بداية الرواية

رواية ياحظ عينك -30

رواية ياحظ عينك - غرام

رواية ياحظ عينك -30

حنين : يووه ماابي خلاص غرفتوا كل شئ فيهاا صيدليه ادويه وسماعه وملقاط حشى مستشفى مو غرفة نوم (تنظر لزياد ) طلعوني قرفت
الكل : ههههه
عبد الله : حلوه غرفة عمليات
حنين : فارس ماتعبت من اول شايلني
فارس : والله ولا كاني شايل شئ خفيفه
حنين : طلعوني من غرفة العمليــات
فارس ينزل بحنين وياخذها بسيارتواااا ويوصلها البيت والكل راح على بيتواااا اماني وبيت ابو احمد
*****
سعود وهدى
هدى : ليـه عصبت على زياد
سعود : البنت يدها تنزف واهو ساكت
هدى : حبيبي اهو عارف انها ماراح ترضى بسهوله خلنا احنا نبدا معاهاااا انت ماشفتوا كان خايف عليهاااا
سعود : المهم كيفهااا الحين
هدى : تمام انشاء الله بخير
*****
قي بيت ابو احمـد
ابو احمد : ايش اخبارها الحين
ام احمد : انشاء الله بخير
ابو احمد : الا ليش اغمى عليهاااا
ام احمد : زياد يقول فقر دم
اما ندى بغرفتها فرحانه بالنسبه لها هذا انتصااااار اللى سوتواااا
****
عبد الله وهبه
عبد الله : بكاها يعور القلـب
هبه : الله يشفيهاا اهي اهملت بنفسهاااا
عبد الله : اميــن
هبه : وربي خفت عليها يوم شفتها مغمى عليهاا اتذكرتها يوم تتكلم على خمير وكيف اليوم لبستوا وجابتواااا
عبد الله : كلنا خفنااا بس اهي نامت
هبه : لا شفتها بغرفتها تقول بتكلم وجدان
******
اماني واحمد
اماني : وينك اليوم
احمد : اسف حبيبتي بس كنت مشغول كثير
اماني : اوكي
احمد : سلا متها كيفها الحين
اماني : ماما تقول طيبه بغرفتهااا امممم احمد
احمد : هلا حبيبتي
اماني : بكره الصبح وديني لهااا وبعدين وديني البنك
احمد : وليه البنك
اماني : في اوراق لازم اسويهااا
احمد : لسى باقي على اجاااااازتك تقريبا شهر
اماني : اممم بس في وراق انا المسؤله عنهااا لازم اسويهاا
احمد : خلاص اوكي اوديك على حنين بعدين اوديك البنك من عيوني
اماني : تسلم عيونك
****
اما ام سعود وابو سعود
ام سعود : ماادرى ايش فيها حنين اليوم على زيـاد
ابو سعود : مافيها شئ بس اهو يستفزهااااااا
ام سعود : الله يشفيهاااا
ابو سعود : امين يلا انا بنام صحيني اصلي صلاة الليل
ام سعود : انشاء الله
*****
اما عند حنين فارس حطها بسريرهاااااا وراح لوجدان بس حنين قامت بصعوبه وتمسك بالجدر تحس بدوووخه قويه ولبست بيجامتهاااا
دورت على شنطتهااا وجوالها مالقيتها اتذكرت انها ببيت عمها على طول اتصلت على وجدان من تليفون غرفتهاااا واللى رد عليهااا زياد
زياد : الوو
حنين في نفسهاا ياربي انا ايش بلاني مافيه احد غيروا عشان يرد : ................
زياد عارف انها حنين شاف الرقم انو بيت عموا وعارف انو بما انو ماحد رد معناها حنين : الو حنين كيفك
حنين : من الله بخير عطني وجدان
زياد : ومن خلقه
حنين : عطني وجدان
زياد : كيف يدك تألمك
حنين : انت بتعطيني وجدان ولا شلون
زياد : شلون ؟؟
حنين : ولا شئ بس راح اسكر السماعه
زياد : لالا خذي وجدان
ويحط التليفون سبيكر
وجدان : هلا بعمري كيفك
حنين : تمام انتي كيفك
وجدان : الحمدلله فارس عندك
حنين : لا جاك بطريق
وجدان : يدك تعورك
حنين : ايه تعورني مرره
وجدان : اقول لزياد
حنين : عشان اذبحك
وجدان : ههههه والالم
حنين : عادي متعوده على الالم المهم اسمعي
وجدان : هلا
حنين : انا بكره انشاء الله بجي اخذ سيارتي بس انا نسيت عندكم شنطتى وجوالي روحي خذيهااا زياد لا يشوفهااا
وجدان : ليــه انتي شفتي غرفتواا اليوم كيف ؟؟
حنين : شفتها وزادت جروحي اغراضي عندوا المهم شنطتى فيها اغراضي وكمان جوالي لا يشوفوا اوكي
وجدان : اوكي
حنين : يلا قومي بسرعه شيليهااا وانا بكره يوم اجي اخذ سيارتي امر عليك اخذهااا باي
وجدان : اوكي باي
اما زياد سبق وجدان وراح اخذ شنتطتهاااا وجوالهاااا كانت بصاله اللى جالسين فيها البنات
وجدان : زياد عطني اياها
زياد : مافي
وجدان : حرام عليك اهي ماتبيك تشوفهاااااا
زياد : انا بفرح بشئ من حنين واتمنااااه تقوليلي حرام
يرن جوال وجدان كان فارس اللى متصل : الوو .......اوكي طالعه ........باي
وجدان : اوكي انا بروح باي
زياد : باي
****
وجدان وفارس
فارس : كلمتيها
وجدان : ايه اتصلت
فارس : كيفها ؟؟
وجدان : ههه توك عندهااا
فارس : هاذي الحنيــن
وجدان : واالله عارفه انشاء الله بخير
******
اما زياد طلع غرفتوااا شاف الزجاج المتكسر شاف قطرات من مدمهاااا على السيراميك وعلى بلوزتوووواااا
جاس على السرير وفتح شنطتهااا لقي عطرهااا شنطه مكياج صغيره لقى محفضة فلوسهاا وبطاقتها حقة البنك لقى قلم ودقتر صغير فتحوا
كان مكتوب بصفحه الاولى (مهو بيدي اكتم الدمعه وانوح هذا انا لاكتمت الهم يعني تبوح )
صفحه اخرى (لا ادرى اذا كنت مخطئه واذا اتي يوم وصرخت بوجه الجميع وطلبت منهم ان يزيلوا اقنعتهم )
صفحه اخرى ( يكفي لماذا قناع الطيبه يسقط ويأتي الوجه الحقيقيء المليئ بالشر )
صفحه اخرى (ماذا بها لو كان لايوجد الكره الذي نحن زرعناه في قلوبنا )
صفحه اخرى ( لماذا لانكون ملائكه ؟؟ لماذا تلبس الشياطين اثواب الملائكه ؟؟؟؟ متى سوف تسقط الاقنعه المزيفه نحن نولد بقلوب مثل الورقه البيضاء او الورده لماذا كل ماكبرنا يومن نلوث هاذه الورقه )
صفحه اخرى ( لماذا نحب من يجرحنا ومن يحبنا نجرحه )
صفحه اخرى (لماذا نعتبر الطيبه سذاجه ؟؟ لماذا لانهتم عندما نذيق الاخرين طعم الحزن ونشعر باليأس وفقدان الامل عندما نتستذيق الحزن )
صفحه اخرى (متى ستشرق شمس مشرقه بنفوس محبه نقيه طاهره )
صفحه اخرى ( انها جزء منى احزاني الامي جروحي بقايا من ذكرياتي )
صفحه اخرى (لماذا القسوه ؟؟ لماذا التعذيب ؟؟ لماذا الجروح ؟؟ لماذا الخيانه ؟؟لماذا الكذب ؟؟ لماذا الظلم ؟؟ واين بصيص الامل الشعاع الصادق الذي ينور قلوبنا )
صفحه اخرى (لماذا لانفكر بما نقول قبل ان نقول ونرى النتائج )
صفحه اخرى ( بماذا تنفع دموعي اذا ملــت بحار ؟بماذا تنفع احزاني اذا ملــت بلدان ؟ بماذا ينفع جرحي اذا عجر طبيب يداويه )
صفحه اخرى (كنت انا من يداوي المجروح واليوم انا من يبحث عن من يداوي جروحي )
زياد كان يقراء كل كلمه كتبتها حنين وهو يحس بألمهاا وحزنهااا وجرحهااا وعرف انهاا مجروحه اكثر منواااكلام اللى كتبتوا حنين حفظوا حس فيه كان يحس كل كلمه من قلبهااا كانت تقصدوا وتقصد ندى بخواطرهاا
شاف جوالهاااا لقيهاااا مسجله اسمووووا
حبيـبي الخاين الكـذاب
ونغمه كانت ابي يوصل خبر منى لحدوا قصد متعني نسيته وجرح قلبي طاب
زياد شاف الفيديو اللى رسلتوا ندى وانقهر شاف قدام عينوا كيف جرح حنين قدام عينوا كيف يدوا تضرب ارق ملاك وكيف كانت واقفه قداموااا زيي البيبي وعلى طول مسح الفيديووو
البارت الـ26
يوم جديـــــــد
محمد ورويده
محمد : حبيبتي ايش فيك ؟؟
رويده : الحنين ماترد علياا
محمد : يمكن نايمــه
رويده : بس حنين نومها خفيف الا اذا كانت تعبانه تنام بعمق
محمد : حبيبتي الا تشغلين بالك يمكن مانتبهت له
رويده : اممم
محمد : وين تبين نروح ؟؟
رويده : ابغى اروح سنماا
محمد : من عيوني
رويده : تسلم عيونك
****
بيت ابو عبد الله
عبد الله : نايمه
ام عبد الله " ايه رحت شفتها لقيتها نايمه
هبه : احسن شئ انها ماقفلت الباب
ام عبد الله : لا انا قلتلها لاتقفلواااا
ابو عبد الله : ترى زياد جاي بالطريق
هبه : بيجي بعد اللى قالتوا حنين
عبد الله : والله امس كنت هسطح ضحك عليهاااا سطلت
ابو عبد الله : ماادرى ايش صار لهاااااااااا
****
في بيت ابو سعوووود
سعود : وينواا
هدى : راح لحنين
ام سعود : بروح على المغرب تجين هدى
هدى : ايه بجي معاك
ابو سعود : ماكلمتوهااااا؟؟
ام سعود : لا كلمت ام عبد الله تقول انهااا نايمه
ابو سعود : الله يشفيهااا زياد يقول معاها التهاب بصدرها قووي وفقر دم
هدى : اهي اهملت بصحتهاااا
****
فارس ووجدان
فارس : خلصتي ؟؟
وجدان : من زمان بس استناك تاخذ الشاور
فارس : خلاص حبيبتي اخذ شاور ونروح لهااااا الا كلمتيهاا
وجدان : جوالهاا ماترد نسيتوا في بيت اهلي وتليفون البيت خالتي تقول نايمه
فارس : خلاص خمس دقايق ونروح
وجدان : اوكي
****
اما عند احمد واماني
اماني : احمد يلا قووووم
احمد : امممم اماني بس شووي
اماني : احمد الصبح نايم وانا كنت بروح لحنين واروح البنك الصبح شوف الحين الدنيا عصر قووووووووم
احمد : طيب طيب قمت
اماني : انا بلبس واخلص خمس دقايق تاخذ شاور فاهــم
احمد : اوكي اوكي
****
اما عند ابطالــــــــــي الحنين وزياد
حنين كانت نايمه بغرفتهاااا كانت لابسه بيجامه شورت اسود مرسوم عليه ميكي ماوس وبلوزه عريانه بيضااء مرسوم عليها ميكي ماوس كبير وشعرهااا على وجهها كانت نايمه باستسلام ماكان فيه غير نور الابجوره
ام عبد الله : ياولدي نايمه
زياد : من متى ؟؟
ام عبد الله : من يوم ماجينا امس
زياد : بل ذا كلوا نوم من امس اخر الليل الحين احنا العصر انا بطلع لهاا واشوفهااا
ام عبد الله : تفضل
زياد : ياويلي لو كانت قافله الباب
ابو عبد الله : ههههههههه لاتخاف
عبد الله : امي قالتلها لا تقفلوا
زياد : اشوى .........هبه اعطيتيهاا المسكن
هبه : لا كانت نايمه
زياد : عارفها اساسا لو كانت صاحيه راح اتعاند يلا سلام
وطلع لهاااااا دخل الغرفه لقي الغرفـــــــــــــــــــــــــه زيي التلج وهيا نايمه كأنهاااا ملاك
دور على ريموت المكيف مالقيه قرب منهااا ماقدر انو مايوقف يتأمل شكلهااااااا
زياد قرب منهاااا : حبيبتي حنو اصحي يلا
حنين مغمضه عيونهااا وتتقلب : امممم مامي لا تخافين انا بخير بس بنام تعبانه شووي
زياد ماقدر مايضحك انا بخير وتعبانه كان معاه شنطتوااا ت اللى يكشف عليهاا والدوء حقها وشنطتها وجوالها وباقه ورد
زياد سحب ورده من الباقه وقربهااا من خدودها وصار يحركهاا
حنين تبتسم وهيا مغمضه عيونها : مامي بنــــــــام
زياد : افداء البتسامه
حنين فتحت عيونهاااا شافتوا قدامها كانت بتتكلم بس زياد حط يدوا على فموا وقالها : اششششش اكشف عليك واشوف يدك بعدين نتكلم
حنين : مع نفسك
زياد وهو يطلع السماعه : لا معاكي انتي
حنين تنادى : سيتي سيتي
سيتي تدخل : قود ورننق هانين
حنين تقوم تجلس على السرير : قوود مورننق سيتي
سيتي : هاو ار يووو
حنين : قووود سيتي بليز نسكافيه كوكلي
سيتي : اوكي
زياد كان طول الوقت قاعد يسمع : سيتي لا تجيبي نسكافيه وجيبي لها فطور وكاسة عصير فرش
سيتي : اوكي
حنين : سيتي جيبي اللى قتلك عليه
سيتي : اوكي
زياد : سيتي لاء جيبي فطور وعصير
سيتي : اوكي
حنين بعند : سيتي لا زيي كل يوم جيبي النسكافيه
سيتي : اوكي
زياد يعاند : سيتي جيبي الفطور والعصير فاهمه
سيتي : كلااااااااااااااااااااص هو اصير اني نسكافيه كلا ص انا مافي جيب شئ انتو كلووو زيي بيبي
(خلاص هو عصير انتي نسكافيه انا مافي جيب شئ انتو زيي البيبي )
حنين سطحت على سيتي عشان عقلها طار بين حنين وزياد كل شئ قالتو اوكي : ههههههههههههههههههههههه خلاص اسمعي كلامي انـــــــــا وروحي سوي النسكافيه اذا يبغي يمشي كلاموا يمشيه على نفسوا
سيتي : افف اوكي
حنين : هههههههههههه
زياد : احبك حتى عنادك احبواا
حنين : بدت الاسطوانه المزيفه
زياد طنش : وريني يدك قبل مااكشف عليك
حنين : تراك مصدق نفسك وبعدين مين سمحلك تدخل غرفتي
زياد : عادى تراني داخل غرفة زوجتي
حنين : اووووووووووووف
يرن جوال حنين
حنين تلتفت جوالها نسيتوا بيت عمهااااا
زياد : جوالك معاي جيبتوا لك (ويعطيها الجوال )
حنين تاخذوا منوا : ملقوف ايش دخلك (وترد على الجوال )
الووو ........هلا بعمري وبقلبي وحشتيني ..............ههه والله جوالى ماكان عندي ................اممم امس كنا بيت عمي ونسيتوا هناك ................صوتي ...................ياربي من صوتي اللي اذا كنت فرحان هاو زعلانه او نايمه يبان عليه ................لالا ..............لاتخافي توي صاحيه ...............فيلم شنو .............لالا شكرا رعب ماابي .............خليه لك .................ههههه انا بقوم اخذ شاور واروح اجيب سيارتي بيت عمي (الاخت متجاهله زياد )....................اوكي انتبهى على نفسك وسلمي على روميووو ............ههه باي
حنين تقفل الجوال من رويده تشوف صورتها كانت حطتها خلفيه وتنظر الى زياد
زياد يبتسم: نامت بحضني طول اليووووم
حنين بتقوم من على السرير بس هيا لابسه شورت وكمان تعبانه تحس بدوخه معاها فقر دم حاد
زياد : وين ؟؟
حنين : مالك دخل
حنين تقوم وتحس بدوخه زياد يمسكها ويجلسها على السرير
حنين تبعد زياد عنهاا وتسحب الشرشف عليهاااا
سيتي تدخل : خذ
حنين شافت سيتي معصبه : ههههه ريلاكس ست سوت ريلاكس
سيتي : ايش هذا ست سوت
حنين : هههه دلعك (وتاخذ كوب النسكافيه )
تاخذوا مجروحه زياد يقرب منها ومعاه الحبه
زياد يقرب الحبه من شفايفهاا / يلا حنو افتحي فمك
حنين تبعد وجهها : ماابي
زياد يقرص خدها : بدينااا
حنين : أاااي قتلك ماابي
زياد : حنين حبيبتي افتحي فمك
حنين خطرت على بالها فكره وفتحت فمها وزياد اعطاهااا الحبه
حنين بتقوم زياد : وين ؟؟
حنين : بدخل التواليت
زياد : اوكي استناك
حنين : مافي داعي
زياد : يلا روحي خذي الشاور حقك وانا استناااااك
حنين تقوم من على السرير : اوووووووووووووف
زياد يمسكهاااا
حنين : ابعد
زياد : حنين انتي تعبااانه
حنين تمسك بالجدر : خلاص مسكت الجدر ابعد
زياد يتركهاا وحنين تمسك بالجدر وتاخذ منشفه وبنطلون وبلوزه وتدخل التواليت
زياد كان يتأمل شكلها بشورت جناااان
حنين دخلت الحمام واخذت كلينكس وطلعت الحبه من فمهاااا ورمتها في الزباله
وفتحت الشاش عن يدهاااا واخذ شاور وخلصت بعد ساعه ونص ولبست بنطلون جينز كحلي غامق وبلوزه سوداء كم طويــل عليهااا صورة ملاك بالفصوص الفضي كانت البلوزه ماركه
اما هو كان بغرفتها شاف كل الورد اللى اهدها عندها ومجفف شاف البوم صور الملكه شاف الدبدوب اللى اهدها هو عندها على السريـــر
حنين طلعت من الحمــام لقيتوا جالس على الكرسي حقهاااا الوردى
زياد : نعيمااا
حنين ماردت وقفت عند التسريحه وهيا تعباااانه تمشط شعرهاااا: ..............
زياد يقرب منها ويلمس شعرها المبلل : انا امشطلك
حنين : زياد اطلع من غرفتي
زياد : مابطلع
حنين من النوع اللى لمى تزعل راصها يصير يعورها الم مو طبيعي وتفقد شهيتهااا : سيتي سيتي
سييتي : يس
حنين : سيتي جيبيلي بندول ونسكااافيه كوكلي
سيتي : اوكي
زياد : حنين توك شاربه نسكافيه
حنين تمسك راصها بيدها اليسااار : زياد بليز مو فايقتلك راصي يعورني
زياد يمسك يدهاااا ويجلسها على السرير : حبيبتي ارتاحي
حنين : اووف قتلك لا تقول حبيبتي
زياد : اشوف يدك ليه فكيتي الشاش من عليهاا
حنين : وكيف اخذ شاور
زياد : اووووف منك جرحك جديد
حنين : جرحى انتهى من زمان ونسيتوا وجرح قلبي طاب
زياد يمسك يدها المجروحه ويحط عليهاا المرهممم ويلفها بشاش
سيتي تدخل : خد
زياد ياخذ من سيتي البندول : خلاص سيتي
حنين : لا ابغى نسكافيه
زياد باسلوب حزم : حنين خلاص
حنين : اووووف عطني البندول راصي بينفجر
زياد يمد لها البندول حنين شربت البندول وارتاحت على السرير
حنين راصها كان يوجعها مره غمضت عيونهااا واتلحفت بشرشفها الوردي
زياد كان يتأملهاااا
حنين بعد نص ساعه بدا مفعول البندول فتحت عيونها لقيتوا جالس يتأملهاااا : انت هنااا
زياد : كيفك الحين ؟؟
حنين تقوم من على السرير وتروح عند التسريحه تظفر شعرهااا وتحط له بكله وردي وتحط كحل وماسكارااا : ................
زياد : وين رايحه
حنين : مالك دخل
زياد : حنين انتي تعباااانه التهاب صدرك قووي كلوا من البرد اللى تاخذي شاور وتجلسي فيه وغير كذا فيكي فقر دم مو قادر اعطيكي مضاد قوووي عشان جسمك مايتحمل
حنين تلبس عبايتها وطرحتها وتاخذ شنطتهاااا وتنزل ولا عبرت زيااااد
ام عبد الله : اهئئئ وين رايحه
حنين : ههههه مامي ايش فيك
ام عبد الله : انتي وين رايحه
حنين : طفش بطلع مع وجدان وبروح اجيب سيارتي
ام عبد الله : وقتك انتي وطفش
هبه : حنو انتي تعباااانه
عبد الله : اقول ارجعي غرفتك
حنين : انا طالعه هربانه من غرفتي شوي وهيقلبها غرفة عمليات
الكل : ههههههههههههههههههههههه
ابو عبد الله يدخل : ياعمري كيفك الحين
حنين تروح لي ابوها ماتقدر تركض تعبانه : بخير يالغالي بخير لاتخاف على
زياد ينزل واقف بنص الدرج يتفرج عليهمممم
ابو عبد الله : حبيبتي وين رايحه ؟؟
حنين : دادي طفش بطلع
ابو عبد الله : ارتاحي بغرفتك
حنين : دادي تذكر غرفتي الرومانسيه الورديه الحلوه احلى غرفة بالبيت
ابو عبد الله استغرب : تذكر؟؟؟؟
حنين : ههههه ايه زيادوه قلبها غرفة عمليات
عبد الله : زيادوه ؟؟
حنين : ههههههههههههه ايه
هبه : مو خايفه منوا
حنين : مايسمعني بغرفتي قصدي غرفة العمليات وبعدين ماقلت شئ وانا خايفه
زياد : احم احم
حنين : اهئئئئ متى جيت ؟؟
زياد : من زيادوه
حنين طنشت: اهااا طيب ..... انا رايحه لجودي
اماني تدخل هيا واحمد : سلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
اماني تسلم على حنين : حبيبتي كيفك؟
حنين : تمام تروحين معاي
اماني : انتي بتطلعين مايصير ارتاحي
حنين : اوووف ايش فيكم بطلع مع وجدان
اماني : لا انا بروح البنك في ورق لازم اسويــه
حنين : اوكي باي
زياد : حنين انا من اول ساكت لك قلت ماراح يرضولك اهلك لاكن الحين مافي طلعه انتي تعبانه شنو ماتهمك نفسك
حنين تلتفت لزياد : دكتور زياد اطلع غرفتي ااه قصدي غرفة العمليات كمل عمليتك
زياد عصب : حنين انا ماامزح
حنين : ولا انا سي يو وخرجت من البيت
زياد : عنيـــــــــــده
عبد الله : اهي ماتحب احد يجبرها على شئ
ابو عبد الله : بس ذا لمصلحتهااا
ام عبد الله : خلاص خلوها على راحتهااا
زياد : انا بروح المستشفى وعلى الساعه 10 امر اعطيها الدواء
هبه : زياد اعطيني اياه انا اعطيهاااا
زياد : اذا انا يالله ترضي معاي ماعليك انا اعطيهاا
هبه : اوكـي
****
حنين تروح عند وجدان فارس تتصل على وجدان : الوو ......تمام .........انا تحت يلا بنطلع نتمشى .......اوكي باي
حنين بسيارة حقت العايله
فارس يطلع من البيت : هلا حبيبتي كيفك ؟؟
حنين : بخير ياكل دنيتي
فارس : انزلي يلا
حنين : لا ماابي باخذ وجدان بروح اتمشى
فارس : بس انتـ
حنين تقاطعوا : لا تقولي تعبانه مافيني شئ ذبحوني بالبيت
فارس : اوكي وين بتروحون ؟؟
حنين : امممم أي مكان سوق مطعم كوفي
فارس : وين سيارتك ؟؟
حنين : بروح اجيبها بيت عمي
فارس : اوكي
تطلع وجدان : هاي
حنين : هااي
وجدان : كيفك .؟
حنين : تمام يلا بنروح نتمشى
وجدان تركب السياره : يلا باي فارس
فارس : باي
حنين تروح تسلم على عمهاااااا
ابو سعود : هلا بوردة البيت
حنين : ههه تسلم عمي
ام سعود : كيفك الحيــن
حنين : بخير
سعود : خوفتينا عليك
حنين : الله يخليك لي لاتخاف والله مافيني شئ
هدى : ليـه طلعتي لو ارتحتي
حنين : طفشت بتمشى يلا باي
حنين هيا وجدان وسيتي بسيارتها وخلت محي الدين يودي سياره العايله البيت
وجدان وحنين راحوا على كوفي يشربون قهوه او عصير
وجدان : حنين انتي باين عليك التعب زياد يقول معاك التهاب بصدرك كلوا منك تاخذي شاور وتطلعي للمكيف
حنين : جودي لا تصيرين زيي العجوزه عادي كلوا التهاب ولو اخذ دواء هيروح بس اخوك مكبر الموضوع
وجدان : انتي ايش نهاية موضوعك انتي وزياد
حنين تحرك القشه المصاص بالعصير : مااعرف
وجدان : حنين انتي جالســـــــه تتعذبين واهو بعد يتعذب ليـه تسوا بعمركم كذا
حنين : جودي وربي مو قادره اسامحوا اتصدقي اني مااتذكر شكلوا يوم ضربني كف بس مجرد فكره انو يرفع يدوا عليا معصبتني وجدان صدقيني شئ صعب وجدان تحسبيني مااحبوا وربي اموت عليه بس ياوجدان اللى سواه زياد مو شئ سهل كيف يبغاني ارجع على طبيعتي معاه وخليه يحظني ويسلم علي كيف بعاملوا كزوج وانا كل مايقرب مني اتذكروا يوم عطاني كف
وجدان : بس اهو ندمان وتأسف
حنين : عارفه بس ندموا مايرجع الزمن انتي عارفه اثر فيا يوم قاللي انو انا رديتها له مليون كف وربي اثر فيااا يوم قاللي كذا بس صدقيني مو قادره انا ماابغاه ينجرح ولو هو الغلطان ماابغاه ينجرح بس ايش اسوووي
وجدان : سامحي
حنين تتهرب : يلا قومي نتسوووق
وجدان : اتهربي
حنين : هههههه
اما عند رويده ومحمد
محمد : عجبك ؟؟
رويده : مره حلو يضحك
محمد : يضحك ؟؟
رويده : الا يفطس ضحك ههههههههههه
محمد يلمس جبهتها : مصخنه
رويده : محمد ايش فيك ؟؟
محمد يرفع صوتوا : يالخبله ترانا دخلنا فيلم رعـــــــب رعـــــــــب
رويده : ههههههههههههههههههههههههههه
محمد : ايش فيك ؟؟
رويده : وربي يضحك

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -