بداية الرواية

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -30

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن - غرام

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -30

وسن واهي تناظر اختها : خلها جنبــي اخاف افقدها مره ثانيه
بدر وهو يجلس : الا وش صار حق التبن تولين ؟
وسن : مدري عنها ولله ماسمعت شيء بس قول حق عمتي لا تحاول اني اتنازل والله ماتنازل
بدر : وووين عمتي ام رواف مسكينــــه خليها على الله ماقول الا الله يعينها على بنتها
وسن : وقسم هذي مدري من وين جات ليه فرات وترف غيرهـم
بدر : اصابع يدك مو ســـوا المهم وش رايك نروح انا وانتي عند عمتي ام رواف
وسن خافت : لا لا مابي اشوف تولين
بدر : تولين بالشرطـــه وين تشوفينها
وسن : لا لا مابي
بدر : وسن وش فيك ..!
وجن صحت : وش صاير ..؟
بدر : لا مو صاير شيء بس اقولها خلينا نروح عند عمتي ام رواف وخافت
وجن : اي صح ليه مانروح لها
وسن : اذا انتو بتروحون كيفكم بس انا مستحيل مسستحيل اروح
وجن : ليه ؟
وسن حطت يدها على فمها : اخاف موصيـــه أحد علي
بدر وهو يمسح على راسها : لا تخافين وانا معك ثقي فيني وقومي
نآظرت وجــــن تشوف وش رايها شافت وجن مبتســـمه لها واستسلمت لهم
.
.
.
نــزلو تحت كلهم وشافو بندر قباله الفطور وهو يحوس بالجوال
وجــــن من شافت بندر خافت ان بدر يشوف اللي فـي رقبته بعد ماشافته هي امس هو صار خفيف بس لما الحين واضح
قــربت منه ورفعت تي شرت لـ فوق ولما رفع عينـــه عليها ورجع يناظر الجوال
بدر : بندر تجي معنا عند عمتي ام رواف
بندر قفل جواله وقرب الطاوله له يفطر : لا
بدر : ليـــه
بندر بدون مايناظره : انت سألتني وانا قلت لا
بدر ماله خلق له من الصباح وقام من غير مايغصبـــه .. زفر بندر منـــه وقام لـ غرفته من غير ماياكل اي شيء
شــاف جواله لما الحين يرن رفــعه من غير مايشوف المتصل : الو
وتين : اهليييين حبيبي صار لي ساعه اتصل عليك ماترد وش فيك
بندر جلس ع السرير : مافيني شيء
وتين : امس حنا مو متفقين نطلع اليوم ولا غيرت رايك
بندر : لا غيرت رايي
وتين : بندر انت لما الحين زعـــلان مني على
بندر قاطعها : لا
وتين : اجل ليه تغيرت علي
بندر تأفف بـ هدوء : وتين انا الحين مشغول تبغين شيء ؟
وتين : ايوا ابغاك
بندر : طيب انا مشغول باي ... وسكر من غير مايسمع ردها
دخــل دورة المياه وأنتو بـ كرآمـــه غسل وجهه و ونــزل بلوزتـــه وهو يناظر اللي في رقبتــه
تذكر حــركة وجـــن له ابتسم على جنــب وفتح الدش يتروش ... ....
// // //
صحـــى من النوم وفتح جواله قبل لا يقوم عن السرير .. شاف مكالمه من بدر ومكالمه من رقـــم غريب ..
قام وهو يناظر فـــداء تــذكــر إنها زعـــلانه منـــه ابتسم ودخل دورة المياه يغسل .. بعد ماخلص اخذ جــوآله واتصل على بدر
: هلا هلا بالنسيب
بدر : يا هلا فيك وينك يومين ماشفتك
سامي : والله الشغل فــوق راسي ابوي ترك الشــركه لي وتدري لآ أخو ولا احد عندي
بدر : نفــــس الحــــآل
سامي : ليه ماحد من أخوانك يساعدك
بدر : هههه أخواني ماحد يتكل عليهم لو فراس هنا ولا مساعد او فيصل يمكن بس وينهم كل واحد في بلده
سامي : الياس وبندر هذا اهم عندك قبــل لا تفتح المدارس والجامعات استغل هالفرصـــه وخلهم يتعلمون مهما يكون هذا في النهايه حــلالهم
بدر : الياس وبندر مرره وحــــده ههههه مستحيل انا لو بتعمد على هذول اخذ بسيل ويمــكن بعد
سامي : ههههه وش فيك مو واثق ولا في أحد
بدر : لا مو كذا بس اخواني واعرفهم مالهم بالشغل حدهم دراسه وبس وززين منهم بعد يكملووون
سامي : هههههه كلهم يدرسون ؟
بدر : ايوا بس فراس خلص ثالث وتركـــي كان في جامعه وطلع منها
سامي : الا تعال صدق ترووك تزوج ؟
بدر : ايوا
سامي : وش كان موقفكم ؟
بدر : امممم ماكنا فاضين له كانت وسن مفقــوده واسيل اختي صارت ماتمشي ماحد فاضي له
سامي : لا حول الله وين كنتو وش صــرتو
بدر : شفت شلون المهم اقدر اليوم اشوفك
سامي : لا ماتوقع والله بطلع مع فــداء اشوي
بدر : الحين فداء اربعه وعشرين ساعه عندها وانا يومين ماشفتني
سامي : حرام عليك ولله ماشوفها كله بالشغل بس في الليل حتى زعلت علي
بدر : ههههه فداء تــزعل يحليلها
سامي : تعال كيف اراضيها وش تحب هي
بدر : وش دراني عنكم أنـآ هي زوجتك وانت تعرف لها
سامي : اي بس اهي اختك وانا توني اعرف لها
بدر : امممم خذها لـ مطعم روحو البحرين دخلو سينما اي شيء
سامي : تصدق ولا مره رحت معها البحرين بس خلاص اليوم بروح
بدر : الا سامي طلقت حور
سامي بـ ضيقه : لا
بدر : ليـــــه الحين تقول شفتها مع واحد بالشقه يعني خانتك
سامي : مدري بطلقها قريب
بدر : ماتتصل عليك
سامي : بيني وبينك كل يوم تتصل وكل يوم رقم مره ارد ومره لا
بدر : طلقهـــا ولا تحاول تسمع منها اي شيء تراها قويه انك تشوفها مع واحد
سامي : عارف هالشيء ان شاء الله اسبوع واطلقها
بدر : اووكي اخليك انا وبكره غصب عنك اشوفك
سامي : ههههه ان شاء الله
ســكر من بدر وراح يصحــي فـــداء
: فــداء .. فــــدوو
فداء : هممم
سامي : قومي عندي لك مفاجأه حلوه
فداء راحت الجهه الثانيه : مابي شيء
سامي : فداء رووحي انتي والله اليوم ماخذت اجازه الا علشانك
فداء صحت : من قال اني زعلانه على الشغل
سامي : اجل وش له امس مسويه فووضى
فداء : لانك امس طلعت بسرعه من الشغل ورحت عندهم الاستراحه
سامي : عند منو ؟
فداء : لا تحاول تكذب علي امس سمعت فرات بنت عمتي تكلم اخوها رواف ويقولها انا في الاستراحه مع الشباب وسألته عنك قال اي معاي
سامي : حمار مايعرف يسكت
فداء : ششفت يعني كنت ناوي تكذب علي
سامي : لا وربي كنت بقولك بس جوالي طفى
فداء : ماتقدر تاخذ اي جوال وتقولي
سامي : فـــدو يلا قوومي بسرعه لا تخربين المفاجأه ترى ماتحصل لك الا بالسنه مره *_^
فداء ماطولت في الزعل ابتسمت له وقامت ادخلت دورة المياه
تســدح ع لسرير " بعد روووحي وش كثر انا كنت عمي كل هالزين عندي واروح عند حور التبن "
// // //
فـــي الكويت .. بعد صــلاة الظهر
صحــى فيصــل وقــآم توضى و نــزل تحت وشاف أمه : صباح الخير يمــه
ام فراس واهي تقره الجريده : صباح النور
فيصل : اممم يمه ابي اروح السعوديه
ام فراس نزلت الجريده : وليش تروووح هناك
فيصل : كلنا كلنا بنرووح يمكن بس فراس يجلس
ام فراس : ومنو قااال اني بسسمح لكم تروحون
فيصل : يمـــه انا وبسيل جامعتنا هناك واسيل مدرستها هنا بعد يمكن اسيل تقدر تنقل بس انا مابي الا جامعتي مابي اغيرها
ام فراس : اسيل خلصت دراستها 5
فيصل ابتسم على جنب حتى بنتها ماتدري عنها : اسيل رسبت مره ثانيه
ام فراس : مايحتاج تكمل اذا كل سنه راسبه واهي ماتمشي
فيصل : لا وش ماتكمل يمـــه هذا مستقبل يكفي فراس ماكمل تبغين حتى اسيل
ام فراس واهي ترفع الجريده : ولله مادري شنو لكم بالتعب هذا
فيصل : المهم مثل ماقلت لك بعد رمضان يعني بنروح ويمكن في نص رمضان
ام فراس : ليش نص رمضان
فيصل : علشان العيد ابي اعيد هناك
ام فراس : كيفكم بس ترى ماعندي فلوس لكم
فيصل : شنو بعد مافي فلووس ورثنا كله خذتيه والعمارات وبعتيهم مابقى الا عماره وحده والحين تقولين مافي فلوس
ام فراس : والله انا ماسويت هالشيء الا علشان أوكلكم واشربكم
قـــآم وهو معصب منها وطلع رايح عند اخووه تركي فــي الفندق ..
يــوم وصل الفندق وقـــف اشوي تــذكر ان رحيـــل هنا و موجوده غير رايه وركب السياره
: فصوووووووول
فيصل لف على صوت تركي : ابو الترك
تركي : وش فيك قربت ومشيت
فيصل : لا بس خفت ازعجــك
تركي : لا وشدعوه انا توني راجع وبكره بمشي السعوديه
فيصل : ليــــه خلك هنا والله زهقان الحالي فداء مع زوجها اسيل وبسيل مسافرين وفراس دايم تعبان وبالغرفه وحالته النفسيه زفت
تركي : فيصل انت تدري عن الياس صح
فيصل تنهد : ياليتني مادريت
تركي ركب السياره معآه : عندكم بحر
فيصل : هههه تصدق مدري
تركي : طيب روح اي مكان نجلس نسولف فيه
فيصل : اول وين سوير ؟
تركي : مدري تركتها مع خالي عبيد
فيصل : نمر عليها
تركي : لا لا خلها ابي اكلمك اشوووي
فيصل : اووكي نروح مول ؟
تركي : يدخلون عزاب
فيصل : لا بس نشوف اي بنت وتدخلنا
تركي : هههههه حمار عمري ماسويتها وتسويها انت
فيصل : لا والله ماسويتها مره بس نجرب نسويها
تركي : لا مابي اخون رحيل
فيصل : تركت حركات المراهقين ؟
تركي ضربه على كتفه : مراهق بعينك انا اخوك الكبير تقول عني مراهق
فيصل يحك كتفه وهو يضحك : هههههه يعني هالحركات وش تسميهم
تركي لف وجهه : طيش شباب
فيصل : غبي طيش شباب يعني مراهق
تركي تنهد : آآآآآه احس ادمنت على هالشيء
فيصل بـ تهديد : وربي لو ماتترك هالحركات كل شيء بـ يوصل حق بدر احس بقوه معطيك وجه
تركي : ههههههه ياحمار لا تهدد والله خلاص خفيت اشوي بس اصبر علي بتشوفني مطوع ههههه
وقــف السياره قبال المجمع ونــزلو ..
فيصل : ترووك انت اجرء مني روح قول حق هذي تدخلنا
تركي قرب منها : هااي
البنت : هايات
تركي : ممكن تدخلينا معك
البنت : الاخ سعودي
تركي : احمم ايوا
البنت : اممم طيب علشانك ضيف بدخلك
تركي : فديت اهل الكويت طول عمركم كذا *_^
فيصل ضربه بـ كتفه وبهمس : لا تزودها عـــآد
دخلـــو المجمع وبعدهــآ تفارقو عن البنت
تركي : عندكم هنا بنات شيء
فيصل : يالله ترووووك وبعدين معك
تركي : ههههه خلاص والله بس اجننك مستحيل احد يملا عيني غير رحيل ياخي برائتها تعجبني
رآحو عند الطولات وجلســـو
فيصل : خلنا الحين من رحيل قولي كيف الياس
تركي : هذا انا ابي ارجع علشانه وبعدين انت دامك ماتقدر تسوي له شيء وش له ماخذه عندك الكويت
فيصل : مدررري والله كنت بس ابي امنعه يروح عند التبن ماتوقعت السالفه بـ تكبر
تركي بـ ضيقه : المشكله ان المقطع جالي بلتوووث
فيصل شهق : إيششششش يعني انتشششر ..!
تركي : وهذا اللي خايف منه
فيصل : تتوقع وصل حق احد
تركي : مدري والله مدري
فيصل : طيب انت وش راح تسوي بتبلغ عليه ؟
تركي : لا ماراح ابلغ بروح عند طلال وباخذ منه كل شي غصب عنـــه
فيصل : لا حوول الله
تركي : تعبببت يافيصل احس المشاكل من كل مكان تجي لنا
فيصل : الله يعييييييين
أخــذو يتبادلون الاخبـــار من بعض ويعوضون كل هالايام اللي راحت عنهـــــم
// // //
في العصر .. في الظهران مول
وسن و وجن وفرات بنت عمتهم وندى وترف وصبــآ
~... خآرج عن الروآيـــه ...~
بمآ إن هالبارات راح يكثر ظهور أهل بو بدر راح اكتب لكم مره ثانيه الشخصيآت ^_^
بـو اياد " سطام " (اخو بو بدر ): زوجتــه ام سطام .. وعنده ..:
اياد ( 24 )
ضاري (22)
ريـان ( 21)
نــدى (18 )
أم رواف ( اخت بو بدر ) .. زوجها بو رواف .. فهد
رواف (25)
فرات ( 24 )
تولين ( 22)
ترف ( 18 )
أم سامي ( اخت بو بدر .. زوجها بـو سامي
سـامي ( 28 )
صبــا ( 18 )
و هــــند اخت بـو بدر ( أختــه من أبــــوهـ )
. . . . . .. .. . .. . .
ندى حق البنات : انتو الحالكم وحنا الحالنا
فرات : كيف يعني ؟
ندى : يعني انتو بنات كبار عمركم في العشرين حنآ في 18 يعني بـ نروح الحالنا
وجن : ههههه طيب وانتبهو على نفسكم وفي المغرب بتصل على السايق يجينا انتبهو حق جولاتكم
صبا : أوكــي يلا قود باي
رآحـو البنآت يمين والبنآت الباقي يســـار ..
طبعا هالطلعه كانت حق وســـن تغيــّر اشوي من جو الاكتئاب اللي فيها ..
رآحـــــو نص المحلآت اللي فــي المول ومابقى شــيء مآخذووه ..
وجن بـ تعب : الحين بس نص ساعه خذتو كل هذا والله لو جالسين اكثر اخذتو كل شيء
فرات : ههههه لا تقصرين على عمرك ياعمري اخذي كل اللي تبين
وجن : اللي خذتــه يكفيني أنآ برتآح وانتو كملو مشواركم
فرات : لا وجن والله بس باقي محل واحد
وجن : لا خلاص بروح تلقونــي عند طاولات المطاعم ..
مشـــت عنهم وراحو وسن وفــرات يكملون مشوارهم لآحظت فرات ان اول مره وسن تكون كذا هادئه
ولا هــي في كل مرره ترج المـــول رج وامآ الحين تغيرت كثير عن قبل تحسبت على اختها اللي كانت السبب في كل اللي يصير
.
.
في نفـــس المكآن ..
: يآآآآآآهوووه انتي بس تعبتيني
: بابا بس اشوووويه والله باقي العاب كثيره ماخذتهم
: الحين على كل هذول ماخذتي وباقي العاب كثيره
مدت بوزها : بابا كل صديقاتي عندهم العاب وانا لا
كسرت خآطره : طيب ولا يهمك باخذ لك كل اللي تبيه بس هالبوز لا تمديه ... وطبع بوسه على خدها
ابتسمت واهي تضحك بـ طفوله وركضت عند محل العاب .. وهو يلحقها بـ الأكياس اللي مابقى لعبه ماخذتها
: بابا شوف هذا سبونج بوب
: ههههه زي اسنانك
بــدلع : باااابا والله اسناني مو كذا
: ههههههه اكيد هو اسنانه احلى
صرخت بدلع : باااااااااابا لا تقووول عن اسناني كذا
لف يمين ويسار وشاف الكل يناظره من صراخ هالبنت نزل لها : اشش لا تصرخين حنا مو في البيت
: لا تقول عن اسناني كذا
: طيب ماراح اقوول بس خلصينا والله تعبت
: خلاص بابا بس باخذ لي لعبة سبونج بوب وبكره راح اكمل
طق راسه : ياااووويلي بعد بكرررره ؟
: باابا
: خلاص خلاص بعد بكره
حاسب اللي شرته وطلع من المحل بسرعه قبل لا تشوف شيء وتقول تبيـــه
لف وراه بس ماشافها ودخل بالمحل : دااانه ... دانه
دانه لفت عليه وراحت له واهي منزله راسها .. لاحظ الهـــدوء اللي هي فيه : حبيبتي وش فيك
دانه : بابا اسمع كل صديقاتي وكل البنات يقولون ماما بس انا ماعندي احد اقوله ماما
نــزل الاغراض اللي بـ يده ونزل لـ مستواها : دانه انتي كبيره المفروض ماتقولين زي كذا امك ان شاء الله بالجنه
دانه : ابغـــى اروح لها
ضمهآ بخووووف وهو يمسح على راسها : اذا رحتي لها منو راح يبقى لي ..!
بعدت عنــه : تعال معانا
مسح على راسها : دانه تحبيني
دانه : انت بابا اكيد احبك
: اذا تحبيني لا تقولين كذا طيب
دانه : بس انا ابي ماما
: انا ماما وبابا وجده وجد وكل اللي تبغيه بس لا تقولين كذا
مسحت على عيونها واهي ماده بوزها ومشت قدآمــــه
اخذ الاكياس ومشـــى وراها .. شافها راحت على جهــة المطاعم وتجلس ع الكرسي
اخذ الكرسي اللي قبالها وحط الاكياس بـ طاوله : حبيبتي جايعه
دانه : اشوي
: اممم طيب تجلسين هنا واروح اجيب لك اكل ؟
دانه : اي بجلس هنا انا والعابي
: لا تتحركين واذا احد قالك تعالي لا تروحين له طيب
دانه : ان شاء الله
مســـح على راسها وراح عند مطعم يطلب لها وجبـــة أطفال
سمعـــت صراخ وضربات وكراسي تطيح خآفت ونزلت من الكرسي واهي تشوف كل الناس تتجمع على هالاولاد اللي يتهاوشون
بتروح عند ابوها بس شافت الالعاب فوق الطاوله حاولت تسحب كيسه وحده بس كانت اثقل منـــها وكل اشوي تلف ورا تشوف العدد يزداد من الناس اشوي
و يوصلون لها واهي كل همها العابها اللي شرا لها ابوها ..
لفت وراها واهي تشوف الفوضــى : لاحول الله عمري ماجيت هنا الا صار هواش ... لفت يسار بـ صدفه ولفتت نظرها هالبنت
اللي نص الاكياس طاحو ع الارض واهي تحاول تجمعهم ..
قامت لها : وين امك ؟
اخترعت دانه : انتي منو
وجن : لا تخافين بس انتي ليه جالسه الوحدك
دانه واهي تصيح : بابا راح يشتري لي اكل وانا ابغى اروح له بس العابي
ابتسمت على طريقـــة كلامها ومسحت على راسها وجمعت الالعاب لها كلهم في كيسه وحده
دانه : حطيتي الالعاب كلهم هنا
وجن واهي تفتح الكيس : شووفي هذولا الصغار حطيته في الكيس الكبير وصارت كيسه وحده
دانه مدت بوزها : بس ماصارت العابي كثيره
وجن : العابك ماتغيرت شوفيهم كلهم هنا
دانه واهي تفتش : وين سبونج بوب
وجـن طلعته من اخر شيء : هذا اهو
دانه واهي تحاول تشيله : بس مره ثقيل كيف بابا راح يشيله
وجن : ابوك كبير وهو يعرف يشيله
دانه ابتسمت لها : انتي عندك بابا مثلي ؟
وجن نزلت راسها : كان عندي بس الحين راح
دانه : طيب وماما ؟
وجن : ايي عندي
دانه : انا عندي بس بابا ماعندي ماما
وجن اعرفت إنها يتيمه او امها وابوها منفصلين : عادي بابا يكفي صح
دانه : صحح بس انا ابي زي صديقاتي عندهم ماما و بابا
وجن : طيب انا عندي بس ماما ماعندي بابا وصديقاتي كلهم عندهم ماما وبابا بس ماقلت شيء عادي
دانه ابتسمت : ايي عندي فكره
وجن : هههه شنو ؟
دانه : انا بقول حق امك ماما وانتي قولي حق ابوي بابا يصير عندنا اثنين صح ؟؟!
وجن : هههههههههههههه فديتك شنو اسمك ؟
دانه بـ براءه : دآنــه
وجن : وانا اسمي وجن المهم حبيبتي وين ابوك
: أحمم هذا انا
وقفــــت وجن واهي منحرجــه : سوري بس شفتها الحالها
هاشم " ابو دانه " : لا عادي ... ولف على دانه : يلا حبيبتي طلبت انا سفري راح ناكل في البيت
دانه : لحظه بابا بقولك شيء
وجـــن توها بـ تمشي الا نادتها دانه : لحظه تعالي
وجن بـ أحراج : يلا حبيبتي باي
دانه : لحظه اشوي
وجن : هلا ؟
دانه : شنو اسمك قوليه مره ثانيه نسيته
وجن بهمس : اسمي وجن
دانه لفت على ابوها : بابا وجن تقول ماعندها بابا عادي تقولك بابا
جمــــدت مكآنهآ من هالموقف وخصوصا بعد ماشافته منحــرج ويحاول يضيع السالفه
راحـــت على طول ولا لفت على دانه اللي تناديها طول الوقت
: بابا زعلت ؟
هاشم : حبيبتي مايقولون كذا
دانه : مسكينه ماعندها بابا
هاشم : طيب قومـي الحين نروح لبيت
دانه : طيب .. لفت نظرها شنطــه حمرا : بابا البنت نست شنطتها
هاشم : اي بنت ؟
دانه : اللي من اشوي وش اسمها نسيته
هاشم : مدري وش دراني عن اسمها خلي شنطتها هنا بعدين اهي بتاخذه
دانه سمعت شيء يرن في الشنطه فتحتها وطلعت الجوال : بابا جوالها
هاشم عصب : دانـــه لا تفتحين شيء مو لك قلت لك خليه
دانه مدت بوزها : بس هي كانت طيبه شوف سوت العابي كلهم في مكان واحد
هاشم اخذ الكيس ومسك يد دآنـــــه ومشـــى بسرعه قبل لا تنفجر اعصابه ..
بعد نص ساعه
: ياربي شنطتي وينها ؟
ندى : ليكون تركتيها عند البنت اللي قلتي عنها
وجن : يووووووه صح .... قامت بسرعه وراحت نفس المكان شافت شنطتها ارتاحت بس للاسف ماشافت الجوال
رجعت عند البنات : هذا اهي الشنطه بس الجوال اختفــى ياربي فـــي صوووور
فرات : إيييييييييش صووور لحقي عليه بسرعه لو يطيح في يد واحد ماعنده ضمير
اخذت صبا جوالها واتصلت على الرقم بس مآحد يـــرد
// // //
جــآلس في الغرفه من صحى من النـــوم مآقآم من السرير ..
اليـــوم أرتـــآح من طــلآل الهم جآت له رســآله يقول أربــع أيــآم ماراح يشوفه بسبب شغل في الرياض
قـــرر يطلـــع وغير جـــــو .. بس منو رآح يطلــع معآه ..!؟
لآ صديق ولا أخـــو عنــــده يطــلع معآه كآن اشوي قريب من بسيل في الجامعه
تمدد ع السرير مره ثانيه مستحيل يطلع الحآلـــه .. تـذكر الريم وقرر يطلع معآهآ ..
لبــس بنطلون ضيــّق لـون بنفسجي وبلــوزه متقآربـــه على هاللون يميل للـ وردي
كـآنت فيهآ رسمــه ولد بالأســــود مآسك وردهـ مليآنه بالكرستآل باللون الأحمـــر .. مشط شعــره اللي يوصل لـ رقبتــه ع الطاير وراح غرفة الريم
طق الباب ودخل على طول شافها نآيمـــه ..
: الريم ... ريووووم
الريم بـ تعب : نعم
الياس : من زمان نآيمــه
الريم واهي تعدل جلستها : ليه الحين الساعه كم ؟
الياس : اربع
الريم : استغفر الله فاتني الصــلآه
الياس : اوكي قومي صلي وانا بروح احلق وامر عليك
الريم : بتمر علي ؟
الياس : اممم زهقان وابي اطلع ومافي الا انتي ولا ماتبغين تطلعين معاي
الريم بـ بتسامه : لا اكيد ابغى اطلع
ابتسم لها وطلع من الغرفــــه رآيح الحـــلآق ..
قآمت من على السرير وغسلت وجهها واهي تفكر في اليـــاس .." غريبه من زمان ماطلب مني اطلع معاه وش عنده اليوم ..! "
.
.
فـي آلحلآقْ ..
جآلس ع الكرســي وهو محتآر وش يقص شعرهـ
: آممم قصر شعري بس كثير ولا تخفف
: يعني عآوز إيـــه بالزبط ؟
الياس : اممم قصــر لـ تحت أذني بالضبط
بعد مآخلص من القص
: عاوز شيء ثاني
الياس : إيـــوآ درجــه من فوق بس مو كثير
: راح تكوون أمر " قمر " إزا درجت شعرك أكتر
الياس : شكرا مابي اصير أمر
: على رآحتك
درج شعــــره بس مو كثير كآن بس طبقتين
: ابغى استشوار
بعد مآخلص : الحساب كم ؟
: القص راح يكون بـ 100 والاستشوار 50
دفـــع له وطلع من الحلاق وهو ينآظر نفســــه ..
: إيــوآ كذا أحلى
بعد ماقرب من بيتهم اتصل على الريم تطلع .. و ثواني وطلعت الريم
: اووه نعيمــاً
الياس : ينعم بحالك حلوو ؟
الريم : هههههه اقولك وماتعصب
الياس : وش مو حلو ؟
الريم : الا حلوو ومره لايق عليك بس طالع مره بريئ كأنك بنت ههههه .. ضحكت بـ رقه وبعدت عنه خايفه يضربها
الياس : انثبري مكآنك ماراح اسوي لك شيء
الريم :استسلمت للأمر الواقع
الياس : مدري عادي
الريم : لا يوووسي لا تصدق ترى والله انك رجال وعن عشر رجال مو بعدين تسوي حركات خكاروه ترى والله اضربك
الياس : ههههههه خبلــــه وش علمك انتي بالخكاروه
الريم : مثل ماعندنا بنات بويات انتو عندكم اولاد خكرين
الياس : ههههههه
كآنت طوول الوقت مبتسمه وماسكتت دقيقه وماشالت عينها منـــه بقـــوه كآنت فرحآنـــه إن الياس رجع لها مثل قبــل
وتتمنى إن يدووووم على كذا ومايتغير عليها ابد ..
هي مو قريبه من اخوانها ولا من خواتها .. اقرب مالها الياس وبعدها ساره واشوي وسن وجن
وماتبي تبعد عنهم ابد ..
// // //
فــي أمريكا بالمستشفى ..
اسيل : مااابي اخاف
ليان : وش خايفه منه ؟
اسيل واهي تمسح دموعها : اخاف من العمليات مابي
بسيل : ياخبله مانتي بـ حاسه بـ شيء فيه بنج وكذا
اسيل : ابغى بنج كامل
مساعد : مانصحك فيه مو زين
اسيل : لا لا مابي ابي بنج كامل وبـ شرط يخلوني انام مابي أحس بـ شيء
مساعد : ياهوووه قلق
بسيل : انتي نامي ماشاء الله عليك اذا نمتي قنبله تنفجر في راسك ماتحسين
: هههههههه
اسيل : ياحمار لا تطنزز ترى والله اغير رايي وماسويها
بسيل : ههههههه خلاص اسفين بس عاد لا تصيحين
اسيل : اذا مانجحت العمليه يعني ماراح امشي طول حياتي
مساعد : وليه هذا التشاؤوم ان شاء الله بتنجح
اسيل : واذا مانجحت
بسيل : بتنجح
اسيل بصوت عالي : طيب واذا مانجحت
بسيل وهو يمسح على راسها : توكلي على الله ولا تفكرين كذا
اسيل مدت بوزها : مايموت العمليه
مساعد وهو يبعد بسيل : لا مايمووت وبعدين انت بعد وش فيك لاصق فيها بتطير هي بتطير
اسيل : هههههه وش عليك انت تعال بسوول حياتي
مساعد : ابتدينا في الفلم
بسيل قرب من عندها : وش حارق رزك
مساعد وهو يجلس ع الكرسي : مهيب حارقني شي
نآدتهآ الممرضه ودخلت على غرفــــة العمليات
// // //
فــي الشركـــه ..
دخلت عليه السكرتيره ريتــآل ..
: هذا اعمــآل اليوم
بدر : جاء شيء من شركة بو عبد الله


يتبع ,,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -