بداية الرواية

رواية جرح المدينة وجرح القلوب الحزينة -3

رواية جرح المدينة وجرح القلوب الحزينة - غرام

رواية جرح المدينة وجرح القلوب الحزينة -3

مشعل: انا بس ابي افهم ليه تعاملها كذا
سعود: لاحول وانا ايش سويت طلبت مني ازورها وزرتها حتى المذكرات صورتها لها
مشعل: حرام عليك البنت تحبك
سعود: مشكلتها مومشكلتي
مشعل: هو فيه احد تحصل له تحبه شهد بنت سلطان ومايحبها ياخي الشباب يبوسون رجلينها علشان تعطيهم بس نظره جمال ومال ودلال
سعود: يلتفت على مشعل اقول مشعل ايش رايك تحبها انت
مشعل : فكره حلوه بس المشكله ماهي معبرتني تحب الرجال الي جالس جنبي معقد وحالته حاله
سعود: تنهد وقال ايه هذاك قلتها معقد وحالتي حاله
مشعل: اسف سعود وربي ماكنت اقصد
سعود: لاتتاسف ياخوي انا اعرف اني معقد وقلبي تحجر عن حب أي بنت وماتوقع شهد ولاغيرها تذوب هالجليد الي كتم على قلبي
مشعل: انتع عطها وجه وتشوف تقدرشهد تذوب الحليد اولا ياخي ماعطيتها فرصه
سعود: لو شهد راح تقدر تذوب جليدي كان ذاب وانا مقابلها اربع سنوات يامشعل شهد بجاملها ودلالها ونعموتها ماقدرت تذوب هالجليد مشعل عمي بصدمته لي هو بنته وزوجته ماقصرو معاي غلفو قلبي باكبرجليد وماتوقع يجي بيوم يذوب هالجليد كم عمري الحين يامشعل وكم شفت من حريم بس ماحركن بقلبي شعره وحده
مشعل: صدقيني يبي يجي يوم ويذوب هالجليد عاد يابعد زواجك ياقبل
سعود: تصدق ان حتى فكرة الزواج موعلى بالي
مشعل: انت انجنيت ماتبي ابوك وامك يفرحون فيك
سعود: الا بالعكس منى عيني اشوف امي مبسوطه وابوي يرفع راسه فيني بس بالزواج ماتوقع لاني رجال قلبه حجر ومابي اظلم بنت الناس معاي وانا اعرف أي زوجه تبي زوجها يموت في هواها وانا خمسين بالميه ماتوقع اني ابحب
مشعل: هونها تهون وانا اخوك وارجوك طلبتك لاتضيع شهد من يدك مسكينه حتى الحجاب لبسته بعد ماقنعتها
سعود: مشكلة شهد لبست الحجاب علشان تلفت نظري لها وتجذبني مالبسته باقتناع مالبسته علشان رضاء ربها وهذي المشكله
مشعل : ايش عرفك بنيتها
سعود: ماتشوف نظرات الاغراء اذا بغت تاصل لشي ماتشم عطرها ماتشوف مكياجها الي تقتنع بالحجاب لله ماتسوي كذا مشعل
مشعل: لاتظلم البنت سعود
سعود" انا ماظلمها بس راح اذكر كان كلامي صح يالله وصلنا لشقتنا نزلنا يابطل
انتهى هالجزء وامل انه يحوز على اعجابكم وانتظر توقعاتكم لاتحرموني منها اختكم[[[هــــــــــمــــــس]]]

الــــــــــــــ ج ــــــــــــــزء الــــــــــــــــــ خ ــــــــــــــــــــــــــــــــامـــــــــــس

في بيت ابــــو سليــــ م ــــــان

كانوجالسين على قهوة العصروزوجة ابو هديل طبعا اخت سليمان من ابوه بس كانت تكره هديل كره وبنتها هناء نفسها تكره هديل مع ان هديل اختها من ابوها ومعروف عن هديل الطيبه والدين الي ورثتهم من جدتها الي ربتها ومايحبها غير مشعل اخوها وابوها سلبي مايدافع عن بنته ولاشي [[[لسر خفي راح تعرفونه بعدين]]] اما اهل سليمان امه وابوه واخوته يحبون هديل مررره
ابو سليمان: زين وانا ابوك جيتي يا ام مشعل مابغيتي تجين للرياض ماكان لك ابو تسألين عنه
ا م مشعل: والله يابوي توني فضيت لام تخرجت هناء والحمد لله تعينت مدرسه قررنا نقل لجده سنه سنتين حتى تنقل هناء عندنا
هديل: ببرائتها وجمالها التفت على اختها الف مبروك هناء التعيين
هناء: من غير نفس الله يبارك فيك
ام مشعل: لانها تحقد مره على هديل حبت تقهرها وتضيق صدرها التفت على سليمان وقالت الا ياسليمان ماتبون تفرحونا انت وهديل بصغير
سليمان: كان ياخذ فنجال القهوه من يد هديل على طول رفع عيونه لهديل وشاف وجه هديل حمر وقال الله يجيب خير
هديل: تحملت على نفسها وحاولت تكتم قهرها ورجعت جلست
ام مشعل: ايه ياخوي الي بعمرك معه ولدين ثلاثه الحين لاتهمل نفسك ياخوي ترانا ودنا نفرح فيك الله يهديك بس
ام سليمان: لام لاحظت احراج زوجة ولدها وحبيتها هديل الي تغليها مثل بنتها ردت الله عليك يالولوه الي يسمعك يقول عمر ولدي 40 لاتنسين ترا عمره 25 يعني الي بعمره بعضهم ماتزوجو وهديل الله يحفظها لسه صغيره عمرها عشرين الله يحفظهابس هي تزوجة بدري لام كان عمرها 16
ام مشعل: وانا وش قلت ياخاله الله يهديك بس من حبي لاخوي ابي مصلحته
ام سليمان: بقلبها امحق تبين مصلحته الا بس ودك تقهرين هالمسكينه وتنقمين من امها فيها وهي مالها حيل ولاقوه بس الله يخلف على هالسليمان الي ماوقفك عند حدك
هديل: على اذنكم ابروح اذاكر فوق
ام مشعل: وش لك بالتعب والشقا وانا خالتك اخوي مومقصر عليك بشي
ابو سليمان: يابنتي الي نبيه لبناتنا نبيه لهديل والدنيا ماتضمن
ام مشعل: انا ابي لها الراحه والا هديل مثل بنتي هنا ءوولدي مشعل الله يرده لي بس
لميا: اخت سليمان بقلبها والله من النصب بس
هديل رقت لغرفتها وجلست على سريرها وهي تبلع عبرتها ااااخ ياسليمان متى تبي تدافع عني متى يكون كلامك زي خالتي وعمي مايرضون احد يضايقني الله يهديك بس غصب عنها نزلت دموعها من القهر الي تحسه بس مسحتها بسرعه وراحت تلهي نفسها بمذكراتها
في بـــــــــــــــريطانــــــيا
مشعل: جالس على الكنب وماسك جواله الحين ابتصل على هدوله وربي لها وحشه
سعود: جلس بالكنب الي مقابل لمشعل ابفهم الحين شي انت تحب وتحرص على هديل اكثر من اختك الي من امك وابوك هناء
مشعل: ايش جاب لجاب هذي هدوله غيرررررررر
سعود" بس ولو المفروض ماتفرق بين خواتك ولاتنسى ان هناء شقيقتك
مشعل: سعود قلتها شقيقتي يعني عندها شقيق واب وام موزي هديل الي كانها مقطوعه من شجره سعود انت تقول كذا لانك ماتعرف هديل بنت طيبه بماتحمله كلمة طيبه من معنى ملتزمه ماتحمل حقد لاحد تخيل على الي تسويه امي فيها مع ذلك ماعمرها ردت على امي الا ببتسامه وتسكت ماتخذ حقها ابوي الي مهملها تبره ويوميا تتصل عليه بس امي غالبا تصرفها عكس هناء الي مابقلبها حب الا لنفسها وبس
سعود: حط يده على كتف مشعل وقال الله يخليك لهديل ذخر ودخر يامشعل
مشعل: امين ياسعود تصدق انها لو مومتزوجه ورب البيت ماسافر واخليها عند امي امي الله يهديها تكرهها كره اعمى كله ليش علشان ابوي تزوج امها ابفهم ايش ذنب هديل مادري
سعود: الله يهدي امك ويسخرك لها
مشعل: مسك الخط لاتشغلني عن اختي الوووو هلا هدوله
هديل: كانت تذاكر وفجاه رن جوالها بانشودة مخصصتها هديل لاخوهاقامت بسره وشالت جوالها ولقت الشاشه تاشر باسم تاج راسي ردت بسرعه هلا وغلا عسى الدنيا ماتخلى منك ياغلى ناسي ياعزوتي انت
مشعل: بنفس مرحه بشويش علي يابنت ماتحمل كل هالمدح انا ههههههههههههه
هديل: فديتك بس وربي ولهانه عليك مووووووت
مشعل: وانا اكثر ها بشريني عن صحتك ودراستك
هديل: الحمد لله دراستي ماشي حالها بعد ماتركت ندى الدراسه احس الجامعه ملل وطفش يامشعل وصحتي ادع لي ربي يرزقني طفل افرح فيه انا وسلماني
مشعل: بالنسبه لدراستك وتركت ندى لجامعتك انتي تكلمين ندى مولازم تكون معاك وحملك الله يجيب خير ياختي لاتفكرين بالموضوع هذا كثير ياختي
هديل: تمسح دمعه طاحت من عينها وتذكرت خالتها على فكره ياخوي ترا خالتي وهناء عندنا اليوم
مشعل: ماشاءالله اجل جاينكم لجده اليوم
هديل: ايه اخذو عمره ومرونا قبل ماتباشر هناء لانهم خلاص راح يستقرون هنا حتى تنقل هناء
مشعل: حلو انا ان شاءالله اليوم راح اكلمهم انتي اخبارك مع زوجك
هديل: فديته مومقصر علي بشي وماكملت كلامها الي وسليمان يدخل عليها
سليمان: ايش فيني انا اكيد ندى
هديل: ارتبكت تخاف يتضايق انها تكلم وهو موجود بس اخوها ماتقدر تصده لا هذا اخوي مشعل
سليمان: عطيني اياه اكلمه قليل الخاتمه
مشعل: ليش قليل الخاتم هاه انا ووجهك ايش سويت ههههههههههه
سليمان: تكلم هدوله وماعمرك كلمتني
مشعل: وليه اكلمك اهم شي هدولتي تراك خال بالاسم بس لاتنسى اني اكبر منك بسنتين هههههههههه
سليمان: مالت عليك بس من ولد اخت
مشعل: واحذرك الله الله بعيوني الي معاك الي هي هدوله اينا واياك يجيها شي ترا اوريك نجوم الليل بعز الظهر
سليمان: لايكثر بس وانت تعرف انه هدوله بين عيوني مطبق عليها
هديل: هنا حمرت خدودها وابتسمت لزوجها ابتسامه كلها حب وحنان ونزلت راسها وطاحت الخصلات المترده على وجهها
سليمان: ذاب مع ابتسامتها وجمالها وقال مع السلامه تراك اشغلتنا ههههههههههههههه
مشعل: وجع ماسرعه سكر الدوب قبل مارد السلام
سعود" هههههههههههه تستاهل وانا بعد ابتصل على اهلي من زمان ماتصلت عليهم

في قــــــــــــصــــــــتر ابــــــــــــو ســــــــــــــــــ ع ــــــــــــــود

راحت ناديه لبيتها وكلهم رقو ينامون الا ندى وياسمين جالسات ياكلن شيبسات ويسولفون ويضحكون ياسمين ابروح لحمام الله يكرمك ندو واذا دق التلفون ردي اكيد ناديه لانها قالت اذا وصلت للبيت ابكلمكم ونامو عيالي ابكلمك انتي وندو ونسولف شوي
ندى: اوكي بس انتي لاتتاخري راحت ياسمين وشوي الا يد ق التلفون رفعته ندى وبكل نعومه هلا وسهلا يعني لسه مافقدناك هههههههههه
سعود: استغرب من نعومة والرقة هالصوت وجلس يناظر شاشته جواله يتاكد هو غلطان اولا
ندى: هيه وين لسانك لايكون بلعه القطو وانا مادري ههههههههههههههه
سعود: هنا زاد قهره من هالبنت واستغرب مين هذي الي ماخذها راحتها وتتدلع بعد مشكله ظن ان ندى تدلع بصوتها وماعرف ان ندى طبيعة صوتها ناعم سالها بصوته الخشن من انتي
ندى: اتفاجات بالرجال بس انقهرت قالت اكيدلعاب تو ساكت وانا امزح اظنه ناديه والحين يسال بعد ردت عليه بقوه, شين وقوة عين تكلمنا وتسالنا من احنا
سعود:انقهر من جراتها وردها ورص على سنونه انتي مين وتذكر لتوه ان بنت عمه ندى معاهم وهنا بغى يدخل يده مع السماعه ويخنقها ويريح عمره منها
ندى: موملزومه ارد عليك انا مين والحين اذا سكرت السماعه تعرف اجابتي طووووووووط
سعود: خلاص ولع ووصلت معاه جلس يعيد بالاتصال مره واثنين وثلاث وندى مطنشه وتكمل اكل الشيبس حقها
ياسمين: جات وشافت التلفون يرن وندوووش مطنشته قالت لها دوبه ليه ماتردي وانا موصيتك بعد
ندى: طنشيه واحد لعاب وجلست تفرفر بالقنوات وتكمل اكلها
ياسمين: ناظرت الكاشف وجع مولعاب هذا اخوي سعود
ندى: غصت وقالت ظنيته لعاب ردي عليه واعتذري لي منه فديتك
ياسمين: وهقتين معاه جد دوبه وشالت السماعه
سعود: كان مفول على الاخر وقال بصوت عالي الووووو
ياسمين: خافت منه وعرفت انه معصب على الاخر هلا سعود اخبارك اخوي ترا ندي
سعود: وينهها عطيني اياها
ياسمين: هدي الله يهديك ندى والله ماعرفتك
ندى: كانت تناظر ياسمين ومرتبكه شوي بس طبعها شخصيتها قويه ماتحب انها تظهر خوفها من احدلانها ماغلطت تظنه لعاب لانه ماعرف عن نفسه يعني حتى مغلط
سعود: ياسمين عطيني اياها
مشعل: ياشر لسعود بيده يعني هدي
سعود: ماكانه يشوف مشعل من الغضب وجهه محمر من هي نبت ابوها الي تسكر السماعه بوجهه لا بعد بنت اكره الناس له
ياسمين: سعود امسحها بوجهي الله يخليك
سعود : يااااااااااااااااااااااسمين
ندى: سمعت صراخه الي طلع من السماعه من قوتهوقامت بكل ثقه وقربت لياسمين وسحبت السماعه منها الظاهر المساله ماتحمل كل هذا ظنيتك لعاب وسكرت وانت مغلط لانك ماعلمت عن نفسك
سعود: زاد غضبه وقال اخر زمن تجي بنت حمد تعلمني الصح من الغلط
ندى: رصت على سنونها وقالت بنت حمد تاج راسك
سعود: تخسى تكون تاج راسي الا تحت رجولي ادوسها واعلمها الادب
ندى: خلاص هنا زاد غيظها منه ودها تخنقه من القهر ماعاش والي جابته امه الي يدوسني
سعود: ابشرك ان امه جابته وكبر وبصحه وعافيه وعايش علشان علشان يرجع ويدوسك تحت رجوله
ندى: الظاهر انك نسيت تحظر الدكتوراه بالادب وحسن تعامل مع الناس ياشاطر
سعود: اصلا من سمح لك تردين على تلفون بيتنا هذا اولا
ندى: هذا بيت عمي موبيتك هذا اولا
سعود: بيت عمك ياشاطره بيت ابوي ورب البيت بس ارجع لربيك يابنت حمد
ندى: ابوي وامي الله يرحمهم مربيني قبل جيتك وعمي الي يسواك مقدمني عليك يالي ماتعرف الادب وسكرت السماعه بوجهه ورقت فوق لغرفتها لانها ماتبغى تنهار قدام ياسمين كذا طبعها ماتحب تبكي قدام احد
سعود: خلاص هنا لوانها قدامه كان ذبحها سكرت السماعه بوجهه للمره الثانيه وعاد الاتصال
ياسمين: طارت عيونها بقوة بنت عمها وموقف سعود الي ماله داعي وهو الرجال الحكيم الي يعلم الناس الادب
ندى: راحت لغرفتها وسكرت الباب على نفسها ورمت نفسها على السرير وتمسك مفرش السرير وتجمع جزء منه بيدها من الكره وكل ماتنزل دمعه تمسحها بسرعه وتقول ماعاش تافه زيك ياسعود يبكيني وانا بنت ابوي
[طبع ندى شخصيتها قويه ماتحب تنزل دموعها او تضعف عند احد]
سعود:عاود الاتصال وهو بقمة عصبيته
ياسمين: كانت مره خايفه لانها تعرف ان سعود بقمة عصبيته
سعود: الو وينها الزفت الي ماتربت اعرفها الادب
ياسمين::تعوذ من ابليس سعود انت كبير وعاقل
مشعل : كان واقف عند راس سعود هدي ياسعود تعوذ من ابليس
سعود: خلاص عيونه كبيره ووجهه محمر من العصبيه شوفي اعرف انها جبانه مراح تكلمني بس قولي لها الوعد اذا جيت قسم لاربيها وانا سعود وسكر السماعه بقوه بدون مايقول لدلوعته ياسمين مع السلامه
مشعل: يهز راسه الله يهديك ياسعود طيب وحبوب بس اذا عصب يجيب العيد وهي الله يهديها راسها يابس مادري كيف هدوله تحبها سبحان من خلق وفرق والمشكله صديقات ليتها تعدي اختي علشان تاخذحقها شوي
سعود: الا هديل اختك تكرم عنها وانصحها تصادق بنات اخلاقهم طيبات مو زي هالاشكال الي ماتعرف التربيه
مشعل: هههههههههه خلاص سعود انت معصب ماختلفنا بس لاتسب البنت كذا وتظلمها باخلاقها بعد انت نرفزتها بكلامك
سعود: لا هذا طبع عمي الل وعياله كلهم مغرورين وشايفين انفسهم بس هذي زادت عن اختها بطولة اللسان بس قسم لاقطع لسانها قطع من حيني اكرهم لاعاد تصير اخلاقهم زفت لا وتعيش ببيتنا بعد
مشعل: جلس جنبه سعود وحط يده على كتف سعود اسمعني ياخوي لاتنسى انها يتيمه ومالها احد بهالدنيا غيركم انتم عصبتها لاتعذبونها وتغربولنها صدقني حالها يرحم
سعود: التفت عليه الي يسمعك تتكلم يقول يتكلم عن بنت كتوته عمرها 5 سنين ومؤدبه وضعيفه وترحم هذي بنت بالجامعه ولسانها اكبر منها بخمسين سنه
مشعل: هههههههههههه يازينك ياسعود اذا عصبت ههههههههههه
سعود: يازينك بعد وانت ساكت احر ماعندي ابرد ماعندك
مشعل: هونها تهون وانا اخوك هذي توها مراهقه لاتواخذها وجارها على قدر عقلها
سعود: اخليها تذلني واجاريها بس مابقى لي الا شهر الله ينهيه بخير وتشوف وقام وهو معصب ودخل غرفته وسكر الباب بقوه وجلس على سريره وقال وين تروحين من انتقامي يازفت يالي اسمك بنت عمي كيف غثاهم ومشاكلهم ماراح تفكني طول عمري بس خلاص موانا سعود الضعيف انا سعود القوي وانتي الذليله الكسيره بيتنا ان ماخليت عزتك ذله ماكون سعود
ياسمين: رقت ودقت الباب على ندى وهي متاكده ان ندى ذابحه نفسها من البكى وماراح تفتح لها بس قالت مستجيل اخليها لازم اواسيها
ندى: فتحت الباب وهي ماسكه الروج بيد وتغني وكاشخه
ياسمين: فتحت عيونها تناظر بندى
ندى: تاشر بيدها هي سم الله عليك ايش فيكي سكري فمك يالحلوه لايدخلها ذبانه ههههههههههه
ياسمين: ضمت ندى وتقول فديتك ندو الله يديم عليك السعاده قلبي
ندى: ضمتها وهي تخفي حزنها وتقول وياك قلبي بس بسرعه تداركت الوضع علشان ماتحس ياسمين بحزنها يالله يالدوبا ابغير ملابسي وانام ورانا جامعه بكره
ياسمين: تمسح دموعها ايوه الحين ابجري واندعس بفراشي ههههههههههه
ندى: سكرت الباب وتسندت عليه ودموعها تسيح على عيونها وتقول أي سعاده ياياسمين وانا وحيده وبعيده ومادري ايش ينتظرني بحياتي وهالعله الي طلع لي موكافي اخته وامه الي غاثيني والا اخوه الي اذا شافني نظراته تجيب لي الاشمئزاز والخوف منه استغفرالله صايع مارتاح له جلست على سريرها تقول مسكين عمي ماجاه على طيبته واخلاقه الا ناديه وياسمين
انتهى هالجزء انتظر ردودكم وتوقعاتكم ياحلوووين ومع الجزء السادس انتظرو الجديد
ردودك وتوقعاتكم مصدر حماس وثقه لي وعزيمه اني اكمل الروايه
اختكم ومحبتكم......>>>>
[[[ هــــــــــــــــ ؛ ـــــــــ م ـــــــ؛ــــــــــــس]]]

الجزء الــــــــــــــــســــــــــــــادس



في جامعة ســــــــ ع ـــــــــــود

سعود كان لابس تي شي رصاصي وفوقها جاكيت اسود وبنطلون اسود ومسرح شعره الي موقصير ولاطويل بس اسود وناعم وكثير مسرحه على واكان يمشي مستعجل توه منتهي من امتحانه ومبسوط منه بس كان تعبان يبي يروح لشقته لان الماده كانت صعبه وكان سهران
شهد: لو سمحت سعود دقيقه
سعود: وقف بس مايحب يركز بالبنات فلهذا كان يناظر الي قدامه ويتلفت يمين ويسارهلا شهد امريني
شهد: استحت وحمرت اخدودها أي كلمه من حبيبها سعود تهزها هزمايامر عليك ظالم بس انا مسويه بارت حلو بمناسبة تخرجنا ابغاك تحضره لو سمحت وهذي بطاقة الدعوه
سعود: مشكوره شهد بس اناااا
شهد: ارجوك سعود انسى كرهك لي شوي واحضر
سعود: نسى نفسه والتفت لها وعقد حواجبه وقالها من قالك اني اكرهك شهد
شهد: نزلت راسها بحزن وقالت تصرفاتك تقول صدودك عني تقول بلعت عبرتها ورفعت عيونها تبغى دموعها تروح سعود انا كل ماتقرب منك شبر تبعد عني ذراع
سعود: دق قلبه طبول وارتبك لانه خاف ان شهد تصرح له بحبها وهذا مايبغاه ابدا لانه مايبغى يفشلها ويكسر بخاطره شهد ورب البيت اني ماكرهك وتاكدي ان قلبي يحمل لك كل معزه واحترام
شهد: رفعت عيونها وبغت تطير من الفرحه قالت صحيح سعود
سعود: لام شاف فرحتها تدارك نفسه وقال وربي اعزك معزت خواتي واخاف عليك زيهن
شهد: تغير وجهها وقالت مشكور وماتقصر بس لاتنسى موعدنا ارجوك
سعود: ابتسم وقال ان شاءالله ولايهمك واسمحي لي الحين ميت من السهر والتعب كرفنا كرفك هههههههههههه
شهد: نست صدمتها من كلامه انها زي اخته وذابت لابتسامته وضحكت بوجهه وتناظره وهو يمشي معطيها ظهره متجه لسيارته وتناظر جسمه العريض المتناسق مع طوله كشخته ورزته وتنهدت وقالت احبك ياسعود احببببببببببك
سعود: ركب بسيارته ويتذكر شهد ونظراتها قال حاس فيكي ياشهد بس ياليت هذا يذوب جليده ويحبك ياليت ويطق على صدره هز براسه وقال الله يسامح من صدمه وجمده الله يعين بس
[في قصر ام فيصل عمة هديل بس قبل اعلمكم عنهاهي وفيصلام فيصل ماجابت الا فيصل واخته نادين الي كبر هديل لام كبرت نادين وصارت باول ثانوي توفيت هي وابوها بحادث وزجها كان من اغنياءالرياض طبعا مابقى لها الا ولدها وحيدها وقرة عينها فيصل تزوج فصل من ريم بس ريم تكره امه كره اعمى غرها دلال فيصل لها مع ا ن ام فيصل مره طيبه وحبوبه طبعا ام فيصل ماتحب المشاكل لهذا مخليتهم براحتهم وهم ساكنين ببيت لحالهم بس مسويه الدور الثاني كله لفيصل وزوجته وبنته تولين ورولين على امل تحن ريم يوم وتجي تسكن معها بدال سكناها بالقصر لحالها هي والخدم طبعا فيصل كبير عمره 35 وصديق حميم لسعود ومشعل ويتمنى ان ريم تحن على امه وتعيش معاها او تعاملها باحترام وتقدير بس امه دايم تهديه وتقول خلها براحتها طبعا ام فيصل تحب هديل مره لانها كبر بنتها نادين وفرق كبير بين نادين وفصيل لان العمه كان صعب يثبت لها جنين اذا وصلت الخامس ماتو واخيرا حملت بنادين وفرحت فيها بس ماتت بحادث بس العمه كان ايمانها بربها قوي وعرفت ا نالي جاها هو امتحان من ربها
فيصل : دخل قصر امه واخذ الخدم منه سيارته ووقفوها في المواقف طبعا فيصل هو الي يدير املاكه واملاك امه
العمه: جالسه عند قناة المجد العلميه وكانت تتقهوى
فيصل: السلام عليكم ياحلى ام في الدنيا وباسها مع راسها
امه: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته هلا والله وغلا بجمارة قلبي اخبارك ياوليدي واخبار زوجتك وبناتك
فيصل: الحمد لله يمه ماعندهم خلاف انتي بشرينا عنك وايش مسويه
امه: ابد ياوليدي بس توني مسكره السماعه من بنيتي هدوله
فيصل: يالهدوله الي تبي تسحب مني البساط فرحان اني دلوعة امي وتجي هذي تنافسي عليها
امه: هههههههههه الله ياخذ ابليسك تراها غلاها من غلا نادين الي يشفع فيها
فيصل
يبوس امه مع راسها عارف يمه وانا اعتبرها مثل اختي واخبرها هي وقرونها اول لام تجي عندنا ههههههههههههه
امه : ههههههههه ايه زمان اول الله مستعان لام كانت عند اميمتي تدللها وتهتم فيها
فيصل: بس الحمد لله عوضها الله بزوجها سليمان احسه ابن حلال وطيب
امه: فيصل الرجال ابن حلال بس قلبي مومرتاح مادري ليه هديل اذا كلمتني احس فيه شي منكد عليها فيصل انا اخاف عليها هديل شافت شي كثير ماشفوه غيرها تبهذلت وتزوجت وهي صغيره بس الله يستر عليها ويسعدها يارب
فيصل: ماهنا الا كل خير ياميمتي وريحي بالك ولاتشغلين نفسك يالله يمه توصيني على شي
امه: مابي الا سلامتك وانا امك ولاتنسى تجيب بناتك معك
فيصل: ان شاءالله اصلا بكره اربعاء وابخليهم يجون وينامون عندك الى الجمعه المدام ودها تروح لشالهاتنا الي بالشرقيه
امه: الله يسعدكم ياوليدي اهم شي جيبو بنياتي وانتم الله يسعدكم
فيصل: الله لايحرمنا منك يمه
طلع فيصل وترفع امه يدينها للسماء يارب انك ترده لي مردا جميلا وانام واقوم وهو وبناته حولي يارب اني مااموت الي لام اشوفه عايش معاي ياكل ويشرب وينام عندي يارب هذا وحيدي وقرة عيني لاتحرمني منه واسعده يارب وتنزل دموعها وتمسحها
[في بيت ام مشعل تكلم بالتلفون ورد عليها سليمان
ام مشعل: هلا وغلا باخوي
سليمان: هلا وغلا بام مشعل ايش اخبارك واخبار هناء ودوامها
ام مشعل : سكنا في جده علشان داومها والحمد لله مبسوطه مره بس تعرف سليمان الي زاد انبساطها ايش
سليمان : ايش
ام مشعل: بكل خبث ان سارة معاها بالشغل
سليمان: ارتبك وقال سارة أي سارة
ام مشعل تكمل خبثها: نسينا حبية القلب سارة
سليمان: يحاول يخفي ارتباكه ودقات قلبه المتسارعه من ذكرى سارة أي حبية قلب الله يسعدها مع زوجها وانا مع هديل
ام مشعل: ايش زوجها مسكينة انفصلت عنه صار رجال مايستاهلها وحملت منه وضربها ضرب وسقطت جنينها وانفصلت عنه
سليمان: عصب لام عرف ان حبيبة قلبه احد مد يده عليها قال وربي تافه لو قدامي حلال ادفنه بالتراب
ام مشعل: ماتت من الفرحه لام حست بحماس اخوهاوعرفت ان مخططها لتدمير سعادة المسكينه هديل نجح
سليمان: تدارك عمره وقال عموما الله يعوضها خير منه
ام مشعل: وليش مايكون انت الي تعوضها
سليمان: اقول شكلك خبطتي
ام مشعل: وليه خبطت
سليمان: اتزوج على هديل
ام مشعل: وليه لا حلال محلله الله لك ولاتنسى انها ماجابت لك ظنى يفرحك ويشل اسمك انا ماقلت طلقها خلها بالحفظ والصون بس الشرع محلل لك اربع والا انت ناسي
سليمان: خلاص لايكثر انا مشغول مع السلامه
ام مشعل الله يسلمك ويسعدك ياخوي وسكرت وهي متشققه من الفرح ان مانكدت عليك وجبت لك جاره وخليتك تذوقي الحزن الي ذقته من فقد زوجي مثل ماذوقتني امك حر الجاره ماكون انا بنت ابوي ياهديل يابنت نوال
[في قصر ابو ســــــــــ ع ــــــــــــــودجالسين يتقهون كل العايله
ابو سعود: اليوم كلمني سعود وقالي الشهر الجاي بعد الامتحانات راح يجي ان شاءالله
ندى: كانت تشرب قهوتها وشرقت فيها
ياسمين: سم الله عليك حاسبي
نسرين: يوه وربي مشتاقين لسعودي شوق خيال وهي تناظر بندى بطرف عينها
ياسمين: ايوه وربي وحشني حيل
ام مشعل: البيت ماينفع بدونه
ابو سعود: اكيد الله يرده لنا رجال وكفو موزي الصايع ماجد الي ما يجلس بالبيت سهرات وسفرات الله يخلف علي بس
ام سعود: وليدي ماقصر معنا بس يحب يرفه نفسه بعد الجامعه
ابو سعود: أي جامعه الي كم سنه وهو مافلح فيها واخرتها يفصلونه ويدرس من كيسنا
ام سعود: وتبخل على ولدك يابو سعود
ابو سعود: ثمني كلامك زين يامره مو انا الي ابخل على عيالي
ام سعود: حقك علي يابو سعود
ابو سعود: حصل خير[ قالها بشينة نفس]
ندى: ماكانت معاهم سارحه بالعله الي يبي يرجع ويجلس على قلبها رفعت راسها لعمها عمي تسمح لي بالاجازه اروح لي كم يوم عند اختي وخالي اشتقت لهم حيل
عمها: اكيد وانا عمك وبكره راح احجز لنا طياره اوديك لهم
ندى: مايحتاج تكلف على نفسك ياعمي احجز لي وان اروح واختي ونايف يستقبلوني بالمطار
عمها: افا عليكي ياندى انا الي اوديكي واسلمك بنفسي لهم وانا الي راح ارجعك
ام سعود: بس سعود يجي وماتستقبله ولاتكون فيه
ابو سعود: اودي ندى قبل بيوم من جيت سعود
ندى: حست من نظرات زوجة عمها انها مقهوره لانها راح تشغل زوجها عن ولدها سعود قالت عمي مايحتاج انك
عمها: رفع ايده قال خلاص ندى النقاش بالموضوع هذا انتهى يالله تصبحون على خير
الجميع وانت من اهل الخير
نسرين: التفت على ندى يعني لازم تزعجين بابا معاك يعني وماتتخلينه يتهنى بولده
ياسمين:وهي ايش قالت طلبت من بابا بس هو رفض
نسرين: يعني الى هالدرجه غيرانه ان شملنا راح يلتم وتبين تحسدينا علشان ماعندك اهل
ياسمين: بنت وربي لاعلم بابا عليك
ندى: قامت قالت لاتعلمين عمي ولاشي كلامها ماعمره هز فيني شعره يالله تصبحون على خير
ياسمين: لام شافت ندى رقت قالت يعني عجبك تجرحيها كذا وانتي ياماما ليه ساكته عن بنتك
امها: لان بنتي ماقالت غير الصواب والا ماختارت تسافر الا بالوقت الي يرجع فيه سعود وانتتي لادافعين عنها وتتحمسين كذا تراها معاها لسان ياكل مدينه
ندى: دخلت غرفتها وجلست على سريرها وضمت رجولها وحطت راسها بين رجولها الجلسه الي تلازمها كل ليله وكالعاده تحاول تمتنع تنزول دموعها بس جواها كان يحترق نار تسيل على خدها وتقول الى متى وانا اظهر اني قويه وهم يطعنون فيني بسكاكينهم الى متى حالي يظل كذا اجلس برحمتهم يارب فرجها لي متى بس يجي اليوم الي تنقذني فيه ياسامي من العذاب والاهانات الي انا فيه لي يارب وجلست ترثي حالها كالعاده مايعرف فيها الا ربها
انتهى هالجزء وانتظر توقعاتكم
وعارفه انه قصير موزي العاده بس اعذوني انشغلت بقوه هاليومين
ايش يبي يصير بحفلة شهد؟؟؟ وهل تبي تصارحه بحبها وهل سعود راح يذوب جليده لو شهد صارحته بحبها؟؟؟
ندى وسعود وكيف المواجهه والحرب بينهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ندى وحبيبها سامي الي طال فراقهم كيف يبون يلتقون هالعشيقين؟
سليمان هل راح يفكر ويتزوج ساره على المسكينه هديل؟؟؟؟؟؟؟
مع تحيات محبتكم [[[هـــــــــــ؛ـــــــــــ م ــــــــــ؛ــــــــــس]]]

الـــــــــــجــــــــــزء الـــــــســــــــــابــــع

في الجامعه وبعد 3 اسابيع من الاحداث
اليوم شهاداتهم طلعت وطبعا سعود الاول عليهم مع مرتبة الشرف وصارمهندس بمعنى الكلمه وطبعا مشعل نحج بتقدير جيد جدا وشهد جيد وهاله جيد جدا مرتفع
مشعل: مبروك يالدافور
سعود: هههههههههه الله يبارك فيك من جد وجد ومن غرس حصد
شهد: بكل حياء وهي فرحانه بان سعود طلع الاول وتشوف فرحته بعيونها ماهما نفسها من جد سعود اجتهد ويستاهل
هاله: ياعيني بس
مشعل : لنا الله
هاله ومشعل: هههههههههههههههه
شهد: ولعت خدودها حمراء ونزلت راسها وابتسمت ابتسامه صغيره وخجوله
سعود: ارتبك وحاول يصرف يالله على اذنكم شباب
مشعل: وين يابو الشباب
سعود: تعرف مابقى غير اسبوع ونرجع لديارنا ااااااااه بس كم انا مشتتتتتتتتتاق لبلادي
مشعل: حلو كم انا مشتاق ابوك ياللغه العربيه
الجميع: ههههههههههههههههه
شهد: طيب لاتنسون البارت بكره بالليل ارجوكم ترا ماراح اسامح ولا واحد منكم يتخلف عنه
وهي عيونها معلقه بسعود
مشعل: التفت على سعود سمعت لاتنسى يعني نروح سوا رجلي على رجلك علشان اضمن جيته شهد
شهد: يكون احسن بعد ههههههههههه
هاله: يعني لو ماجاء احنا نبي نقوم بالواجب ومشعلوه قدها وقدود هههههههههه
مشعل: احم احم بس شكلنا مو مالين العين
هاله ومشعل هههههههههههههههه
شهد: لا والله كلكم خير وبركه بس يظل سعود نور حفلتنا
هاله ومشعل: ياعيني بس ههههههههههههههه
سعود: وده يخنق هالاثنين الي يستخفون دمهم على حسابه مشكوره شهد والجميع فيهم خير وبركه يالله على اذنكم
شهد: بضيقة اذنك معاك
هاله: لام راح سعود انا نفسي افهم على ايش شايف حاله
شهد: نزلت راسها وبلعت عبرتها
مشعل: لاتظلمينه هاله عمر سعود ماشاف نفسه طول عمره رجال كفو وحنون بس الناس عندها اسرار وظروف
هاله: أي ظروف وهو يتكبر على وحده تموت بالارض الي يمشي عليها فيه احد يحصل له تحبه شهد بنت سلطان ويتركها
مشعل: حب يمزح ويلطف الجو ليه تصير بنت سلطان عمياء وتحب واحد معقد زي سعود وقدامها غزال زي مشعل ههههههههههههههه
شهد: اخيرا ضحكت قالت والنعم فيك مشعل
مشعل: الله ينعم بحالك يالله استرخص انا الحين
هاله وشهد: الله يساعدك
شهد: قد ايش حبوب وطيوب هالمشعل ليته يعطي شوي من نفسيته ومراحته لسعود
هاله: الله يعينك على حب هالبليد الي اسمه سعود
شهد: يجنن يهبل ياهاله واذا ضحك زي اليوم وانبسط اروح فيها انا
هاله: مااقول الا الله يشفيك من مرضك بس يالله مشينا نجهز لحفلتك الي غثيتينا فيها
شهد: مشينا يالدوبا
في حفلة شــــــــــــ هـ ــــــــد
اليوم حفلة تخرج شهد الي سوته في افخم فندق وكانت كاشخه على الاخر لابسه فستان احمرومطقمه معاه شال احمرحطته حجاب على راسها بس كان مشكوك ومزخرف ومطلعه شوي من شعرها كتسريحه بسطه ومسطعه مكياجها
هاله: بسم الله عليك الله يحرسك من العين الف مبروك وهذي هديتك
شهد: الله يبارك فيك وانتي الف مبروك تخرج
هاله: اتوقع سعود تبي تنكسر كل حصونه الي واضعها ضد حب البنات
شهد: ربنا يسمع منك بس ههههههههههه
شوي والا سعود ومشعل جايين
سعود: كان كاشخه بالبدله الرسميه وطالع جنان وهو مايحب يحضر زي هالاحتفالات لانها فيها اختلاط ماله داعي موزي الجامعه يعتبره للضروره علشانه راح يدرس بس خاف انه يجرح شهد اكثر وجاء
هاله: شهد شهوده طالعي جاء فارس احلامك
شهد: كانت لاهيه بالتسليم على الضيوف بس فز قلبها لام سمعت كلام صديقتها التفت شافت سعود هو مشعل بس سعود بارز بطوله وعرضه وجماله عن مشعل واناقته باللبس
هاله: يالله مشينا لهم
شهد: احس اني مرتبكه رجولي ماتشيلني
هاله: ماقلنا تعالي نزفك ليه قلنا تعالي نسلم عليه مشينا وتجرها مع يدها
مشعل وسعود شافوهم وهم جايات لهم مشعل ابتسم بس سعود ماوضحت عليه أي ابتسامه بالعكس تغير وجهه ومثل العاده صار يناظر يمين ويسار علشان مايركز فيهم
شهد: هلا والله وغلا حياكم
مشعل: هلا فيك زود والله يحيك
شهد استغربت من تطنيش سعود لها ومارد عليها وانقهرت مره منه بس بلعت غيضها قالت تفضلو
راحو سعود ومشعل وجلسو على احد الطاولات
هاله: انا استغرب ايش شايفه بالمغرور هذا شفتي كيف سوا
شهد: ايوه ولاحتى ابتسامه ولا رد السلام ابد اوف احس اني طفشت
هاله: طنشيه بس وانبسطي بحفلتك قسم خساره الحب في واحد مغرور زيه
شهد: وانتي الصادقه مشينا للبنات هناك
على طاولة مشعل وسعود

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -