بداية الرواية

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -8

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن - غرام

رواية اخوه يعيشون في صراع مع الزمن -8

فهد : لان حسـام حــول القضيــه كلها عليــه وقال إن انا ومحمد مالنا ذنــب
بـدر : وليش ماقال أسمــي ..؟
فهد : أنت عــارف ليش ماقال اسمك لان كــان لك عــلاقه مع الزفت نوره
نــزل بــدر راسه وهو منحــرج من فهد
فهد : أنـا مو جــاي على كذا
بـدر رفع راسه : أجـل وشو ..؟
فهد : بـدر أنـا قررت أطلعك
بـدر : كــيف ..؟
فـهد : مو شغلـــك بس بتطلع وبـ هذا الشهر
بـدر : ومن غير مقــابل
فهد ببتسامه جانبيه : ليه انا مره ساعدتك من غير مقـابل ..؟!
بـدر : شنو المقابل ..؟
فهد : أخــــــتـــــــــــك ســـارهـ .........!
// // //
بـو عبد الله : بــكره لازم زوجتـــي تجي مايصير يا بو بدر
بو بـدر : خلاص إن شــاء الله بكـــره اسيل عنـــدك
.
.
فارشين لهم سفـــره كبيــــره وفيها جميـــع انواع الحلـويـات والبطـــاطسات و الجـالكسيـات لا خـله من المشروبات الغازيه .. ..
اياد وهو يجــي عندهم : يعنــي مافي يـا أيـاد تعــال اكل معانا
ضـاري : هههههه بيني وبينك حتى انا مانادوني بس عزمت نفسي
وسن : كـل واحد يعــزم نفســه بـ نفسه
ساره : بيني وبينكم حتى انا عزمت نفسي بـ نفسي
اياد : هههههههه الكــل حاشر نفســه أجـل
ريـان : حتى انا والله عــزمت نفســي أصـلا حــق منو هذا اجل ..؟
بسيل ببتســامه : ههه حياكم هذولا انا واسيل جايبينه من سـوبر ماركت
ضـاري : هههههههههههه أنـا قايل مـاحد يجيب هالخرابيط الا اسيل وبسيل
اسيل : خرابيط بعـينك قـوم بـس قوم
ضاري : ههههههههههه أجـل وش تسمينه هذا مع شعرك القوس قزح " يقصد الصبغ "
حطــت اسيل يدها على شعرهـا شافته نصـه طالع واهي مو حاسه غطــته وقالت : خل عينك ع الأكل بـس
بسيل : فــديت القــوس قزح كلـــه وش عليك مو عاجبك
ضـاري : لا وع وش يعجبنــي فيه أنا مايعجبنــي الا الشعر الأسـود
تركي رافع حـاجبه : لا تلمـــح تراي فــاهمك
ضاري : ههههههههههه بعدي ولد عمــي فاهمني أجل
اياد : حتــى أنـا ترى فاهمك
ضاري : عــاد أنت أخــوي بعد قلــبي لازم تفهمني
ريـان : حتى أنـا فاهمك ترى
ضـاري : هههههه حبيب قلــبي أخـوي
رواف : وأنــا الأحول بــالزفه يعني فهمـــوني
ضاري : ههههههههههه بعد قلبي ولد عمتــي إن شـاء الله بتفهم
وسن انفجرت : هييي بس خلاص خلاص راسي انفجر ... قلدت صوته : بعد قلبي حبيب قلبي بعدي والله ... خـلاص والله عرفنـــا إن كــلامك كــله عســل بس اسكت وفكنا
: ههههههههههههه
فيصل : ضــروي لقط لقـــط
تركي يهمــس حق ضـاري : وهذا اللي عاجبك شعرها فشلتك
ضاري : ههههههه اسكت لا تفضــح
رواف : أقـول بو الترك متى ســفرتك
فيصل على طـول لف على تركي ..
تركي : لا تذكــــــــرني
رواف : افا ماتبي تسافر ..؟
تركي : لا والله مــابي اســافر
ساره : لا تروك بلــيز ســافر أبــي افتك من فيسك أشـوي
تركي : لا سـوير تكفــين أنـا ابي اشوف فيسك لا تحرميني منه
ساره بغرور مصطنع : يـاربي الكــل يبي يشــوف فيسي زهقــت والله
وسن : هيفاء وهبي ع الغفــله
ساره : والله إني أحلى من هيفاء
تركي : ههههههههه لا في هذي صــدقتي أحلى منها بكثـير بعد
اياد : هههههههههههه تحس مصدقــه نفسها مره أحلى من هيفاء
تركي : بقـــوه مصـــدقه
ساره : التفتو علــي الحيــن والله إني أحلى من هيفاء
وسن بـ فزعه : ع الأقــل سوير جمالها طبيعي أحلى من عمليــات التجميل
رواف : أهـو صج إن هيفاء جمالها بالعمليــات بس ع الأقــل جاب نتيجـــه
تركي : ههههههههاي
الجهه الثـــانيه فارشين لهم سفــره بعد بــس بدون بطاطسات وحلويــات .. ض1
سامي : ماتفكر أبـد تكمــل دراستك
فـراس : لا والله مافكر ولا ابي افكــر
مساعد : أحســـن فـروس خلك بالبيت ارتــاح
سـامي : بس لا تنسى إن وراه زواج مو حلوه كذا يتم لا دراسه ولا شغل
فـراس : ومنو هذي اللي بتقبــل في واحد فـيه تكســر دم
...سكت سـامي وهو يتذكر إن فــداء فيها تكســر دم وهذا أحــسن عذر حــق أمه
مساعد : والله يحصل لها اللي تــاخذك
ســكت فـراس وفي وجهها ابتسامة استهزاء
والجهه الثــانيه نفــس الشـيء فارشين لهم سفـــره ويســالفون ..
تولين : اقول فداء
فداء التفت لها : هلا ..؟
تولين : أخــوك بـدر ليه مسجــون
اسكتت فداء أشــوي وراحت ابتسامتها هــي عارفه إن تــولين تدري ليش بــدر مسجــون
ردت فــرات عليها : تولـين اتوقع انتي عارفـــه ولا تنسين إنك انتي اللي خبرتيني
تولين انحـرجت بس ماحبت تسكت : اصـلي أنـا ابي اتــأكد من الخبر صحيح ولا له لاني بصراحه انحــرجت من بنات الجــامعه الكــل يدري
فـداء : وليه تنحرجــين وانتي شكو فيه ..؟
تولين : ولــد خـالي وبنات الجــامعه دايما يسـألوني ليه وليه وانا منحــرجه بصراحه
فـداء : طيب وش اسوي لك يعني..؟!
انحــرجت تولين مره ثانيه وماعرفت تـرد وقررت الانسحــاب : انـا اروح عند البنات اللي هناك احســـن
فرات : فــكه ...والتفتت على فداء : فداء ما عليك من تولين أنتي عارفه حركاتها بس اليوم لازم اقول حق امي
فداء واهي تتنهد : لا تقولين حق أمـك ولا شيء الكــل متعــود عليها
انحــرجت فــرات واسكتت ومن داخل تلعن اليـوم اللي صارت فيه تولين أختها
نـرجع للـ سفره الأولى اللي تـولين راحت لهم
من أول ماجات رواف تأفف من قلـــب صحيح إن أختــه بس مايحب يشــوفها عــدوته الأولى
فيصل : هههههههه حاس فيك رواف
رواف : اووف من قلــــب والله
فيصل : مهما يكــون عاد هذي أختــك والمفروض مو قدام الكــل تتأفف
رواف : والله بــدون شعــور
الريم من شــافت تـولين جـات وقفــت بتروح ..
اسيل : ريـوم وين رايحــه .؟
الريم : بتمشى اشوي تعبت من الجلســـه
ساره : أجـي معاك
الريم : يـلا قــومي
تـرف : عادي اجــي
الريم : أكيد حيــاك
صبـا : وأنـا بعد بـجي معاكم
ونفــس الشيء وسن و وجن قــامو
مابقى من البنات الا اسيل وتولين
فيصل : احم احم يـاليت اسول تلحقينهم اتوقع انتي شايفه إن مافي ولا بنت
مــدت اسيل بـوزها حق بسيل .. ابتسم لها بسيل يعني قــومي
تــوها بتقــوم إلا سمعت تولين تقول حق فيصل
: لــيش حظــرتك مو شايف بنت قبــالك " تقصد نفسها "
فيصل وهو يناظر شعرها البـــوي" طبعا ماتتحجب عن اولاد خالتها وخالها : لا والله ماني شايف الا ولد قدامي
رواف وهو يناظر اخته تولين : عن اذنكم
صــار الليل بســــرعه والكـــل ركـــب سيـــارته يــتوكل على الله ويــروح البيت
فـــي القصــر ..
الكـــل دخــل غــرفتـــه ينــام ويرتــــاح ..
فــي غرفة أم بـــدر .. بو بـدر عندها ..
: اليـــوم هند فتحت لي موضوع بــدر
كانت ام بـدر ماسكه بـ يدها كـاس من سمعت كـلامه طاح عليها وانكسر
بو بـدر : بسم الله عليك وش فيك
ام بـدر راحت له بسـرعه : وشنـــو قالت ..؟
بو بدر : قالت لي ليش ماحافظت عليــــه
ام بــدر بلع ريقها : وهي لما الحــين تبـــيه ..؟
بو بـدر : لا شنـــو هذي نـــاويه تفضحنا
ام بـدر : تكفـــى سـلطان أنـا بـدر تعـــودت عليه لا تحرمنـــي منه
بو بـدر : ام بـدر انا قايل لك من قبل 28 سنــــه بـدر ولدك أنـا وانتي هنـــد عمتــــه
تنفســــت بـ راحــــــه
أمــا في غــرفة اليــاس ..
طـلال : جــد رجعتو الحمد الله وحشتني والله
اليـاس : وأنـا اكثـــر لازم بكــره اشووفك
طـلال : أكيد لازم بكــره ابيك تجي عندي الشقــه بعرفك ع الشبـاب
الياس : لا طـلال مابي اتعرف على أحد أنت عارفني مو اجتماعي
طلال : كيف يعني مو اجتماعي
اليـاس : يعني من ولدت في الدنيا وانا ماعرف غير اخواني واولاد عمي وعماتي بس بعدين أنت دخلـــت حيـاتي وعرفتني عليك
طلال : أجل خلنــي اكمل واعرفــك ع الشبــاب صـدقني بـ يعجبك الوضع
اليـاس : أمم بحـــاول
طلال : لا مافي محـاوله ولا تبيني ازعل منــك
اليـاس : خـلاص لـ عيونك بجــي
طـلال : يـا بعد روحي يـوسي
عض اليـاس ع شفـته السفليه وقال : طـلال
طـلال : يــاعيــون طـلال أمـر
الياس وهو مغمض : أحبك
// // //
فــي الصبــــاح كــالعــاده الكـــل صحى من النــوم بــدري
علشـــان الفطــور الجمــاعي ..
بـو بـدر : اســيل
بلعت اسيل ريقها ولفت على ابوها : نعم ..!
بو بدر : اليـــوم العصـر تتجهــزين علشـــان تروحين عند بـو عبد الله
تجمـــعت دمــوعها بسـرعه ولفــت اخر الطــاوله اللي موجود فيها بسيـل
شــافته منــزل راســـه بأسى
لفت عــند فيصــل هو دايم يساعدهم أكيد الحين بساعدها
بس شـافته يـاكل ويتحــاشى نظراتها
لفـــت عنـــد أمها .. قلــب الأم مهما يكـــون طيب وحنــــون وأكيد اللي قالته من قبـل مو من قلبها
بس شافتها تبتسم وأهي فرحــــانه
لفت عليهم كلهم بـــس شافت الكـــل في عيونهم الرحمــه بـس مافي يدهم حـــل
شهقـــت من قـــلب وركضـــت داخل القصــــر
حـست إنها وحيــــده على إن امها وابوها عايشين
حسـت إنها وحيــده على كثــر أخوانها وخواتها
ركضت داخل غرفتها ورمــت نفسها ع السـرير وتصيح بصــوت عالي
مــابي أتــزوج مـــــــــابي أتـــزوج مــــــــــأبي
// // //
فــي العصــــر بعــيد عن القصــــر ..
سامي : يمــه فداء فيها تكســـر دم
ام سامي : واذا يعني فيها تكســر دم هي مو أول وحــده ولا أخر وحده
سامي : لاحووول بس ماتصلح لــي
ام سـامي : الا تصلـــح لك ليش ماتصلح لك يعنـــي
صبا : يمــ...
قاطعتها ام سامي : أنتي مالك شغــل وروحي غــرفتك واليــوم بكلم أخوي بو بدر واخطب بنتـــه
سامي بعصبيه : قلـــت ماراح أتزوجها يعني ماراح اتزوجها
ام سامي : ماراح تكسـر كلمتي ياسامي
سامي جلس ع الكنــب وهدا نفســه : يما افهميني عــاد
ام سامي : أنت اللي افهمني فـداء بنت أخــلاق وحلـــوه وعلى هذا بنت أخوي وأنـا ابيها لــك .... وكملت بـ حنان : يـاسامي يـاحبيبي أنا ماعندي إلا انت وصبـا وابي افرح فيكم بــرد قلبي وصدقني ماراح تنــدم ع اليــوم اللي تزوجت فيها بنت خــالك فداء
سكــت اشوي وهو متردد يقــول حق امــه إن متــزوج ولا بس هو عارف اذا قالها أكيد راح تــزعل منه وأمــه من نوع العنيد يعني حتى لو تعرف بتخطــب له فداء غصـب عنه
وقـــف وراح غــرفته ... ابتسمت أم سامي حق ولدها البـــار واتصلت على زوجها بـو سامي تـاخذ رايه
ويوم عـرفت موافقته راحت كلمت أخــوها بو بدر " سلطان "
فــي المشـــغل ..
الكــل مع اسيل ويحــاولون يغيرون لهـا جــو
سـاره : عنــدي فكـــره
: شنوو..؟
ساره : خلونا نطلع من المشغل واسيل تــروح كذا من غير حتى كحـــل ونجعد شعرها
وسن : اسيل هو شعرها مجعد من الله وليش نجعــده
الريم : هههههه فكــرة سـاره حلــوه نخلــي اسيل كأنها جنيـــه
اسيل شجعتهم : إيييي تكفـــون طلبتكم مابي أروح له وأنـا متكشخــه الحين يحسب إني ميته فـــيه
وجن : انتو من جدكم أخاف يقـــول لـ أبــوي
وسن : إن قــال لـ ابوي قلنا له موضه
الريم : إيــوا صح عليك
ساره : أنـا بستسلم شعــر اسيل
وسن : وأنـا بستسلم الميك آب ..
وفعــلا طلعو من المشغل ودخلو القصــر بهدوء وبــتدو في شغلهم
في السيــاره
نزل طلال ونــزل اليـاس وراه .. ومسك طـلال يـد اليـاس
: طـلال تطمن اللي فــوق كلهم حبـوبين
الياس ببتسـامه: دامك معاي متطمن
ابتسم طــلال ودخلـــو الشـــقه ..
تفـــاجأ اليــاس باللي يشــوفه مايصـــدق إن فــي نــاس كذا
مـاصدق إن هذولا كلهم مسلــمين حــس إن هو غلـــط بينهم
التفت حق طــلال ... بس طلال ابتسم له يطمـــن قلبـــه
كــان المكــان كــله أولاد و بنـــات ورقــــص
لف يميـــن وشاف بنت بـوي مع بنت ضامين بعــض ويبـوسون بعض
اشمئز منهم ولف يســار شـاف نفس الشيء ولد مع ولد انقــرف منهم وهو يقول في قلبــه
" معقـــــــوله أنـا كنت أســوي كذا وماحسيت فـي نفسي "
((اذا استغنى النساء بالنساء والرجال بالرجال فبشرهم بريح حمراء,تخرج من قبل المشرق فيمسخ بعضهم ويخسف ببعض ,ذلك بما عصوا وكانوا يعتدون))
الياس بهمس حق طلال : تكفى طـلال طلعنــي من هنا
طلال : ليه ماعجبك الوضع ..؟
اليـاس : لا والله ماعجبني مستحــيل أجلــس هنا دقيقه وحــده
أنقهــر طلال وطلع ولحـــقه اليــاس
وركبو السيـــاره ..
اليـاس : طلال بصراحه انـا ماتوقعتك تجلــس مع هالاشكــال من النـاس
طلال : وليه يعني أنت مو من هالنــاس ولا نسيت اللي سويناه أنا وانت
اليـاس : لا مانسيت ولا بـ نسى
طلال : أجل لا تتكلم عن هـالناس لانك منهم
اليـاس : بس أنـا قررت إنــي ابتعد عن هالطريـــق
لف طلال عليه بـ صدمه : راح تبعــد عني
اليـاس : طلال أنـا احبك ومستعد اعيش معـاك بـ بـس بعد عن هذولا وخلنــا صـداقه
طلال : بس أنــا تعــودت علــيك
فــي القصـــر بـ غــرفة بـــندر ..
جـــالس بـوسط الغــرفه بـالأرض ويصـــيح من قـــلب
وهو يسمــــع اغنيـــــته المفضــــله ..
يحــس هالاغنيـــه جـات على جرح
واللي يقول الأغنيــه قــاصد فيها بـــندر ..
خـدعتيني بـ كلمــاتك من أول ماتلاقينه
قـلت لي يـا أغلى النـاس أحبك حيل صدقني
وصـدقتك وأنـا مدري عن الحب اللي تخفينــه
مشـيت دروب كذابتك وشوفي وين ودتنــي
أثـاري قلـبك لـ غيري وحبــك كله العيـنه
عرفتيني وكل قــصدك تشــوفي غيريته مني
أنـا وش ذنبي فـي لعبك على ذاك اللي تغلينه
فـي يوم بـ ينتهي لـعبك وانا ببقى على حــزني
قتلتي كـل أحلامي لـ جل حلم تعيشينه
وظنـك بـ نسى كل ماصار اذا قلتي لي سامحني
خـلاص بـ بتعد عنــك وسوي اللي تشوفينه
تحبــيني تحبيــــنه ماعاد أحساسك يهمنــي ...!
خلــصت الأغنيه وتســدح في الارض على ظهره ودمـــوعه تزداد
أصــعــب شــيء على الأنســـان هو الخيـــــــانه ...!
صــرخ من كــل قلـــبه : حــــــلــفتي لي أحبــــــــــــــك ليه مادام إنــــك تحبـــينه
// // //
توقعـــــــاتكم
طلال واليــاس ...!
فهـد و سـاره ..! وبـدر بـ وافق ..!
خطــوبة فــداء ..!
تــولين وأنتقــامها من وسن ..!
حــزن بـــنـدر لـ وين بـ يوصل ...!


بــاك

الجزء الرابع الفصل الأول

في قصر بعيد عن قصر بو بدر ..
اسيل تناظر نفسها في المرايا وميته ضحك على شكلها
: اول مرهـ ادري اني جيكرا والله ياسوير طلعتي مو هينه انتي مع وسن هههه
اخذت الكاميرا واهي تفكر وين تحطها قررت تحطها فوق الكبت بحيث يبين كل شيء
ومايشوفها بو عبد الله ,,
سمعت صوته شغلت الكاميرا بسرعه وعطته ظهرها
: احم السلام عليكم ,,
اسيل واهي كاتمه ضحكتها : وعـ عليكم السلام
قرب منها ولفه عليها وهو مبتسم وكــــان متووقع يشـــوف ملكة جمــال
فتـــح عيونه بصـدمه لـ درجه رجع على وراء
ماقدرت اسيل تتحمل وانفجرت ضحك : آهههههههههههههههه
: وش مسووويه بحااالك
هدت اشوي : هذي المووضه لا ماعجبك
بو عبد الله : امحــــــق موووضه بس ,,, وقال بحده : ادخلي الحمام وغسلي هالفووضه اللي
بوجهك
مدت اسلي بوزها بدلع : مابي اغسسله
: قلت لك غسليه بسرعه
اسيل : طيب طيب لا تصاارخ
ادخلت الحمام وهو هدا نفسه : الله لا يسامحك يابو بدر إن كان قصدك تخدعني في هالبنت
ناظرت نفسها بالمرايا واختفت الأبتسامه و الضحك من شفايفها
تحـــاول تخدع نفسها بالضحك والأهبال
قالت واهي تكلم نفسها : هذي من البدايه صرااخ وكذا
تجمعت الدمـــوع في عيونها وقبل لا تطيح غسلت وجهها وفركتـــه : انا استاهل ليش اسوي بنفسي كذا
غسلت شعرها وفتحت الباب ع الخفيف شافت يغير ملابسه
فتحت عيونها بقرف وسكرت الباب : وووووع ليكووون بعيش معاه طول حياتي
فجأه شهقت واهي تتذكر الكاميرا اللي فوق الكبت : ياربي ليكون طلع كذا بالكاميرا
ظلت خمس دقايق بالحمام ورجعت فتحته شافته نايم ع السرير بـ سابع نومه
ضحكت بخبث واهي تقول : ههههاي فتكيت من اول يوم
// // //
عند الياس اللي مازال في السياااره مع طلال طول الوقت ساكتين
واخيرا قطع هذا الصمت طلال اللي مسك يد الياس بحنان وهو يقول
: راح ابتعد عنهم بس تكفى انت لا تتركني انت ماتصدق كيف انا تعلقت فيك والله اني احبك انت غيرت لي اشياء كثيره
الياس : وانت بعد غيرت لي اشياء كثيره وغيرت حياتي بس ماقدر اظل معاك كذا اللي نسويه انا وانت حرام واسمـ
قاطعه طلال : لا تكمل انا عارف هالشيءبس خلنا نستمر لما نتعود
الياس : نتعود على ايش ..!!
طلال : انا مابي اكذب عليك انا اولاد كثير غيرك وصار هالشيء ماقدر استنغى عنه والله غصب عني
رف طلال راسه وحط عينه بعين الياس : وافق علشاني وانا وانت راح نترك هذا الطريق مع بعد وانت ساعدني
نزل الياس راسه بـ معنى موافق
ابتسم طلال من قلب : ياحياتي يوسي والله اني احبك الحين برجعك البيت وقبل لا تنام تتصل فيني
الياس ببتسامه : ان شاء الله تامر على شيء بعد ..؟
طلال : ايوا ابي بـــــوسه
قرب الياس من طلال وباسه بخده
// // //
الساعه ست صباح في القصر كالعاده الكل نزل الحديقه
علشان الفطور مع بو بدر ,,
بعد مانتهو من الفطور ,,
بو بدر : اليوم استعدو جايين خطاب
شهقو البنات مع بعض وكل وحده خايفه تكووون اهي
كمل بو بدر : اختي ام سامي مع بنتها راح يجون يخطبوونك يافداء
فداء بصدمه : سامي ..! انا ..! بس انا فيني تكسر دم ..!
بو بدر : عارف وسامي بعد عارف ولو مايبيك بمرضك ماخطبك ماراح اغصبك يابنتي بس فكري زين سامي ولد عمتك وماينعاب
قام من على الطاوله : يلا كل واحد على شغله
ام فراس حق بنتها : ماظن عندك اعتراض يا فداء
وسن بفرحه : واااي وناسه فدوو تكفين وافقي
وجن بفرحه بعد : لا ان شاء الله موافقه
ساره واهي تغمز : ايــوا هذا سمـــــو
فيصل : هههههههه حلوووه هذي سموو
تركي : هههههه ساره شكلك حاطه العين عليه
ام مساعد : تركي وش هالكلام
تركي وهو يحك حاجبه : امــزح معاها
ام مساعد : لا تمزح كذا مع اختك
ساره واهي كاتمه ضحكتها : هههه فشلــــوه
بعد ماقامو الحريم ,,
الريم : فــداء فكري زين احسن مايصير مصيرك زي اسيل
فداء ببتسامه : طيب انا ماقلت شيء بس خايفه
الكل : من شنــو
فداء : من تكسر دم
فيصل : لو سامي مايبيك ماخطبك والكل عارف لا تخافين ولا شيء
الياس : مثل ماقالو فكري زين يلا ريوم قومي اوديك المدرسه وراي محاظره
تركي : اخذ ســــوير معاك
ساره : لا والله تبي ابوي يسطرني
الياس : يلا قومي ساره بسرعه قبل لا يجي
// // //
صحت من النوم وظهرها متكسر لانها نايمه ع الكنب
لفت وراء شافت بو عبد الله نايم في سابع نومه
كشرت ودخلت دورة المياه تتروش ,,
ربع ساعه وخلصت اخذت الاستشوار تستشور شعرها
بعد نص ساعه مابعد تخلص : اوووف ياليت شعري زي خواتي لهم ناعم الا انا مجعد
اشوي وخلصت شعرها نفشته وطلع قصة شعرها القصير اللي يوصل لرقبتها ومدرج
طالع شعرها مررره حلو ابتسمت برضا واهي تقول : الحمد الله شعري مو ناعم ههه
اخذت لها شوز ابيض وفي دوائر بألوان فاقعه ولبسته واخذت خيط باللون برتقالي وردي واصفر وبنفسجي فاقع وربطته
واخذت شنطتها البيضه ومبقع بالوان فاقعه زي الشوز توصل لـ ركبتها
ومسكت عبايتها بيد الثانيه وطلعت
شافت بوجهها عبد الله ولد بو عبد الله ابتسمت بوجهه على ان اول مره تشوووفه
ومشت ,,
عبد الله يكلم نفسه : ليكوون هذي زوجة ابوي الجديده مسكينـــــه مره صغيره
تــابع ,,الجزء الرابع الفصل الأول ,,
في المدرسه اسيل شافت خواتها الريم وساره
وجلست تسووولف لهم عن اللي صار وهم يخبرونها عن خطبـــة فداء
اسيل : ونـــــاسه بعد قلبي فدو وربي فرحت لها من قلب
الريم : اسوول ارجعي معانا
اسيل : لا اخاف من الشيبه يعصب علي يكفي اني رحت المدرسه ولا شفته
ساره : هههه طيب العصر تعالي علشان تشوفين عمتي ام سامي مع صبــو بنتها
اسيل : اكيد بجي هذي خطبــــــة فداء ماراح افوتها بقول حق بسيلوووه الدوب يمــر علي
// // //
الساعه 2 الظــهر
في السجن ..
فهد : اتوقع يوم واحد يكفي انك تفكر فيه
بدر : ايوا فكرت بس باخذ راي ساره واذا وافقت خلاص
فهد : واذا ماوافقت ؟؟
بدر : اذا ماوافقت بظل في السجن لما الله يفرجها علي
فهد قام بعصبيه: يعنـــي شلــــــون
بدر : شنوو شلون ماراح اغصب ساره عليك
فهد يحاول يهدي نفسه علشان يقنع بدر : بدر انت الحين ماتبي تطلع و ترجع حق شغلك وترتاح من هالتعب واعطيك حبوب
بدر : الا ابي اطلع بس مابي ارجع حق شغلي والحبوب انا تعالجت منها
فهد بصدمه : تعالجت ...!
بدر : ايوا وانا الحين بـ كامل صحتي
فهد : يعني صرت تستغنى عن الحبوب والأبره ..؟
بدر : ايوا
فهد : مسسستحيل كييييييف بـ هذي السهوله
بدر : مـدري وبعدين لحظه ليكون تبيني ازوجك اختي وانت كذا
فهد : ليه وش فيني
بدر : مدمن وتاجر مخدرات
فهد بكذبه : انا ابتعدت عن التجاره والعـــلاج ان شاء الله باخذه
بدر ببتسامه : طيب اذا تعالجت راح اخذ راي ساره
فهد : طيب اجل برجــع لك بعد شهــر وبتشوووفني زيك
بدر : الله يوفقك بس ممكن طلب ؟
فهد : شنوو
بدر : جوالك اشوي
فهد : تفضل
اخذ بدر جواله ويــده ترتجف و اتصل على ولد عمتـه سامي اللي صديقه الروح بالروح
سامي كان بغرفته محتار يقول حق حور زوجتـــه ان امه بتغصبه على بنت خاله ولا
قطع حبل تفكيره صوت الجوال ,,
تافف ورفع الجوال شاف رقم غريب حس ان ماله خلق حق احد وقط الجوال ,,
يالـــــيتك هنــا يابدر وتشوف المشكله اللي امي ورطتني فيها
لكن خوفي تعاتبني لاني ما منعتك عن هالطـــــريق
// // //
دخلت غرفة اختها برجــه كالعاده
: ريمووووه عمتي جات يلا قومي نزلي
الريم : اوكــي الحين بلبس وبنزل
ساره : طيب انا بسبقك
نزلت ساره وتنهدت الريم وراحت عند ملابسها
اخذت لها تنـوره سوده كلاش توصل لـ نص الفخذ و في على خصرها شريطه حمرا على شل ورده
مع بلوزه سوده وفيه من فوق شريطه زي اللي بخصرها وبدون اكمام
كـان عاري بس بالنسبه حق الريم عادي لانها تعودت على كذا في حياة امها
واهي عمرها ست سنوات ,,
حطت لها كحل أزرق مع ماسكرا تكثف رموشها وتصبغ رموشها بالأسود ومرطب شفايف
وسوت لها بشعرها ويفي طالع شكلها مررره حلو وكأنها امريكيه
طلعت وماشافت احد تذكرت انهم بالدور الارضي : ياربي اكيد ليان جالسه هناك
نزلت من الدرج وشافت اخوها فـراس مع أمه و فداء
الريم : السلام
: وعليكم السلام
الريم : بتنزلون
فداء : ايوا يلا تعالي انزلي معانا
فراس وهو يناظر الريم من فوق لـ تحت : ليكون بتنزلين كذا
الريم بـ براءه : ايي
فراس : وانتي شايفه لبسك ساتر الحين
الريم واهي تناظر فداء ورجعت تناظر فراس : وش فيه
فراس بهدوء : حبيبتي شوفي فخذك كله باين مايجوز كذا
ام فراس : بنت الأمريكيه ماينشره عليها
فداء بحده : يمــا ..!
ام فراس : هوو شنو قلت انا
فراس وهو يغمض عيونه وفتح شاف الريم اشوي وتصيح ابتسم لها وهو يقول
: تعالي غرفتك
ام فراس : مانت جاي تسلم على عمتك
فراس :بجي وراكم انا
مشى فراس ع الدرج والريم وراه ومنزله راسها بأحراج ,,
فراس : يلا روحي غرفتك لا تغيرين شيء بس التنوره لبسي لك جينز اسود احلى
الريم : طيب
دخلت غرفتها واهي تبلع غصتها وتحاول ماتصيح من كلام خالتها ام فراس
واخذت لها جينز اسود وربطت شريطه حمراء فيه وهم شكلها طالع مره حلو
ونزلت تحت ..
في الدور الثاني
بسيل بغرفته يلبــس علشان بـ يمر على اسيل
اخذ له بنطلون ابيض سادي مع تي شرت ابيض وفيه الوان فاقعه
واخذ له شوز زي اسيل اخته ابيض وفي دوائر بألوان فاقعه مع خيط الوان
وســوه شعره سبايك
وطلع قابل اخـــوه اليــاس ,,
ناظره من فوق لتحت صاير الياس مره انيـــق وشعره الطويل مرجعه على وراء بالجل
بس في خصله طالعه على وجهه معطيه براءه رجع الياس الخصله على وراء ونزلت مره ثانيه
ورجعها على وراء وطاحت على جنب
بسيل : ههههههههههه
الياس : وش فيك
بسيل : اضحك على خصلتك العنيده
الياس : هههه طيب وين بتروح شكلك بتطلع
بسيل : ايوا بنزل عند عمتي وبمر اسيل
الياس : اوكي ننزل مع بعض اجل ,,
نهاية البارت

اربعة عشر اخوه يعيشون في صراع مع الزمن ...

الجزء الرابع
الفصل الثاني ..
نــزل الكــل عند العمــه ام سامي يسلم عليها,,
ام سامي : الله يخليكم ياعيال اخووي واشوفكم معاريس

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -