : يبغاك
هديل : ياشيخه طيري دى مخلص على نص بنات جده شكلو لما خلصهم كلهم جاني انا
دارين : اهاا ،، بس حلو انه يحبك وتحبيه
هديل : انتي شكلك مره راح تفكيرك بعيد ،، اقولك مخلص على بنات يعني محايحوبني ،، يلعب فيا و يخليني زي الكلبا
دارين : بس آكيد بيوهمك انه يحبك .. والله شي حلو الحب ودي احبب وانحب بس اظن مافيه امل
هديل : وليش .. انتي حلوا واكيد في من يحوبك بس انتي مانتبهتيلو
دارين وهي تعقد حواجبها : لا مافيه .. ولو فيه ليه ماجاني !؟
هديل : غريبا اول مره اشوف وحدا حلوا و مافي احد حط عينو عليها
دارين : كل البنات حولي يعيشون قصص رومنسيه وحلوه إلا انا مادري وش المانع
هديل : ايش رايك اشبكك مع ولد خالتي LoooooooL
دارين : موافقه
هديل : تستهبلي انتي ترى امزح
دارين : انا مامزح ان كنتي خايفه عليه مني او العكس مابيصير شي بيننا
هديل : ايون صح .. انتي لمن قلتيلي على الرساله حقتك لاهل قلك كاتبه انو مارح ترجعي ديك البنت الشريفا العفيفا سلامات يا ماما ؟
دارين : اوف .. ممم كل الحكايه لاجل اهيئهم نفسيا للخطر يعني ممكن اني ارجع ماني بنت فـ اخليهم يستعدون لهاشي
هديل : انا ماعمري شوفت بنت كدا !! انتي ياشاربا ياشاربا
دارين : لا شاربه الثانيه
هديل : هع هع هع ..
دارين :مممم .. انتي بنت ؟!
هديل : ههههههههاااي ،، آكييد مهما يصير بيني وبين العيال ماخليهم يخربوني
دارين : مشاء الله
هديل : ماحب هدا النوع من البنات اللي يستسلمو للاولاد وبكل سهوله ولا إلي تروح بنفسها للولد يعني مره مااش انتي لازم تاخدي دروس خصوصيه من عندي هع هع
دارين : خصوصيه بايش؟
هديل بخبث : باللي بالي بالك ...
فتحت عينها بطريقه تعني انها مصدومه من جرائتها
فقالت هديل : امزح امزح .. اعطيكي دروس خصوصيا للثُقل على ماتقولو
دارين : ههههههههههه اسمها للثِقل مو للثُقل إكسري الثاء
هديل : ياختي انا ماعرف لكلامكم كيف بالظبط لو اجي اقلد حتضحكي عليا ليوم الدين اسكوت احسن لي
دارين : وربي انك مزه
هديل : مووووزهـ.. مو مزهـ
دارين : لاتعلقين لي
هديل : حعلقلك عشان تعرفي كيف تعلقيلي
+++++++++++++++++++++++++++++++
+++++++++++++++++++++++++++++++
تركت أمها وماكان ودها تتركها ،،
غآليه : وين اللي قالت بتجيني !؟ وبتجيب معها اختها !؟
شجون : والله يمه دانا ماشوفها هي وين وانا وين مع اننا 3 بيوت يضمها سور واحد بس .. كآن بيني وبينها حاجز !!
غآليه : ليه كذا انتو اخوات .. ليش ماتشوفون بعض ولا تسالون عن بعض
شجون : اصلا دانا تغيرت ماهي دانا حقت آول .. من يوم ما تزوجت .. انتبهت لنفسها وقالت تحاول تسلك : وين الحمام ؟؟
قالت وبعينها الدمعـ.. : دانا تزوجت !!
شجون : لالا ماتزوجت ولا شي
غأليه : لآتكذبين علي حرآم عليك
طالعت بالارض وقالت :تزوجت
غآليه : طيب كيف ابوك حتى ما رفع علي السمأعه وقالي شي
شجون : ابوي للاسف مايهتم بآحد .. حتى زوجته الجديدهـ مدري شخبارها
غآليه : تزوج !!
شجون : ايه على عهود .. حتى عهود مدري شلونها
غاليه : شجون انتي عن من تدرين بالظبط ؟
شجون : ولا عن احد !!
غاليه : بزعل عليك .. حرام مايصير كذا عالاقل شوفي ابوك واخوانك
شجون : اخواني ؟! عندي اخت وحده وهي دانا
قالت بصرامه : شجون عيب .. مررت يدها اللي غطت بها وجهها على عينها وقالت : انتي وهيام ومحمد ودانا كلكم آخوان والله يخليكم لبعض
شجون بإستغراب : يمه !!
طالعت فيها باستغراب اكثر !
شجون : محمد مات من زمان ..
غاليه : تستهبلين انتي .!! مره ماتدرين عن اختك ومره ابوك تزوج و مره محمد مات وش تخرفين
شجون : يمه انتي ماتدرين عن الدنيا !!؟ محمد عفن بالقبر حقه كان ودي اشوف كيف جثته ،، مات منتحر مدري كيف بيقابل ربه .. ماقول غير الله يرحمه
غـأليه : غيري السالفهـ.. انا بالذات ماحب سالفة الموت
انتبهت لملآمح آمهآ اللي انعفست فقالت : بتصل على دانا اخليها تجي
ابتسمت بسرعه وقالت : اتصلي عليها الحين
شجون : آكـِيد
++++++++++++++++++++++++++
عند دانا .. بقسم العوايل على طاوله مع فراس و نوف سلمت عليهم وقعدت
دانا بتعب واضح عليها بدون ماتقول : ايوهـ.. وش المشكله الحين ؟
آخذ نفس عميق وبعدها قال : دآرين سآفرت للخآرج ....حكالها كل شي بالتفصيل و كانت دانا مركزه على رقبته تحاول تلقط اثر للوشم بس تاكدت ان مافي أي اثر للوشم على جسم فرآس وعرفت انه مو اللي صفقها كف !!
فرآس : معي ؟
دانا : ايه معك .. طيب هي كيف طلعت بدون موافقه آبوك ؟!!
فرآس : هه ..وتقول معي ! قلت لك ابوي سمح لها بالخروج للخارج
دانا : طيب انتم تبغون ترجعوها عندكم حل ولا ؟!
فرآس : لو ماعندي حل ماكان اتصلت فيك
دانا : واللي هو ؟
فراس : { وقالها الح‘ـِل }
طلعت زقاره ولعتها وقالت وهي حاطه اصابع يدها بين شعرها اللي من قدام نصه برى : لا تمام الفكر بس .. مابتشك ؟
فرآس : الحين احنا نشوف و نجرب مابنخسر
دارين : انا بخسر .. بخسر صديقتي لو تهورت ومديت يدك عليها او مسيتها بكلمه وشرطي انك تعاملها عادي ولاكان شي صار وانا بكون معكم
فرآس باستغراب : بتجين معي !!
دانا : في حال نجحت الخطه .. اصلا لزوم اجي معك
فراس : ايه صح !! ..
دانا : المهم لانضيع السالفه .. موافق ؟
فرآس : مو عن موافق ولا مو موافق .. حسب لو تملكت اعصابي ولالا
دانا : امسكها مابيضر ولو انك ضربتها وش بتسستفيد ؟!
فرآس : خلآص موافق
دانا : كلمة الرجأل وحده
فرآس : ماتصير اثنين
نوف : ماتخافين تموتين من الزقاير :s

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -