بداية الرواية

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح -14

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح - غرام

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح -14

البنت :بصراحة يأميرة من زمان وانا افكر من اختار من بين البنات وطاحت عيني عليك وانــ
قاطعتها :اش اسمك ؟
البنت ضحكت :اشفيك مستعجلة ؟
انا ماحتى ابتسمت :من جد اش اسمك ؟
البنت :انا رودينا
انا مدري اش جاني ضحكت
رودينا :اشفيك تضحكين ضحكيني معاك ؟
انا :انتي مغيرة اسمك ؟
رودينا :لا هذا اسمي من زمان ؟
انا :اهااا
رودينا :ليه مانتي مصدقتني ؟
انا :لا لا مصدقتك
رودينا :المهم انا عندي موضوع ابي اقلك عليه
انا :قولي
رودينا قربت مني تحضن ذراعي :أميرة انا احبك مووت ممكن تقبلين ؟
انا :تحبيني على أي اساس ؟
رودينا :دخلتي مزاجي وعجبتيني
انا :اهااابس هذا مو كافي مجرد شفتيني حبيتيني
رودينا :يعني من اول نظرة حبيتك مدري بس بصراحة ملكتيني وانا انسانة صعب احد يملكني
انا :طيب انتي تخبيني وانا اش اسوي
رودينا :لا تسوين شي بس حبيني
انا :انا اللي اعرفه ان الحب مو مزاج الحب احساس يغتال القلب من دون أي سبب
هذا اللي اعرفه
رودينا :صح مثلي حبيتك من دون سبب
انا :طيب لو حبيتيني انا اش اسوي كيف احبك والا انتي ترضين تحبين وحدك؟
رودينا :لا مابحب وحدي بتحيني اذا بغيت
انا :اشوفك وريني كيف احبك ؟
رودينا :تتحديني !
انا بابتسامة :انا انسانة سهلة ممكن بطريقة سهلة ويمكن تافهه حتى تجذبيني وانتي عاد شوفي الطريقة اللي ممكن توصلين فيها قلبي وانا والله صريحة لاحبيت اعترف ماخبي الا بقلبي على لساني
رودينا :تحدي يعني !!
انا :أي اتحداك على قلبي ؟
رودينا تحمست :طيب من اللحين ابي اقولك على شي ؟
انا :اشو ؟
رودينا :انا بس من الخمس دقايق ذي مو بس حبيتك الا بديت امووووووت فيك وباستني في خدي وانا ابتسم مارديت
رودينا اخذت بيدي مكان بعيد
انا :وين بتروحين ؟
رودينا :ابي اروح مكان مافيه احد لاجل ماتلاقين احد تطالعين فيه غيري
انا :اهااا بس مايحتاج انا لو عزمت احط عيني بعينك ماكسرتي عيني
رودينا تمسك بيديني واقفة قدامي :اميرة والله احبك موووت بس من تصرفاتك احسك عنيدة
انا :لاتستهينين فيني وماقد شفتي شي
سولفنا شوي ورجعت لسمية وسمية شوي وتموت من الزهق
سمية :بدري صراحة استعجلتي
انا وانا ابتسم :الا وين حليمة ماقد رجعت ؟
سمية :لا ماقد رجعت والله اني خايفة عليها
انا :من ايش خايفة عليها انتي ووجهك مابتاكلها
سمية :والله ان شكلها يصرع مابالك لو سوت شي
انا :هههههههههههههههههههههه لا يغرك ماغير اشكال بس في الحقيقة هم مجموعة من الدجاج
سمية : ههههههه تهقين ؟؟
انا :أي والله انهم دجاج ماعندهم سالفة الوحدة مسوية عربجة ولا جيتي للصدق
ماعندك احد
شوي رجعت حليمة وهي متغيرة ماهي على بعضها
سمية :هاه بشري !!
حليمة وعلامات الخيبة على وجهها:اش ابشرك فيه ؟
انا :اش تبي فيك ؟
حليمة :اش تتوقعين ناس فاضية
انا :أي والله ناس فاضية مسوية تحب صح !
حليمة :ايه ماااالت عليها والله ماأعطيها وجه
سمية :لا تسمعك لاتسمعك فيك خير قوليها في وجهها مو تجين عندنا هنا تهايطين
انا:هههههههههههههههههههه اش دخلك انتي ؟
سمية:ايه خوافة راحت من عندنا ترجف ولما رجعت تقول انها بتسوي شي وهي ماعندها ماعند جدتي
حليمة كانت مشغولة تجهز عباتها وسمية وراها شغالة حش فيها وانا ماغير اضحك
حليمة وقد نفد صبرها :سمية انكتمي مالك شغل
سمية:من جد ماقلت شي غلط
انا :ايه ياسمية انكتمي زي ماقالت حليمة وانا اغمز لسمية وكملت بعدين انتي غيرانة منا ماعندك معجبات
سمية :انهم ماغير يلعبون عليكم لاتصدقون عاد
انا :لا انتي غيرانة ماعندك معجبين
سمية تطالع فيني وتحتقرني وانا اضحك رحت البيت ونمت الظهر بعد العصر لقيت رسالة في جوالي من رقم غريب مكتوب :احبك موت !!
انا جن جنوني لاتكون بس رودينا جابت رقمي واقوم ركض اصلي العصر وارجع اتصل على سمية وردت انا :السلام عليكم
سمية بكسل :وعليكم السلام وتراك صحيتيني من احلى نومة
انا :باقي نايمة حضرتك قومي قومي صلي
انا:بنت وينك ؟
سمية :ايييه
انا :سمية جتني رسالة من رقم غريب لاتكون بس رودينا
سمية:وليه انتي اعطيتها رقمك ؟
انا :لا مااعطيتها بس اخاف تكون عرفته
سمية بملل :من وين بتعرفه ؟
انا :مدري بس اكيد دبرته لاني تحديتها تخليني احبها
سمية :هييييييييييييييييييييييييييه
انا :وجع لاعاد تصارخين
سمية :تحديتيها على ايش يالبقرة
انا :اشفيك تحديتها انها تخليني احبها اذا تقدر
سمية:وليه انتي تبين تحبين ؟؟؟؟؟
انا :لااااا بس ابي العب بعقلها
سمية :تكفين والله هذا اذا مالعبت بعقلك انتي وبعدين افرضي تسحرك اش بتسوين ذا الوقت
انا :اش بسوي بحبها !!
سمية:الله يرجك زود ان ماعندك عقل ههههههههههههه
انا :من جد ههههههههه
سمية :أميرة مع السلامة اشوفك في المشغل
انا :يوووه ياسمية والله فرحانه بمشروعنا مرررة بس بعد يومين انشاء الله وانا وياك فيه وشهر كذا ويعطونا جائزة نوبل لافضل خيطات في العالم !!!!
سمية :ههههههههههههههه طاعون والله انك تكرهين الواحد في اللي يحبه غصب
انا :الا ماسألتك انتي تعرفين اش هي نوبل انا اعرف انها جائزة بس وشي مدري يعني هي سيارة والا فلوس والا مشروع والا وشو ؟؟؟؟؟
سمية:والله اني مثلك علمي علمك هههههههههههه اتصلي على التحفة حليمة واسأليها يمكن تعرف
انا :اوووه تلاقينها نايمة والكاوبيس من كل مكان تخاف تعرفين دلوعة والله اليوم وهي تروح مع البنت اني قلت شوي وتنصرع من الخوف
سمية:ههههههههههههه والله مااخص منها الا انتي وانك كنتي بتموتين من الخوق بس ربي ستر
انا طاح وجهي :كذابة ماخفت عادي
سمية :اقووول بلا هياط
شوي قفلنا الخط
بعد العشى حسين مو موجود راح يجيب عشى وانا ونورة نسولف في غرفة النوم
اخذت لي كتاب اقرا قصص ونورة جنمبي انا انسدحت وصرت اقرا :نورة في قصة فريتها وبسمعك اياها اذا تبين ؟
نورة :ايه ايه قولي
وانا اقرا هي ترتب ملابس قد غسلتها وانا اقرا اقرا وهي تسمع شوي دق الباب وهي داخلة جو لما دق الجرس فجأة بسرعة قفزت فوقي خافت انا صحت باعلى صوتي :اااااااااااااااااااااااااااااه
ونورة استحت :أسفة اسفة والله ماكان قصدي
انا متألمة فجأة :ههههههههههههههههههههههه
نورة :ههههههههههه اشفيك ؟
انا :اشفيك خفتي ؟
نورة "أي والله خقت
انا :وربي عليك شكل يوم دق الجرس على طول طالعت فيك الا وانتي تقفزين فوقي اللي يسمعك الحين يقول انفجار
نورة قامت استحت وانا قمت امسك يدها بروج افتح الباب ويدها ترجف دخل حسين :سلام
انا ونورة :وعليكم السلام
انا :اشفيك خوفت البنت
حسين يبتسم :ليه خافت يعني من بيدق عليكم غيري
نورة :وااو والله اني ارجف خوفتني الله يسامحك




الجـ 18 ــــــزء

تعشينا وسهرنا مع بعض وتونسنا انتهت ذيك الليلة واحنا مادنا انها انتهت ضحك ولعب ومزح وكل شي حلو
مر اليومين وبديت انا وحبيباتي صديقاتي نروح المشغل لما تقابلنا كنا بنموت من الفرحة واحنا نتمشى في المشغل رايحين جايين سألتني حليمة :أميرة حبيبتك تتصل عليك؟
انا :لا مااتصلت بس جتني رسالة اشك انها هي
حليمة:وليه انتي اعطيتيها رقمك ؟
انا :لا والله ماعطيتها بس اتوقع بتدبره او انها قد دبرته,وليه تسألين حبيبتك تتصل عليك ؟
حليمة :ايه تتصل مدري من وين جابة رقمي الغثيثة ؟
انا :الا مااقد سألتك اش اسمها ؟
حليمة بزعل :تقول اسمها كاثرين مااالت عليها
انا :هههههه انا تقول اسمها رودينا
سمية بحشرية :اشوفك انتي وياها حاقدين عليهم عشان اساميهم حلوة
انا :ياشيخة كم اعمارهم اكيد عشرين او اكثر بالله اش عرف امها وابوها قبل 20 سنه بذي الاسماء احسهم مغيرين اسمائهم
حليمة :اكيييييد مغيرين مايبيلها
سمية :خلي خلي عنك الغيرة انتي وياها تلاقونهم متحضرين مو بدو مثلكم
انا ماحيبت ارد لانها بالتأكيد راح تخمني بكلمة مااعرف ارد عليها
مر الاسبوع الاول على مشروعنا المتواضع فسمية كانت عندها موهبة في الرسم فكانت تظبط المكياج وحليمة على الشعر وانا اصمم موديلات واعطيها العاملات
كنت اجي من الكلية وعلى طول انام الظهر واغلب الاحيان مااتغدا مالي نفس لاني اتغدا مع صديقاتي في الكلية لانا نتأخر واصلي العصر واروح المشغل ولا اطلع من المركز حقنا الا الساعة تقريبا 12 ؟؟!!!!!!!!!!!!!!
ويمر اليوم واليومين ولا يشوفني حسين ولا اشوفه الا انه يشوفني نايمة والا انا اجي الاقيه نايم بدت الحياة في عيني بالبرووووووووووووود والمشاعر بدت في الذبوووول شبه التام وكل اللي كان يصير من ركوووووود كان شي من أمنياتي لاجل ارجع لاهلي وانا مرتاحة قد بردت مشاعري ؟؟
وانا في المركز رسمت موديلات مراييل مدرسة ثانوي ومتوسط لان الترم الثاني باقي عليه حول الاسبوعين والطالبات يغيرون مراييلهم فكانت فكرة ناجحة اني اسوي لي كم موديل , وفي المركز كان فيه غرفة نوم وانا في الغرفة ارسم منسدحة على بطني على السرير وقاعدة ارسم ارسم رسمت تقريبا حول 30 موديل
كلها تختلف بعضها حلوة وبعضها عادية طبعا لاختلاف الاذواق فغيرت مرة شي حلو ومرة عادي,لما خلصت رحت لسمية لاجل ترسم الموديلات زين لان رسمي يلوع الكبد
وانا واقفة عند راس سمية طبعا كانت مشغولة تسجل موعد لعروس وانا عند راسها سميه سميه سميه
سمية طفح الكيل عندها :نععععععععععععععععععم
انا وقد راحت العروس وفيه بنات جالسين ينتظرون طااااااح وجهي :شوفي رسمت موديلات ابيك تظبطين الرسم ونحطها للي يبون يفصلون مراييل وانا كأني بنتها ماكأني صديقتها
سمية اخذت الكراسة مني والقلم حاطتنه في اذنها :اشووووووووف شوي طيحة نفسها من الكرسي ورمت الكراسة وانا وجهي استغربت انها طاحت قمت امسكها واساعدها انا :اشفيك اشفيك
البنات اللي قاعدين ماتوا ضحك على سمية جالسة على الارض
سمية وكأنها تبكي :اتقي الله انتي صاحية بالله كم تدرسين علميني علميني
انا عرفت انها تتريق استحييييييييييييت فاخذت الكراسة وضربتها على راسها
:اش قصدك ؟؟
سمية :انا سالتك كم تدرسين ؟؟؟
انا ماسكة الكراسة ومااضحك قد تعودت على هبالها بس البنات اللي جالسين ماتوا ضحك على طيحة سمية
سمية قامت جلست على الكرسي اللي كان متحرك فاأنا مسكتها من رجلها وادور فيها ادور فيها ليييييييييييييين حسيت اني دخت من صراخها ومن كثر مالفيت فيها وهي من الخوف شوي وتموت ضحك وتتحلف فيني وانا ولا كاني اسمعها وتصارخ تصارخ وانا اضحك وخلق الله يضحكون شوي وقفت لاني اسمع احد ينادي
حليمة تصيح علينا :بنااااااااااااااااااااااااااات
انا وسمية :؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
حليمة للمرة الثانية :بناااااااااااااااااااااااااااااات
انا وسمية :!!!!!!!!!!!
حليمة :بنات وجع انشاء الله اش ذا الصراخ
انا التفت اطالع في سمية وسمية تطالع فيني وتسوي نفسها انحولت عيونها شكلها يموت ضحك وانا فطست ضحك
سمية ورامية نفسها على كنب موجود في الصالة :أميرة ؟
انا مارديت قاعدة ازين في رسمي اللي يجيب الطاعون !!
سمية:أميرة !
انا كمان مارديت
سمية :أميرة وجع
انا :افففففففففف نعععععععععععععععم
سمية تضحك :هههههههه ياشيخة ماكأنك مسوية شي
انا :اخلصي اش تبين بعدين اجلسي زي الناس
سمية :أميرة وربي اني دااااايخة احس بغثيان
انا :كويس انه هذا اللي ابيه
سمية:الشرهه ماهي عليك الشرهة على اللي باقي يداعبك
انا :ههههههههههههه احسن ماحد طلبك تداعبيني ههههههههههههههه
سمية :انا ماسويت شي بس مجرد مداعبة وانتي سويتي فيني اللي مايتسوى
انا :هههههههههههههه اضحك على كلمتها مداعبة
سمية :تضحكين هاه روحي روحي لحليمة مدري اش هي تسوي في بنات العرب
انا :تلاقين بنات العرب قد صلعوا نصهم ههههههههه
سمية :هههههههه والله ماهي بعيدة مرة استشورت لي بغيت اذوب من حرارة الاستشوار وبعدين المشكلة تستشور للواحد وهي في نص الاستشوار تطالع في المراية وتتدلع وتتميع ماعاد تحس بنفسها الا وريحة الشعر الله لايبلانا والله ان خسرنا فتراها حليمة اللي بتشوه سمعة المركز
انا :ههههههههههههههههههههه
سمية :وانتي الثانية خبي خبي الكراسة حقتك وربي يارسمك لو يشوفه احد انا يتوب يمر مركزنا
انا:ههههههههههههههههههههه على زينك انتي
سمية :ههههههههههههههههه والله عاد احسن منكم
انا :هههههههههههههههه
سمية :اشفيك تضحكين ؟؟؟
انا :اضحك عليك
سمية طاح وجهها تدري اني اتريق فيها
في نفس اليوم وانا منسدحة على سريري وبالتحديد تحت اللحاف جاني اتصال والرقم غريب فما رديت
شوي جتني رسالة تقول :أميرة حبيبتي ردي انا حبيبتك ؟؟
انا في نفسي :تكفين يالواثقة قال ايش حبيبتك مارديت رجعت تتصل ورديت
انا :الو
رودينا :مساء الخير
انا :مساء النور هلا وغلا
رودينا:كيفك حبيبتي
انا :الله يسلمك بخير
رودينا :اشفي صوتك ياانك كنت نايمة او انك نعسانة
انا :بصراحة نعسانة شوي
رودينا:يوه ليتني جنمبك نفسي اشوفك نعسانة
انا بستغراب :طيب لو شفتيني اش الفايدة يعني
رودينا :اش الفايدة الفايدة ياقلبي اني راح ابوس عينك النعسانة وابوس فــــ
انا :هيييييييييييييه خلاص وين احنا
رودينا:هههههه معلش اذا احرجتك
انا :رودينا فيه شي بقوله لك بس بشرط ماتقولين لاحد
رودينا:سرك في بير قولي
انا:هههه والله مدري في بير والا بلاقيه في الجريدة
رودينا:ههههههههه لا ياقلبي انا ماني من ذا النوع تطمني
انا :طيب حبي اقولك واتمنى ذا الشي مايغيب عن بالك كل ماتشوفيني
رودينا :قولي
انا :انا متزوجة !!وماني في حاجة حبك
رودينا انصدمت :انتي متزوجة !!احلفي
انا :والله متزوجة
رودينا: عشان كذا تحديتيني على قلبك الا هو اساسا ملك زوجك !!اهااا
انا: اش عرفك ان زوجي ملك قلبي حتى زوجي يعجز يملك قلبي !! ولا راح يملكه كذا
رودينا متحطمة ومتعجبة:أميرة انتي ليه كذا تكلميني من عرفتك وانا كل يوم اكتشف فيك سر اعجز احله ممكن تكلميني بدون الغاز وتكلميني زي الناس
انا:انا كذا اكلمك زي الناس
رودينا:كيف تكلميني زي الناس انا مااطيق اسلوبك واأسفة على صراحتي
انا بكل برود:خذي راحتك
رودينا :اميرة زوجك يحبك ؟؟
انا:ليه تسأليني ؟؟
رودينا :بس اسال ممكن اعرف
انا:هههه وانا اش عرفني اش اللي في قلبه
رودينا صاحت علي :اميرة خليك انسانه واضحة وبعدين زوجك ماتدرين يحبك او لا ؟؟؟انتي انسانه بتجننيني
انا:انا الحين اكلمك وانا في قمة وضوحي
رودينا :كيف في قمة وضوحك وانتي كل شوي تجيبي لي سر
مارديت
رودينا:اميرة طيب انتي تحبين زوجـ
انا :لا
رودينا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
انا :مااحبه
رودينا :انتي كذابة مانتي متزوجة انتي تجاوبين على مافي خيالك
انا :والله متزوجة يا بنت
رودينا:طيب كيف ماتحبينه و عايشة معه ؟؟مو معقول
انا:مو لازم احبه ممكن اللي يجمعني فيه اني احتاجه وهو يحتاجني مرة اكون في خدمته ومر يخدمني لا وجعني قلبي من كثر همومه رحت له يلمني وهولا كثرت اوجاعه حضنته لاجعت سعى يدور لقمتي ولا شفته يبي يطلع للناس سعيت اهيئ له ملبسه واجهز له اكله تقدرين تقولين محتاجين جمعهم همهم وغمهم فتعودوا على بعضهم يعني ماتطيب عيني لامر يوم ماشفته وهو نفس الشي بس انا نعشق بعضنا لا !!!!!!!!!!!
رودينا:اميرة !!!!!!!!!!!
انا:هااااه
رودينا:ممكن اعرف اش تتكلمين عنه
انا بملل تنهدت:رودي حبيبي زهقت ابي انام ذبحني النعاس ومسألة انك تعرفين عني اكثر من كذا لا ومثل ماقلت لك مابي احد يعرف اني متزوجة
رودينا:اسفة اذا ضايقتك
انا:لاعادي وبعدين لا عاد تعتذرين كثير انا مااذكر اني جلس معك وحسيتي أني تضايقة من حالي الاتأسفتي لا عاد تتأسفين لاحد اذا ماغلطتي
رودينا :!!!!!!!!!!!!!
انا :يالله تامرين بشي ؟؟
رودينا:أميرة لحظة انتي ليه ماتبين احد يعرف
انا:رودينا انتي قلتي سري في بير والا كيف؟؟؟
رودينا:طيب طيب
انا:مع السلامة
رودينا:مع السلامة
وانتهت المكالمة وردوينا شوي تنهبل تبي تعرف عني اكثر بس ماطلعت بنتيجة رغم محاولتها الفاشلة كل شوب تطلع بسر ثاني ؟؟
اليوم اللي بعده وانا في الكلية وقد انتهت المحاضرة الاولى والمحاضر الثانيه الساعة 11 وانا لما طلعت كانت 9 الصباح ورحت لشنطتي وبيدي كتابي ومعي حليمة ولقيت في شنطتي باقة ورد والورد كان كثير فاخذته اشمه وراسي في الورد والورد بارد وغرقان وريحته تهبل وترد الروح انا ماعاد رفعت راسي حليمة حطت يدها على كتفي :أميرة اش السالفة لذا الدرجة تحبين الورد
انا رفعة راسي وانا اعض وحدة من الورود وصايرة في فمي
حليمة :اهااااااااا لا انتي ماتحبين الورد تحبين صاحبة الورد صح
انا:صاحبة الورد لا والله اني احب الورد موووووت يهبل بصراحة رودينا عرفت تهدي
حليمة:هههه حظك اهدتك ورد انا العلة اللي معي ماتعرف تهدي ماغير شغالة رسايل ماتوقف طووول اليوم
شوي جت سمية :بنات اش عندكم؟
انا:انا عندي ورد جبته لك ياسوسو
سمية:جد
انا:ايه
سمية :بس انا ماطلبتك
انا:ومن قال اني بعطيك تحلمين والله
سمية :من اعطاك انتي وجهك احدىاذا كنتي انتي اللي جبتيه
انا:والله مو انا اللي جبته المعجبين الي جابوه لي تعرفين
سمية رافعة حواجبها بتعجب:طيب لا تغترين انتي وجهك
انا :لا تلوميني لو اغتريت ياسميه المعجبين كثير وجلست جنمبها وراسي على كتفها
سمية جالست على الارض ومعاها فطورها :يااازينك ساكته مسوية مغرورة
انا جلست والورد معي واقربه من خشمها :سومي تكفين شمي يهبل صح
سمية:وااااااااااااااو وربي انه يفتح النفس من جد من وين جبتيه
انا:رودينا اللي جابته وكان من بين الورد كرت صغير احمر كاتبه فيه :كل سنة وانتي حبي ..وعيد سعيد
وانا اقرا كانوا صديقاتي يقرون معي طبعا لماا قرينا الكرت صرنا نتلفت في الرايحين والجايين واغلبهم لابسين احمر
انا:هههههههههه لا يكون عيد الحب اليوم واحنا ماندري
حليمة:هههههههه وربي انا مفهيين من جد
سمية:ايه يابنات نسيت ماعايد عليكم
انا:مااحد طلبك
سمية:أميرة اليوم عيد خلينا نصفي القلوب
حليمة:هههههههههههههههههههه وليه اش بينكم اساسا
انا:حساسيات تعرفين الغيرة ومن ذا الاشياء
حليمة:اهاااااااا
سمية نزلت راسها تفطر ولا عبرتنا
بعد ماخلصت فطوري مع صديقاتي جتني رودينا وقمت سلمت عليها وطلبتني شوي والبنت لابسة احمر ومكياج اجمر واكسسورات حمرا كل شي كل شي احمر
ورحت معاها على انها خمس دقايق ونرجع والجو خيالي مغيم يفتح النفس ورحت انا وياها مكان مافيه احد وانا واقفة معاها كانت حاضنة كتابها لصدرها ويدها الثانية ماسكة يدي وانا واقفة قدامها وهي ماغير تطالع فيني بكل لغات العشق اللي كنت اجهلها بالاصح ماعترف فيها ولا يهمني معرفتها رودينا:ميمي حبيبتي وحشتيني
انا ابتسمت من دون مارد شوي نزلت الكتاب اللي كانت تحضنه وانا عيني على الكتاب لما نزلت اللكتاب كانت فاتحة ازرة البلوزة وصدرها وبطنها مكشوف ولابسة سنتيان احمر والتنورة طايحة انا لما شفتها شل الذهول ملامحي وحاولت قد مااقدر اظبط نفسي ولا ابين لها اني انصدمت ورودينا بابتسامة وقحة قالت:أميرة اتمنى تبادليني نفس الشعور بما انا اليوم عيد
انا نزلت راسي وعيني على الارض مارديت
قرربت مني :أميرة حبيبتي اشفيك ومسكتني من وجهي انا ولا رفعت عيني
واحتارت من سكوتي اساسا هي ماتفهمني ولاتعرف عني شي
انا وبعد سكوت رفعت راسي وعيني في عينها:انتي تحبيني ؟متأكدة!!
رودينا :أي وربي موت احبك
انا :طيب ذي طريقة تبينين فيها حبك ؟
رودينا:ايه هذي اتوقع اقوى طريقة اجذبك فيها
انا نزلت راسي وفتحت شوي من بلوزتي من عند الصدر اطالع وابتسمت
رودينا ابتسمت:عادي يا أميرة
انا:وشو اللي عادي ؟؟
رؤودينا:انك تفتحين صدرك ؟
انا:وليه على بالك اني خجلانه
رودننا تبتسم في صبر
انا وبكل قسوة وجرح مشاعر:انا اتوقع سبق وقلت لك اني مااحتاجك في حياتي صدقيني مالي فيك حاجة وانا اطالع في نفسي اضحك لاني مااشوف في نفسي شي جديد اغريك فيه اذا انا فيني مافيك واحاول اغريك راح اكون غبية
رودينا:الا صدقيني طعمك جديد
انا ابتسم من وقاحتها :أي طعم !!
رودينا تبسم وتقرب مني وتمسك بلوزتي من عند الصدر
انا ولاحتى كلفت على نفسي امسك ايدها بس كنت اطالع فيها وبكلمتين خليتها تتراجع:رودينا لاتغامرين تسوين شي مابيه
رودينا تركتني :أميرة انتي تبين ترجعين لصديقاتك
انا:ايه بس ابي اشوف اش النهاية
رودينا:النهاية انك ماراح ترجعين الا لما نذوق بعضنا
انا وانا اقفل ازرت البلوزة ابتسم بكل تعجب
رودينا تمسك يدي :لا الله يخليك انا مابي ازعلك
انا:ومن قال انك تقدرين تزعليني
ورودينا تطالع فيني قربت منها ومسكت بلوزتها اقفلها وهي ساكتة تطالع فيني شوي تذبحني وقفلت االازرة كلها
وحطيت يدي على كتفها ويدي الثانية ماسكة فيه وجهها :حبيبي صدقيني لو مرة ثانية عدتي الحركة راح تخسريني
رودينا:اساسا كذا والا كذا ماني كاسبتك
انا ابتسمت:المهم الحركة لاتعيدينها وبعدين مالقيتي الا ذي الحركة تغريني فيها يعني راح احبك عشان كذا ؟
رودينا:انا اللي اعرفه البنت اذا لقت من يحضنها ويبوسها خلاص يملكها بس انتي مدري كيف الله يعين زوجك عليك
انا وانا معطيتها ظهري :ههههه الله يعينه
رودينا:أميرة انا أحبك
انا مااتفت ولارديت
رودينا بصوت عالي :أميرة انتي انسانة وسكتت
انا :متخلفة صح ؟؟خلاص حاولي تنسيني لاني اذا شفتك كذا وراي صدقيني راح استغلك انا انسانة مزاجية
رودينا:تستغليني
انا وانا معطيتها ظهري:ايه
رودينا وقفت قدامي :تستغليني يااميرة ولا انك تتجاهليني كذا
انا مستغربة:رودينا اغسلي يدك مني انا مانفع لك ولا لك نصيب فيني دامني بنت مثلك
رودينا:أميرة انا ماقدر اتركك ابد لاني دايم احلم فيك وربي اني اتخيلك في كل مكان صعب علي انساك
انا :طيب نصير صديقات
رودينا:لالا صديقاتي كثير
انا :طيب اش اسوي انا
رودينا نزلت راسها وبكت :أميرة خلي الكبر
انا:اية كبر هذا طبعي
رودينا:طيب غيري طبعك وربي ذبحتيني بطبعك
انا:مااقدر
رودينا:طيب انا اش ذنبي
انا:مالك ذنب وانا كمان مالي ذنب الشيطان اللي اذنب فينا
رودينا:اففففف أميرة اش بيضرك لو سمعتي كلامي
انا:اش بيضرني ؟؟انا لو ماضرني شي بتكونين انتي ضريتي نفسك
رودينا نزلت راسها في يأس :نفس الموال اقابلك ماطلع معك بنتيجة بس وربي احبك
واعطتني ظهرها وهي تمشي وانا امشي وراها فجأة التفت فصقعت فيها بسرعة انحنت علي تحضني وتبكي على كتفي :أميرة داخلة على الله ثم عليك ماااتخليني
انا منزلة يدين بكل برود مارديت
رودينا قضت اكثر من خمس دقايق تبكي على كتفي وقالت :أميرة والله تعبت احضنيني
انا رحمتها فحضنتها شوي ماصرت اسمعها تبكي وبدت تثقل ونزلت يدينها تورطت البنت اطول مني جلست على الارض بتعب فمالت بقوة ماقدرت امسكها لما عرفت اني مااقدر امسكها حطت يدي تحت راسها لاجل لوطاحت مايجي راسها شي البنت صارت ثقيلة نزلتها بسرعة من ثقلها ويدي تحت راسها حسيت يدي انكسرت وجعتني اصابعي ,حطيت راسها على فخذي وانا ارجف من الربكة اش اسوي فيها فاقدة وعيها ويدي ذبحتني توجعني شوي وبعد انتظار متعب فتحت عيونها وماقدام عينها الا انا
رودينا ماقدرت ترفع راسها وعيونها مليانه دموع وبصوت مخنوق :أميرة وربي احبك انتي تحبيني ؟؟
انا ماتكلمت وجهي محمر يدي توجعني مررة:اشفيك انتي دايم تطيحين ؟
رودينا:لا انا ماطيح دايم الا من يوم حبيتك صرت افقد وعي اذا تذكرتك ابكي ابكي وبعدها يغمى علي
انا:طيب ليه وبعدين اش عرفك انه عشاني؟
رودينا:رحت المستشفى قال الدكتور ان اغمائي بسبب النفسية
انا سكت
رودينا :تقدرين تساعديني اجلس
فساعدتها تجلس وجلست وهي جالسة شافت يدي ومسكت يدي تبي تحبها وهي منزلة راسها تحب يدي حبيت راسها فتفأجئت :أميرة انتي تحبيني؟
انا ابتسمت:كم مرة سألتيني ؟!
رودينا:ابي اعرف
انا:اذا حبيتك بااعطيك خبر ولا يهمك
رودينا:اشفيها يدك ؟؟
انا:مافيها شي
رودينا :توجعك وضغطت عليها بقوة
انا غصب عني قلت:ايييييييي وسحبت يدي من يدها
رودينا:اش جاها يدك قبل شوي ماكانت توجعك
انا:مدري اشفيها بس يالله خلينا نروح للبنات انتي روحي لصديقاتك وانا لصديقاتي
رودينا:لا مابي ابي اقعد معاك
انا:والله عندي الحين محاضرة مابقى الا حول ربع ساعة وتبدا مرة ثانية نشاء الله
ورحنا كل وحدة لصديقاتها
رجعت البيت وحسين قد اتفق مع نورة يطلعون البحر واحنا على الغدا قال حسين:أميرة اليوم نبي نروح البحر بعد العصر
انا:روح انت ونورة انا مالي خلق اطلع
حسين ارتفع ضغطه:ليه مالك خلق ماتبين تطلعين معنا
انا:عندي اشغال في المركز انتوا روحوا واستانسوا ماعليكم مني
نورة:اذا مابتروحين مابنطلع بنأجل الطلعة مرة ثانية
انا:لا لا تأجلونها عشاني
حسين :الطلعة من دونك ماتصلح ولازم تطلعين معنا
انا استحيت من اصرارهم :خلاص ماهي مشكلة اشوف
حسين كان ياكل وعينه علي شوي قمت رحت غرفتي ونمت للعصر لما صحيت لقيت حسين في غرفتي لما شفته خلاص جن جنوني :اش كان يسوي
واقوم الاقيه قاعد يشم الورد !!
انا يعنني الوضع عادي رحت توضيت وصليت واخذت لي عصير ودخلت وهو جالس على سريري
انا:هاه باقي بتطلعون ؟؟
حسين :مشاء الله من وين لك الورد ؟؟
انا:وحدة من زميلاتي اعطتني هدية
حسين بشك:مااظن صديقتك بتبارك لك بعيد الحب
انا:هههه مو شرط تكون بين الحبايب عادي حتى لو صديقتي
حسين:بس انا اعرفك تكرهين التفاهات ذي عيد الحب والخرابيط هذي والا كيف
انا تورطت :طيب اعطتني اردها وهي هدية!!
حسين :طيب يالله تجهزي خلينا نطلع
انا :الحين الحين


يتبع ,,,,

👇👇👇




تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -