بداية الرواية

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -6

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن - غرام

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -6

فهد في نفسه " أنـا وش فيني وش كنت نــاوي عليه معقـــوله الشيطان وسوس علي كذا معقـــوله وصلت حقارتي وبغيت اضيع شــرف البنت ...! الله يلعنك يابليــس "
بعد مافك الحــبل عنها طلع بـــره الشقه ولحقـــته ســـاره بخــــوف ..
ركــب سيارته وركبت وراه ..
فهد : ليش ركبتي وراء خليك قدام
ساره ماكانت تبي تركب قدام بس ماتبي تعـــارضه ويغير رايـــــــه
و طـــول الوقت تدعي ربهـا إن يكـــون صادق معاها ..
بعد مســــافة الطـــريق وقف في نفس المكان اللي شافها فــيه
: وين بيتكم
ساره : خـلاص بنزل هنــا وبرجع الحــالـ
قاطعها بحده : وين بيتكم
مدت ساره بوزها بخوف منه وقالت واهي تأشر : هنا
مشــى اشــوي لما وصل قبــال بيتهم ونزلت ونزل معاها
ساره وهي منزله راسها : شكرا’
فهد : العفــو
يوم شافها مشت وقفها وهو يقول : لحظه تعالي
وقفت من غير ماتلف
فهد : أنتي شنو اسمك
ساره : ساره
فهد وهو يروح لها : عطيني رقمــــك
ساره لفت عليه : مجنـــون أنت بعد قبل لا يجي احد من اخواني والله يذبحونك
فهد : ماني رايح الا لما تعطيني رقمك
طـــلع بنــدر من البيت ولفت انتباهه ساره واقفه مع واحد ..
غمض عيـــونه وفتح يحـــاول يستـــوعب
ظل واقف أشـــوي وبعدها فــكر إن يمشــــي
بــس جاله تأنيب ضميـــر كيف يتـــرك اخته مع هذا ..!
قـــرب منهم خــافت ساره ورجعت على وراء ..
ماتبي أخــوها يشــك فيها
بندر بهدوء : منو هذا ..؟
ساره بخوف : مـ مدري
لف بندر على فهد : خير واقف هنا ..؟
فهد : والله عاد كيفي أوقف هنا ولا اوقف مكان ثاني
ناظره بندر مو فوق لـ تحت بحتقار ومسك بلوزتـــه : لو ماتقلع من هنــا والله ماتشوووف خير
فهد اللي عصب و سحـــب بندر من بلـــوزته وعطـــاه بـكس في عيـــونه
ونحـــــــــــاش
صارخت ســاره من ردة فعـــل فهد وراحت عند بندر : صار فيك شيء ..؟
دفها بندر عنــــه ودخــل القصــر ..
دخلت ساره وراه وشافت الكل يناظرهم
فــراس : بنـــدر وش فيك
لف بندر نظراته على ساره وراح غــرفته ..
مساعد : ساره وش فيه ..؟
ساره : مــدري شفته يتهــاوش مع و واحد
فراس : وانتي وين كنتي فيه ..؟
ساره بخوف من فراس لو يدري انها طلعت لوحدها بيذبحها قالت بكذبه : كنت معـاه بروح البقاله
// // //
بغرفة ساره ...
وسن : بســـرعه تعلميني وش صاااار بالضبط
ساره واهي تصيح رمت نفسها بحضن وسن : وســـن أنـــا خاااااااااايفه
وقـــالت حق وسن كل شـــيء
.
.
ســكر الياس من طــلال وهو مبتسم ويفكر فـــيه
ودخلت عليه الريـــم ..
الريم : الياس ....... الياس ....... وبصراخ .. اليـــــــــاس
الياس اخترع : خيـــر وش عندك وش هالصراخ
الريم : صار لي سنه وانا اناديك
الياس ببرود : أهـا
الريم : اليــاس
الياس : وش تبين ..؟
الريم : ابي اروح عند بدر اخـــوي
الياس : السجن ..؟
الريم : ايوا
الياس : ليش ..؟
الريم : مشتـــــــاقه له
اليــاس أكثــر واحد يدري كيف الريم متعلقــه في بـــدر وفـــيه حتى ساعات يغار من بـــدر
لانه الريم متعلقه فــيه أكثـــر
الياس : خلاص ان شااء الله بكره اوديك لــه
الريم بفرحه : جــــــــد والله اليـــوس فديتك يا احلى أخــو بالدنيا
غمضت عيونها بقــوه بعد كلمــة اليــوس توقعت بعصب عليها
بس استغربت يوم شافته مبتسم وهو يقول : كم ريــوم عنــدي
باسته بــخده ع الســريع وطلعت ..
رفع يده وهو يتحسس مكان البــوسه اللي باسته الريم
: انا وش فيني صرت اخق على أي حـركه مع وجههي جد ماعندي سالفه ..
أخـــذ جــواله وهو محتــار : اتصل على طلال ولا ماتصل أنـا مارتحت له كثــير بس مدري ليش تعلقت فييه
قطع حبــل افكاره رنــة جواله .. : قلبي على قلبــه .... ابتسم ورد
طلال : هـــلا
الياس : هلا فيك
طلال : كيفك حبيبي ..؟
الياس : عال العال
طلال : دوووم ياقلبي
الياس : يدووم حــالك
طلال : مشغــول اليــوم ولا ؟؟
الياس : لا مو مشغــول
طلال : طيب وش رايك أجي عندك البيت
الياس ببتسامه حلوه : حيـــاك منها اعرفك على اخواني
طلال : اوكي دقايق وأنــا عندك
الياس : اوكي بيبي انتظرك ...
// // //
فــي السيارهـ كـــان هــدوء والصمت سيد الكـــلام ..
قطعت هالصمت رحيل وهي تقول : متى سفرتك
تركي بضيقه : بعد عشر ايام
رحيل اللي تجمعت الدموع في عيونها : خلاص قررت يعني تتركني
تركي وقف السياره على جنب .. ولف عليها
: رحيـــل والله ودي أخذك معـــاي بـ بس ماقدر
مسحت دموعها اللي على وشك الطياح وقالت بغصه : طـيب الله يوفقك
تركي بحنان : رحيــل والله العظيم غصب عني والله مابي اسافر بس ابوي مستحيل يخليني والله ودي أخذك معــاي ونعيش هنــاك بس صدقيني حتى وانا مسافر ماراح اتركك وبتشوفيني كل يوم وانا بشوفك
رحيل : كيف ...؟!
تركي ببتسامه كلها حنان : الحين تشوفـــين ..
حـــرك سيارته لـ محل الأجهـــزهـ
: انزلي
رحيل : شنــو هذا ؟؟
تركي : بشتري لك جهاز لاب توب أنزلي واخذي اللي يعجبك
رحيل بأحراج : بس انا ماعرف له
تركي : راح اعلمك كل شيء قـــومي ..
ابتسمت رحيل بخجل ونزلت من السيــــاره
وبعد ساعات قضوها في المحـــل علشان
رحيل تختار لها لاب توب الوانه حلوه وتـركي يحط لها برامج ..
انتهى كل شــيء وأخذو لاب توب ..
رحيل : طيب وش اسوي فيه
تركي : الحين نروح الشقه واعلمك كل شــــيء وبخليك تصيرين محتــرفه
رحيل : ههههه محترفه ..!
// // //
فــي داخل القصـر بالضبط بالدور الثاني .. ( ام فراس )
فـــي الصاله قبــال التلفزيـــون ..
اسيل متسنده ع الكنب ..
أمـا بسيل جالس بنفس الكنب اللي فيه اسيل قبالها بحركه غريبه ومتربع ..
اسيل : عمــري ماتوقعت أمــي كذا
بسيل : ياقلبي لا تزعلين نفسك انتي تدرين امي مالها راي وابوي قال إن بياخذ رايك يعني ليش هالدموع
اسيل واهي تمسح دموعها : أدري والله أدري بس أمـ أمـ .. ماقدرت تتكلم وطبت في حضن بسيل
بسيل وهو يمسح على راسها : اسيل تكفـــين لا تصيحين وربــي قطعتي قلـبي خـلاص قومي
دخــل بو بدر وانصدم وهو يشوف بسيل يرفع راس اسيل ويقول وهو يمسح دموعها : مستحيل اخليك تتزوجين واحد كبر ابــوي انتي تستاهلـ ...
قاطعه بدر بعصبيه وصراخ : أنـــا كنت راح أخذ رايك بس بعد اللي شفته راح تتزوجـــين بو عبد الله غصــب عنك وبـكره الملــكه
لفـــو على أبـــوهم وهم منصدمــين ..
بسيل : يـبــاه أنت وش تقــول ؟؟
بو بدر : جـــب ولا كلمــــه أنت مالك دخــــل
بسيل : بس
قاطعه بصراخ أكثر : رووح غــــرفتك ماتستحي على وجهك خســـاره تربيتـــي فيكم والله خســـاره ..
دخلو فيصل وفراس وفداء وهم مخترعين من عصبية ابوهم
اسيل كــانت منصدمــــه " معقـــــــــوله أبـــوي فهم غلـــط ...! "
فيصل وهو ماسك ابوه : يبــاه هــدي وش صاير
فتح بو بدر ازراه بصعوبه وهو يقول : مــابي اشــوف اسيل وبسيــل جنب بعض فاهمين
لفو اسيل وبسيل على بعص وهم منصدمــــين
" معقــــــــــوله ...! أبـــوي كذا يفسر الأشيــاء على كيفه ومسحت دموعها فيها شــيء غلط هذي أختي ...! "
فراس : يبــاه أنت ارتاح وماراح تشــوف اللي يسرك
ولف على أخــوه بسيل وهو يأشــر له ان يدخــل غرفته
دخــل بسيل غرفته ودخلت اسيل غرفتها وهم مــازالو تحت الصدمـــــــه ..!
بعد دقــايق دخــل فيصل غــرفة بسيــل
فيصل : بسيـــل وش صــاير ..؟!
بسيل بهدوء وبنظرات براءه : والله ماسويت شيء بس مسحت دموعها
فيصل وهو يعـالمه كأن طفل : معليـــه بسيل لا تضايق نفســـك أنت تعــرف أبــوي
بسيل : طيب انا ماسويت شيء اسيل أختـــي
فيصل ببتسامه : انت عارف أبــوي مــُعقد ..
// // //
فــي الدور الرابع " أم بدر "
بــو بدر : خلاص ام بدر لا تكثــرين
ام بدر : بــس هذي بنتك صغيــره حرام تظلمها مع واحد كبـــرك وإذا مو أكبــر بعد
بو بدر : أنــا بعد المنــــظر اللي شفـــــت فيه اسيل وبسيـــل راح أزوجها غصب عنها
ام بدر : هم مو قصدهم شـــيء ليه تفكيرك يروح بيعد
بو بدر : انـــــــتي عارفه ليه ومايحتاج اقول وتذكريني
ام بدر : وشنـــــــــو ذنب اولادك بالغلطه اللي سويتها ..!
بو بدر : اووووه انــا انزل عند ام مساعد ارحم لي
// // //
اليــاس وهو ينادي : فيصل .... فيصـــــــل
فيصل وهو يلف : هلا ...؟
الياس : طــلال ترى الحين بـ يجي
فيصل : طــلال هذا لازم تبتعد عـــنه أنا سمعت عنه اشيــاء كثيره وأنت كيفك
بلع الياس ريقه : لا شدعـــوه انا جلست معاه وماشفت منه شيء
فيصل : المهم يعني أنــا حذرتك وانت انتبه مانت صغير
اليــاس : طيب
سمعــو صوت الجــراس
الياس : أكــيد هو بروح افتح الباب
فتــح الباب و فعــلا كــان طــلال ..
طـلال وهو يضم الياس : وحشتني
ارتبك الياس من وجود فيصل وبعد عنـــه
طلال بهمس : وش فيك
أشـر الياس بـ عيونه على فيصل .. وابتسم طلال بـ خبث وراح عند فيصل ..
: مرحبا ..؟
فيصل : هلا هلا طلال
طلال : أهلين كيف حالك ..؟
فيصل : بخير بشــوفتك
طلال : تســلم ^_^
فيصل : حيــاك تفضــل المجلس
دخــل الياس المجلـــس ودخلو طلال والياس وراه ..
فيصل : عن اذنكم بــروح انادي اخواني
بعد مــاطلع ..
طـلال : ماشاء الله بيتكم كبير
الياس : إيــوا علشان زوجات ابوي هنــا وكل وحده لها دور
طلال : ايوا قلت لي من قبــــل
بعــد خمــس دقايق دخلـــو كلهم ماعدا بنــــدر ..
سلم طــلال عليهم وجلســـو ..
الياس وهو يعرفهم : وعنــدي اخو اسمه بندر كبري بس مايحب ينــزل
// // //
عـــنــد البنـــات.. كلهم جــالسين عــند اسيل ويهدونها
اسيل : انتو مستوعبـــــــين الســالفه اني بتــزوج بو عبد الله
ساره : الله يهــدي ابوي
فداء : وعسى إن تكرهو شيئا وهو خيرا لكم
وسن : أسيــــــلوه استانسي ولا عليك منـــه ويلا قومو الســوق نجهــز
اسيل : نعم وشـــو تجهزين لي ماتجهزين روحــي زين والله يبيني كذا ولا بالطقاق اللي يطقـــه
الريم : لحظـــه بكره الملكه وبتروحين من غير زواج ...!
اسيل وهي ماده بوزها : اييي
ضمتها الريم بسـرعه واهي تصيح : ياحياتي اسيل الله يكوون بـعونك ويهــدي أبــوي
// // //
فـي المجلـــس ..
واحـــد وراء الثـــاني يطلع لمــا بــقى اليــاس وطلال ..
طـلال : اليــاس وش رايك نروح غـرفتك احسن
الياس : اوكـــي يلا ..
جلـــس طلال ع السرير : غـــرفتك مـــره روووعه
الياس وهو يجلس جنبه : يسلمو ^_^
مسك طلال ذقن الياس وحــط عينه بعــين الياس
يتــــأمل عيـــــون اليـــاس الرمـاديه ويخـالطه اللون الاخضـر
حط يـــده على شعــر الياس يلعب فيه
طلال : اليـوس ولا تفــكر تحلق شعــرك
الياس : لا مستحيل أحلقه
نــزل يــده وحط على خصـر اليــاس .. واليـــد الثاني يحــاول يفتح الأزرار
مسك الياس يــد طلال وهو يقول : لا مـاوصلنا كذا
طلال : أجـل وين وصلنا ..؟
الياس : آآآ يعنـ
قاطعه طــلال وهو ينسدح ع السـرير وسحــب اليــاس لـــه وضمــه بقــوه
: يـوسي حبيبي أنـا احبك
الياس وهو ذايب : وأنـا بعد احبـك
طـلال وهو يفتح الأزارير: دامك تحبنــي لا تــرفض لي طــلب
// // //
فـي غـرفة اسيل ..
جــالسه قبــال المرايا في التسريحه ومساكه المـقص وتقص شعرها ..
دخل عليها بسيل وقرب منها وهو يسحب المقص : مجنـــونه انتي وش تسوين
اسيل : بسم الله وش فيك جيب المقــص ماتشوفني اقص شعري
بسيل : وليش تقصينه ..؟
اسيل : تــدري انا ماحب الشعر الطويل
بسيل : عاد شعرك مو طويل لما اكتافك
اسيل : إيوا عارفه ابيه يكــون اقصر وابي أدرجـــه
بسيل وهو يمد المقــص لها : اها
اسيل : وش رايك اصبغ شعري
بسيل : عاد شعرك الحين مصبــوغ بالأحمر
اسيل : ايوا بســوي خصــله لون أخضــر وحصلـه بنفسجي واشقـر
بسيل وهو يجلـــس في التسريحه قبالها : هههههه مجنـــونه
تركت المقــص بعد ماخلصت ووقفت قبــال بسيل : ممكن طلب
بسيل : انتي تــامرين
اسيل : ابي ارووح المـــول
بسيل : طــيب بس ليش ..؟
اسيل تجمعت دموعها: ابـــي اعـــيش حيـــاتي قبــل لا أتزوج والعب لعب
نــزل بسيل من على التسريحه وحــط يده على خصرها وضمها : تحملــي اسيل والله راح يفرجها لك
دخــل عليهم مســـاعد : وأنتو ماتتعقدون
لف بسيل عليه ويــده لما الحين في يده في خصرها : والله ماسوينا شيء غلط
مساعد يقلد صوته : والله ماسوينا شيء غلط .... وكمل كلامه ...: اسيلــــــو حبيبتي لا تبكيين الله راح يفرجها لك وعــاد انتي جنني بو عبد لله لما يطلقك *_^
ضحكت اسيل واهي تمسح دموعها : اصلا هذا اللي بصير
بسيل : هههههه بعدي اختي قدها وقدود
اسيل : أحم أحم يلا قوم نروح المــول قبل لا يتأخر الوقـــت
مساعد : جد بتروحون بــروح معكم
بسيل : أوكــي يلا بســرعه روح البــس ..
طلع ونــزل تحـــت وشاف بندر قباله : بندر
رفع بندر راسه من غير مايرد
مساعد : بتروح المــول معانا ..؟
بندر : متى ..؟
مساعد : الحين
بندر : أوكي بروح
ابتسم مساعد وراح ..
فــــــي المــــول
اسيل وبسيل ومساعد وبنـــدر وفيصـــل ..
اسيل : يـلا انا وبسيل بنرووح عند المحــلات ..
فيصل : أجــل يلا قومو نمتشى أحنـا
بندر : لا انا بروح الحـــالي
فيصل : براحتك يلا مساعد ..
مشـــى بنـــدر وهو مــو عارف وين يــروح بس يبــي يغير جــو البيت و الجامعه أشــوي
جلــس على أحدى الكراسي اللي فــي الــمول وهو يتأمل الرايح والجــاي ..
جلــس تقريبها خمس دقايــــق وبعدها راح جهـــة المطاعم ..
وجلــس في أحدى الطـاولات وهو يحــوس بـ جواله
لفت انتباهه وحــــده وقـــف لا شعــوريا وهو يتأكد
إلا هــي وتين وتـــــين بس مو هذا اللي جــالسه معاه ..؟!
يكون أخــوها ..لا لا اصـلا هي ماعندها اخـــوان
غمــض عيـــونه وهو يبعد الوسواس عنـــه ..
فتح عيــــــــونه وشافها لمــا الحين جــالسه معـــاه ...
راح لهـا بجراءه وقال وهو عاض على اسنانه : منـــو هذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وتــين وكأن مـــويا بــارده كبت عليها
لف سعود على بندر وبعدها لف على وتين : مو هذا اللي قلتي يــلاحقك بـ كل مكان ؟
بلعت وتين ريقها بصعوبه : آآآ سعـود قـــوم
بنـــدر بصـوت عالي : قـــلت لـــــــك منو هذا ؟
سعود : أنت خــير وش تبــي هذي بنت عمي وحبيبتي ولا عاد تلاحقها
طنــش بندر سعـــود وقــرب من وتين ورفــــع يـــده وعطاها كــف وقال بصــوت أعلى لـ درجه إن الناس تجمعو عليهم
: انـــــــا الاحقــــــــك ..؟!
عصــب سعود ومسك بندر : أنت من أي حــــــق تمد يدك عليها
بعد بندر سعود عنــــه ودموعه تجمعـــت وهو يصارخ : خـــــــاينه خـــايـــــنـــه حقــــيره واطيـــــــــــــــه كذابه
من بعيـــد ...
فيصل : مســاعد الــحق شــوف بنــدر
مساعد وهو يلف : وش فــيه بســـرعه قــوم له
بندر وهو يصارخ ويصيح بصـوت عــالي : حقيــــــــره خــاينه خــاينه
جلس في الأرض على ركبته وهو مــازال يردد بصــوت عالي : خــاينه خــاينه
قــرب مساعد وفيصل منـــه وقفـــوه ومشى هــو معاهم
في السيـــاره
اسيل : وشـــو شصاير ..؟ليه رجعتونا بســرعه
فيصل : مـدري ســألي بنــدر
بندر كان جــالس جنب الباب وعيـــونه ع الشــارع ودمــوعه تطيح
اسيل بجنان : بنــدر وش فيك ..؟
بــس بنــدر مــارد عليها
وصلـــو القصـــر ونــزل بندر أول واحــــد وراح غـــرفته
فـــي اليـــــوم الثــــاني فــي الصبـــاح ..
نــزل الكــل حق الفطــور ماعدا اسيل اللي مانزلت علشــان ملكتها وبنــدر قافل على نفســه الباب
بو بدر : وين اسيل وبندر ..؟
ام فراس : اسيل نــايمه تــدري اليوم ملكتها
بو بدر : ويعنــي اليوم ملكتها ماتفطر بســـرعه قولي للـ خدامه تناديها
ام فراس : طــيب
بو بدر : وبندر وينه يـا أم بدر ..؟
ام بدر : مو راضي يفتح البــاب
بو بدر : وليـــه ..؟
ام بدر : والله مدري عنه
مساعد اللي تدخل : أمــس كان تعبان
ام بدر بخوف : يمـه وليدي وش فيه
فيصل : لا خالتي لا تخافين مافيه الا العافيه ان شاء الله
// // //
فـي الملـــكه ..
اسيل بغرفتها تصيح : مابي مابي اوقـــع ماتفهموون
ساره بخوف على اختها : اسيل تكفــين وقعي قبـل لا يجي أبــوي ويســوي شيء مايعجبنا
فداء : اسيل حبيبتي كلنا معارضين هالزواج بس أنتي تدرين ابوي عنيد كان وقفتي ضــده
وسن : اسيل لا توقعين انا مع فداء وقفــي ضد ابوي
وجن : انتو وش فيكم بدل ماتهدونها تزيدون عليها
الريم بحنان : اسيل وقعــي والله بـ يفرجها عليك
مسكت القــلم ويدها ترتجـــف وغمضت عيونها وسمت بالله و وقعت
فتحت عيــونها واهي تتمنى تكـــون مثــل اي بنت توقع على عقد زواجها وتشــوف أهلها فرحانين لها
لــكن هــي عكــس وقعت وتشــوف نظرة خواتها الرحمـــه والشفقه لها ..
ماكانت تبي هالنــظره تبــي أحد يفــرح لها
بــس شلـــون يفرحون لها واهي اصــلا مو فرحــــانه حــقْ نفسهـآ
نهاية البارت

اربعة عشر أخـــوه يعيشــون في صراع مع الزمـن
الجــزء الثالث..الفصل الثاني
فــي مجلــس الرجــال ..
بو عبد الله ببتسامه خبيثه : مبــروك يابو بدر ناسبتك ..
بو بدر : أهـــم شــيء تتنازل عن الفلـــوس اللي تطالبني فيها
بو عبد الله وهو يمد الورقه : وهــذي ورقـــة التنــازل وو قعتها
أخذ بو بدر الورقــــه وهو مبتسم بـ راحه اليـــــــوم راح عنـــه كابوس بو عبد الله
ونســى إن كــابوس بو عبد الله راح حــق بنته اسيل ...!
كــان يعرف ان بو عبد الله نــذل .. وحقــــــير
بــس هــو أنــاني فتـــك منـــه ونسى كيف يفك اسيل بنته منـــه ..
// // //
فــي المســـاء الســــاعه 10
طــلع من القصــر وراح الشقـــه اللي فيها رحيـــل
فــي الشقـــه ...
رحيل متسدحه ع الكنــب وتفـــكر بـ حياتها
كــيف كــانت وشنو صــارت ...!
بجــد تــركي غير حياتها كثــير أول ماكــانت تعــرف العبــايه
ولا تــدري شنــو ..! وأول مـاكان عندهـا بيت يضمها
والحــين هي في شقــــه على صغرها إلا إنها ضخمه بأثاثها وديكورها
ضمــت المخــده بقـــوه : أحبــــــــــك ياتركي ..
سمعت صــوت الجـــرس وعرفت ان تـركي
راحت قبــال التسريحه وأهــي تشوف شكلها
شعــرها كــله متســـاوي مافي أي تدرجات حتى من قـدام متســاوي ويوصل لكتفها
ومعطيهــا براءه أكثــــــــر
أخذت شعرها من قدام واهي تفكــر تخليـــه فـوق عيونها لان مزعجتها كثـير
بــس تذكرت تــركي للي واقف ويضـرب الجــرس ركضت وراحت تفتح البــاب ..
تركي : بــدري
عضت رحيل على شفايفها بـ أحراج وبانت غميزاتها : اسفه
دخل تـركي وهو يطالعها بحب : كم مره قلت لك لا تتأسفين
رحيل : يو أسفــه نسيت
تركي بضحكه : ههههه قلت لك لا تتأسفين
رحيل بـ براءه : ماتأسفت
تركي : ههههههههه طيب أدخل ولا بنوقف عند الباب ..
رحيل واهي ترجع شعرها على وراء : الا تفــضل
ابتسم تركي على حركتها يـموت فيها اذا رجعت شعرها على وراء ..
دخـــل وجـلس ع الكنــب ..
تركي : امس عجبتيني ماشاء الله عليك بسرعه فهمتي ع الانترنت
رحيل : سهــل مو صعب
تركي : رحيل انتي كم عمرك
رحيل مستغربه : قلت لك من قبل ان عمري 16
تركي : اهممم
رحيل : ليه
تركي : شكلك اصغر من 16
نزلت رحيل راسها وبعدها رفعته : انا ادري اني صغيره بس اللي شفتــه بـ حياتي خلاني اكون كبيره تركي لا تتركني
تركي : رحـيل كم مره قلت لك لا تقولين كذا ماراح اتركك
رحيل دموعها تجمعت : بــس انا خايفه
تركي يطمنها : لا تخافين والله ماراح أتركك وانا ماراح اخلك الحـالك بـقول لـ خوي عن سالفتك
رحيل : وعادي يعني ..؟
تركي : لا مو عادي ادري بسـوي لي سالفه بس كل شيء يهــون لعيونك
رحيل : بس هو وش راح يسـوي يعني ..؟
تركي : بخليه ينتبه عليك ويجيب لك الغداء والعشاء والفطور وكل شـيء
اكتفت رحــيل بـ بتسامه
سكتــو ثــواني وقطعت رحيل الصمت
: تكلم لي عن حياتك انا تكلمت كثير بس انت ولا مره تكلمت
تركي : اممم عن شنو تبيني اتكلم
رحيل : عن حياتك
تركي وهو يتــذكر كيف مابقى بنت ماكلمها وطلع معاها ماحب يقولها بـ مراهقته وقال : انا ماكان عندي حياه الا يوم عرفتك صرتي حياتي
رحيل واهي تتجنب كلامه : طيب اخوان خوات ماعندك
تركي : الا عندي احنـا كلنا اربعة عشر
رحيل : وااااو ماشاء الله كيف صرتو كذا
تركي : ابوي تـزوج أربعه وصرنا كثــار وحده توفت وتزوج وحده ثانيه صغيره يعني في أمــل نصير اكثر
رحيل : ماشاء الله على ابوك
تركي : هههههه
رحيل : انت اكبر واحد
تركي : لا لا عندي خوات واخوان أكبــر مني
رحيل : امك الزوجه الأولى
تركي : لا الثــالثه
وبدت رحيـــــل تســأل وتــركي يجــاوب بحماس
// // //
وسن : جــــــد بنروح الشاليه أحلى خبر في حياتي
سـاره : والله ماعتقد إن احد فرحــــان كثـــــــري ياابختي والله
وجن : الحالنا ولا مع عماتي وعمي ..؟
ساره : لا اكيد مع عماتي وعمي
الريم : ههههههههاي وانا اقول ليه سوير متحمسه
ساره واهي تضربها من تحت وتبتسم مع خواتها : اسكتي
فداء : طيب يلا قومو نتجهــز بعد شــوي بنمشي
الريم : خســـــــاره يعني اليوم ماراح اشوف بــدر
وسن : بــدر لاحقين عليه
دخــلت عليهم اسيل ببتسامه من زمان مابتسمتها : متى بنمشي ..؟
: بعد شــوي
ساره : يلا اتركي همــك على جنــب وخلينا اليــــــــوم نشعللها
اسيل : ههههههه اوكي بس وين بسيل
فداء : لا تكلمين بسيل جنــب ابوي
اسيل ماده بوزها : طيب بس كنت ابيه يلبــس زيي
وسن : انتي شنــو بتلبسين وانا اقوله
اسيل : اوكــي تعالي غرفتي وقولي له يلبــس هذا
// // //
راح أعرفكم على عـــايلة بــو بدر كلها ...
بـو بدر " سلطان " : غنـــــــي عن التعريـــــــف ..
بـو اياد " سطام " (اخو بو بدر ): زوجتــه ام سطام .. وعنده ..:
اياد ( 24 )
ضاري (22)
ريـان ( 21)
نــدى (18 )
أم رواف ( اخت بو بدر ) .. زوجها بو رواف ..
رواف (25)
فرات ( 24 )
تولين ( 22)
ترف ( 18 )
أم سامي ( اخت بو بدر .. زوجها بـو سامي
سـامي ( 28 )
صبــا ( 18 )
و هــــند اخت بـو بدر ( لما الحين ماتزوجت )
اتمنى ماتتلخبطون ^___^
وأنــا بحاول اني مالخبطكم
// // //
فــي الشاليه ..
وصلــو الكــــــــــل
في مجلــس الرجــال مجلــس كبير والكــل يســولف يعني بـ معنى فوضــى ..

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -