بداية الرواية

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح -12

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح - غرام

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح -12

الجـ الخامس عشر ـــــزء

اليا صفا لك زمانك علّ يا ظامي ,
اشرب قبل لا يحوس الطين صافيها
يوم السبت الصباح وفي الكلية بالتحديد صديقاتي جالسات ينتظروني على احر من الجمر كالعادة وكل وحدة راسها في كتابها
انا :السلام عليكم
الثنتين:وعليكم السلام .مديت يدي اصافحهم وهم جالسين متكين على الجدار جلست جنمبهم
انا :كيفكم ياحلوين مااحد اعطاني وجه
انا طلعت كتابي :افففففففففف
حليمة ومارفعت راسها:اففف منك انتي
انا :مااقصدك اقصد المذاكرة
سمية:افففف منك
انا ساكته اطالع فيهم :يالله صباح خير اش عندك انتي وياها
حليمة:انتي اللي اش عندك؟
انا:عندي حلا جبته عشان نتقهوى عليه
الثنتين :هاااااااااااااااااااااااااااااااااه
انا وبكبر مصطنع:انثبري انتي وياها مانتم متقهوين عليه
الثنتين:لييييييييييييييييييييه
انا:جزاء لكم وردعا لامثالكم
سمية:اش سوينا؟
انا :انتي تسوين رجيم وذي تهايط لذا ماااااااافيه
سمية رجعت تقرا في كتابها:بعد الاختبار يحلها الف حلال
دق الجرس وركض على القاعة نبي نختبر ونرتاح في الاختبار انا وسميه وحليمة صايرين في سطر واحد بس بينا مسافات مااانقدر نغش كانت اذا لفت الاستاذة طالعت لسمية وانا ارفع حواجبي وانزلها استهبل واذا شافتني اسويها نزلت راسها
وتطالع لحليمة وتسوي لها نفس الحركة جنناها واذا رجعت الاستاذة في طريقها نزلنا روسنا واذا راحت نسوي نفس الحركة شوي فيه بنت طلبت من الاستاذة قلم فسألت الاستاذة :يابنات من عندها قلم زايد ؟؟؟
فقامت صديقتنا المحترمة بسرعة بغت تدخل في وجه الاستاذة تبي تعطيها قلم ومع الهدوء وصمت الاختبار انا وحليمة نطالع مااحنا مستوعبين قومتها
خلاااااص انا وحليمة :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
الاستاذة انكتمي انتي وياها ؟
انا اقول في نفسي :واااااااااااااااااو من وين أجيب السكوت يارب ساعدني
حليمة تتلفت يمين شمال تبي تصرف بس لاحياة لمن تنادي البنات انتبهوا وكان فيه مشرفة شافت حليمة كانت تبتسم
انا وحليمة صرنا في موقف لانحسد عليه ذبنا على الكراسي من الضحك شوي وانا وحليمة منزلين روسنا على الطاولة مرت الاستاذة من جنمب سمية اللي كانت مجرد تبتسم والاستاذة مارة من جنمبها وهي تدري اني انا وحليمة خلاااااااص فطسنا ضحك زادت الطين بلة واول مامرة الاستاذة من جنمبها كانت الاستاذة مصرية لامة شعرها ورى ومجمعتنه في مسكه عليها زي الكيس تجمع شعرها جوته صاير كأنه كورة .قامت صديقتنا التحفة وتضرب على شعرها من ورى بشويش كانها تضربها على كتفها انا اطالع واااااااااااااااااااااااو خلااااص ماعاد تحملت الاستاذة التفت بسرعة :نعم انتي عاوزة اييييييه ؟
سمية:ابلة ممكن مناديل
الاستاذة ماشافتها تضحك وسمية كانها من جدها
المشرفة صارت تضحك وطلعت برا وانا خلااااااااااص مت وحليمة خلااااص ماااتت ضحك وانا ماني قادرة ارفع راسي وحليمة نفس الشي ليييييييييييين انتهى الاختبار واخييييرا طلعنا
وبرا ضحكنا ضحكنا حتى تعبنا ولا سمية تمشي بالكعب ومرت من عندنا ولا كأنها مسوية شي والبنات اللي اختبروا معانا يسولفون عنها ويضحكون انا وحليمة لحقناها ركض ومسكناها فاطسين ضحك وهي ماغير تبتسم لما وصلنابسرعة جلسنا على الارض الا سميه ماجلست رافعة حاجب ومنزلة الثاني
انا وحليمة:اجلسي اش عندك؟
سمية وهي ماتطالع فينا تطالع في الجدار :انا بصراحة مستغربة من اثنين
انا:منهم ؟
سمية:اثنين يااااااااااصبرهم
حليمة تضحك :اكيييد الحين بتجيب العيد
سمية :الله يصبرهم لين اطلع من الباب وترفع طرف التنورة وهي لابسة كعب مررررة صغير وفي نفس الوقت عاااالي
انا وحليمة :ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
سمية :هههههه أي والله ياصبرهم
انا خلاص بطني يوجعني اضحك على حركاتها وتعابير وجهها:اجلسي اجلسي شوي وندخل محاضرة ثانية خلي نلحق نفطر ونسولف
سمية جلست جنب حليمة وحليمة تضحك بميااااااعة ميلة راسها على كتف حليمة
حليمة رجعتها على ورى وقامت جلست جنمبي وهي تقول :اعوذ بالله
افطرنا وتقهوينا واحنا ميتيين ضحك طووول الوقت
واحنا نسولف قلت:بنات شفتوا المشغل اللي قلتوا لي عنه مرررة روعه
حليمة:ايه روووعه مااروح الا عندهم بس اسعارهم غالية شوي بس بصراحة شغلهم يستاهل اسعارهم
سمية :ايه اختى لما تزوجة راحت عندهم وربي طلع خرااااااااااافة
انا :ايه بس صاحبته بتأجره
سمية:من قالك ؟
انا :وحدة من العاملات اظنها مغربية هي اللي قالته لان صاحبته تعبت وماعاد تبي تمسكه بس ماقد اعلنت عنه
حليمة :من جد والله
سمية :طيب قالت لك بكم تأجره
انا :وااااااو اجاره غاااالي ولما قالت لي تقول ماتدري صاحبته هي خلاص معزمة على ذا السعر او ترفعه
سمية:كم قالت؟؟؟
انا:حول سبعة الالاف في الشهر
حليمة :واااااااااااو مرة غالي
انا:بس بصراحة روووووعه بعدين مركز فيه خياطة وتجميل
سمية :يوووه حلو بصراحة
انا:طيب بنات خطرت في بالي فكرة اش رايك نستاجره احنا الثلاث
سمية:بس ماعندنا خبرة في التجميل
انا:ناخذ دورات ثلاث شهور وبعدها نمسكه
حليمة :بس كيف نعطيها الاجار طول الثلاث شهور مرررة غالي مااحد بيعطيني فلوس
سمية:ايه كيف نوفر لها الاجار؟
انا بكلمها واتفاهم معاها وطبعا نستخير اول ونشوف
سمية :والله فكرة اتوقع انا على طووول باسحب على الكلية
حليمة:لالاتتركينها عشان تاخذين شهادة يقولون عنك جامعية على الاقل
سمية:ايه ايه خلي بس تمشي الفكرة
اتفقنا احنا الثلاث ندبر فلوس ندرس فيها دورات تجميل وفعلا تم تطبيق الاتفاق
.كل وحدة رجعت بيتها سوت اللي عليها انا كلمة صاحبة المشغل بس قالت راح تأجره علينا بثمانية الالاف وخمس مية لانها بتنتظرنا
وشاورت صديقاتي عشان السعر وتمت الموافقة وبدواصديقاتي من الاسبوع الثاني بس انا كنت انتظر جيت حسين لاجل اطلبه والاختبارات ماكانت بشكل يومي ممكن يكون في الاسبوع يوم او يومين مافيه اختبار على حسب الاستاذة وطلبت من حسين مبلغ بسيط واعطاني طبعا وعدته انها تكون دين واني راح ارجعها له وصرت اروح المعهد مع صديقاتي فاقابلهم في الصباح واقابلهم العصر
من ثالث اسبوع من زواج حسين لنورة كملت ادرس في الصبح وفي العصر
اجي الظهر متأخرة وانام اصحى العصر اروح المعهد اجي المغرب
الساعة 10 الليل يوم الاحد وفي بيت ابوا جراح
نواف دخل المطبخ وعاشة تغسل المواعين :عيوش تبيني اساعدك ؟
عاشة:ياليت والله
نواف :اش اسوي
عاشة :رجع المواعين اللي غسلتها في الدولاب ورتبها حط كل شي في مكانه موتحط الملاعق مع القدور ومن ذا الشي مانبي حوييييييييييس
نواف:ههههههههه عاد تحملي اذا لقيتي شي مو في محله
عاشة:انا علمتك طيب
نواف: انا اش يعرفني وين الاماكن يبي لي ادور ساعة بتكونين خلصتي ورتبتي معي
عاشة:يووه خلاص خلاص مابي مساعدة
نواف:حلفت عليك الا اساعدك
عاشة:ساعدني بس لاتحوس
نواف:انشاء الله
رتبوا كل شي وخلصوا ومسك نواف عاشة من يدها واخذها غرفته وهي مستغربة اش عنده
عاشة وهي في غرفة نواف عاشة : خير انشاء الله اش فيك اليوم
نواف :بصراحة عندي موضوع ودي اقوله لك وعاد انتي فكري وشوفي
عاشة:ايش ؟
نواف:اليوم جاني واحد من اصحابي اعرفه من زماان وقال انه يبي يتزوج من خواتي وانا ماعندي الا انتي وربي انه رجال طيب وغالي على قلبي وترا انا سألتك قبل اهلي لاجل اذا تبينه احاول اقنعهم وانتي تعرفين مايبون تطلعين من القبيلة
عاشة انحرجت وماتكلمت
نواف:انا بوريك صورته وانتي عاد شوفي اذا عجبك فكري واستخيري اذا ارتحتي له قولي لي وطلع جواله وخلاها تشوف صورته وعاشة مي قادرة حتى تطالع فيه
عاشة باحرااااااج:بس انا صغيرة
نواف :ادري والله بس الرجال طيب واعرفه ماودي تاخذين واحد مجبورة فيه والا واحد عديم اخلاق خلاص انتي فكري بس زي ماقلت لك فكري واستخيري هو يمكن كبير عليك شوي لان عمره 30 وانتي 16 بس عادي اش يهم اذا هو طيب
عاشة ودها تسأل بس مستحية
نواف:موظف طبعا مدرس
عاشة:طيب ليه ماتزوج من عند جماعته
نواف:والله عاد مدري بس هو يبي وحدة مزيونه وانتي ماشاء الله عليك وبتقدرين تشرطين بكيفك وانتي عارفة اذا بتتزوجين من عيال عمي ماتقدريت تشرطين بكيفك لانك راح تتزوجينه راح تتزوجينه
عاشة وجهها احمر وماترد
نواف قام بيطلع من الغرفة وقبل لايطلع:عيوش فكري زيييييييييين زين وطلع
عاشة تكلم نفسها:واااااااااااااااااااو اش اسوي اوفق والا كيف مدري مدري وراحت اخذت جوالها تتصل على أميرة وتدق تدق
دق جوالي وانا على العشى جالسة مع حسين ونورة ونتعشى كنت اسمع جوالي بس ماقمت
حسين:جوالك يدق
انا :عارفة بس جيعانه ابي أكل
سكت حسين انا حسيت انه يبيني اروح مدري كذا خطر على بالي فنزلت اللي بيدي
وقمت
حسين:على وين ؟
انا :بروح اشوف من اللي اتصل
حسين:بس خلاص قفل
انا مارديت رحت اشوف جوالي كانت مكالمة من عاشة وانا ماسكة الجوال جتني رسالة من عاشة تقول :أميرة ابيك ضرووووووووري اذا فاضية اتصلي باسرع وقت
فارسلت لها :اصبري علي ياعيوش 10 دقايق وباتصل لاني اتعشى نزلت الجوال برجع اكمل عشاي وفي طريقي دست لزقة فلزقت في رجلي فانحنيت ابعد اللزقة وبالصدفة رفعت راسي فلمحت حسين يأكل نورة ويبوس فمها وهي تضحك؟؟؟؟؟
فرجعت في طريقي ماحبيت اخرب جوهم وقفلت على نفسي واتصلت على عاشة
عاشة:الو
انا :السلام عليكم
عاشة :وعليكم السلام
انا:مساء الخير
عاشة:مساء النور
انا:كيغكم ؟
ع :الحمد لله
انا:اش فيك ارسلتي لي رسالة تبيني
\ ضروري انشاء الله خير
ع:أميرة مدري اش اقولك بس حبيت استشيرك في موضوع
انا:ايش ؟
ع :قبل شوي جاني نواف يقول واحد من اصحابه يبي يتزوج
انا قاطعتها:وافقي
ع:هههه ماشاء الله عليك كيف عرفتي ؟
انا:حسيت
ع:طيب هاه اش رايك انا صغيرة
انا:لا منتي صغيرة دامك تعرفين تطبخين وتقومين بنفسك واهلك مانتي صغيرة الصغيرة اللي ماتعرف تسوي شي واتدبر شي بس انتي ماشاء الله عليك مرة ههههه
ع:مدري محتارة
انا:الحين اهلي يدرون
ع:لا
انا:طيب تتوقعين يوافقون عليه
ع:يقول نواف بيقنعهم
انا:استخيري وبيني وبينك نواف الله يوفقه مايجي منه الا كل خير دامه صديقه فثقي باذن الله انه طيب وعاد ماراح تلاقين انسان كامل
ع:صادقة انا بستخير وشوف بس ترا شفت صورته
انا:يااااشيخة ههههههههه طيب كيف شكله
ع:بصراحة مو حلو مرة
انا:وليه تبينه حلو مرة اهم شي يكون مقبول مو بشع وبعدين انتي مابتتزوجينه لاجل تطالعين في وجه والزين عمره مايكمل
ع: هو صح مقبول بس كنت ابيه حلو
انا:ههههههههههه عيوش خلي عنك حركات المراهقة اهم شي واحد يسترك ويحفظك ويقوم على حاجتك مو مهم شكله
ع:ماني مراهقة
انا:الا تبين شكل والله اذا حبيتيه ان تنعمي عيونك عن عيوبه وانتحبينه بكل مااافيه وقولي قالت أميرة ومثل ماقلت لك استخيري وشوفي
ع:انشاء الله
انا:الا ماسألتك ؟
ع:ايش ؟
انا:اخواني بافي سمعتم عنهم شي ؟
ع :لا والله مدري وين طسوا بس مصيرهم يرجعون لنا
انا تنهدت :انشاء الله
ع :خلاص ياميمي مابي اطول عليك
انا:الله يحغظك بس اسمعي اذا في اخبار شي على طول اعطيني خبر
ع :انشا الله
والنتهت المكالمة وانا دمي يغغغلي من اللي شفته واضحك من قوة عينه وانا منسدحة على سريري كاني هبلا اضحك وانا اقول :شر البلية مايضحك
شوي تذكروني قالت نورة :حسوني ترا اميرة جيعانه غريبة ماعاد رجعت تتعشى
يمكن صار شي
حسين :مدري بروح اشوف
وانا جوة الغرفة حسين واقف عند الباب يدق ومعاه نورة
حسين يصيح علي من ورى الباب :ميمي افتحي الباب العشى برد
انا :تعشيتوا
حسين يطالع في نورة مستغرب :ايه تعشينا
انا:خلاص مابي اشوف احد على السفرة
نورة:ليه
انا :مزاااااجي كذا
حسين مستغرب يطالع في نورة يعظ شفته وهو يبتسم :تتوقعين شافتنا ؟
نورة :مدري عنك
انا من جوة اصيح :خلاااااااااااااص
حسين :ايه ايه خلاص بس روحي تعشي
شوي فتحت الباب وهم باقي واقفين عند الباب وطالعت فيهم وهم ماغير يطالعون فيني انا :نعم انت وياها وفيني ابتسامة
حسين :نعم انتي
ماعاد رديت رحت المطبخ هم وراي التفت الاوهم وراي :خيييييييير
ماردوا يطالعون فيني يبتسمون
انا منزلة حاجب ورافعة الثاني :وسخين ؟
التفتوا في بعض وجيهم محمرة ورجعوا يطالعون فيني ويضحكون
انا ااشر على الباب :يالله ورني عرض اكتافك انت وياها
ولفوا يستهبلون ومالهم نية يطلعون وانا انتظر يطلعون بس الظاهر مالهم نية
انا بصوت عاااااااااالي :براااااااااااااااااااااااا
مع الباب ركككككض ومااحد التفت
وانا بعد ماطلعوا قعدة اضحك مع نفسي :مو بصاحين اذا بيسون كذا علااانا فالله المستعان يبي لي اتخبى منهم
وهم في الصالة يصيحون علي وانا أأأكل بكل شرااااهة
انا مارديت عليهم
حسين :تعالي بنتابع ون بيس
انا :مو في صالحك انت وياها لاتشغلونه ليين اجي
حسين يستهبل :خلاص بنسوي حركات وسخة لين تجين
انا :ههههههههههههههههههههههههه والله يااويلكم فسما بالله ان يجيكم شي
مايعجبكم
حسين :بسرررررررررررعة
وبسرعة لفيت السفرة وانا اضحك ورحت اجلس معاهم اتابع
اليوم الثاني صلاةالفجر قمت صليت وعلى السفرة الفطور جاهز وانا داخلة المطبخ:السلام عليكم
حسين ونورة الحلوين:وعليكم السلام
اناجلست:صباح الخير
الحلوين:صباح النور
انا اقول لنورة بابتسامة:اش الفطور ذا اللي يفتح النفس
نورة تبتسم: اش رايك
انا:لك تسلم دياتك
حسين :أي والله تسلم
نورة :شكرا شكرا احرجتوني
ابسرعة افطرت وقمت نورة:افطرتي خلاص؟
انا:ايه
حسين :اش فيك مستعجلة؟
انا:والله صديقاتي متوعدين فيني لو اتاخر واليوم لازم اروح بدري
حسين ياكل على هونه وهو اللي بيوديني وانا في غرفتي يسمعوني احوس رايحة جاية طلعت من الحمام بعد مافرشت اسناني الحلوة طبعا لبست تنورة جنز وبلوزة لونها بين الازرق والرمادي وفيها على الظهر حرف الاتش باللون الاحمر والبس عقد على نفس اللون وارتب شعري الاسود وكنت مسويته غجري وميلته على كتفي وانا رايحة جاية مريت من المطبخ حسين باقي يسولف ويمتع عيونه بالنظر للعيون الحور انا وقد جن جنوني شهقت:انت ماقد قمت ؟؟؟؟؟؟؟؟
حسين:اني لبستي ؟خلاص جهزتي؟
انا:اييييييييه ترا راح الوقت
قام من على الفطور ودخل الحمام شوي طلع دخل غرفة النوم وانا رحت البس عباتي وناوية عليه لو اخلص وهو باقي شوي وانا طالعة من غرفتي لابسة عباتي قابلته عند باب غرفتي
حسين يبتسم:خلصت
انا طاح وجهي:ياسرعك ماشاء الله
نورة كانت واقفة معانا تبتسم:ميمي الرجال مو زينا احنا يبي لنا ساعة قبل لانطلع لمشوار
انا وبابتسامة عريضة:صح والله
حسين :هاه نمشي
انا:نعم نعم
واحنا طالعين مر حسين على نورة وباسها ويمسك وجهها توصين بشي
نورة :رضاك عني ياحبيبي
انا طلعت من الباب:حسين :اخلص راح الوقت علي اختبار
طلعت من البيت وانا طوووول الطريق احس اني ولاشي وانا اقول في نفسي:احسن لاجل يهون علي اتركهم وارجع لاهلي
واحنا ساكتين قطع السكوت سؤال حسين:ميمي حبيبي متى تخلص اختباراتك
انا:اليوم اخر اختبار
حسين :طيب كيف درجاتك؟
انا:الحمد لله كلها حلوة
حسين :اخيرا طولتوا تختبرون
انا:ايه لانا مانختبر المواد بشكل يومي يوم نختبر يوم مانختبر
احس الطريق طويل ونفسي ضااااااااايقة مدري اش فيني مدري لاني بديت اغار او لاني احب حسين ويصعب علي اشوفه مع غيري مدري او اني راح اتركهم المهم اني ضايقة
اخيرا وصلنا الكلية ونزلت وشنطتي باقي في السيارة نزلت نفسي اسحب شنطتي :قلت:مع السلامة
حسين وانا اسحب شنطتي مسك ايدي باسها
انا سحبت يدي وقفلت باب السيارة ودخلت الكلية ووقفت داخل عند المكان اللي يفتشون فيه لاجل الجوالات نزلت الشيلة على وجهي وابكي ابكي خلااااااااااااص احس اني متقطعة شوي وحدة مسحت على ظهري ماقدرت التفت ابد خفت تكون من صحباتي وهم بذات مابيهم يعرفون عني شي
البنت كانت تبي ترفع راسي فمسكت يدها ابعدها عني
شوي وقفت بيني وبين الجدار اللي كنت مقابلته وحضنتني وباست راسي وانا اساسا مدري من هي ولاحتى كلمتني ولا شافتني البنت مليانه اشك انها سمية لا لا عطرها يختلف مدري وبعدين كانت تحضني بقوووة رفعت راسي ابي اشوفها وجت
عيني في عينها فكانت سمية صديقتي اول ماشفتها سألتني :اش فيك ؟
انا استحيت وتورطت اش اقول لها :مافيني شي
فكتني وشالت شنطتي ومسكت يدي وانا منزلة راسي امشي منزلة راسي وفي نفس المكان اللي دايم نجلس فيه كانت حليمة تنتظرنا
لما وصلنا حليمة شاكة في الوضع ويدها على كتفي كانت تهمس لسمية :اش فيها
سمية :مدري
حليمة :أميرة اش فيك
انا رفعت راسي ابتسم باتعس ابتسامة :ماااااافيني شي بس ماذاكرت
حليمة :بس ؟؟
سمية:لانك ماذاكرتي تبكين ماتوقع ؟
انا:الا ابكي تراني دافورة بس مافي جيوبي مناديل
حليمة :ههههه
سمية ماابتسمت ترفع كتوفها :ماني مصدقتك
انا :وحتى لو كنتي مانتي مصدقتني اساسا مو لازم تعرفين
سمية ارتفع ضغطها :وليه مو لازم اعرف انا صديقتك مافيها شي لو قلتي لي
انا :سمية والله مولازم تعرفين
سمية عندت :لو ماقلتي لي سبب مقنع اصدقك قسما بالله ماعاد اكلمك
انا وااااااااو الا هي وحليمة مااقوى على زعلهم مايونسني الاهم :ليه تحلفين ؟
حليمة:سميه ليه تحلفين يمكن شي خصوصي
سمية:انا اذا صادقت احد مايكون بيني وبينه اسرار وخصوصيات
انا :وانا والله مااقول لك
سمية :خلاص اجل لا اعرفك ولا تعرفيني وشالت شنطتها واعطتني ظهرها بتغير مكانها
حليمة وقفت قدامها وتمسك يدها:سمية مالك شغل فيها هي حرة في نفسها ومالك حق تحلفين كذا انتي بتفرقينا
انا نزلت راسي وانا مخنووقة:سمية انا حلفت وما راح اتراجع عن حلفي ابد لاتسوين علي حركات .مالي نية اركض وراك اترجاك استر نفسي واخذت شنطتي وعباتي
حليمة تصيح على سمية:سمية بلا تفاهه انتي بتفرقينا خلي العناد
سمية وانا مقفية وبكل قسوة:الله معاك
انا مارديت رحت ادور لي مكان اجلس فيه وانا ادور كأني امشي على وجهي وعيوني مليانة دموع ولقيت لي مكان وجلست فيه اراجع الدروس اللي مالحقت اراجعها
حليمة شوي وتموت قهر التفت لسمية :اش عندك اش ذا العناد ماااااالك داعي بصراحة طحتي من عيني
سمية وقد نزلت شنطتها:حليمة اذا تبين تلحقينها الحقيها
حليمة :سمية انتي صاحية تدرين اش قاعدة تسوين انتي ياغبية بتخربين علينا اشياء كثيرة افهمي ياهبلا ومسكتها من البلوزة من عند كتفها
سمية صاحت عليها:تبيييييييييين تلحقينها الحقيييييييها لاعاد تجادليني فيها أميرة انسانة غامضة وانا مااحب الغموض تضحك معانا طوووول النهار وقبل لاتطلع تبكي اش ذا انا ماصادق انسانة اكون عاجزة افهمها ا ذا هي ياتتعدل وتصير انسانة صريحة معي والا الله يستر عليها
حليمة :بس أميرة ماقد غلطت معانا في شي كيف تبدين بالغلط
سمية:اللي قاعدة تسويه اكبر غلط في حقي انها تخبي علي تبكي قدامي وهي صديقتي مالي حق اعرف اش فيها اش ذا اففففففففففف
بدت االاختبار دخلت وجلسنا على الكراسي وبدا صمت الاختبار يخيم على ارجاء القاعة وانا الوسط بين حليمة وسمية اذا التفت يمين الاقي سمية وعلى اليسار الاقي حليمة وانا عيني على ورقة الاسئلة منزلة راسي احل الاسئلة وخلصت ونزلت القلم على جنمب كنت اغير تسريحة شعري وسمية عينها فيني وحليمة نفس الشي .شوي سمعت صوت وحدة تبكي من قلب مالتفت لا انا ولا سمية لانها كانت حليمة ومنزلة راسها على الطاولة والمشرفة راحت لها تعطيها مناديل وموية بس حليمة مارفعة راسها
المشرفة تكلمها :اش فيك
حليمة بصوت متقطع :تعبانة
المشرفة تطالع ساعتها وهي تقول:باقي شوي من الوقت امسكي نفسك شوي
حليمة:لا انا ابي اطلع من هنا انا تعبانه
المشرفة قومتها وهي مارة من ورا كرسيي مسحت بيدها راسي وانا ماتحركت .
انتهى الاختبار وطلعت انا وسمية سوى وفي نفس الدرج كنا جنمب بعض ولا كأن نعرف بعض طلعنا من باب المبنى وانا خذت لي يمين وهي اخذت طريقها يسار؟؟؟؟
سمية راحت لنفس المكان لقت حليمة جالسة على الارض تبكي .ماكلمتها راحت الكافتيريا وبالصدفة التقينا واشتريت لي فطور ورحت اخالف طريقها وهي اخذت لها فطور لها ولحليمة وراحت جلست حنمب حليمة وتقرب الفطور لحليمة:حليمة بطلي حركات الاطفال واذا تبين تروحين لها روحي لها ولاعاد تبكين والله ماازعل
حليمة رفعت راسها وتصيح في وجه سمية:اذا انا طفلة فانتي انسانة ميت ضميرها انتي عديمة احساس تافهه تافهه
سمية ولعت قهر :حليمة لا تغلطين لو سمحتي انا قلتلك ماصادق وحدة مااعرف عنها شي اش يدريني يمكن اتعود عليها وفي لحظة تكبني صحيح طيبة بس والله انا ماقدر اثق فيها وهي ماتثق فيني
حليمة: والله مانتي صاحية الحين من وين نضحك ونتونس انا تعودت عليها الكلية من دونها ماتسوى
سمية:يوووووووه بلا وجع راس تبين تروحين لها روحي لها
حليمة:سمية ومشروعنا اللي مخططين له انتي نسيتي
سمية:ماهي مشكلة نرد الفلوس لاصحابها وبدون مشروع
حليمة تمسك راسها :ماتخيلتك كذا ابد الحين وين بتودين وجهك تحلفين على البنت ليه تبكي انا مدري انتي كيف تفكرين الله المستعان وقامت ادور علي
وادور ادور وانا كنت جالسة وحدي على الارض افطر وانا ماني قادرة ارمش اخاف تطيح دموع عيني اعيش قمة الوحدة واشرب مع عصيري دموعي
لقتني حليمة وجتني وجلست قدامي وهي تبكي :أميرة لاتزعلين ياقلبي ماعليك فيها
انا ماني قادرة اتكلم خانقتني العبرة
حليمة وهي تشوف عيوني مليانة دموع وماني قادرة اطالع فيها حتى:ميمي لا تبكين الله يخليك سمية كذا طبعها عنيدة مدري اش اقلك هي كذا لاتزعلين عليها والا هي تحبك صدقيني بس حزت في نفسها تحزنين وماتحزن معاك الله يخليك اذا هي غلطت انتي تجاوزي
انا:ليه ازعل على بنات الناس لااااا انا مازعل على الناس برا لاني اقدر ابدل الصديق بالف صديق بس ونزلت راسي ابكي خلاص احس اني بموت من البكى حتى عيوني حمرت من كثر البكى
حليمة تقربني منها وتحط راسي على صدرها :الله يخليك لا تبكين وتبكي معي
انا:لو حست سمية نفس شعوري كان عذرتني
حليمة:طيب أميرة عادي لو قلتي لنا احناصديقاتك اش بيصير ماحد بيعرف ترا سمية قسما بالله ماعمرها افشت سر من اسراري احد حتى اخواتها وانا لو قلتي لي والله سرك في بير خليك واثقة فينا
انا منزلة راسي ابكي :اخاف من الشماتة ؟؟؟
حليمة:ومن بيشمت انا وسمية الله يهديك
انا:اهه اذا اهلي تشمت انتم ماتشمتون اسمحيلي
حليمة تمسك وجهي:أميرة انتي جادة في الكلام اللي تقولينه
انا:ايه
حليمة:نشمت فيك والله حرام عليك ظلمتينا
انا:اسفة والله
حليمة :خلاص لاتقولين بس تاكدي اني ماراح اتركك لا انتي ولا سمية وراح ابقى معاكم كلكم ولو انكم قطعتوا قلبي الله سامحكم
وراحت وخلتني رجعت لحليمة وحليمة تفطر جلست معاها وشمرت كم البلوزة تبي تفطر
سمية :هاه ضربك الجوع تستهبل
حليمة :ماتكلمت
سمية تصرف :بسرعة خلصي خلينا نفرفر قبل المحاضرة
حليمة ماترد
سمية تقرب راسها منها :هاه ضربك الجوع
حليمة بصوت عالي:انكتمي مو قته تستهبلن
رجعت سمية جلست واستحت على وجهها شكلهم يموت ضحك
حليمة جاها ضحك تذكرت سمية لما طلبت الاستاذة قلم زايد ولما تتكلم عن كعبها
فجأة :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
سمية التفتت :اش فيك تضحكين
حليمة:اش دخلك بلا حشرية
سمية نزلت راسها
حليمة:والا احسن احلفين اش اللي يضحكني
سمية:والله انتقولين اش اللي يضحكك حلفت عليك والا والله انتلحقين أميرة
حليمة كان باقي فيها ضحك سكتت :اش قلتي ؟ليه تحلفين؟ دامها كذا يمين بالله مااقول لك وتركت الاكل وشالت شنطتها وراحت تدورأميرة
سمية ارتفع ضغطها حست انها تهورت وبقيت طوووول النهار وحدها وحليمة مع أميرة يتمشون ويسولفون ؟؟؟؟
انتهى الدوام وانا وجهي متغير وكنت مع حسين في السيارة راجعين الشقة
حسين:كيف الاختبار ؟
انا:حلو
حسين:اش فيك احسك متضايقة
انا:لا ماني متضايقة ولا شي
حسين:والله انك تضايقين احس الدنيا مقفلة في وجهي
انا:الله يخليك لي ومسكت يده ابوسها وذي بدال اللي في الصباح
حسين ابتسم ومارد حاس ان فيني شي
وصلنا ودخلنا الشقة اللي كانت مبخرة وريحتها تفتح النفس والغدا جاهز يرد الروح داااافي ومشششهي تجمعنا على الطاولة نتغدا وانا ساااكته
نورة :ميمي حبيبي اش فيك كيف اختبارك؟
انا:حلو
نورة :احسك متضايقة
انا تنهدت:وليه الضيقة الدنيا ماتسوى الله لايجيب الضيقة
نورة ماعاد سألت حست اني ماني رايقة
حسين يبي يلطف الجو:بنات انشاء الله اليوم نطلع نتعشى برا واذا تبون نمر السوق نمره
انا ماتكلمت بس نورة كانت بتطير من الفرحة :ايه ايه ياحسوني الله يخليك
انا قمت من على الغدا مكسور خاطري :نورة حبيبي وقربت حبيت راسها مشكورة على الغدا اللي يرد الروح


الجــ السادس عشر ــــزء

دخلت غرفتي ابي انام وااااااااو الغرفة ريحتها تهبل مو مثل قبل صحيح كانت نظيفة بس اليوم مبخرة المكيف شغال الغرفة باااردة وه قفلت الباب ورميت نفسي على السرير ونمت ؟؟
في بيت ابوا جراح بعد العصر ام جراح وابوا جراح جالسين في الصالة وعاشة كانت ترتب غرفتها ونواف في الصالة مع امه وابوه
نواف بحرج :عندي موضوع وحاب اقولكم عليه
ابوا جراح بكل احترام:سم وانا ابوك
نواف:سم الله عدوك ابد بس واحد من اصحابي كلمني في مو ضوع وهو انه يبي يخطب عندنا طبعا مو من القبيلة وانتم عارفين بس الرجال موظف مدرس وانسان ماشي في حاله في شانه وانتم لكم القرار وانا والله ارضاه لاختي لانه رجال كفوا واعرفه من زمان
ابوا جراح:كيف تعرفه
نواف:اخوا صديقي فصادقته وهو من زمان يعرفني واعرفه
ابوا جراح :البنت تدري
نواف:لا
ام جراح:اتصل اتصل على جراح نبيه يجي
نواف على طول لف فمه مرفوع ضغطه مايبيه
اتصل وقاله يجي وانتظروا حتى جى
جراح جالس مع اهله :خير اش عندكم من اخبار؟
نواف :ابد واحد من اصحابي خطب عاشة ونبي نشاورك
جراح:من الجماعة؟
نواف: طبعا لا
جراح :اجل ماحنا موافقين
ام جراح استاءت
ابوا جراح بعد صمت :نبيه يجي يشوفها وتشوفه
جراح:يبه مو من القبيلة اش تبي فيه
ابوا جراح :اصصصصصص لا تتكلم بكرة تسوي مثل أميرة يكفي هي
جراح بعصبية :تخسى في وجهها ماتقدر
ابوا جراح:اش معنى أميرة ماقدرنا عليها
جراح:والله عاد ذيك ماتوقعناها تسوي كذا بس الحين بننتبه
نواف:طيب انت ياجراح اش يهمك لا تزوجت واحد طيب وكفو
جراح: انت تبيها تتزوجه لانه خويك
نواف:لا مو عشان كذا بس من جد دامه طيب اش اللي يمنع انا ننزوجه
ابوا جراح:نواف دق على صاحبك قله يجي ويجيب ابوه معه نبي نشوفه
نواف فرح وبسرعة راح اتصل على خويه وقاله مثل ماقاله ابوه

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -