بداية الرواية

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح -6

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح - غرام

رواية ماعاد قلبي يتحمل جراح -6

ام نورة بكل طيبة قلب:لا والله مازعجتونا ولاشي البيت بيتكم: (ام نورة عندها ولد قبل نورة )
انا:والله ياام فهد انتي تعرفين مانقدر ناخذ شقق لان ماعندنا كرت عايلة فاحنا مظطرين نمسي عندكم ووالله اني مستحية منك اشد الحياء احرجناكم من كثر خجلي ماني قادرة اطالع فيها وهي تبادلني اعذب ابتسامه وبكل سماحة:يوووه يااميرة والله انه عادي ولا احرجتونا ولاشي الله يحييكم الف
عشونا انا عند الحريم وحسين عند الرجال حسين منزل راسي مو قادر يتصنع العافية وهو يمر باشد انواع الاكتاب والظروف طووول ماهو جالس ساااكت حتى زوج ام نورة محتاار مايدري اش يسوي حسين شوي ياكل ايدينه وهو في نفسه يلعني لاني تركته بعد العشى على طول جتني ام نورة تقول :يااميرة والله زوجك تعبان ويبي يرتاح اطلعي الملحق وارتاحي انتي وياه انا ماصدقت على الله قالت لي كذا طلعت الملحق ولحقني حسين وهي يلعني في داخله ومتوعد فيني
انا في الصالة مرجعة نفسي على الجدار تعبااااانه رجولي ماتشيلني ودخل وهو يتلفت لما شافني كان يبي يطير من الفرح انا بتعب وابتسامة مرهقة :تعال ياحسوني
حسين نزل راسه يبكي كانه صغير :انا اش قلت لك ؟انا ماقلت لاتخليني مع احد ذولي الناس انا ماعرفهم وتركتيني ورفع راسه وقرب مني يمسك يدي يبي يطقني بس مو داري من وين يبدا يبي يعاقبني لاني تركته؟؟؟
انا مسكت يده وبكل حنية حضنته !
حسين مو مستوعب الموقف صار يحضني بقووووة ويبكي وانا اهمس باذنه :حسين حبيبي لو تتركك الناس كلها انا ماتركك
حسين:اميرة انتي تحبيني ؟
انا :هههه اكيد احبك شريك عمري وماتبيني احبك جعل عمري اللي رميته لاجلك يفداك من اول ايامي لاخرها
حسين بكل حرمان حاط راسه على كتفي مايبي يفكني :اميرة اتمنى اوقف الساعة مااتمنى يمر الوقت ونتعب ونفك بعضنا
انا:لاااا والله اتمنى افر الساعة الي الوقت اللي اشوفك فيها بالف عافية صحيح انت المريض ياحسين بس صدقني الامك في قلبي
حسين ساكت يعيش على كتفي احلى ايام عمره ؟
شوي تعبت من الوقفة رجع لي الغثيان من جديد افففف ابيه يفكي وهو كل ماحس اني راح افكه شدني له اكثر
ان ماعادني اقدر امسك نفسي صرت استفرغ على كتفه دم
وهو مو راضي يفكني انا مخنوقه:حسين خلااااص تعبت
حسين باصرار:لا الله يخليك مابي
انا سحبت يده من وراي وفكيته بقوة ورحت ركض على الحمام لحقني وانا جالسة في الحمام استفرغ هو جنبي يبكي ويحط راسه على ظهري وانا منزلة راسي تعبت شوي قمت اخاف اطيح في الحمام حسين مايقدر يشيلني لانه بنفس طولي ونحيف طوله مايتعدى 160سم
ودخلت غرفت النوم بعد ماغسلت وجهي ورميت نفسي على السرير كنت ااشر له يقفل الباب بعده. قفله وصار يفتح في شنطته وطلع علاجه واخذ له علاج ورجع دخل معي بنفس الفراش كان وجه حسين الشاحب اشد اوجاعي نظراته التعيسة اعمق جرح سكني كيف لا واهلي اللي حرموه كل ممتلكاته نفسه اللي سكنت اخوه وعرضه وماله .كل شي فاقده حسين كل شي حتى انه يبتسم فاقد ابسط حقوقه
انا كنت اطالع للسقف وهو جنبي ماسك يدي ويطالع في عيوني اللي شلته فيها
حسين قرب مني عطيته ظهري
حسين: لفي ابي اشوف وجهك
انا :حسين انت قريت اش في العقد صح
حسين بخجل:ايه بس انا مابي شي انا بس محتاج وفاقد حنان
انا ماعاد قدرت الف لاني احس بانفاسه من ورى اذني تقول براكين اتثاوب
نمنا وانا اتقلب على فراشي تقول اني نايمه على جمر اليوم الثاني صليت الفجر بتعب وصحيت حسين معي انا ماني قادرة انام انا بتعب :حسين اش رايك نطلع نفطر برا
حسين :مدري
انا :الا نطلع وفعلا مشينا رحنا افطرنا برا واناامشي كاني امشي على وجهي تعبت الساعة 8 كنا راكبين تاكسي قلت للتاكسي يوصلنا مستشفى الامراض النفسية وحسين يطالع فيني :ليه اش تبين بالمستشفى
انا :والله ياحسين تعبانه كنت ابي علاج من هناك
حسين:طيب روحي أي مستشفى ثاني مو تروحين حق امراض نفسية
انا:لا بس فيه دكتور كويس
حسين حاس اني اكذب عليه:لو ادري بس انك تكذبين علي يااااويلك مني والله لتندمين
انا مارديت كنت اطالع ع الشباك ساااكته
وصلنا المستشفى وحسين يمسك فيني وانا تعبااانه جلست انتظر دخلنا عند الدكتور وحسين وااضح انه المريض قال الدكتور من المريض واش فيه حسين منزل راسه مو راضي يفكني
انا :يادكتور هذا المريض واشرت له على حسين
حسين جن جنونه صار يصارخ :لا والله كذابه هي اللي مريضة مو انا الدكتور كان يطالع في ملف بين ايديه رفع راسه :انت المريض يسال حسين
حسين وجهه متغير :لا مو انا
انا سكت
الدكتور: من المريض
انا :ذا المريض اسمه حسين عنده توحد واكتاب
حسين تورط صار يبكي وهو يمسك يدي:اني عارف انك ماتبيني بس انا الغلطان يوم طاوعتك
انا وانا افك يدي منه:لا والله مانت بغلطان بس انا تعبانه بروح المستشفى انت تعالج وانا بتعالج كلنا في المستشفيات واول مااخف على طول بجي لك
حسين يحضن يدي ويبكي:انتي كذابة
قام الدكتور مسك حسين من يده :يقول نبي نسوي لك تحليل
حسين فك يده من الدكتور وهو يصارخ عليه :اقول وخر
وجت ممرضة وكلمها الدكتور مادرينا اش قال لها ومسكت حسين من يده :اسمع ياحسين بس نبي تحليل مابتنوم هنا انت بتروح انا خلااااص تعبانه دايخة وحطيت راسي على طاولة الدكتور وانا اون تعبااانه مااحد حاس فيني
الدكتور انصدم حتى انا تعبانه مسك على كتفي يسالني :اش فيك حتى انتي تعبانه ؟
انا مارديت
الدكتور يكلمني انا خلاص تعبانة ماني قادرة حتى اتكلم بصوت مخنوق :فكه ابي اروح
الدكتور سحب حسين مني بس حسين ماسكني يحضني من بطني صرت استفرغ بشكل مجنون وفقد وعيي
صحيت بعد ربع ساعة وانا في غرفة وحدي وحسين مو موجود وكان في يدي مغذية والممرضة مدري اش قاعدة تحوس في علاجات عندها جلست بتعب وسالتها :وين حسين ؟
الممرضة :الدكتور كتب له تنويم واللحين الدكتور معه
انا :طيب تعالي فكي المغذية
الممرضة:لا المغذية لازم تاخذ ساعة في يدك وطالع في ساعتها وانتي مالك اكثر من ربع ساعة
انا قمت اك اللزقات من يدي
الممرضة :انا قلت لك لازم تاخذ ساعة
انا :انا لازم اروح مستشفى ثاني اتعالج زي الناس
الممرضة مستغربة:كيفك براحتك
طلعت من المستشفى وقلبي مع حسين ورحت لي مستشفى وعلى الطواري اخيرا بروحة وجية الدكتور قرر اني اتنوم ذيك الليلة كنت انام ارجع اصحى استفرغ فدخلوني العناية المركزة نمت يومين من التعب ماصحيت لما صحيت كنت اهون من اول بكثيير وحولوني تنويم عادي كملت اسبوع وانكتب لي خرووج من المستشفى وانا حالتي تتحسن
وعلى طول اخذت لي تاكسي ورحت لحسين لما دخلت على حسين اللي كان في غرفة وحده دقيت الباب :ممكن ادخل
حسين كان نعسان فتح عيونه يتلفت
فتحت الباب ودخلت وكشفت عن وجهي وانا ابتسم
حسين لما شافني لف وجهه زعلاااان
انا :السلام عليكم
حسين مارد
انا :مساء الخير ياوجه الخير
حسين مايرد قربت منه وحبيت راسه ويده وانا ابتسم :كيفك حبيبي انشاء الله احسن
حسين :والله انك قوية عين ليه تركتيني ذا اليوم ؟
انا وانا اضحك عليه:هههه اش تبيني اسوي والله اني تعبانه
حسين :هذا وجهي اذا باقي اعطيتك وجه
انا :يعني انت الحين زعلان علي خلاص خلاص كنت بطلب الدكتور يكتب لك خروج بس مادامك ماتبيني انا بروح وقمت يالله اشوفك على خير عاد اذا رضيت عني عطني خبر اكلمه وكانه زعلانه
حسين نزل راسه وبكى :وين بتروحين ؟
انا :أي مكان ارض الله واسعه ليه تبكي ؟
حسين:لا بس انا ماصدقت اشوفك والحين بتروحين
انا :خلك لاجل مرة ثانية تلتمس لي عذر وتراعي ظروفي وانت تدري اني كنت تعبانة
حسين :خلاص ماني زعلان ابي اطلع
ما رديت
حسين :انتي زعلانه؟
انا ماتكلمت وصرت اطالع فيه وهو يطالع فيني وماكسرت عيني استحى ونزل راسه ووجهه احممممر وانا ابتسم
اما لما شفت خجله:وليه ازعل ياحبيبي بعدين مالي نية اطلع الا وانت معي واساسا الدكتور قد كتب لك خروج وصرف لك علاجات لازم تنتظم عليها طبعا ترى خروجه مفروض ماهو بقبل 3 اسابيع على الاقل بس انا ماقدر احط راس على المخدة وانت مانت بجنبي
حسين قام من فراشة ومسك يدي يبي يبوسها انا وانا ابتسم رفعته ماخليته يبوس يدي وحضنته
طلعنا من المستشفى واخذنا اغراض وعشى ورجعنا لام نورة وزوجها وتعشينا نعهم وسهرنا ذيك الليلة وانا وحسين بدت انفسنا ترتاح من اللي قد جاها بدت الجروح تخف وتروح
في بيت ابوا جراح عاشة طول الاسبوع من عرفت ان اميرة تركت لهم البيت وهي تبكي ماهي طايقة شي حولها منطويه على نفسها عرف اخوهم عادل وجاهم زيارة
وهو يسولف مع امه :اش السالفة يمه ليه اميرة طلعت من عندكم ؟
ام جراح :والله مدري ياولدي مدري اش قلب عقلها ماكانت كذا الاسبوع اللي فات
طقوها اخوانها ومن ذيك الليلة طلعت من البيت والله انها فضحتنا
عادل :انا مدري يمة اش اللي شفتوه عليها انا ماشفته والله ان اميرة بنت طيبة وانسانة تحب تساعد وماتحب الشغلات اللي تقولون عنها
ام جراح :لا والله يمة فديتك انك طيب وتحسب الناس كلها طيبة والله انها من تحت لتحت انا امها واعرفها اتوقع أي شي منها من وهي صغيرة عنييدة واللي في راسها تسويه والا كيف طلعت من بيت اهلها غصب عليهم بس خلها على الاقل تقول الناس انها تزوجت مو تقعد بين يديني
عادل بزهههق:اففففففف والله مدري مناصدق من اكذب تعبت من كثر ما اسمع
وبعدين وين عاشة ماشفتها
ام جراح:والله زعلانه عشان اختها لها اسبوع مانشوف وجهها والله ماهي تدخل المطبخ تساعدني او تسال انا احتاج شي والاشي والله اني الشغل كله على راسي
عادل:فقدت اميرة يمة ماكنت اشوفك في المطبخ
ام جراح :ايه والله اما الشغل انها كانت تقوم بشغلها مي مثل اخوتها


عادل :الله يعين والله مدرس اش اقلك بصراحة بس الله يحفظها ويرجعهايارب طيب عادي يمة اروح لعاشة غرفتها ولا بتزعل ماتبي احد
ام جراح :لا عادي روح لها مابتقول شي
عادل راح لغرفة عاشة يدق الباب عاشة من دووون نفس ادخل ادخل
عادل وهو يبتسم :سلااام
عاشة :وعليكم السلام
عادل يستهبل :مساء الخير
عاشة جالسة على سريرها :مساء النور
جلس عادل جمب عاشة:كيفك ياعيوش
عاشة:الحمد لله
عادل:اش اخبارك
عاشة وهي تتنهد :قلت لك الحمد لله
عادل :هههههههههههههههه
عاشة غصب عنها ابتسمت :اللحين جاي لاجل توريني سنونك
عادل:ههههههههههه هااااه اش رايك في سنوني شوفي
عاشة ماتحملت استهباله اعطته كف بس مو بقوووة
عادل مسك على خده ويشهق :لييييييه تمدين يدك
عاشة اعطته ظهرها :مرة ثانية خل الهبال مو وقته
عادل يطالع في الساعة :طيب الساعة كم وقته ؟
عاشة لفت تطالع فيه:هههههههه خل الهبال وتشيل مخدتها وتضربه على راسه
عادل يطيح نفسه على السرير :اااااااااااااااااااااااه اوريك يالدبا
عاشة :انت ووجهك جاي عشان تستهبل والا تشوف اللي انا فيه
جلس عادل :لا جد ياعاشة اش اللي صار قولي لي بالتفصيييل الممل
عاشة:مدري تخيل صحيت من النوم وهم حابسينها في الحمام تخيل جراح الكلب مافتح لها الباب الا اليوم الثاني الساعة حول 4 ورب البيت ياعادل يوم طلعوها اني بكيت ليين حسيت اني دخت ونزلت راسها وعيونها مليانة دمووع والله ماانسى ذاك المنظر طووول حياتي والله تحزن ياعادل
عادل:طيب ماامداك تكلمينها تسالينها اش اللي صار بالتفصيل
عاشة :كلمتها بس ماحاولت اكثر عليها وبعدين هي ماكانت ترد
عادل :افففف بصراحة اهلك معقدين هم السبب والله مالومها تروح وتخليهم المشكلة حسين اش بينفعها والله هو بنفسه هم
عاشة : أي صادق بس تتوقع فينهم الحين
عادل: مدري والله
عاشة:نواف وعدني يروح يدور عليها بس مدري متى ؟
عادل :الله يصلحك وين يدور عليها يفر السعودية كلها مانتم تقولون لقيتوا سيارة حسين موقفها حول المحكمة دليل انهم ماسافروا بسيارة حسين
عاشة:يوووة نفسي ترجع البيت من دونها مااااايسوى الاالدنيا كلها ماتسوى
عادل :الله يحفظها لاتخافين عليها بتدبر نفسها ماطلعت من هنا الا وهي عارفة وين بتروح وكيف بتعيش وبعدين انتي ياعيوش لا تفكرين كثير اميرة طلعت لاجل تعيش حياتها وانتي عيشي حياتك اضحكي سولفي ومصير الايام تجمعكم ولو اني احس بيتكم مااااااله طعم من دونها فديت راسها ولا تهونين ياعيوش بس انتي تعرفين اميرة شي ثاني
عاشة:صدقت البيت ماله طعم من دونها ونزلت راسها وكملت حظكم يالرجال تطلعون من البيت متى مازهقتوا تشمون هوا بس انا وين اروح والله اني مااااله كل شي حولي
عادل :طيب اش رايك تطلعين معي انا وام غدي احنا اصلا طالعين نتمشى روحي معنا واقعدي معنا ذا الاسبوع غيري جو
عاشة:يووة اش على بالك امي بتوافق مستحيل توافق
عادل:وليه ماتوافق عادي بيت اخوك مثل بيت ابوك اش الفرق والا انا غريب وانا مدري بعدين قلت اسبوع مو شهر
عاشة:مدري اش اقلك بس امي ماراح توافق
عادل:ماعليك بكلمها واقنعها
عاشة:عادل وااااااو الله لا يحرمني منك فديت روحك
عادل استحى صار يحك شعره ويبتسم :ماسويت شي هذا واجبي وقام راح لام جراح وهو يسحب عاشة من يدها
عادل وقف جمب ام جراح :يمة
ام جراح:نعم
عادل:يمة داخل على الله ثم عليك انك ماتردين
ام جراح :وي استغفر الله
عادل :قولي تم
ام جراح :اش تبي اذا قدرت ابشر
عادل :ابي اخذ عاشة عندي ذا الاسبوع تكفين يمة تغير جو
ام جراح :اسبوووووووووووووع لا والله اسبوع كثير بس خذها تسهر عندكم الليلة وترجع ابوها بيزعل
عادل :صلي على النبي
ام جراح :اللهم صلي وسلم عليه
عادل :اسبوع يمة ماقلت شهر بعدها على المطبخ ويلف يطالع لعاشة ويغمز لها
ام جراح :والله ماعلي لو بتتغير وتساعدني مابقول شي بس ماتساعدني في شي وتبيني اخلها تتمشى زووود
عادل :خلاص يمة اتفقنا اخذ عيوش بناتي يحبونها ابيها تتونس معهم ذا الاسبوع
ام جراح :افففف منكم كلم عمك الشور مو بيدي
عادل يدق تحية :امرك .ويطلع جواله وبسرعه بسرعه احرج عمه واخذ عيوش معه
عادل في غرفة عاشة :بسرعه ياعيوش جا المغرب وانتي ماخلصتي
عاشة :يالله يالله


الجـــــ الثامن ــــــــزء

عاشة وهي طالعة ودعت امها وراحت .
الساعة 6 المغرب نورة كانت جالسة في غرفتها تبكي بعد مافقدت كل شي مع فقدان نظرها اميرة لهااسبوع او اكثر من يوم راحت مع حسين ونورة ماتدري ولا احد قال لها
راشد اخو نورة دخل الغرفة وشاف نورة تبكي وجلس جنمبها
راشد :اش فيك يانورة تبكين تبين شي ؟
نورة :مافيني شي زهقانة بس
راشد:تبين شي اجيبه لك؟
نورة:راشد ابي كل شي
راشد :حتى انا يانورة ابي كل شي بس ماراح يجي كل اللي ابيه
نورة :راشد انت لاتساوي نفسك فيني انا عميا تعرف اش عميا الدنيا كلللها ظلام ماتشوف اللي تحبهم مااااتشوف احد
راشد:صح انا ماني اعمى بس ترى انا اعرج من عرفت نفسي وانا اجر رجلي معي ماتهنيت لا بصغري ولا يوم كبرت لما كنت صغير كانوا اولاد الحارة يطقوني وناصر هو اللي يدافع عني ويوم كبرت بعد ماعودني كبني على وجهي يقول ايش اعتمد على نفسك كل عيال الحارة يكرهون ناصر ولانهم يكرهونه من تصرفاته الغبية صاروا يذوني وبعدين انا ولد ابي اطلع ابي اتمشى مع أي احد ازززهق بس اتذكر اني ممكن اقابل احد يطقني اتراجع ليتني اقدر اهرب ماقدر اطيح ويطقوني عاد مايحتاج اشرح لك انت عارفه الوضع وترى كلنا في الهوا سوى
نورة :ماهي مشكلة لا تطلع على الاقل تقدر تاكل مثل ماتبي تروح وتجي بكيفك تبدل ملابسك براحتك انت تقدر ياراشد تقوم بنفسك مو تنتظر من يقوم على حاجتك صح والا انا غلطانه بعدين الباب مقفل ؟
راشد :ايه ايه مقفل
نورة كملت :راشد انا اتعس انسانه يوم انعميت الكل تركني ماعاد احد يعترف فيني تخيل حتى اميرة اللي كنت انتظر جيتها مع اهلها بفارغ الصبر جو قبل يومين ماجت معهم احسها بتتركني لكن انت نواف دايم ياخذك معه ويدافع عنك ويحبك ويحترمك احمد ربك عندك صديق بنفس عمرك وطيب معك وماتخلى عنك لكن انا كنت احب اميرة انت ماتتصور قد ايش كنت احبها كانت اميرة لي مثل امي دااايم تواسيني وتخفف عني حتى وانا عميا لاجت عندنا ماتتركني الا وانا اضحك والحين ماصارت تسال عني اتصل يقولون اهلها ماهي موجودة يوووووة احس بنجن مادري اش اسوي
راشد:نورة انتي ماتدرين ان اميرة تزوجت ؟
نورة ووجهها متغير:كيف تزوجت ؟
راشد :اميرة تركت اهلها وتزوجت حسين غصب عن اهلها لانها كانت زعلانة عليهم
نورة مصدومه:انت اش عرفك انا مااحد قال لي
راشد :نواف يحكي لي عن كل شي وهو مايكذب وبعدين اروى ماقالت لك ماتبيك تحزنين على اللي فيك
نورة نزلت راسها وتبكي تبكي وهي تصيييح :اميرة حقيييييرة وقحة تتزوج حسين وهي تعرف اني احبه لعيييييينة الله لا يسامحها جرحتني
راشد:انتي تحبينه ؟
نورة ماردت ماغير تبكي
راشد:اش عاجبك فيه مو حلو ومريض بعدين ماشاء الله عليك جريئة تصرحين بجبك لواحد مثل ذا على فكرة انا اكرهه ومااطيقه
نورة:اسفة وهي تحبس بكاها
راشد رحمها :بعدين من قالك ان اميرة متهنية اكيد انها عايشة نكد وضياع مع واحد مثل حسين
نورة ماتكلمت تبكي بشكل مجنون
راشد :بعدين ماعاد ابي اسمع انك تحبين حسين استحي يانورة
نورة تبي تطلع من الموضوع:راشد اش اسوي بحياتي وانا كان حلمي التقي بامي وانعميت اش اسوي قول اش اسوي عيش شعوري انا انتهت حياتي
راشد:نورة خلاص انتي لا تبكين واذا احتجت شي قولي لي انا بجيب لك اللي تبين انت لا تبكين بس
نورة مغطية وجهها بيدينها وماترد
من خلف قضبان الانين ومن بين قيود الياس صرخت نورة:اش تبي بحياتك ياراشد ومافيه احد من اللي حولك يحبك اش تسوي اذا كنت تنزف روحك في خدمتهم وبمجرد انك تحتاجهم ماتلقاهم
راشد :نورة انا احبك وماارضى اشوفك بحاجة واتركك ونزل راسه وبكى :بس انا تتوقعين فيه يحبني؟
نورة:ايه ياراشد انا
راشد :تصدقين من التحطيم اللي الاقيه احس اني ولا شي
نورة :راشد مو انت اللي تتحطم انت شد حيلك بالدراسة وعيش بكرة تتزوج وماعندك مشكلة بس انا من يبيني انا اللي متحطمة
راشد :نورة انتي لما رحتي المستشفى اش قال الدكتور فيه امل انك تشوفين من جديد
نورة :يقول ماتت الشبكية ومااظن اني اقدر اشوف
راشد :طيب يمكن في زراعة للشبكية شوفي بروح اجيب الاب توب وارجع
نورة نزلت راسها وهي تتكلم مع نفسها:اش سويتي يااميرة اش سويتي ماكانك تدرين ياما كلمتك عنه وسولفت نسيتي ؟وكملت تبكي
الباب انفتح راشد دخل وجلس جنمب نورة
راشد:نورة اش فيك ارفعي راسك
وصار يقلب في النت وهو يبتسم:نورة يقولون ان فيه زراعة شبكيه بس مكلفة شوي
نورة وهي تتنهد :من وين اجيب قلوس ياحسرة
راشد :ماعليك من الفلوس بتجي الفلوس وبعدين انا معي حول 20 الف في البنك جمعتها من المكافات عاد مدري تكفي والا لا
نورة :لا راشد تعبك 4 سنين مستحييييل اخذ منك فلوس لا والله حرام تعبك
راشد :والله الفلوس مارحت ولاجت عندي ورب البيت ماتغلى عليك انتي والله اولى
نورة :راشد اش كنت تبي تسوي فيها
راشد:انا ونواف من دخلنا الكليه اتفقنا انا نجمع فلوس هو جمع وانا جمعت كنا نبي نسوي لنا مشروع بسيط نشترك فيه
نورة :خلاص انتوا سوو المشروع واذا ربحتوا ذاك الوقت سوولي العملية اللي تقول حرام تخسر انا بصبر لييين الله يفرجها تكون انت امنت مستقبلك وتكون ساعدتني
راشد وهو يبتسم قرب من اخته نورة وحب راسها بكل عطف :طيب ماعاد ابي اشوف دموعك اصبري وانا على وعدي يانونو
نورة:انشاء الله والله يصبر قلبي بس
راشد :خلاص أي شي تبينه قولي لي أي شي اوووك
نورة:انشاء الله
راشد مسك يد اخته نورة :احنا اتفقنا نشكي لبعض مابي اشوفك تشكين لاحد وترى الشكوى لغير الله مذلة سبحانه مامعنا الا هو ياخذ بيدينا صح والا لا
نورة :صح وتهز يده وتبتسم
راشد :يووووه الصلاة قامت بروح اصلي انتي بتصلين؟
نورة :ايه
راشد قومها معه ووقفه عندغسالة الايدي وخلاها تتوضى وتركها وهي تصلي !!
بعد صلاة المغرب في نفس اليوم في جدة حسين جالس يطالع التلفزيون جيت جلست جنمبه وقلت :حسين اش رايك نروح الطايف نقطع لنا كرت عايلة نقدر نستاجر وناخذ راحتنا اخاف نكون ثقلنا عليهم
حسين بتردد:واخوانك لو قابلونا اش بنسوي
انا :اووووه صح بس اظن انهم طلعوا يتمشون وعاد تعرفهم تماشيهم قبل اسبوعين ماراح يرجعون وبعدين هم برا مو في السعودية وجراح في دوامه مدري بس احس مااحد درى عنا
حسين :اشووف افكر
في بيت ابو احمد بعد العشى بنفس اليوم نورة في غرفتها وتسمع صياح راشد زعلاااان وقاعد يهزا في ناصر نورة تنادي على اروى تبي تعرف اش اللي يصير
اروى بمللل :يوه اش تبي مافيني من قام مايمديني اجلس الا واحد يصيح علي
ابوا احمد جا ولقى راشد وناصر يتهاوشون
ابوا احمد:اش فيه
راشد وهو يبكي قهر :يبه قله يرد الفلوس اللي حولها من حسابي والا والله ليندم لي حول 4 سنين غصب قدرت اجمعها والحين ياخذها بكل برووود
ابوا احمد:وانت اش تبي بالفلوس؟
راشد :يووه انتم اش يهمكم الحين خله يرد الفلوس
ناصر:من وين اجيب لك 20 الف الحين والله ماعندي شي
ابوا احمد بزهق:ناصر ليييه حولت من حسابه على حسابك من دون مايدري وبعدين اش سويت فيها
ناصر رمى نفسه بكل كبرياء وغطرسة على سريره:والله بعت سيارتي وزدت عليها وبعدين انا بخليه يسوق السيارة متى مايبي زي ماتقول نشترك فيها
راشد:يلعن ذا الوجه انا مابي سيارة
ناصر:هااه اش تبي فيها اجل تفتح مشرووع خل خل عنك احلام اليقظة اللي يسمعك بتصير الحين مليونير ومثل ماقلت لك السيارة لي ولك خذها متى تبي ولاتبكي علينا يالبنت
راشد زعلااان ويطالع في ناصر بعين حااادة
ابو احمد خلاص ياراشد ماهي مشكلة انت واخوك سوى
راشد التفت لابوه :انت جيت الحين لاجل تساوييين بكلب مثل ذا يخسى في وجهه يكون مثلي
ناصر :ايه تخسى تمشي مثلي يالمعوق ههههههههههههههههههههه
راشد تنرفز خلاص واااصل حده :اش اللي يظحك ياتعبان
ناصر :وجهك اللي يضحك
ابوا احمد مسك راشد من يده:خلاص ياراشد اترك المشاكل امش وانا ابوك خله مامنه الا المشاكل
راشد فك يد ابوه وهو عينه على ناصر :اش اقول يعني مابيدي حيلة لكن الله ينتقم منك الله ينتقم منك وبكى
وهو طالع ناصر يصيح عليه :هييييييه لاعاد تدعي انت ووجهك ترى اخاف على عمري وبعدين لاعاد تبكي قطعت قليبي ههههههههههههههههههه
ماعاد التفت راشد .طبعا راشد اتصل على نواف ولد عمه وطلبه يقابله ولبى نواف الدعوة الساعة 11 الليل في المطعم راشد متكدددر ونواف مقابله دار بينهم الحوار التالي :
نواف :خلاص ياراشد ماعليك اعتبر نفسك ماجمعت شي لا تشغل بالك
راشد منزل راسه متحطم:انا مافكرت بس انا توي واعد اختي نورة اسوي لها بالفلوس عملية لعيونها بالله الحين اش اقول لها كيف اصرفها اذا سألتني
نواف :ماعليك اسمع خطرت لي فكره احنا الحين مخلصين جامعة صح
راشد بتفاؤل :ايه
نواف:وقدمنا على الديوان ومنا لييين يجي التعيين يبي لنا 3 او 4 سنين اش رايك ناخذ دورة لمدة 8 شهور في الصم والبكم وانا عندي المبلغ اللي يكفي لي انا وياك وماعليك من االكلب ناصر والله اما هو واخواني اني غسلت يدي منهم
راشد:طيب اش فايدة الدورة ذي
نواف:على طووول بنتعين بس والله متعب تدريسهم بس ماعندك مشكلة اش رايك في الفكرة انا واحد قالي يقول اول ماخلص من الدورة واخذ شهادة على ذي الدورة يقول على طول تعيين
راشد يتنهد:بس كم تكلف
نواف :مدري بس ماراح تكلف كثير واذا كلفت انا عندي اللي يكفي انشاء الله انت بس لا تشيل هم
راشد :نواف الله يجعلني فداك ماتقصر والله انك كفو وخوتي لك شرف لي طوول عمري
نواف ابتسم بكل تواضع :انا وانت واحد واللي ادفعه لك كني ادفعه عن نفسي ماسويت شي والتفت وراه المكان زحمة وازعاج وكمل اش رايك نطلع نتمشى برا؟
راشد :ماهي مشكلة نطلع
يوم الاثنين الصباح الساعة 10 وفي بيت عادل في غرفة نوم البنات يدق الباب يدق
عاشة صحت :نعم
عادل :ممكن ادخل
عاشة:ادخل
عادل يبتسم كالعادة :السلام
عاشة :وعليكم السلام
عادل صباح الخير
عاشة:صباح النور
عادل :ههههههه ماشاء الله عليك منومة نوت معك في نفس السرير اش ذا الحنان لا لا بصراحة تصلحين ام
عاشة تبتسم :شفت كيف
عادل :يالله تعالي مجهزين الفطور ونبيك تفطرين معنا وطلع
عاشة نعساااانه وقامت بكل ثقل غسلت وجهها وهيات نفسها للجلسة معهم
وعلى السفرة نوت واختها اللي اكبر منها نعسانييين (عادل عنده 3 بنات ملك الكبيرة نوت الوسطى والنونو الصغيرة غدي )
عادل يمسك ملك من عند كتوفها ويهزها ويضحك :مافيييييييه نوم نبي نطلع نتمشى
عاشة تطالع فيه وتضحك:خل عنك السماجة مو وقته تتسمج البنت ذابحها النوم وانت شغال هز فيها
ام غدي :هههههههه لا عادي قد عندهم مناعة متعودين الله يعينهم خليهم قد بهذلني قبلهم
عادل لابس قبوع نوت شوي ويشققه الا يدخل في راسه لما سمع ام غدي تقول بهذلني التفت بسرعة ياشر عليها:نصاااااااااااااابة متى بهذلتك وهي منزلة راسها تبتسم شكله بالقبوع نكتة
عاشة ماتحملت :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
عادل مايضحك ولا شي رجع طالع في عاشة :اش عندك انتي تضحكين
عاشة وراسها مايل على كتف ام غدي :بالله شوف شكلك بالقبوع هههههههههههههه
عادل مسوي زعلان ويعدل القبوع طلع شكله يضحك اكثر من قبل :طيب لاعاد تضحكين
عاشة :هههههههههههههههههههههههههههههههه
ام غدي ماتبي تضحك ماغير تمسك نفسها :يوه يالله صباح خير افطر افطر خل الهبال
عادل يطالع في ام غدي ويبتسم بهبال
هي ماعاد تحملت ههههههههههههههههههههههههه
عادل :اش اللي يضحك انتي وياها
ام غدي:مدري شوف شكلك
عادل مارد كمل فطوره
عاشة وهي تحاول تتنسى شكله لما كان ياشر على زوجته يقول لها نصابة عاشة نزلت راسها تضحك




بعد صلاة الظهر رجع عادل وكل شي جاهز لانهم بيطلعون يتغدون برا وطلعوا واستانسوا حتى عاشة نفسيتها زانت احسن من اول
مر حول الاسبوعين وكل شي رجع على ماهو عليه قرر ابوا احمد يودي نورة المستشفى يشوف لها حل لانهم زهقوا منها لا يطلعون ولا يقدرون يروحون مكان اروى تعبت من رعايتها لانها ماتقدر تقوم بالبيت كله وترعى نورة اللي كل شوي تحتاج شي
ابوا احمد دخل على نورة غرفتها ومعها اروى
ابوا احمد:كيفك يانورة اليوم
نورة:الحمد لله
ابو احمد:اليوم بوديك المستشفى نشوف لعيونك اذا فيه امل والا لا
نورة بفرحة غامرة:ايه ايه ماهي مشكله بس من بروح معي ؟
ابو احمد :انا بوديك
نورة :بس كيف اروى مابتروح معي ؟
ابو احمد:اروى عندها شغل في البيت وانا اللي بوديك مايحتاج على طول اذا مافيه دكتور بنرجع
نورة بقلق :يالله الله يعين
اروى ساعدتها ولبستها وراحت المستشفى وحدها طبعا
في المستشفى جالسة نورة تنتظر بصمت وابوها دخل عند الدكتور وساله اذا فيه امل تشوف او لا بس الدكتور لما شاف حال ابوا احمد وحس ان ماعندها مادية ريحه واختصر عليه بسؤاله:اش قالو عندها ؟
ابوا احمد :الشبكية ميتة
الدكتور :طيب الشبكية ميته كيف عاوزها تشوووف
ابوا احمد طلع من غرفة الدكتور مكسور وهو يطالع في نورة تنتظر
ابوا احمد اخذ نورة ومن دون تفكير على دار الرعاية الاجتماعية وهو في الطريق يقول لها :يقول الدكتور لازم تحويل وطلبته تحويل ويمكن تتنومين ؟
نورة:ليه اتنوم
ابوا احمد :لاجل يشوفون التحاليل والفحوصات يمكن فيه امل تشوفين
نورة:بس انا احتاج احد يرافق معي لازم تجي اروى
ابوا احمد :ماهي مشكلة اشوف
نورة في نفسها :يووووه يبة مهما تقسى وتتخلى في بعض المواقف الا انك تبقى اب حنون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وصل ابوا احمد وعلى طول دخل المكتب وشرح لهم كل شي انها عميا ومافيه احد يرعاها ؟
وخلاها تنزل وقال لها في وحدة من الممرضات بتجي تاخذك نورة ماعارضت
ودخلت واخذتها وحدة من الممرضات وجلستها على سرير وسالتها تحتاج شي ردت نورة :لا
جى العصر ونورة تنتظر وجى الليل نورة مستغربة مافيه احد اخذ منها تحاليل وفحوصات مثل ماقال لها ابوها الحنوووون
اروى بعد مارجع ابوها استغربة جيته لوحده وسالته:وين نورة
ابوا احمد:متنومه
اروى :لييه نوموها
ابوا احمد:الدكتور كتب لها تنويم ويمكن فيه امل انها تشوف
اروى بفرحة ماتنوصف:جد يبة يووووة لو ترجع تشوف يااارب اش بسوي والله بفرح وراحت لراشد غرفته :راشد ابوي ودى نورة المستشفى وكتب لها الدكتور تنويم يقول في امل انها تشوف
راشد فرحااان يبتسم :احلفي
اروى :والله
راشد:طيب نبي نزورها
اروى:ايوا والله بس الحين اتوقع قد انتهت الزيارة بس بكرة انشاء الله
راشد:الله يبشرك بالخير والله انك فرحتيني بس هييه ناصر الغبي درا عن السالفة
اروى :يوووة وذاك اش يهمه والله مافكر تعالجت والا لا
راشد:من زينه عاد
اروى :هههه واااااو والله اني فرحانه
الساعة 9 الليل قاعدة تبكي من التوتر تسمع ازعااااج وماهي قادرة تعرف اش يصير حولها جت ممرضة سعودية وسالتها ليش تبكي اذا تبي شي تقول
نورة :الله يخليك انا ويييييييييييييييين صدقيني انا شوي وانجن
الممرضة :انتي من اللي جابك هنا؟
نورة :ابوي
الممرضة تورطت:طيب اش اسمك ؟
نورة:نورة
الممرضة :طيب يانورة اش قال لك ابوك
نورة :يقول بتنوم في المستشفى يمكن يلاقون لي علاج وانا الحين خايفة
الممرضة:شوفي يانورة انتي لاتنصدمين ولا شي انتي في دار الرعاية وترى الدار ذي ترعاك وتهتم فيك وانشاء الله ماتلاقين منا قصور وانتي اذا احتجت شي ناديني انا اسمي سحر خلاص
نورة مصدوووومه :اسال بالله تقولين الصدق وتبكي بشكل مجنون

يتبع ,,,,

👇👇👇
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -