بداية الرواية

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -43

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن - غرام

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -43

الجزء الخامس عشر الفصل الاول
فـي الملكـــه
طبعا وسن لابسه عباه ع الكتف ومعاها عكازاتها ..
اقترحو عليها تجلس بس اهي رفضـــت أما اسيل جلست مع الريم في البيت
طبعا الملكه كــانت في بيت خــالد ...
وقبـــل لا يدخلوون ..
مساعد حق خواته " وسن وجن ساره " : اذا خلصتو اتصلـــو علي أمر عليكم
ساره : وش عندنا انت اللي تودينا وبترجعنا غريبـــه
مساعد : آلحين أنا صرت ماطلعكم
وسن : لا والله يعني بقوووه حنا مستغربين
مساعد : دخلو بس دخلو الشرهه علي انا بس
وجن : ههههههه ماعليك منهم ترى ماراح نطوول
وسن واهي تسكت وجن : لا ماعليك انت رووح وحنا نتصل
قــرب خــالد منهم بـ يكلم مساعد .. وعيــونه على وجن و وسن عيونها عليه ..
ومســاعد يكلــّم تلفوووون .. توترت وجــــن : انا بدخل داخل انتظركم
ساره واهي تسحب وسن : يلا قووومي ياحلوووه ..
وقفــت ساره قبال المرايا وشافت ليان و لمى : هلا والله صدفه حلووووه
ليان : اهلييين كيفك ؟
ساره : بخير الحمد الله ..
سلمت على وسن و وجن .. ودخلت ساره معاهم ..
وجن : شفتي وسن بـ عيووونك كيف يطالعني
وسن بتحطيم : شفت شفت كل شي
وجن : لا تفكرين اني بحبه او باخذه حتى لو كان يبيني لانه انا في بالي غير المهم انتي لا تفكرين فيه عندك اللي يحبك ويموووت فيك نسيتي يوم انقذك من تولين
وسن : لا لا مانسيت خلاص لا تذكريني فيه وكم مره قلت لك وربي اللي يصير فيني غصب عني
طلّت عليهم ساره من الشباك : شفيكم واقفين يلا ادخلووو
// // //
في الظهران مول
كالعــاده كل خميــس يروح الظهران مايدري ليـــه بس يحــس بـ راحه لـ دخــــل
حتــى العسكريين لا شافوووه يدخلووونه من غير مايقولون عزابي ..
ويوقف قبــال مطعم كودو ويتسند ع الجدار وبـ يده البــلاك ..
وكــل ماشخص مر قبــاله لف عليـــه بـ عيوووونه ..
لفت نظــره بنت صغيره عمرها يمكن ثلاث سنوات : ماماااا ابي اسكريييم
: لا تصارخين شووفي الزحمه كيف تبغيني اشتري لك
: مابي مابي ابي اسكريييييم
ابتسم على جنب ورجع يناظر البــــلاك ..
شاف بنتين واقفين عند أحد المطاعم مو غربيــــن عليه حط البلاك في جيبه ومشـــى لهم ..
: ندى ؟
لفت ندى عليه ب خرعه : بندر
ترف اللي كانت جنبها : هلا بندر
لف بندر عليها : اهلين ... ورجع لف على ندى : جايين الحالكم هنا
ندى : لا معانا فــرات بنت عمتي و تولين
بندر : مع منو جايين ؟
ندى : مع السايق
بندر : اها انتبهي على نفسك
ورجـــع ع المكـــان اللي كان واقف فيه ..
ترف : انتبهي على نفسك بعد وليه مايقولي
ندى : غريبــــه بندر !!
ترف : ههههههه من جد غريبه المهم بروح انادي على فرات وتولين واذا خذتي الطلب روحي دوري طاوووله
راحت ترف واخذت ندى الطلـــب و جلست في طاوله الحالهــا ... ورفعت جوالها تدور ارقام بنات عمتها علشان يمشووون
حست في واحد يجلس قبالها رفعت عيونها : بندر !
بندر ببتسامه : ايوا
ندى واهي تلف يمين ويسار : ليه جالس ؟
بندر وهو ياكل حبــة بطاطس اللي ع الطاوله : حرام !
ندى : لا مو حرام بـ ...
قاطعها : مرات اتمنى اني مت مع اخووك ريــان بس بعد ماشوفك يتغير كل شي أسجد لـ ربي مليوون مره اللي خلاني عايشه
ندى رتبكت : يعنـ ي شنـ و ؟
بندر : مافهمتيها !
ندى : بندر ممكن ترووح
بندر يحس شي شي انطفى في داخله : ليه ؟
ندى : ماظن ان لك حق تجلس ع الطاوله معاي
بندر : بس اذا كنتي حبيبتي لي حق
ندى بتدت تتنرفز : بندر !!
وقف بندر وهو يحرك يده : سلام
ندى " غبــي غبــي " تنتفست بصعوبه " يحبني "
قاطعت تفكريها ترف : تعبت ادورهم ماشفتهم
// // //
انت ياما قسيت .. ليه انا الحين ما أقسى
انت ياما قسيت ..
كانك أنت نسيت .. عمري ماراح أنسى
كانك أنت نسيت ..
هذا قلبي واسأله .. كم عذاب تحمله
لكن انت رحت وخنته .. جاي تسأل عليه
ألـــــــــف رحمــــــــه عليــــــــــــه ...
بعد الملكـــــــه ..
ليــان : مساعد بـ يمر عليكم ؟
ساره : ايوا تجين ؟؟
ليان حق لمى : نروووح ؟
لمى : لا
وسن : ليــه عادي ترى مساعد مايعض
لمى ابتسمت وبـ داخلها " شاطر بس يغــث "
وجن : هذا مساعد اتصل بقوووله انكم راح تجوون معانا
ليان حق لمى : خلاص نروووح المسكين علشان نشكره لانه خلانا نجلس في شقته ثلاث ايام
لمى : على الطاري ترى ضروري بكره نطلع او نقوله ان راح ندفع الاجار حالنا من حالهم ترى عندنا فلووس ليه يتصدق
ليان : أكيييد
وجن : يلا يقووول أطلعوو
في السياره ..
: لا ماراح اقول حق لمى بقول حق ليان
فراس : هذا اهم يلا اثقل
ركبـــو كلهم السيــــاره .. وحرك مســــاعد ..
وصــل خواته قبـــل وبعدهــا راح عند العماره اللي ساكنه فيها ليان ولمى ...
ليان : مساعد انا ولـ لمى قررنا نسكن في الشقه بس على شرط
مساعد : شرط !؟ شنو ؟
ليان : انك تاخذ الايجــار حالنا من حال اللي ساكنين عندك
سكـــت اشوي وحس ان لو يقول لا يمكن يزعلوووون : اوكي صار
وقــف قبال العماره ونــزل خالد وراح مكان بعيد اشوووي ..
قبل لا تنزل ليان : ليان عندي موضوع ابي اكلمك فيه
التفتت على لمــى واهي مستغربــــه
مساعد : الحالك
فتحت لمى الباب ودخلت العماره : وش يبي في ليـــان! ياخووفي يقولها شي اني احبه او كذا يااارب سترك
مساعد : مدري كيف ابتدي لك بس أنا قررت اخطب لمــى
ابتسمت ليان بـ فرح حق اختها مستحيل تشوف واحد يستحق أختها مثــل مساعد ..
لف عليها مساعد يوم لاحظ سكوتها : شنو فيه ؟
ليان : بس فرحانه حق اختي حضها احلى من حضي
ابتسم ومسك السكان بـ يده : الله يعوضك المهم وش قلتي ؟
ليان : باخذ راي لمى يلا مع السلامه
نــزلت من السياره وسند راسه وهو مغمض عيونه يتخيـــل فــرحة لمى بذا الخبــــــر المفاجأ
.
.
: لا قلت لا
ليان : ليه طيب لا صديقيني يا لمى ماراح تلقين واحد احسن منه يحبك ويخاف عليك
لمى واهي تسكر اذانها : قفلي هالموضوع ومابي اتكلم فيــــــه مابي اتـــزوجه مابي
.
.
: مدري وش اقولك بس رفضت
ابتسم وفيه ضحكه : لاا ههههه لعبيها على غيري
ليان استغربت من ثقته : مساعد وش فيك اقولك رفضت
لف مساعد الجهه الثانيه وعطاها ظهرها : وطيب متى يجي بدر يخطبها
ليان استغربت اكثر : مساعد انا اتكلم جد وربي لمى رفضت
بلع ريقه يوم حس الجد في كــلام ليـــان لف عليها بـ صدمه : انتي وش تقوووولين !
ليان نزلت راسها بـ أحراج : حاولت اقنعها وافهم السبب بس عيت تقول شي
مسكها من كتفها : لياااااان عن الاستهبااااال لمى مارفضت صح ؟
ليان : مساعد وش فيك ليه واثق كذا انها بتوافق عليك ليه كانت تحبك او انت تحبها
مساعد : ماعليك من هذا قولي لي اهي رفضت ولا ؟ ليان لا تمزحين معي تكفيييين
ليان : اقسم لك بـ ايش علشان تصدق ؟
مساعد بعصبيه : بكلمها ابي اكلمــــــها
ليان : كيف ؟
مساعد : وينها هي الحين ؟
ليان : راحت السوق وبترجع بعد ربع ساعه
كان يحرك رجلـــه بـ جنوووون مستحيل مستحيل لمى ترفضه اهي تحبه ومجنونه فيه اهي اعترفت له اهي قالت له كذا مستحيل تعيش بدوووونــه
دخلت لمى بـ هدوء وانصدمت من وجود مساعد اللي من شافها وقف
لف على ليان : ممكن تخلينا الحالنا
ماكانت بتوافق بس نظرات مساعد فيه الجديه ومعصب وقررت تدخل الغرفه وتسمع وش يقولون
لمى جلست ع الكنب : وش الموضوع اللي تبغاني فيه ؟
مساعد : ليه رفضتي ؟
لمى : مالك خص
استغرب من ردها وقرب منها بـ عصبيه : ليه رفضتي
لمى وقفت : اذا كان هذا الموضوع اللي تبي تتكلم فيه انا اسفه مالي خلق اتكلم في موضوع تافه
مساعد : تافه ! ... طالعها بـ حقد وطلــــع برا وسكر الباب بـ عصبيــــــه
تنفست بـ راحـــه وجلست ع الكنب " ليـــــــه سويت كذا ليه "
// // //
آلزمــان بـ وقت غــروب الشمــــس ..
آلمكـــــــــــــــــــان ..
: انا في مكان حق اي شخص يغرق في بحر الهموووم
: اي طيب ووووين ؟
: فــي آلبحــر
: أوك بـــاي
: لحظه فيصل آلووووو فيصـــل ... حط جواله ع الصامت
ولف ع آلبحـــر كان الغروووووب روِوِوِعـــه .. ..
" : عمتي عمتي وين رايحه ؟
هند : تعال معاي وتعرف
بدر : بس ابوي يقول يلا تأخرنا بـ نمشي ومساعد يناديني
هند : مو انت تبغى تعرف وين برووح ؟
بدر : ايوا علشان اقول حق ابوي انتي وين رايحه مايدور عليك ويعصب
هند تركت يده : طيب قوله اني رحت مكــان كل حق كل شخص يغرق في بحر الهموووم
مافهم عليها بــس وصــل الكلام اللي قالت له حق أبــــوه "
: كنتي تروحين البحر ترمــين همك عليه ولدك وتسمعينه يناديك بـ عمـــه وينادي الغريبه يمـــه
: بـــدر
لف ورا وانصدم بـ وجوده : سامي !!!
جلس سامي جنبــــه : اي هم ترميــــه ؟ عمتي هند ! ولا اخوانك ! و لآ أنا !
بدر وقف : وش جابك هنا ؟
سامي : فيصل قالي
بدر : وش عندك جاي ؟
سامي مسكه من يده : بدر افهم موقفي
بدر : مابي افهم شــي انت وعدتني انك ما تأذي فــداء حتى لو كنت تكرهها بس راح تتحمل هذا علشاني والحين تطلقها من غير سابق انذار والجنين اللي كانت فرحانه فيه يطيح !
سامي : بدر الجنين اهي اللي ضربت بطنها مو انا
بدر : وليــه ضربت بطنها لانك طلقتها
سامي : غصــب علي حــو ..
قاطعه بدر : حور قالت لك صح !!! وتصدقها أنت غبي مجنـــــــــون تثق في وحده مثلها صدقني اللي في بطنها مو ولدك هذي بلوه جايبتها لك
سامي : بس اهي اثبتت
بدر : مافي اي شي يثبت ان هذا ولدك ولا لو اهي ولدت وسويت تحاليل يمكن اصدق بس اهو في بطنها كيف صدقت
سامي : طيب خل هذا على جنب انت زعلان علي علشان طلقت فداء
بدر : لا بالعكس انا مُدين لك
سامي : مُدين !
بدر : لانك خليتني اكشف انسان على حقيقته خليتني اكشفك واعرفك حقــــــير
سامي بـ عصبيه : بـــــدر !
مشـــى بدر رايح عند صوووب سيارته : اسف سامي ماقدر اسامحك
// // //
وسن : وش فيه الحلو متضايـــــق
فراس وهو يشوف مساعد : يبي يتزوج
لف مساعد على فراس
فراس : ماقلت شي
وسن : طيب وش رايكم اخطب لكم انت معاه وصدقوووني ذوقي راح يعجبكم وربي
وجن : لا شوفي انا اخطب حق واحد وانتي واحد
ساره : لا والله وانا منو اخطب له ؟
وسن : شوفي خالك اللي هناك رووحي انتي اخطبي له
ساره : رووحي بس انا ماحب اظلم احد
وجن : تظلمين ؟
ساره : ايوا مابي اظلم البنت اللي بـ تاخذه
فجــأه تركي انفجر ضحك : هههههههههههههههههههه
لف فيصل عليه وابتســـم أول مره يضحك من بعد الهوشه اللي صارت
اسيل : هههههههه اي اضحك خلك كذا
مساعد : على شنو يضحك
ساره : لاني قلت البنت اللي بتاخذ عبد الله راح تنظلم
مساعد : اها
وسن : المهم نرجع حق محور حديثنا وش قلتو
فراس جات في باله فكره : مساعد تعال عندي لك موضوع
قام مساعد بـ هدوء وراح مع فراس المطبخ : شنوو ؟
فراس : تبيني اتزوج ؟
مساعد : اكيد
فراس : طيب وحنا صغار قلنا بناخذ خوات صح ؟
مساعد : لا تقولي اخطب لاني ماراح اخطب
فراس : مساعد انا ابي اتزوج بـ صراحه بس ابيك تشجعني انسى لمى كيفها هي في النهايه خسرانه مو انت
مساعد : انا اللي باط جبدي ليـــه رفضت واهي اشوووي وتحب رجوولي علشان بس اكلمها والحين يوم جيت لها ترفض
فراس : انت الله يهداك زودتها اشوووي معاها
مساعد : طيب انا ندمت الحين
فراس : خلها ماعليك منها وقوم نقول حق وسن تخطب لنا خوات
سكــت مساعد ماعنـــده رد .. تذكر رفض لمى له وابتسم بـ خبث " والله لـ أقهرك "
بســرعه راحو عند وسن .. فراس بـ فرحه : خلاص قررنا نخطب
التفتو كلهم على بعض
الياس : وش عندنا بسيل تزوج والحين انتوو
فراس : لا تجيب زواجنا من زواج بسيل لا عرس ولا شي
وسن : ماعليكم منه عطوووني موصفات البنات اللي تبيهم
فراس يفكر : آممم اي شي سمره او بيضه اهم شي شعرها طويل
وجن على طول : مافي الا ترف بنت عمتي
فراس : ترف !!
وسن : ايي صح وربي تصلحووون حق بعض
فراس لف على مساعد : بس احنا نبي خـــوات
ساره : مو مشكله مساعد ياخذ فرات
لفو مساعد وفراس على بعض : تم
اسيل بـ فرحه : إيــــــــــــــوا عااااشووو اخواني عاد نبي فرحه زوااج كبيييير تكفوٍوٍوٍن
دخل عليهم بدر وشماغه على كتفه لفت نظره ان كلهم مبتسمين وقرر ينضم لهم : وش فيكم الفرحه باينه من عيوونكم
وسن : مساعد
وجن : وفراس
ساره : قروو
اسيل : يتزوجون
بدر وهو يجلس : والله !! اشووفكم سبقتووني كلكم بسيل والحين انتو
وسن : ايي وانت تاخذ ندى
لف بندر على وسن ودهـ يذبحها كل اشوي جابت طاري ندى مره حق الياس ومره حق بندر
بدر عقد حواجبه : ندى
وجن : بس مو كأن صغيره عليه مسكينه عمرها 18
بدر : ههههه من قال اني اصلا بتزوج
ساره : شرايكم في صبا تصلح له اكثر
بدر بـ بتسامه فيها الخبث اشوي : أوكِي
وجن بفرحه: لآآآآآآآآآآ ماااصدق اخواني كلهم بتزوجوووون يالله لو رحيل عايشه كان يبقى بس فيصل وتركي
التفتو فيصل وتركي بـ صدفه على بعض وبسرعه تركي لف عنـــه
الياس : طيب وانا وبندر ليه ماتقولين بقى احنا
وسن : انتو صغار بعدين بعدين
ساره : احس مو مستووعبه مرره وحده كلكم
بدر : لا بس انا ابي زواج الحالي وفراس ومساعد كيفهم
مساعد : لا احنا مع بعض
بدر : ومنو راح تخطبووون
مساعد : فرات وترف بنات عمتي ام رواف
وسن : بس النشبه تولين اختهم اكيد راح تحظر الزواج
بدر : ماعليك منها تجنبيها واي احد غريب يقولك تعالي اشوي لا تروحين فهمتي يمكن تسوي خطه او شي
وسن : اكييد المهم متى الخطبه ؟
بدر : بكره بس لازم فداء تدري قبل لا يصير اي شي
// // //
شافته يحوس في تلفزيون وقررت تنزل عنده ..
: هااي
لف عليها ببتسامه وصغر ع التلفزيون : هايات هلا والله
جلست عنده : شفتك الحالك قلت بجلس عندك
بسيل : ايوا تفضلي البيت بيتك كلهم راحو السعوديه مافي غيرك يسليني
سمر واهي تتأمله " يالبيــــه من عرفته وهو مبتسم في كل شي غير غير تركي حتى خبث مافيه "
ناظرها اشوي ولف ع التلفزيون : وش تحبين تشوفين ؟
سمر : ماحب اشوف تلفزيون الا حق افلام
بسيل : عندنا قناه حق افلام هنديه تحبين تشووفينها ؟؟
سمر : جد والله اوووكي خلـ نشوووفهم
حــط ع القنــاه والمفاجأه ان على طول جالهم لقطـــــه محرجـــه
غيّر القنــاه بسرعه وهو منحــرج .. اما سمر لفت الجهه الثانيه بـ أحراج بس بعدها ابتسمت بـ خبث
رجــع القنـــاه : خلاص
لفت ع تلفزيون بسرعه شافت البطل يضم حبيبته كانت لقطــه بالنسبه لها رومنسيه واندمجت عليه
.
.
في نفس الوقت بعد ماراحو كل البنات غرفهم علشان يعطون عبد الله مجال يدخل
مساعد : وش فيك
عبد الله : مساعد لا تحطني في مواقف ماحب ادخل في بيت ماعرفه
مساعد : بيتنا بيتنا هذا
عبد لله : لا عن الكذب ساره مره ورتني اللي كنت عايش فيه
مساعد : بس لو نرجع السعوديه بنجلس هنا يلا ادخل وخلاص
دخلــــّه بالغصب وهو منحــرج : السلام عليكم
: وعليكم السلام
بدر : تفضــل عبد الله حياك واعتبر لمكان مكانك مافي احد غريب عليك
ابتسم حق بدر وجلس جنب تركي اللي لف عليه : يعني منحرج
عبد الله : شتبي ؟
تركي : ولا شي ... لف على بندر اللي يحوس في تلفزيون ممكن تحط لنا فلم هندي
قــط الريمووت على تركي ..
تركي : كم رقم القنــاه
بندر من غير مايلف وطلع جواله يلعب فيه : مدري
تركي لف على الياس : كم رقم القناه
الياس : فلّم هندي ؟ مدري يمـــكن 134
حــط على القنــاه والكـــل اندمج عليه دامــه قصـــة حب ..
مساعد حق تركي : ممكن الجهاز ؟
تركي : اي جهاز
مساعد : الريمووت ؟
تركي : ليه ؟
مساعد : علشان لا جــاء شي غيرت القنــاه
تركي : روووح ززين مافي احد صغير
مساعد بهمس : الياس وبندر مراهقين
تركي : يعني بتفهمني ان ولا مره شافو شي
مساعد : صج قليل الادب اخــوانك تقول عنهم كذا
تركي : يااربي ... وعلّى صووته : الياس بندر روحو غرفتكم
رفع بندر عيوووونه على تركي ورجع نزل راسه على الجوال
الياس : ليه ؟
تركي : حظرة مساعد يقول في لقطات مايصير تشوفونهم
انــحرج الياس اشوي بس مايبي يقوم وينحرج اكثر
عبد الله بهمس : غبي كذا احرجتهم
فراس : وانت يعني يصير تشووف
حط الريمووت في الطاوله وقام معقدييييييين
بدر : تعال وين رايح ؟
تركي : برووح فووق غرفـــة الياس
تذكر الياس ان جــواله في غرفته وخاف يتصل طلال ويــرد تركي وصعد فوووق على طول مع تركي
// // //
بـ كذبه : على فكره اليوم فداء راح تجي
سمر : والله !
بسيل : ايوا روحي غرفتي وانا بروح غرفة اسيل
سمر من قال كذا شكــّت : طيب مايصير العكس
بسيل : لا مايصير لاني لازم استأذن من اسوول بس انا اكيد راح توافق _^
سمر واهي تقوم : اووكي اجل تصبح على خير
بسيل بـ خبث : وانتي بخير
صعدت فــوق غرفته وجلست على سريره انتظرت عشر دقايق وماشافته جــاء : الظاهر اني ظلمته ..
لفت الجهه الثانيه ع الجدار : نــدمت نــدمت ياليت عرفت بسيل قبــل ماعرف تركي
دعــت ربها ان يتوب عليها ويخليها مع بسيــل طول العمر .. غمضـــت عيوونها ونــامت
ودخل عليها بـ هدوء ..
قــرب منها وتأملها واهي نايمه بريئــــــه بـ شكل شعرها كان على وجهها ..
بعد شعرها وباسها على خدها .. حط يده على عيونها بعدها خشمها وفي الاخير شفايفها
صحت سمر واهي مخترعه : بسيل !!
بسيل ابتسم لها : شنو مايحق لي ؟
سمر بعدت اشوي : بس انـ ت
جلس على اطرف السرير ومسك يدها : انا شنوو ؟
سمر : راح تطلقني بعد شهر
قرب منها وحط يده على خصرها : بس الشهر ماخلص صح
ضمها لــــه واستسلمــــــــت لـــــــه
// // //
بعد أسبــــــــوع ..
دخلت فداء البيت
بدر : وش فيك خايفه ادخلي
فداء : لا مو خايفه بس لي اسبوعين ماشفت احد
شافت وجن وراحت لها وضمتها وطلعت كل اللي في قلبها ...
وسلمت على الكــــل وجلست تســولف معاهم ..
فداء : جد مبرووووووووووك يعني خلاص وافقوو ؟
فراس : ايوا وفي العيد راح نملــّك وبعدها نتزوووج
فداء : وانت بدر ؟
بدر : انا بكره راح أملك بس زواجي راح يكووون بعدهم
.
.
فرات واهي تصيح : امي غصبتني
محمد : بس انا ولد عمك وهذا ولد خالك يعني انتي لي مو لـــــه مايفهموووون هم
فرات : محمد تكفى مابي غيرك لا تتركني الله يخلييك
محمد : منو هذا اللي خطبك اي واحد
فرات واهي تمسح دموعه : مساعد
محمد : اممم هو درس في امريكا صح ؟
فرات : ايي
محمد : خلاص اعتبري السالفه انتهت
فرات : ليـــــه ؟
محمد : خالد ولد خالتي اهو قالي ان يعرف واحد منهم يدرس في امريكا بقــول حق خالد يكلمه ويقوله عن علاقتنا
فرات : بس اخاف يعصب اذا عرف ان ..
محمد : ليه يعصب وش دخله اهو يقول مايبيك وانا اخطبك الجهه الثانيه
فرات : اكييد محمد ؟
محمد : ثقــي فيني ..
.
.
: انتهيت اقولك انا انتهيت
ساره دخلت عليها فجأه وسحبت التلفوون : اياد ممكن تخطب الريم واليوووووم بعد
اياد بـ خوف : منو انتي ؟
ساره : مالك شغل بس اليوم تجي تخطبها مو انت تحبها وتبيها اخطبها
اياد : بـ بس
ساره : اياد وربي لو ماتخطبها والله اني راح ابلغ الشرطه عنك
اياد : الشرطه وش مسوي انا
ساره : لا ماسوووويت شي بريء ماشاء الله عليــــك
اياد : انا وعدتها اني اخطبها وانا عند وعدي وراح اعالجها
ساره : وطيب وش تنتظر ؟
اياد : لما يخلص رمضان
ساره : رمضان باقي عليه اسبووووع
وأول يوم العيد زواج اخواني الريم ماراح تفرح
اياد : يا هبله العلاج مو سهل يبي له شهر علشان تتعالج واذا تزوجتها الحين ماراح تحظر زواجهم
ساره : ما تحظر احسن من أنهم يعرفووون سالفة المخدرات انت لو تشووف جسمها كيف صاااار
اياد : وش صار ؟
ساره بـ جراءه : تزوجها وبتشوووف وش صار
اياد : طيب يعني اهي موافقه انها ماتحظر زواجهم
ساره : مايهم موافقه ولا اليوووم تجي تخطبها
اياد : طيب اكلّم اهلي
ساره : وان رفضوو ؟
اياد : مايرفضوون لي طلب بس اهم شي بدر مايرفض لاني .... قال وهو يعدل نظارته الشمسيه : ماحب احد يرفضني
ساره : ماشاء الله من زينك
اياد رفع حاجبه : شفتيني علشان تقولين كذا
ساره : من غير ماشووفك يكفي صووتك
اياد وصل حده : احترمي نفسك صوتي هذا اللي مو عاجبك اختك خــاقه عليه
لفت ساره على الريم " يعني بينهم قصــة حب بعد "
اياد : وش فيك سكتي
ساره : لا بس اشوف اختي كل هالجمال راح تاخذك انت
اياد توتر منها اول بنت تقووله كذا : انا أحلى منها
ساره : واااااااي منو عطاك الثقه انت
اياد لف الكاب على وجهه : وفي غير الجنس الانثووي
ساره : يالله يالله ربي يصبر اختي عليك وعلى فكره ترى راح يتم الطلاق بعد العلاج
اياد : يصير خير ممكن اكلم الريم
ساره : لا ... وسكرت في وجهه : وكان بينكم قصـــة حب بعد ؟
الريم نزلت راسها ماعندها رد عليها
ساره رفعت راسها : اسمعي اذا احد شاف الشمووخ اللي على وجهك يعني انا وانتي تهاوشنا فهمتي والجوال راح يكوون عندي ماراح اعطيك فرصه تكلمينه
الريم : لا ساره لا تسوين كذا وان بغيت حبوب ولا شي
ساره : ماراح تاخذين ولا شي منــه
الريم بخوف : سااااره مجنووونه انتي وش تقولين انا لو ماخذ اموووت
ساره : يعني الحين تشووفين نفسك عايشه
الريم : ساااره خلاص يكفي وعطيني الجوال
ساره : ان بغيتي منه شي قوولي لي وانا اقوله بس انتي ماراح تكلميه
وسكرت الباب في وجهها ..
قامت الريم عند المرايا وفتحت ازرار بلوزتها جسمها كله تشـــــوه بعضها من الشموخ وبعضها من اثار المخدرات
وماتدري هالاثار راح تــزول ولا راح تظل عندها طول حياتها
حتى بياضها اختفـــى رفعت راسها وتشووف ملامح وجهها اختفت امس من ماقدرت تتحمل الالام الشموخ اللي تسويها في جسمها وراحت عند وجهها
حست ان احد بـ يفتح الباب وسكرت ازرارتها بسرعه : منوو ؟
الياس : ريوووم وش في وجهك كذا
الريم بـ رتباك : امس ساره الغبيه تهاوشت معاها
الياس : وكذا تسوووي فيك مجنووونه هذي
الريم : وانا بعد ماقصرت معاها
الياس : توني شايفها مافيها ولا شمخ
لفت على المرايا : يعني لازم في وجهها علشان يطلع
الياس سلك الموضوع : اها طيب قومي بنروح بيت عمتي ام رواف
الريم : اسيل تقول ماراح تروح معاهم بجلس معاها
الياس : لا بدر قنعها والكل بـ روح
الريم : طيب وخالتي ام بدر تجلس الحالها ؟
الياس : بتروح معانا ياغبيه
الريم : طيب طيب اطلع البــس ..
طلع وسكرت الباب وراه وتسندت على الباب " يارب متى هالكابووس يروووح متـــى "
لبست بلوزه وجينز ساتر ورفعت شعرها فـــوق و لبست عباه ع الكتف حقها وطلعت معاهم ..
في غرفة ..
فداء : بدر ليكون انت تبي تخطب صبا علشان تنتقم
بدر : لا مو انا اللي اسويها
فداء : اجل ليه ؟ يوم قالو لك اخطب ندى عفست وجهك يوم قالو صبا ابتسمت لـ تقول انك تحبها لاني ماراح اصدق
بدر وهو يناظر في المرايا : لا ماحبها بس ندى بندر اخوي يحبها

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -